عرض مشاركة واحدة
قديم 11-13-2011   #3


الصورة الرمزية جنــــون
جنــــون متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 752
 تاريخ التسجيل :  Feb 2010
 أخر زيارة : منذ 9 ساعات (08:06 AM)
 المشاركات : 1,335,334 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لا أخشى عليك

..................من نسآء الكون

بــل أخشى عليك

من #

طفلة
تشبهني

مشآكسَة ، ثرثآرة ، مجنونة ، وتحبكَ كثيراً كثيراً
لوني المفضل : Azure
ديوان شاعر الحب/ صالح الشادي‎



ديوان الشاعر
صالح الشادي
الملقب بشاعر الحب



ما يهمك

ما يهمك ؟

ومن متى كانت سواليفي تهمك ؟

ومن متى كانت عباراتي تهمك ..

ومن متى كان الشعر ولا انا حتى انا اهمك

اكتشفت اليوم اني كنت ماضي

كنت شاعر يحترق يملا حياة انسان فاضي

واكتشفت ان الهوى ماهو بدمك

كان شي من الوهم كان افتراضي

يعني في تعبير سطحي

كان سطحي

كان ممكن ينتهي ..

او ما يهمك ؟

كان .. يعني العرش ما عاد بمحله

يعني دور لك مكان

يعني كل اللي حصل غلطة زمان

يعني شفلك تاج غير وصولجان

يعني مالك حق تشكي

يعني مالك حق تبكي

يعني غيب بهالعجاج ولا تبان

كان وعند الناس يعني كان

يعني موجود له ابعاد وحقيقه

له كيان

يعني نيران وغضب ريح حريقة

غضب وعنفوان

وعندك انتي كان

كلمه من بعض ما قال فمك

يعني من ذاك الكلام

اللي يعدي بسلام

لا يهمك عندك انتي والله اني ما ضعفت

بس عندي الحب من طبعي ضعيف

حبي ياللي فيه من قلب اعترفت وغيره

اوهام تخاف ولا تخيف

لا تقولي يا لطيف

شاعرك لو جاع يخبز من الم جوعه رغيف

شاعرك لو شاف ضيف يصير عند الضيف ضيف

شاعرك وبل ورفيف

شاعرك من وين ما رحتي وليف

شاعرك من وين ما جيتي وليف

شاعرك حريف

اقصد انه لا نوى الصعبه كسرها

واقصد ان قذيلتك يعرف شعرها

لمها ياما

ولو يبغى يلمك

بعد هذا ما يهمك ؟

استويتي وصار لك عنقود ؟

يغري الارض ويفجر ضماها

استويتي وصرتي اشهى من عروق الذكريات

ومن صباها

استويتي ؟

بس من ويت ارتويتي ؟

من سقى روحك حياه ورعاها

من وصل فيك النجوم وتباها

من هذاك اللي على صدره غفيتي

من يكون ؟

الله واكبر !!

كيف عنه ما دريتي

استويتي وبان لي وجه الحصاد

ااه يا وجه الحصاد

ااه يا ذاك الشحوب اللي تلاطم بالسواد

ااه يا ذيك الخدود اللي يصفعها الرماد

ما وفت

او ما وفيتي

ما يهمني

ومن يقول ان الوفى همي

ارحلي ماني بيمك

ارحلي كانك تبين .. لا يهمك

من متى كانت سواليفي تهمك

ومن متى كانت عباراتي تهمك ..

ومن متى كان الشعر ولا انا حتى انا اهمك




موجز النشرة

قلت بعد اذنك بتابع موجز النشرة
..كوكب الأرض بخطر والغافلين كثار
المدى من كل صوب حروب مستعرة
والمشاعر صاخبة بين الغضب والثار
امنحيني نصف ساعة صمت ياالمُهرة
نصف ساعة أو أقل ، أباسمع الأخبار !
بي وجع ماهو طبيعي بي تعب ، خدرّة
منتهي مانيب يمّ الطار والمزمار
قالت إنسى قلت لا ، أنا ولد حُرّة
ماخلقني خالق الكون العظيم (حمار)
ولو نسيت يفور دم محمّد الدُرّة
في وريدي ، وأشتعل وآصير له تذكار
صعب أصم اذني وأغض البال والنظره
النبي وصّى على الأقصى وسابع جار
قالت إقسى ، قلت كم حاولت من مرّة
وكل مرّة كنت ألين أكثر وأصير أشعار!
وش أسوي ولا بكفي غير هالزفرة
أنغبن، وآصير زفرة شجب وإستنكار
يوووه لو تدرين كم فيني من الحسرة
العيون تشوف ، لكن اليدين قصار !
كل ما كبر منادي طاحت العبرة
وكل ماكبر ضميرى قلت ياستار
إستشاطت بنت قلبي وغصّت النبرة
..وانطفت ، وأدرى تغار ولو عليْ غبار!!
قالت اختر بين قربي وبين هالنشرة
قلت ودي بالخبر،، أما البنات كثار !



شاعره

شاعره و الليل شاعر
و السهر غيمة مشاعر
و العيون عيون غيدا
ساحره و الليل ساحر
جونا صافي و دافي
و الوعد وافي و خافي
ترقص النار بلقانا
و تضحك حروف القوافي
يا حبيبه علميني
كيف أجن و جننيني
كيف أكون بدون كون
و كيف أزل و تعذريني
من عرفت الحب أغني
ألهوى فنه فتني
مفرداتي في غرامك
ياغرامي شعللني





علاقة عابرة

(1)
علاقة عابرة ..

وفتاة مكابرة ، ورجّال سهل !

وأنا ياابوجهل مليت .. من هذا الجهل !

ياليت ترحمني وتقلب وجهك الطيني ..

وتاريخ الهزل .

الروح من دنس طهارتها ، دنس ..

ثم إنكنس من سكة الصدق ، وعلى راسه نزل !

والدمع لامنّه نزل وأمسى على خد التراب ..

أصبح وحل !

مسكين ياالغافي بحضيرة عشق مافيها نخل .

ومسكين ياللي تلمس الوردة بأحاسيس النحل

ومسكين ياللي عايش ليومك ..

ولا به من يلومك ..

ولا عندك أمل !

الذل إنك تترك التاج الرفيع ..

وتلعق غبار النعل !

والذل إنك ماتشوف من الشموخ إلا الحضيض أوالسهل ..

والذل إنك ماتكون إلا (فحل ).

علاقة عابرة ..وفتاة مكابرة .. ورجّال سهل .

(2)

ياقليلين الشعور ..

تعلموا حب الزهور

تعلموا عشق الزهور

ولا تقطفوا هذا الرجا الموصول مابين المعاني والعطور!

النور لو نطفيه بإيدينا عمينا ..

وأرهبتنا دورنا ببرودها ، وفي وحشة الديجور .

والحور ..

هذا الباسق المغرور ..

دلوع الشجر ..

لو نقطع غصونه يشين .. ولا يسُر ..

ولو تمايل من طرب أومن عجب و سرور !

والتينة اللي عاث فيها الطير ..

غير التينة اللي ماوصلها غيرك إنت من الطيور !

والنفس فيها عزة لوتنتهي ..

أشرف لنا من هالحياة ، القاصيات من القبور .

ومن تاب تاب الله عليه ..

ومن غفل .. مايشبه الا الثور !

وطبيعة الدنيا تدور ..

وكلنا بالدور ! ولا فيها زعل .

الحب ماهوب العسل ..

والحب ماهو موعد وليلة دجل.

الحب انسان نبيل

يحلم ولا عمره وصل .

ماهو علاقة عابرة ..وإلا فتاة مكابرة .. ولا هو برجّال سهل ! .

(3)

يامبعدة ..

ومعربدة فيني ، خيال وطيف ‍

أنا جار الضحى والضي

وقلبي حي ..

ما له بالعتم والحيف !

وربي ماخلقني مثل زي وزي

غيمة ، أو سحابة صيف .

أحب إنك تكونيني ..

وأكونك شي ..

ماله وصف أو تعريف !

إذا زاد الجفاف الميْ

وإذا زاد الخلاف السيف !

وبلا هالظن في ربعي‍

وبلا هالطعن في طبعي

وبلا تخريف .

أحبك إيه أحبك إيه أحبك

ولو تقولي خان ..

أنا عازف عن القطعان وأهل الزيف!

ولكن لا وصلني ضيف ..

أبكرم من وصل ؟

حتى ولو ماله سوى عيني محل ..

ولو كنت ما املك من حطام العالمين إلا الغزل ..

بأسقيه نبعة من غزل

ماهي علاقة عابرة .. ولاهي فتاة مكابرة .. ولاني برجال سهل



غبي

غبي ..؟؟

أنا فعلا غبي !!

لوصرت مثلك ، من عباد الطين !!

هميّ ، هالبراقع والعبي ! .

أو كنت مثلك للجسد خادم

وللشهوة صبي !!

ياشيخ : حِل ْ .. أغرب عن عيوني وخل الشِعر لأهله ..

والقداسة للنبي !! .

ياشيخ : دوّر لك على فاضي

يقاسمْك الأراضي المجدبة ..

و البندقية والظبي !!

ياشيخ : ماني صاحبك ..

ولا تحسب إنك صاحبي ؟!

مشْربْك لو هو ياسلااااااام ..!!

حرام ، ماهو مشربي ! .

ومذهبْك في شرع الهوى متعاكسٍ مع مذهبي ! .

إنتَ .. من أتباع اللئام ..

وأنا من أتباع (إبراهيم المرحبي !!)





أفهمك

أفهمك .. وش فيك شايفني غبيّة ؟!

أو تشوف إني مثل بعض النسا عقلي شوية ؟!

لا تحاول تستفز انوثتي

ماآلين وإن لآن الحشى لك أو خضع غصبٍ عليه

ماآلين غير إن شفت دمعك

يركع ويسجد على شباك قلبي

اوعلى عسجد يِدََيه !

أفهمك .. فنان يطربك الخجل

لا شفت فجره في الخدود المستحيه .

و أفهمك .. ياالصايع المغتّر بأمجاد الغزل ..

ياأبو الغزل والنرجسية !

وأفهمك عذب النبا على السجيّة

كن روحك .. مزنة تسقي عروق المهمهية !!

مرتكي فوق السحاب

وبارد الأعصاب لكن .. فيك نار الجاذبية .

وش تبي .. كلمة أحبك ؟؟

ما أحبك

بس أموت بكل صوت تغرّده صبح وعشية !

وش تبي .. كلمة عشقتك ؟؟

ماعشقتك ..

لكن إحساسك فدع بي وإفترى باأحلى صبيّة !

أفهمك .. وأحتاج وقت أستانسك وأثقل عليك ..

قبل ما تثقل عليّ .

أفهمك ماني غبية ..!!

قلت أدري .. بس ما شاالله ذكية !!




البلد

البلد ..

يا كثر ما فيها أحزان ..

والسهر سلوة حيارى ..

والعذاب إنسان ..

إشرقي من عتمة الظلما وكوني

صبح يرتاح بعيوني

وشمس ريانه حنان

علميني أبجديات الهروب

من الغروب ولحظة الفقدان .

آه .. .. ..

يا صعب هذا الزمان !

…………

وين أولِّي ..؟

ما بقى لي غير وجهك

جيت ألوذ بنور وجهك

من عبوس أهل الزمان..!

جيت أقول إني تعبت من السفر

بين الصور !

وإني ضجرت من الضجر

ومعانق الجدران ..

وجيت أقول إني هزمني البرد

وإن الوجد كايد ، والأمل خوّان!

وجيت أقدم لك قصايد ورد لكن

نصفها حزنه يفوح ..

ونصفها ذبلان ..!

جيت ابنسى .. .. صدقيني ما بقى

فيني جلد ..

ومحد من الهم خالي ..

وكل خالي ما خلا من ها النكد !

والبلد/ يا كثر ما فيها من أحزان

اقصري صوت (المسجِّل) ..

سكتيه اللي قضى عمره يدّجل

ضحكتك ..!

ياني شغوف لجلجلتها ..جلجليها ..

واتركي الدنيا تجلل

واعزمي الفرحة

وخليها تعجّل بالوصول !

الأغاني كذبة إنسان يعاني

وشيء ثاني

لا تظنيها مواني

ولا تعديها ولا ربع الحلول !

والطرب ، أنتي طرب كلك

دخيلك موّجي ظلك

وقولي كيف أفلك ..

وإن جمعتك .. علميني وش أقول ؟

تلمذيني ..

لعنة (الأستاذ ) من حولي طفت ضوّي ..

وتوّي بأول فصول التأمل والذهول !

والخطاوي في حذر ،

تنسل بي وسط اندهاشي

والعقل مشلول ..!

………..

يل دليل اللي غدا منه الدليل ..

إقهري ها المستحيل ..

وانفضي عن كاهلي حمل المسافة

ولا تخليني كذا مثل الذليل ..

وكان في قلبك حنان ..

طالبك/ لا تتركيني في مهب الحزن

وأوجاع الزمان

إغسليني من غثا الأيام بشوية وفا

ودوّري لي في ظروفك عن مكان

وعن أمان ..

وغيبيني في تضاريس المشاعر

في مناخات الجسد ..

لو دقايق تحسبيها ، أو ثواني بالعدد

وبعدها ما أبي أحد ..

غيرك .. ولا غيرك أحبه للأبد ..

والبلد / يا كثر ما فيها من أحزان





وينك يالفرج

يوم ضاقت ..


قلت وينك يالفرج ..؟

قال : جيت ..

وشفت حولك ألف صاحب ..

وخفت أسبب لك حرج !!

إرتكيت ..

بس وين اللي يشيل الحِمل وينه ..

وين ذاك اللي ذخرته للظما قطرات .. وينه ؟

وين أبو الفزعات عني ..

ما قدرت ألقاه وينه ؟

من لمحني فوق كفّ الموج .. فضّ

كسَّر ألواح الرجا بيني وبينه !!

حزّ نفسي ..

غصّ في حلقي .. ورضّ

كل ضلعٍ لي معاه .. وغضّ عينه !!

يحسب إني مِتّ همّ ..

ولا درى إني حيّ لكن ..

مِتّ من خنقة يدينه !!

يالفرج ..

صاحبي ما شفت زوله ..

من فقدته فيوم شِدَّه ..

بس لو جاني على قلعة عيوني ..

حالف إني ما أردَّه ..

والمودَّه يالفرج .. هيِّ المودَّه ..

صاحبي .. مالي بصدَّه ..

صاحبي .. روحي عرينه ..

ولو نصاني والنواصي عشب قبري ..

والله إني غصب لآحيا .. ثم أعينه !!

إرتكيت ..

وطحت ..

والجلمود .. ناخ .

آه يا كذب الليالي البيض ..

آه يا ظلم السباخ ..

من مشاها ولا وراه زنود تبري الكبد .. داخ .

يا كثر ما خيِّبتّ .. ظنّ اللبيب ..

ويا كثر ما غيِّبتّ .. وجهٍ قريب ..

ويا كثر ما شاف منها ..

صافي النيَّه .. وشاخ .

إرتكيت ..

و أثر ظِلِّي ما يمون ..

و أثرني كومة طعون ..

من غلاة أصحابها ..

ما قدرت أقول : آآآآخ .

لي مبادي ..

وصاحبي .. لوجار منه الجور .. عادي

وصاحبي .. لو هو قتل ذكراي .. عادي

وصاحبي .. لو هو بِخل بِرضاي .. عادي

وصاحبي ..

يبقى العزيز الناصع اللي له ودادي

ودام أنا ستره وثوبه ..

صاحبي .. ما أقول : عنه أبداً ، وتوبه ..

يا هلا به ..

وبعيوبه ..

وبذنوبه ..

يا هلا .

إن وصلني .. ياهلا .

وإن قطعني .. يا هلا .

صاحبي وإلا فلا .

والغلا نعمة كريم ..

وساقها لكلّ الملا .

ويالفرج .. حاول تحبّ .

دام لآهل الأرض ربّ .

ولو تشوف .. أصحاب واجد حول قلبي ..

لا تعاندّ .

السواعدّ من سراب !

والحصايدّ من يَباب !

والشِعرّ .. كذَّاب !

خلّ فِتَّال الشوارب .. عن يمينك ..

ولا تخاف من الحرج .. لو قيل وينك ؟

كلّهم مثلي تراهم .. باالنهاية ..

طالبينك .. طالبينك

طالبينك .. يالفرج !!

ويوم ضاقت ..

قلت وينك يالفرج ؟

قال : جيت ..

وشفت حولك ألف صاحب ..

وخفت أسبب لك حرج .



الشيب

الشيب
هذا الضيف الأغبر زارني!.

والضيف له حقه وله تقدير..

وأنا على ما شفتني يا طير..

مثلك أفزّ من الصدى..

احتاج مثلك للمدى..

للبوح..للتعبير...

خذني أبي أتنفس..

خذني ما دام إن المسا عسعس!..

والدااااار صااارت غير!!

يا طير يا رفراف..

خذني ورى الأطراف..

خذني ، وأنا المسؤول عني.. ولا تخاف!

الحزن من ربعي!!

وعشقي من عرفته ما تغيِّر..

في الصبايا ...وللرغيف لحاف..

يا طير يا رفراف...خذني ورى الأطراف..!!

خذني وب أحكي بـ صمت ..

للشيح...للقيصوم...للعزّاف..

عن قصة غياب المطر...

وعن طعم هالدنيا بدون أنصاف..!!

الشيب..

من جيت أنزعه..

قالوا مردّك للبياض..

وكل شعره بـ أربعة..!!

قلت أربعة!

قالوا كثر جهلك ولا لك اعتراض..

والحقيقة موجهة..

آآآه ياااا هي موجعة!!

إنّك تخون الشمس..والبرد يسريبك!!

آآآآآه يااااااهي موجعة!!

إنك تشوف مرايتك تفرح بتعذيبك..

ي أنت يا طيبك..

أشغلت نفسك في سراب من البشر..

غابوا..

ودورت العذر لغيابهم..!!

وفي غيبتك ما دوروا إلا عذاريبك..

تعوذ من إبليس ومن هالناس ومن طيبك..

ي أنت يا طيبك!

لو لاح لك وجهٍ من الماضي ..

تشجع وأصفعه..أو أمنعه..

ما ينفعك مثلك غبي..ولا تنفعه..!!

الشيب لو زارك ،وقارك فيه..

حييه..ثم حييه..ثم حييه..

الشيب مثل أحلى القصايد..

روعته في مطلعه!!..

طفلة وطاحت من زحام..

قالت : سلام!

قلت: السلام نام ..وخليني أنام!

من بعد نوّار العمر وش فايدة كثر الكلام!!

قالت سواليفك عسل..

زدني غزل ..زدني غزل..

ومن يطلب الجنة من أمثالك وصل!!

يا شاعري قم ..واسقني نخب الغرام..

قلت : السلام نام ،، وخليني أنام!

قالت : ولا قلّ الغلا..

أبيك أنا ..وإن قلت لا.!!

ولك ما تبيه من الولا ومن الحلا..

ولا لي بديلك في الملا..ولا لي مقام..!!

قلت : الهوى عند الخفوق إذا استوى

جهل وحرام!!

والشيبتين آخر مشاوير الصبا..

وأول مشاوير الصيام..!!

ولا على شايب ملام !!

قالت : سلام ..

قلت : السلام..

ويا الله عسى حسن الختام




يتبع


 
مواضيع : جنــــون



رد مع اقتباس