ننتظر تسجيلك هـنـا


 
العودة   منتديات قصايد ليل > ..✿【 حصـريات قصـايدليل 】✿.. > قصايدليل للقصص والروايات "حصــري "
 

قصايدليل للقصص والروايات "حصــري " للاقلام الجميله التي تنسج من الخيال نور

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-30-2020   #191


الصورة الرمزية دجى الليل
دجى الليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29928
 تاريخ التسجيل :  Aug 2020
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (01:23 PM)
 المشاركات : 6,485 [ + ]
 التقييم :  114593
لوني المفضل : #Cadetblue
افتراضي رد ع روايه



البارت الثالث والثلاثون
:
:
اللي يبيك يجيك لو دونك.. قيود
‏يكسر ع شانك خشوم الصعايب..
:
في إيطاليا بعد ما قام ظافر من نوم استغرب الهدوء دخل الحمام اسبح ولبس ثقيل وطلع لقى وضحى تشوف تلفزيون قرب عدالها وطبع بوسه سريعه: كيف الحال يا حلوه
ابتسمت: طيبه
طالعها وقال: يوعان ..
قامت وهي اتجه للمطبخ وتقول: افاا ياذا العلم المين احز فطورك يا الغالي ...
جهزت فطورهم على سريع وطلعت تريق ظافر وتريقت معاه انفتح باب غرفة مريم وطلعت وهي متلبسه وتوجهت بنظراتها لهم ببرود وهي تقول: ع الأقل اعزموني ..
رضحى ابتسمت : تعالي حياج لذيذ ريوق ...
قربت منهم وقعدت عدال ظافروباسته ع خده حضنها وعو يقول: خلاص طاح الحطب ومافي شي بخاطري عليج بس تادبي تسوين فاحمد شي ترا هذيل عيالج ان كنتي تحبيني بتحبينهم ..
بعدت عن حضنه وهي تبتسم بدلع : حاضرين كلله ولا زعلك يابو العيال
ركز في وضحى وقربها من وهو يهمس: متعمد تراني عاش تغارين احب شعور الامتلاك اللي ايي من صوبج ..
بعدت يده وهي تطالعه وقالت بقهر متكوم: ليش ما تروح تشوف احمد ولدك ...
ظافر ضحك وهو يقول: الحين بروح ولف على مريم اللي سارت تيب شنطه يلا فديتج نسير ورد يطالع وضحى ويضحك .. قربت مريم منه وقال وهو يمسك يدها: يلا ما تبين تين ويانا ...
هزت راسها بلا وهي تقول: الله يحفظكم...
ابتسم بينه وبين نفسه يعرف كيف يلعب بمشاعرها ،، طلعوا وهو محتوي ايدينها وقالت مريم: اسفه فديتك ع شي اللي سويته فاحمد..
اضايق من هالطاري وقال: لا تكملين عشان انا أحاول انسى واخلي نفسي وياج عادي ..
ابتسمت وشدت ع يده اكثر ...
:
اما في شقة راحت لتفونها ودقت لاريام اللي ردت بفرحه: هلاااا وغلااا بها الصوووت ...
وضحى ببتسامه حب: هلا باللي يتغلون
اريام تنسدح ع ريل هادي: شحالج
وضحى تفتح الدريشه وتاخذ نفس عمميق : طيبه طاب حالج شحال هادي ...
اريام تحط يدها على لحيته وهو يضحك عليها وقالت: والله بخير ونعمه يسرج حاله يالس يدلع عليه ...
طاالعها هادي وهو يعض صبوعه بخفه وقالت وضحى: ههههههه فديته سديت العوق عنه الغالي والله ابركها ساعه يوم يدلع عليج عاد يحصل لج انتي ولد احمد يدلع عليج ..
سحب تلفون وحطه سبيكر وهو يقول: والله انها كذابه هي لاعبه فيني لعب مذوبتني مب مخليه فيني عقل وحضنها وهو يقول هالكلام وباسها ع خدها ..
ضحكت وضحى وهي تقول: انا ادري انك تضعف قدامها مشكله الحبيبه ..
ضخك هادي وهو يقول: قسم بالله احس قلبي اول مره يدق مايعرف يخفق بقوه الا يوم يشووفها ...
ضحكت وضحى وهي تقول : شعليك يا الحبيب المهم غناتي بخليكم فديتكم ..
هادي: امورج طيبه غناتي
وضحى تضحك: حمدلله بس احسن عن قبل بكثير ...
هادي يلعب بشعر اريام:اوك غناتي تبين شي ..
وضحى تتنهد: سلامة روحك بس تخبرتوا عن اشواق..
هادي يضحك: هيه طيبه اشوواق باقي له شي بسبط وتنورنا ..
وضحى بفرحه: الحمدلله ....
هادي يبتسم: يلا عيل عيوني ودعتج الله ...
سكروا الخط ..
:
خـلك على الـنيه تجيك التوافيـق
‏لو أغلب قلوب المخاليق ظلمـاء
‏اللّه يبـل الـريق في حـزة الضيق
‏لا شحت كفوف المخاليق بالماء
:
:
:
بعد ما سسكرت سمعت صوت قفل حجرتها لفت وهي تتحسبه ظافر استغربت انه يأ من وقت بس تفاجأت بوجوده : انننته !!!
يوسف يبتسم ويقرب: اييييه بشحمه ولحمه عيل انا يمد ظافر يده عليه ..
تنفسها بدا يتسارع من الخوف وقالت: تكفى ارجع ترا والله اذا درى بك ظافر بيجلطك ..
ابتسم بخبث وهو يقرب اكثر: تعالي اوعدج ماضرج..
وضحى تطالعه: انته شو اللي تباه مني ..
يوسف يشوفها كيف ترد ورى وبهمس قالها: اذا بعدتي زياده بطيحين من الدريشه وما وراها شي يسندج لا تتهورين ارجوج..
خافت وضحى تصد ورى وتشوف المنظر يخوفها قالت بهمس: يوسف انته وعليا لبعض ليش حاكرني انا في سالفة وبعدين من عطاك مفتاح شقه كيف دخلت ..
يوسف سحبها من خصرها بشكل سريع لان ريلها كانت ع الحافه وضمها ع صدره وهو يقول: مادري لاا تساليني بس اللي عرفته ان لازم اقرب منج ولا..
قاطعته بخوف وهي تبعد: ولا شو !!
يوسف بضيق: سمعيني نحن في غربه ومب لازم نسوي لعمارنا مشاكل وانتي تعرفين مريم وظروف زواجهم من بعض الحين انا اطلبج طلبه تبقين لي حبيبه وابقى لج صديق ..
فجت عيونها بصدمه وهي تقول : شوووو لا تتهور يابن الناس شتخربط انت...
غمض عيونه بقهر وهو يقول:وضضحى مب في مصلحتج ترا قدامج خيارين تبقين ويا ظافر ولا تنتهون نفس ما بديتوا ..
انصدمت من كلامه وهي تقول : خاف رربك ..
بعدته بقووو وهي تقول: ارجوك يوسف لا تأذيني ارجوك .يوسف قرب منها وهو يقول: تكفين وضحى والله محد راح يدري عن علاقتنا والله حلفتج بالله ..
تضايقت منه ومن أسلوبه: طيب روح واوعدك افكر ...
بخبث قرب وهو يقول: لا جد ياهل تصرفيني ..
تخرطفت بستاره وطاحت ع الأرض ويلس قريب منها وهو حاضن ويهها بكفوف ايده : تكفين لا تبكين والله يا وضحى انج مب رخيصه عندي شو اسوي الله احط فيني غريزة اني احب الجمال واحب اتملكه حتى لو ما كان ملكي ...
وضحى تصارخ وتبكي: روح الله يخليك يوسف روح ...
قرب منها وهو يبوسههها بشغف: بروح بس بعد مابرد يوف قلبي ...
بعدته بالغصب عنها ومسكها من ريلها وهي تصارخ وتترجاه ولكن ضعفها وضعف بنيتها ما ساعدها لكنها بسرعه قالت: يوسف والله بنفذ كل اللي تباه ابعد الله يخليك ابعد...
بعد عنها وهو يقول: وعد !!
مسحت دموعها بقهر : وعددد..
يوسف حط في ايدها ورقه فيها رقمه وقال: نتواصل وبعدها نتفق على كل شي ..
طالعتهه وهي تقول: حرام عليك عليا تحبك ...
طالعها بطرف عينه وقال: عليا موضوعها منتهي بالنسبة لي بس عادي حتى اخطبها هذا ما يمنعني منج انتي فاهمه عليه ولا اتم قاعد معاج لين ما ايي ظافر ويشوفني وياج..
وضحى بتهور: لا والله تروح تكفى ارجوك يوسف ارجوك..
قرب منها وهو يمسح دموعها باسها بين عيونها وهو يقول: خلاص جلطتيني بصياحج....
بعدت عنه وهي مشمأزه منه ومن نفسها تحس نفسها رخيصه كلن يبي يمتع نفسه فيها ...
طلع بعد ما وعدته تكلمه ..
:
في المستشفى بعد ما مريم تاكدت من المفتاح ووجوده ع الباب من دون ما ينتبه ظافر عليه فالت ليوسف اخوه اللي كان يحلف انه بيخلي عليا وينهي كل شي بينهم اذا ما خلته يدخل ع وضحى بعد ماعرف منها انها هي راعية العيون الذبوحيه..
نرجع للمكالمه اللي بين يوسف ومريم..
مريم تصيح: اخافه يطلقني من تزوج هالوضحى انته ما شفته كيف ميت عليها ...
يوسف بلا مبالاه: عاد حسستيني راعية العيون الذبوحيه عشان يموت عليها..
مريم : هي والله هي وضحى اللي تضارب وياك عشانها
يوسف بصدمه وقف سيارته بنص الطريق: جذابه !!! قولي والله !!!
مريم: والله العظيم ماجذبت عليك..
يوسف بقهر: الكلب خذاها عشان يتمتع بها بالحلال والله اروايه سمعي بحجز الحين لإيطاليا وبييكم وبس تطلعين خلي المفتاح ع الباب وحسح عينج حد يعرف بلي بيستوي بيني وبين وضحى انا بخلي نفسي ياي عادي ماعرف ان حد في شقه فهمتي ولا والله يا تروحين ملح من ظافر وعيالج..
ردت بوناسه: يوم المنى اللي تبعدها عن دربي ....
يوسف بتحذير: خلي نفسج ما تعرفين شي مب تحسسينها انج ورى الموضوع ولا والله بتروحين من كيس عمرج وبتخسرين عيالج وريلج ...
مريم بسرعه: لا والله ما ابين شي ولا حتى بدقق في أي شي يخصها ..
يوسف: تمام عيل ،،، يوم بوصل إيطاليا بخبرج..
:
:
وضحى كانت تلعن نفسها مية الف مررره اتصلت بروضه مغلق ،، ماتعرف تتصل بمنو انتبهت على ضوء احمر خافت ما تعرف مصدره وين لفت على الدريشه واتضح لها لون تحركت واتجهت صوبه افتحته وشافت الاضاءات والناس تحت محتفله ابتسمت بس ركزت ع الضو ينعكس من الغرفة استغربت طالعت في كل مكان مالقت شي سكرت البلكونه وهي تتحرطم وضايقه ... تفاجات باتصال من رقم غريب ردت بضيق: الوو ..
يوسف يبتسم: ما قلنا ما نبا ضيق ليش تعاتبين نفسج خلاص اهدي..
وضحى بضيق: يوسف..
يوسف يبتسم: لبيه يا من يحلى اسمي بطرف لسانه ..
وضحى بخنقه: تكفى خلاص انسى انته بعير تحقد ع الواحد انا ماضريتك..
ابتسم: ومن قال انرياج تضريني وضحى انا مب سفيه ولا ياهل اضرج بس انا ابتليت ماقدر اقاوم البنات ومب أي بنات بذات اللي فيهم نقطة ضعفي وانتي جمعتي نقاط ضغفي كلهم يعني لو بتغير بتغير ع ايدج ..
وضحى: طيب كيف انا متزوجة وما احل لك ..
يوسف : بس انا ما تعودت ان حد يرفضني واحب املك شي حتى لو ما كان لي ...
وضحى: افهم من كلامك ان عادي تدخل في الحرام...
ضحك يوسف وقال: بصراحه لو الحرام انتي راضي فيه ..
همست بضيق: مب قادره لا اتقبل وجودك ولا اتقبل نفسي ..
يوسف تكفى طلبتك لا تفتح جروح حاولت ابريها أبا أعيش الفرح لو يوم عنبوه جنه حد داعي عليه ما استانس ...
يوسف : سكري وضحى ظافر ومريم رادين مابا حد يشك فيج ..
سكرت بضيق وهي اتنهد ..الله يستر منك يا يوسف ..
كان تفكير يوديها ويردها ...
طرشت مسج لروضه بانها تكلمها ضروري اول ما تفتح تلفون ...
✅ انتهى
توقعاتكم
يوسف ووضحى ؟؟؟
ظافر ؟؟؟؟
ووضحى شو بتسوي شو الخطوه اللي بتخطيها؟؟؟


:0_c7f01_1194c319 _S:


 
 توقيع : دجى الليل







- فكن بقربي إن الروح هائمة
رغم الهموم إذا لاقتك تبتسم


رد مع اقتباس
قديم 12-30-2020   #192


الصورة الرمزية ملكة الجوري
ملكة الجوري متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29073
 تاريخ التسجيل :  Sep 2016
 أخر زيارة : منذ 9 ساعات (01:34 AM)
 المشاركات : 421,466 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
جـميلة
محيا وسمحة خلق ،
ودقيقة عود
غزالن تقود البـيض
ماهيب تنقادي


لوني المفضل : Lightcoral
افتراضي



لا ي مريم ويوسف وضحى متزوجه
اتوقع ان وضحى بتقول مشتاقه لأهلها
بتسافرلتبتعد عن يوسف
والمفروض تعلم ظافر بلي حصل من يوسف
دجى

كم آنتِ رائعه
بجمال عذوبة احساسكِ
وحروفك تتغنى بهمس الحب
لك الورد بكل ود


 
 توقيع : ملكة الجوري






دمعة ألم كلك ذووووق





رد مع اقتباس
قديم 12-30-2020   #193


الصورة الرمزية دجى الليل
دجى الليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29928
 تاريخ التسجيل :  Aug 2020
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (01:23 PM)
 المشاركات : 6,485 [ + ]
 التقييم :  114593
لوني المفضل : #Cadetblue
افتراضي



فديتج تبردين اليوووف


 

رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #194


الصورة الرمزية دجى الليل
دجى الليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29928
 تاريخ التسجيل :  Aug 2020
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (01:23 PM)
 المشاركات : 6,485 [ + ]
 التقييم :  114593
لوني المفضل : #Cadetblue
s27 رد ع الروايه



الجزء الرابع والثلاثون..
:
ليس كل من يواسيك لا جرح عنده، ولا كل من يعطيك يملك أكثر منك، الإيثار ليس إيثار متاع ومال فحسب.. قد يشاطرك أحدهم آخر زاده من الصبرِ، ويهبك ما تبقى في قلبه من أمل، ويقتسم معك آخر ابتسامة قبل أن ينفرد بحزن طويل.. فأحسِن استقبال الود فإنه ثمين ✨
:
دخل ظافر الشقه مع مريم انصدم بان الباب مفتوح قال: نحن ما قفلنا الشقه يوم ظهرنا ...
مريم تحاول تكون طبيعيه: والله مادري يا ظافر انته اللي ماسك المفتاح مب انا ..
دخل وعق جاكيته في صاله وراح يشوف وضحى دخل لقاها نايمه قرب منها طبع بوسه ع خدها وانتبهه لدموعها مسح ع خدها باطراف اصبوعه ومن حست بشي نشت بخوف وهي تصارخ : لالالا تقرب دخيلك لالاا
لف عليها بخوف وهو يشوفها: شفيج
تعوذت من بليس وهي تقول: كنت احلم بكابوس وابتسمت بضيق وقامت تبدل ...
شاف الخوف والهلع بيظهر من عيونها خايف عليها حاس فيها شي بس ما تبا تكلم ...
طلعت من الحمام وهي تنشف وجهها قالت :شحال احمد ...
رد ببتسامه: بخير احسن من الأول ..
ماقدرت ترد الابتسامه له نهائيا وصورة يوسف ما تفارقها ..
لفت ع التسريحة تعدل شعرها حست بحضنه من ورى أبعدت ايديه وقالت باضطراب : ظافر مالي بارض على شي وابعدت عنه وهي حاسه بنفور بعد اللي صار كرهت كل حد حاسه نفسها متعه لجنس ادم مره علي والحين يوسف وظافر اللي كان حبه من طرف واحد لين خذها بالحلال حسته ماخذنها متعه يتمتع بها تشوف الحب في عيونه ونظرته تبين لها هاشي انه يرغب فيها ويباها بكل وقت عكس مريم اللي هي ام عياله ومايحس بالحب تجاهها لكنها ام عياله وفي احترام بينهم انتفضت يوم لفها وقال: شفيج يا عيني ..
طالعته بصمت لثواني واتجهت لبرى الغرفه عشان تبعد عن اسالته لقت مريم قاعده تطالع تلفزيون وتاكل فشار 🍿 سلمت ردت مريم السلام وقعدت وضحى وعينها ع تلفزيون ولكنها سرحانه عقلاً وقلباً وفكراً ايضاً ما انتبهت لظافر اللي يأ وقعد عند مريم ياكل من الفشار ويشوف الفلم وياها لف ع وضحى وهو يقول: عيوني بلاج فديتج
لفت عليه وضحى والخوف مالكنها والله ماتم فيها فواد حي طالعته وهي تقول: مافيني شي بس تعبانه ...
مريم كانت تراسل يوسف وتقوله عن حال وضحى لكنه طنشها وقال مايخصج شو سويت فيها رجاءً التهي بنفسج وايد احسن...
سكتت مريم بعد المسج والتمست الخوف في عيون وضحى وشافت ظافر راح وقعد قربها وهو يحضنها من طرف كتوفها: وضحى ..
طالعته وهي تشتت نظرها على تقاطيع ويهه حطت راسها ع صدره والتزمت الصمت ..
لفها بحضنه وبدى يخلل اصبوعه بشعرها باسها ع خدها بوسسسه طوووويله وهمس: عيونج فيها عتب ولوم صح وفيج خوف ..
بعدت عنه وهي ترتب شعرها: لايتهيألك ،، مافيني شي ...
ظافر مسك ويهها بكفوف ايده وحط عينه في عينها كسرت عينها بسرعه وهو قال: والله انه فيج شي ياغير ما تبين ترمسين،، نسى وجود مريم التفت وشاف مريم تطالعهم بغيره .همس لها روحي الغرفه وشوي بي الا اعرف شوفيج ...
قامت بدون تردد أصلا ودها تشرد من اسالته ..
دخلت وشاف تلفونها يرن ردت بلهفه: هلااا روضه شحالج
روضه بصدمه: بخير فديتج بس شوفيج ليش نبرتج نبرة وحده ملهوفه..
وضحى: روضه احتاجج أبا اتلاقى معاج ...
روضه بصدمه: بس نحن ردينا البلاد ونسيت اقولج...
وضحى بخيبة امل: قولي والله ...
روضه : والله فديتج ليش شوفيج ريلج سوى بج شي ...
وضحى بضيق: لاااا بسسسس شافت انتظار يوسف وقالت بهمسس برجع اكلمج ردت ع يوسف اللي قال: مب من مصلحتج الموضوع يطلع بينا لا تقولين لها أي شي..
وضحى بخيبه امل وهي تشوف الضوء الأحمر تحول الى اخضر قالت بهمس: انته تتصنت عليه...
ابتسم وقال: هيه..
بالم جارج : ترا انا ما اقدر اتحمل حسستوني رخيصه ومتعه لكم كلكم وشهقة بصايح وسكرت تلفون في ويهه وكملت صايحها ...
يعني بلاه الحين لو اخطط تسافر بيدري ..
طرشت مسج لروضه أبا ارد البلاد بس مابا حد يدري كيف شو الطريقه ؟؟
ارتعبت يوم سمعت صوت الباب قامت بسرعه دخلت الحمام تتسبح ونست تلفونها على الشبريه ..
ظافر : دخلت الغرفه وانا مصدوم شفيها ليش ربعت الحمام بهاي طريقه شفت اشعارات في تلفونها مسكته لعل وعسى اعرف شفيها..
قرى المسج من روضه ( وضحى تستهبلين كيف يعنى تردين ومحد يدري انج راده البلاد شفيج شو صاير وياج ،، بينج وبين ريلج شي ) ..
الاشعار الثاني كان من رقم عليه اوموجي صدمه وحاط تعليق بس ماقريته سمعت صوت الباب ينفتح طلعت وهي لابسه بجاما وشافت تلفونها في ايدي خافت توترت سحبت التلفون مني بصدمه وخوف ...
طالعتها وقربت منها: شفيج شو صار !! ليش تبين تردين الامارات حطت ايدها ع شفاته وهي تهز راسها بخوف وبهمس: لا تنطق اسكت ..
ظافر بعصبيه بعدها عنه بقوووه وطاحت على السرير وهي تحس بالكمدينو في ظهرها تالمت بسس اسكت تجمعت الدموع في عيونها وهو قال: تكلممممي شفيج مينوننه انتى مب صاحيه !!! شو فيج رحت ورديت ولقيتج متغيره كل هذا عشان غايضتج في مريم ..
هزت راسها بنفي وهي تبكي هجم عليها بقهر وهو يقول : ماعدت اطيييق سكوتج ولا حتى اطيييق دموعج صايره ممله وطلع وسكر الباب وراه وراح لمريم ..
اما وضحى نامت بدموعها والخوف يتملكها غربه وخوف وتهديد ومراقبات ومشاعر متضاربه وعدم ارتياح.
اما يوسف اللي كان يسمع الحوار اللي بينهم تضايق من كلام ظافر لها وحس بخوفها ومعاناتها ...
:
في كوفي في إيطاليا يشرب الكوفي وهو شارد العقل والذهن ويفكر فيها كيف خايفه منه لهدرجة انا مخوفنها ليش مب حاسه بالأمان اتجاهي عشان الجهاز اللي حطيته واعرف كل شي عنها تضضايق يوم سمع صوت نحيب صايحها اتصل على رقمها يباها ترد ردت بصوت كله نوم : الو ..
بان الحزن في صوتها وقال: وضحى ..
قامت بخوف واعتدلت : يوسف !!
يوسف بضيق: لبيه ..
تنهدت بصمت وسمعت صوته : ليش خايفة مني !!
صورة علي تكرر في مخيلتها يوم يهجم عليها وطاحت دموعها على خدها وهي تحس نفس المسلسل ينعاد عليها بس الابطال غير وتغير ظافر من صدها شهقت وهي تبكي سمعت صوته: ليش خايفه مني قتلج انتي حبيبه وانا صديق مابضرج افهمي عليه..
وضحى بقهر: انا ابرد البلاد تساعدني ..!!
يوسف: انتي مينونه تبين تتهربين مني لا تستوين حماره وعنيده ترا عنادج ما بيفيد ...
وضحى بقهر: ليتني ما كنت بالمستوى المطلوب من الجمال عشان ما البي رغباتكم الشيطانيهً...
يوسف يبتسم: والله عاد ربي اكرمج بكل شي مب بس بالجمال يا وضحى انتي تملكين قلب صافي ونظيف ومافيه شوايب الدنيا وتعكرها انتي الواحد يوم تكونين قربه يعيد حساباته في كل شي...
تسمع له بصمت وانصات وبعدها استرسل كلامه والله لو أبا اضرج ضريتج البارحه لكن مستحيل اضرج وضحى صح انا انسونجي وعيني زايغه وهذا مرض انا اعترف به بس انتى العلاج الوحيد والله وانا اعرف نفسي مادام قلت انتى معناته انتى اللي بتطلعيني من اللي انا فيه ...
صمتت دار بينهم لثواني وبهمس نفض وضحى: لا تحاتين شي وانا قربج تكفين طلبتج شوي شوي على عمرج ولا تخافين من شي خليج طبيعيه ..
وضحى بانهيار: طبيعيه عشان البى غرايزكم كيف أكون طبيعيه أي سكينه وطمأنينه بتحتويني وانتوا حواليني وبالذات انته اللي شتتني ونقلتنى من سما للقاع ..
يوسف بخوف عليها : وضحى هدي فديتج اهدي والله اذا ضريتج لج اللي تبينه خليج طبيعيه وانتي شوفي كل شي بعيونج ...
سكتت بعدها قال: ممكن اشوفج اليوم في شقه عندهم بزورهم او فالمستشفى طلبتج خليج طبيعيه عشان محد يشك في شي فهمتي ..
بخوف جاوبت: الله يستر ويعدي هالفتره ع خير ...
بضيق قال: قتلج لا تخافين ان كنت مستعد ابيع روحي بعتج اكثر من جي كيف اطمنج ..
بهدوء قالت: انا طبعي جي بسرعه يتغير شكلي وممكن أي حد يلاحظ بدون قصد مني..
يوسف: وضحى وعدتج ماضرج تكفين عاد ساعديني من صوبج ما تبينين شي ...
هزت راسها وكانه يشوفها وقالت بهدوء ورويه: الله يحفظك صار لازم اسكر وكمل نومي ...
بعد ما ارتاح ضميره وانه تطمن عليها سكر تلفون وهو مرتاح ...
:
في المصحة بعد ما وصل هادي عشان يشل اشواق بعد ما تم العلاج وشكر دكتور خالد وطلعوا ابتسمت بحب بينها وبين نفسها كيف قدر يطلعها من اللي هي فيه نفضت الافكارمن راسها وهي تقول: وين بروح ..
هادي: بتين عندي في البيت
هزت راسها بصمت واتكت على مسند سياره وأسندت راسها وهي تحاول تطلع صورته من بالها اللي علقت فيها وهو يبتسم لهادي ....
وصلوا البيت ولقوا اريام مجهزه لهم كيك ونافخه البالونات وحاطه الورد ومرتبه المكان حضنتها شوق وهي تقول: تولهت عليج ..
اريام تحضنها: هههههه حبيبتي والله الحمدلله ع سلامتج..
بعدت اشواق عنها وهي تشوف المكان وتتنفس بحريه تامه ..
اريام حضنةً هادي وهي تبوس رقبته: فديتتتك يا غريمي ...
ضحك ع خبالها وكفخ راسها وهو يقول: اعقلي شوي كبري ..
اريام تضرب كتفه: لا والله شايفني كبر يدتك (جدتك)اعقل ولا كبرك تراني بعدني فاتنه وعاشقه ومغرمه وعشرينيه وصغيره ..
قرب منها وهو يقول: هيه ادري كل اللي قلتيه اعرف ان فيج مادام تعرفين انج فاتنه وخطف بوسه سريعه على رقبتها : افتتيني زود ...
ضحكت بربكه من قربه وهي تقول: عنبوه ما تعرف تقاوم شوي لين ما نخلص الحفل ..
ضحك وهو يلصقها في صدرها ويبوسها بشغف وبهمس شاعري: هيه ترا مشاعريه بيدي محد قالج تفتنيني وعاد انا على طريف ماصدق خبر...
ضحكت وهي تهمس: خلاص انزين وعد الليله رضاك عندي وتضرب صدرها بيدها بخفه ..
ابتسم وهر ينزل عيونه على صدرها وقال بهمس: قسم بالله تفتنين الواحد بعدين تقولين ماتروم تقاوم نزل نفسه وهو يطبع بوسه على نحرها ومن ثم صدرها وحس بدقات قلبها وصدرها اللي يعلو ويهبط من الرجفه والشعور بدفء حبه واحساسه تأوهت وهي تقول: يا كلب عضيتني ههه
ضحك وقال: شفتج سرحانه قلت ارجعج للواقع ..
ضربته ع كتفه وهي تقول: ابعد يلا خل نحتفل باشواق ..
بعد عنها وراحوا صاله وشافوا اشواق تصور ومستانسه ومبنده الليتات ومشغل شموع البطاريه وبدوا يحطون أغاني ويحتفلون باشواق بعد ماقصوا الكيكة وكلوها ولعت اشواق ليتات وهي تقول : شكرا حبايبي ع المبادره الطيبه ...
حضنوها ببتسامه وبعدوها ضحكت وهي تقول لهادي: اصبر لين ما تروح فوق على طول حطيت اشواقك فيها من ييت طالعت اريام وضحكت ههههههه الله يعينج الليله ..
افتشلت اريام وهي تقول: ههههههه صدق انك بايعنها ومايهمك حد
راح فوق وهو يحط صبعه ع راسه وقال: والله عاد حلالي وكيفي ... ضحكت وهى تشوف انعكاس صورتها في المرايه ...
:
:
ترى همومي بجوفِ الليل تخنقُني
ويفضحُ الدمعُ قلبي رغم كتماني
:
‏ضاقتْ وأنت المُرتجى للحَلِّ
فرِّجْ عن المكروبِ يا ذا الفضلِ

:
في إيطاليا بعد ما قام ظافر من نوم استوعب انه راقد عند مريم تذكر احداث البارحه حط شوق وضحى في مريم غارق في العسل دخل الحمام يتسبح وانصدم جسمه كله اثار رقبته وصدره وكتفه ونحره انقهر يعني ها كيف اغطيه تجاهل الموضوع وقال في نفسه انا بعد تراني ما قصرت فيها طلعت حرتي من وضحى وشوقي في مريم ويلا عاد بيبدا الغياض افففففف تسبح وخلص وطلع شاف مريم اللي تحاول تخفي الاثار هو نفسه من صدم معقوله انا سويت فيها جي ماخليت مكان في رقبتها صاحي تنهد بضيق وطلع ...
لقى وضحى مجهزه ريوق ابتسمت وجرحها منه كبير مارد الابتسامه لها وقعد ع طاوله وصب له شاي انصدمت وضحى من ردت فعله بس من شافت اللي ع رقبته انسدت نفسها الحين عرفت شبلاه والله صدقه يوسف كلكم تتبعون غرايزكم ودليل انه من رفضتك وما عطيتك ويهه رحت لمريم تجاهلت الوضع ورن تلفونها وكانت روضه ردت بهدوء وهي تشوف مريم طالعه بلبس النوم عارفين ان محد في شقة الكل نايم في المستشفى عند أحمد استغربت. لكن عرفت ان المغزى عشان اشوف اللي سواه فيها والله كلهم مرضى رديت : مرحبا روضه..
روضه: وضحى انا وعبدالرحمن بني اليوم إيطاليا ومن نوصل بنروح شقه بريح وع طول بنتصل فيج ...
وضحى حست بتدمع من الفرح: يا عمري والله فديت قلبج غناتي .
روضه تطالع عبدالرحمن : والله لجل عين تكرم مدينه ..
وضحى بدن قصد: فديتكم والله عساني مابكيكم ...
لفت روصه على عبد الرحمن اللي وقف وطلع بعد هالجملة ..
روضه بتنهيده: فديت عينج ي ختيه نحن خوات ،، تذكرت شي وهي تنطق يسرعه: وضاحي روحي الكوفي الي قريب شقتنا وطللبي ظرف باسمج ..
استغربت وضحى وانظار ظافر ما بعدت عنها : ان شاء الله ...وسكروا الخط ...
ظافر يشوفها تلعب بالاكل وما تاكل بس تقطع خبز وتاكله ونظرته بعيده انفتح باب الشقه ودخل يوسف شهقت وضحى وهي تعدل حجابها وشربت ماي من الخوف حاولت ما تطالعه .. ظافر من بين ضروسه انجلعي الغرفة قبل لا يشوفج ويعرف انج راعية العيون الذبوح...
ما كمل كلامه لان يوسف يا وقعد وطالعها بتظرات استغراب وهو يقول: مب جنه هذي اللي انضربت عشانها يا ظافر ..
قامت وضحى وراحت الغرفه بسرعه وهي تلعنه وتلعن ظافر فوقه هذا يحلف ما يضرني والحين يقول لظافر هذي مب اللي انضربت عشانها اففففففف منكم كلكم غدارين ..
كانت خايفه ولامه نفسها بنفسها الخوف اللي تملكها مب طبيعي ماهمها ظافر ومريم شو سووا ولا همها شي الحين اكبر همها تطلع تروح عند روضه وتطلب الطلاق من ظافر بس كيف بيطلق الظاهر اني فعلاً غلطت يوم سمعت كلام عبدالله... وظافر ريال ييتبع غرايزه وبس مب الحب نفسي الحب الجسدي عندهم اهم من المعنوي تضايقت وانتفضت ع صوت فتحت الباب وشافت ظافر : انتي شفيج ليش تخلين الباب مفتوح ...
بخوف جاوبت: انتوا اللي رادين من برى مب انا يعني انت اللي المفروض تشيك ع بيتك اخ طافر ماهوب انا ...
قرب منها وبعصبيه وقهر: يا حيوووووواونه الحين شيفكنا من يوسف كل شوي بيطيح عندنا...
تكتفت بقهر من تغير أسلوبه المفاجيء بعد مارفضت قربه وحاولت تكون طبيعيه هزها بقو وهو يدفرها ع التسريحه تالمت من ارتطام ظهرها بحد التسريحة وتوها بتنطق تفاجأت بكلامه وهو يجثي عليها ويمسكها من كندورتها : انتي شوفيج من البارحة رافضه قربي حد في خاطرج ...
طالعته بصدمه وقال بقهر : حقوقي اباهن سمعتى ولالا!!
طالعته بضعف وبعدته عنه وهي تقول: مالك حقوق عندي حقرقك وماخذنها وتاشر ع رقبته ماشبعت ...
ضحك بقهر وهو يقول : هييييييه ما شبعت كل وحده ولها يومها وانتي اليوم يومج واباج تتجهزين لي ..
عدلت وقفتها وهي تقول: انته شفيك متغير أسلوبك صاير ####
رد عليها وهو يقول بعصبيه : شفتي اسلوبج والله ماشي اخيس عنه برري لي موقفج البارحه يوم قربتج ورفضتي يلا ..
جاوبت بقهر: حسيتك تباتي بس جسد خفت تكون نزوه وبكت وهي تقول خفت غريزتك هي تدفعك صوبي أبا اشوف الحب في عيونك وافعالك قلت بجرب اذا رفضتك شو بتسوي وكيف بتحتويني بس ياني ردك وعرفت قدري عندك بس اشباع نفسك وغرايزك ولا مايهمك انا شوفيني مافيني تباني فاضيه لك اربع وعشرين ساعه .
انصدم من ردها وشاف دموعها قسيت عليها وايد لكن مابيدي شي غير الصبر طلعت وانا ندمان البنت تفكر في شي وانا تفكيري شي ثاني كيف محتويتها من الخوف كيف كل تفكيري في تفسي واشباع ذاتي اوووف طلعت وانا متجاهل اللي في شقه ..
:
برى عند مريم ويوسف ..
مريم بعصبيه: انته ناوي ع شوه ..
دفرها برى الشقه وهو يقول: ذلفي لولدج
عدلت عباتها وشيلتها وهي تنزل من دري ،، اما يوسف اتجهه لغرفتها وهو يقول: الحين صدقتي كلامي ..
كانت هاديه ودموعها تنزل باسف واسى على حالها وصلت مرحلة متبلده من الأحاسيس ما عاد يهمها حلال او حرام خلاص هي اللي شافته في حياتها وايد عليها
قرب يوسف منها وهو يقول : شفتي ما قلت لج مرغوبه عند كل جنس ادم انتي فتنه والله وربي حط هاشيء فيج مب ذنبج ...
سكتت وهي طالعه بصمت ودمع على خدها ردت في ذاكرتها صورة علي وكيف هجم عليها وضعف اخوانها تجاه الموضوع وين وصلها علي الحين هي بسبته قاعده تتلته من مكان لين مكان ومن شخص لاخر كاني بنت من بنات الليل اعوذبالله من هاللفظ ولكن انحطيت بموقف يصعب عليه اواجهه بروحي قلت الحياه اضحكت لي بظافر طلعت غلطانه وان الحياه بعدها تتصارع معي
انتهى ✅ رايكم يهمني


 

رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #195


الصورة الرمزية نجم الجدي
نجم الجدي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 134
 تاريخ التسجيل :  Feb 2009
 أخر زيارة : منذ 14 ساعات (07:56 PM)
 المشاركات : 185,526 [ + ]
 التقييم :  1911699277
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي



مريم ضحيه وحززنتني ساالفتهاااا
والله البااارت هذاا اثر فيه كثير


 
 توقيع : نجم الجدي






رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #196


الصورة الرمزية مجنون قصايد
مجنون قصايد متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27626
 تاريخ التسجيل :  Jul 2014
 أخر زيارة : منذ 21 ساعات (12:40 PM)
 المشاركات : 184,902 [ + ]
 التقييم :  2089046059
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Tan
افتراضي



الله يابنتي
صح فيه جزئيه اثرت فيه
للمسكينه مريم وضعها مزري مع اللي
جالس يصير لها
بس فكرك ممتاز


 
 توقيع : مجنون قصايد





رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #197


الصورة الرمزية ضامية الشوق
ضامية الشوق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 28589
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : منذ دقيقة واحدة (10:35 AM)
 المشاركات : 686,883 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : White
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دجى الليل مشاهدة المشاركة
البارت الثاني وثلاثون..
:
:
‏يبقىٰ لگ .. اللي قلبَه علىٰ قلبگ👌🏼♥
:
بعد مامرت يومين وضحى رجعت شقه وقعدت مع اهله تسولف وتضحك وكابته حزنها والمها في قلبها ماشافت ظافر من هذاك اليوم اللي راح فيه للمستشفى ولين الحين في المستشفى مع عياله ومرته ،، الحزن كان في عيونها بس كانت تداريه اسبوعها ولها حق فيه لكن لاجل عياله سكتت وما تكلمت وماحبت تلهيه عن عيالها اتصل ظافر بامه كان يسال عن دواء احمد اييبونه في المستشفى عشان يشوفون كمية الجرعه الزايده ...
عهود قعدت عدالها: وضحى صدقيني ظافر مب قاصد يخلي اسبوعج بس ظروفه يت جيه ..
ابتسمت وهي مخنوقه: بالعكس فديتج انا مب مضايقه انه بين عايلته ويداريهم هذا من حقهم كعايله ..
طالعتها بتدقيق ولمحت نظرة الحزن في عيونها تبين حتى نبرة صوتها بس قويه يا وضحى قويه حقدت على مريم اللي زادت بجرعة دواء احمد عشان تخرب ع وضحى اول ليله في اسبوعها ومرن ثلاث أيام ووضحى حالتها حاله ما راحت معاهم المستشفى ماتبا تضايق قلبها ولا تبا تدخل بينهم وتفسد جوهم كعايله قضت وقتها في الغرفة ويوم تسمع صوت اهله تطلع لهم تقعد معاهم وبعدها تدخل تنام ...
في المستشفى كانت عهود قاعده بتوتر وهي تشوف ظافر حاضن مريم ويهدي فيها ويمسح عليها طلع الدكتور وقال: عملت فحوصات واخذت عينه من دواء ،،احمد بخير الحمدلله بس الدواء اللي خذاه احمد هو فالحقيقه دواء محمد وليس احمد والجرعه الزايده تسبتت في تحسس جلد احمد والورم ده اللي انتوا شايفينه على جلده نتيجة تحسس الدم بما انه احمد عنده تكسر بالدم وعين وحده تمزقت الشبكيه لابد من اجراء عمليه لها ..
ظافر اابعد مريم بقوه وهو يقول : صار لي أيام اواسيج واواسي نفسي واخرتها تطلعين مدبره كل شي غربلج الله عيالج هذيل انتي مستغنيه عنهم اذا انتي مستغنيه عنهم انا ما استغنيت عنهم ،، عهود قربت: كيف ما تباها تحرق قلبك بعيالك وانته حارق قلبها بوضحى..
ضرب ع يبهته وهو يقول: وضحىىىىى كييف نسيتها؟؟؟ لف ع عهود وضحى رجعت الشقه
عهود تطالعه بالم: عمري ماشفت وضحى مكسوره نفس اليوم راح اسبوعها واهمالك زاد وايد يا ظافر ...
تالم وضاق صدره والله احبها كيف نسيتها هذيل عيالي عوروني اكسروني ....
حط أيديه على راسه وخلل أصابعه في شعره وهو ضايق رفع عينه ع مريم وبقهر قال: لو كنا مب في المستشفى كان شفتي شو بسوي فيج لكن سمعي من اليوم ورايح مالج خص في عيالي لا في ادويه ولا في اكل ولا نوم فهمتي هذيل عيالي شالين اسمي نحن يينا نعالجهم تروحين زيدين الطين بله وتخربطين بدوا وتعطين دواء محمد لاحمد ليشششش شو هالممكر اللي فيج لا تفتكرين انج بذي طريقه بتيبين راسي وببعد عن وضحى فهمتي ولالا
رجع الطبيب وهو يقول : أستاذ ظافر تقدر تأخذ محمد وتسيب احمد لانه حالته عايزه عنايه اكتر ...
هز راسه بضعف وودخل للغرفة ودخلت عهود وهي تشوفه منكسر حطت ايدها ه كتفه: اهدا حبيبي اهدا ان شاء الله احمد بيكون بخير ..
رفع يده وهو يقول: يارررب يا عهود الله يسمع منج لف عليها : هاتي أغراض محمد ورتبيهن لف لمحمد وشله وباسه بين عيونه وحضنه وهو يشوف ايده الصغيره المتورمه من الابر والمغذيات تنهد بالم حطه بالعربه وجهزوا اغراضه وطلعوا لقاها تبكي قرب منها وهو يقول: ع البيت يلا يا العله عليتي فؤادي...
تحركوا للبيت ،،، ووصلوا الشقه ،، اللي كانت هاديه طالع الساعه استغرب الهدوء لف على عهود وهو يقولها: وينهم..
عهود بهمس: اكيد نايمين الوقت متأخر
نسى ان الوقت المتاخر وقال لمريم : روحي الغرفه ولا اشوف زووول ويهج ولف لعهود وهو يقول: محمد امانه عندج شلي اغراضه ونيميه عندج..
هزت راسها بفرحه وهي تقول : والله ابركها ساعه يوم شيخ بينور غرفتي ...
لفوا جهة المطبخ وشافوا عليا ووضحى طالعات من المطبخ شالات ماي في ايديهن وضحى طالعتهم بصدمه وحست ريولها مايشلنها طالعت ظافر لثواني ومن بعدها مريم وهي تقول: حمدالله على سلامة عيالكم ...
خطوات ظافر تقرب منها وهي قلبها يرقع من الخوف رفعت عيونها له وتفاجأت فيه يسحبها لحضنه بعد ما عليا تداركت الموقف وشلت الماي من يد وضحى اللي كانت أنفاسها تتسارع في كل مره يقرب شد على حضنها زود وهو يبوسها على راسها قدام انظارهم وهو يقول: السموحه منج يا القلب والله غصبا عني وتراني بييج خلي الباب مفتوح ..
استحت من الموقف بس برد نار قلبها وارتاحت اقلها مب ناسنها وخذت الماي وردت الغرفه وهي تسكر الباب بهدوء وصوت قلبها يرقع من الخوف ولا الحب يا وضحى ؟؟؟ ظافر بعد ما دخل عند عهود ورتب مكان لمحمد وحط اغراضه دخل غرفة مريم وهو يقول بتهديد: قسم بالله اذا سمعت منج صوت طلاقج بيوصلج ..
شهقت وهي تحط يدها ع ثمها بخوف وسكتت رقع الباب وراه .. واتجهه لوضحى مب عارف شو يقول شو يبرر دق الباب وافتحت لكنه حصنها مره ثانيه بشووق وقال: الحضن الأول اعتذار والحضن الثاني شوق...
بعدت عنه وهي تقول: ادخل ارتاح نومة المستشفى تيب الضيم ..
دخل طلع له ثياب من الكبت واتجهه للحمام يتسبح ،، طلع من الحمام وتلبس مالقى لها اثر عارف انها زعلانه بس استغرب وين ممكن تروح وشوي دخلت وضحى وهي تقفل الباب وتتجه صوبه استقبلها بحضن دافيء وهو يعتذر منها: صدقيني بعوضج من اليوم لين الأسبوع الياي وانا قربج..
ازفرت بضيق وهي تقول: رحت اشوف محمد ليش جي ايده حرام عليككم كان حطيتوا كمادات دافيه عليها تخف من الألم والورم قلت لعهود تعطيه مسكن عشان ينام مسكين يبكي ...
حضنها بحب وهو يقول: ليتج امهم ..
بعدت عن حضنه وهي تطالع ويهه اللي اشتاقت له وردت دفنت ويهها بحضنه وهي تقول: الله يسامحك من الأول لازم تعتني فيهم وتهتم لا تنشغل عنهم حتى لو كان عشاني سمعت ...
ابتسم بحب وهو يشد على حضنها زووود ...
شهقت بين حضنه وهي كانت تحاول تكتمها بس ماقدرت حنيته غلبت على مشاعرها همس في اذنها: ادري زعلانه ومتضايقه خربت اسبوعج بس لج العوض بامر الله ادري شرهانه عليه ولكن ما الومج ...
قعدت على الشبريه وهي تمسك كفوف ايديه : ظافر طلبتگ
طالعها بعيونه وهو يقول:عيوني لج غناتي امري ...
خذت شهيق وزفرته حطت عينها في عيونه: وعدني ما تعصب اول ..
مسح على خدها باطراف اصبوعه وهو يقول : مستحيل عصب مننج ...
طالعته وهي تقول: هيه هذا الا الحين تقول جي بس لو عرفت انا اباك في شو وبكلمك عن شو ؟؟! بتعصب ! ..
قرب منها وهو يطبع بوسه بطيئه ودافية على خدها وهمس: قوولي حبيبي اسمعج والله ماعصب لو شو ما كان الموضوع ..
ابتسمت وهي تحسس بوسته وقالت عينها في عينه وايدها على خده : اللي بينك وبين عليا لازم ينتهي ..
وترقبت افعاله وشافة ضيق في عيونه نطق وقال: انتي غالية واطلبي أي شي غير ها شيء...
وضحى: بس فديتك انا عندك الحين وبين ايديك لا تخلي الماضي يعكر صفوو جوك وانتوا خوان مايفرق بينكم شي حتى لو كانت حرمة ..
طالعها بضيق وتنهد : شوفي عيوني لج بس انا اباها تتادب اللي سوته فيني مب شوي وتسحب عليج عشان انا احبج .. قاطعته وهي تحط يدها حول شفايفه قالت: لا تكمل يا قلبي ما دام انا عندك وقربك الحين الماضي ننساه مثل ما انا نسيت الماضي ..
قرب منها وباسها بوسه طويله وبهمس : طلباتج أوامر ..
بعدت عنه وهي تبلل شفتها وتقول: انته تعشيت ..
هز راسه برفض وقال وهو يتمدد عالسرير : أبا انام تعبان ثلاث أيام مادري خمس أيام ما نمت زين ..
قربت منه ووبدت تسوي له مساااج ايديه وريوله وراسه وظهره لين حست بنفسه المنتظم باست راسه بوسه طويله ومن بعدها نامت عداله وهي حاضنتنه كأنه ولدها ...
:
:
:
في جانب اخر من إيطاليا ،، روضه وشوق قاعدات يلمن اغراضهم بيردون البلاد لفت ع عبدالرحمن وقالت: شفيك
لف يطالعها وهو يقول: تصدقين صورة وضحى ما تفارقني...
ابتسمت بالم وهي تقول: من يوم هي ع ذمة علي وانته معجب فيها ...
ابتسم بضيق وشاح بويهه يحاول يشتت أفكاره ...
بعد ما رتبوا الأغراض نزلوا ودخل كوفي ترك رساله لها في أي لحطه تي تشوفه تقرى الرساله غلف الرساله باسم روضه ووضحى ... وتحركوا للمطار...
:
:
بعد ما رجعوا من اليخت واستمتاعهم باللحظات الجميله والحلوه بينهم ...
هادي يدخل من باب صاله ويقول: مستانسه !!
ردت عليه ببتسامه: وايد كانت احلى أسبوعين قضيتها في حياتي والله ...
دخل تسبح وبدل وشغل المدفاه ووصى فوزيه بطبق مصري كشري وصوص سبايسي ...
دخلت بدلت لبسها وثقلت في اللبس واتصلت ع وضحى ولكن لا مجيب ...
دخل هادي وهو يشوف الفازه اللي فيها الورد والجوكايت مرتبتنه على تسريحه بحرف اج وحرف أي ويتوسطهن قلب 💓 دق قلبه وهو يطالعها وبهمس شاعري: جنه قلبي من قبب ماعرف الحب الا يوم شفتج ..
ابتسمت بحيا وهي تقول: منو متصل بك
ابتسم: المحامي يقول الأسهم ردت لج واملاك عمي كلها صارت لج
عثبت وهي تقول. هادي لا تقعد تينن فيني قتلك ياخول باسمك انا مابا اعرف أي شي ولا ادير أي شي ولا يخصني بشي زين ..
غير الموضوع وهو يقول: شو رايج بالجو اللي يكسيه غيم
طالعته وبقهر: نفس ويهك ...
ضحك منن خاطره وهو يقول : يعني حلو ...
ههههههههههه راح صور سناب وكتب انا والجوو نتشابه بس ناقصنا حب وحنيه وضحك وهو يطرشها عالخاص عليها وحطها ستوري...
ضربته ع كتفه بقهر وهي تقول: هااادي اسمع الكلام اللي بقوله..
طالعها وهو يصور المحميات : اقولج شي يخص حلالج مابا اسمع عنه فهمتي ولالا ؟؟ ولا عاد تفتحين الموضوع عشتن ما يصير زعل بيني وبينج ...
طالعته بقهر وغيض : يا المينون انا بهيمه في هالسوالف انقوووح يعني بقرررره بالعربي مقصه ياخي انا بدله ماعرف لها سوالف ...
هادي عينه على تلفون ويطرش صور ع سناب : عادي تتعلمين وبييب لج أوراق تذا تبا توقيع وتقوينها وتفهمين هالاوراق حق شو ..
انقهرت من بروده وهي تتنهد قالت: اوووف منك !!
ضحك وباسها وهو يمسك خصاه من شعرها ويجرها: فهمتي ولالا !! هادي مايبا يعور راسه!! ولى زمنيه الحين دور زمنج !!
طالعته بطوف عينعا وضحكت وهي تضربه ع صدره ..
رفع حاجي وهو يقول: يابنت ايدج طوالانه هالفترة...
ضحكت عليه وهي تحضنه باست خده وهي تهمي: احبك ..
شد ع حضنها زوووود وهو يقول: وانا اموووت فيج يا عمري ...
انتهى ✅
ماشاء الله عليك
بارت جميل جدا
كاتبه جميله جدا يا قمري
الله على تميز والابداع
دجي الليل أنتي مميزه


 
 توقيع : ضامية الشوق





الإدارة قصايد ليل شكرا مدد على هذا التكريم


رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #198


الصورة الرمزية ضامية الشوق
ضامية الشوق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 28589
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : منذ دقيقة واحدة (10:35 AM)
 المشاركات : 686,883 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : White
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دجى الليل مشاهدة المشاركة
البارت الثالث والثلاثون
:
:
اللي يبيك يجيك لو دونك.. قيود
‏يكسر ع شانك خشوم الصعايب..
:
في إيطاليا بعد ما قام ظافر من نوم استغرب الهدوء دخل الحمام اسبح ولبس ثقيل وطلع لقى وضحى تشوف تلفزيون قرب عدالها وطبع بوسه سريعه: كيف الحال يا حلوه
ابتسمت: طيبه
طالعها وقال: يوعان ..
قامت وهي اتجه للمطبخ وتقول: افاا ياذا العلم المين احز فطورك يا الغالي ...
جهزت فطورهم على سريع وطلعت تريق ظافر وتريقت معاه انفتح باب غرفة مريم وطلعت وهي متلبسه وتوجهت بنظراتها لهم ببرود وهي تقول: ع الأقل اعزموني ..
رضحى ابتسمت : تعالي حياج لذيذ ريوق ...
قربت منهم وقعدت عدال ظافروباسته ع خده حضنها وعو يقول: خلاص طاح الحطب ومافي شي بخاطري عليج بس تادبي تسوين فاحمد شي ترا هذيل عيالج ان كنتي تحبيني بتحبينهم ..
بعدت عن حضنه وهي تبتسم بدلع : حاضرين كلله ولا زعلك يابو العيال
ركز في وضحى وقربها من وهو يهمس: متعمد تراني عاش تغارين احب شعور الامتلاك اللي ايي من صوبج ..
بعدت يده وهي تطالعه وقالت بقهر متكوم: ليش ما تروح تشوف احمد ولدك ...
ظافر ضحك وهو يقول: الحين بروح ولف على مريم اللي سارت تيب شنطه يلا فديتج نسير ورد يطالع وضحى ويضحك .. قربت مريم منه وقال وهو يمسك يدها: يلا ما تبين تين ويانا ...
هزت راسها بلا وهي تقول: الله يحفظكم...
ابتسم بينه وبين نفسه يعرف كيف يلعب بمشاعرها ،، طلعوا وهو محتوي ايدينها وقالت مريم: اسفه فديتك ع شي اللي سويته فاحمد..
اضايق من هالطاري وقال: لا تكملين عشان انا أحاول انسى واخلي نفسي وياج عادي ..
ابتسمت وشدت ع يده اكثر ...
:
اما في شقة راحت لتفونها ودقت لاريام اللي ردت بفرحه: هلاااا وغلااا بها الصوووت ...
وضحى ببتسامه حب: هلا باللي يتغلون
اريام تنسدح ع ريل هادي: شحالج
وضحى تفتح الدريشه وتاخذ نفس عمميق : طيبه طاب حالج شحال هادي ...
اريام تحط يدها على لحيته وهو يضحك عليها وقالت: والله بخير ونعمه يسرج حاله يالس يدلع عليه ...
طاالعها هادي وهو يعض صبوعه بخفه وقالت وضحى: ههههههه فديته سديت العوق عنه الغالي والله ابركها ساعه يوم يدلع عليج عاد يحصل لج انتي ولد احمد يدلع عليج ..
سحب تلفون وحطه سبيكر وهو يقول: والله انها كذابه هي لاعبه فيني لعب مذوبتني مب مخليه فيني عقل وحضنها وهو يقول هالكلام وباسها ع خدها ..
ضحكت وضحى وهي تقول: انا ادري انك تضعف قدامها مشكله الحبيبه ..
ضخك هادي وهو يقول: قسم بالله احس قلبي اول مره يدق مايعرف يخفق بقوه الا يوم يشووفها ...
ضحكت وضحى وهي تقول : شعليك يا الحبيب المهم غناتي بخليكم فديتكم ..
هادي: امورج طيبه غناتي
وضحى تضحك: حمدلله بس احسن عن قبل بكثير ...
هادي يلعب بشعر اريام:اوك غناتي تبين شي ..
وضحى تتنهد: سلامة روحك بس تخبرتوا عن اشواق..
هادي يضحك: هيه طيبه اشوواق باقي له شي بسبط وتنورنا ..
وضحى بفرحه: الحمدلله ....
هادي يبتسم: يلا عيل عيوني ودعتج الله ...
سكروا الخط ..
:
خـلك على الـنيه تجيك التوافيـق
‏لو أغلب قلوب المخاليق ظلمـاء
‏اللّه يبـل الـريق في حـزة الضيق
‏لا شحت كفوف المخاليق بالماء
:
:
:
بعد ما سسكرت سمعت صوت قفل حجرتها لفت وهي تتحسبه ظافر استغربت انه يأ من وقت بس تفاجأت بوجوده : انننته !!!
يوسف يبتسم ويقرب: اييييه بشحمه ولحمه عيل انا يمد ظافر يده عليه ..
تنفسها بدا يتسارع من الخوف وقالت: تكفى ارجع ترا والله اذا درى بك ظافر بيجلطك ..
ابتسم بخبث وهو يقرب اكثر: تعالي اوعدج ماضرج..
وضحى تطالعه: انته شو اللي تباه مني ..
يوسف يشوفها كيف ترد ورى وبهمس قالها: اذا بعدتي زياده بطيحين من الدريشه وما وراها شي يسندج لا تتهورين ارجوج..
خافت وضحى تصد ورى وتشوف المنظر يخوفها قالت بهمس: يوسف انته وعليا لبعض ليش حاكرني انا في سالفة وبعدين من عطاك مفتاح شقه كيف دخلت ..
يوسف سحبها من خصرها بشكل سريع لان ريلها كانت ع الحافه وضمها ع صدره وهو يقول: مادري لاا تساليني بس اللي عرفته ان لازم اقرب منج ولا..
قاطعته بخوف وهي تبعد: ولا شو !!
يوسف بضيق: سمعيني نحن في غربه ومب لازم نسوي لعمارنا مشاكل وانتي تعرفين مريم وظروف زواجهم من بعض الحين انا اطلبج طلبه تبقين لي حبيبه وابقى لج صديق ..
فجت عيونها بصدمه وهي تقول : شوووو لا تتهور يابن الناس شتخربط انت...
غمض عيونه بقهر وهو يقول:وضضحى مب في مصلحتج ترا قدامج خيارين تبقين ويا ظافر ولا تنتهون نفس ما بديتوا ..
انصدمت من كلامه وهي تقول : خاف رربك ..
بعدته بقووو وهي تقول: ارجوك يوسف لا تأذيني ارجوك .يوسف قرب منها وهو يقول: تكفين وضحى والله محد راح يدري عن علاقتنا والله حلفتج بالله ..
تضايقت منه ومن أسلوبه: طيب روح واوعدك افكر ...
بخبث قرب وهو يقول: لا جد ياهل تصرفيني ..
تخرطفت بستاره وطاحت ع الأرض ويلس قريب منها وهو حاضن ويهها بكفوف ايده : تكفين لا تبكين والله يا وضحى انج مب رخيصه عندي شو اسوي الله احط فيني غريزة اني احب الجمال واحب اتملكه حتى لو ما كان ملكي ...
وضحى تصارخ وتبكي: روح الله يخليك يوسف روح ...
قرب منها وهو يبوسههها بشغف: بروح بس بعد مابرد يوف قلبي ...
بعدته بالغصب عنها ومسكها من ريلها وهي تصارخ وتترجاه ولكن ضعفها وضعف بنيتها ما ساعدها لكنها بسرعه قالت: يوسف والله بنفذ كل اللي تباه ابعد الله يخليك ابعد...
بعد عنها وهو يقول: وعد !!
مسحت دموعها بقهر : وعددد..
يوسف حط في ايدها ورقه فيها رقمه وقال: نتواصل وبعدها نتفق على كل شي ..
طالعتهه وهي تقول: حرام عليك عليا تحبك ...
طالعها بطرف عينه وقال: عليا موضوعها منتهي بالنسبة لي بس عادي حتى اخطبها هذا ما يمنعني منج انتي فاهمه عليه ولا اتم قاعد معاج لين ما ايي ظافر ويشوفني وياج..
وضحى بتهور: لا والله تروح تكفى ارجوك يوسف ارجوك..
قرب منها وهو يمسح دموعها باسها بين عيونها وهو يقول: خلاص جلطتيني بصياحج....
بعدت عنه وهي مشمأزه منه ومن نفسها تحس نفسها رخيصه كلن يبي يمتع نفسه فيها ...
طلع بعد ما وعدته تكلمه ..
:
في المستشفى بعد ما مريم تاكدت من المفتاح ووجوده ع الباب من دون ما ينتبه ظافر عليه فالت ليوسف اخوه اللي كان يحلف انه بيخلي عليا وينهي كل شي بينهم اذا ما خلته يدخل ع وضحى بعد ماعرف منها انها هي راعية العيون الذبوحيه..
نرجع للمكالمه اللي بين يوسف ومريم..
مريم تصيح: اخافه يطلقني من تزوج هالوضحى انته ما شفته كيف ميت عليها ...
يوسف بلا مبالاه: عاد حسستيني راعية العيون الذبوحيه عشان يموت عليها..
مريم : هي والله هي وضحى اللي تضارب وياك عشانها
يوسف بصدمه وقف سيارته بنص الطريق: جذابه !!! قولي والله !!!
مريم: والله العظيم ماجذبت عليك..
يوسف بقهر: الكلب خذاها عشان يتمتع بها بالحلال والله اروايه سمعي بحجز الحين لإيطاليا وبييكم وبس تطلعين خلي المفتاح ع الباب وحسح عينج حد يعرف بلي بيستوي بيني وبين وضحى انا بخلي نفسي ياي عادي ماعرف ان حد في شقه فهمتي ولا والله يا تروحين ملح من ظافر وعيالج..
ردت بوناسه: يوم المنى اللي تبعدها عن دربي ....
يوسف بتحذير: خلي نفسج ما تعرفين شي مب تحسسينها انج ورى الموضوع ولا والله بتروحين من كيس عمرج وبتخسرين عيالج وريلج ...
مريم بسرعه: لا والله ما ابين شي ولا حتى بدقق في أي شي يخصها ..
يوسف: تمام عيل ،،، يوم بوصل إيطاليا بخبرج..
:
:
وضحى كانت تلعن نفسها مية الف مررره اتصلت بروضه مغلق ،، ماتعرف تتصل بمنو انتبهت على ضوء احمر خافت ما تعرف مصدره وين لفت على الدريشه واتضح لها لون تحركت واتجهت صوبه افتحته وشافت الاضاءات والناس تحت محتفله ابتسمت بس ركزت ع الضو ينعكس من الغرفة استغربت طالعت في كل مكان مالقت شي سكرت البلكونه وهي تتحرطم وضايقه ... تفاجات باتصال من رقم غريب ردت بضيق: الوو ..
يوسف يبتسم: ما قلنا ما نبا ضيق ليش تعاتبين نفسج خلاص اهدي..
وضحى بضيق: يوسف..
يوسف يبتسم: لبيه يا من يحلى اسمي بطرف لسانه ..
وضحى بخنقه: تكفى خلاص انسى انته بعير تحقد ع الواحد انا ماضريتك..
ابتسم: ومن قال انرياج تضريني وضحى انا مب سفيه ولا ياهل اضرج بس انا ابتليت ماقدر اقاوم البنات ومب أي بنات بذات اللي فيهم نقطة ضعفي وانتي جمعتي نقاط ضغفي كلهم يعني لو بتغير بتغير ع ايدج ..
وضحى: طيب كيف انا متزوجة وما احل لك ..
يوسف : بس انا ما تعودت ان حد يرفضني واحب املك شي حتى لو ما كان لي ...
وضحى: افهم من كلامك ان عادي تدخل في الحرام...
ضحك يوسف وقال: بصراحه لو الحرام انتي راضي فيه ..
همست بضيق: مب قادره لا اتقبل وجودك ولا اتقبل نفسي ..
يوسف تكفى طلبتك لا تفتح جروح حاولت ابريها أبا أعيش الفرح لو يوم عنبوه جنه حد داعي عليه ما استانس ...
يوسف : سكري وضحى ظافر ومريم رادين مابا حد يشك فيج ..
سكرت بضيق وهي اتنهد ..الله يستر منك يا يوسف ..
كان تفكير يوديها ويردها ...
طرشت مسج لروضه بانها تكلمها ضروري اول ما تفتح تلفون ...
✅ انتهى
توقعاتكم
يوسف ووضحى ؟؟؟
ظافر ؟؟؟؟
ووضحى شو بتسوي شو الخطوه اللي بتخطيها؟؟؟


:0_c7f01_1194c319 _S:
ياعمري على كاتبه أنا
جمال وتميز وابداع يا ذوقك وفنك في كاتبه
أحبك وأحب أسلوبك وتميزك
أستمري وإلى الامام دوما


 

رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #199


الصورة الرمزية ضامية الشوق
ضامية الشوق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 28589
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : منذ دقيقة واحدة (10:35 AM)
 المشاركات : 686,883 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : White
s19



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دجى الليل مشاهدة المشاركة
الجزء الرابع والثلاثون..
:
ليس كل من يواسيك لا جرح عنده، ولا كل من يعطيك يملك أكثر منك، الإيثار ليس إيثار متاع ومال فحسب.. قد يشاطرك أحدهم آخر زاده من الصبرِ، ويهبك ما تبقى في قلبه من أمل، ويقتسم معك آخر ابتسامة قبل أن ينفرد بحزن طويل.. فأحسِن استقبال الود فإنه ثمين ✨
:
دخل ظافر الشقه مع مريم انصدم بان الباب مفتوح قال: نحن ما قفلنا الشقه يوم ظهرنا ...
مريم تحاول تكون طبيعيه: والله مادري يا ظافر انته اللي ماسك المفتاح مب انا ..
دخل وعق جاكيته في صاله وراح يشوف وضحى دخل لقاها نايمه قرب منها طبع بوسه ع خدها وانتبهه لدموعها مسح ع خدها باطراف اصبوعه ومن حست بشي نشت بخوف وهي تصارخ : لالالا تقرب دخيلك لالاا
لف عليها بخوف وهو يشوفها: شفيج
تعوذت من بليس وهي تقول: كنت احلم بكابوس وابتسمت بضيق وقامت تبدل ...
شاف الخوف والهلع بيظهر من عيونها خايف عليها حاس فيها شي بس ما تبا تكلم ...
طلعت من الحمام وهي تنشف وجهها قالت :شحال احمد ...
رد ببتسامه: بخير احسن من الأول ..
ماقدرت ترد الابتسامه له نهائيا وصورة يوسف ما تفارقها ..
لفت ع التسريحة تعدل شعرها حست بحضنه من ورى أبعدت ايديه وقالت باضطراب : ظافر مالي بارض على شي وابعدت عنه وهي حاسه بنفور بعد اللي صار كرهت كل حد حاسه نفسها متعه لجنس ادم مره علي والحين يوسف وظافر اللي كان حبه من طرف واحد لين خذها بالحلال حسته ماخذنها متعه يتمتع بها تشوف الحب في عيونه ونظرته تبين لها هاشي انه يرغب فيها ويباها بكل وقت عكس مريم اللي هي ام عياله ومايحس بالحب تجاهها لكنها ام عياله وفي احترام بينهم انتفضت يوم لفها وقال: شفيج يا عيني ..
طالعته بصمت لثواني واتجهت لبرى الغرفه عشان تبعد عن اسالته لقت مريم قاعده تطالع تلفزيون وتاكل فشار 🍿 سلمت ردت مريم السلام وقعدت وضحى وعينها ع تلفزيون ولكنها سرحانه عقلاً وقلباً وفكراً ايضاً ما انتبهت لظافر اللي يأ وقعد عند مريم ياكل من الفشار ويشوف الفلم وياها لف ع وضحى وهو يقول: عيوني بلاج فديتج
لفت عليه وضحى والخوف مالكنها والله ماتم فيها فواد حي طالعته وهي تقول: مافيني شي بس تعبانه ...
مريم كانت تراسل يوسف وتقوله عن حال وضحى لكنه طنشها وقال مايخصج شو سويت فيها رجاءً التهي بنفسج وايد احسن...
سكتت مريم بعد المسج والتمست الخوف في عيون وضحى وشافت ظافر راح وقعد قربها وهو يحضنها من طرف كتوفها: وضحى ..
طالعته وهي تشتت نظرها على تقاطيع ويهه حطت راسها ع صدره والتزمت الصمت ..
لفها بحضنه وبدى يخلل اصبوعه بشعرها باسها ع خدها بوسسسه طوووويله وهمس: عيونج فيها عتب ولوم صح وفيج خوف ..
بعدت عنه وهي ترتب شعرها: لايتهيألك ،، مافيني شي ...
ظافر مسك ويهها بكفوف ايده وحط عينه في عينها كسرت عينها بسرعه وهو قال: والله انه فيج شي ياغير ما تبين ترمسين،، نسى وجود مريم التفت وشاف مريم تطالعهم بغيره .همس لها روحي الغرفه وشوي بي الا اعرف شوفيج ...
قامت بدون تردد أصلا ودها تشرد من اسالته ..
دخلت وشاف تلفونها يرن ردت بلهفه: هلااا روضه شحالج
روضه بصدمه: بخير فديتج بس شوفيج ليش نبرتج نبرة وحده ملهوفه..
وضحى: روضه احتاجج أبا اتلاقى معاج ...
روضه بصدمه: بس نحن ردينا البلاد ونسيت اقولج...
وضحى بخيبة امل: قولي والله ...
روضه : والله فديتج ليش شوفيج ريلج سوى بج شي ...
وضحى بضيق: لاااا بسسسس شافت انتظار يوسف وقالت بهمسس برجع اكلمج ردت ع يوسف اللي قال: مب من مصلحتج الموضوع يطلع بينا لا تقولين لها أي شي..
وضحى بخيبه امل وهي تشوف الضوء الأحمر تحول الى اخضر قالت بهمس: انته تتصنت عليه...
ابتسم وقال: هيه..
بالم جارج : ترا انا ما اقدر اتحمل حسستوني رخيصه ومتعه لكم كلكم وشهقة بصايح وسكرت تلفون في ويهه وكملت صايحها ...
يعني بلاه الحين لو اخطط تسافر بيدري ..
طرشت مسج لروضه أبا ارد البلاد بس مابا حد يدري كيف شو الطريقه ؟؟
ارتعبت يوم سمعت صوت الباب قامت بسرعه دخلت الحمام تتسبح ونست تلفونها على الشبريه ..
ظافر : دخلت الغرفه وانا مصدوم شفيها ليش ربعت الحمام بهاي طريقه شفت اشعارات في تلفونها مسكته لعل وعسى اعرف شفيها..
قرى المسج من روضه ( وضحى تستهبلين كيف يعنى تردين ومحد يدري انج راده البلاد شفيج شو صاير وياج ،، بينج وبين ريلج شي ) ..
الاشعار الثاني كان من رقم عليه اوموجي صدمه وحاط تعليق بس ماقريته سمعت صوت الباب ينفتح طلعت وهي لابسه بجاما وشافت تلفونها في ايدي خافت توترت سحبت التلفون مني بصدمه وخوف ...
طالعتها وقربت منها: شفيج شو صار !! ليش تبين تردين الامارات حطت ايدها ع شفاته وهي تهز راسها بخوف وبهمس: لا تنطق اسكت ..
ظافر بعصبيه بعدها عنه بقوووه وطاحت على السرير وهي تحس بالكمدينو في ظهرها تالمت بسس اسكت تجمعت الدموع في عيونها وهو قال: تكلممممي شفيج مينوننه انتى مب صاحيه !!! شو فيج رحت ورديت ولقيتج متغيره كل هذا عشان غايضتج في مريم ..
هزت راسها بنفي وهي تبكي هجم عليها بقهر وهو يقول : ماعدت اطيييق سكوتج ولا حتى اطيييق دموعج صايره ممله وطلع وسكر الباب وراه وراح لمريم ..
اما وضحى نامت بدموعها والخوف يتملكها غربه وخوف وتهديد ومراقبات ومشاعر متضاربه وعدم ارتياح.
اما يوسف اللي كان يسمع الحوار اللي بينهم تضايق من كلام ظافر لها وحس بخوفها ومعاناتها ...
:
في كوفي في إيطاليا يشرب الكوفي وهو شارد العقل والذهن ويفكر فيها كيف خايفه منه لهدرجة انا مخوفنها ليش مب حاسه بالأمان اتجاهي عشان الجهاز اللي حطيته واعرف كل شي عنها تضضايق يوم سمع صوت نحيب صايحها اتصل على رقمها يباها ترد ردت بصوت كله نوم : الو ..
بان الحزن في صوتها وقال: وضحى ..
قامت بخوف واعتدلت : يوسف !!
يوسف بضيق: لبيه ..
تنهدت بصمت وسمعت صوته : ليش خايفة مني !!
صورة علي تكرر في مخيلتها يوم يهجم عليها وطاحت دموعها على خدها وهي تحس نفس المسلسل ينعاد عليها بس الابطال غير وتغير ظافر من صدها شهقت وهي تبكي سمعت صوته: ليش خايفه مني قتلج انتي حبيبه وانا صديق مابضرج افهمي عليه..
وضحى بقهر: انا ابرد البلاد تساعدني ..!!
يوسف: انتي مينونه تبين تتهربين مني لا تستوين حماره وعنيده ترا عنادج ما بيفيد ...
وضحى بقهر: ليتني ما كنت بالمستوى المطلوب من الجمال عشان ما البي رغباتكم الشيطانيهً...
يوسف يبتسم: والله عاد ربي اكرمج بكل شي مب بس بالجمال يا وضحى انتي تملكين قلب صافي ونظيف ومافيه شوايب الدنيا وتعكرها انتي الواحد يوم تكونين قربه يعيد حساباته في كل شي...
تسمع له بصمت وانصات وبعدها استرسل كلامه والله لو أبا اضرج ضريتج البارحه لكن مستحيل اضرج وضحى صح انا انسونجي وعيني زايغه وهذا مرض انا اعترف به بس انتى العلاج الوحيد والله وانا اعرف نفسي مادام قلت انتى معناته انتى اللي بتطلعيني من اللي انا فيه ...
صمتت دار بينهم لثواني وبهمس نفض وضحى: لا تحاتين شي وانا قربج تكفين طلبتج شوي شوي على عمرج ولا تخافين من شي خليج طبيعيه ..
وضحى بانهيار: طبيعيه عشان البى غرايزكم كيف أكون طبيعيه أي سكينه وطمأنينه بتحتويني وانتوا حواليني وبالذات انته اللي شتتني ونقلتنى من سما للقاع ..
يوسف بخوف عليها : وضحى هدي فديتج اهدي والله اذا ضريتج لج اللي تبينه خليج طبيعيه وانتي شوفي كل شي بعيونج ...
سكتت بعدها قال: ممكن اشوفج اليوم في شقه عندهم بزورهم او فالمستشفى طلبتج خليج طبيعيه عشان محد يشك في شي فهمتي ..
بخوف جاوبت: الله يستر ويعدي هالفتره ع خير ...
بضيق قال: قتلج لا تخافين ان كنت مستعد ابيع روحي بعتج اكثر من جي كيف اطمنج ..
بهدوء قالت: انا طبعي جي بسرعه يتغير شكلي وممكن أي حد يلاحظ بدون قصد مني..
يوسف: وضحى وعدتج ماضرج تكفين عاد ساعديني من صوبج ما تبينين شي ...
هزت راسها وكانه يشوفها وقالت بهدوء ورويه: الله يحفظك صار لازم اسكر وكمل نومي ...
بعد ما ارتاح ضميره وانه تطمن عليها سكر تلفون وهو مرتاح ...
:
في المصحة بعد ما وصل هادي عشان يشل اشواق بعد ما تم العلاج وشكر دكتور خالد وطلعوا ابتسمت بحب بينها وبين نفسها كيف قدر يطلعها من اللي هي فيه نفضت الافكارمن راسها وهي تقول: وين بروح ..
هادي: بتين عندي في البيت
هزت راسها بصمت واتكت على مسند سياره وأسندت راسها وهي تحاول تطلع صورته من بالها اللي علقت فيها وهو يبتسم لهادي ....
وصلوا البيت ولقوا اريام مجهزه لهم كيك ونافخه البالونات وحاطه الورد ومرتبه المكان حضنتها شوق وهي تقول: تولهت عليج ..
اريام تحضنها: هههههه حبيبتي والله الحمدلله ع سلامتج..
بعدت اشواق عنها وهي تشوف المكان وتتنفس بحريه تامه ..
اريام حضنةً هادي وهي تبوس رقبته: فديتتتك يا غريمي ...
ضحك ع خبالها وكفخ راسها وهو يقول: اعقلي شوي كبري ..
اريام تضرب كتفه: لا والله شايفني كبر يدتك (جدتك)اعقل ولا كبرك تراني بعدني فاتنه وعاشقه ومغرمه وعشرينيه وصغيره ..
قرب منها وهو يقول: هيه ادري كل اللي قلتيه اعرف ان فيج مادام تعرفين انج فاتنه وخطف بوسه سريعه على رقبتها : افتتيني زود ...
ضحكت بربكه من قربه وهي تقول: عنبوه ما تعرف تقاوم شوي لين ما نخلص الحفل ..
ضحك وهو يلصقها في صدرها ويبوسها بشغف وبهمس شاعري: هيه ترا مشاعريه بيدي محد قالج تفتنيني وعاد انا على طريف ماصدق خبر...
ضحكت وهي تهمس: خلاص انزين وعد الليله رضاك عندي وتضرب صدرها بيدها بخفه ..
ابتسم وهر ينزل عيونه على صدرها وقال بهمس: قسم بالله تفتنين الواحد بعدين تقولين ماتروم تقاوم نزل نفسه وهو يطبع بوسه على نحرها ومن ثم صدرها وحس بدقات قلبها وصدرها اللي يعلو ويهبط من الرجفه والشعور بدفء حبه واحساسه تأوهت وهي تقول: يا كلب عضيتني ههه
ضحك وقال: شفتج سرحانه قلت ارجعج للواقع ..
ضربته ع كتفه وهي تقول: ابعد يلا خل نحتفل باشواق ..
بعد عنها وراحوا صاله وشافوا اشواق تصور ومستانسه ومبنده الليتات ومشغل شموع البطاريه وبدوا يحطون أغاني ويحتفلون باشواق بعد ماقصوا الكيكة وكلوها ولعت اشواق ليتات وهي تقول : شكرا حبايبي ع المبادره الطيبه ...
حضنوها ببتسامه وبعدوها ضحكت وهي تقول لهادي: اصبر لين ما تروح فوق على طول حطيت اشواقك فيها من ييت طالعت اريام وضحكت ههههههه الله يعينج الليله ..
افتشلت اريام وهي تقول: ههههههه صدق انك بايعنها ومايهمك حد
راح فوق وهو يحط صبعه ع راسه وقال: والله عاد حلالي وكيفي ... ضحكت وهى تشوف انعكاس صورتها في المرايه ...
:
:
ترى همومي بجوفِ الليل تخنقُني
ويفضحُ الدمعُ قلبي رغم كتماني
:
‏ضاقتْ وأنت المُرتجى للحَلِّ
فرِّجْ عن المكروبِ يا ذا الفضلِ

:
في إيطاليا بعد ما قام ظافر من نوم استوعب انه راقد عند مريم تذكر احداث البارحه حط شوق وضحى في مريم غارق في العسل دخل الحمام يتسبح وانصدم جسمه كله اثار رقبته وصدره وكتفه ونحره انقهر يعني ها كيف اغطيه تجاهل الموضوع وقال في نفسه انا بعد تراني ما قصرت فيها طلعت حرتي من وضحى وشوقي في مريم ويلا عاد بيبدا الغياض افففففف تسبح وخلص وطلع شاف مريم اللي تحاول تخفي الاثار هو نفسه من صدم معقوله انا سويت فيها جي ماخليت مكان في رقبتها صاحي تنهد بضيق وطلع ...
لقى وضحى مجهزه ريوق ابتسمت وجرحها منه كبير مارد الابتسامه لها وقعد ع طاوله وصب له شاي انصدمت وضحى من ردت فعله بس من شافت اللي ع رقبته انسدت نفسها الحين عرفت شبلاه والله صدقه يوسف كلكم تتبعون غرايزكم ودليل انه من رفضتك وما عطيتك ويهه رحت لمريم تجاهلت الوضع ورن تلفونها وكانت روضه ردت بهدوء وهي تشوف مريم طالعه بلبس النوم عارفين ان محد في شقة الكل نايم في المستشفى عند أحمد استغربت. لكن عرفت ان المغزى عشان اشوف اللي سواه فيها والله كلهم مرضى رديت : مرحبا روضه..
روضه: وضحى انا وعبدالرحمن بني اليوم إيطاليا ومن نوصل بنروح شقه بريح وع طول بنتصل فيج ...
وضحى حست بتدمع من الفرح: يا عمري والله فديت قلبج غناتي .
روضه تطالع عبدالرحمن : والله لجل عين تكرم مدينه ..
وضحى بدن قصد: فديتكم والله عساني مابكيكم ...
لفت روصه على عبد الرحمن اللي وقف وطلع بعد هالجملة ..
روضه بتنهيده: فديت عينج ي ختيه نحن خوات ،، تذكرت شي وهي تنطق يسرعه: وضاحي روحي الكوفي الي قريب شقتنا وطللبي ظرف باسمج ..
استغربت وضحى وانظار ظافر ما بعدت عنها : ان شاء الله ...وسكروا الخط ...
ظافر يشوفها تلعب بالاكل وما تاكل بس تقطع خبز وتاكله ونظرته بعيده انفتح باب الشقه ودخل يوسف شهقت وضحى وهي تعدل حجابها وشربت ماي من الخوف حاولت ما تطالعه .. ظافر من بين ضروسه انجلعي الغرفة قبل لا يشوفج ويعرف انج راعية العيون الذبوح...
ما كمل كلامه لان يوسف يا وقعد وطالعها بتظرات استغراب وهو يقول: مب جنه هذي اللي انضربت عشانها يا ظافر ..
قامت وضحى وراحت الغرفه بسرعه وهي تلعنه وتلعن ظافر فوقه هذا يحلف ما يضرني والحين يقول لظافر هذي مب اللي انضربت عشانها اففففففف منكم كلكم غدارين ..
كانت خايفه ولامه نفسها بنفسها الخوف اللي تملكها مب طبيعي ماهمها ظافر ومريم شو سووا ولا همها شي الحين اكبر همها تطلع تروح عند روضه وتطلب الطلاق من ظافر بس كيف بيطلق الظاهر اني فعلاً غلطت يوم سمعت كلام عبدالله... وظافر ريال ييتبع غرايزه وبس مب الحب نفسي الحب الجسدي عندهم اهم من المعنوي تضايقت وانتفضت ع صوت فتحت الباب وشافت ظافر : انتي شفيج ليش تخلين الباب مفتوح ...
بخوف جاوبت: انتوا اللي رادين من برى مب انا يعني انت اللي المفروض تشيك ع بيتك اخ طافر ماهوب انا ...
قرب منها وبعصبيه وقهر: يا حيوووووواونه الحين شيفكنا من يوسف كل شوي بيطيح عندنا...
تكتفت بقهر من تغير أسلوبه المفاجيء بعد مارفضت قربه وحاولت تكون طبيعيه هزها بقو وهو يدفرها ع التسريحه تالمت من ارتطام ظهرها بحد التسريحة وتوها بتنطق تفاجأت بكلامه وهو يجثي عليها ويمسكها من كندورتها : انتي شوفيج من البارحة رافضه قربي حد في خاطرج ...
طالعته بصدمه وقال بقهر : حقوقي اباهن سمعتى ولالا!!
طالعته بضعف وبعدته عنه وهي تقول: مالك حقوق عندي حقرقك وماخذنها وتاشر ع رقبته ماشبعت ...
ضحك بقهر وهو يقول : هييييييه ما شبعت كل وحده ولها يومها وانتي اليوم يومج واباج تتجهزين لي ..
عدلت وقفتها وهي تقول: انته شفيك متغير أسلوبك صاير ####
رد عليها وهو يقول بعصبيه : شفتي اسلوبج والله ماشي اخيس عنه برري لي موقفج البارحه يوم قربتج ورفضتي يلا ..
جاوبت بقهر: حسيتك تباتي بس جسد خفت تكون نزوه وبكت وهي تقول خفت غريزتك هي تدفعك صوبي أبا اشوف الحب في عيونك وافعالك قلت بجرب اذا رفضتك شو بتسوي وكيف بتحتويني بس ياني ردك وعرفت قدري عندك بس اشباع نفسك وغرايزك ولا مايهمك انا شوفيني مافيني تباني فاضيه لك اربع وعشرين ساعه .
انصدم من ردها وشاف دموعها قسيت عليها وايد لكن مابيدي شي غير الصبر طلعت وانا ندمان البنت تفكر في شي وانا تفكيري شي ثاني كيف محتويتها من الخوف كيف كل تفكيري في تفسي واشباع ذاتي اوووف طلعت وانا متجاهل اللي في شقه ..
:
برى عند مريم ويوسف ..
مريم بعصبيه: انته ناوي ع شوه ..
دفرها برى الشقه وهو يقول: ذلفي لولدج
عدلت عباتها وشيلتها وهي تنزل من دري ،، اما يوسف اتجهه لغرفتها وهو يقول: الحين صدقتي كلامي ..
كانت هاديه ودموعها تنزل باسف واسى على حالها وصلت مرحلة متبلده من الأحاسيس ما عاد يهمها حلال او حرام خلاص هي اللي شافته في حياتها وايد عليها
قرب يوسف منها وهو يقول : شفتي ما قلت لج مرغوبه عند كل جنس ادم انتي فتنه والله وربي حط هاشيء فيج مب ذنبج ...
سكتت وهي طالعه بصمت ودمع على خدها ردت في ذاكرتها صورة علي وكيف هجم عليها وضعف اخوانها تجاه الموضوع وين وصلها علي الحين هي بسبته قاعده تتلته من مكان لين مكان ومن شخص لاخر كاني بنت من بنات الليل اعوذبالله من هاللفظ ولكن انحطيت بموقف يصعب عليه اواجهه بروحي قلت الحياه اضحكت لي بظافر طلعت غلطانه وان الحياه بعدها تتصارع معي
انتهى ✅ رايكم يهمني
ياعمري على كاتبه مميزه أنا
مبدعه ياقلبي ما أجمل ما تكتبين لنا يا عسل أنتي
أنتي أجمل كاتبه قصص وروايات بكون كله
مبدعه يا جملتي استمري إلى الامام دائما يا شطوره أنتي شو بحبك وبحب ما تكتبين لنا


 

رد مع اقتباس
قديم 12-31-2020   #200


الصورة الرمزية دجى الليل
دجى الليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29928
 تاريخ التسجيل :  Aug 2020
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (01:23 PM)
 المشاركات : 6,485 [ + ]
 التقييم :  114593
لوني المفضل : #Cadetblue
افتراضي



ياعمريً يا ضموي. سلمتي والله ع الكلام الطيب شرواج يا حبيبه والله من ذوقج الرفيع


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شكد مشتاق الك بس انته ماجيت تمرحنه قصـايد ليل للخواطر المنقولة 18 03-29-2018 01:27 PM
تكملة روايتي .." عازفة وتر قصايدليل للقصص والروايات "حصــري " 23 03-13-2018 04:21 PM
روايتي .. عازفة وتر قصايدليل للقصص والروايات "حصــري " 12 03-13-2018 11:32 AM
بسمة حلوه منك انته ... تصميمي منتديات قصايد ليل الجنيبي …»●[ريشهـ خلفهــا أنامــل ذهبيــهـ ]●«… 17 05-09-2017 12:49 AM
غيرك انته يا حياتي عيني والله ماتشوف إرتواء نبض …»●[ كوني قـمرآ .. في ليلة العمـر ]●«… 16 08-13-2015 04:14 AM


الساعة الآن 10:35 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق النشر لشعارنا و كتابنا ومسميات الموقع خاصة و محفوظة لدى منتديات قصايد ليل الأدبية
مودي ديزاين , المصممه اميرة صمتي