المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تكفى ضمني بالحيل وراعي مشاعري .. وأدفني بين إيديك وأجبر بخاطري:بقلم /خآنتني أحاسيسي


جنــــون
08-04-2011, 12:01 AM
بسم الله الرحمن الرحيم ..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
هذي الرواية بقلم كاتبه /خانتني احاسيسي
اعجبتني وقلت بنزلها هنآآ .. وابصراحه احسها تستحق القراءة
وان شاء الله تعجبكم وراح انزل لكم اول وثاني بارت
وان شاء الله الاقي تفاعل وتشجيع..





~((.. بسم الله أبتدي ..))~


((تكفى ضمني بالحيل وراعي مشاعري .. وادفني بين ايديك وأجبربخاطري))




التعريف بأبطآل روايتنآ ..
محمد الــــــــــ.........
وعدد اسرته 7 زوجتته ((فاطمة)) وأولاده ((يوسف28سنة)) طويل وعريض وابيض وشكله مملوح مرة و يشتغل كابتن بطيران يعني طيار((فارس 26 سنة))وسيم بقووووة وابيض وعيونه عسلية وشعره اسود وناعم وطول بس مو عريض حيل بنيته حلوة ويشتغل دكتور أسنان و((عبدالله 22سنة)) يحب الهدوء بالبيت والرجآجة برآ البيت داايما يحب يمزح بدفآآشة مع خوآته ويدرس بيطرة بالجامعه ووبناته((سارة 21 سنة)) هادئئة وتهبل جمال واخلاق عليها رووعه شعرهآ طويل لنص ظهرها يعني وناعم حييل وخوآتها زيهآ و ((نور ونوآر توأم 19 سنة)) سبحآن الخالق الناطق.. نفس الشي بكل شي بس نوآر هادئة ونور شقيه^_^ وطولهم حلوو ونحيفآآت ويحبون الكشخة والرزة ..العايلة كلها كذآ وشعورهم مرة طويلة
وزوجة يوسف ((حور22 سنة )) بنت عمه ويحبها وتحبه تخرجت من الجامعه حلوة وجميلة واخلاقها مرة عاليه ..وحلووه

عبدالعزيز الـ ........... أخو محمد وابوحور ..
وأولاده ((تركي 27 سنة)) يدرس ببريطانيا طويل وحنطي وجدي بدراسة يحب أخته آروى ومايقدر على زعلهآ ((علي 26سنة))دكتور بنفس المستشفى لكنه دكتور اطفال الي فيه ولد عمه فارس وهم ربع وعلاقتهم قويه حييل وي بعض
وبنته ((آروى19 سنة)) حسآسة وطيبة وحلوة ويتيمة الأم .. وتحب اخوها تركي لانو هو محسسهآ بالأمان وطآقة الميآنه مع بنات عمها نور ونوآر وتدرس بالجامعه بنفس القسم وياهم طويلة وبنيتهآ زينة ودآيما تحافظ على هدوئها ونعومتها بالجامعه وبرآ الجامعه ..

شريفه أخت محمد وعبدالعزيز ..
اصغر منهم طبعا هي ماعندهـآ الا بنتها وحيدتها (( اريام 21 سنة)) تدرس بالجامعه اخر سنة .. بكلية العلوم..
ابوهآ متوفي من يوم هي بابتدائي .. نعومه وحلوة .. وتحب تغير روتينهآ بكل شي .. وماتحب تتكبر على غيرها مهما كان مستواهم.. وتحب أمهآآ بقوة وتعتبرهآ صديقتها بنفس الوقت ..


مريم أخت فاطمة متزوجة من (( ناصر الـــــ.....)) ويملك عمارات وشركة و متواضع لكن اسلوبه حآد وكلامه يمشي عالكل .. وعندهآ ولدين (( بدر25سنة)) يحب يعتمد على نفسه حلو ومملوح وطويل وشعره ناعم ((خالد 22سنة)) علاقته حسآسه مع عبدالله .. ودآيمآ تكون حزازيات بينهم .. ويدرس معآه بنفس التخصص حلو ومرتب وشخصيته زقرت وراعي فزعآت.. ((لجين 20 سنة)) حبوبة هالبنت بس غيــــــــــــورة واذا حبت شخص تحبه يكون لها بس رغم كل هذا الا انها تملك طيبه للكل .. ولاتحب تزعل احد وجميلة ونااعمة وشعرهآ طويل مــرة..


((سامي32 سنة)) اخو فاطمة يشتغل محامي وعنده مكتب محماه خاص فيه .. مو متزوج .. بس يحب شغله
وينشد له بشكل كبير.. يحب اعيال اخته بقووة .. وداائمآ يحسسهم بان موخالهم الا صديق لهم ..

((الجزء الأول))


مع شروق شمس الصباح من جديد بالسعودية بالمنطقة الشرقية مع بداية عام دراسي جديد ..
أجتمع أفراد أسرة محمد الـ ........ على مائدة الأفطار
الوالد محمد : صباح الخير ..
الكل : صبآح النور ..
الوالدة فاطمة : يلا وين من ننتظرك ..بتتأخر عن دوآمك وبتأخر اعيالك عن دوآمتهم..
فارس : لاآآآ يمة أشدعوه هذا الوالد مانقدر فيه لعيونه نتأخر..
نوآر ونور بابتسآمة : صدقت يافارس..
فاطمة بمزح : كأنكم صرتوآ حزب علي..!! ترى انا امكم بعد ..
فارس ونور ونوآر بابتسامة : والله وأنتي غـــــــــــآلية ماتهونين علينآ ياست الكل
يوسف : الا وين ســارة ..؟!
فاطمة : والله مدري انا صحيتها من النوم وارسلت الخدآمة لها ..!
نور ونوآر يطالعون ببعض وسآكتين ..
الوالد محمد : اشفيكم نور ونوار كأن في فمكم كلام ...؟!
نور ونوآر : هآآ لا يبه سلامتك ..
فاطمة : بلا عباطة انتي وياها مبين عليكم تعرفون شي عن سارة ولا تبون تتكلمون..
فارس يناظرهم بنظرة يستصغرهم : طيب انا صاعد عند سارة ((فارس يموت في اخته سارة ولايحب يزعلها..))
نور ونوآر : يالله عن أذنكم بنروح الجآمعه..
محمد : يبآ يوسف شفيك مانطقت من جلسنا عالفطور .. الا انك سئلت عن سارة.؟
يوسف: سلامتك يالوالد مافيني شي .
محمد: علي هالكلام يايوسف ..
حور حطت يدهآ على يد يوسف : شفيك يوسف ..
يوسف : قلت مافيني شي غصب يكون فيني شي..وطلع من عندهم
محمد: عن أذنكم يادووبني الحق على الشركة..
حور وعبدالله وام يوسف : اذنك معآك..
((فارس عند غرفة سارة ..يطق الباب..))
فارس : سارة..
سارة : ........
فارس : سارونه حبيبتي ردي علي لاتخليني اروح دوآمي وانا احاتيك((طبعآ يشتغل دكتور))
سارة : مافيني شي فارس بس تعبآنه.
فارس : يعني ماراح تدآومين اليوم بالجآمعه..!!
((سارة فتحت الباب وجلست على سريرهآ))
فارس : سارة اشفيك.. كلنا نحآتيك ..
سارة: أنت يمكن ..باستهزاء :بس الباقي هه أشك ..!
فارس : سارة ممكن تقولين لي اشفيك ..!
سارة بحزن : خلاص فارس قوم رووح دوآمك واذا رجعت رآح اشرح لك .. كل الموضوع ..
فارس بابتسآمه : وعد .؟
سارة بابتسامة مصطنعة : وعد..
(( في الجآمعه نور ونوآر وصديقتهم يسلمون على بعض وفرحآنين بملتقآهم عالسنة الجديدة..))
نور: اخبااركم دوبآآت والله ولكم وحشــة..
وجود : والله أنا الي اشتقت لكم .. واشتقت لضحكنا وشقوآآتنا بالمحاضرات..
الكل : هههههههه
نوآر رافعه كتوفهآ : لا عاد انا مو معاكم لاتجمعوني معاكم ..
لطيفة بغمز : اشدعوة نوآر نسينآ أول سمستر يوم تهببيين معآنا عالدكتورة الجزائرية..؟
نوآر: قلتيهآ ..اول ..!!
وخلاص وبعدها حرمت اشاركمم في شقواتكم ومغامراتكم..
نور : خليها عنك زيين دلوعة ابوها..
نوآر بنرفزه : نوير شفيك علي وهذا انا اختك ماالوم لطووف أجل..!
وجود: ترى ماارضى على نوآر ..
لطيفة ونور جميع : لايكـــــــــــــــــــــــثر ..
((وجلسوآ نور ونوآر ووجود ولطيفة ..يدقون حنك وسوالف عن الاجازة وسفرااتهم وشلون قضوهآ ))

سارة بغرفتهآ تقرأ خوآطرهآ وبدموع وبصوت خافت : آآه ياربي .. تعبت والله تعبت .. منو يحس فيني غير فارس .. خلاص أنا تعبت انا ابي أموت .. مابي الدنيآ .. حتى الشخص الي أحبه من سنتين وانا احبه مو حاس اني احبه .. مليت ملـــــــيت .. الود ودي اطلع من هالبيت واسافر بعيد بعيد بعيد مارجع .. بس صعبة صعبه علي ياربي .. ياالله انك تفرج همي ..

أم يوسف بالمطبخ تطبخ الغدآ وطلت عليها حور : قوى خالتي
ام يوسف : هلا بالغاليه مرت الغالي ..
حورببتسامه : تسلمين خالتي الله يخليك ولايحرمنآ منك ولا من حنآنك
ام يوسف: يمه حور ..!
حورمعقده حواجبها : أمري خآآلة ..
ام يوسف : يوسف في شي .. متكدر من شي ..؟؟
حوربتنهد : مدري والله ياخاله شوفت عينك سئلته قدامكم .. شال نفسه وقام .. حتى ماكلف على حاله وقال مع السلامة..
أم يوسف وحآطه يدها على كتف حور : الله يهدآه .. لاتحطين بخاطرك يايمه .. يمكن ظروف بينه وبين نفسه ..
حور : والله مدري شقول ياخاله مهما كآن هو زوجي.. وماقدر اشيل عليه ..
ام يوسف ببتسامه وتمسح على راس حور : كفو يايمه كفو ..

((في بيت العـــــــم عبد العزيز أخو بويوسف .... مافي البيت الا هو وولده ((علي 26 سنة)) وبنته ((آروى 19 سنة)) وولده يدرس ببريطانيا (( تركي 27 سنة))
هو وفراس ربــــــــع بقوة ...طبعآ زوجة عبد العزيز متوفيه .. وآروى في الجامعة مع بنات عمها .. وعلي يشتغل مع فارس بنفس المستشفى ))

آروى بغرفتهآ نايمه رن جوالهآ بصوت مبحوح : ألو ..
نوآر : آروى انتي نايمة .!!

آروى : ايه .. خير في شي .!
نوآر: لا حبيبتي كملي نومك شكلك تعبآنه بس تمنيت اشوفك بالجامعه ..سووري ازعجتك..
آروى :اشدعوة ياشيخة..!
نوآر : طيب أوكي نامي حبيبتي .. سيآآ
آروى : سي يوو ..
في المستشفى علي وفارس.. فارس سرحآن بمكتبه .. يدخل عليه علي ..ويناديه : فارس
فارس : ...........
علي ويطق باصبعه في قدام عيون فارس : هييييييي فارس وين سرحآن فيه ..؟
فارس : هـــــآ ..لا بس مشغول بالي اشووي ..
علي بغمزه : آوووووه حركآت والله وقام ينشغل بالنا ..
فارس بضيقة صدر : علي والله مو وقتك ..لاتخاف افكر بأختي ..
علي باستغراب : أختك ..! منو فيهم ..؟!
فارس : سآرة ..
علي سكت فترة وبعدهآ قال: آهآ ..
فارس : .................
علي : طيب قوم نتجول بالمشفى ونسوولف احسن لنا من جلستنا هذي ..
فارس : أوكي .. خلاص ..
في الشركة ابويوسف على مكتبه انطق الباب عليه ..: تفضل ..
يوسف : هلا يبه ..
بويوسف: هلا فيك يبه .. تو مانورت الشركة
يوسف: منورة بوجودك يالغالي .. حبيت بس اطل عليك قبل لااروح البيت..
بويوسف: ماتقصر ياولدي.... الابسئلك يوسف.. !
يوسف : تفضل يبه ..
بويوسف : اليوم شفيك واحنا على الفطور .. حتى طلعت من غير ماتقول مع السلامة ولا عن اذنكم ..؟
يوسف : اها .. لا يبه مافيني شي سلامتك بس صايره لخبطة بمواعيد الطيران .. ومتنرفز اشوي ..
بويوسف ببتسامة : الله يعينك .. هذا طموحك وهذا حلمك .. تحمل مايجي لك منه..
يوسف : ان شاء الله يبه .. بس دعواتك..بطلع الحين تامرني شي..
بويوسف : لا سلامتك ..
يوسف : الله يسلمك
طلع يوسف من الشركة وبيركب سيارته الا رن جواله .. نعم ..
حور: نعم الله عليك ياولد الخاله ..
يوسف : تسلمين ..
حور : الله يسلمك ..
يوسف: بغيتي شي ..
حور : لاحبيبي بس حبيت اطمن عليك .. وأسئل عنك
يوسف: ماتقصرين ..بس الحين انا كلها ربع ساعه وانا عندكم ..
حور : يعني..؟!
يوسف : ...............
حور: طيب مع السلامة
يوسف سكر السماعه من غير مايرد ..
حور انقهرت وتنرفزت من تصرف يوسف معآها..بس تمالكت نفسها ولا افسحت المجال لدموعها تنزل..لانها تحبه حييل ومقدرة ظروفه الي هي ماتدري عنها اساسا ..
فارس دخل البيت وبصدفه ادخلوا معآه نور ونوآر ..
نور ونوآر بصوت عالي : مـــــــــــــــــآمـــــــــــــــــآ
فارس ضرب كل واحدة على راسها عالخفيف : اشفيكم انتوا مزعجآآت .. لويمر يوم ماتسوون هالاكشن يصير لكم شي ..
نور ونوآر : هههههههههههه
فارس راح لأمه المطبخ وباس راسها : قوى يمه ..
ام يوسف: هلا يمه تحب الكعبة ان شاء الله
فارس : تسلمين يالغاليه .. يمه سارة نزلت اليوم ..؟!
ام يوسف : لا والله ماشفتها وانا راح عن بالي اطمن عليها .. ذكرتني اروح اشوف شنو فيها .؟
فارس: لالالا يمه خلاص انا بصعد لها الحين بس اصلي واروح لها خليك انتي .. وابتسم لها وصعد ..
نور ونوآر بغرفتهم ..نوار : اقول نور ..
نورمن غير ماتناظرها : ياكثر ماتقولين ..
نوار بنرفزه : اكلمك جد نوير سمعيني ..
نور التفتت عليها : قولي .. اسمعك ..
نوار: تتوقعين سارة .. متأثره بسبب ...........
نور رفعت حآجب : كملي متأثرة بسبب شنو ..؟
نوار : لا لا خلاص ..
نور : موعلى كيفك كملي..
نوار : تتذكرين يوم تجي لنا غرفتنا وتنسى الدفتر .. وانا وياك تطفلنا وفتحنآ وشفنا فيه خواطرها واسم حبيب القلب الي تونا ندري عنه اصلا انو هي تحبه ..
نور : قصدك ذاك الاسبوع ..
نوآر : ايوآآآآ.. دآفوووووووووورة انتي
نور : مالت شدخل الدفاارة في هالموضوع..
نوآر بنرفزة : نويير ..!!
نور : بلاهرج اقول خلينا ننزل على مايوصل بابا .. ونتغدى .. ونكمل موضوعنا بعد الغدآ بس اياني وياك تبينين قدام سارة انو احنا تذكرنا موضوعها .. اوفهمنا المقصود من المكتوب بدفترهآ
نوار : اشدعوة سارة بتنزل تتغدى ..
نور : صدقتي.. خلينا ننزل بس ..
فارس : ضرب باب غرفة سارة ..
سارة بصوت حزين: منو.؟
فارس :أنا فارس .
سارة : تفضل .. حيآك ..
فارس : الله يحيك.. هآ صرتي احسن ..؟
سارة : والله ياخوي مدري شقولك
فارس : شنو ماتدرين ..تدرين انو انتي بدوآم اليوم ماخذه كل تفكيري .. لدرجة علي ولد عمي انتبه انو انا سرحآن ومهبب بتفكيري ..
سآرة وقلبها يدق وقلبها بيطلع من مكانه : عـــــــــــــــــلي ..؟!
فارس : ايه شفيك .. وكأنك أول مرة تسمعين اسمه .. !
سارة بخوف :لا لا .. مافي شي .
فارس: علي أنا ..!
سارة : خلاص سكر عالموضوع..
فارس: بس انتي واعدتيني ..
سارة بدموع : فارس انا بقولك .. بس توعدني يظل بينآ ..
فارس : لا ياسارة .. توصيني انا على اسرارك .. انتي الغاليه .. ومسكها من كتوفها وحضنها ومسح على شعرها حبيبتي سارة بلاها هالدموع موانتي اذا شفتيني متضايق تقولين لي (الدنيا ماتسوى) ..
سارة وهي تشهق : بس ماقدر والله غصبا علي ياخوي.. انا تعبت .. شي كاتمته على قلبي.. وزاد همي منه سنتين وانا كاتمته قلت يمكن ينفرج كل يوم اقول بينفرج اليوم .. الاخذت سنتين .. ولا صار شي.. ولااحد حاس فيني خلاص ياخوي انا تعبت ..
فارس باستغراب : ســــــــــــــــآرة ..!!
سارة تصيح بقوة وحآضنها فارس : آه ياخوي آآآه
فارس : فيني ولافيك يالغاليه..
سارة :.............
فارس ويمسح على شعر سارة : طيب ..ممكن اعرف شنو فيك وشنو الي من سنتين وشنو الي مانفرج ..؟
سارة : ...............
فارس : ســـــآره .. مابغآ اكرر كلامي.. وبعدين اشلون تكتمين عني هالشي الي فيك ليتها يوم او يومين سنتين ياسارة سنتين..
سارة : فارس أنا ....
قطع عليهم صوت الباب الخدآمه : يالله فارس وسارة مااما يقول في غدآ..
فارس : اوكي .. خلاص .. هآ سارة شقلتي بتنزلين معاي ولا اشلون ..
سارة وهي تمسح دموعها: ماقدر والله انزل وانا بهالحآل ..
فارس بنبره : اجل خلاص وانا هم ماقدر انزل واتركك بهالحالة ..
سارة : تكفى فارس انزل تغدى انا العصر انزل واتغدى ..
فارس : اشرايك نخليهم يصعدونآ لنا ونتغدى مع بعض ..
سارة :اوكي ماعندي مانع ..
(( على مائدة الغدآآ .. وافراد اسرة محمد الـ ........ مجتمعة عالمائدة .. والهدوء عآآم بينهم ....
عدآ نور ونوآر ببتسامتهم..))
عبدالله : اقول نور .. ابي اعرف شنو سر هالابتسامات الي توزوعنها انتي واختك على كل حزة ..فطور وغدى وعشآ..
حور ماسكة ضحكتها : خلهم شنو ماخذين من الدنيآ ..
يوسف ناظرها بنظرة وكان يقولها لاتدخلين بين اخواني ..
حور تناظره وراافعه حآجبهآ : خير يوسف فيه شي ..!
يوسف :...........
بويوسف : اقول الا سارة وفارس ..وينهم ماسمع لهم صوت ..!!
ام يوسف: فارس وسارة صعدنآ لهم غدآهم فوق ..
بويوسف بنرفزة : ومن متى هالشي قام يصير بالبيت ..
ام يوسف : لاتعصب الله يهدآك .. يمكن سارة تعبآنه وفارس حاب يهديهآ ويتغدى معاها وينسيها الي هي فيه
عبدالله: صدقتي يايمه سارة طيبه بقوة.. بس وين الي يقدر طيبتهآ ..
الكل ناظروا لعبدالله بنظرة كانهم يقولون لنا وضح كلامك ..عبدالله: خير اشفيكم تطالعوني كذآ ..
بالفعل سارة طيبه واطيب واحدة فينا بالبيت كله ..
نوآر : وانا ياعبدالله .. وين رحت .؟
عبدالله : كنت يانوار.. بس سبحان الله شنو غيرك كذا والله مدري..؟!
نور ببتسامة ساخرة وبهمس لنوار : افحموك .,,!!
نوآر بضيقة خلق : كرمينا بسكوتك احسن ..!
رن جوال حور ردت : نعم ..
المتصل : ياحلو هالصوت ..
حور : منو معاي؟.؟ ..
المتصل : ضروري تعرفين.؟
حور: لوسمحت منو معاي؟.
سحب يوسف الجوال منها والا المتصل يرد ويقول: فديت هالصووت .
يوسف: انت حقير ولا تتصنع الحقارة..؟
طوط طوط طوط>>>سد الخط بوجه يوسف..
يوسف بعصبيه: ثاني مرة يااخت حور لاتردين على ارقام وبس ..
حور: ان شاء الله .. وسووري افتكرت احد من صديقاتي..
بعد الغدآ الكل صعد غرفته يرتآآآح ..
غرفة حور ويوسف ..
يوسف بعصبيه : سحب الجوآل من ايد حور
حور : عورتني .. كان قلت لي عطيني اياه وعطيتك اياه .. مالاداعي تستخدم هالاسلوب معي ..
يوسف : احمدي ربك انو ماستخدمته وياك قدآم اهلي ..
حوربنبرة استهزاء : وليه كنت ناوي تسوي وياي اكثر من الي سويتيه ..؟؟
يوسف بنظرة حآدة : سكتي أحسن لك ..طيب.. والي سويته قليل بحقك كون انك تردين على رقم ماتعرفينه!
حور: بس انا .............
قاطعها يوسف : لاتبس بسين لي
يوسف قام يفتش الجوال وراح للسجل على طول.. .. سجل الرقم عنده .. بجواله ..
حور : شلك برقم خلاص يولي ماراح ارد عليه مرة ثانيه...
يوسف : انتي مو بس ماراح تردين عليه ..ماراح تردين على أي رقم غريب . ولا والله اخليك تنسين ايام عشتيها معاي..
حور باستغراب ودموعها بعيونها بينها وبين نفسها.: معقوله هذا يوسف .. الي حبني وحبيته ..؟؟
يوسف استرخى على السرير: طفي النور بنآآم ..
حور طفت النور .. واسترخت هم هي بس التفكير والدموع ذابحتها...
سارة وفارس بعد ماخلصوا غدى .. فارس: ها سارة مو ناويه تقولين لي الي بتقولينه..
سارة بتردد بينها وبين نفسهآ : اقول ولا ماقول .. لاياسارة لاتقولين ..
فارس: سارة وين رحتي..
سارة ::ها هه لاوياك وياك..
فارس :اتمنـــــــــــــــى
سارة :عندك شك..
فارس : لا بس.........
قطع عليهم صوت الجوال ..
فارس : هلا علي
سارة قلبها قام يدق بقووة ..
علي : هآ.. طمني عليك ..
فارس: علي أنا..!!
علي : ايه .. مواليوم ذابح عمرك بتفكير..؟
فارس: لا الحمدلله صرت احسن ..
علي: آممممم.. عندك شي الليله..
فارس: لا..آمرني..
علي : نطلع نتمشآ.. طفشآن حدي ..
فارس : اوكي حدد الساعه كم .. وعطني خبر..
علي : على خير ان شاء الله
فارس: خير ان شاء الله ..
سارة :هذا علي ولد عمي ..
فارس ببتسامه : ايه .. معلينا من هذا كله قولي لي اشفيك ولا بزعل عليك .. وتحملي زعلي عاد انتي ^_^
سارة بينها وبين نفسهآ : موكل الي فيني من الي تقول معليك منه..!ّ
سارة: انا....... انا ...
فارس: انتي شنو .؟
سارة بدموع: والله موبيدي بس احبه....
فارس عقد حوآجبه باستغراب : تحبــــــــــــــــينه ..؟!!
منو هذآ .. ..؟
سارة : ماقدر اقوله بس أحبه ومن سنتين وخلاص..
فآرس : وبعدين...!!!
رن جوال سارة .. :الو
نجود: اهلين دووبآآ..
سارة :هلا فيك
نجود: صوتك متغيير..
سارة: يتهيأ لك
نجود: جآيزبس والله ولك وحشة وتوقعت راح تجين الجامعه بس استغربت ماجيتي وتعبت وانا ادق عليك..
سارة :لا كنت تعبانه اشووي وقلت مالي خلق اروح..
نجود : عسآ ماشر
سارة: الشر مايجيك بس صدآع..
نجود: اها ..طيب اخليك الحين انا بس قلت بتطمن على سارونه..
سارة: ماتقصرين تطمن عليك العافيه
نجود: سي يوو
سارة :سي يوو
فارس يناظر سارة وقلبه يعوره عليهآ ومسك يدهآ: سارة حبيبتي مو انا اخوك وصديقك .. وكل شي .. تقولينه لي سارة : ايه بس....
فارس بنبره : من غير بس..قولي فتحي قلبك لي .. ابي اعرف منو الي تحبينه يمكن اقدر اجمع بينكم بفضل الله
سارة بانبهار: هــــــــــــــآ.. لالا الله يخليك مابي احد يدري..
فارس ببتسامه خفيفه : حبيبتي ماراح احد يدري بس لو بجمع بينكم بطريقه غير مباشرة ماخليه يحس بهالشي.

((في العصر..بيت العم عبد العزيز .. بصـــــــــــــــــــــاله))

عبد العزيز: آروى..
آروى وهي فاتحة لاب توبهآ : آآمر يبه ..
عبدالعزيز: شفتي اخوك علي ..
آروى : هو بغرفته من بعد الغدآ مانزل.. ليه فيه شي.!
عبد العزيز : لا بس حبيت اسئل عنه ..
آروى ببتسامة: الله لايحرمنا منك يبه ..
عبد العزيز يمسح على شعرهآ : الله يوفقك ويوفق اخوانك والله لايحرمني منكم وافرح فيكم ..
آروى ببتسامة : تسلم ياغلى أبو بهالدنيآآآ..
وجود عالماسن : هآآي آروى ..
آروى: هآآيات..
وجود: وينك مابينتي اليوم بالجآمعه..
آروى : ماكان لي نفس اجي ولافي شي عشآن اجي.. فــ قلت ارتآح احسن لي..
وجود: بس والله استانسنآ وهببنآآ في الجآمعه طبعا كالعادة ماغيرنآ مكآآنآ
آروى: شي طيب .. بس اكيد نوآر مو معاكم في هالتهبيب الي هببتوا فيه ..
وجود: هههههههه أيه بس شو دراك انتي..
آروى: بنت عمي واعرفهآ .. ماتحب الشقاوة
وجود: صح صدقتي..
آروى : .............
وجود: آروى شفيك سآكتة ..؟
آروى: مافيني شي بس انتظر تركي يشبك ولا شبك.. مستغربة وخايفة يكون فيه هالشي ..!
وجود: لاان شاء الله مافي الا الخير لاتشغلين بالك..
آروى : بس هو مخبرني انو راح يشبك بكرآ مثل هالوقت..
وجود: سمي بالله .. واخزي الشيطآن يمكن بعد عنده ظروف او شي ماتدرين ..
آروى : صح كلامك..
وجود: طيب انا بطلع الحين تامريني شي..!
آروى : سلامتك
وجود: الله يسلمك .. سيآآآآ
آروى : سيآآ
ضلت آروى تنتظر وتنتظر وتنتظر .. وصار المغرب ولسآ تركي ماشبك ..((تموت على آخوهآ وبنسبه لها دنيتها كلها))
وسجلت خروجهآ من المآسن ((أوف لاين)) ودموعها بعيونهآ.. لانها خايفة يكون بآخوها شي ..
فجآة وهي صاعدة الدرج منزلى راسها.. طلع بوجههآ علي ..
علي : آروى شفيك ..؟
آروى :مافيني شي
علي ببتسامة حزينة: اشلون مافيك شي وعيونك حمرآآ..!!
آروى منزلة راسها: قلت لك مافيني شي .. خلاص ..
علي : لا مو على كيفك تعالي حبيبتي لاتهمين نفسك وقولي لي اشفيك ..
طبطب علي على أخته آروى لانو مايبون يحسسونها بفقد امها الي من سنتين توفت ..
وفجآه قامت تبكي من غير صووت
علي ببتسامة: حبيبتي آروى اعتبريني تركي..
آروى زادت ببكائها: محتاجة لتركي .. ياعلي والله محتاجة له..
علي بقلب مكسور : وآنا .. وين رحت .. معليه اعتبريني بدأله .. بس لاتعذبين حالك واي شي تبينه الحين بجيبه لك .. بس انتي هدي..
وقولي شفيك ..؟
آروى بقهر وبكآء وبصوت مبحوح : ايه انا ابي شي غالي علي بقوة ..تقدر تجيبه لي..!
علي وهو حااضنها ويمسح على شعرها وماسك يدهآ بيده الثانيه : آآمري والله لوعيوني ماتغلى عليك ..
آروى : آآآه ياعلي ليتها عيونك ليييت .. ..!
علي: طيب قولي حبيبتي .. انا ماقدر على زعلك .. انتي غاليه علينا كلنا ..
آروى ضغطت على يد اخوهآ بقووة : ابي امي .. ياعلي تجيبها لي..تقدر..هآ قولي تقدر!!!
علي غمض عيونه بألم وحضنها بقوة ودمعت عيونه : خــــــــــلآآص ياآروى قطعتي قلبي..
آروى : انا شقول أجل .. ماتت امي وانا ماشبعت من حنآنها..
علي يواسيهآ : طيب حبيبتي الله سبحآنه ماخلاك نعم عليك بأبو هو الأبو والأم والأخو لك .. ولاتنسين تركي ..
آروى: ...............
علي لازال يمسح على شعرهآ .. وهو متآلم بدآخله عليهآ وبينه وبين نفسه :يارب انك تمسح على قلبها بصبر وتعوضهآ عن حنآن امي ,.

>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:01 AM
((بالليل..عبدالله مع ربعه .. بالمطعم)) وهم (( فيصل ونواف))
نواف: ها بالعبــــد.. اخبارك وي الجامعه ..
عبدالله: اسكت ياامعود والله مالي خلقها .. انا ناوي ادرس برة بس الوالد ..
فيصل: وليه مايرضى
عبدالله: ينقال خايف علي ..
نواف وفيصل: بس انت كبرت وتقدر تعتمد على نفسك
عبدالله: اقول خلوني اكمل درااستي هنا وسكروا هالموال لانو فتحته الف مرة مع الوالد ومو رااضي يقتنع وكلموه اخواني ومو رااضي جازم على رايه .. الله يهداه..
نواف : اقول خلك على بيطارتك هني ولاتتغرب هناك ..
فيصل: صح كلام نواف..
عبدالله: ان شاء الله خير..
نواف: موناوين تعشووني ..
عبدالله وفيصل جميع: يـــــــــــــاسلااااااااااام ..يعني انت تطلب واحنا ندفع..
نواف موعارف شيقول : لايعني ذاك .. يعني ....
عبدالله وفيصل بمزح : كمل.. ولابلعت لسانك..؟
نواف: افــــــــــــــآآ .. الحين انا حسبت اخوكم وماتعشوني
فيصل وعبدالله جميع :رديــــــــــــــــــنــــــــــــــــــآآ .!!!
وضحكوآ كلهم بصوت عالي .. لدرجة الي بالمطعم قاموا يطلعون فيهم
عبدالله يحك دقنه وبين أسنانه :نواف الله يرجك فشلتنآآآآآ
فيصل يوزع ابتسامات على الي بالمطعم ويحرك شعره >>عن الفشيييله ..
نواف: اقول بالعـــــبد..؟
عبدالله وهو يطالع المنيوو: قول ..ولايكثر..
نواف: موالي توى دااخل شوفه الي ورى طاولتنا خلوود ولد خالتك.؟!!
عبدالله التفت وهو معقد حواجبه : وينه..!
فيصل توى جاي من دورة المياه ((الله يكرمكم)) : اشفيكم ..منو تدورون عليه..؟!
عبدالله : يقول نواف انو شاف خلوود ولد خالتي .. وينه ماشفته.!
فيصل: صج شووفه الي جالس ورى طاولتنا ..
عبدالله: آآآآه وانا افكر الي ورى ورى طاولتنا ..
نواف : صباح الخير ..من زمآن وانا اقولك وتوك تنتبه..
عبدالله: والله مانتبهت ..
فيصل ونواف جميع وببتسامة : هنيآآآآآآآآآآآآآلوه الي مآآخذ عقلك..
عبدالله : اقول مو فاضي لمزحكم البايخ ..
فيصل برواااق: وهو يطق باصابعه آوووووووووووه الأخ موفاضي لمزحنآ اشرايك نوافوه نقووم .. ونطلع بكرامتنا
عبدالله عافس وجهه :ياشينكم ..الحين انا الي عازمكم ..وتقولون كذا..اشلون لو انتوا عازميني يمكن تمنوني على هالعزيمة..!
نواف:اشدعوة ..عبدالله.. احنا اخوان مالنا بد من بعض.!!
عبدالله:طيب طلبوا تراني جوعان حــــــــــــدي..

((في بيت مريم بصــــــآله يشاهدون التلفزيون ويتقهون..مع زوجها وبنتها وولدها بدر ولجين عالاب توبها...))
ناصر: الا اقول ام بدر ..
مريم: آمر ..
ناصر: وين خلوود من دخلت البيت ماشفته.؟
مريم:هودق علي وقالي بيطلع مع ربعه المطعم ..
ناصر: قمت احاتيه ..قلت يمكن بعد مسوي لنا فزعه مع ربعه ..
بدر: والله يايبه ..انا مدري متى بيعقل ولدك.. ويكبر عقله عبود ولد خالتي فاطمة عقله احسن منه برغم انهم من سن بعض ..
مريم: لجين..
لجين:..........
مريم: لجين يمه انا اكلمك..؟
بدر : بلاك انتي ماتردين.. امي صار لها ساعه اتكلمك وانتي حاقره..!
لجين: هـــــــــآ .. حتى وانا جالسة علاب تووبي مااخذ رااحتي .. لجين ولجين ..
بدربنرفزه : وهــــــــــــوى
لجين بدلع : بدر بليييييز ماتدخل بيني وبين أمي ..
بدربعصبيه : نعم ..!!! والله ان كلمتيني بهالاسلوب مرة ثانيه .. لأتشوفين شي عمرك ماشفتيه..
ناصر: لجين .. تكلمي عدل .. مهما اكان هذا اخوك الكبير وله احترام وتقدير..
لجين : بابا بس هو ......
ناصر ببتسامه : من غير بس... سمعي كلامي .. ونفذيه..طيب بابا؟؟
لجين بتنهد : ان شاء الله يبه .. انت تآمر ..
مريم أبتسمت بينها وبين نفسها: الله يكملك بعقلك يابنتي ويخليك وافرح فيك ..

((في بيت شريفه الهدوء عـــــــــــآم من حوله .. ولا صوت ولاهمس ولو تطيح الأبره ينسمع صوتهآ .))

كعادة اريام بدارهآ وعلى سريرهآ تقرأ في كتبهآ الي تحب تطلع عليهم دااااائمآ وتحب القراءة بشكل ..فجآة رن جوالها.. ردت عليه ..
أريام : آلو
آروى : بنسوار ريوومآ
أريام : بنسوار حبيبتي ..
آروى: اخبارك.. اشتقت لك مووت.؟
أريام: والله انا ابخير ..انا بعد اشتقت لك واشتقت لخالي .. طمنيني عليك.؟
آروى بنبرة حزن : والله شنوا قولك .. تعبـــآآنة ريوما انا تعبـــــــآنة..
أريام: سلامتك من التعب حبيبتي .. قولي شنو فيك .. خوفتيني .. وبعدين كم مرة اقولك قلبي مفتوح لك باي وقت ..
آروى: عارفة ماتقصرين والله انتي اختي واكثر .. ماتتصورين احسك انتي اختي اكثر من حور ..
اريام:اشدعوة اروى حبيبتي حور اختك بس يمكن مشغولة مع زوجها اشوي .. لاتتسرعين وتحكمين على اشياء من غير لاتتأكدين منها
آروى ودموعها على خدها: اريام والله انا مستغربة حور الاول غير والحين غير الاول تسئل وتنشد وتدق علي اما الحين انقلب وضعها 180 درجة .. مدري اناماظلمها يمكن ظروفها بس مو لدرجة ماتسئل عن اخباري اسبوع ..
اريام : اروى حبيبتي هدي .. تكفيييين هدي عشآن اعرف اتكلم وياك..
اروى بحزن: طيب.. سووري اريام ازعجتك..
اريام بتعجب : شنوهالكلام ..!!!! موانا اختك ..
اروى :ايه بس......
اريام :من غير بس.. وعالعموم بكرآ انتي وخالي تعالوآ تغدوآ عندنآ ..
اروى :اشوف اقول لبابا اذا ماكان مشغول..اذا كان مشغول بجي انا ولا ماتبيني..؟
اريام : دوبآآآآ.. احطك بعيوني ..
اروى: طيب سيآآآ..
اريام: مع السلامة وسلمي على خالي طيب ..؟
اروى : يوصل..
علي بيطلع من البيت عالساعه 10 طبعا تشوفه اروى .. وهي ناازله من الدرج ..
اروى باستغراب: علي ..!
علي : امري
اروى: بتطلع انت الحين.؟
علي : ايه في شي.؟
اروى ببتسامة مصطنعه: لاسلامتك بس حبيت اسئل...آممممم وين بتروح ..
علي : بطلع اتمشى مع فارس.. نغير جوو المستشفى اشووي ..
اروى: اهــــــآ .. اوكي خلاص..
علي : سلااام
اروى: سلاام
طلع علي من بيتهم وركب سيارته .. ودق على فارس.. : هآ وصلت ..؟
فارس بنرفزة: يامعوود من 10 دقايق ووينك ..؟
علي بضحكه : اعصابك ياولد العم.. كلها 5 دقايق وانا عندك ..
فارس: اوكي ..
علي : سلام ..
وصل علي عند المجمع.. ووقف سيارته بالمووااقف وماسك ضحكته بس فارس مانتبه لعلي لانو كان معطي المواقف ظهره .. جاء علي من ورآه..
علي ومسك فارس من كتوفه وكان بيكلبشه: اشعندك ياولد ترقم بنات الناس..؟
فارس بخوف التفت : هآ ........ انت ياعليوو .. ماتجوز من تصرفااتك ..
علي وهو ميت ضحك : ههههههههههه والله شكلك توحفآآآآآآ
فارس عافس وجهه: اقول بلا هرج .. مآخرني لا وبيسوي فيني مغلب بعد لو متأخر دقيقه واحده كآن مشيت البيت..
علي ببتسامة :اشدعوة ولد عمي.. لهدرجة مافي انتظار .. نشوف بعدين زوجة المستقبل.. بتنتظرها بدل الدقيقة ساعه ..
فارس: اقول لايكثر..
علي : صـــــــــآر ..
في بيت محمد((بويوسف)) الكل نـــــــآيم عدآ حور الي تنتظر يوسف على نآر بشقتهآ ..وتدق عليه وهو مو معبرهآ.. . اشوي ودموعهآ تطيح ..
حور : ياربي.. هذا اشفيه مارجع لحد الآن بعد مانقول عنده رحلة ..
وظلت تنتظر تنتظر وتنتظر.. لحد مانامت على كنبة الصالة.. كانت لابسه بيجآآما شوورت وشعرهآ كان مسدول على كتوفهآ وقذلتها كانت على جنب
جآ يوسف وفتح باب شقته الي ببيت ابوه.. بيدخل الغرفة على طول الا ويلتفت على الكنبة ويشوف حور نايمه ..ظل يناظرهآ يوسف وهو بمكآنه ويناظرها بقلب مكسور..
وقرب منهآآ ونزل لعندهآ وهو ينآظرها بشوق وحنين ونفس الوقت قلبه مكسور عليها.. وقام يمسح على شعرهآ وباسها بجبينهآ وهو يقول بينه وبين نفسه : سامحيني يابنت العم على قسوتي معآك .. بس رغم كل هذا الا اني احبك ..
حست حور في شي يلامس خدهآ .. وفتحت عيونهآ وشافت يوسف.. ابتسمت ونفس الوقت دمعت عيونهآ تذكرت قهرها وهي تنتظره وتدق ومايرد عليهآ..
يوسف ببتسامه من قلب : حبيبتي سووري صحيتك بس .. ليه هالدموع.. !
حور ولازالت على وضعها وبقهر: ليه ادق ولا ترد علي .؟
يوسف نزل راسه : عمري ماكان لي خلق ارد على أحد..
حور بقهر: وانا أي أحد..!!!؟
يوسف رفع راسها وجلسها وجلس جنبها وهو حاضنها على جنب : أنتي روحي يالغاليه.. بس لاتقطعين قلبي .. دموعك غاليه علي ..
حور : ..............
يوسف باستفهآم : طيب ..!!
حور : شقول ..؟
يوسف ببتسامة : الي تحسين بأنك لو قلتيه راح ترتاحين ..
حور : والله أحبك يوسف تكفى لاتخليني بروحي واحاتي مرة ثانيه .. أنا محتاجة لوجودك
يوسف ماقدر على وضعها الي يكسر الخاطر حضنها لصدره : حبيبتي خلاص وعد مني ماتركك لو شنو يصير بس هدي حيآتي هدي..
ظل يوسف حآضنها ويمسح على شعرهآ..وحور بينهآ وبين نفسها تقول: الله لايحرمني منك يالغالي.. ماصدقت الاقي الي يعوضني عن حنان امي لأحتجتها..
وضل حاضنها لحد مانآمت.. وحس يوسف بانها نامت .. ورفعها بين أيدينآ وسدحها على السرير .. وبعدها بدل .. وأسترخى على السرير وحط ايدينه وراء رقبته ويطالع فوق.. وظل يفكر بينه وبين نفسه: ياربي انا شلون كسرت قلب حور بهالشكل .. ماعمري قسيت عليها كثر هالمرة ..حور تعتبرني اهلها .. تعتبرني ماي حياتها الي من دونه ماتعيش.. يااللــــــــــــــه انك تسامحني .. ماكان قصدي اقسى عليها.. بس ظروف عملي اجبرتني.. السموحة منك ياربي ..
وبعدها نام يوسف..

بوسط المجمع.. فارس وعلي يتمشوون ..
فارس: الا اقول .. موكأن تأخرنا ..؟
علي بتريقه: يامعود لاتصير لي حرمة .. تاخرنا وماتاخرنا
فارس رافع حاجب: يابوي بكرآ وراي دوااام ..
علي: واذا........؟
فارس: فمان الله ..
علي: وين وين وين.. رايح ومخليني.؟
فارس: انت مو راضي تمشي انا بمشي..
علي حط يده على خصره: اقول الشرهة علي معزم وياك عالتمشية ..
فارس ببتسامة ساخرة: والله مانت مجبور..؟
طلعوا فارس وعلي من المجمع وكل واحد ركب سيارته وكل واحد راح على بيته ..

فآرس وصل البيت ودخل وبيصعد لغرفته لان كل اهله ناايمين بس هو تأخر مع علي بالمجمع ورجع عالساعه 12 اثناء ماهو يصعد الدرج الا وتطلع بوجهه أخته سارة..
سارة باستغراب : فارس.!
فارس بمزح : لا ولد الجيران..
سارة : يآآربي .. رآيق حــــــــدك..
فارس ببتسامة رايقه : شنو مآخذ من الدنيآ .. خليني استاانس.. واضحك وامزح و....
سارة قاطعته ومعقده حواجبهآ : بس بس بس .. والي يرحمك والديك.. مالي خلق للكلام الزايد..
فارس يحك راسه ومغمض عين : آفـــــآآ ..أنا كلامي زايــــــد.. ((وهو يتوعد فيهآ بمزح)) : طيب ياسارة .. لااكلمك ولاتكلميني 3 ايام .. ونشوف كلامي الزايد بيريحك ولا لا..!!
سارة ببتسامة وحاطة يدهآ على خصرهآ ورافعه حآجبهآ : لآآآآ ياشيخ ..!! ماتقدر.. اعرفك حنون..
فارس : ههههههه .. لاووواثقه ... بس هالمرة غير..
سارة متكتفه وراسها على جنب وبغمزة : اذا سويتهآ .. بعيش بوضع مأساوي .. وتعال مرة ثانيه وطلعني منه ..
فارس ظل يناظرهآآ وســــــــــــــآكت ..
سارة وهي تطق بصبعها في وجههآآ ::هييييي فارس وين رحت ..
فارس انتفض : هآآ . لالا بس كل الي قلتيه صح .. تصبحين على خير صحيني للصلاة بكرآآ .. أخاف مآآحس ..
سـارة : فارس ماقلت لي من وين جآي ..؟
فارس : موانا طالع المجمع.. توني ارجع .. ولد عمك ماسوى فيني خير..
سارة : أهــآ .. تتهنى مع ولد العم ..
فارس : سي يوو .. أوه .اقصد تصبحين على خير..
سارة ببتسامة وهي تهز راسها : وانت من أهله..
سارة جلست بصآله كالعادة بكرى ماراح تدأوم بالجآمعه .. لان اول اسبوع ولا راح ياخذون محاضرات شغلت لها التلفزيون ومسكت الريموت وقامت تفر بين المحطات .. من الزهق..

في بيت شـــــــــــــــــــــريفه .. أخت عبد العزيز ومحمد ..
أريام فتحت لاب توبهآ وسجلت دخولها عالمآسن .. طبعآ مافي أي جهة اتصال وتوها بتطلع الا آروى سجلت دخولها ..
أريام : هآي ..
آروى : هآآيين..
أريام : توني بسجل خروج .. الا دخلتي ..
آروى : زين .. لاني أنا زهقآنه وحآبة اسوولف ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فجآه سجل دخوله ,,
آروى بلهفة وشوق وحنين : تـــــــــــــــــــــــــركي..!!
تركي : عيون تركي ..
آروى : حرآم عليك ياشيخ .. والله العظيم اليوم عيشتني بمآسآه ..
تركي : آفآ .. ياختي يخسى الهم .. اشفيك .؟
آروى ودموعها بعيونهآ : مدري والله مدري .,؟
تركي : قبل أي شي موبكرى دوامك بالجامعه ..؟
آروى: اول اسبوع مانداوم ماناخذ شي ..
تركي : اهــــــآآ.. اخبارك كلها سرد .. اشتقت لكم والله واشتقت لابوي وعلي وحور.
آروى بنكد : آآآآه شقولك .. البيت من دونك مايشرح الصدر ..
تركي : آروى ..! في شي ..؟
آروى : ايه ..
تركي : تراك خوفتيني .. قولي لي ابوي ولا علي ولا حور فيهم شي .. ؟
آروى بقهر : ماكأنك نسيت واحدة ياخوي .؟.!
تركي : سووري حبيبتي.. انا اقصد باستثناء أنتي ..؟
آروى : حصل خير..
تركي : اشفيك .؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أرريام : ألو اروى وين رحتي ..؟
آروى : هآآ .. سووري نسيتك والله.. بس تركي من اليوم انتظره يسجل دخوله وتوى يسجل دخوله ..
أريام سرحــــــــت وبعدهآ : أهـــآآ.. طيب سلمي عليه ..
آروى : يوصل ان شاء الله ..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تركي : آروى معاي ..؟
آروى : ايه بس تشتت بينك وبين اريام .. لانها هي مسجله دخولها .. وقالت لي اسلم عليك ..
تركي : سلمي عليهآ .. وقلي لها هالله هالله ..بدرآستها..
آروى : بعد..؟

تركي : وقولي لها تسلم على عمتي..
آروى : يوصل..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
آروى : الله يسلمك ويسلمني يقول^_^ ويقولك سلمي على العمة .. وانتبهي بدراستك يعني يقولك هالله هالله..
اريام ببتسامة : يسلم .. وان شاء الله يوصل اوصل سلامه لامي .. طيب انا اخليك الحين بقوم انام ..
اروى : اوكي..
اريام : مع السلامة ..
اروى :قود بآآي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تركي: موناوية تقولين لي شنو فيك .؟
آروى : ...............................
تركي: اروى .؟!!
آروى : تركي بقولك بس مو تقولي ردينآ .. على هالموال ولا تتملل ..؟
تركي : طيب..
اروى ودموعهآ على خدهآ: اشتقت لهآ
تركي : ...............................
اروى : والله موبيدي قولي أي شي .. بس لاتسكت .. انا ماقدر اعيش دونهآ .. يخف عني هالشعور لماتكون جنبي ومعاي .. بالبيت..
تركي : يااروى .. ياحبيبتي .. شي صار من سنتين .. خلاص أكل عليه الدهر وشرب.. حاولي تكونين اقوى من عواطفك ..
اروى: ............................
تركي : اروى معآي .؟
اروى : معاك .. خلاص انا بقوم الحين ..
تركي : وانا منو يسيلني ويوصلي اخبار اهلي .؟
اروى بحزن :بلييييز تركي اعذرني تعبآنه ومحتاجة اريح.. باي
تركي : باي..

صبآح يوم الثاني بجنآح اوشقة حور ويوسف..
يوسف وهو على المرآيا يضبط شمآغه : حور..
حور: .............
يوسف: حــــــــور.. قومي حبيبتي الساعه 8 وربع.. يالله بلا كسل قومي..
حور : هممممم.. والله تعبآنه حبيبي .. خلني اشوي ..
يوسف: قومي أبغآ اكلمك بحآآآجة.. ضروري..
حوربصوت مبحوح : بعدين..!
يوسف راح لعند حور ورفع الديباج وجلس على طرف السرير ورفعهآ ورجعت نآمت على صدره : حور قومي ..
حور : تعبآنه ومصدعه ابغآ انام ...
يوسف بخبث : لاآآآآ!!.. والله ياخوفي عآجبك وضع النوومه ...!
حورفتحت عيونهآ فجآه وحست بروحهآ انها متسنده على صدره وناظرت ليوسف وابتسمت : آحلى صباح لأحلى زوج .. بدنيآ.
يوسف: أفهم من كذآ اعجبك الوضع..؟
حور بحيآآهآ : يــــــــــــــــوسف..
يوسف ببتسامة : لبــيه..
حور منزلة راسها : تراني استحي..
يوسف : فديتهم..
حور عقدت حواجبها وبغيره مصطنعه : منو!!
يوسف غمز لها : الي يستحون
حور قامت من على السرير ووقفت : آيوووه .. طيب شنو بغيت تقول .. آآمر..!


آنتهينا من البارت الأول ..
انتظروني بالبات الثاني

توقعـــــــــاتكم..!

جنــــون
08-04-2011, 12:02 AM
(( البآرت الثاني))

حور بحيآآهآ : يــــــــــــــــوسف..
يوسف ببتسامة : لبــيه..
حور منزلة راسها : تراني استحي..
يوسف : فديتهم..
حور عقدت حواجبها وبغيره مصطنعه : منو!!
يوسف غمز لها : الي يستحون
حور قامت من على السرير ووقفت : آيوووه .. طيب شنو بغيت تقول .. آآمر..!



يوسف : آنتي تروشي قبل وجهزي حآلك .. وآقولك .
حور بدلع ورافعه رااسهآ ومكتفه ايدينهآ: لآآآآآآآ .. مآآآآآآآآبي .. ابغآ الحين .. اسمع كل شي ..
يوسف يناظرهآ وببتسامة بينه وبين نفسه : يالبى قلبهآ وهي تدلع ..لايق عليهآآ ..
حور قربت نآحية يوسف على السرير وهي وااقفة ومسكته من كتفه : يوسف وين رحت .. اشفيك سآكت ..؟!
يوسف ببتسامة جآنبيه وغمزه : رحت بهوى الي يستحون ..
حور نزلت راسها وهي مقابله يوسف وهو على طرف السرير: ....................
يوسف وقف مقابلهآآ ومبتسم بقوة ورفع راسها :لهدرجة تستحين .. وهذا من تزوجنآآ سنتين ..
حور وابتسامة الخجل ومشبكة أصابيعهآ من الخجل وتحورف فيهم : يوسف والله استحي ان شاء الله اربع سنوات بظل استحي ..
يوسف بخبث والابتسامة شاقهآ اكثر واكثر: حور والي يرحم والديك تكفين يابنت العم .. لاتعذبيني اكثر ترى بتخليني اهون عن المشوار وبتنسيني الكلام الي بقوله لك ..
حور ونزلت راسها اكثر واكثر لدرجة شعرهآ غطآآ وجههآ :..................
يوسف رفع أطراف شعرهآ الي على وجههآآ ورجعه وراء اذاانها ورفع راسهآ وابتسم لها وعطاها بوسه على خدهآ..(( وبهمس)) : أحبك ..
حور بخجل : وأنا ..
يوسف وراسه على جنب وببتسامة : أنتي وشو مدآم حور ..؟
حوربدلع : يوسف .. !!
يوسف ماسك يدهآ : مااتركك الا لما اسمعها
حور : والله العظيم أحبك .. وعن اذنك بروح اتروش .. ناظر الساعه كم ..
يوسف بفرح وناسي مواعيده واشغاله وهو يناظرها طول ماتمشي : تستاهلين أأخر مواعيدي يوم عشآآنك مو بس ربع ساعه..
حور التفتت وعطته ابتسآمة : الله يخليك يالغالي ..

في الجآمعة وجود ولطيفة ينتظرون نور ونوار...
وجود بملل : لاحول الله سنة على مايجون ..
لطيفة تتريق : الله لهدرجة اشتقتي لهم ..
وجود بهدوء: لا والله مو على .. بس....
لطيفة : بس وشو ؟
وجود : ابي نور بموضوع ..
لطيفة : أهـــــــــــآ .. سووري على تدخلي ..
وجود : لآآآآآآآآآآآآآ اشدعوة .. ولاتنسين يالطيف انتي بنت خآلي .. وقبل كل هذا احسك الأخت وصديقة ..
لطيفة ابتسمت : تسلمين من طيبك ياوجود ..
وجود ابتسمت : وهـ فديتك أنا ..
نور ونوار دخلوا بعد ماعدلوا وضبطوا شكلهم عالمرآيآ وراحوا للمكان المعتآد جلوسهم فيه ..
نور ونوار : هآي ..
وجود ولطيفة : هآآيآآت ..
وجود : موكأنكم تأخرتوآ ..
نور : اشدعوة .. بس عبوود الله يهدآآه هو الي صحى متأخر..
نوار : هههههههه..
الكل : نوار اشفيك تضحكين
نوار: لاتذكرت حآجة صارت قبل لانوصل الجامعه ..
نور بتفكير ومعقدة حواجبها تحاول تتذكر : اييييه والله يانواار ان قلتي لهم لأذبحك ..
نوار بشمئزاز : يمه منك وهذا اختك .. مابقول ..
نور تتريق : ايه خليك عااقلة .. نسيتي انو انا اكبر منك بنص ساعه ,,
نوار : ماتسوى علي والله هالنص ساعه طالعه نازلة تعايرني بهآ..
نور طلعت لسانها على جنب :: ههآآآآي..
لطيفة وجود: بذمتك ماخلصتوآ ..؟
نور : آآمروآآ في شي بتقوولونه..؟
وجود: آممممممم نور ابيك بموضوع ..
نور: امري ..
وجود غمزت لها بأنو الموضوع خاص : آمممم شررايك نتمشآآ ..؟
لطيفه عارفة الوضع انو الموضوع خآص .. نوار ماعطت الوضع الي حولها أي اهتمام وهي تلعب بجوالها ..
نور : يالله مشينآ .. عن اذنكم حبيباتي ..
لطيفة ببتسامة مصطنعه : اذنك معاك ..
وجلسوا يسولفون نوار ولطيفه عن الدنيآ وعن البيت وكل واحدة تجيب سالفه .. اما نور ووجود .. جلسوا بمكآن مافي الا القليل من الطالبات .. ووجود قالت موضوعها بعد تردد كبير لنور .. نور وهي بين الحيرة والصمت والاستغراب وماتدلاري شنو تقول لوجود ولاتدري شلون تتصرف .. بس مابينت هالتعابير ولاحسست وجود بهآ
نور بزفره : وجود الحين ماقدر اقولك حآجة ..
وجود بقهر : وانا قلت لك عشان تقولين لي ماقدر اقولك حآجة .؟
نوربتنهيده : ياحبيبتي ياوجود .. يرحم أمك عطيني فرصة .. افكر اشلون اتصرف.. واشوف الصح واسويه ..
وجود ودمعتها بعينهآ : طيب حصل خير.. بس هآآآ توعديني الموضوع مايطلع لأي مخلوق ..؟
نور: قد مرة قلتي لي حآجة وطلعتها لأحد او قلتها لاي مكان حتى لو كان صالح لك اني اقوله..
وجود منزلة راسهآ : لآآ بس حبيت أأكد عليك ..
نور : خير ان شاء الله وقومي نروح الحين للطوف ونوار عشآن لايشكون ساعه الا ربع من قمنا عنهم لا يلعب براسهم ابليس .. ويشكون بموضوعنآ ..
وجود : أوكي يالله,,

فـــــــــــــــــــــــي بريطـــــــــــــــــــــــآنيآ...
حيث الحيرة استولت على قلبه وتوالت الأفكار السلبية بينه وبين نفسه كيف يعود لبلاده لموطنه لبيته لأهله لكي يخفف على صغيرته كمايقول ويتودد لتلك الكلمة ويخرجها من مآآسآآتهآآ التي تسيطر عليهآآ .. مالعمل ياتركي ..!!

تركي بالفندق منسدح على سريره وايدينه وراء رااسه يفكر: كيف ارجع للسعودية طيب لو رجعت دراستي .. ولو جلست آروى .. و............ الي أخاف انها تروح لغيري..
ياربي.. أحترت .يارب تيسرهآ ولاتعسرهآ رجيتك ياربي .. محتآجك ..محتآجك ..!
أتخذ تركي قراره السريع وقرر ان يرجع للسعودية طلع من الفندق وراح للسفرات يحآول ان يحجز على أول طيارة تقلع من بريطانيا .. للخليج ..
بس للأسف حاول ..حاول ..وحاول .. ولكن لاجدوى ...!!!
مالعمل ياتركي ...!!
تركي بزفرة : يالله شسوآآت ..؟
مالي الا افوض امري لله .. واكمل ماباقي شي علي واخلص درااسة وارد لابوي بشهادتي ..
مابي اخيب ظن ابوي فيني .. رفع رااسه للسماء وهو يقول: يارب انك تردني لاهلي سالم .. مشتآق لهم ..

في السعودية ..في بيت شريفة ..
شريفة جالسة هي وبنتها يفطرون .. ويسالفون ..
شريفة : يمة اريام ..
اريام : عيون اريام آمري يالغاليه ..
شريفة ببتسامة وفرحة : يسلم عيونك وافرح فيك يابنت الغالي ..
اريام حزت بخاطرها كلمة ((يابنت الغالي)) لانها تتذكر ابوها على طول .. بس حاولت ماتبين لأمها عشآن لاتنكد الجو ..
اريام ببتسامة مصطنعة : امري يمة ..؟
شريفة : الا من زمآن ماشفنآ خوالك ..عبدالعزيز ومحمد
اريام : ايه .. يعني.. انا نسيت اقولك انو انا قلت لآروى تجي تتغدى عندنا هي وخالي ..
شريفة : زين الي قلتي لي عشان احسب احسابهم..
اريام : دووبني تذكرت ..
شريفة : خلاص اجل يمة اليوم خالك عبد العزيز وبنته واسبوع الجاي خالك محمد واعياله..
اريام وحطت يدهآ على خدهآ : أوووووه والله نسيت اقول لآروى تقول لعلي يجي معاهم..
شريفة: شنو تنتظرين دقي عليها وخبريهآ ..
اريام: أوكي ..
ماردت آروى.. رسلت لها اريام مسج (( هلا آروى .. حبيبتي والله نسيت اقولك قولي لعلي يجي معاكم راح عن بالي ..لاتنسين خبره ..وننتظركم عالغداء سي يوو))

بيت محمد كعآدة أم يوسف بالمطبخ .. وشغل البيت وتخبر الشغاله انها تقوم بشغل البيت على اصوول
نزلت سارة من غرفتهآ .. وراحت على المطبخ .. وشافت امها
سارة باست راس أمها : صباح الخير يمة ..
ام يوسف : صبآح النور... زين الي تذكرتي ان عندك ام ..
سارة بينها وبين نفسهآ وبضيقة خلق : اللهم طولك ياروح .. (ببتسامة مصطنعه): يمة تدرين انو هاليومين مالي خلق شي...
ام يوسف : كل شي جآيز .. بس تذكري ان انا امك ..
سارة وراسها منحني على كتفهآ ومتكتفة :وتذكروا يايمة ان سارة بنتكم .!
ام يوسف باستغراب : فيك شي انتي ؟
سارة ماسكة دموعهآ : لا سلامتك يالغالية بس يومين ماحد سئل عني الا فارس . . قلت خل انزل يمكن انا مزودتها اشووي .. ويالاخير تستخدمين معاي اسلوب ينرفز ..
ام يوسف وتمسك بنتها سارة من كتفهآ : ياخسارة تربيتي فيك ياسارة .. وطلعت ام يوسف من المطبخ
سارة رفعت راسها و غمضت عيونها بألم ودموعها نزلوا وبزفرة : آآآآآآآآآه ياربي .. لمتى بتحمل ..!
يوسف كالعادة كل ماصار ماعنده شغل راح وجلس مع ابوه بشركة .. ويساعد ابوه في بعض امور الشركة .. وخاصة ان بويوسف يثق بشغل ولده ..
يوسف : بويوسف خلصت المعملات الي امرتني بها..
بويوسف ببتسامة : استح قول يبه ..
يوسف: أأوه هههههه ميانه عادي يبه ..
بويوسف : ............
يوسف : يالله عن اذنك يبه انا بروح البيت ..
بويوسف : في امان الله ..
يوسف: مع السلامة ..
آروى صحت من نومتهآآآآ .. ومسكت الجوال قبل لاتقوم من سريرها وشافت المسج الي من اريام
ابتسمت اروى .. والله انك غالية يااريام ..
ردت عليهآ بمسج ( (حبيبتي لاتهمين حالك بس علي وقت الي راح نجي فيه بيكون بالمستشفى فــ خلاص انا وبابا راح نجي .. ))

سامي بمكتبه جآ له اتصآل : ألو ..
المتصل : استاذ سامي ..
سامي : ايه نعم آآمر..
المتصل : مدري بس حبيت اجي لعندك المكتب .. اذا ماعليك امر تعطيني عنوان المكتب ..
سامي :طيب ممكن اعرف شنو تأمر بضبط ..
المتصل: والله خير بس ماعرف اقولك شي على الجوال . لازم اشوفك
سامي حس بشي تجاه المتصل غريب : طيب راح اعطيك اياه..وعطآه اياه ووصفه له ..
سكر المتصل من سامي ..
سامي جلس يفكر بأمر المتصل وحط يده على خده وماسك القلم بيده الثانيه : والله أمره غريب .. نشوف اذا جآء ..
كمل باقي مسلتزمآته والقضايا الي عنده .. الا ويرن جواله مرة ثانيه ..
سامي ببتسامه : هلا بالغالية ..
ام يوسف : لوغالية كان ماطولت غيباتك الى الآن ..
سامي بتعذر: والله ياختي شغلي فوق راسي ماعندي وقت احك راسي .. اذا اختي ماعذرتني منو يعذرني اجل ..
ام يوسف : آآه منك مشكلتك اخوي الوحيد وماقدر ازعلك ..
سامي : فديتك والله
ام يوسف :عندك شي اليوم .؟
سامي : لآآ ..أمري ..
ام يوسف : تعال تغدى عندنآ ..
سامي : ان شاء الله عالساعه 1 وربع اكون عندكم..
ام يوسف : خير ان شاء الله ننتظرك ..
دخل يوسف مبتسم وفرحآن بقوة >> ماينلام على الي صار اليوم الصبح هههه
ويغني ويلعب بمفاتيحه بيده .. ويسلم على أمه ويبوس راسها وهو يغني ويحرك ايدينه متأثر بالحان الاغنيه وكلماتها>>قلنا ماينلاااااااااام.. ههه
امه تناظره مستغربة : يوسف .. فيك شي الناس يالله صبح خير وانت تغني وتلاوح بيدينك..
يوسف يضحك : ههههههههه والله ضحكتيني يمه يالله صبح خير ماقلنا شي بس نسيت روحي وانا اغني ههههههههه.. البيت هدوء.. وين حرو وسارة ..؟
ام يوسف : حور ماشفتها .. من صحيت ... وسارة مدري شفيها كيآنها منغلب عليها مدريس شفيها هالبنت حشآ ماهي بنتي الي اعرفها .. كانها مبدله ..
يوسف حط رجل على رجل : والله .. مدري شقول .. بس يمكن ظروفهآ صعبة مو شرط نعرفها يمكن ظروف نفسية ..
ام يوسف بزفرة : حتى ولو ياولدي .. مو لدرجة مدري عن أمي يوم كامل ..
يوسف : يمة لاتزعليني مني .. بس هم احنا ماسئلنا عنها ولا تكرمنا دقينا باب غرفتها ونسئل عنها عدا فارس .. الاعتراف بالحق فضيلة ..
حور نزلت بصآله كانت لابسة فستان أحمر قصير تحت الركبة وطآق ينربط بالعنق وشعرها مفتوح الي يوصل لنص ظهرها ومدرج من وراء وقدام صايرة جونآآن ويوسف مانزلت عينه عنها .. وهو مبتسم وراحت لام يوسف: صباح الخير خاله ..
ام يوسف : صباح النور ..
جلست حور جنب يوسف .. يوسف بصوت خفيف وببتسامة خبث بينه وبين حور : انتي نآوية علي ...!
حور ببتسامة وبدلع : أفآآ يوسف أنــآ ..!
يوسف : فديت هالصوت ..
حور وعينها بعينه : فديت الي سمع الصوت ..
يوسف فجآه : الا تعالي نزلتي عبايآآ وياك او شي ..
حور : ايه لان قلت يمكن يجي عبدالله فجآة او فارس ..
يوسف : ايه على بالي بعد مانزلتي..
ام يوسف ببتسامة : حور ..يوسف.. فيكم شي..؟
حور ويوسف: ابد سلامتك بس ..
أم يوسف : الله يخليكم لبعض ..
حور ويوسف : تسلمين يالغاليه ..
في المستشفى ..
يرن جوال فارس .. وهو بالمستشفى ومايرد لان نسى جواله بمكتب علي ..
ورن اكثر من مرة .. الا بدخلة علي .. وسمع الجوال يرن .. واحتار يرد ولا مايرد ..
وفكر بآن مابينه وبين فارس شي يعني عادي لورد .. رد علي..
علي : نعم ..
سارة مستغربة انو مو صوت فارس بصوتها المبحوح من بكائها : مو هذا جوال فارس..
علي : الا جوال فارس .. بس... هو نساه بمكتبي..
سارة : طيب.. مع السلامة..
سكرت سارة من غير مايقول علي مع السلامة .. استغرب علي وهو يقول :الصوت مو غريب علي .. بس منو تكون؟؟
((لان فارس مسميها بجواله القمر^_^))
خليني اودي له واقوله على كل شي..,
اثناء ماهو يمشي .. تلاقوا وي بعض ..
علي : وينك يامعود .. جوالك تعب وهو يرن..
فارس ببتسامة : ههه والله توني بجي قلت يمكن نسته عندك بالمكتب ..
علي وعض شفايفه : بقولك حآجة بس لاتفهمني غلط
فارس: أفآآ بوحسن انا ازعل منك ..
علي : اثناء مادخلت مكتبي وسمعت جوالك يرن قلت برد وبقول .....
قاطعه فارس : الله الله .. اشدعوة انت اخوي ياعلي مالا داعي تعتذر اوشي ..
علي : ايه بس الي دقت بنت .. وصوتها مو غريب علي احس سامعه بس وين مدري..
فارس تكتف وحط راسه على جنب : طيب شنو اسمها ؟
علي ومستحي يقول الاسم : آممممممم .. القمر..
فارس ويضحك :هههههه الله يرج ابليسك هذي .. اختي بنت عمك .. وانا اقول بيقولي شي مهم ..
علي: لا فكرت تفهمني شي ثاني
فارس: لوانك ماقلت لي يمكن افهم شي ثاني بس انت جيت وقلت لي ويالله عن اذنك بروح البيت امي عازمة الخال سامي .. والله اني اشتقت له من زمآن ماشفته ..
علي : اوكي سلااام ..


>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:02 AM
في بيت شريفة ..

رن جرس الباب ..
شريفة بالمطبخ تكلم الشغاله : ماري فتحي الباب ..
ماري: حاضر ماما..
اريام : ها يمة كل شي جاهز ..
شريفة ببتسامة : توصيني انا يابنتي .. هذا الغالي ..
اريام : يابخت خالي عبدالعزيز فيك .. تمنيت يكون عندي أخو ..
عشان لما أكبر تكون علاقتي فيه زي ماعلاقتك بخالي عبدالعزيز ..
شريفه : الله كريم يايمة يمكن يجي لك زوج يكون الأخو والزوج والأبو لك ..
اريام بقلب مكسور : والنعم بالله يمه... والنعم بالله..
اريام استقبلت خالها وبنت خالها آروى .. وسلمت على خالها وباست رااسه وحضنت اروى : والله ولك وحشة حبيبتي
اروى : والله انتي اكثر..
عبدالعزيز ببتسامة : هآآ .. بنظل واقفين ونسمع كل واحدة ومشاعرها تجاه الثانيه ..
اريام نزلت راسها ببتسامه وخجل : سوور خالي ماحسيت والله بس مشتاقة لآروى ..
عبدالعزيز ببتسامه ويمسح على راس بنت اخته : كم مرة اقولك قولي لي يبه لاتقولين خالي ..
وانا امزح معاك بس حبيت الطف الجو
اريام : ان شاء الله ..
اريام داائما تقول لنفسهآ ماقدر اقول كلمة ((يبه)) لأي شخص مهما كانت مكانته عندي .. لانو بنظرها الوحيد الي يستحق يسمعها منها هو ابوهآ الله يرحمه ..
شريفة : هلا فيك اخوي شخبارك ..؟
عبدالعزيز: والله بخير بشوفتكم
شريفه : تسلم يالغالي... هآآ يمه آروى شخبارك .؟
آروى : تمام عمتي بخير دامكم بخير..

في بيت مريم حيث العائلة على الغداء .. الكل حاضر عدآآ لجين ..
ناصر : لجين للحين نايمة
مريم : ايه لانها تعبانه ..
ناصر :ماعليها شر ...الا ليه ماودتوها المستشفى.؟
مريم : والله هي ماتبي
ناصر :موعلى كيفها.. بدر.؟!
بدر: سم يبه ..
ناصر : العصر ود أختك المستشفى ..
بدر: تآمر يبه ..
مريم سرحآنه ...ناصر : أم بدر بلاك مومعآنآ ..
مريم : هآآ .. لا معكم بس احاتي بــ لجين..
ناصر :لاتحاتين ان شاء الله تكون احسن .. ووديها المستشفى مع بد لاتنسن ..
مريم : ان شاء الله أنت تآمر يابوبدر ..
خالد : يبه ..
ناصريناظر خالد :...........
خالد : يبه سيارتي عطلانه ..
ناصر : والمطلوب ؟
خالد : يعني يبه ابغى اصلحهآ .
بدر : خل ربعك الي تطلع معهم وتفحط بها وياهم يصلحونها لك ..
خالد بنظرة لبدر ورافع حآجبه : ماطلبت منك شي ..
ناصر بصوت عالي : قوموا تطاطقوا انت وياه .. مافي احترام لوجودي .. !
بدر : محشوم يبه بس...
ناصر: خلاص مابي اسمع شي انت وياه ..
بدر : تآمر يبه

في بيت محمد .. الكل حاضر على الغداء بعد مااستقبلوا خالهم سامي بالاحضان والشوق عدآ يوسف وحور الي طلعوا المطعم يتغدون ..

سامي : والله ولكم وحشة ياعيال اختي ..
فارس : عشآن تعرف فرااقنا مو شي سهل
نور : وآآآآآآآآآآآآثق ..
فارس ناظرها بنظره سكتتهآآ..
نور : سووري والله بس كن امزح .. شفيك فرووس ماتتقبل مزحي
فارس: بلعي وانتي ساكته ..
بويوسف : هآ ..أخبار قضاياك والمحكمة ..
سامي : ههههه يعني تتريق علي يالنسيب ..
بويوسف: حشآ والله .. بس هذا الي جآ على بالي ..
سامي : لا ابشرك بخير .. اموري تمام ..
ام يوسف : ايه بس ناقصك شي ..
سامي عقد حوآجبه وميل راسه : شنو .؟
ام يوسف : الزوجة .. ياخوي عمرك طق الــ 30 وانت ماتزوجت ..
سامي ضحك :هههههه الله تبين تزوجيني .. كم مرة اقولك .. انا مرتآح .. كذا لوتزوجت
تجيني زوجتي وتقرق علي وانت وانت وانت .. وشكااويها مابتخلص.. خليني كذا احسن
ام يوسف : ابراحتك ياخوي .. ماحب اضغط عليك ..
سامي : سارة .. خالي شفيك .؟
سارة ببتسامة مصطنعة : لا خالي مافيني شي ..
سامي : بس ملامحك متغيرة .. وماعاد تتكلمين زي قبل .!!
سارة وكل الانظار متجهه لها وهي تناظرهم واحد واحد : لا خالي تسلم ماقصرت بس مافيني شي وعن اذنكم
فارس: مسك يدهآ قبل لاتمشي ويكلمها دون مايطالع فيها : انتي ماكلتي شي رجعي تغدي وبعدين اطلعي على غرفتك ..
سارة ببتسامة مصطنعه : يه ..!! فارس مو غصب اتغدى اكثر تغديت على قد ماستطعت
فارس ببتسامة : تكفين عشىني وعشىن خالي عالاقل,,
سارة ابتسمت وناظرت لخالها : طيب بجل عين تكرم الف عين ..
سامي : ونعم التربية سارة ,.
الكل يلطفون الجو : أوووووووووووووووه حركآت من قدك ياسارة
عبدالله : شي موجديد على سارة .. سارة سبق وقلت اطيب واحدة بالبيت كله
سارة استحت ووجهها صار أحمر ..: خجلتوني ابجد اكثر من كذا ماقدر اسمع
بو يوسف حس بحآل سارة : حبيبتي سارة جلسي جنبي ..
سارة :تآمر يبه ..

والكل تغدى .... ومرت عليهم لحظىت حلوة ..
وجا العصر .. ولجين بالمستشفى مع أمها وبدر ينتظرهم ..
الا بدر ينتبه لعلي وهو بيطلع من المستشفى ..
بدرقام من الكرسي الي بالانتظار ومسك علي من كتفه من وراء علي جمد بمكانه والتفت وشاف انه بدر
علي : يرحم ؤؤمك والله ارعبتني ياشيخ ..
بدر : ههههه لهدرجة خفت .؟
علي : اشرايك .؟
بدر باستهبال : من رايك.؟
علي : لاياشيييخ ... الا شعندك جاي ... عسآ ماشر.؟
بدر: ابد سلامتك بس اختي لجين تعبانه اشوي وجبناها للمستشفى ..
علي : سلامتها ماتشوف شر ..
طلعت أم بدر ودقت جوال على بدر ..
بدر: هلا يمة ..
ام بدر: يالله يمه خلصنا
بدر : اوكي انا بسيارة نزلوا ..
ام بدر : ان شاء الله
اركبوا السيارة .. بدر: هآ شقالوا معاها
ام بدر : فلونزا حآدة ..
بدر : ماتشوف شر .. بس انتظروا بسيارة بنزل اصرف العلاج من الصيدليه ..
صرف العلاج بدر وركب السايرة وراح البيت ..
على الساعه 12 بالليل..
سارة طلعت من غرفتها بعد مافكرت واتخذت قرارها الي ماتدري شنو مصيره ..
طقت غرفة فارس ..
فارس : مين .؟
سارة : آنا
فتح الباب .. :هلا وغلا تو مانورت الغرفة ..
سارة : هه تسلم .. بغيتك بموضوع ..
فارس : الي ذاك اليوم ..
سارة:ايوآآ بضبط
فارس : من زمآن انتظرك بنفسك تجين وتقولينه لي بس هذا انتي جيتي وانا كلي اذن صاغيه
سارة : الله اشدعوة ياخوي من زمىن كلها يوم فات عالموضوع
فارس : انا بنسبة لي هاليوم شهر
سارة وقلبهآ يدق بقوة : فارس... امممم ..فارس ..
فارس : قولي ولاتترددين .. يمكن بيدي اساعدك .. ولو قدرت من عيوني انتي عارفة مكانتك بقلبي
سارة : عارفة بس .... فجآه تذكرت اليوم .. الا قبل لااكمل كلامي منو اليوم الي رد على جوالك ..
فارس : ههههههههههههه .. هذا علي ولد العم اخترع يوم شاف ((القمر يتصل بك)) قال منو القمر الي يعزها فارس .؟
سارة وقلبها دق اكثر واكثر دون لاتبين لفارس : آهآ..
فارس ببتسامة : طيب كملي موضوعك..
سارة غمضت عيونهآ ونزلت راسها بينها وبين نفسهآ : يارب تساعدني واقدر اقوله .. خلاص تعبت من سنتين.. بس لازم اقوله ..
فارس : سارة حبيبتي قولي اسمعك..
سارة وقلبها خفق بقوة ودموعها نزلت : فارس أنا أحب علي ولد عمي عبد العزيز







في جناح حور ويوسف ..
حور ويوسف على السرير ويسولفون عن الدنيآ .. فجآه حور قاطعت يوسف ...: الا ماقلت لي الي بتقوله لي ..
يوسف يحاول يتذكر ..: آممممم شنو كنت بقول شنو شنو .. آآه كنت ابغاك تصحين بس مافي شي اساسا
حور بقهر ودلع نفس الوقت : تستغفلني .؟
يوسف : لا والله اشدعوة حوري .. انا استغفلك انتي روحي ..
حور بمزح قامت ترمي الخداديات على يوسف ويوسف وهو مبتسم يحاول يحمي نفسه بيدينه : تكفين خلاص
وقامت حور بتأخذ الخدادية الي بيد يوسف وحاولت بكل قواها تاخذها لكن ماقدرت وسحبها يوسف بقوة وطاحت على صدره وعيونهم تعلقت في بعض ... وعم السكون بينهما.... ^_^
حور بخجل حاولت تسحب نفسها لكن يوسف ماسكها بقوة ماقدرت : وين رايحة .؟
حوربصوت مبحوح من الخجل : بنآم ..
يوسف ويأشر بعيونه على صدره :وهنا ماتنامين مرتآحه ..
حور: ...................
يوسف ببتسامة خبث : اووب كل هذا خجل .؟
حور : يوسف والي يخليك .. تركني ..
يوسف : طيب ممكن اعرف ليه .. واتركك ؟
حور بخجل : يوســــــــف ..
يوسف : لبيهـ ياعيون وحياة يوسف .
حور : بنآآم ..
يوسف : قلت لك نآمي مافي مشكلة انا .. عاجبني الوضع ..
حور بدلع : انت تعاندني..؟
يوسف ببتسامة خبث : وانتي تعذبيني .؟
حور نزلت رااسها واستسلمت ولبت طلب يوسف ونآآآمت ويوسف ظل يمسح على شعرها لحد مانآآم ..

لجين بغرفتها وحالتها سئآآت اكثر وأكثر.. مو عارفة تتحرك ..
مسكت الجوال ودقت على أمها .. أمها ماردت عليهآ
وحاولت تدق على أحدى أخوانها ..




أنتهينآآ من البارت الثاني..
انتظروني بالبآرت الثالث ..

توقعاتكم ..!!

جنــــون
08-04-2011, 12:03 AM
((البآرت الثالث))

لجين بغرفتها وحالتها سئآآت اكثر وأكثر.. مو عارفة تتحرك ..
مسكت الجوال ودقت على أمها .. أمها ماردت عليهآ
وحاولت تدق على أحدى أخوانها ..

لجين بصوت يعور القلب : آآه ياربي .. بموووت.. ماني قادرة اتحمل ياربي رجيتك تساعدني..
حاولت تدق على بدر اكثر مرة ..ومارد الا بالمرة الراابعه ...

بدر : الو ..
لجين بصوتها المبحوح من التعب : بدر تكفى الحق علي .. بمووت ..
بدر بانفعال : شنوو .؟... خلاص خلاص انا جاي الحين ..
بدر وصل البيت وفتح الباب وعلى طول ركض لغرفة اخته وشآآفهآآ العرق يتصبب منها وحالتها يرثى عليها من التعب .. خذهآ وحملها بين يدينه وودآها عالمستشفى على طول بعد ماغطآها بشرشف.. وخذ عبايتها وغطآها وحطهم بسيارة
((بدر رغم عصبيته وجدي مع اخته واخوه الا ان حنون ويحبهم تاخذه الغيره عليهم))
بالمستشفى بدر نزل اخته من السيارة ودخلها الطوارئ على طول وجاء لعندها الدكتور وسووى الازم .. وحس الدكتور انو حالها تحسن .. طلع الدكتور وبدر ينتظره برآآ
بدر بخوف: بشر دكتور ..طمني..
الدكتور: انت تقرب لها ..؟
بدر : انا اخوهآ
الدكتور: ممكن تجي معي ..
بدر ويحس جوارحه انشلت خايف انو فيها شي كايد: طيب طيب.
الدكتور: أخ بدر انت قلت لي انك اخوها وهالشي سهل علي الامر انو افاتحك واقولك اختك تعاني من شنو ..
بدر : ايه دكتور كمل ..
الدكتور : يابدر اختك مو بس تعاني من انفلونزا وبس .,.
بدر عقد حواجبه : ............
الدكتور: اختك بعد التحاليل الي عملناها لها اكتشفنا ان فيها سكر .. يمكن صعبه عليهآآ وهي لساتها بعمر الزهور بس الحمدلله.. على كل حال هذا الي اقدر اقوله لك..
بدر منصدم وبزفره : آآيه تسلم دكتور ماقصرت .. زين جات على السكر ولا الاعظم منه ..طيب يادكتور المطلوب؟
الدكتور : راح اكتب لك على ابر راح تستخدمهآآ اختك عشان تحافظ على نسبة الانسولين عندها ..
بدر باستغراب : ابر..؟
الدكتور : للأسف حالتها تستدعي الأبر .. والسكر ترى نازل عندها الحين بس عطيتها انسولين ..
بدر بتنهيده : لاحول الله
الدكتور : اذكر الله يابدر .. وان شاء الله خير ..
بدر وايدينه على راسه ومنحي راسه : والنعم بالله ..

بدر راح لأخته بعد ماجاب عبايتها وغطآها من السيارة خذ أخته وطلعوا من المستشفى وجالس يفكر في حآلها وساعه يناظرها وساعه يناظر للطريق ولجين مآكلة هواء من التعب .. نامت بطريق لحد ماوصلوا البيت بدر ماحب يصحيهآ شالها بين يدينه لغرفتهآ .. وبعدهآ راح غرفته وعقله يودي ويجيب من التفكير ... وبعدها نااااام .

وصــــــــــــــــــآرت الساعه 2 ونص بالليل .. وسارة مازالت بغرفة فارس وهي تجهش ببكائها وفارس مارد ولا كلمة على كلامها بس يحاول يهديهآ عشآن يقدر يتناقش معاها.. ويضبط الوضع ..
فارس بحنيه : سارة خلاص .. أهدي عشآن اعرف اتناقش معاك ..كذا ماعرف اتكلم معاك انتي شليتي تفكيري بدموعك..دموعك غاليه علي..

سارة تبكي وتشهق ببكائها : ماقدر يافارس انا سنيتن وعاهدت نفسي ان ماحد يدري الا ربي .. بس مدري اشلون تجرأت وقلت لك واخاف تفهمني شي ثاني برغم ثقتي يفهمك لي وثقتك فيني ..

فارس وهو يمسح على شعرها : ياسارة ياحبيبتي والله مافهمتك غلط انتي اهدي وتركي الصياح الحين عشان نتكلم بهدوء..
سارة مسحت دموعهآ وهدت .. فارس :هآ خلاص اقدر اتكلم الحين ..
سارة بصوت مبحوح : ايه ..
فارس : انا ماستغربت كنت حآس بس كنت انتظر تجين بنفسك تخبريني ..
سارة رفعت راسها باستغراب وتناظر فارس : من متى حـــــــــــــــــاس بهالشي .؟!!
فارس ببتسامة : لاتخافين من يوم أمس اكون عندك بالغرفة .. وتصرفاتك وتعابير وجهك كل ماجبت طاري علي اثبتت لي هالشي ..
سارة : ...................
فارس بسلوب استفهام : طيب ..؟!
سارة : شنو طيب ..؟!
فارس : انتي قلتي لي تحبينه ..
سارة :...............
فارس :سارة بكون واضح معاك وصريح .. بالعكس علي رجل ويعتمد عليه والنعم فيه وحبك له مو غلط ..بالعكس حب طاهر خاصة انك ماخبرتي احد ومايعلم به الا الله سبحانه وتعالى .. بس .......
سارة وعقدت حواجبهآ : ايه ... بس .. وشو .؟!
فارس : مابغاك تأملين نفسك وبنهاية مايصير من نصيبك .. صدمة ياسارة تفهمين شلون صدمة ..!!
سارة ودموعها مجمعه بعيونهآ : طيب قولي شنو اسوي .؟
فارس : انسي انك بيوم حبيتيه ..
سارة شهقت : أنســــــــــــــــــــــــــــــــــى..!... بعد هالايام الطويلة الي مرت تقولي انسي ..!
فارس : طيب بسئلك ..
سارة بصوت مرتفع اشوي : اسئل ..
فارس : شنو الي خلاك تحبينه ..!
سارة وقلبها يدق : مدري .. حسيته ينحب .. يعتمد عليه.. رجولته .. تعامله..غيرته على خواته وحنيته .. شكله ..اخلاقه ..مدري احسه ينحب ..
فارس وهو هآيم بحركآت اخته وتعابير وجهه وهي تجاوبه : .............
سارة بخوف : أنا غلطت بكلامي ..
فارس تو ينتبه : هآآ ...لالا .. بس انا بحآول اسلك وضعك .. واشوف .. اذا حسيت ان بباله أحد اوشي ..اوبالأحرى بجش نبضه..
سارة :لالا .. خلى هو يحس ..
فارس:اشلون يحس وهو مايدري عنك او عن حبك .؟
سارة :انت قلتها ..بس يمكن الله يجمع بينآآ مو شرط يدري عني ولا عن مشاعري..
فارس : لاتفهميني غلط انا بجس نبضه اوبفآآتحه بموضوع خطبة او شي بشوف منو حآب يرتبط فيهآ ..
ساره :اوكي .. انت ابصر بمصلحتي وابصر به .. طيب سووري ازعجتك
فارس : هآآ ...بدينآآ بالهبال اشدعوة قلت لك انا لك بأي وقت تبيني ..
سارة بتسامة : تسلم يالغالي من دونك اضيع انا .. تصبح على خير ..
فارس ابتسم لها:تلاقين خير ..ونامي ولاتفكرين باي حآجة ..
سارة: خير ان شاء الله ..

بعد مرور شهر...

سامي بالمكتب الا ويدخل عليه شخص غريب حنطي ولابس شماغ وعريض وطويل وعرضه مناسب على طوله .. وأسمه ((ابراهيم))
ابراهيم : السلام عليكم ..
سامي مشغول بأوراقه :وعليكم السـ........ ويرفع راسه ومايكمل ويناظر له بنظرة غريبه من الصدمة..
ابراهيم : والله وتغيرت يااستاذ سامي ..
سامي ووقف ومثبت ايدينه على الطاولة : أنــــــــــت .!
ابراهيم جلس على الكرسي وحط رجل على رجل : ليه .. مستغرب .؟
سامي بعصبيه يرص على اسنانه: شلي ذكرك فينآآ ..
ابراهيم بتريقه : أفآآ .. أنت ولد أخوي ولا مالي حق اسئل عنكم ..موانت واختك فاطمة اعيال اخوي الوحيد ..
سامي ودار ظهره على عمه وتكتف : انا ماعندي عم .. ابوي انولد وحيد من غير اخو ولا اخت ..
ابراهيم باستهزاء : الله الله الله .. انا ازعل ياولد اخوي من هالكلام.. الا ماتزوجت ..
سامي ويحس ان الدنيا ضاقت بحآله ويحس روحه مخنوقة ومكبوته .. : لوسمحت مكتبي يتعذرك ..
ابراهيم ببتسامة خبيثة : ههه ..انا طآلع بس حبيت اقولك صدمتني يوم ادق واخذ عنوان مكتبك .. ولاتذكرت صوتي ..حزت بخاطري صراحة ..
سامي انصدم ماتوقع يكون عمه ونسى الموضوع لان مضآ عليه شهر..
سامي بعصبيه : برة لو سمحت ..
ابراهيم باستهزاء : اعصابك اعصابك انت محامي مو زينة لك العصبية .. ينشل تفكيرك بعدين .. انا طالع بس الايام بينآآ .. ولازم اسوي الي ببالي .. مع السلامة..
سامي جلس وهو منهار على مكتبه استغرب اشلون بعد هاالسنين الي هجرهم عمهم فيها يطلع له من جديد.. ويحس من نبرات صوته واستهزائته بتهديد وكأن راح يرمي على راسه مصيبه هو بغنى عنها ..
سامي بينه وبين نفسه : الله يكون بعوني ويفكني من شره .. ماعلى طلته وله ..

بدر : يمة .. اخذت لجين ابرة السكر ..
ام بدر : ايه لانها مساعه شفتها بيدهآ ..
بدر: انتبهي لها .. واذا احتاجت شي خبريني .. واذا حست بشي قولي لي عشان نراجع الدكتور ..
بوبدر : هالله هالله في اختك يابدر ماوصيك ..
بدر: ولو يبه توصيني على عرضي ..
ام بدر بفرحة : الله يخليك ياولدي وافرح في فيك
بدر يبوس يد أمه : تسلمين يالغاليه .. عسآني ماخلا منك ..

في بريطآآنيآآ في االطائرة حيث يتواجد بها عدد من الركآب ومن بينهم تركـــــــــي ..
الكل رربط الأحزمة بما ان الطيارة راح تقلع من بريطانيا للخليج ..
تركي وهو بطيارة بينه وبين نفسه : ياترى راح يتفجئون اهلي بجيتي ولا متوقعين ان انا راح اجي خليني وصل على خير ان شاء الله واقول لعلي يجيني المطار..
الي بجنب تركي اسمه طلال مو معاه احد ومن كثر ماهو طفشآن تكلم مع تركي ..
طلال : السلام عليكم..
تركي: وعليكم السلام والرحمة ..
طلال : دراسة ولا سياحة ..
تركي ببتسامة :والله دراسة وخلصت .. الحمدلله وراجع لاهلي ..
طلال : يالله حظك ياخوي انا باقي علي سنتين ..
تركي : الله .. الله يعينك والله.. الا كم عمرك انت .؟
طلال : 26
تركي : يعني فرق بيني وبينك سنة انا 27
طلال ببتسامة : شي طييب..
وضلوا طلال وتركي يتكلمون ويسولفون لحد ماوصلت الطيارة المطار وكل واحد منهم نزل وسلم على الثاني وتبادلوا الارقام ..بين بعض ..
طلال : عاد خلنا نشووفك ..
تركي : ان شاء الله ..
طلال : يالله مع السلامة ..تشرفت بمعرفتك ..
تركي :وانا اكثر .. يالله سلااام >>>هو واخوه ماعندهم غير سلااام هههه
تركي مسك جواله ودق على اخوه استغرب علي هذا رقم اخوه تركي شريحة سعودية ..
تركي مبتسم : اهلين بالأخو بالعضيد بلي يسئل ..
علي منحرج من أخوه ومستغرب من الرقم : قبل كل شي اعترف اني قاطع بس انت بالسعودية ولا شسالفة .؟؟
تركي : تعال اخذني من المطار اصرف لك ..
علي بفرحة :بذمتـــــــــــــــــك .؟
تركي : بذمتي وبصلاتي .. بعد
علي : اشوي وانا عندك
تركي : بس هآآ مابي احد يعرف.. بفجائهم ..
علي : تآآمر .. سلااام
تركي ابتسم : سلااام
بالمطــــــآر علي يدور على تركي ويدق عليه : يامعود وينك ادورك مالقيتك..؟
تركي بخبث وهو يمشي وراء علي من بعيد لبعيد من غير لايحس : وانا ماشفتك..
علي : شوف انا بنتظرك برة المطار اجل..
تركي ويتصنع نبرة الحزن :افآآ ياخوي الحين سنة بعيد عنك وتعاملني كذآ وهذا انا اخوك الكبير ..
علي متأثر بأخوه : لا والله موقصدي بس المطار زحمة وانا مالقيتك .. وعلي مايحس الا يد تمسكه من وراه وتفره لقدام الا ويتفجآآ ويشوف ان اخوه لاشعوريا طاح الجوال من يده وحضن اخوه بشوق ولهفه وحنين ..
وظل حاااضنه بين الملا وهالناس .. وكل واحد منهم يعبر عن شوقه لثاني ..
علي وهو حاضن اخوه ومغمض عيونه : آآه ياتركي والله البيت من دونك ظلام ..
تركي متأثر : البركه بالوالد ياخوي ..بس ابجد ابجد مشتاق لكم .. الغربة صعبة ياخوي ..
علي وبعد عن تركي لكن ماسكة من يدينه بخبث : والله وحلوويت ..اعترف شنو مسوي ..؟
تركي ببتسامة : اقول بلا لعاانه ولاتفهم شي ثاني انا مو مسوي شي . بس يمكن الغربة تخلي الواحد يحلو هههههه
علي :أأؤما عاد تحلي الواحد قووية ياخوي ..
تركي : اقول بلا هرج وكلام فاضي يالله ابي اروح البيت مشتاق لابوي اروى وحور ..
علي :يالله يالله مشينآ
تركي وعلي بسيارة ويسلفون وعلي يعلم تركي عن اخباره والمستشفى وعن آروى وابوه وحور وضلوا يسولفون لحد ماوصلوا عند البيت .. نزلوا علي وتركي وبيدخلون .. بس علي مارضآ لتركي يدخل خلاه ينتظر بالحديقة عشآن يفاجئهم عدل..علي اتصل على حور وقالها تعالي تعشي عندنا اليلة والف عليها قصة كذب بكذب بس عشان يخليها تجي وتحضر معاهم هالحظات الحلوة ..حور وصلت ودخلت على طول وجلست تسولف معاها ومع آروى تركي طفش وهو ينتظر برى لان باقي الوالد يجي وتتم المفجائة تركي دق على علي
تركي متنرفز : يرحم أمك علي ماصارت ..
علي يسوي روحه يكلم احد زملائه بالمستشفى : أقولك ماقدر اطلع لان الحين 5 دقايق بالكثير والوالد يجي البيت فــ ماقدر اطلع ..
حور وتمسح على شعر اختها : الا شخبارك مع الدراسه ..؟
آروى مبتسمه: تمام الحمدلله .. عآل العآآل..
تركي : شووف 5 دقايق بالكثير وبدخل جا الوالد ولا ماجآآ تصرقعت بالبرد برآآ .. لآآ ووراء الحديقة بعد كأني حرامي
علي : دقيقه اشووي..وطلع برى بالحديقة وكلمه على اساس تركي ..:تركي يرحم أهلك يعني الحين ناوي تفضحني يم خواتك انطر ابوي اشووي ويطلع منن الشركة
تركي رافع حآجبه : بشوف آخرتها وياك والله مو سوربرايز هذآ ..زواج وانا ماعندي خبر..
علي بعجل : يالله جا الوالد .. علي سكر من تركي .. : هلا وغلا بالوالد ..وباس راسه
عبد العزيز : شعندك برى برد ادخل داخل
علي بينه وبين نفسه : والله اشلون حآل تركي المسكين من نص ساعه وهو برى ..
عبدالعزيز وهو يناظر علي : علي معاي انت .؟
علي بصوت متقطع : هآآ ..ايه ايه وياك يالله ندخل
دخلوا وجلسوا يسولفون البنات مع ابوهم بعد ماباسوا راس ابوهم طبعا ..
طبعا علي نغم على تركي اشارة له ان يدخل .. تركي فتح الباب بشويش عشان لاحد يحس
واسمعوا صوت كأن احد يمشي والتفتوا لعند الباب وشافوا تركي والكل قام من مكانه وحضنوا تركي وباسوه ويعبرون له عن شوقهم له .. وآروى الي حضنت اخوهآ ولاناوية تتركه وهي تعبر له عن مدى غربتهآآ وتبكي وتقوله : انا الي بالغربة بعدك ياتركي مو انت..
تركي بينه وبينهآ : آششش هدي لايسمعك الوالد ويحط بخاطره .. وبعدهآ عنه ومسح دموعهآ ولف يده على كتفهآ وجلسهآ جنبه ..
علي ببتسامة وغمز وهز راسه على جنب : هآآ اشرايكم بسوربرايز ..؟
آروى والفرحة باينه على وجههآآ : أحلى سوربرايز شفته بحياتي ..
حور : ابصراحه ماتوقعت ابد .. وبعدين ليه ماتعطينآ خبر انك راح تجي .؟
تركي :والله علي استغرب يوم دقيت وقلت له ان انا بالمطار .. استغرب بقوة مسكين ..
عبدالعزيز : يالله اهم شي وصلت لنا سالم .. وان شاء الله آخر غيبة ولابعدهآ غيبة..
تركي : تسلم يالغالي .. اكيد آخر غيبة ماصدقت اخلص دراسة واجيب الشهادة .. والغربة صعبة يايبه ذقت الويل .
علي : أفآآآ تذوق الويل وانا اخوك .. يخسى الويل ياخوي ..
تركي : الويل من فرااقكم ..
الكل فرح برجعة تركي وقاموا ياخذون ويعطون مع تركي بالحكي والسوالف وكل واحد يخبر تركي باشياء صارت اثناء غيابه وتركي حآس براحه كبيرة .. وهو بين ابوه وخواته واخوه يحس براحه مامثلها رااحه ..
وتعشوا وخلصوا عشآآ وجلسوا يتقهوون ..
حور : والله ياخوي تستاهل حفله كبيرة بعودتك لنا..
عبد العزيز : أكيد مايبي لها كلام ..
وضلوا يسولفون لحد ماقال تركي انه بينام .. وطبعا حور راح تمشي على بيت عمهآ محمد ولملمت عبياتها وشيلتهآ وشنطتها بس فقدت جوالها .. دورت عليه مالقته وقالت لاخوها علي يدق عليه عشآن تلقاه
واثناء ماهي تدور سمعته بالمطبخ اثاريها نسته بالمطبخ وانصدمت يوم شافت مسجات ومكالمات
10 مكالمات من يوسف تعب وهو يدق عليهآ ومسجين من يوسف المسج الأول ( حور والي يرحم والديك ردي تعبت وانا ادق اربع مرات وانا ادق وانتي مو معطتني أي غايه)
المسج الثاني ( يصير خير ياحور10 مرات الي ادق ولامعبرتني .. يعني جوالك حاطته ديكور .. بس اشوفك ويصير خيير..!!)) كعادة يوسف يتسرع بأحكامة من دون لايفكر ..>>العصبية وماتسوي ..الله يعينك ياحور
طبعا دقت حور على يوسف لكن مايرد .. ماحبت تصر على ان يرد..
حور بزفره بينها وبين نفسهآ : آآه آآه آآه من عصبيتك يايوسف هذا انت مثل ماانت تتسرع بأحكامك .. ماتفكر تقول يمكن نست جوالها او مو جنبها الله يعيني على عصبيتك الحين ..
علي يخرع حور : هوووووو ..
حور انتفضت : بسم الله .. الله يهداك ياعلي .. هذا وقتك..
علي : اكيد لا مو وقتي وقت يوسف هالحزة ..
حور ابتسمت لاشعوريا : سخيـــــــــــف,..
علي : ههههههههه اشفيك سرحآآنه ..
حور :لا ولا شي بس ممكن توديني بيت عمي ..؟
علي : اوكي انتظرك بسيارة ..
حور : يعطيك العافيه ماتقصر ..
علي : ولو .. احنا لبعض ..يالله بانتظارك .
حور ركبت السيارة ووصلها علي على بيت عمها ..
حور :يعطيك العافيه ..تعبتك معاي ..
علي : قلت لك انتي اختي وانا ملزوم فيك انا ماسويت شي .. سلمي على يوسف ..
حور : يالله مع السلامة ..
علي : سلاااااام ..

جنــــون
08-04-2011, 12:03 AM
دخلت حور عالبيت والساعه 10 ونص وشافت خالتها جالسة بصاله ونور ونوار وعبدالله وسلمت عليهم وخبرتهم بأن تركي جاء من بريطانيا وفرحوا وتحمدوا لها بسلامة اخوهآ وعلمتهم على كل شي طبعا باختصار لانها راح تصعد ليوسف ماتبيه يعصب اكثر مما هو معصب .. صعدت حور شآفت حطت المفتاح بالباب بس شافته مفتوح مو مقفل .. ودخلت وشالت شيلتها من على راسهآ .. وشافت يوسف جالس بصآآله على الكنبه ومنزل راسه وحآط ايدينه فوق راسه وكان لابس بيجامته طبعا مارفع راسه برغم انتبه بخطوات تتقرب لعند الصاله ..
حور بصوت متقطع وبخوف : يو...يوسف ..
يوسف مارد عليهآ .. وطبعا هي خايفة من ردة فعله والي يخوفها اكثر ان هو مارد عليها عرفت ان بتصير لها كارثة الليلة من وراء الي صار انها ماردت على الجوال برغم ماكان قصدهآ .. عم الهدوء بينهم .. لدقااايق ..
بعدها حور راحت لعنده ونزلت لمستواه ومسكته من ذراعه : يوسف حبيبي ..والله ماكان قصدي .. بس الجوال مـ ........
قاطعها يوسف ماخلاها تكمل وتبرر موقفهآ وهو مثل ماهو على وضع جلسته : انتي عندك أحساس .. !!>>ياالله يايوسف ضربت على الوتر الحساس خصوصا ان حور حســـــــــــــــــــآسه ..
حور دمعت عيونها على طول وهو طبعا مارفع راسه وضعه مثل ماهو عليه ..
وكمل تجريح : جاوبيني عندك احساس .. تحسين بالمسؤليه.. ؟؟!!
حور بدون ماتتكلم صاحت وهي تشاهق .. ويوسف مو معطيها أي اهمية
يوسف : ماجاوبتيني ..؟!
حور بصوت مبحوح ومنخفض : قلت لك يايوسف والله مو قصدي بس نسيت جوالي بالمطبخ ولا حسيت اني فاقدته الا يوم بمشي ودقيت عليك ومارديت .. انا شنو بيدي .. ياخي تكفى ارحمني .. انا انجرح من اسلوبك يارجل اموت قهر حس فيني ..
يوسف :...................
حور برجآ : تكفى قول أي شي بس لاتسكت ..
يوسف بحرقة اعصاب من داخل بس مو مبين لحور رفع راسه وناظرهآ : ممكن انام .. !
حور باستغراب حنت راسها على جنب ودموعهآ على خدهآ وشالت يدها من على ذراع يوسف : ................!!
يوسف : لاتناظريني كذآ ..انا بنآم بصاله وانتي نامي وين ماتحبين ..
قام يوسف وراح لغرفة النوم خذ له ديباج ومخده .. ونسدح عالكنب ولا معبر أي تعبير لوجود حور ..
حور بقهر وبدموع وبقلب مكسور قامت على طول لغرفة النوم وبدلت ونسدحت على سريرهآ وهي تفكر بقهر وتذكرت الحنية الي كانت تحصلها من امها .. حتى لو كانت هي غلطانة وي امها الا ان امها تروح لها لغرفتها وترااضيها قبل لاتتزوج .. انفجرت حور من البكآ ونامت وهي مقهورة ..

نور تثاوب : يالله عن اذنكم بنآآم تعبآنه حدي ..
ام يوسف : اذنك معآك وبكرآ اصحي مبكر لدوامك يمكن انشغل وانسى اصحيك ..
نور : لا ان شاء الله بصحى قبل بوقت .. لان بكرآ دوامي 10 ونص
عبدالله بنرفزة : ؤؤمآآ عاد ..!
نور وهي تهز راسهآ : اشفيك قلت شي غلط ..؟
عبدالله : لا بس حطي ببالك بكرآ خلي احد يوديك لان بكرى مشغول حدي ..
ام يوسف : منو بيوديهآ يعني وبعدين اختك اولى من هالشغل ..
عبدالله يوقف ويحط ايدينه على خصره ويهز راسه : يمة والي يرحم والديك قلت انا مشغول شدخل اختي وأولى ومدري وشو ..
نوار : خلاص هدوووا خلي آروى تمر عليك ..
نور : صح جبتيهآ .. خليني ارسل لها رسالة ..
عبدالله بيطلع من البيت الا تتكلم ام يوسف بعصبيه : على وين ان شاء الله .؟
عبدالله ماسك الباب ومعطي امه ظهره : نواف يبيني ضروري .. فــ بروح اشووفه شنو يبي ولا شنو فايدة الربع اذا ماوقفوا مع بعض ..
ام يوسف : حق المشاكل ربع .. هآآ .! بس ان سئلني ابوك راح اقوله ماراح اخبي عنه خبيت عنه مرة مرتين مو كل مرة
عبدالله يطلع من البيت بدون مايرد على امه أي كلمة ..
نوار بببرائه : يمة ..!
ام يوسف : نعم ..
نوار : بكرآ انا اووف ماعندي جامعة ..اشرايك الصبح نطلع الممشى..
ام يوسف: والله فاضية يابنتي .. خليها وقت الثاني..
نور :ههههههههههههه افحموهــــــــآ ..
نوار : سلامات انتي .. ليه تحشرين نفسك ..
نور وترفع يدهآ وبدلع : اقول سيآآ بنــــــــــآم .. واذا دخلتي الغرفة لاتسوين لي ضجة ..
نوار باستهزاء : ان شـــــــــــــــــاء الله عمتي .. انتي تأمرين كم عمة عندي ..
نور تستهبل : يآآي ماقدر احرجتيني ياعوومري ..
نوار ترمي عليها الخدادية : ضفــــــــــي يادبة ..
نور : مالت اقول ..

وضلت نوار تسوولف مع امها لحد ماصعدت غرفتها وقامت نوار وصعدت بعد ماتفرجت على التلفزيون ..
الكل نآآم عدا عبدالله الي مارجع البيت الا وجه الفجر ..
صحى يوسف من النوم وصلى الفجر .. وضل يناظر حور واحتار يراضيها ويضمد الجرح الي تسبب في نزفه بقلبها ولا يرجع يكمل نومه ولا يطلع .. احتار بين اشياء كثيرة في نفسه .. آخر شي قرر ان ينزل تحت ويجلس بصاله بدون مايتكلم او يسوي أي شي تجاه حور .. نزل يوسف بصاله ومانتبه بـ عبدالله الا ساعة صعدته الدرج قام من على الكنبه ونادى بصوت عالي: مين ..؟
عبدالله تراجع اشووي ونزل وطل على اخوه من الدرج: أنـآ..
يوسف تكتف ونحى راسه جهة كتفه : ماعندك اليوم جامعة الى الآن مانمت.؟
عبدالله نزل من الدرج ووقف مقابل اخوه وتكتف اهو الثاني وكآن يتحدى اخوه : الا عندي بس ماني بحآآضر ولا محاضره ..
يوسف رفع حاجبه : انت متى بتكبر .. متى بتعقل ..؟
عبدالله باستهزاء : لما اصير كبرك..
يوسف تنرفز ووصل حده من اخوه ومسكه من تي شرته وقربه منه : انت تتحداني ولا تستفزني ولا شنو.؟
عبدالله مغمض عيونه ورفع راسه فوق ومن بين اسنانه : اقول تركني انا مو رايق لحركاتك ولا لعصبيتك..
يوسف بعصبيه وعقد حواجبه: شنـــــــــــو..؟
عبدالله بصوت مرتفع وفلت روحه من اخوه : يرحم أأمك اتركني .. ماعاد اتحمل من يومي صغير بتدخل في طلعاتي ودخلاتي ولبسي وربعي ومنو اماشي ومدري شنو .. مللتني طفشتني عيشتي ..صرت اكره اجلس البيت الي انت فيه خلا.....
يوسف تنرفز وقاطع عبدالله بحركته لفه لقدام وخلاه مقابله وعطآه كف ..
عبدالله انصدم وتنرفز ..كل شي فيه عبدالله الا انو يمد يده على اخوانه او خواته حط يده على خده وتحسس من خده وهو يلامسه ويناضر يوسف بكره .. الا وبنزلة بويوسف وأم يوسف ..
عبدالله ودموعه مجمعه فيها الدموع : أنت أحقر انسان شفته بحيآتي .. يوسف مارد عليه مقدر موقفه >>اقصد الكف المحترم الي عطآه اخوه
ام يوسف بويوسف بصدمة : خير شصاير ..
بويوسف بعصبية وبحده : شنو صاير تكلم انت وياه ..؟
عبدالله يناظر ابوه وعيونه بتدمع : اسئل ولدك ..اسئل الكبير .. اسئل المحترم
يوسف رفع يده مرة ثانيه من حرقة الكلام الي نرفزه الا ويمسكها عبدالله وييرمييها على تحت ورفع صبعه السبابه بوجه اخوه : سكت لك كثير ..لهنآآ وبس..دام ابوي عايش مالك أي حق علي .. وطلع عبدالله على غرفته وغفلها ..
بويوسف ويهز راسه من الي شافه وبصوت مرتفع : والنعم بعيالي والنعم فيكم وفي تربيتكم والله مو هذا العشم فيكم ,.. لالا بيضتوا راسي ورفعتوه ..
الا وبنزلة سارة .. واستغربت من كلام ابوها : ياترى شصاير وخلى ابوي يقول هالكلام ..
يوسف منحرج من موقفه قدام ابوه : يبه تآمر شي انا بروح لجناحي ..
بويوسف يستهزاء : لا مشكور ماقصرت كفيت ووفيت ..
أم يوسف مقهورة من حآل اعيالها ماتوقعت توصل بين اعيالها كذا ..
يوسف بقهر وبحرقة بقلبه باستهزاء : مشكور يايبه انت بعد كلامك يشرح الصدر ماقصرت ..
سارة مسكت كتف امها الي جالسة مقهورة : يمة فيه شي .؟
ام يوسف : لا يمه لاتهمين حالك .. روحي فطري عشان جامعتك ..
سارة : لا يمة مايهون علي اروح الجامعه وانتي بهالحال ..؟
ام يوسف : آآه يايمة شقولك .. اخوانك وصلت بينهم للضرب ..
سارة شهقت : ضرب ..؟؟؟؟
ام يوسف : مو ضرب يعني .. يوسف ضرب عبدالله ..
سارة بينها وبين نفسهآ : وهذا انت يايوسف ماتغيرت من يوم كنآ صغار تحب تفرض شخصيتك على الي اصغر منك .. ولأمها وهي ماسكته من كتفها وحطت راسها على كتفهآ: ..يمة لاتهمين حالك ولاراح افطر الا وانتي معاي ..
ام يوسف ببتسامه : ان شاء الله..
سارة راحت جنب ابوهآ : يبه قوم افطر معاي ..
بويوسف ببتسامة مصطنعه: لا لا يابوك روحي انتي فطري انا مو مشتهي ..
سارة : واذا قلت لك مافطر الا وانت معي انت وامي ..؟
بويوسف وحضن بنته سارة :الله يرضآ عليك ياسارة .. ويبلغني فيك .. سارة ابتسمت وهي بحضن ابوها وبنفسها تقول : الله يخليك يايبة وجعل يومي قبل يومك .. عشان لانصيرتحت سيطرة يوسف ..

وقاموا وفطروا وببيت شريفة .. أريام تجهز حالها للجامعه لبست ملابسها وتجهزت وانزلت لامها وباست راسها
وفطرت وي امها وبعدها طلعت للجامعه ..
وعالساعه 10 ونص راحت نور للجامعة بعد مامرتها آروى .. وجلسوا يسولفون على ماوصلوا الجامعه
ودخلوا الجامعه وراحوا بوجه المرايا وهم يعدلون شعرهم ويعدلون روحهم أثناء مايمشون طلعت بوجه نور وجود ..
وجود ببتسامة: اهليييين
نور : هلآآآآت
وجود :آروى ياهووو وين رحتي
آروى جالسة تدور بشنطتها جوالهآ : هلا هلا معاك .. بس ادور جوالي ..
وجود: نور شصار على الي ذاك اليوم ..؟
نور اعرفت قصد وجود وتحاول ترقع السالفة وهي تغمز لوجود : آيه لا والله ماصار شي بس عادي طيحة وعدت الحمدلله ماصار لي شي ..
آروى مو معاهم كلش لانها تدق بجوالها تبي اريام وماردت عليهآ : ياربي شفيه اريام ماترد ..؟
نور : اكيد عندها محاضرة اليوم هي وسارة نفس المحاضرة الي الساعه 9 ونص
وجود : يالله تعالوا نجلس كل البنات جالسين
نور باستغراب ورفعت حاجبها : منو كل البنات .. احنا كلنا 4 والخامسة اروى ..!!
وجود : نسيتي لجين .؟
نور : ايييييييييه والله نسيت .. لانها من اسبوعين ضلت اسبوع ماتجي الكلية .. ذاك الاسبوع ماتجلس معنا كثير
وراحوا وجلسوا وضلوا يسولفون .. وي بعض لحد ماجا وقت محاضرتهم ..
اثناء ماهم يمشون شافوا سارة سلموا عليها .. ونور تعدل شعر اختها سارة
سارة : نوير خلي شعر ..
نور ببراائه : أفآآآ هذا جزااني اعدله لك
سارة بدلع : ميرسي .. يالله سيآآ انا طالعه وانتوا عندكم محاضرات هههآآي
البنات : حظـــــــــــــــك..
لجين لآروى : الا الحمدلله على سلامة تركي..
آروى الله يسلمك ..
ونور : صج الحمدلله على سلامته تونا درينا من حور البارح ..
سارة عقدت حواجبها باستغراب : شنو ..؟
آروى بصوتها الناعم : تركي البارح سوى لنا سوربرايز ودخل علينا طبعا كل من خطط مسيو علي
سارة اسم علي يحرك مشاعرها بشكل : آآآه الحمدلله على سلامته .. وزين الي رجع خلاص مافي غيبه بعدهآ
آروى ونحت راسها جهة كتفهآ بدلع :أفكوورس ..
سارة ابتسمت وكآنهآ تناظر لعلي لان آروى تشابه علي : يالله سيآآ انا بطلع
ودخلوآ الكلاس .. ووجود بلا شك جلست جنب نور عشآن تسولف معآها ولان نور اقرب واحدة لها من القرووب..
وجود بلهفة : تكفين لاتقولين لسآتك ماسويتي شي بموضوعي ..!
نور : للأسف ايه .. انتي صبري علي .. الاقي الوقت المناسب واعطيك خبر البارح كان متنرفز اشوي ولاكان له خلق ..
وجود بتنهيده : آآآآآه نشووف احنا آخرتهآآ .. وبتحذير لنور : بس هآ لاتجيبين طاري لي .!
نوربثقة : افآ عليك ..اعتمدي
ودخلت الدكتورة وبدت المحاضرة وجلسوا يتابعون معهآ .. ويستجوبون مع المحاضرة ..

الساعه 2 ونص ببيت مريم ..
ناصر : هآ .. لجين بعدها بالجامعه .؟
مريم: لا بطريق توني داقه عليها ..
خالد توى جاي من الجامعه : اهلين..
مريم وناصر : اهلين..
مريم بخوف : اختك مو معاك..؟
خالد: الا دقت علي بس انا حولتها على بدر .. ماكان لي خلق انتظرها ربع ساعه على ماتخلص..
مريم باطمئنان: زين طمنتني .. لاني فكرتها معاك..
خالد بخبث ويغمز: الله .. لوانا كآن عادي صح ام بدوور ..؟ ايه ياخلوود لك الله ..
ناصر يضحك على ولده : والله أنت ياشينك بس الي محليك مزحك ..
خالد يسوي روحه مسكين : آفآآآآآآآآآ .. ماهقيتها منك يانصوور
ناصر بحدة : انهبلت أنت .. التزم حدودك بمزحك ..
مريم كاتمة ضحكتها : عيب عليك
خالد فهم حركة أمه قام وباس راس ابوه : والله يايبه امزح انت الغالي مانقدر على زعلك ..
بدر ولجين : اهلييييين ..
الكل : هلا
بدر ويحك عيونه بيده : يمه بصعد انام .. صحيني المغرب.. اوقبل المغرب بربع ساعه ..
مريم: ماتبي غداء ..
بدر : لا سلامتك اذا صحيت ااكل لي أي شي .. لجين لاتنسين موعد ابرتك بعد الغداء ..
لجين ببتسامة واول مرة تحس بهتمام وحب اخوها بدر لها : ان شاء الله ..
خالد: ياخي جوعآآن .. بتغدونآ ولا ننآآم
الكل :ههههههههههه ..
بدر: ابد يموت عالأكل ومع ذلك مو مبين عليه ..
لجين : يالله ببدل انا
مريم: نزلي على طول عشان تتغدين
لجين ان شاء الله ..

ببيت محمد سارة بغرفة نور ونوار .. وجالسين يسوولفون ويحكون ويلعبون بالورق يرسمون ورد وغارب ومدري شنو .. الا ويدخل عليهم فارس : هوووووووووو ..
البنات كلهم : آآآآآآآآآآآآه ..
فارس يضحك : لهدرجة ارعبتكم .؟
نور ونوار : مزحك كل ترعيب ...
سارة : مزحك عسل ..
فارس : تعلموا اللباقة من سارة ... جلس فارس معهم .. وجلسوا يسلفون وي بعض .. الا رن جوال نور وشافت اسم وجود .. بينها وبين نفسهآ : يؤؤ وقتك ياوجود الحين ..!
واستئذنت منهم انها راح تكلم جوال .. وردت عليهآ : آلوو
وجود بنرفزة : سنة على ماتردين ..
نور : والله بكلمه اليوم خلاص مخططه انآ شنو راح اسوي ..
وجود : بليييييييز حبيبتي خبريني على طول
نور : ان شاء الله ..
وجود: سي يوو
نور : سي يوهآآت ..
ورجعت نور لغرفتهآ وكملت سوالف معاهم ..
فارس بحمآس وشبك ايدينه : اقولكم شي ..؟
سارة ونور ونوار متحمسين : نسممعك...
فارس: الليلة عندكم شي ..؟
سارة: انا عن نفسي لا ماعندي شي والليلة الخميس اساسا
نورفكرت بموضوع وجود ووعدتها اليوم تخلص موضوعها بس بنفسها ..لالا خلاص قبل المغرب اخلص عليه ان شاء الله ..
نوار : انا بعد ماعندي شي واليوم أووف ونآآآآسه
نور بعد تفكير :آمممممم وانا بعد اضم صوتي لسارة ولنوار..
فارس : خلاص خليكم جاهزين الليلة الساعه 8 ونص ..
سارة ونور ونوار بصوت واحد : ماقلت لنا وين ...؟؟
فارس : راح اعزم بــ اعيال العم والعمة .. بس العمة شريفة واحدة منكم تكلم اريام وتقولها ونمر ناخذها احنا ولا احد من اعيال عمي او عمتي طيب ..؟
سارة بفرحة مو سايعتها انها متأملة بشوفة علي : طيب ماقلت لنا وين ....؟؟
فارس : اووووب نسيت والله .. الراشد .. بس هآآ لاكحل ولا مرطب ولا مدري شنو ولا ترى مافي رووحة ..
سارة تبتسم بخبث : والله ياخوي يعرفون روحهم الي تتكلم عنهم ..
نور ونوار قاموا يرمون المخدات على سارة وسارة ماتت ضحك على هبالهم وفارس ضحك على هبالتهم وقبل لايطلع : صج خبــــــــــال ..
على المغرب .. وبعد الصلاة نور راحت ضربت باب الغرفة ..
عبدالله نفسه بخشمه : مييين ..؟
نور وقلبها يدق وبيطلع من مكانه : آآ ...آأنا.. نور
عبدالله : شبغيتي ..؟
نور : ابغاك بموضوع اذا ممكن .!
عبدالله قام وفتح باب الغرفة وقالها : دخلي ..
ودخلت نور وجلست على الكرسي حق الطاولة الي عليه لاب توب عبدالله
عبدالله : آآمري .. قولي موضوعك ..
نور بأدب ومنزلة راسها : عبدالله انا ابغا استفسر او استجوب معاك بخصوص شي ..
بس لاتعصب تكفى..
عبدالله رخى اعصابه هدوء اخته الي اول مرة يشوفها بهالهدآآوة وخاف من كلامها او ارتبك بمعنى اصح ..
عبدالله وهو منشد للموضوع : طيب قولي .. اسمعك انا
نور بخوف : بس يضل سر بيني وبينك مهما تكون الظروف ..
عبدالله : قسمآ بالله اوعدك ..
نور : اذا جات لك واحدة وقالت لك انها ......
عبدالله ومسك نور من كتفها بهداوة : وشنو كملي ..؟
نور : تحبك ..
عبدالله متعجب من كلامها :.................
نور ببرائه : اشفيك سكتت ..؟
عبدالله : مدري .. شليتي تفكيري.. هو في الاساس في أحد ..
نور ببتسامة :لااااااااا مافي أحد بس انا احس ان واحدة مشاعرها كذا تجاه شخص .. وقلت مافي الا عبود استفسر منه..
عبدالله : منو هالوحدة
نور : والله ماقدر اقولك لاني مو متأكدة ..
عبدالله : انا احترم الخصوصيات تجاه هالموضوع سوى انتي تعرفينها ولا حآسه فيها
نور :طيب ماقلت لي شنو بتقول لها .. او ارسلت لك شخص ووكلته يقولك انها تحبك ..؟
عبدالله بحيرة وهو يفكر : الحين ماعندي أي جواب على موضوعك .. خليني افكر واشووف ..
نور : الله ..يبي لها تفكير..
عبدالله: كل الي اقدر اقوله لك حاليا ان مهما كانت البنت تحبني وانا ماحس باي مشاعر بقلبي لها .. اكييد بتكون زي اختي وبس ..
نور بينها وبين حالها : ويلي على حالك ياوجود..
عبدالله : وين رحتي .؟
نور : افكر بكلامك بس ..

عبدالعزيز بعد ماخبر الكل بعودة تركي من بريطانيا والكل سمع بالخبر وفرحوا لان تركي محبوب عند الكل راح للمطبعه يسوي بطاقات دعوة لحفل تركي للعايلة ولمعارفه بمناسبة رجوعه من بريطانيا .. ويسوي الالتزمات بنفسه بتخطيط منه ومن حور طبعا مايبون تركي يدري يبون يفاجئونه .. وحجز المنتجع وكل شي جهزه .. بس باقي يوزع بطاقات الدعوة للحفله..



جناح حور ويوسف يوسف عالكنبة وحاط رجل على رجل ويطالع التلفزيون وحور جالسة بغرفتها على السرير ومددة رجولها وكانت لابسة بنطلون جينز وبلوزة اكمام وجيب دائرة واااسعه ونحر حور وااضح وفاتحه شعرها وحاطته على جهة واحدة تقرأ بكتاب ..
جوال يوسف يرن استغرب يوسف من هالرقم اول مرة يدق عليه ..
يوسف : نعم ..
المتصل : يوسف محمد ..؟
يوسف : عفوا ..منو معاي ..؟


انتهى البارت الثالث
انتظروني غد او بعد غد بالبارت الرابع ..

جنــــون
08-04-2011, 12:03 AM
(( البارت الرابع))

جناح حور ويوسف يوسف عالكنبة وحاط رجل على رجل ويطالع التلفزيون وحور جالسة بغرفتها على السرير ومدده رجولها وكانت لابسة بنطلون جينز وبلوزة اكمام وجيب دائرة واااسعه ونحر حور وااضح وفاتحه شعرها وحاطته على جهة واحدة تقرأ بكتاب ..

جوال يوسف يرن استغرب يوسف من هالرقم اول مرة يدق عليه ..
يوسف : نعم ..
المتصل : يوسف محمد ..؟
يوسف : عفوا ..منو معاي ..؟
المتصل : ماعرفتني ..؟
يوسف وعدل جلسته : لا ماعرفتك .. مين .؟
المتصل : ماتوقعتك تنسى صوتي ..في إجازة وقدرنآك .. بس تنسى صوتي لالا ماتوقعتها منك يايوسف ..
يوسف منبهر : ..............
المتصل : معاك اسامة ..
يوسف ببتسامة قوية : اهلــــــــــــــــــــــــــــــــــين .. والله اعذرني لان رقمك المسجل عندي غير .. فاستغربت وصوتك متغير ..
اسامة : افآآ يايوسف صوتي متغير ..ولا من كثر ماتسئل عني نسيته ..
يوسف : حرام عليك يامعوود .. بس الدنيا مشاغل ..
اسامة : طيب باقي اسبوع على اجازتك ..؟
يوسف : ايه ..
اسامه : انا اجازتي من امس بدت ..
يوسف : آوووه من قدك .. أجل بتفرفر بأم العيال ..
اسامة : ان شاء الله .. لان حاط بالي نسافر ... صج ترى بعد اجازتك على طول عندك سفره ..
يوسف : حلوو .. انا محتاج لأجواء العمل .. اشتقت لها ..
اسامه : غريب امرك .. الأول كنت تنتظر اجازتك على أحر من الجمر ..
يوسف : خلاص انا بكرآ بشوف السفرة على وين ..
اسامة : والله مدري بس هذا الي سمعته قبل لااطلع اجازة .. وقلت ادق واسئل عنك واخبرك مرة واحدة
يوسف : تسلم ماتقصر والله ..
اسامة : خلاص اجل اهم شي تتطمنآ عليك .. مع السلامة
يوسف: تطمن عليك العافيه .. الله يسلمك..
يوسف قام من الصالة دخل للغرفة النوم لان غير رايه بيروح اليوم للطيران يشيك على مواعيده من دون لايناظر لـ حورفتح الدولاب وخذ بدلة الطيران ودخل غرفة التبديل وبدل ثيابه وطلع وقابل التسريحة عشان يعدل حآله ..حور يجن جنونها على شكل يوسف ببدلة الطيران ..
ناظرته ببتسامه يحبها يوسف واعتاد عليها ويعتبر هالابتسامة جزء من حياته حور ولا نزلت عينها عن يوسف يوسف قام يبادلها بنظاراته من المرآيا .. وراح لعندها وجلس على طرف السرير وتتكئ بيده على السرير بحيث ان رجلين حور صارت محصورة بيين يد يوسف من جهة ووجود يوسف ونظاراته من جهة حور نزلت راسها يوسف ضل يناظرها ورفع راسها ببهامه وسبباته .. ونحى راسه تجاه كتفه وضل يناظرها وابتسم لها ابتسامة دخلت قلب حور بدون سابق انذار ..
يوسف ببتسامة : حور ..
حور بحيآها الي يعذب يوسف ورمشت بعيونها : عيونهآآ..
يوسف وحط يده على خد حور ويلاطف خدها: مابي افتح جروح من جديد .. بس كل الي اقدر اقوله رغم كل شي الا ان انتي بقلبي مثل مانتي مافي شي يغير حبي لك ..
حور وهي هآآيمة بتعابير وجه يوسف وكلامه وسرحآنه فيه :...............
يوسف ورفع يده الي متكي عليها وقرب منها اكثر ومسك وجهه بيدينه الثنتين وببتسامه : حور وين رحتي ...؟
حور غمضت عيونهآ ورفعت راسها فوق وببتسامة : انا مارحت مكان انا بقلبك يايوسف بقلبك..
يوسف ولف يده على كتوفها وقربها منه اكثر واكثر وعيونهم تعلقت ببعض يوسف يهمس : أحبك ..
حور وحضنت يوسف : آآه يايوسف .. ماتدري انك بهالكلمة تبعثر كياني ومشاعري وحآلي .. تبعثرني حنيتك .. وتعذبني قسوتك ..
يوسف ويلوم نفسه بينه وبين حاله : والله مو بيدي يالغاليه ..
حور : يوسف اشفيك سكتت ..
يوسف بعدها عن حضنه وابتسم لها : لاني احبك سكتت .. ..وهو يعدل حزاامه حق البنطلون : يالله حبيبتي تآمريني بشي بروح اشيك على السفراات الي انا ملزوم بها اسبوع الجآي ..
حور : لا سلامتك .. وانتبه لحالك يالغالي ..
يوسف : يالله مع السلامة .. تجهزي الساعه 9 ونص بنطلع انا وانتي .. نغير جو..
حور: ان شاء الله تآآمر ..

أريام : لا سارة يرحم والديك احس فشلة تمرون علي ..
سارة : يابنت الحلال .. موانا الي قلت فارس خبرني اخبرك وانتي واحدة منآآ يااريام لاتتحسسين من كل شي
أريام : خلاص الي يريحك سوويه ..
سارة ببتسامة: اوكي حبيبتي اذا نغمت لك هذا احنا يم باب بيتكم ..
اريام : اوكي حبيبتي ..
سارة: سيآآآ
اريام : سيآآ

نوار : نور وين الايشارب الفوشي .؟
نور : مدري هو يبي له غسيل مدري غسلته ناني ولا لا ..
نوار : ياالله ..
نور : ضروري تلبسينه ..
نوار : لا مو كذا بس اشتهيت البسه ..
نور بخبث : نوار حطي عينك بعيني ..
نوار بنرفزه :انتي شفيك خبله .. تهببين بموضوع لموضوع علي ..؟
نور ببرود اعصاب : أتمنى ان مو في الي ببالي ببالك ..
نوار بصوت مرتفع : الكلام معاك ضااايع ..
نور بينها وبين نفسها :يؤؤ نسيت ادق على وجود ..
دقت نور على وجود وعملتها مضمون الي صار .. ووجود تحس نفسها محتارة : شسوي ياربي حبيته وهذا الي صار ياربي تميل قلبه تجااهي ..
بدر توى صحآآ من نومه ومغمض عين وفاتح عين وتوى شاف المكالمات الي من فارس وعلي : أووه فارس وعلي لايكون فيهم شي ..
بدر دق على فارس بصوته الي مبيت توى صاحي من النوم : الو
فارس : اهليين .. بدري لاكان رديت ..
بدر: والله كنت نايم تعبان حدي ..
فارس :طيب المهم .. والأهم والي يهم .. الليلة كلنا متجمعين نبي نروح الراشد وبنودي البنات يغيرون جو .. مساكين .. انت وخلوود واختك لجين .. بتجون معنا ..
بدر : اوكي خلاص على كم الساعه ..؟
فارس : امممم عالساعه 8 ونص
بدر: يالله خلاص بقوم اصلي واتروش واجهز نفسي واكون عندكم ..
فارس: اذا خلصت تعال يم بيتنا لان كلنا بنحرك في وقت واحد ..
بدر : هههه لازم يعني هالزبرقه >>> يعني الرزة
فارس : هههههه افا عليك اكيد لازم ..
بدر : اوكي خلاص مع السلامة
فارس: الله وياك..
فارس لبس ثووبه وشماغه طبعا وضع شماغه مثل مايحب شرمبو صاير ..روعـــــــــه ..
سارة طقت باب غرفته فارس : منو
سارة : انا سارة
فارس : دخلي
سارة فتحت الباب : الله عليك ياخوي عيني عليك بااردة ..
فارس : يلف وجهه عن التسريحة لسارة ويحط يدينه على صدره ويمسح بهم كأن يضبط حآله ببتسامه : هآ اشرايك ؟
سارة : والله يبي لأمي تبخرك وتقرأ عليك المعوذات قبل لاتطلع
فارس ببتسامة : انا اقرأ على نفسي مايبي لها اما البخور .. بالغتي ..
سارة يدينها على خصرها ولفت راسها تجاه كتفها وبدلع : هـــــــــــآ فارس قمنا نغتر !!
فارس وهو يتعطر : أمزح معاك اشدعوة
سارة ببتسامة :ادري بس حبيت اسوي اكشن ..ههه
عبدالله طبعآ تجهز بعد ماخبروه على طول يبي ينسي نفسه الي صار بينه وبين اخوه ويعيش يوومه ..
لبس بنطلون جينزازرق وبلوزة شتوية باللون البني ..وصاير شكله مرتب


في بيت عبد العزيز
آروى : علي كم الساعه بضبط نروح من زمآن وانا جاهزة
علي يبي ينرفز آروى : الله الله الله .. كل هذا عشآن الطلعة لو جامعة ماستعديتي لها بهالسرعه
آروى بنرفزه : عــــــــــــــــــــــلي
تركي وهو نازل من الدرج وكااشخ لابس بنطلون جينز اسود وبلوزة داخلية طاق ابيض وجاكيت اسود جلد مسكر الجاكيت وصاير شكله مرة جونآآن..
علي يصافر ويناظر تركي من فوق لتحت : والله ياتركي اذا بتروح بهالكشخة بتسدح البنات من شكلك وبتجي ..
تركي يضحك على كلام اخوه : اشفيك انت ..شنو مآآكل اليوم ..؟
علي : مآكلك هههههههه
آروى :قل أعوذ برب الفلق والله صاير تهبل ياتركي .. مانقصك الا بنت الحلال ..
تركي ويبتسم لأخته وبينه وبين نفسه : ليتهآ تحس بحبي لها بنت الحلال ياآروى ..
علي صعد لغرفته عشان يتشخص ويلبس شماغه ويعدل سكسوكته وخلا شماغه شيمبو صاير شكله ملفت بقووة
بيت مريم ..
بدر : يالله لجين جاهزة .؟
لجين : أي انا خلصت ..
خالد : انا خلصت بعد طبعا بسيارة واحدة نروح ..
بدر : عادي ماتفرق... بسيارتي ..
خالد أوكي..
طبعا بدر لابس ثوب وشماغ ومسوي شماغه تلثيمه على مايوصلون الراشد لان مايتحمل البرد أما خالد لابس بلوزة شتوية وبنطلون جينز واسع نوعا ما .. وصاير شكله نيو لوك ..

بدر وخالد ولجين بسيارة بجنب بيت خالهم محمد ... علي وتركي وآروى كذلك .. وطلع فارس مع عبدالله ونور ونوار وسارة وركبوا السيارة .. وعطآهم اشارة فارس >>يالله حركوا ..
حركوآ واستغربوا ان الطريق مو طريق المجمع .. وشبه عليهم طريق بيت شريفة
علي : فارس مو أحنا بنروح الراشد شنو جايبنا يم بيت العمة شريفة
فارس : نسيت ان اريام ماحد عندهآ ..؟
علي : أوووووب والله نسيت ..
نغمت سارة لأريام اريام طلعت وهي مستحية بقوة لدرجة ان راسها في الارض من اول ماطلعت من بيتهم ..
ركبت اريام السيارة بصوتها الناعم : السلام عليكم ..
الكل بصوت شبه مسموع : وعليكم السلام ..
اريام جلست بالمقعد الثاني لان سيارة فارس يوكن : والله ياسارة احس مفتشلة ..
سارة : والله لافشيلة ولا شي .. بس انتي مزودتها ريووم ..
اريام ابتسمت واسكتت ..

بدر : خلوود ..
خالد وهو يعدل شعره : نعم ..
بدر: خالد والي يرحم امك لاتسوي لي هذرة ومشاكل مع عبوود ولد عمي ..
خالد بتنهيده: لاحوووووووول .. والله مابسوي معاه شي ..
لجين : طيب خلاص لاتسوون هذره خلونا نستانس
بدر: لاياخوي والله ابي مصلحتك ولا ابي الناس يتكلمون عنآآ ولا عن بيت عمي خاصه ان احنا معروفين ..
خالد: آآمرت خير ..


تركي وهو يطالع من نافذة السيارة بتنهيده و ببتسامة : الله ياسعودية ..
علي وهو يسوق ويلتفت على اخوه تركي : آآووه شــ تنهيده ياخوي لهدرجة تغيرت عليك السعودية ..؟
تركي ويناظر لأخوه ويطلع باكت الزقاير من جيب جاكيته والولاعه : لا مو لدرجة تغيرت بس ....
علي يناظر له باستغراب وآروى طلت بنص بين علي وتركي ... علي : من متى وأنت تدخن .؟
تركي ببتسامة : اشفيكم .. حرآم يعني .؟
آروى : مومسائلة حرآم .. بس .. مدري شقول يعني ابصراحه انا اكره شي اسمه زقاير
تركي يضحك ويكح : ههههههه والله ضحكتوني .. لاتخافون ماادخن دايما وقت ماتصنف عندي يعني بمزآآجي ..
علي : انا ناظرتك وتعجبت مو مسائلة ادخل بخصوصياتك ياتركي بس احس مو زين لصحتك .. بس شي راجع لك حياتك وانت حر فيها
تركي : والله موداايما يعني يمكن بشهر 3 او 4 مرات .. تصنيفه يعني ..
علي يبتسم : ماقدر على التصنيفه ..
آروى تسندت : والله ياتركي انا من رايي تترك ابد ..
تركي يلتفت عليهآ يوطلع الدخان من فمه : ماقدر ارفض لك طلب حبيبتي .. بس هالطلب والله ماقدر عليه ويمكن مع الايام اترك ماتدرين .. سبحان الله ..
آروى ببتسامة تطمن قلب تركي : أتمنى ..

نور : فارس شغل لنا شي نسمعه ..
نوار : شغل لنا كلاسك ..
نور : مالت اغنيه قولي ..
فارس يضحك على هبالهم .: عبدالله شغل لهم أي شي ..
عبدالله بلا شك اغاني راح يشغل شغل لهم اغنية سواها قلبي لأصالة ..
وعم الهدوء بسيارة مافي الا صوت الاغنيه ..


وصلوا كلهم عند المجمع وأنزلوا وتقابلوا عند باب المجمع وتركي رمى الزقارة عالارض ويدوس عليها برجله وقرب من عندهم .. وبدر وعبدالله وخالد وفارس وخالد سلموا على تركي ويتحمدون له السلامه وطبعا البنات كلهم متحجبين >>يعني كاشفين وجههم بس حجابهم محتشم ^_^ مايبين شعرهم اوشي ..

البنات صايرين قرووب واقفين بجنب بعض ويسولفون
فارس بخبث ويغمز له : والله وحلويت ياتركي .. اعترف شنو كنت تسوي هناك ..؟
تركي وهو يضحك : ههه انت وولد عمك علي ..
بدر يمزح : تركي ماعليك منهم منقهرين منك هههه
علي : ؤؤما منقهرين منه ..
تركي يبتسم ويمزح : وليه ماتنقهر مني .؟
علي: الله مغنيني بشكلي
الشباب كلهم بصوت عالي على علي : أوووه أووووووه عالثقة ..
خالد بثقه : اقول وانا اشهد ان دخلتوا يابدر وعلي وفارس ..والله انكم بتهبلون البنات كل الانظار عليكم ..
تركي : وااثق مع فيسك انت ..
خالد وهو يغمز ويحرك ايدينه وهو يتكلم مع تركي متأثر بكلامه : تركي البنات هنآآ اغلبهم يحبون الرجل متشخص وشماغ وحركآت ..اتعلمني فيهم عآآد ..
تركي مسك خالد من ذراعه ويهمس ومبتسم : اشوف واثق من كلامك ..مجرب .؟
خالد بخبث : لاتعلم احد ..
تركي فهم على خالد : والله مو هين ياخلوود ..
خالد :هههههههه

طبعا نرجع للبنات سارة كل ساعه والثانيه تناظر لعلي .. وودها تعترف له ..بس بنظرها البنت مو متربيه لوصارحت الرجل بحبها له ..
بدر : يرحم أمكم تصرقعت من البرد لمتى بنوقف يم البوابه والرايح والجاي يشووفونا ..
فارس: والله نسينا روحنا والبنات يالله خل ندخل ..

دخلوا المجمع .. فارس وعلي وعبدالله يمشون قدام البنات وتركي وبدر وخالد وراهم ..
البنات خجلانين بس نور ونوار بايعينها ويسولوفون ويبتسمون اثناء سوالفهم وكأن العيد عندهم ..
سارة وعيونها المتعلقة بــ علي كل ساعه والثانيه بس بطريق ماتحسس بها احد من البنات

صعدوا كلهم من المصعد الكهربائي ..
وقاموا يتفررون بالمحلات مع خواتهم ..
آروى : تركي شوف هالتشيرت مو يناسبني .؟
تركي وهو بعالم ثاني : هآآ .. ايه يناسبك بس الحين الناس شتاء
آروى : ايه عارفة ..كلها كم اسبوع وجاي الصيف ماتشوف كل المحلات منزلة البضاعه الصيفية وتصفي الشتوية ..
تركي : صح ..
فارس وحس بناظرات اخته لكن تجاهل كلامها قبل شهر له عشآن مايبي اخته تأمل حالها وبعدين تنصدم .
فارس : سارة .؟
سارة بارتباك :هآآآ ..
فارس : ماشوف حالك حال البنات تلفلفين بالملابس ..
سارة عقدت حواجبها :اممممم ماعجبني شي ..
فارس: متأكدة ..؟
سارة وحست بنبرة اخوها :ايه اشفيك فارس .؟
فارس : لا مافيني شي ..
طلعوا من المحل بعد ماحاسبوا الي شروآآ ..
علي يمشي قدآم فارس وهو يمشي على وراء ..
فارس ببتسامة :اقول لاتصدم بأحد وتفشلنآآ ..
علي بصوت البنات اسمعوه : والله بتتهبل الي بتصدم فيني
فارس :لاااااااا وواثق انها بنت هههههههه
سارة :حست بقهر >>برغم مايدري عن حبها له
آروى : سارة ..اريام ..لجين ..نور ..نوار .. واحدة منكم تتبرع وتروح معاي دورة المياه ..
نور : اساسا ماراح يرضون نروح وياك لحالنا بيقولون لازم رجل يروح معنا ينتظرنا ..
نوار : صح كلام نور ..
لجين : خلاص انا اقول لبدر يروح معنا ..
آروى ببرائه : لالالالا استحي من بدر .. تركي ولا علي ..؟
نور : ههه يعني صلحتيها ..واحنا نستحي نروح ومعاك واحد من اخوانك ..
سارة مدري من وين جات لها الجرئة بما انها تحس بمدى حبها لعلي : خلاص انا اروح معاك شوفي احد من اخوانك ..بينها وبين نفسها: ياربي يكون علي ..
علي ولازال يمشي قدام فارس على وراء الا ويصدم برجل : أوه اوه سووري والله ماكنت اقصد ..
الرجل :لالا حصل خير بس مالاداعي تمشي على وراء وكأن احد معاقبك
علي باحرااااااااج يسوي نفسه يحك راسه ويغمض عين : طيب قلنا سووري
الرجل مشى .. والشباب مسكوها على علي واستلموه طنز..
علي : بلاكم انتوا ..جنيتوا
عبدالله : والله فشلتنا يابوحسن ..
علي : لازم الطف الاجواء ..
آروى : علي ..
علي: عيوني ..
آروى : ابغا اروح دورة المياه وواحدة من البنات بتروح معي بس نبغا رجل يروح معنا ينتظرنا ..
علي : اوكي .. انتظروني بـ الكوفي شووب .. واجيكم ..
تركي : انتبه للبنات ..
علي : لاتخاف خير ان شاء الله
علي وآروى وسارة بطريقهم لدورة المياه (( الله يكرمكم)) آروى تسولف مع علي سوالف عادية وسارة منزلة راسها وقلبها يدق دق مو طبيعي .. وصلوا ودخلوا آروى وسارة .. وسارة تنتظر آروى لحد ماتطلع وجالسة تعدل شيلتها ...وعلي ينتظرهم برى ومثني رجله على الجدار ومتكتف ويناظر الرايح والجاي .. طلعت اروى: يالله خلصنآآ ..
علي : يالله ..
ومشوا توقعت سارة علي يناظرها بس للأسف لانظرة لعيناك ياسارة .. سارة لازال عندها امل قبل لايطلعون من المجمع .. عشآن كذا ماحطت بخاطرها حآجة ..وصلوا عند الكوفي شوب البنات جلسوا بطاولة والاولاد بطاوله وطلبوا لهم من الكوفي ..وكل واحد يحكي مع الثاني والبنات بعد ومستانسين كلهم بقوة.. فجآئة تركي : عن اذنكم شباب ربع ساعه وراجع ..
الشباب ماحبوا يتطفلون على تركي : طيب ننتظرك لان ساعه الاربع وماااشين..
تركي : خلاص..

نرجع لــ يوسف وحور ..
يوسف بالجوال : هآآ حبيبتي جهزتي ..
حور : ايه ..
يوسف :دقيقتين وانا عند الباب ..
حور : ان شاء الله
سكرت حور من عند يوسف .. ونزلت وانتظرته وبضبط دقيقتين وجا لها وطلعت وركبت السيارة ..
يوسف : ليه مغطيه وجهك ..
حور لفت على يوسف : لاني حاطه ميك آآب خفيف..
يوسف : آهآآ .. طيب وين حآبة تروحين ..
حور : الي انت تبيه ..
يوسف : انا مرتآح حتى لو بسيارة ونلف بشوارع معليه راضي المهم انو انتي معاي ..
حور لفت على يوسف من جديد : والأهم ..!!
يوسف : الأهم أنتي أنتي أنتي ..
حور : يوسف .!
يوسف : لبيه ..
حور وحطت يدهآ على ايده : شفت هالدنيا اذا ضاقت فيني .. شيصير شعوري .؟
يوسف : أموت أنا ..
حور وتضغط على ايده :اسم الله عليك يوسف..
يوسف ببتسامة ويطالعها بنص عين بتسامة :لهدرجة ..؟
حور : اكثر مما تتصور ..
يوسف :كملي ..
حور : ودي ارمي حالي بحضنك وابكي وابكي لحد مــــــــــــــــــآنآم ..
يوسف حركت مشاعره كلام حور فجآة وقف السيارة :حور حبي ..فيك حآجة .؟
حور : لاحبيبي والله بس جا على بالي حرك بلاك وقفت .؟
يوسف : كلامك حرك مشاعري ..
حور: ..................
وضلوا يتمشون بسيارة لحد ماوقفوا عند المطعم ونزلوا فيه ..

جنــــون
08-04-2011, 12:04 AM
نرجع لتركي ..
تركي نزل من المصعد طبعا وطلع خارج المجمع وكالعادة لان دق المبير عنده طلع من جيب جاكيته زقارة وولعها وتسند على بوابة المجمع وجلس يدخن .. رن جواله :نعم
علي : وينك يامعود بنقوم احنا نفتر .. لان نص ساعه وبنطلع ..
تركي : خلاص انتظركم برى ..
علي : تركي فيك شي .؟
تركي :يرحم أأمك مافيني شي .. بس اذا خلصت هذا انا يم بوابة المجمع الي دخلنا منها ..>>كذااااب
علي : طيب ابراحتك ..
تركي :سلااام
علي :: سلام ..
الشباب: بلاه تركي .؟
علي وهو يرقع السالفه :لا بس يقول ان مصدع .. >>مسكين مايدري عن الي متربع بقلب اخوه
فارس : أجل يالله نمشي الحين
الشباب : ايه يالله ..
نور ونوار: آآو ماآآي قوود
فارس : اقول بلا هرج يالله ..

قربوا من المصعد بينزلون وكعادة فارس وعلي على الأكشن الي يسوونه سوى بينهم وبين بعض ولا يم اهلهم ..
فارس : اقول علي ..
علي :هلا بن عمي ..
فارس بهمس لبدر : بدر اشرايك نتحدااه ينزل من المصعد قبلنا ..
بدر : والله انك شيين بس يالله لعيونك ..
فارس بدر : علي .
علي : هلا ببن العمة وولد العم .. خلصونا نبي ننزل .. اخوي تصرقع بالبرد ..
فارس وبدر : نتحداك تنزل من المصعد قبلنا ..
علي يحب التحدي وانه يغامر :تتحدوني هآآ .. انت وياه .؟
عبدالله : لاتطاوعهم علي ماعليك منهم بس يبون يستغلونك بالتحدي ..
علي : ههههه انت ابصر فيهم بس انا اعلمكم انتظروا ثواني
البنات استغربوا وهم يناظرون لعلي رفع ثووبه واربطه على خصره . وقام ينزل من المصعد بسـرعه لحاله بدون ماينتظر المصعد ينزله ..
بدر : طالع هذا صدق
فارس مو قادر يتكلم من الضحك : هههههههههههههه توحفآآ ياعلي .. داائما تكسب التحدي وانا اتفشل
خالد : والله انك فاضي يافارس ..
فارس : لا وانت الصادق ممتلي مو فاضي .
انزلوا كلهم والبنات مو مستوعبين حركة علي .. سارة قلبها بيتشقق من الفرح من الي شافته تموت على علي حتى بمزحه وخفة دمه وكل شي ..
فارس وصل لعند علي : والله صيختني ياولد العم >>>يعني افحمتني
علي : اعلمك ماتقدر تتحداني ..
طلع كل واحد ومعاه اخته عدآآ اريام .. الي اصرت عليها اروى انها تروح وياهم وبالمووت رضت لانها تبي ترجع مع بيت خالها محمد عن الفشييلة ..
علي شاف تركي وبيده الزقارة وتركي مو حآس لان بعالم ثاني : ياهوو ين رحت ..؟
تركي : معاك ..
علي يستهزئ : ادخل بعيني اذا انت معاي .
تركي ويرمي الزقاره يدوسها برجله وكل الأنظار عليه تركي انتبه لنظراتهم بس تجاهلها ..
جات واحدة من بنات الليل .. وظلت تناظر لتركي تركي ماحس بس سمع واحدة تقول ((ياحلو)) استغرب يلتفت يمين شمال والشباب استغربوا وقالت :أنت يلي لابس الجاكيت الاسود ..
تركي يناظرها من فوق لتحت بحتقار : أنتي متأكدة أنك بنت .؟
فارس يهمس له :تركي مو وقته كلش يالله نمشي لانسوي مشاكل
بدر : يرحم ؤؤمك تركي خلها تولي باين عليها انها مو متربيه شوف شيلتها اشوي وتفسخهآآ لا واللثمة عاد..
البنت :بلاك سكتت .. اكيد تبي رقمي سجل عنـ .......
طبعا قاطعها تركي بان مشآآ عنها ولا عطاها أي اهمية
خالد ورافع حاجبه : أفحموك يا ... يابنت الليل
البنات مشوا وهم يناظرونها بقرف ..كل واحدة ركبت مع اخوها بسيارة ..
سارة : خلاص فارس حرك اريام بتروح مع بيت عمي عبدالعزيز ..
فارس ويناظر سارة من المراايا : وليه .. تضايقت منآآ ..؟
نور :لا بس ان آروى اصرت عليها ولا حبت تزعلها ..
فارس : حصل خير..

حركوا كلهم .. تركي بعد القرف الي شافه يوم ركب السيارة حس براحه نفسية ..
ويحس ان وده ماينزل منها .. وضل يسوولف مع اخوه علي
آروى : تركي شفييك .؟
تركي ببتسامة :مافيني شي حبيبتي .. بس كنت مصدع اشوي والحين خفييت ..
اروى : ماتشوف شر ... علي ..
علي : نعم ..
اروى :لاتنسى تمر بيت عمتي شريف
يرن جوال اريام ..: هلا يمه .
شريفة : ماجيتي .؟
اريام : هذا انا بطريق جاايه ..
شريفة :خلاص انتظرك مابتعشآآ لما تجين
اريام : تسلمين ياغلى أم بدنيآآ ..
شريفة :الله يسلمك ويحفظك ويخليك .. وافرح فيك
اريام استحت : يمــــــــة
شريفة:مع السلامة
اريام : سيآآآ

تركي يحس قلبه بيطلع من مكآآنه من صوت وبحة وعذوبة صوتهآآ الي يتردد على مسامعه
تركي بجرئة ماتوقعها : يابنت العمة نزلي تعشي ببيت خالك ..
اريام منزلة راسها والخجل الي باين عليهآ وماتدري عن مشاعرتركي : آروى قولي له ماقدر ماما تنتظرني ..
اروى : العمة تنتظرها .. ماتقدر..
تركي بينه وبين نفسه : ياويل حالي على خجلها يالبى قلبهآآ .. لازم بكرآ اخطبهآ ..
علي ويطق بصبعه بوجه تركي : تركي اروى تكلمك وين تهت .؟
تركي وتوى ينتبه : ايه ايه سمعتها ..

الكل وصل على بيته

أريام : اهلين مامي ..
شريفة :هلا فيك يمه
أريام : يالله انا بروح ابدل واجهز العشآ معاك ..
شريفة :العشآ جاهز جهزته معاي الشغاالة من يوم دقيت معاك
اريام وهي صاعد الدرج ببتسامة لأمها : الله يخليك وعسآني ماخلى منك .

بيت عبد العزيز ..

آروى : والله ونــــــــــآسة .. ياليت كل اسبوع ولا كل اسبوعين تصير ..
علي : كثري منهآ اقول .. احمدوا ربكم طلعناكم هالمرة ..
آروى : اشدعوة ياحافظ .. مافيها شي لو طلعتونآ
علي: ان شاء الله خير .. من هنا لبعد اسبوعين يصير خير
تركي : اقول عن اذنكم بصعد آنام..
علي : ماراح تتعشآ ..؟
تركي : لا مو لازم لان فيني النوم والنوم سلطان هههه

على الساعة 2 بالليل في غرفة تركي ..

تركي منسدح على السرير وحاط يده وراء راسه ويده الثانيه يغلب بالجوال : آآه ياربي ودي انها تحس فيني وتحس اني ابيها .. بس احسها كلش مو حآسة ومو منتبهة .. لالالا .. هي يمكن تحس بس متجاهلتني يمكن انها تستحي ..(ترك الجوال وتغطآ بديباج) خلني ارجع انام مرة ثانيه احسن لي لايلعب براسي الشيطان .. بس لازم افاتح ابوي بالخطبة ..

خالد مع ربعه يتمشون بسيارة والاغاني حدهـــــــــــآآ ويصفقون بسيارة ويستهبلون .. الا ويرن جوال خالد ..
خالد يأشر لربعه (يعني سكروا الأغنيه) وسكروها ورد على جواله ..
خالد: نعم ..
بدر: وينك .؟
خالد: برة مع ربعي ..؟
بدر : طيب متى بترجع.؟
خالد: تحقيق ..
بدر بعصبيه : اكل هوى وقولي متى راح ترجع ..؟
خالد: ان شاء الله نص ساعه وارجع ..
بدر : ابيك بموضوع ..
خالد مستغرب ومنصدم بينه وبين نفسه: اول مرة بدر يطلبني بموضوع ..غريبه
بدر: هييي معاي انت ..؟
خالد بارتباك: اآآ ... ايه ايه معاك خلاص ان شاء الله نص ساعه بالكثير ورااجع ..

ســـــــــــــــــــــارة بغرفتها كالعادة ماسكة القلم والدفتر وتكتب خاطرة بخصوص اليوم .. احتارت شنو تكتب كل ساعة ماتمزع ورقة .. وفي النهاية قررت تكتب )أحبك ياخي حس على دمك )

نور ونوار بغرفتهم كل واحدة منسدحة على سريرها ويحكوون عن الي صار بالمجمع ..
نور وهي تلعب بشعرهآآ ونمبطحة على ظهرها فجآه نطت تقابل نوار : نوار اقولك شي بس لاتفهميني غلط ..؟
نوار ببتسامة وحماس: قولي وواذا فهمت غلط صححي لي ..
نور تلعب باطراف ديباجهآآ ومبتسمة بحيآ: آممممممم..
نوار تمزح: ماخبري انتي تستحين
نور تنرفزت وكشرت بوجهها: مالت عليك والي يقولك ..
نوار: والله امزح اشفيك.. يالله اسمعك
نور : على بالي بعد .. امممممم احس بدر شخصيته تجننن ..
نوار فتحت عيونها :....................
نور تأشر بيدها في وجه نوار : هييييي شفيك فهيتي .؟
نوار : نور لايكون تحبين بدور ولد العمة مريم ..
نور : آممممم وشفيهآآ .. وبعدين قلت لك لاتفهميني غلط.. يمكن يكون بس اعجاب ..
نوار : ماقولك بصراحه بدر ينحب بس انا مافكرت بيوم ان احب .. ماضمن ان يكون لي ماحب اعشم روحي وبنهاية اتحطم .. وياكثر ماتصير بين الناس كذآآ .. والله حرام الله مايرضاها .. نعذب روحنا بالحب وبنهاية ســـــــــــــراب
نور : اقول بلاها هالمحاضرة.. بس هاا ماوصيك الكلام بينآآ ..
نوار : افا عليك سدك بالآآمان.. اقولك شي ..
نور : قولي .. أمري ..تدللي .. غردي ..
نوار : الله الله المزآآج اليوم رااايق ..
نور : آمممممم .. انتي تشوفيني كذا .؟
نوار : ايه .. بس انتبهي لاحد ينتبه عليك .. الا صدق ماتحسين بالمجمع سارة ..
نور : وش فيها .؟
نوار : آمممم ..مدري احسها تطالع في علي كثيير .. بس انا سويت روحي متجالتها لوا اشووفها وهي اساسا كانت .. تفكر مااحد منتبه لها..
نور : تدرين انس نسييت .. وصدقت تبريرها لموقفهآآ ذاك المرة بس الحين خليتيني اشك انها صدق تحب علي ولد عمي مو أحد ثاني زي ماقالت لنا ولا اخو صديقتها الصغير ومدري وشو ..
نوار : انا لو بمكانها اكيد ببرر موقفي .. خاصه ان بعيلتنا شي مو عادي ان الواحدة تعلن حبهآ بينهم لشخص الفلاني سوى بعيد ولا قريب.. وبالفعل لو فكرنا فيها ..حرام نأمل ونعشم حالنا وبنهاية .. نووويه .. مايصير شي ..
نور : صدقتي .. خلينا ننآآم أحسن ..
نوار : تصبحين على خير ..



يوســـــــــــــــــــف &حــــــــــــــــــــور ..

حور واقفة قدام التسريحة تمشط شعرهآآ جاء لها يوسف من وراها ومسكها من خصرهآآ وانفاسه صارت على رقبتها حور تحس انها جمدت في مكانها وانشل جسمهآآ يوسف وهو هااايم فيها وراسه مدفون برقبتها : انتي كل يوم عن يوم تعذبيني ياحور ..
حور وهي بوضعيتها رفعت راسها لفوق وغمضت بخجل : شذنبي دآآمني حلوة .!
يوسف رفع راسه وخلى حور تكون مقابلته ولف ايدينه حول رقبتها : ليتك حلوة بس.. يابنت أنتي بعثرتيني بعثرة مامثلها بعثره.. انتي خلتيني هآآيم ..
حور من الحيآآ نزلت راسها : يوسف ..
يوسف ببتسامة جانبيه : لبــــــــــــيه عيون يوسف ..
حور : ..................
يوسف بخبث : حوريتي ..
حور : عيونهآآآ..
يوسف : ماباقي من الليل الا ساعتين ونص ..
حور فهمت قصده بس سكتت وابتسمت وراسها منزل للأرض..
يوسف : يالله خلينآآ ننآآم ..
حور رفعت راسها بسرعه : انت قلتها ننآآم .. يعني صدق ننام
يوسف ويرفعها بين يدينه : أنتي فاهمه قصدي لاتحاورين وتزااورين ..
حور : خطيييييييييييير يايوسف
يوسف يبي يجننهآآ : من عاشر قوم .... ماكمل ..
حور تحسست من مزحه قاطعته : يوســــــــــــــف
يوسف نآآظرهآآ وغمز لها وودآآها على السرير ..>> لهينآآ وبس ^_^


بيت نـــــــــــــــــــاصر ..
خالد توى داخل البيت وشاف بدر عالكنبه ومنزل راسه وواضع يدينه وراء رقبته وحس خالد كأن بدر متوتر ..
خالد وهو يحط جواله على الطاولة : بدر ..خوفتني شنو فيك .؟.
بدر رفع راسه على صوت خالد : والله مدري ياخلوود بس انت اكثر شخص تدري اني ماحب اقول لأي شخص عن الي بقلبي .. بس مدري اول شخص جا على بالي انت ..
حالد فتح عيونه من الخوف ومن كلام بدر الي ماتوقع بيوم ان يقوله مثل هالكلام ولا يفتح قلبه قرب من بدر حط يده على جبينه .. بدر استغرب من تصرف خالد .. خالد: بعد أنت صاحي وحرارتك كويسه
بدر بنرفزه : خالد والله مو فاضي لمزحك ورجتك ..
خالد : لاتلومني يابدر بس انا مستغرب منك انتي يلي ماتفتح قلبك الا لله .. ولاتشكي الا لربك سبحانه تجي وتقولي ..
بدر بزفره : شوف هو مو هم بس مدري طقت في راسي ..
خالد برجة :شنو الي طق براسك ... لاتتكلم بالالغاز يرحم امك ..
بدر ابتسم على رجة خالد : ابي اتزوج ..
خالد بقق عيونه ووقف من هول الصدمة وطق على صدره : ياالهــــوي ..
بدر ضحك : اقول لاتستهبل .. انا قلت شي .. وأجلس وبعدين كل ذا انصدمت اني بتزوج
خالد جلس : اشرايك انا وانت نتزوج بليلة..
بدر ببتسامة : انت خلص دراسة ويكون زواجنا بليلة ..
خالد يصفق باستهبال : أوووه وينك يام بدر تجين تسمعين الكلام .. والله انها بتجن من الفرحة ..
بدر : اكييييد راح تفرح
خالد وهو يغمز بخبااثه لأخوه: طيب ماقلت لي مين الي تبي تخطبها ولا مافي مزاجك واحدة معينة ..؟
بدر ببتسامه :اشفيك أنت ماتجوز عن حركااتك .. آممممم اصلا انا الي خلاني اخطب هي البنت الي دخلت مزاجي ولا انا مو حاط ببالي الفكره ..
خالد وحط رجل على رجل : أوه أوه أوه بعد دخلت مزآآجك يعني طآآآزجة ..
بدر يرمي الخدادية على خالد : اشفيك انت .. بتهبلني .. لاتهبب لي كذاا بالكلام ..
خالد :هههههههه صج قولي مين هالبنت الي هبلت فيك ..
بدر : اشراايك .. بــ نوار بنت العم محمد ..؟
خالد وهو يصفق له : اشهد لك .. البنت عليها جمال يسقط الصقر من السما >>يبي يجنن اخوه
بدر :هييي انت انا ماقلت لك تغزل فيها
خالد : بدينا نغااار ..!!
بدر : مدري انا ودي اخطبها بس اخاف يكون اختياري مو مكآآنه .. يعني اقصد لك مامرة سمعت لجين تتكلم عن اخلاقها ادبها كذا ابي اعرف اشياء مابي انشد لجمالها وبس ..
خالد :شوف انت اسئل امي .. لان لجين بتخر الكلام عند اعيال عمك .. وانت ابكيفك
بدر: صاار ..ووقف .. يالله بروح انام انا بس هاا الكلام بيننآآ
خالد : ابشر .. لاتوصي حريص ..


بعد يوميين ببيت بوتركــــــــــــــي

حور : يبه متى بتخبر تركي عن حفلته لازم يدري .. عشان يستعد
علي : صح يبه .. كلام حور عدل ..
بوتركي : قريب ان شاء الله بقوله ..
حور : يبه شنو قريب ماباقي الا بكرة والي بعده حفلته ..
آروى : عدل كلام حووري ..
تركي لسآآ جاي من برى :هآآ .اليوم حووري عندنآ ..
حورببتسامة : بس اشتقت لكم ..مايحق لي .؟
تركي ويحط رجل على رجل ويرجع ايدينه وراء رااسه : يحق لك مو أنتي بنت عبدالعزيز ..؟
حور بفخر : وافتخر ..
بوتركي : استعد ياتركي .. مع ان ناوين نفاجئك بس لازم يكون عندك خبر عشان تستعد ..
تركي نزل رجله ومدد ايدينه وشبك اصابعه وعقد حواجبه :وشو يبه ..؟
بوتركي : بعد بكره حفلتك في منتجع *****
تركي ابتسم : أووه وانا اخر من يعلم..وبينه وبين نفسه ..أجل ماراح اكلمه الحين عن اريام
بوتركي : لان نحبك قلنا نفاجئك .
آروى : عاد هالله هالله بالكشخة ..
تركي :انا كل يوم كاشخ ..
علي بخبث : آآآآآيه .. وانت صادق
تركي ابتسم ابتسامة جانبيه وناظر علي بخبث : عليوو .. اسكت احسن
علي باادله نفس النظرة والابتسامة : اذا انت واثق احقرني
تركي ضحك : داااهيه ..
علي : ههههههههه

بعد يوم الكل جهز نفسه لحفلة تركي .. البنات تكشخوا والبسوا احلى ماعندهم والاولاد لبسوا ثياب وشماغ والكل يتنافس ان هو يطلع احلى من البنات ..
حور أثناء ماهي واقفه قدام التسريحة تلبس الاكسسوار المراايآآ طلع يوسف من غرفة التبديل وهو لساته مازرر ازارير ثوبه
:أوووه والله خايف ان أحد يخطفك ..
حور ابتسمت له : لاتباالغ يوسف ..
يوسف وهو يحط الكبكات بثوب : والله مابالغ وانا عند ربي صادق ..
حور خلصت من لبس اكسسوارها ولفت على يوسف وقربت منه وزررت ازارير ثوبه وعيونها ساعه على الازارير وساعه بعيون يوسف : طالع نايس يايوسف ..
يوسف خلص من تزرير الكبكات و ببتسامة وعيونه لازالت معلقة بعيون حور وحور نزلت عيونها بتزرر اخر زرار ماحست الا يوسف ماسكهآآ من اكتافها وشهقت حور ولزق جبهته بجبهتهآآ وانفاس يوسف كلها على وجهه حور تحاول تفك حالها من يوسف ..يوسف : وين بتروحين ..؟
حور وهي منزله عيونهآ عن عيونه : يوسف تكفى مانبي نتآخر ..
يوسف بعد وجهه عنها بس مازال ماسك كتوفهآ : طيب شفيك وكأنك حزنآآنه
حور ابتسمت ابتسامة مصطنعة : لآآ مافيني شي .. بس يالله لانتأخر .. وانتبه على حالك لاتنسى نفسك يايوسف الوقت مو لنا الوقت ضيق ..
يوسف وراح قدام المرآآيا ويلبس شماغه ابتسم بخبث : آآيه صح كلامك الوقت مو لنا الحين .. بس الساعه 2 بالليل لنآآ ..
حور انقهرت من كلامه لان هي متضايقة مالها خلق للكلام يوسف ومزحه : يوســــــــــــف ..
يوسف أنتبه لعيونهآآ ان فيها شي ومو رايقه لأحد بينه وبين نفسه : شنو غلب حالها كذآ .؟
بعد مالبس شماغه وتعطر راح لعندها على السرير وهي جالسه تلعب باظاافرها >>متوترة
يوسف لف يده عليها ومسك يدها بيده الثانيه : حووري عمري شفيك ..؟
حور بهمس : مافيني شي ..
يوسف يهمس باذانها : حووري شنو فيك ..؟
حور لفت عليه وحطت راسها على صدره :



انتهى البارت الرابع ..

انتظروني البارت الخامس

جنــــون
08-04-2011, 12:04 AM
((البارت الخامس))

يوسف يهمس باذانها : حووري شنو فيك ..؟
حور لفت عليه وحطت راسها عبى صدره : تمنيت امي تكون معنا ..
يوسف لف راسه جهة ثانيه وانقهر على حالها ولف لها بعدها ابتسم :حووري شقلنآآ .. ؟
حور ابتسمت : طيب خلاص يالله قوم نمشي ..
يوسف ابتسم :يالله ..


نور ونوار كالعادة لابسييين زي بعض كل شي والناس ماتفرق بينهم الا باسنانهم وحبة الخال اذا ابتسموا نوار فيها فرقه خفيفه بين اسنانها وحبة خال تحت شفتها السفلى .. آما نور مافيها ..

سارة واريام تعمدوا يلبسون زي بعض بس اختلفوا بالالوان

آروى لبست فستان رااااايق وناعم بقوة

لجين لبست تنورة قصير تحت الركبة وبلوزة مرة ناااعمة



ودخلوا المنتجع الحريم بمجلس والرجال بمجلس .. وامجالس مرة كبييييييييرة وفيها طاولات وكشخه بقوة

المضيفات صلحوا البوفيه والشموع على الطاولات والورد منثر عالطاولات والقهوة والشاي والمكسرات والحلا حطوه على الطاوله ..المجالس كانت مهيئة ..

دخلوا الأهل وسلموا على بعض والمعارف منبهرييين من جمال البنات لكن اكثر واحدة لافته نظرهم سارة
سارة كانت تمشي بخجل من بينت البنات ..
حور وأروى توجهوى لأهل طلال لان تركي وصااهم وحرضهم على انهم يهتمون باهل طلال ويكرمونهم ويضيفونهم ..

الحفله كآآنت مرة فضييييعه وخطيييييرة ..
أهل طلال عيونهم مانزلت عن سارة ..
ريم أخت طلال عمرها 22 : أقول حور ..
حور: أأمري
ريم : ميأمر عليك ظالم .. بس حبيت اسئلك مين هذي الي لابسة الفستان الأسود ..؟
حور ببتسامة : قصدك الي شعرهآآ مدرج ..؟
ريم :أيوآآ
حور متعمدة : هذي حآآتي وبنت عمي واخت يوسف
ريم ::هههه الله يهداك طولتيها وهي قصيرة
حور ببتسامة ورفعت جاجب : افآآ عليك لازم يوسف يدخل بسالفه ..
ريم : الله يخليه لك يارب ..

قآموا تجاه البوفيه وكل واحدة تقرف لهآآ ..
بس أم يوسف تدور على حور عشآن بتعطيهآآ جوالها
أم يوسف : حور من زمآآن عنك
حور :والله ياخاله كنت جالسة مع اهل طلال ونسيت جوالي
ام يوسف :لان يوسف دق عليك وقال يبيك قلت له انتظر اوصل جوالها لها ..
حور ابتسمت بدلع :تسلمين يااغلى خآآلة ..
أم يوسف ابتسمت بحزن : متى ناوين تفرجوني بولد ولا بنت ..
حور : بليييييز خالتي ..انا ويوسف نبي نرفه عن نفسنآآ وبعد ماخلص جامعه ان شاء الله نجيب باذن الله ..
ام يوسف : ان شاء الله .. آتمنى خالأمنيه بفارق الصبر بس انتي وزوجك عنيدييين ..
حور ابتسمت : ههه الله يخليك لنا وتشوفينهم وتملين منهم ..

سارة تحس نفسهآآ محنوقة وطلعت برى تشم هوى .. البنات فقدووهآآ وتسئلوا عنهآآ

سارة بينها وبين نفسهآآ وهي ميته من البرد لان فستانها كآآت طلعت الشال من شنطتها الي هو حق آروى على اساس بتعطيها اياه يوم نسته ذاك اليوم ببيتهم بس البسته من البرد ولفته عليهآآ : آآه ياقلبي آآه .. متى يرحمني بنظرة عيونه.. أحبه مو بيدي .. ورفعت عيونهآآ للسماء : يارب يارب انك تسخره لي علي أحبه مو بيدي أحاول بقد ماقدر انسآه بس مو بيدي ..

قرب يوسف من مجلس الحريم لان حور دقت عليه وقال يبي يشووفها عشان يطمن على حالها عن قرب .. لمح من بعيد لوحدة معطته ظهرهآآ وتحنحن عشآآن يحسسهآ ان بيمر .. لفت شافها سارة ..
سارة دموعهآآ عالباب لانها مخنوقة مرة .. يوسف : سآآرو .؟!
سارة وتتصنع الفرح : ايه ..اشفيك ..
يوسف : لا بس عيونك ...... وسكت
سارة بدون سابق انذار مالقت روحهآى الا ضمت اخوها يوسف ويوسف يمسح على شعرها :اشفيك سارة .. ليه كل هذا .؟
سارة تبكي من غير صوت ..
يوسف : سارة خبريني اشفييك .؟
سارة : متضايقة على خالتي الله يرحمهآآ >>تكذب
يوسف :خلاص حبيبتي الحين لاتطلع حور وتشوفك كذا ..
سارة تمسح دموعها : طيب طيب .. خلاص انا بدخل دآآخل
يوسف نغم لحور لحد ماعطته مشغول وطلعت له ..

بالمجلس = القاعه للحريم ..

شريفة : والل يام يوسف اكبروا بناتنا ..
ام يوسف : والله صدقتي ,. الله يبلفنا فيهم ..
شريفة:اللهم آمين .. الا بسئلك يامرت اخوي
ام يوسف : آآمري ..
شريفة : مو ناوية تخطبين لــ فارس ..
ام يوسف : الا ودي اليوم قبل بكرآآ بس الله يهدآآه يقول لسآآني ابغأ اكون نفسي
مع ان ابوه مو مقصر
شريفة :وانتي الصادقة بس اعيالناعنديين ..
نور ونوار واريام ولجين واريام ... على طاولة واحدة وجالسين ياكلون ويسولفون ويضكون جات لعندهم سارة
اريام :وينك سارونة فقدناك ..
سارة :لا بس حسيت نفسي ابي اشم هواء ..
نور تستهبل : سارة بسئلك الهواء ريحته حلوة
الكل :هههههههههههههههههههههههههههههه
سارة ضحكت غصب : نور ماتجوزين عن حركاتك ..
آروى :عن اذنكم حبيباتي بروح اجيب اخت طلال صديق تركي لانو هو موصينا فيهم مانتركهم ونحسسهم بالاهتمام .. راحت آروى ونادت لأخت طلال عمرها 19 سنة تدرس بكلية الآداب اسمهآ ( ازهار)
ازهار مستحية من البنات (( طبعا طلال عنده 3 خوات واحدة متزوجة عمرها 24 واسمها شهد وريم وهذا ازهار وامه وابوه متوفيين بحادث وهو الولد الوحيد ماعنده اخوان))
ازهار مستحية: هاي بناات..؟
البنات: هاايات .. تفضلي جلسي معنا..
لجين : لاتستحين منا ..
نور همست للجين بنبرة استهزاء : مسوية فيها ام العريف
لجين بنفس النبرة : ماااالت ..
آروى ببتسامة وتأشر عليهم وحدة وحدة :اعرفك على بنات عمي وبنت عمتي ..
اريام بنت عمتي شرفه ..سارة ونور ونوار بنات عمي محمد .. لجين بنت عمتي مريم .. وانا اروى بنت عبد العزيز واخت تركي .>>تلطف الجو
ابتسمت ازهار :تشرفت ..
الكل: تسلمين يالغلا واحنا بعد..
نوار : وين تدرسين ..؟
ازهار:بكلية الآداب .. ادرس انجلش ..
نور : واااو .. حلوو .
ازها ابتسمت لها: ثااانكس من ذوقك ..

اروى عن اذنكم بنااات بس ابغا سارة اشووي بقوم معاها .. سارة تفجئات بينها وبين نفسها:الله يهداك يااروى من دون ماتستئذنين مني ...
اروى حطت يدها على كتف سارة: يالله
سارة انتفضت بارتباك:هآآ ..ايه يالله
قاموا وطلعوا برى وتمشواا بحديقة المنتجع :سارة ممكن اعرف اشفيك..
سارة ببتسامة مصطنعه: ليه..احد قالك انو فيني شي ..؟
اروى وقفت ولفت على سار وسارة لفت عليها وتكتفت : لا ياسارة باين عليك انك متضايقة ..
سارة رفعت راسها فوق وبزفره : هممممممممم يااروى ..صدقيني مافيني شي ..

عند الرجــــــــــــــــــــــال ..
الكل سلم على تركي وتحمدله بسلامة وطلال الي داايم بجنب تركي لان علاقتهم صارت قويه من بعد مكالمتهم وطلاعتهم ماتركه ولا لحظة ..
بويوسف : يالله ياطلال شد الهمة وخلنا نفرح فيك
تركي وهو يعدل شماغه :الله كريم ياعمي قريب ان شاء الله قريب .. بس انتظر الوظيفة >> طبعا هو دارس هندسة

طلال نقز تركي بخصره تركي انتفض وابتسم على جنب : هييي انت نقزتني ..
طلال بخبث: لاتضيع السالفة..
تركي عقد حواجبه وميل راسه : أي سالفة ..؟
طلال : ناوي تخطب يالخاين ولا تعلمني ..
تركي ابتسم وهز راسه :أهآآآآ .. قلت لما اكلم الوالد بقولك ..
طلال : من قرايببنك ..؟
تركي : بنت عمتي .. بس بيني وبينك لان لسآآ ماخبرت أحد ..
طلال : افا عليك يالغالي .. سرك ببير..

علي وفارس >>لايفترقآآن بكل مكان ^_^
فارس ناوي يفتح موضوع الزواج لــ علي ويجس نبضه ..
فارس : علي ..
علي : أأمر ..
فارس : اشرايك نخطب >>>يرقعهآآ عشان قلب اخته
علي ببتسامة : فكرة والله .. بس مشكلتي لساني مالقيت البنت الي يببيها قلبي ..
فارس ابتسم له ورمش : وشلون البنت الي تبيها .. لها مواصفات قياسية .؟
علي يمسح على دقنه : والله مدري يعني ابيها اخلاق ادب جمال .. احترام يعني كذا واهم شي تكون رومانسية ..
فارس يغمز له بخبث : ياخطييييييييييييير .. وبينه وبين نفسه :ياالله نفس مواصفات سارة
علي ابتسم وكأنه استحى من فارس : اقول انا اذا جلست معك بروح وطي..
فارس : لا ابجد .. يعني انت المواصفات الي قلتها .. لوكانت بواحدة من بنات قريبينك خطبتهآآ ..؟
علي وبكل ثقة وابتسامة : أكييييد .. انا قلت ودي اوصي حور تجس نبض واحدة من بنات عمتي وخواتك وتشوف اكثر واحدة تناسبني بس اتردد.. مدري ليه .؟؟
فارس : وليه تتردد يمكن تتأأخر وتفوتك بعدين ..نصيحة مني لاتتأخر ..
علي عقد حواجبه :لازم اكلمها الليلة ..

بدر: هلا والله بعيال العم ..
علي وفارس : تو الناس لاكان جييت ..
بدر بمزح : اطلع يعني .؟
علي : اجلس زييييين .. لاتهببب كثيير

خالد وعبدالله كل واحد جالس بجهة .. وكل واحد يناظر الثاني وكأنهم ودهم يتهاوشون .. والي قاهر عبدالله ان يوسف جالس بجنب خالد.. بينه وبين نفسه : آآه اخووي ويضربني آآخ يالقهر

بوتركي وبويوسف وبوبدر ومعارف بوتركي بشركة جالسين ويسولفون .. وياخذون ويعطون بالحكي وي بعض..

سامي راح لعند تركي ويحكي معاه .. ويتكلم معاه عن الاوضاع ببريطانيا وكيف الحياة هناك والدراسة ومن هالقبيل ..

نرجع للحـــــــــــــــــــريم..

شهد : الا اقول حور ..
حور : امري ..
شهد : سارة مخطوبة او محجوزة ..؟
حور ببتسامة :هي مو مخطوبة ولا محجوزة بس تنخطب كثيييير .. بس الله سبحانه لسآآ ماكتب لها الي راح تكون من نصيبه ..
ريم : الله يوفقها تستاهل ..


اروى : سارة عيونك فاضحتك صحيح فرق بيني وبينك سنة بس مايمنع اني اكلمك بمثل كذا ..
سارة عطت اروى ظهرها : اروى حبيبتي .. والله مافيني شي ..
اروى بزفره : راحت لعندها ومسكتها من اكتافها : حبيبي سارة أنتي اختي ووالله احبك ولا ماكان اهتميت فيك ..
سارة غمضت ورفعت راسها وخذت نفس عشآآن تمسك دموعها : اروى والله انتي عزيزة غالية ومعزتك وغلاك من معزة وغلاة نور ونوار ..
اروى ايئست من سارة :طيب حبيبتي ماتبين تقولين ولا تفتحين قلبك ..اوكي ..بس افردي وجهك .. لاتكشرين ..
سارة ضحكها كلام اروى : ههههه ضحكتيني وانا ماودي اضحك والله
اروى ابتسمت :لوادري من زمآآن قلت كذا ..
ودخلوا داخل المجلس .


بعد 10 دقايق الرجـــــــــــــــــــآل مشوا كلهم ماباقي الا الأهل بس والأولاد وخوات طلال مشوا بعد ماسلموا على أهل تركي وقرايبينه ومعارفهم كلهم مشوا ماباقي الا البنات وشريفة وام يوسف وام بدر بس ..


علي :فارس قوم ياخي ابي اتمشى بالحديقة شكلها رهــــــــيب..
فارس :يالله قوم ..
علي وفارس طلعوابالحديقة ويتمشون ..
خالد وتركي جالسين يسولفون عن الموااقف الي صارت بالمجمع ..
بدر تعب لان اليوم اول يوم دوام مع ابوه بشركة ومشى يريح ...
عبدالله جالس يسوولف مع ابوه وعمه عن الدراااسة وخاله سامي ..

البنات قاموا شغلوا لهم سي دي عشان يرقصون اغنية ((سواها قلبي )) ....>>افكار نور وماتسووي مجهزة كل شي ..

كلهم رقصوآآ عدآآ سارة الي تتفرج عليهم وتبتسم لان مالها مزآآج للجو بس غاصبة نفسها ..
نور ماشاء الله عليها المركز الأول برقص .. ونوار رقصهآآ ناعم بس تحرك اكتافهآآ وايدينها واروى رقصهآآ كوكتيل مرة تحرك خصرها ومرة ايدينها ..ولجين رقصهآآ كلاااااس بالمرة نااعم .. واريام ماتعرف ترقص كثيير بس قامت وياهم تحرك ايدينها .. والأمهات يناظرونهم ويبتسموون وكل واحد تتمنى لبنتها السعادة وتشوفها ببيت زوجها

حور : سارة اشفيك ..؟
سارة بارتباك : هآآ .. ابد سلامتك بس ابي اروح البيت احس جااني النوم ..
حور : هههه الله يعينك أجل >>ماصدقتها حور بس ماحبت تضغط عليها
سارة :عن اذنك بطلع دورة المياه ..
حور : خذي رااحتك ..


سارة بعد ماطلعت من دورة المياه طلعت للحديقة عشآآن تاخذ شووية هواء اشووي ..
بـــــــــــــــــــــس ...

أم بدر : اقول اختي شريفة ..
شريفة : أأمري يالغاليه ..
أم بدر : ماتحسين أن أخوي محمد هالايام كل تعبان وملامحه متغيره
شريفة انشدت للكلام : تصدقين من زمان ماكلمته ولا سئلت احس اني مقصرة معاي وهذا اخوي الكبير بس الظروف شسوي واحيانا انسى الله يلعن الشيطان ..
ام بدر: يالله معذورة ياختي ..

بالحـــــــــــــــــــــــــــــــديقة .. فارس بعد عن علي ودخل للمجلس يوم شافه رايح ناحية الكرسي على اساس لأخته .. آروى
سارة شهقت يوم التفتت وشافت علي الي حاط يده على كتفهآآ لان يفكرهآآ اخته اروى نفس لون الفستان وقصت شعرهم متقاربه لبعض بس سارة اطول من اروى بشويآآآت بس للأسف سارة كانت جالسه عالكرسي .. وحسبهآآ آروى ..

علي لاشعوريا انبهر بجمال سارة وظل يناظرهآآ وهي جامدة بمكانها انصدمت مو عارفة شتسوي ..
سارة تتنفس بقوة من هول الصدمة وقلبها يدق بقوووة ودموعهآآ اشوي وتنزل .. ماشافت حالها الا قامت وحطت الشال على شعرهآآ وركض للغرفة القريبة من قاعة الحريم .. ودخلت على طول .. علي حاول يناديهآآ وكان ووده يناديهآآ بس ماقدر .. حط يده على رااسه .. ونزل شماغه وعقاله .. وناظر فوق..:ياااااااااربي انا شسوويت ليه يوم شفتها ماتحركت ضليت اناظرها.. موحراام ...؟ الله يلعنك ياابليس..

سارة سكرت الباب وغفلته .. وضلت متسنده عاالباب وتبكي من غير صووت ..
وهي تحس قلبهآآ فرحآآن ونفس الوقت حزيين فرحآىن لان اغلى الحبايب حس فيه وحزين لان ماحب احد يشوف الجسد الي يحويه هالقلب من غير حجاب ..
سارة مغمضة عيونها وراسها عالباب مسندته وبصوت خاافت: سامحني يارب والله موقصدي بس مدري انشليت يوم شفته

علي دخل المجلس ومتضاايق ..
فارس: باين عليك مالك خلق أي احد ..
علي :بقووة انا الحين بمشي ..
فارس : توالناس ..
علي وقف :أي تو الناس الكل مشآآ والساعه 12 ونص وانا بمشي
فارس :طيب برااحتك وياليت تهدي ..
علي:يصير خير ..عن اذنك ..
فارس استغرب اول مرة اشوف علي بهالحال بينه وبين نفسه : انا لازم امر لعنده بعد ماطلع ولا لالا خليها بكرآآ .. بخليه يرتاح اشووي يمكن يبي يجلس بينه وبين نفسه

الكل طلع ورآآح على بيته حور مع يوسف / البنات مع فارس وعبدالله / بويوسف مع ام يوسف واخته شريفة واريام / بوبدر مع مريم ولجين / خالد لحاله / تركي وابوه وآروى / سامي لحاله..

بعد 3 ايام .. قرر علي ان ياخذ رقم سارة من جوال اروى ويعتذر منها لان ماكان قصده ..
وصل مسج لسارة ( السلام عليكم والرحمة .. عذريني يابنت العم ..انا فكرتك اروى والله العظيم لان الشال نفس شال اروى وفكرتك اروى ..ومدري شنو الي خلاني واقف انا استغربت من نفسي بس سامحيييني .. انا انبني ضميري ولا راح ارتاح الا لما اخبر واعتذر لك .. سلام يابنت العم ..)

سارة ابتسمت من قلب :أمممممم شنو ارسله .. ووصل المسج لعلي( وعليكم السلام ورحمة الله .. حصل خير خلاص ماكأن صار شي وانا حاولت اقوم بس مدري شنو الي جمدني عالكرسي .. سيآآ ..)
علي ابتسم وحس بشعور غريب .. قال بينه وبين نفسه : اصيلة يابنت العم ..







بعد مــــــــــــــــرور اسبوعين ..
وبعد ماحاول فارس يعرف علي من فارس شنو الي فيه بالمنتجع علي رقع السالفة وقاله ان كان متضايق لان تذكر والدته .. وتركي كل ماحاول يفاتح ابوه بالموضوع يطلع له شي ثاني .. وسارة علي تعلقت فيه اكثر واكثر واكثر .. وعبدالله قال ردة فعله تجاه الموضوع الي فاتحته نور وكانت ردة فعله منطقيه وخبر اخته بأن مافيها شي البنت لوحبت واذا الولد عجبته يتزوجها وبيحبها بعدين وخبرت وجود ووجود افرحت وقالت ان الأمل بالله كبير .. بوبدر وبويوسف وبوتركي حالتهم حاله مع شركاتهم ومناقصتهم مرة تصيب ومرة تخيب .. بس الحمدلله ماشي حالهم .. بدر خبر أمه بالموضوع بس لسآآ ماتقدموآآ .. يوسف خلصت اجازته ومن رحلة للرحلة بهالطياراان .. ام يوسف وام بدر وشريفة مع اعيالهم مثل مااهم .. سامي لازال بصرااع مع عمه الي مدري من وين طلع له من جديد ..ويبغآآ يخبر اخته فاطمة بس متردد .. لجين مثل ماهي مع السكر ..نور ونوار وآروى على حالهم لاجديد .. اريام .. تحس داائما انها متضايقة بس تفضل انها تكتم ..وتبكي كل ماتذكرت ابوهآآ ..
خالد وعبدالله لاجديد حزازيات××حزازيات .. فارس انتظاامي .. وعلم سارة عن الي دار بينه وبين فارس عن موضوع الزواج سارة مابينت له أي تعبير تجاه الي صار بالحديقة وابتسمت له وبس.. طلال وخوات طلال لاجديد..


>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:05 AM
بالمـــــــــــــــــــــــــستــــــــــــــــــش فى ..
علي جالس يعالج الطفل الي عنده ..
الأب: هآآ يادكتور بشر..
علي ببتسامة وهو جالس يحرك رجول الطفل: لا لاتحاتي ان شاء الله راح يمشي بس لازم تعرضونه لأشعة الشمس لان الشمس تساعد الطفل على المشي .. وولدك شبه عاجز يعني مصيره باذن الله راح يمشي بس لازم تهتمون فيه .. لان عند لين عظآآم ..
الأب : تسلم يادمتور ماقصرت ..
علي ببتسامة :ولو ..هذا وااجبي وملزوم فيه .. بس راح اكتب لك على موعد للطفل يعني بعد اسبوعيين عنده مرااجعه عشآن اشوف حالته اشلون صارت .. وماعليه شر ان شاء الله
الاب : ان شاء الله خير ..
علي : الله كريم ..
الاب : يعطيك العافيه مع السلامة ..
علي : سلااام ..

فارس يكلم الممرضة الي معاه .. يالله نادي الي بعده
الممرضة راحت لفرفة الانتظار للنساء : أريام زيد الـــــــــــ........
اريام قامت ومشت وراء الممرضة ودخلت معاها للغرفة ..وفارس كان مشغول بالاوراق الي قدامه ولارفع راسه
وهو عارف انها اريام بنت عمته بس تجاهل هالشي بالمستشفى وبتعامل مع الكل على انهم مرضى حتى لو كان احد قريب له .. فارس أشر عالكرسي : تفضلي أختي ..
اريام بخجل راحت وجلست على كرسي الاسنان وبينها وبين نفسها : ياربي شالموقف الي نحطيت فيه .. >>ياكره هالموقف اذا عالجك احد من اولاد عايلتك
ترك فارس الاوراق وجا لعندهآ وهويلبس نظارته : شنو مشكلتك أختي اريام ..
اريام وهي ماتناظر له وتناظر قدآم وتأشر على سنهآ : سني بدأ يسوس ..
فارس شغل اللمبة ولبس كمامته وقرب من عندهآ :طيب وريني ..
فتحت فمهآ وغمضت عيونهآآ وفارس يشوف سنها وشنو يحتاج له : لازم احشيها لك ..
اريام تخاف من الأبره مسكينه .. فارس طلب من الممرضة أنها تعطيه الابره وعطتها اياه واريام مسكينه دمعت عيونهآآ استغرب فارس : سمي بالله وان شاء الله مابتألمك وبعدين ترى يدي خفيفة أنا ..
اريام بخوف من الابره : طيب ..
فارس بيدق الابره ماشاف الا اريام بعدت :خلاص خلاص مابي احشيهآآ
فارس وهو بعد عنهآ وميل راسه على جنب : اريام خابرك كبيرة مو صغيرة تخافين من الابره ..
اريام انقهرت منه : لا بس انا والله من متوسط ماعمري حشيت سن ..
فارس وفيه الضحكه بس كتمها : طيب غمضي وسمي بالله واذا وجعتك رفعي يدك .. وبوقف .. طيب .؟
اريام: طيب ..
فارس ضرب الابره واريام ماحست بالالم وبدآ باالآله يحفر السن عشان يحشيه وانتبه ليدينهآآ اشلون رااصه عليهم من الالم .. بس ماعطى نفسه مجال ان يتعاطف مع هالموقف .. من دون شعور اريام مسكت يد فارس وبعدتهآآ فارس هنآآ علامات تعجب عبى وجهه .. واريام تفشششلت : سووري والله ماكنت اقصد بس عورني بقوة
فارس : لالا دايم تصير عندي .. معورة >>بس الي خله فارس يتعجب انها بنت عمته
خلص فارس من اريام .. وجلست على الكرسي الي بجنب مكتبه عشان يكتب لها علاجات لاسنانها :هذي مضمضه داومي عليها لمدة اسبوع ..
اريام وهي هاايمه وسرحاانه .. وفارس يمد لها الورقة وهي بعالم ثاني ..: اريام اريام ..
اريام بارتباك :هآ... آآ نعم..
فارس مابين ابتسامته : تفضلي صرفي هالعلاج اليوم اذا تقدرين ..
اريام :ان شاء الله .. يعطيك العافيه وطلعت من عنده ..


بيــــــــــــــت محمد التلفون يرن ...
الشغالة :الو ..
شهد : السلام ..ماما هنآآ ..
الشغالة :ان ساء الله ..
ام يوسف : نعم ..
شهد : اهليين ..
ام يوسف : من معي ..؟
شهد :انا شهد اخت طلال ..
ام يوسف :ياحي الله شهد .. شخبارك يمة ,.؟
شهد :بخير ياخاله..أنتوا اخباركم ..؟
ام يوسف :الحمدلله من الله ابخير..
شهد : خاله.. ابغاك بموضوع ..
ام يوسف: أأمري يابنتي .
شهد : لا مايصير يالتلفون لازم أجي لعندك .. بس مدري الوقت الي يناسبك..؟
ام يوسف :حياك الله يابنتي باي وقت ..
شهد: اليوم ..؟
ام يوسف :حيااك..
شهد: مع السلامة
ام يوسف :الله يسلمك ..


آروى : يادوبآآ تجين طيب انا بجمعكم كلكم عشآآن نبغآآ نهبب اشووي قبل الاختبارات ..
لجين :ان شاء الله من عنوني ..
أروى :تسلم عنونك ..اوكي بدق على باقي البنات سيآآ ..
لجين :سيآآ ..

أريام : آممممم ان شاء الله مايصير عندي شي وأجي ..
آروى :ريومة عاد والله ازعل اذا ماجيتي ..
اريام قلت لك ايه اجي بس ان شاء الله حزتها مايصير عندي ظرووف ..
آروى :طيب أتمنى تجيين .. سيآآ
اريام :سيآآ ..


آروى : لاتنسين انتي وخواتك زي ماوصيتك مو تنسييييين..
نور : افا عليك .. انا انسى هالاشياء ..لال حبيبتي مانسااها..
اروى :ابعد بنت عمي والله هذا الي احبهآآ ..
نور :ههههههه طيب طيب .. لاتطحين علينا
اروى :مالت .. يالله سيآآ ..
نور :سيوهآآآآآت

دقت اروى على وجود ولطيفة وعزمتهم لانهم من ربعها الي بالجامعه ..
بدر : يمه شسويتي بموضوعي ..
مريم : خلاص انا اليوم بروح بيت عمك .. بس انت ملزم تبيهآآ .
بدر ببتسامة جانبيه : اكيد يمه اجل العب انا ..؟
مريم :الله يكتب الي فيه الخير ..

بغرفة بوتركــــــــــــــــي ..

تركي : يبه ابيك بموضوع ..
عبدالعزيز : أأمر ..قول .؟
تركي متردد : يبه .. آآ ..يبه انا ابي اخطب ..
عبدالعزيز استانس :هذا الساعه المباركة .. حاط ببالك أحد ..؟
تركي ابتسم : ايه يبه ..
عبدالعزيز : ومين .؟
تركي : انت مين تتوقع يبه .. قبل لااقولها .؟
عبدالعزيز : انا شآآك ان الي ببالك سارة بنت عمك ..
تركي ببتسامة :لا لا لا ..
عبدالعزيز :أجل مين..؟
تركي : اريام بنت العمة شريفة >>>ماتوقع بوتركي لان يفكر اولاده يعاملونها على اساس اخت لهم
عبدالعزيز من الفرحة وقف : لاتقول ..؟
تركي :والله يبه ..
عبدالعزيز : رفع ايدينه ..الحمدلله يارب .. زين ماخترت ياولدي .. اريام جنة ..
تركي :ان شاء الله توافق ..
عبدالعزيز: خل ثقتك واملك بالله ..
تركي : والنعم بالله ..


الساعة 8 ونص بالليـــــــــــــــــــل ..
ام يوسف : حي الله من جآآنا
شهد :الله يحيك ..
ريم :وين سارة والبنات ..
حور : اشووي وينزلون ....الا اخبارك ياازهار مع الكلية ان شاء الله تمام .؟
ازهار :الحمدلله تمآآم التماام بعد..

نور : غريبة جايين اهل طلال ..
نوار :اتوقع جيين يخطبون ..
نور : صح عليك اجل بالأولى يزورون بيت عمي بوتركي .. مو بيتنا اذا كانوا زيارة بس شكلهم زي ماقلتي جاايين يخطبون ..
نوار :من تتوقعين ؟
نور : اتوقع سارة .. لانهم ليلة حفلة تركي ماشالوا عينهم عنهآآ وداائما يسئلون عنها حور ..
نوار : جاايز ..!

حور تطق باب غرفة سارى ..
سارة : مين .؟
حور : أنا ..
سارة وهي واقفة قدام التسريحة تتعدل :تفضلي حور ..
حور :هآآ ماخلصتي .؟
سارة :ثواني ونازلة ..
حور :طيب انتظرك ..


نزلوا البنات وجلسوا يسولفون مع خوات طلال ..
ريم : نور انتي شنو تخصصك ..
نور :انا ونوار نفس التخصص علوم طبية تطبيقية ..
ريم :حلو.؟
نور : والله حلو بس يبي له مثابرة ..
ريم:الله يوفقكم ان شاء الله ..
شهد :أخبارك ياسارة مع الطب
سارة ببتسامة ودلع عفوي :والله حلو بس يبي له احس انتظر التخرج بفارق الصبر ..
شهد : طب وشو .؟
سارة :اسنان ..
بعد ماقاموا البنات يجيبون القهوة والحلا .. ويضيفونهم شهد استغلت الفرصة عدم وجود سارة ..
شهد : ام يوسف جايين نطلب اييد سارة لــ طلال ..
ام يوسف : والله يابنتي مايعيبكم شي بس الراي الاول والأخير للبنت ..
شهد : ايه خليها تفكر على راحتها .. وان شاء الله مانختلف مهما كان رايها ايه اولا ..
ام يوسف ببتسامة :الله يكتب الي في الخير..

دق جوال ام يوسف :نعم
ام بدر : هلا ام يوسف..
ام يوسف :اهلين
ام بدر : ان شاء الله بجي عندك الساعه 10 عندك شي .؟
ام يوسف استغربت من جية ام بدر المفجائة:لاحياك ..البيت بيتك
ام بدر :تسلميين مع السلامة

البنات جابوا القهوة والحلا وضيفوا خوات طلال وضلوا يسولفون

شهد : هلا طلال ..
طلال :انا يم البيت ..
شهد :احان طالعين .. الحين وسكرت الجوال
خوات طلال سلموا عليهم قبل لايطلعون ..
ام يوسف:حياكم الله .. تشرفنا بزيارتكم ..
شهد :تسلمين ياخاله ..

البنات على طول سئلوا ام يوسف .. :يمه غريبة اهل طلال جاين ..
سارة :صح غريبة ..
ام يوسف: جايين يخطبون ..
سارة باستهزاء وتلعب بشعرهآآ : أكيد نور هههههه
نور تخصرت :وليه ماتكونين انتي .؟
نوار : لا تتهاوشون خلونا نسمع كل شي ..
حور : سكتوا خلاص ..
ام يوسف : بلاكم قطاوة تتخانقون ..
البنات ضحكوا على كلمة امهم ..: هههههههه
ام يوسف : خوات طلال جايين يخطبون سارة
سارة اختفت ملالمح ضحكتها وعقدت حواجبها ونزلت رجلها :شنو ...أأأأنا ...؟
ام يوسف :ايه انتي ليه مستغربة ..
سارة :ايه بس انا موموافقه
حور :يؤؤ .. والله انك عبيطة مع احترامي لك ..طلال زيين .. وداائما تركي يمدحه..
سارة وقفت وعطتهم ظهرها :ايه بس انا ماابيه رفضت كثيير قبله .. جات عليه هوو .
نور نوار ناظروا بعض ونوار رفعت حاجبها وهمست لــ نور :ماقلت لك تحبه ولازالت تحبه وهو ولد عمنآ
نور :سكتي لاتسمعك ..
قطع عليهم لما سمعوا صوت الباب والتفتوا كلهم للي جاي وشهقوآآآآآآآآ .................
عالساعه 10 الا ربع ..
بالمستشفــــــــــــــــــــــى

علي مر فارس بمكتبه وجلس على طرف الطاولة ..
علي : فارس ودي افاتحك بموضوع ..
فارس وهو يتعلك :سم ياولد العم .
علي : يرحم أأمك عاد لاتتعلك قدامي تدري مااوطن العلك ..
فارس يضحك ويصفق بيدينه : هههههه قوية عاد ماتوااطنه .. خذ كلينكس ورمآآه طيب وهذا العلك ورمينآآه .أأمر ..
علي :عزمت أخطب ..
فارس فز من عالكرسي وعقد حواجبه خوفا على مشاعر سارة : مييييييين .؟
علي يناظر تعابير وجه فارس: طيب ليه انفعلت كذا ..؟
فارس يبتسم ابتسامة مزيفة : لا ..بس لاني حبيت اخوفك واسوي اكششن وبرواااق :طيب من الي قررت تخطبهآآ .؟
علي : بنت العم ..؟
فارس يستهبل وباخلة فرحة كبيرة لوكانت سارة :فيه عايلة عندنا اسمها العم .,.؟
علي قام من على الطاولة :فارس يرحم امك لاتستهبل .. انا اكلمك جد
فارس رحم مشاعره قام ومسكه من اكتافه : ههه طيب والله ابغأ الطف الجو ... طيب أي واحدة فيهم ..؟
علي على نفس وضعه : سارة أختك ..
فارس بينه وبين نفسه وده يصرخ ويقول ياااارب اخير سارة حصلت مناها .. ونفس الوقت وده يضم علي ويبارك له ومايبين له شعور سارة تجاهه: طيب .. انت رجل يعتمد عليك ومايعيبك شي ..
بس لازم تجون وتتقدمون وناخذ رايها..
علي تكتف :اشراايك اكيد هذا الي بيصير...

ام بدر بطريقها مع بدر لبيت اخوها طبعا بعد مااخذوا راي ناصر ..وناصر استانس وفرح لولده ..
بدر: يمه تكفيين ادعي لي..
ام بدر : ان شاء الله والله انا متأملة خير س انت الله يهداك متوتر ..
بدر : ان شاء الله يمه ان شاء الله ..


بيت محـــــــــــــــــمد .. كلهم راحوا لعنده وضموه وبووسه وحضنوه من عظم شوقهم له ..
حور حضنته بقوة لاشعوريا قدام بنات عمها وخالتها بس ارحموها جلسوا عالكنب وخلوهم هم مكانهم يم الباب:اشتقت لك وربي اشتقت لك
يوسف: لهدرجة فرااقي هبلك ..
حور : مافهمت عليك ..
يوسف ايتسم بخبث : يعني افهم منك قمتي تتجرئين وتحضنيني قدام امي وخواتي حور نزلت عيونها على وضعهم ..: اوووب سووري والله ماكان قصدي بس لاشعوريا طلعت مني
يوسف: فديت هــ لاشعوريا ..
حور بدلع :يوســـــــف..
يوسف:اشرايك بالمفجائة
حور :تهبل وضربته على صدره بس مالت عليك ماتخبرني انا عالأقل..
يوسف: نونو ..


دق جرس الباب ويوسف خلى حور تصعد جناحها وراح يوسف للباب وفتحه
ام بدر : الحمدلله على السلامة .. متى رديت ..
يوسف:الله يسلمك عمة توني الحين .. فجاائتهم.. تفضلي دخلي امي داخل
ام بدر : تسلم ياولد الغالي
يوسف صعد للجناح وام بدر جلست مع ام يوسف وبنات اخوها
نوار :عمتي ليه ماجات لجين . . معك ..
ام بدر ترقعها : ههه مدري عنها .. لان يوم اجي هي بغرفتها
نوار :دوبآآ انا اعلمها ..
ام يوسف: حي الله ام بدر مابغيتي تزورينآآ .
ام بدر : الظروف كذا جآآت .. ام بدر غمزت لام يوسف ام يوسف فهمت عليها
ام يوسف: ام بدر قوزمي معي للمجلس الداخلي ابغاك بموضوع ..
ام بدر : ان شاء الله
قاموا ودخلوا االمجلس :امري يام بدر
ام بدر: جاية اطلب منك طلب وان شاء الله ربي يتممه على خير
ام يوسف: لو عيوني ماتغلى عليك ياخت الغالي
ام بدر: اصيلة يام يوسف.. بدر حآن قلبه يبي يخطب .. وسئلته حاط بالك بنت قال ايه قلت له منو قالي .. بنت عمي بويوسف ..
ام يوسف: طيب .؟
ام بدر : بدر يبغآ نوار
ام يوسف ابتسمت وبفرحة : والله لوبيدي عطيتك اياها هدية بس لازم اسئلها واشوف راايها


نور : اقول ساروووه ..
سارة وهي تاكل مكسرات :: همممم
نور : ليه بترفضين وليد او بالاصح رفضتيه ..
سارة وثقت عن الأكل وناظرتها بنظرة ورفعت حاجب : وليه انتي تدخلين بخصوصيات غيرك .. ابغا افهم ..
نور : لا بس ابغا اعرف السبب حرام عليك ياظالمة هذا ...ولا انتظر احسبهم نوارووه حسبي معي ..
كم مرة انخطبت .. ذاك اليوم .. يوم احنا بثانوي ويوم

سارة انهبلت منها وماتت من الضحك على هبال اختها: هههههه صج انك هبلة اذا انا نسيتهم انتي مانسيتي هب عليك ..
نور : قولي لااله الا الله يالعيااانه
سارة تمددت عالكنبة وحطت يدها على بطنها وتلعب بشعره وهآآم تفكيره بعلي : همممم مابرد عليك خليني بس..

طلعت ام بدر مع ام يوسف من المجلس ودق جوال ام بدر .. يسئلها بدر اذا خلصت ولا لا وقالت له خلصت قالها انا انتظرك بجنب البيت .. وطلعت ام بدر ولزمت عليها ام يوسف تتعشآآ بس ام بدر قالت ماقدر ان شاء الله مرة ثانية
سارة نطت عند امها: الا شعندهآآ عمتي مريم ..
ام يوسف: اليوم يوم الخطبة العالمي ..
نور تركت الصحن الي بيدهآآ ونطت عند امها .. : صدق يمة ومنو بعد ..؟
نوار تاكل وبكل ثقة : أكيد انتي يانويير
ام يوسف تناظر لــ نوار :وليه ماتكونين انتي اينوار
نور هنا وقف قلبهآ من هول الصدمة تحس نفسهآآ بتموت من القهر ..
نوار وقفت فجائة عن الأكل وحطت الصحن عالطاولة ..سارة عقدت حواجبهآآ : يمه لاتكلمين بالالغاز ..
ام يوسف: طبعا لاعن بيت طلال ولا عن بيت عمتك لاتكلم أي واحدة منكم قدام ابوها انا راح اكلمه وهو بيشوف رايكم لان انا ماقدر اتفاهم معاكم وخاصة انتي ياسارة تعبت معك من كثر الرفض..
طبعا ام بدر جاية تخطب نوار لــ بدر .. نور هنا مسكت دموعها وسوت نفسها مو مهتمه ونوار تبادلها نفس النظارت الحزينة
نور :أووه من قدك ..
نوار:افهمت نبرة وحركة اختها .. ابتسمت ابتسامة مزيفة ..
دخل الوالد عليهم .. بتكلمه ام يوسف بالموضوع الا ويدخل فارس ..
ام يوسف: نور نوار سارة على غرفكم ونادي ليوسف وانتي صاعدة ..
سارة :ان شاء الله يمة
فارس:ليه يمه صعدتيهم
ام يوسف:عندي كلام بقوله لكم وانتوا تصرفوا بلي تشفونه صح ..
الوالد وفارس بتعجب :كـــــــــلأام..
دخل عبدالله وشافهم جالسين .. : أووه اليوم فارس مبكر ..
فارس : لا والله ... ياشيخ انت الي جاي مبكر مو انا طالع الساعه كم..
عبدالله يناظر للساعة :: آآه صح


بوتركي وجنبه تركي بالجوال : السلام عليكم
شريفة :وعليكم السلام..هلا باخوي ..
بوتركي : تسلمين يالغاليه ..طالبك طلب ولاترديني ..
شريفة : سم ياخوي .. لو عيوني ماتغلى عليك ..
بوتركي : تركي يبغآ يكمل نص دينه .. ووده في اريام ..


انتهى البارت الخامس..

انتظروني بالبـــــــــــارت السادس..

توقعآآتكم ..!!

جنــــون
08-04-2011, 12:05 AM
((البارت السادس))

بوتركي وجنبه تركي بالجوال : السلام عليكم
شريفة :وعليكم السلام..هلا باخوي ..
بوتركي : تسلمين يالغاليه ..طالبك طلب ولاترديني ..
شريفة : سم ياخوي .. لو عيوني ماتغلى عليك ..
بوتركي : تركي يبغآ يكمل نص دينه .. ووده في اريام ..
شريفة ببتسامة : البنت بنتك ياخوي وانت ابصر بمصلحتها .. انا ماعندي مانع بس لازم اشوف راايهآ ..
تركي ومتحمس وهو يناظر ابوه ويأشر لأبوه وبصوت منخفض : شقالت يبه .؟
بوتركي وهويهدي ولد ويأشر له وهو يكلم أخته : تسلمين يالغاليه بس انتي شووفي رايها وردي علي وخليها تفكر على مهلها لا تعجلينها ..
شريفة :ان شاء الله ..


سارة تضرب باب جناح يوسف : يوسف ... يوسف ..
يوسف وهو عالسرير وبحضنه حور : يالييييل .. منهم .. جااين بوقت مو مناسب ابد..
حور ضحكت بدلع : والله عليك طلعآآت يايوسف ..
يوسف وهو يقرص خدهآآ: شقصدك ..؟
حور : سووووفي .. والله ماقصدي شي ..
سارة وتطق الباب بقوة >>متعمدة : يوسف امي تبغاك تحت
يوسف : هذا الي بقوم وبذبحهآآ
قام يوسف من على السرير وفتح الباب : خير .. امري.. تدللي..
سارة كاتمة ضحكتهآ : أمي تبيك تحت بموضوع ضروري..
يوسف وهو يناظر الساعه : اوكي اوكي .. دقايق ونازل..
سكر الباب وراح عند المرايا يضبط حاله : حورري انا بنزل تمي تبيني بموضوع ..
قامت حور من السرير وحضنته من وراه وراسه على كتفه : حبيبي والله قهر .. تنزل وانت لساتك جاي
يوسف لف عليها ولف يدينه على خصرهآ وهي لفت يدينها على رقبته : امموت انا بهالصوت .. والغنج ..
حور : نزلت راسهآ : طيب لاتتأخر على خالتي انزل .. انتظرك ماراح انام ..
يوسف وعطآها بوسه بعنقهآ : ان شاء الله ... اذا تأخرت نآمي طيب حووبي ..
حور وبدلع عفوي: هذا اذا قدرت ..
نزل يوسف تحت .. والبنات راحوا على غرفهم ..
سلم على أبوه وباس راسه : هلا يبه ..
بويوسف : متى جيت انت .. توني استوعب ومن ساعه تقول امك نادوا يوسف وتوني انتبه انك مسافر وجيت
يوسف : ههههههه .. سويتها سربرايز..
سلم يوسف على فارس .. بس ماسلم على عبدالله لان مازالوا كل واحد ماخذ خاطره على الثاني من الموقف الي صار بينهم .. طبعا ماحد تكلم لان عارفين الوضع بين بعض..
ام يوسف : اليوم جآوا ناس ..
بويوسف : ومين ..؟
يوسف : من وين عايلتهم
فارس: كملي ..
عبدالله مستمع بس>>خخخ
ام يوسف : طلال الـ ...... الي يعرف تركي .. اهله جاييين ..
بويوسف: وبعدين .؟
ام يوسف : طالبين يد سارة لطلال ..
يوسف رفع حاجبه : طيب..؟؟
فارس وقف : لآآآآآآآآآ ..
استغربوا كلهم من ردة فارس المفاجئة..
بويوسف : فارس الله يهداك ليه لا .. انت تعرف شي احنا مانعرفه ..
يوسف : فارس يرحم والديك في شي .؟
فارس بارتباك : لا مافي شي ... ويرقع السالفة .. بس فارس لسآآ باقي له سنتين ببريطانيا .. وانا مابي سارة تتغرب ..
>>>طبعا البنات وااقفين قريب من الدرج يبون يسمعون شنو الي بيدور بين اخوانهم وامهم وابوهم ..
سارة بصوت خافت ورفعت يدها : يييييس
نوار : الله يدوم الفرحة اخت سارة ..
سارة ضربتها على راسها بالخفيف: سكتي انتي خل نسمع ..
يوسف : وشفيها لوراحت وياه ..
فارس جلس عالكنبه :سارة ماتتغرب ..
بويوسف وام يوسف: الراي الاول والاخير لسارة ماحد له سلطة عليها ..
يوسف: خلصتي كلامك يمه ..
ام يوسف : باقي موضوع ثاني ..
بويوسف: قولي يام يوسف..
ام يوسف: قبل لاتجون جات عندي اختك مريم وطلبت يد نوار .. لـ بدر..
بويوسف: بدر والنعم فيه وعاقل ويعتمد عليه ورجل .. يعني ماينرفض..
نور ماسكة دموعهآ ناظرت لنوار .. نوار مسكت يد نور وتحسسها بالامان وكأنها تقول لها لاتخافين ماراح اوافق..

يوسف: بدر مااحتك معاه كثير .. بس رجل صراحة ..
فارس مبتسم : الله يابدوور .. تخطب وانت اصغر مني..
أم يوسف: تعبت وانا احن عليك
فارس قام جنب امه وباس يدها وراسها : افا عليك يام يوسف .. والله انتظري علي بس الاقي البنت الي احسها تناسبني .. واخليك تخطبينها لي ..

بويوسف : اريام بنت عمتك شريفة ..
يوسف: واروى ولجين .. طب وتخير.. هههه
فارس : يعني مشروع زواج عندكم هههه..
عبدالله : يبه ..
يوسف ويناظره باشمئزاز بس عبدالله مو معطيه وجهه ..
بويوسف: آآمر يبه ..
عبدالله : ميامر عليك ظالم .. ترى بدر ينحط عالجرح يبرى .. لاترفضونه ماظن تلاقون احسن منه ..
استغربوا من رد عبدالله وكمل : تصبحون على خير بصعد انام
ام يوسف: ماتعشيت
عبدالله: متعشي مع ربعي ..
البنات هربوا على طول لغرفتهم عشان لايششوفهم عبدالله ..
فارس بعااااااالم ثاني..
يوسف: بوشباب وين مسرح ..
فارس بارتباك : هآآ لا بس مصدع >>طبعا تذكر الموقف الي صار يوم اريام تمسك يده بطريقة عفوية والموقف انطبع بعقله . بس يحاول يتجاهله بقد مايقدر...



علي عند رجول ابوه وحاط ايدينه بيدين ابوه : تكفى يبه الحين دق..
بوتركي عالكنبه : الوقت متأخر اشوي وعمك يادووبه طالع من الشركة .. قووم وجلس زي الناس
تركي وميت ضحك : هههههه والله وتبي تصير معرس .. ياعلي
علييلتفت عليه: اقول ورى ماتسكت .. لاتوترني اكثر ماني متوتر... ها يبه تكفى الحين
بوتركي :امري لله ..
علي : هييييييييييييييه
آروى توهآآ نازلة من غرفتها : اووه مجمعين ..
تركي :تعالي حبيبتي .. انا ابيك..
آروى ابتسمت : آآمر يالغالي..
تركي : بقولك شي بس هآآ توعديني ماحد يدري .. وتراني متعمد اقولك قبل حور وعلي
آروى تحمست : شنو واوعدك ماحد يدري ابد ..

بوتركي: هلا اخوي بويوسف.شخبارك.؟
بويوسف:هلا والله ابخير الحمدلله .. انت شخبارك ..؟
بوتركي: الحمدلله من الله ابخير.... ابغا اكلمك بموضوع ..
بويوسف:أمر.؟؟
بوتركي: علي حان قلبه على الزواج ويبي سارة .. والله مستحي داق عليك بوقت متأخر بس الله يهداه حن علي..
بويوسف: لالا اشدعووة .. أي وقت خذ راحتك .. انا عن نفسي موافق بس لازم اشوف رايهآآ>>فارس عرف ان موضوع علي ورسل رساله لعلي ..: ( هآآ اشوفغك معزم ..ياخي كان صبرت لبكرآى ماهي طايرة البنت ههه))
رسل له علي ( والله شسوي .. انا ابيها .. ولاتستغرب اذا الملكة والزواج بشهر ههه)
فارس( اثقل ياولد)

بويوسف وبوتركي خلصت مكلمتهم ..
علي : هآآ بشر يبه ..
بوتركي: بيشوف رايهآ..
آروى : شعندكـ ........
تركي ماخلاها تكمل حط يده على فمهآ :ماتبين تسنعين الي بقوله ..
اروى :سووري نسيت ..
تركي يهمس باذنها :خطبت اريام .. بس باقي يردون علينا موافقتها..
اروى لاشعوريا نقزت من مكانها: آآآو مااااااي قوود وناااااااسه تركي ..
تركي وهو هاايم ببرائة اخته غمز لها : فديتك ..
علي مستغرب : اشفيك انت وياها امهبلتوا ..
بوتركي: نسيت اقولك ان تركي اخوك ..
تركي قاطعه: لاااا يبه .. احرق اعصابه اشووي
بورتكي : ههه والله انك شيين ..لا بقوله .. اخوك تركي خطب اريام ..
علي قام لاخو وتكتف : أي الخاين وليه ماقلت لي..
تركي وقف نفس الوقفه ونفس الحركة ويبتسم ابتسامة جانبيه : يامعود خل توافق ويصير خير..
علي كعاته مزحه الدفش مع اخوه تركي خذه واسدحه عالكنب وتشابكوا وهم ميتين ضحك بوتركي ضحك عليهم وهز راسه وصعد بيناام .. اروى تساعد تركي ..
تركي : ايه اروى ضربيه
علي: والله اعلمك انتي دواك عندي
اروى : ههههه عندي من يحميني ..
تركي وبغلب علي على وجهه وهو على ظهره ولااف يد علي لــ ورا ..
اروى تلعب بشعر علي ..
علي : تركتي تركي والي يرحم والديك مو قادر اتنفس هههههه
تركي : بعتقك لوجه الله
علي: شقالوا لك عبد ..
واستهبلوا لحد ماقاموا وجلسوا عالكنبه ..

يوسف ومشبيك ايدينه : الأولى علي توافق عليه سارة ..
فارس: الامر راجع لها ابكيفهآ >> وااااضح خخخ
ام يوسف: والله انا من رايي علي عارفينه رجل والنعم فيه هم طلال بس علي منآآ وفينآآ مايحتاج نسئل عنه ..

بويوسف: انا بكلمها وبشوف رايها .. عن اذنكم
يوسف : وانا بعد عن اذنكم بصعد اريح
فارس بخبث لأخوه ويغمز له : متأكد بتريح
يوسف ايتسم ابتسامة جانبيه ولف على امه : يمه زوجيه قبل لايهبلني ..
فارس: ؤؤما عاد ..

طلال : والله.. اشفيك مومصدق ..
تركي : لا بس سبحان الله انا وانت خطبنا بنفس اليوم ..
طلال: سبحان الله
تركي: خلاص اجل اخليك لاني بنام .
طلال : اوكي
تركي: سلاام ..
طلال : مع السلامة..
تركي طللع من غرفته على طول لغرفة علي : علي نمت
علي : لالا ادخل
تركي : بقولك شي بس هآآ مابي احد يدري ..
علي ويأشر على عيونه : تطمن ..
تركي : تدري ان اليوم خويي طلال خطب
علي : ايه وشفيها ههه
تركي: مافيها شي ..بس الي فيها ان خطب .....
علي : منو ؟؟ كمل
تركي : سارة بنت عمي ..
علي وفز من مكانه : لاتقوووووول
تركي :اقسم لك بالله ..
علي ويمسح على شعره : ياالله اشلون كذاا ..وليه عمي ماقال لابوي..
تركي: هذا الي شغل بالي ليه عمي ماقال لابوي ..
علي : تركي أنا حبيتها .. حبيتها ياتركي..
تركي مستغرب ومسك كتف اخوه : علي انت تحب سارة .؟
علي : صار موقف وهالموقف خلاني احبهآ .. بس ماقدر اقول ماقدر
تركي :طيب هد نفسك وان شاء الله بكرة يصير خير..
علي : اشرايك ادق على فارس..
تركي :لالا .. خلها بكرة وشوف يقولك فارس ولا لا..؟
علي :عدل كلامك
تركي: يالله نام ولا تفكر بشي ولا بتخليني اتندم اني قلت لك ...
علي: ان شاء الله بس دعواتك
تركي ببتسامة: ان شاء الله .. تصبح على خير..

جنــــون
08-04-2011, 12:06 AM
سارة بغرفتها وبجنبها ابوهآآ ولاف يده على كتفهآآ وهي من الحيآ منزلة راسها وتلعب باصابعها : مدري يبه خلني افكر..
بويوسف: ترى الراي رايك يابنتي .. اذا تبين طلال .. راح نسئل عنه واذا تبين علي ماافي داعي نسئل علي اعرفه زي ماعرف اولادي..
سارة : ان شاء الله يبه بس لازم افكر
نور ونوار بغرفتهم
نوار: طبعا قبل لايكلمني ابوي بقول اني مو موافقة
نور:ليه بدر مافيه شي ينعآف
نوار قامت لأختهآ نور وجلست على طرف سريرهآ:نور حبيبتي لاتكابرين اكثر رحمي حآلك عيونك فآضحتك.
نور ولازالت تكآبر: ههه شفيك نوار عآدي وافقي وانتي مغمضة سعادتك هي سعادتي ماتدرين يمكن الله سبحانه رايدة لك لان فيه مصلحة لك وكلامي من قلبي ترى ولاتغرك العواطف حتى لورفضتي وتقدم لي نوويه مابوافق
نوار: كلامك دخل قلبي على طول ولاخليتي لي مجال اتكلم خلاص انا بفكر بالموضوع
انطق باب غرفتهم
نوار: مين
بويوسف: انا لايكون نايمين
نوار: لا تفضل حيآك يبه
دخل الوالد ونور منسدحة على سريرهآ ومنخشة بديبآجهآ
الوالد بصوت خافت: نور نايمة؟
نوار: لا بس توهآ منسدحة يعني بتنام
الوالد وجلس بجنب بنته على طرف السرير: نوار حبيبتي طبعا انتي كبرتي وانتي تعرفين مصلحتك
نوار ببتسامة: آمر يبه
الوالد: مايآ مر عليك عدو بس بدر ولد عمتك متقدم لك طبعا احنا نعرف عنآ مالاداعي نسئل وهالكلام قلته لاختك سارة لان تقدم لها علي ولد عمك
نوار منصدمة: علي!!!
الوالد: ايه وليه مستغربة
نوار: لان توي اسمع منك
الوالد: لا ن دق علي عمك وانا تحت بصآلة
نور تحت ديبآجها ودموعهآ عالمخدة وواهمة ابوها واختها انها نايمه وقلبها مقهور ماتوقعت ان الشخص الي حبته يكون لغيرهآ وماصار لها فترة من حبته

سارة عالسرير منسدحة على ظهرهآ وتلعب بشعرهآ : آيه ياعلي لهدرجة الموقف الي صار بالحفلة علقك فيني بس لآ ماراح اوافق بهالسهولة راح اعلقك فيني اكثر عشآن تحس بجزء من الي حسيته وانا احبك وانت ماتدري عن هوى داري
برغم ماعندك علم بس هم موذنبي

حور ويوسف عالأريكة بصالة
حور بدلع: يوسف تكفى اشوي اشوي علي
يوسف يقربهآ من حضنه اكثر : يالبى روحك ياحور مآقدر أنا اموت بهالدلع
حور وظهرهآ لاصق بصدره رجعت راسها بدلع على كتفه وكآنت تناظر يوسف ويوسف هيمآن بعيونهآ وملآمحهآ مآحست الا بيوسف قرب وجهه من رقبتهآ وبآسهآ بقوة
حور بدلع : آآه يوسف وجعتني
يوسف بخبث: بس عسل على قلبك
حور بجرآئه مفاجئة قآمت من جنب يوسف ومدت له يدهآ يوسف استغرب مد يده وهو هايم وسرحان بحركاتهآ: على وين؟
حور : تعآل انت وبتعرف
وقف يوسف وماحس الابحور حضنته بقوة حس كأن ضلوعه تشابكت ببعضهآ طبعا استسلم لحضنهآ
حور بهمس: وه يايوسف ياني اشتقت لك وطبعت بوسة هادئه على رقبته وفكت منه ولفت ايدينهآ على رقبته وميلت راسها على جنب وهو
يحس نفسه تخدر ويناظرها ويبتسم ومسكها من خصرهآ
وهمس باذنها: أحبك
حور وهي تلاطف خده بيدهآ ويد على كتفه: انا اجن عليك مو بس احبك
يوسف قرب وجهه لوجههآ
وماخلى مكان بوجهه مابآسه<< وه بص

ام يوسف وبويوسف بالغرفة ام يوسف: كلمت بناتك
بويوسف: ايه وكل واحدة قالت بتفكر وبيعطوني رايهم
ام يوسف: الله يكتب الي فيه الخير
بويوسف: اللهم آمين

في صبآح اليوم الثاني بشركة بوبدر

بوبدر: بدر شعندك اليوم
بدر: ماعندي شي آمر يبه
بوبدر: لآ بس اذا ماعندك شي خلص هالمعاملآت كلها ضروري ابغاها جاهزة بعد يومين<<يشتغل مع ابوه بشركة
بدر:تآمر يبه الي يسرك بيصير
بوبدر: كفو يابوك ابغاك كذا على طول

بالمستشفى
علي: تكفى فارس ماوصيك هالله هالله فيني
فارس: الحين كل هذآ حب
علي وحط يده على صدره: آه من الحب ليتك تجرب
فارس بنفسه: والله وتعذبتي بالحب ياسارة
علي: بوشباب ناوي يطيح بالحب
فارس بارتباك: هآ لا بس بسئلك الحب عذاب؟
علي: ههه الاجنون يافارس
فارس: ترى سارة البارح متقدم لها واحد قبلك
علي يتصنع الغبا ويسوي حاله منصدم: ابذمتك؟
فارس ببتسامه: والله
علي ورفع حاجبه: مين؟
فارس يستفزه: والله وبدينآ نغار
علي: خلصني مين؟
فارس: ماتصدق..... طلال
علي يسوي حاله توى يدري: لاتقول خوي تركي
فارس :بضبط
علي كتف ايدينه: اشرايهآ هي؟
فارس بجد: والله مدري لان البارح مارحت عندها وابوي الي كلمها ا قول علوي انا الحين ٣ دقايق ضبط ويبدأ دوامي بروح مكتبي
علي: خلاص نلتقي الليلة بالقهوة
فارس كشر باستهبال: يرحم أمك لاتجيب طاري القهوة بالمستشفى الي بيمر ويسمعنا بيقول دكاترة وطيش مابيفهمونا صح
علي ابتسم: اقول لايكثر

عند شريفه بصاله

يايمة ترى تركي رجل لاترفضينه
اريام: يمه خليني افكر مو معنآتها ولد خالي ومن عيلتي اوافق على طول لازم اشوف وضعي اشوف الي لي والي علي ومدري يمه احس تركي مآيناسب تفكيري
شريفه: ليه انتي عايشة معاة عشان تحكمين عليه بطريقة هذي
اريام: لامامي موقصدي بس احس قلت لك مجرد احساس خليني افكر وبس
شريفة: اتمنى انك تفكرين بعقل موقلب
اريام استغربت: ان شاء الله خير

حور عالسرير صحت من نومتهآ بتقوم ماحست الا كأن شي على كتفها واستوعبت ان يوسف متوسد على كتفها قامت بشويش عشان لاتصحيه من نومته قامت من السرير وخذت روب الحمام وتروشت وبعدها فتحت الدولاب وخذت تنورة جينز فوق الركبه وبدي فوشي كآت خطت الكحل بعيونهآ وروج روز وعملت شعرهآ كيرلي رأحت لعند السرير وجلست على طرف السرير بجهة يوسف وجالسة تتأمل فيه وتبتسم
تفكر بطريقة حلوة من طرقها المعتادة لماتصحيه
قربت لعنده وانحنت ومسحت بأطراف اصابعه على صدره وبصوت يذوب عليه يوسف: يوسف يوسف بيبي قوم السآعه ١٠
حطت يدهآ على خده وهي تلاطف خده بيدهآ فتح عيونه مبتسم: أحلي صبآح
حور مبتسمة: تسلم حوبي يالله قوم عشآن تتروش وتفطر
يوسف بخبث: احد يشوف هالحلآ كله ويجوع
حور وبعدت عنه : خجلتني بيبي بس قو.......
قاطعها يوسف مسك يدها وسحبهآ وطآحت على صدره : اممم انتي دايما تعذبيني حوري
حور وعيونها بعيونه: ............



العصر عالساعة ٤ ونص

اريام بغرفتهآ : ياربي اشلون الليلة اروح جمعة اروى وهالموضوع شاغلي بالي وتذكرت فارس يوم بالمستشفى : ياترى فارس يفكر بلي حصل ولابس انا لا لا مابي أأمل روحي وبالأخير يروح لغيري ياربي تختار الصلاح لي


انتهى البارت السادس

انتظروني بالبارت السابع

توقعاتكم!!!

جنــــون
08-04-2011, 12:06 AM
((البارت السابع))

اريام بغرفتهآ : ياربي اشلون الليلة اروح جمعة اروى وهالموضوع شاغلي بالي وتذكرت فارس يوم بالمستشفى : ياترى فارس يفكر بلي حصل ولابس انا لا لا مابي أأمل روحي وبالأخير يروح لغيري ياربي تختار الصلاح لي

ام يوسف بغرفتهآ: قاطع وطول عمرك قاطع
سامي ببيته: ههه الناس يسلمون قبل والله يحق لك تزعلين ادري اني مقصر
ام يوسف: وتعترف بعد
سامي: خلاص الليله العشا عندي انتي وبويوسف والعيال
ام يوسف: يعني تبي تراضيني بس ولايمك عيونآ تجي لك بس ترى البنات معزومين بيت عمهم
سامي: اجل خلاص أأجلهآ لبكرآ
ام يوسف: خلاص انت تعال عندنا وبالمرة انا ابغا اتكلم معاك بموضوع
سامي: ابشري الليلة عندك
ام يوسف: مع السلامة


بالليل السآعة ٧ ونص البنات يجهزون نفسهم لعزيمة آروى طبعا سارة قلبها يدق طبول تحس نفسهآ فرحانة ونفس الوقت مرتبكة اثناء ماهي بغرفتها تدور شي تلبسه رن جوالهآ
سارة:أهلين وسهلين ومرحبتين
نجود: هلافيك والله وباين فرحانين
سارة: دوبآ والله فرحانة يوم شفت اسمك انك داقة
نجود: ميرسي عمري من طيبك
اممم سارونة ابي اسئلك
سارة: أمري
نجود: لجين بنت عمتك مرتبطة
سارة: لآ اشفيه؟
نجود: بس اسئل
سارة: عيارة يانجود
نجود: ههههه بعدين تعرفين بس هآ بيني وبينك
سارة: اوكيشن
نجود: باي
سارة: سيآ


نور تجهزت والبست وضبطت شعرهآ رفعت جزء منه بمساك وجزء تاركته مسدول على اكتافهآ
ومنزلة خصل من قدام صاير جونآن شعرهآ

امانوار لبست بس باقي لها تضبط شعرهآ طلبت من نور تساعدهآ لمت شعرهآو رفعته كله على فوق ومنزلة قذلتها على جنب ومنزلة خصل صايرة مرة رهيبه

سارة طلت عليهم الغرفة طبعاسارة شعرهآ مفتوح : يالله تراني انتظركم تحت
نور ببتسامه : كلها دقايق ونلحقك

نزلت سارة والبست عبآيتها ودقت على عبدالله : عبود يالله خلصنآ
عبدالله: ٥ دقايق وعندكم
نزلوا نور ونوار والبسوا عبايتهم وهم نازلين: سارة متى بيجي عبدالله؟
سارة: دقايق بس
نور: سارونة
سارة: همم
نور: سمعنا بآبآ يقول ان علي تقدم لك
سارة: ايه صح بس لساتني افكر بينه وبين طلال
نور ونوار ناظروا بعض ورجعوا ناظروا لسارة: موانتي رافضة طلال
سارة وميلت راسها: كنت رافضة بس بعدين تراجعت قلت بفكر
رن جوال سارة وعطته مشغول: يالله جا عبدالله قوموا

طلعوا وراحوا على بيت عمهم سارة قلبها بيطلع من مكانه أول مادخلوا بعد مافتحت لهم الشغآلة شافوا تركي جالس بصالة نزلوا راسهم مستحيين
سارة بهمس وتحرك اصابعهآ : الله يرجك يآروى فشلة
نورمن بين اسنانهآ: سارة سكتي لايسمعنآ
تركي بيصعد لغرفته بدون لايناظر لهم ومعطيهم ظهره ويأشر بيده: دخلوا بالمجلس الي
على يدكم اليمين اشوي وتخلص اروى
راحو ودخلوا ونزلوا عبآيتهم وشيلاتهم نور: الله يقطع شرهآ اروى تقول لاتتأخرون وهي لسآتها ماخلصت
سارة وهي تلف عبآتهآ: عالأقل وصت الشغالة تدخلنا المجلس
نوار: ههههههههههه شكلنآ توحفآ واحنا واقفين
دخلت آروى عليهم كآنت لابسه فستان اصفر تحت الركبة كات وحاطة عليه شال عشان لما تطلع واخوانها كانوا موجودين<< تستحي خخ
سآرة راحت عند آروى سحبتها وسكرت الباب اروى مستغربه بس ساكته: اشلون انتي تحطينآ بهالموقف
اروى يادوبها تذكرت: هههه والله موقصدي بس ابد ماتوقعت تجون مبكر
نور ببتسامة خبث: لوكان احد ثاني بدل تركي كان سارة ماقالت شي
آروى وراحت بجنب نور وتكتفت: آفآ ياذا العلم لوادري خليت علي يتنصب بصآلة
سآرة ببرود اعصاب ومتخصرة: سخفيييين وربي
البنات: ههههههههههه
وجود ولطيفة توهم يجون ودخلوا عند البنآت وسلموا على بعض واسئلوا عن أخبار بعض
لطيفة: ياربي تعبت وانا اخطط في الكتب
نور: اقول لطوف كتابي لاتنسينه
سارة وتأشر على نور بصبعها وتناظر لطيفة تتريق: لطوف من صجك انتي مآخذه كتاب نور
نور: اسوير شو شايفتني
سارة كاتمة ضحكتهآ وحطت يدها على فمها: تبين الصراحة ماتوقعتك تتابعين اول بأول يعني توقعتك أكس
نور: من شابه اخاه فماظلم
وجود تحامي عن نور: حرام عليك سارة والله نور مرة تهتم بالمحاضرات
سارة بعدم تصديق: آهآآ
اريام حايرة : ماودي اروح أحس لوبروح مابكون مرتآحة مثل كل مرة
رن جوالهآ : اريام تأخرتي لجين بطريق ماباقي الا انتي
اريام ودها تقول ماراح اجي: خلاص بس يادوبني جهزت الحين بجي
سكرت اروى من اريام : الله يستر
لجين بتنزل من السيارة فتحت الباب بخبث: ماتبيني اوصل شي لأحد
بدر ابتسم: اقول بلا ماتنزلين احسن لك
لجين: ان شآء الله يأخ



>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:06 AM
الكل جآ وسلموا على بعض
نوار: لجين متوقعين منهآ تتاخر
بس اريام غريبه تأخرت
لجين بخبث: والله مسيو بدر آخرني يعني موبيدي
نور حاولت بقد ماتقدر تتجاهل وتنسى احساسها تجاه بدر: افا عليك يالجين بيجي من يعدل بدر
لطيفة ووجود موفاهمين طبعا البنات خبروا بعض عن سارة ونوار بس اريام ماأحد يدري عنها غير اروى: آوه آوه آوه وسارة وقفت وقامت تصافر: وانا اشهد ان بدر بعدين بيقول آمري
نوار استحت بقوة بس ارحمتهآ اروى :بنآت بروح اجيب لكم تشربونه
لطيفة: نوار ترى موفاهمين شي
وجود: فهموني
نور : امم قريب بتفهمون لاتستعجلون
وجود ولطيفة ناظروا بعض: ننتظر هالقريب
اريام وتهف بيدهآ: بنات حر ولابس انا؟
سارة: لا بالعكس برودة التكييف زينة يمكن انتي
ضيفتهم آروى وجابت العصير وجلسوا يسولفون عن حال الجامعه ومذاكرتهم والبيت
لحد ماجا وقت العشا
وقاموا يتعشون
أريآم رن جوالهآ: هلا/طيب خلاص/ ان شاء الله/ نص ساعة وانا عندك/ في امان الله
اروى: على وين؟
اريام: سوري اروى ماقدر اكمل معاكم السهرة أمي تبيني ضروري
الكل: خسآره والله تمنينآك معانا
اريام ببتسامة: خيرهآ بغيرهآ ان شاء الله
لجين وهي تآكل: امم والله الكبه لذيذة اعترفي منو مسويهآ؟
اروى: هههه حوري ماقصرت والله احس تعبتهآ معآي

بعس ثلث ساعة الكل خلص ودخلوا عالمجلس مرة ثانية
اريام : يالله بنات اخليكم السواق ينتظرني برة طلعت بعد ماودعتهم واروى تسولف معاها على بال ماتوصل للباب
اريام: اروى قلت لك افكر هذا زواج مولعبه
اروى: والله مو عن اخوي بس تركي محظوظة الي بتآخذها والراي رايك
اريام وتضبط شيلتها: خير ان شاء الله مع السلامه سلمي على خالي
اروى: ان شاء الله مع السلامة
دخلت اروى لداخل للبنات
وجود: اروى
اروى: لبيه
وجود: طربآنه حدي
نور: رحنآ وطي
وجود: ليه
نور: لان حتى انا طربآنه هههه
اروى وتطق بصبعها :كملت بجيب لكم من سيديآت علي<<ناظرت لسارة بخبث
وطربوا
سارة تجاهلت نظرة اروى وسوت حالها تلعب بالجوال
صعدت اروى لغرفة علي بعد مادقت تستئذن منه وخذت سيدي لراشد الماجد ونزلت عند البنآت : يالله قوموا بس انتظروا اشغله
نور ووجود هيئوا حالهم والبنات قاموا يصفقون ويصافرون متحمسين... نور متعمدة تدلع عليهم باستهبال: شكرا شكرا خجلتوني
اشتغل السيدي اغنية(تنحط عالجرح يبرى) سارة تموت عالأغنية هذي
وقاموا يرقصون وهبلوا برقص وقامت لجين معاهم خذها الحماس
اروى بأذن سارة: علي تجن جنونه عالأغنية هذي
سارة وقلبها يدق تتريق: طيب شالمطلوب؟

عالساعة١٠ ونص مشوا وجود ولطوف ولجين
فارس وعلي بجنب بيت بوتركي فارس بسيارة فتح النافذة: علي قول لأختك تقول لخواتي يطلعون
علي ببتسامة خبث ويأشر على عيونه: من عيوني
فارس يبتسم: تسلم عيونك
دخل علي بالبيت وطق باب المجلس اروى: مين
علي: انا
نور واروى ونوار صفقوا: آووووه حركآآآت
علي سمع صوتهم وابتسم بقوة طلعت له اروى وتكتفت: آمر ياخوي
علي عرف انها تتعمد عشان تجنن سارة: اقول بلا لعانة وقولي لبنات العم فارس ينتظرهم برة

دخلت اروى بلعانة تنطق كلمة كلمة: اخوي الي اسمه علي الي واقف برة الي طق الباب .....
قاطعتها سارة سحبتها ومسكتها من شعرها بمزح مبتسمه: انتي سخيفه مافتك من نوير تجيني انتي مابعد اقول رايي وهذا انتي كذا
اروى: آي آآي يادوبآ تركيني

طلعوا البنات بعد مالبسوا عبايتهم اركبوا السيارة وعلي كان يكلم فارس من النافذة
فارس يناظر الساعه: يامعود مايمدي عالقهوة
علي: اجل خلها بكرآ
سارة منزلة راسها لانها قدام راكبه وقلبها يدق علي خذ له نظره سريعة بس سارة تجاهلتها
فارس: يالله بروح فيني النوم
علي: اوكي سلآم

وصلوا عالبيت وصعدوا على غرفهم سارة بتبدل الا وصلها مسج بس مافتحته الا بعد مابدلت وانسدحت عالسرير وفتحت المسج انصدمت



سامي ببيته جالس يفكر بالأتصالات والتهديدات الي جات له ورى عمه: معليه الأيام بينآ

حور: يوسف
يوسف ينطالع التلفزيون: همم
حور قربت منه تلعب بشعره: حبيبي عندك رحله اسبوع الجآي؟
يوسف: ايه ليه
حور: امم ابغا اروح معآك
يوسف نآظرها بتعجب:...........
انتهى البارت السابع
انتظروني بالبارت الثامن

جنــــون
08-04-2011, 12:07 AM
((البارت الثامن))

حور قربت منه تلعب بشعره: حبيبي عندك رحله اسبوع الجآي؟
يوسف: ايه ليه
حور: امم ابغا اروح معآك
يوسف نآظرها بتعجب:...........
حور عقدت حوآجبها وميلت راسها: ماعجبك كلامي خلاص بلاه
يوسف : حبيبي حور مومسألة مآعجبني بس اسبوع الجآي الرحلة على ماليزيا يومين وراجع بليز حبيبتي خليها برحلة اطول فيهآ لان هم انا ببالي الفكرة بس الظاهر انتي موبس سرقتي قلبي سرقتي افكاري
حور وعاجبها كلام وحركات يوسف وتعابيرة: اوكي حبيبي الي تآمر فيه
يوسف بآسها على جبينهآ..

فارس ضرب غرفة سارة : تفضل
فارس: مشغولة
سارة وبعالم ثاني: حياك ماعندي شي
فارس : ابغا اكلمك بخصوص موضوعك
سارة : موضوع علي
فارس ورفع صبعينه: الاثنين طلال وعلي
سارة: كنت انتظرك تناقشني بس الحمدلله ماخيبت ظني
فارس: انتي اشرايك؟
سارة بثقه: علي ولد عمي وانت ابصر بمشاعري تجاهه وطلال ماينعاب بس ابغا افكر قبل اتخذ قراري
فارس منصدم: افهم من كلامك بتفكرين بعقلانية بعيد عن عاطفتك قبل اي حاجة ترى يوم سمعت ان طلال تقدم لك وقفت بوجهم لان علي اساسا كان مكلمني قبل لاعمي يكلم ابوي
سارة استغربت بأن فارس ماقال لها من البدايةبدهشه: صج؟
فارس: ايه وليه مستغربه؟

سارة: لآ مستغربه لانك ماخبرتني من البداية
فارس: وهذا انا خبرتك والراي رايك اختاري الي تحسين قلبك مرتاح له
سارة نزلت راسها وتلعب باصابعها: ان شاء الله
طلع فارس من غرفة سارة سارة على طول رجعت لرساله الي جآتهآ وقرتها اكثر من ١٠مرآت ((يهمــــني!!..
أمِرك " وأحـــبــك "
وأداريكِ..
واسعد بشــوفك يامداوي جروحي..
لكِ بالحنايا موقع مايخليكِ..
لو قلت أبسكت!!
خافقي لكِ يبوحي..
"غلاكِ ملكــــني"
ما بها أي تشكيك؟؟
قليل في حـــقـكـ
ليا
قلت
"روحـــــــي"..))






المرسل:*******٠٥٠
<<< طبعا رقم علي

سارة فرحانة ونفس الوقت مستغربه ومصدومه من تصرف علي بصوت منخفض:ياربي اشفيه هذا أكيد انجن رسمي .. اشلون يرسل مثل هالرساله ..
ووبتسامة خبث: بس معليه ياعلي راح اخليك تتعلق فيني اكثر واكثر وبعدين راح احن عليك .. ذق اشوي من الي ذقته

علي بغرفته وينتظرها ترد ..: ياربي ماردت .. لايكون بس تضايقت من رسالتي .. والله بس كنت ابي ابين لها اني احبها واحرك مشاعرها تجاهي.. آآه ياربي..
خلني انام قبل لاتضرب فيوزي من التفكير..

اريام : يمة يعني الحين انتي داقة علي ببيت عمي وضروري ضروري.. عشان موضوع تركي ..
شريفة:ايه يايمه تركي كلمني قالي هآآ عمة متى بترد ..
اريام وبزفره : يمه خلاص سكري الموضوع..
شريفة بانفعال: وليه اسكره وانتي اساسا مابعد تفكرين وتونا يومين اواقل يمكن من كلمني خالك ..
اريام :أجل خلاص خلوني على راحتي وصدقوني والله اذا قررت راح اقول لكم رايي ..لاتخافون مابتأخر بالكثير خلوني اسبوع..
شريفة بحنيه ويدها على كتف بنتها:ان شاء الله يايمة سامحيني لو ضغطت عليك بس منى عيني اشوفك عروس ..
اريام ببتسامة :الله يكتب الي فيه الخير.. يالله يمة بصعد انام ..وباست راس امها :تصبحين على خير
شريفة :تلاقين خير يايمه

اريام صعدت غرفتها وسكرت الباب وتسندت عليه وانظارها توجهت لصورة على طول راحت وضمتها وهي تبكي : آآه يالغالي .. تمنيتك بهاللحظة جنبي .. تحس فيني . تطبطب علي صحيح امي مومقصرة ومعوضتني بس انت تعرف شكثر احبك واشكثر احس بوجودك ..
وبعدها حطت الصورة مكانها>>صورة ابوها ..
وانسدحت عالسرير وحاولت تنام ..وبعدها نامت ..


نور منسدحة عالسرير : نوار .؟
نوار تلعب بالجوال : هممم
نور : فكرتي بالموضوع ..
نوار التفتت : تصدقين والله مافكرت فيه عدل .. لساتني يبي لي وقت
نور : تكفيين وافقي ..
نوار وعدلت جلستها : ليييه .. مصره اوافق .؟
نور : بدر يستاهل وطيب ورجل وماينعاب وانتي تستاهلينه يعني اثنينكم تستاهلون.. وحطي ببالك ان اذا رفضتي عشاني ترى انا ماراح اوافق لو جالي لان تدرين وجهة نظري تجاه هالشي ان الواحد يخطب غيري قبل..
نوار : عارفة انك بتقولين ماحب اخذ فضلة غيري.. بس هذا ولد عمتنآ..
نور: حتى ولو .. تتذكرين الي خطب سارة ورفضت وقالوا يبوني..
نوار : ايه
نور: انا رفضت على اساس هالشي .. لان ابصراحة .. أحسها اهانة بحقي..
نوار : تفكيرك مو منطقي مع احترامي لك .. بالعكس هذا كتبة الله .. يعني المفروض ماتقولين فضله وما فضله ..خلاص يمكن هالشخص يكون لك انتي حتى لو خطب الف قبلك ..
نور : كلامك صح ..بس ماراح اغير وجهة نظري لو شيصير..
نوار وميلت راسها ورفعت كتوفها: ابراحتك يانور ..





في اليــــــــــــــــــــــــــــوم الثاني ..

العصر الساعه 4 الاربع ..

خالد وربعه ..وعبدالله وربعه في طعووس وكل واحد وي ربعه الربع جلسوا عاالمدرجآت ..
فواز وفيصل وفهد ربع عبدالله جنب بعض .. ونايف ولؤي واحمد وحمد ربع خالد على المدرج نفسه بجنب بعض وشباب يشجعون الي يميلون له من عبدالله وخالد ..


>>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:07 AM
قام فيصل من مكانه وراح عند عبدالله ويده على كتف عبدالله : عبود تكفى لاتفشلنا ارفع راسنا واكسر راس خوويلد ..
عبدالله ويغمز للفيصل: ابشر بن عمي ..

احمد راح جهة خالد ويعقد حواجبه >>صديق خلوود بقووة : اقول خلوود انا ولد عمك ابيك تكسر مجاديفه ..
خالد ببتسامة انتصار واستفزاز لعبدالله : افا عليك .. انت شووف الحين ..

كل واحد بعد عن ربعه وعبدالله يمشي بكل ثقة ويمشي مقابله خالد ومبتسم ابتسامته الي تستفز عبدالله ..
وتقابلوا وجه لوجه وخالد ابتسامته مافارقته وكأن يقول لعبدالله انا الي راح افوز بالتحدي ..
عبدالله وابتسم ابتسامه جانبيه وناظر خالد من فوق لتحت.. خالد هز راسه ومشى عنه وعبدالله مشى وكل واحد ركب سيارته الي راح يطعسون بها في الطعووس
والشباب بدوا يصاافرون ويصفقون ويغنون كل واحد للي يميل له ..
الحكم بدأ يعد .. 1 2 3 ... انطلاااق..

انطلقوا

سيارة عبدالله غرززت في الرمل يحاول بقدر امكاانه انه يتعدى هالعرقله
خالد كل ماصعد بسيارة انزلت ..وكل واحد منهم يحاول انه هو الي يصعد للنهاية طعووس ..









بدر: يمة مادقت مرت خالي او خالي ..
لجين ببتسامة :ياعيني .. كل هذا غرام وانا مدري.. حركات ياخوي
بدرببتسامة: ورى ماتسكتين .. لأجي اشدك من شعرك
لجين :ههههههههه ان شاء الله انت تآمر..
مريم :لا لان انا قلت لهم خلوها تفكر لاتعجلونهآآ ..
بدر يحك راسه وغمض عين : عدل ..

يوسف بما ان ماعنده اشغال بشركة جنب ابوه ..
يسوولف ويحكي عن الشركة واخبارها ..
بويوسف: اسبوع الجاي عندك ارتباطات ..
يوسف :ايه والله عندي رحلة لماليزيا .. ليه .؟
بويوسف: لا بس جا على بالي نطلع البحر احنا وبيت عمك وعماتك ..
يوسف : اجلوها لشهر الجاي ..اتوقع اني افضى..
بويوسف :خير ان شاء الله
جات رساله على جوال يوسف وفتحهآ : ((ليتنـــي بحضنـــــكـ طول الأيـــام مسجون
وأقول حطوا من ورى القفــــل قفليــن..
تلمنـــي بالحيـــــــــل .. ماقـول بالهووون
حتـــى نصيــر بجسم واحـــد وقلبيــن..
مفتون بي وآنــا بعد فيــــكـ مفتووون
وتقـــول ياحبــــي وآنـا أقوول (((لبيـــهـ)))

المرسل : الحب ..>>حور

يوسف ابتسم بقوة .. ورسل رساله ((من يقول انساك!!
يكذب مانسيتك ,, كيف وانت القلب من دونك عصانى؟
انت لو تظما من عروقى سقيتك ,,
وانت لو تبعد يصير العمر فانى,,
وانت لو يقسى زمانى ماجفيتك,,
كن ربى عن هوى غيرك نهانى))
المرسل : دنيتي >>يوسف

حور ابتسمت بقوة وفرحت .. وضمت الجوال بين يدينها ..

نرجع لعبدالله وخالد ..

عبدالله : حآول يتعدى المرحلة الصعبة وصعد بس للأسف نزلت السيارة .. مرة ثانيه
خالد : داس بكل ماعنده وبكل قوته وصعد لنهاية ..
والكل صوت ويصافر ويصفق عدا ربع عبدالله الي انصدم والي انقهر على عبدالله وعلى طول راحوا لعند سيارة عبدالله بعد مانزلوا من طعوس..
وربع خالد حضنوه وبوسوه من الفرحة وبعدهآ ارفعوه فووق وهو البسمه مو مفارقه شفته ..ويناظر عبدالله ويبتسم ابتسامة النصر.. وبعدهآ اشر لربعه انهم ينزلونه
ونزلوه وضبط نفسه يعدل ملابسه ويمسح على تي شيرته بطريقة تستفز عبدالله .. راح لعند عبدالله واشر عليه وعلى ربعه : شفت اشلون وطيت راسك وراسهم في الأرض ..
عبدالله ناظره بنظارات احتقار ورفع حاجبه : تكفى عآد ياعنتر زمآنك ..
خالد والتفت على ربعه ورجع نظاراته لعبدالله : مسكين يابن العم >>عبدالله فار دمه خلاص ماقدر يمسك نفسه ..
رفع يده وعطى خالد رااشدي >>كف
خالد مازالت ابتسامته مثل ماهي وربعه كانوا بيفزعون بس اشر لهم بيده انهم مايتحركون : قدهآ ؟
عبدالله : قدهآ وقدود ..واعلى مافي خيلك اركبه ..
خالد باستفزاز لعبدالله : بس ماكان اتفاقنا كذا ..
عبدالله : انا ماعندي اي اتفاق مع هالاشكال .
خالد ببرود اعصاب يضرب كتف عبدالله عالخفيف : بتندم يابن العم
عبدالله بعد يد خالد عن كتفه :لاتقرفني اكثر يكفي وجودك ..
خالد >>وصل حده تحمل بما فيه الكفايه .التفت على ربعه وصافر لهم بصوت عالي .. : الفزعة ياشباب ..
ربع خالد على طول على عبدالله وربعه وعبدالله قدر يفلت من خالد وعلى طول فتح السيارة وطلع السكين.. :قرب ..والله لاغرز هالسكينة بكتفك ..
وقامت االفزعة بين ربع عبدالله وخالد وبين خالد وعبدالله خاااصة..


اروى : اقول تركي
تركي يقرأ بالجريدة: اسمعك
اروى: تتوقع اريام بتوافق
تركي نآظرهآ : الله العآلم بس اتمنى موافقتها
اروى: انا حاولت اكلمهآ بس
قاطعها تركي وحط الجريدة عالطاولة بحدة: مين قالك كلميهآ انا شكيت لك الحآل
اروى والقهر بعيونهآ: لا بس انا ابي اجس نبضها
تركي بزفره: الله يجيبك ياطولة البال وطلع هو معصب
اروى انقهرت من اسلوبه اول مره يكلمها بهالأسلوب صعدت غرفتهآ ورمت نفسها عالسرير وضلت تبكي لحد ماغمضت عينهآ

نواف: يابن ال**** تسبني انا اعلمك وضرب لؤي بوكس بفكه

أحمد بكس فيصل ولآقال بس
خالد وعبدالله زادت الهوشه بينهم خالد: اذا فيك خير تجرأ واضرب كتفي
عبدالله: والله لاشرب من دمك
عبدالله تقدم لخالد وغرز السكينة بكتفه
خالد بألم: آآآه

الشباب الموجودين حاولوا يفكون بينهم بقد مايقدرون بس ماقدروا
راح واحد من الشباب لسيارة عبدالله واخذ جواله ودق على فارس: السلام عليكم
فارس مستغرب من هالصوت: وعليكم السلام
الولد: لوسمحت انا فاعل خير دقيت من جوال اخوك لان حاولنا نفاكك بينهم هو ولد عمته بس ماقدرنا وصلت لسكاكين
فارس يحس تفكيره انشل وقف من الكرسي: خلاص انا جاي بس وين انتوا
الولد: عند طعوس
فارس: جاي جاي وسكر الجوال على طول استئذن من المشفى ودق على بدر وعلمه السالفة وقاله يجي عشان يشوفون حل لاخوانهم

بدر: قربت اوصل
فارس: بنزل الحين انا وصلت

نزل فارس وراح قريب عندهم الا بجية الشرطة بعد ماخبرهم شخص ثاني
فارس انصدم من وجود الشرطة راح لعند اخوه الي تركوا الهواش بعد مالمحوا لسيارة الشرطة: ليه كل هذا ياعبدالله
عبدالله يحترم فارس منزل راسه: استفزني وماقدرت امسك اعصابي
جا بدر وعلى طول راح بجنب فارس: وين خالد؟
فارس بقهر: انقلوه للمستشفى لان نزف طبعا بعد اذن من الشرطة لان راح يصير سين وجيم
عبدالله ساكت الكل استدعوهم بمركز الشرطة عدا خالد واحمد الي راحوا المستشفى بسيارة الشرطة الثانية
فارس وبدر ركبوا سيارتهم ومشوا ورا سيارة الشرطة طبعا كل واحد دق على ابوه عشان يقدرون يحلون المشكلة بشكل ودي بوبدر وبويوسف مفتشلين اول مرة يدخلون مراكز شرطه



عالساعة ٧ المغرب

تركي طق باب غرفة اروى بصوتها المبحوح: مين
تركي: ممكن ادخل
اروى بقهر: ادخل
تركي فتح الباب ووقف عنده وببتسامه تشرح القلب: زعلآنة مني
اروى دموعهآ نزلت ودفنت وجهها بالمخدة وتبكي
تركي انقهر عليها وراح لعندها بعد ماسكر الباب وجلس على طرف السرير وحاول يرفعها: اروى حبيبتي قومي والله ماكان قصدي
اروى ولازالت وضعها وتشاهق ببكائهآ: انت طعنتني ياتركي
تركي بنبرة قهر: طيب ارفعي راسك انآ رجعت البيت والله عشآنك... رفعهآ تركي واروى ماكسرت بخاطره ارفعت راسها برضآها وحضنهآ تركي: حبيبتي اروى ابغاك تفهمين ان انا وقتها كنت متضايق ومدري شلي خلاني ارفع صوتي سامحيني حبيبتي
اروى وهدت نار قهرها بصوت شبه مسموع: خلاص مسامحتك بدون لاتقول اساسا انا مسامحتك
تركي بعدهآ عن ورفع راسها: فديت هالسماح وصاحبته









انتهى البارت الثامن
انتظروني بالبارت التاسع


(http://forum.brg8.com/ext.php?ref=http://forums.graaam.com/newreply.php?do=newreply&p=10469429)

جنــــون
08-04-2011, 12:08 AM
((البارت التاسع))


اروى ولازالت وضعها وتشاهق ببكائهآ: انت طعنتني ياتركي
تركي بنبرة قهر: طيب ارفعي راسك انآ رجعت البيت والله عشآنك... رفعهآ تركي واروى ماكسرت بخاطره ارفعت راسها برضآها وحضنهآ تركي: حبيبتي اروى ابغاك تفهمين ان انا وقتها كنت متضايق ومدري شلي خلاني ارفع صوتي سامحيني حبيبتي
اروى وهدت نار قهرها بصوت شبه مسموع: خلاص مسامحتك بدون لاتقول اساسا انا مسامحتك
تركي بعدهآ عن ورفع راسها: فديت هالسماح وصاحبته

في بيت بويوسف .. ام بدر وام يوسف .. ينتظرون جيت الرجال على احر من الجمر ,.. والجوالات ماسكتت .. والبنات
خاايفين .. على خالد وعبدالله وان المسائلة تكبر بين العايلة ..
شريفة خافت على ولد اختها وولد إخوها وعلى أخوانها نفس الوقت واختها شالت نفسها ومع بنتها على بيت اخوها محمد

في مركز الشرطة...
الضابط: أنا الحين مآقدر اي حآجة الا لحد ماخالد يتشآفى
ونسمع اقواله
بويوسف بعصبية: بس انا اقول لازم القانون يآخذ مجرآه
وانا مع الحق حتى لوعلى ولدي
بوبدربهدوء: هد اعصابك يابويوسف مآيصير كذا حضرة الضابط خلاص انا نيآبه عن ولدي متنازل
الضآبط: وانا قلت لكم ودي تحلونها بشكل ودي بس المشكلة مانقدر نسوي اي حآجة الا بعد مايقوم خالد بسلامه
الكل سآكت
الضابط: خلاص انا استئذن عشان تتفاهمون وتآخذون راحتكم
طلع الضابط وفارس وبدر واقفين قريب من الباب فارس رايح جاي بالممر ومتوتر ويحك ايدينه ببعض اما بدرمسند راسه عالجدار وثاني رجله على الجدار وواصل حده

شافوا الضابط طلع واستئذنوا منه بيدخلون ورخص لهم الدخول

فارس عند رجول ابوه وابوه عالكرسي: يبه تكفى أهدأ لاتغيض حالك
بويوسف : اشلون أهدأ واخوك وطى راسي بتصرفه الشين آخ بس لواشوفه الحين
بوبدر: رحت لاخوك يابدر المستشفى
بدر: لا يبه
بوبدر بحدة: شنو تنتظر روح له بسرعه
بدر: طيب ان شاء الله
بوبدر: يابويوسف والله موحلوة بحق عبدالله ينسجن
بويوسف: بلعنه خلى يتأدب بكرآ لو ماسجنوه بكرآ بيسويهآ مرة ثانية وبيقول بتعدي
فارس: بس يايبه الناس شبتقول
بويوسف وقف: مابتقول كثر ماهي جالسه تقوله الحين وخلاص اعفوني من الموضوع واخوك خبره ان مالا مكان بالبيت وطلع من مكتب الضابط
فارس انصدم ماتوقع ابوه يتخذ القرار هذا بيوم من الايام بحق اي احد من اخوانه حط يده على راسه من القهر وجلس
بوبدر: لاتفكر ان شاء الله بتنحل هوبس من التوتر قال كذا
سارة: يوسف وينك
يوسف: انا بسيارة راجع للبيت خير فيه شي
سارة: تعال وبتعرف كل شي ماقدر افهمك عالجوال
يوسف: دقايق وجاي

بالمستشفى بعد ماخذت الشرطة خوي خالد للمركز
خالد يتالم من الجرح:آآخ ياكتفي
بدر واقف متكتف: ابغا اعرف شصار بينكم فشلتونآ انت وولد خالك
خالد بنرفزه وعافس وجهه من الألم: روح اسئل ولد خالك هالتبن
بدر: للأسف ودي سئلته بس بالتوقيف
خالد رغم الألم ابتسم باستهزا: يستاهل

ببيت محمد
ام يوسف مقهورة: حسبي الله عليك ياعبود كأنك بتصير نغمه لي
مريم: لاتدعين عليه ادعي ان الله يسهل امره ويهدآه

شريفه: الله يهداهم ماكأنهم قرايب
لجين: هلابدر
بدر: هلا
لجين: اشصار عليهم
بدر: عبود بالتوقيف وخلود
هذا هو صار زين
لجين: لاحوول
بدر: اقول بسكر الحين وبجيكم

يوسف دخل البيت : هآ اشصاير وبينه وبين نفسه: غريبه الكل مجمعين

سارة وقفت عند اخوها: يوسف بقولك بس لاتعصب
يوسف بانفعال: قولي
سارة قالت له السالفه كلها يوسف طلع وهو معصب حتى من غير لايسلم على الموجودين وراح لشرطه على طول

فارس بخوف: انت شلون دريت
يوسف بعصبية: مومهم ابوي وين..!
بوبدر: هد من عصبيتك يايوسف المشكلة ماراح تنحل بالعصبية
يوسف الاوبدخلة الضابط: ليه والأخ خلى فيهآ اعصاب
الضابط: هآ يابوبدر شنو ارسيتوا عليه؟
بوبدر: مثل ماقلت لك أترك الولد على كفالتي وان شاء الله لصار خالد تمام يصير خير
يوسف ساكت وواقف متكتف وفارس المسكين ابتلش بلي قاعد يصير
الضابط آمر احدى العساكر يجيبون عبدالله وطق الباب: اتفضل
العسكري:سيدي عبدالله محمد برى
الضابط: خلى يدخل
عبدالله وحآلته حآله من بعد الفزعة فارس متحسر على الي يصير باخوه والي سواه اخوه
يوسف متكتف ويناظر اخوه باحتقار: والله ورفعت راسنا اشهد لك يأخ
عبدالله هز راسه بسخريه على اخوه
يوسف بيرفع يده يعطيه كف الا وقفه صوت الضابط: رجاء اخ يوسف بلآه الضرب
يوسف ناظر لضابط:..............
الضابط: ياعبدالله أحنا اخذنا اقوالك باقي اقوال ولد عمتك اذا شفنآها تطابق مع بعضهآ هالشي راح يخفف عليك طبعا الحين راح تطلع بكفآله بوبدر


بدر: هلا علي
علي: هلا فيك
بدر: دريت بلي صآر
علي باستغراب: لا شوصار
بدر علمه السالفة كلها
علي مصدوم: آوووه شلون يصير كذا خلاص انا جايك انت وين
بدر: رايح لبيت خالي محمد
علي: ربع ساعه وعندك سلام

طلعوا من مركز الشرطه بوبدر مشى من يمهم
: ايه خلاص مثل ماقلت لك شنطة صغيرة جهزي لعبود ولي ملابس قد اسبوع
سارة: طيب ماقلت لي ليه ..؟
فارس : لما اجي اخذها اقولك لي ..
سارة : طيب اوكي ..

يوسف : على وين ..ان شاء الله ؟
فارس : عبدالله خذ مفتاح السيارة وروح شغلها على بال ماجي .. راح عبدالله يشغل السيارة ..شووف يوسف لاتزيد على عبدالله فوق طاقته لان هو متندم باين عليه من عيونه
وخالد هم ماقصر استفزه .. وانا فهمت من الشباب لاهم ربع عبدالله ولا هم ربع خالد انا خالد هو الي بدأ المعركة .. ويتحملها وانا بدق على خالي سامي يشوف لنا صرفه ..
يوسف: ماعندي كلام اقوله اذا انت وواقف صفه
فارس: انا واقف مع الحق ... مع السلامة انا بمشي ..
يوسف وفاؤس كل منهم راح على سيارته ..


علي : هآ بدر اشفيك مادخلت ..
بدر واقف ومتسند على سيارته بجنب بيت خاله محمد: والله قلت انتظر فارس استحي ادخل ولا في رجال ..
علي يغمز : لالا بدر يستحي .. اكيد رحنآآ وطي ..
بدر رفع حاجبة : تنكت وي فيسك..
علي: أووب ماتنتحاكى ..

وصل بويوسف جنب البيت بعد مالف بسيارته عشآن يحاول يلاقي حل للهلمشكلة :خير علامكم واقفين هنآ ليه مادخلتوا داخل..
بدر: سلامتك خالي مافينآ شي .. بس استحيت ادخل ولا في أحد من الأولاد ..
بويوسف :اشدعوة تعال وانا خالك ..وانت ياعلي يالله دخلوا داخل ..
دخل بويوسف ووراه علي وبدر كل الي بصاله التفتوا وقاموا من مكانهم أأشر لهم بويوسف أنهم يدخلون دآآخل ..
ودخلوا :يالله علي وبدر دخلوا ..
دخلوا وجلسوا .. وراح بويوسف داخل عند الحريم والبنات
ام بدر : هآ ياخوي شصاار .. أحنا على اعصابنا وانتوا للآن ماعطتونا غاية ..
بويوسف جلس معاهم بالمجلس : ...........
ام يوسف: بويوسف يرحم والديك لاتسكت قول اي حآآجة ..
بويوسف مقهور : شقول .. انا حتى لو بوبدر تنازل انا ماراح اتنازل .. ولدك وطأ راسي بالارض بتصرفه هالشين ..
وللعلم انا خبرت فارس حتى لو طلع الليل من التوقيف .. مالا مكان ببيتي يدور له ملفآ ثاني يروح فيه ..
أم يوسف ودمعتها بعينها من القهر: يابويوسف مهما صار هذا ولدك ..
شريفة : ياخوي مو انت الي تتخلى عن اعيالك حتى بأشد المواقف ..

وصلوا يوسف وفارس وعبدالله.. عبد الله مانزل من السيارة ..يوسف وفارس دخلوا بالبيت وشافوا علي وبدر جالسين .. علي على طول فز عند فارس ومسكه من كتوفه : فارس اشلون ماتخبرني
مادريت الا من بدووور..

فارس بزفره : والله ياعلي ماجا على بالي لان شوفة عينك تبهذلت بالمركز ..
علي وفارس عند الباب .. وااقفين
يوسف وهو يمشي رايح لعند بدر وحط مفتاحه على الطاولة : والله ماحد جابرك تتبهذل على حساب هالاشكال..
بدر: بس مهما كان هذا اخوه ..
فارس تنرفز من يوسف بس سكت : هلا سارة
سارة : اهلين
فارس: جهزتي الشنطة
سارة: ايه بس ماعرف اطلع لان بدر وعلي برة ..
فارس: خلاص خلاص وينها وانا اروح اخذها ..
سارة: عموما عرفت سالفة الملابس والشنطة الله يهدى ابوي .. بغرفتك تركتهآآ.
فارس: يعطيك العافيه خلاص..
تحرك فارس من مكانه وعلى طول صعد غرفته على اساس ياخذ الشنطة علي راح لعد بدر ويوسف ..

سارة برجآ: يبه بس هذا اخوي مهما كان ..تكفى يبه ..
بويوسف: بس ولا كلمة مابي اسمع من احد شي ..

ام يوسف انقهرت ونزلت دموعها على ولدها .. ام بدر وشريفه يهدون فيها ..

طلع بويوسف الا بنزلة فارس من الدرج واستغرب من الشنطة الي ماسكها بيده.. : هآ على وين العزم؟
فارس: سلامتك يبه .. بس عمي بوبدر طلع عبدالله على كفالته من التوقيف لحد ماياخذون اقوال خالد.. وانا بحجز لي مع عبدالله بفندق .. مايدعيني قلبي
اتركه لحاله..

بويوسف : سووا الي تبونه بس بيتي يتعذره ..
فارس : لاحول .. خلاص يبه عن اذنك>>باس راس ابوه
وكل يوم انا ان شاء الله بجي عندكم عشانك وعشان امي وخواتي ..



يوسف : يبه هذا احسن شي سويته يستاهل التبن ولدك والله لو انا مكانك لأقبره ..
بويوسف بصوت مرتفع: خلاص يكفي . . بكرة لما تصير ابو يايوسف سوا بعيالك الي تبيه ويالله انا صاعد .. يكفي الي شفته اليوم..

وصعد لغرفته ..

بدر وعلي ساكتين .. يوسف وفارس عيونهم متعلقة ببعض .. فارس استصغر يوسف ورفع حآجبه ومشآآ عنه ..
وتراجع .. ودق على جوال امه .. على طول ردت : فارس يمه وين اخوك ..
فارس: يمه لاتخافين معاي .. بس انا ابغاك طلعي لي..
ام يوسف: يمة انا ماعندي عبآيا واعيال عمك وعمتك برآ وصعبة ادخلي المجلس والبنات بيلبسون عبايتهم ..
فارس: ان شاء الله..
دق الباب ودخل ..
وكلهم التموا حوليه عماته وامه وخواته .. نوور: فارس تكفى وين عبدالله نبي نشووفه ..
فارس وهو هايم بتعابير ملامحهم وقلبه مكسور على أمه وخواته : اهدوآآ أهدوآآ عبدالله معاي برآآ بسيارة عمي بوبدر طلعه على كفالته ..
ام بدر: الحمدلله يارب .. خالد شخباره ..؟
فارس: الحمدلله صار احسن بكرآ بياخذون اقواله ..
شريفة : فارس والي يخليك نبي نشوف عبدالله ..
فارس : ان شاء الله بس اذا تبون تشوفونه طلعوا برى الحديقة وشوفوه .. لان ماراح يدخل..
ام يوسف: وليه مايدخل .. مو على كيفه ..
فارس: يمة والي يرحم والديك .. لاتنسين كلام ابوي .. وتدرين عبدالله كرامته ماتسمح له يدخل .. تعالوا بالحديقة وشوفوه لان انا معاه بنأجر لنا بالفندق..
سارة : ايه معليه اهم شي نشووفه ..

ام يوسف بقهر: امري لله..


اطلعوا المحلين على عبدالله بعد ماكل واحدة خذت عباة الثانيه اريام خذت عباتها سارة ولجين خذت عباتها نور ونوار انخشت بعباة عمتها شريفة ..
وأم يوسف خذت طلبت من الشغالة تجيب لها عبآيآ عشآن تتحجب من بدر وعلي الي جالسين برى..

بدر: خطآك السو خالة ..
ام يوسف: خطاك اللاش..
علي : ماعليكم شر ياخالة ..
ام يوسف: الشر مايجيك .. عن اذنكم انا بروح اشوف عبدالله ..
يوسف تنرفز ان الكل مهتم لعبدالله وكأن مو غلطان .. وصعد على طول لجنآحه ..

بالحديقـــــــــــــــــــــة .. الكل ينتظر عبدالله وقلبهم متلهف لشووفته..

فارس طلع برى : عبود يالله انزل ..
عبدالله : والله ماني بنازل الا لما ابوك يتراجع وبنفسه يقولي ادخل .
فارس : بلا مكابره وبنهاية هو ابوك طيب .. لاتدخل بس بالحديقة امي وخواتك وعماتك يبون يشوفونك قبل لانروح ..
عبدالله : عشآن امي .. بس..
فارس: طيب يالله ..

نزل عبدالله طبعا وضعه مثل ماهو الدم بثيابه .. وبنطلونه المنمزع عند الركبه ودخل عندهم على طول التاموا عليه واحضنوه وخنقته العبرة بس كاابر وماخلى دمعته تنزل ..
ام يوسف: ليه سويت كذا يايمه ليه ..
عبدالله ومستحي من ام بدر : .........
أم بدر : ام يوسف لاتزيدين عالولد مو قت العتب .. أجلي كل شي لبعدين ..
نور ودموعها بعيونهآ : عبدالله تكفى .. لاتروح .. والله ماتعودنا على عدم وجودك ..
عبدالله بقهر : خلاص شبعتوا مني .. اقدر اروح .؟
ام يوسف: ولا عمري بشبع منك انت ولدي .. انت ضناي اشلون تقول هالكلام ..
عبدالله باس راس امه وبعدها عماته : يمه مع السلامة انا بمشي ماكنت بعتب حتى الحديقة بس لما غلآآك وغلا خواتي وعماتي ..
فارس ومسك عبدالله من كتفه : يالله مشينآ .. يمه بكرى راح امر عندك ..
سارة وقلبها مقهور: فارس تكفى انتبه لنفسك ولعبدالله..

شريفة تهمس باذن فارس: حاول تطلع اخوك من الي هو فيه شكله ماينطمن
فارس بهمس: ابشري عمه من عيوني .. ((ويأشر على عيونه))


الكل دخل لداخل .. وهو مقهور ..

بدر وعلي طلعوا بعد ماسلموا على ام يوسف ..

ام بدر: يمه لجين يالله اخوك ينتظر ..
لجين بهمس لنوار تنغزهآ: بدر ينتظر >>فاضية ^_^
نوار: لجين .. قد مرة احد قالك انك فااضية ..
لجين : آخس اسفه .. يالله باي ..

الكل مشى على بيته بعد ماسلموا على ام يوسف وبناتها ..

حور : يالله خالة تصبحين على الف خير ولا تحاتين ان شاء الله .. الي ربي كاتبه يصير ..
ام يوسف: والنعم بالله .. تلاقين خير..

صعدت حور واستغربت انها لاقت يوسف نايم حتى ماعبرها بمكالمة .. يخبرها ان هو جآ ..
بس ماعطت الأمر اهمية ..
بدلت وبعدهآ نامت ..

البنات كل واحدة راحت لغرفتها ونامت ..
ام يوسف طول الوقت تحاتي بولدها .. وفكرت تدق على فارس بس ترددت .. : خلني بكرة الصباح ادق عليه ..
قامت وتوضت وصلت لها ركعتين تدعي الله ان يسهل امر ولدها ويلين قلب ابوه عليه ..





بعد اســـــــــــــــــــبوع من الأحدآآث ..

بويوسف ..ماغير رايه وجازم على قراره ان عبدالله مايعتب باب البيت
ام يوسف.. حاطه بخاطرهآآ حاولت تقنع بويوسف بس مارضآآ
يوسف .. رجع من رحلته الي بماليزيآآ .. لاجديد ..
حور ..تأخرت عليهآآ الأخت .. وشكت بوضعهآ انها حآمل.. ^_^ >> باقي لها سمستر وتتخرج من الجامعه في غلط بالبداية كتبت تخرجت ((سوور ي))
فارس.. مع اخوها بالفندق وحآول ان يخفف عنه ويحسسه بالأمان وضل متابع مع اخوه وخبر خاله .. عن القضية وصار خاله يحامي عنه ..
سامي: لاجديد ..
عبدالله .. حالته النفسية تعبآآنه ..بس متحمل .. لجل مايتعب اخوه معاه اكثر ولا يحمله فوق طآقته ..
سارة .. لازالت تتظاهر بتفكير بين علي وطلال ولا هي اختارت علي بس تبي ترفع ضغط علي..
نور .. خبرت وجود بلي صار .. وجود انهارت لدرجة اغمى عليها واهلها انقلوها للمستشفى بس رقعت السالفه وقالت ان هي راسها مصدع ..
نوار .. وافقت على بدر ..
ام بدر.. فرحت بخروج ولدها بسلامة وفرحت بخطبة بدر نفس الوقت وصارت عندها الفرحة فرحتين ..
بوبدر : لاجديد سوى الفرحة الي فرحت ام بدر..
خالد..طلع من المستشفى بعد ماسمعوا اقواله وطبعآ ماراح يتنآزل على الطعنة الي طعنها اياه عبدالله بس بضغط من ابوه تنازل ..
بس الشرطة قررت ان لازم القانون ياخذ مجرآه ونجازي عبدالله بعقاب على الي سوااه وراح يجلدونه .. عشآن لايكررهآ مع أحد ثاني
اما ربعهم حكماهم لمدة 3 شهور ..
بدر..فرح والدنيا مو سايعته يوم سمع موافقة نوار ..

لجين .. تقدم لها اخو نجود وعمره 28 سنة ويشتغل مدير بالبنك .. بس لساتها تفكر..

شريفة .. لاجديد..
اريام ..بعد تفكير بينها وبين نفسها رفضت تركي>> صدمة ياتركي..

عبدالعزيز .. مستئ لحالة تركي الي تكسر الخاطر .. >>الحب عذاب ..
تركي .. كاره نفسه ووده يهاجر السعودية بسبب رفض حبيبته له .. وهو لازال قلبه يحبها
علي .. كل يوم يحاتي اكثر ان لايكون مصيره زي اخوه وترفضه سارة ويدعي ربه انها تكون له ..
آروى .. انقهرت من اريام بس ماتغيرت عليها مثلل ماهي معاها ..





فــــــــــــــــــــارس وعبـــــــــدالله بالفندق ..

عبدالله : فارس..
فارس وهو يقرا الجريدة :همم ..
عبدالله : ابي اتمشآآ..
فارس سفط الجريدة وابتسم وفز: عيوني لك يالله قوم >>ماصدق ان اخوه طلب منه هالطلب ..
عبدالله :انتظر علي اتروش بس ..
فارس: خذ راحتك ..



خــــالد بصالة : مبروك بوناصر ..
بدر مبتسم : ربي يبارك فيك ويهداك
خالد عرف قصد ابتسم ابتسامة جانبيه وماعطى الموضوع اهمية ..

بوبدر: اقول بدر متى راح تسوي خطوبتك على بنت خالك ..
بدر: انا مافكر الحين اسويها يعني بعد شهر ..
بوبدر: الي يريحك..
ام بدر: ناصر سئلت انت عن سلمان الي متقدم للجين ..
بوبدر : لا والله تدرين كنت مشغول بقضية خالد وعبدالله .. ان شاء الله هاليويمن اسئل ..
ام بدر: ان شاء الله خير..




ببيت بويوسف..الكل جالس بصاله ..


بويوسف : سارة ترى عمك دق علي وسئلني وقال طولتوآ .. اذا مواقفه قولي اذا مو موافقه قولي .

سارة وقلبها يدق طبول: يبه ابي افكر ..

حور ومآكلة هوى من التعب ووجه اصفر تبتسم تجنن سارة: ترى علي باارد بس غريبة مستعجل هالمرة

سارة ابتسمت :............

يوسف : اقول يبه اخبار الشركة من زمان عنها ..؟

بويوسف : واله ماشيه امورهآآ .. الحمدلله .. ام يوسف اشفيك سااكته ..؟

ام يوسف: مالاداعي اكررواقول .. انت ادرى..

بويوسف عرف مغزى الكلام: ..........

نور : ياربي باقي اسبوع ونخلص اختبارات .. الشهرية
نوار : ايه والله متى زهقت وانا اذاكر ..

نور بخبث تتعمد تحرجهآآ : آهــآآآ يعني انتي زهقتي من المذاكرة ولا زهقتي وانتي تذاكرين عقلك تايهه ..
نوار بحيآآ: نويير

حور طيرااااااان على دورة المياه ((الله يكرمكم)) تستفرغ ..

ام يوسف: يوسف علام حور هالايام ماحسها طبيعيه يعني كله تعبانه ..
يوسف ويرجع ايدينه ورى راسه ويتسند بعدم اهتمام : يمكن اراهاق ولا فلونزا .. مدري ..

سارة : وليه ماتكون حامل ..
يوسف ورفع ايدينه من وراء راسه ووقف : هييي انتي .. حور تمانع ..

سارة : لا والله مو عن بس هذا الاعراض المعروفة للحمل.. خل تتأكد مافيها شي ..

يوسف على طول راح لها بعد ماصعدت من التعب : حور لازم تروحين المستشفى ..
حور بتعب : شفيك يوسف.. مافيني الا العافيه يمكن من تغيير الجو ..
يوسف باصرار : خلاص بعد المغرب تكونين جاهزة ..
حور حاطة يدها على بطنها : أمرك ..


شريفة : بس غلط الي سوتيه يااريام ..
اريام عقدت حواجبها ولفت على امها : يمة شنو غلط انا اتخذت قراري .. وانا رفضته مو عن حآجة بس حسيت اني ماراح اكون مرتآحة معاه
بكل شي اضحي يايمة الا بحيآتي ..
شريفة : يااريام يايمة .. بس تركي والله مافي شي مو زين
اريام : يمة مو شرط رافضته على هالاساس انا مو مرتاحة للموضوع واذا يرضيك اني اتزوج تركي خلاص .. اقولها لك اني موافقه ودقي على خالي وخبريه
شريفة : مابي اغصبك براحتك ..

اريام بانكسار : طيب بصعد غرفتي بريح من جيت من الجامعه ماغفت لي عين .. عن اذنك ..
شريفة : الله وياك


>>>>>>يتبع ,,,

جنــــون
08-04-2011, 12:09 AM
عبدالله بالبحر: آآآآآآآآآآآآه
فارس ببتسامة : سلامتك من الآآآه ..
عبدالله :هه الله يسلمك بس مدري شلون طلعت مني هالزفرة ..
فارس : عبر عن مشاعرك .. شنو ماخذ من الدنيا ..
عبدالله : تصدق فارس ..
فارس: وشو .؟
عبدالله : نفسي اروح اعتمر ..
فارس : الله الله .. والله شي طيب .. وانا معاك اطلع اجازة من المستشفى ..
عبدالله : ايه ماشاء الله عليك انت داايم تجمع اجازاتك ..
فارس وضرب اخوه على كتفه مبتسم : اذكر الله ياشيخ ..

رن جوال فارس : اهلين ..
ام يوسف: هلا ..شخبارك واخبار اخوك
فارس بخبث: داقة تسئلين عني ولا عن اخوي ..
عبدالله عقد حواجبه ويناظر لأخوه ..
ام يوسف: والله اثنينكم ..
فارس : عارف بس حاب الطف الجو .. لاتخافين احنا بالبحر وبعدهآآ بنروح الفندق نصلي وبعدهآآ بنروح نتعشآآ بالمطعم ..
ام يوسف بفرح : عليكم بالف عافية .. طيب عطني اكلمه ..
فارس : طيب
عبدالله : هلا والله اشتقت لك يمة ..
ام يوسف: والله انا اكثر اشتقت لك ابي اشوفك ..
عبدالله بقهر: قريب ان شاء الله ..
ام يوسف : انتبه لنفسك ..
عبدالله : ان شاء الله ..





تركي نزل من الدرج وعلي جالس بصاله : على وين تركي ..
تركي : حاب اغير جو احس نفسي مكبوت ..
علي : طيب اجي معاك ..
تركي : معليش تركي حاب اجلس بروحي

علي : مو انت كل الوقت بروحك .. تكفى خلني معك ..
تركي بعد تفكير : ايه قوم معاي بس ماراح اروح البحر .. راح نروح مكان ثاني ولازم تكون معاي
علي : وين .؟
تركي يسحبه من ايده : تعال وبتعرف ..



بعد المغــــــــــــرب بالمستشفى ..

حور دخلت على الدكتورة ومعاها يوسف ..

الدكتورة : آهآآ .. يعني حالتك كذآآ .. لازم تعملين تحليل .. عشآن نشوف النتيجة ..
حور : طيب ..

عملت حور التحاليل .. وضلت تنتظر وتنتظر وتنتظر .. مع يوسف

يوسف دق عليها جوال: ماصارت تحاليل ..
حور : موبيدي ..



علي : طيب عمة حاولي فيهآآ ..
تركي :...........
شريفة : اشلون تبيني انطق بكلمة ياعلي واخوك مانطق بشي ..
تركي : عمتي لازم اقولك ان انا ملزم ابيها ووالله ثم والله لو ماتوافق ماتزوج غيرهآآ ..
شريفة : لالالا الله يهداك لاتحلف .. حياتك لاتوقفها على اريام

اريام نزلت من الدرج ووقفت تتسمع على كلامهم ..

علي : عمتي في شي احجنا مانعرفه وارايم رفضت تركي عشان هالسبب ..
شريفة: على حد علمي لا والله .. بس مدري رفضها كذا >> ماحبت تحطم تركي وتقول انها مو مرتاحه
علي: طيب اجل ليه يآآعمـــــــــــــه ..!

تركي : عمتي ممكن اريام تخلينها تتحجب وتجلس معنا .
اريام قلبها وقف بهمس : انجن هذا ..!
شريفة : اذا رضت من عيوني بقوم اشوفها

اريام ركضت على طول وصعدت لغرفتها.. وسوت روحهآآ تقرأ بكتابها : مستحيل انزل
انطق باب غرفتها : مين
شريفة : انا ..
اريا م: هلا مامي .. أمري..

شريفة : تحجبي ونزلي تحت ..
اريام : ليه منو عندنآ ..
شريفة : اريان لاتفكرين ماحسيت فيك يوم تصعدين ركض .. انتي سمعتي كل كلامنا
اريام قامت من على سريرها وتكتفت وعطت امها ظهرها: طيب غصب اوااافق ..
شريفة : انا ماغصبك ولا غصبتك بس خلاص .. نزلي وشاركيهم بالحديث يمكن تصحين من شي انتي غافلة عنه ..
اريام بزفرهـ : ياااااااااااربي تعيني طيب بلبس عباتي وشيلتي وناازلة .. وللااقولك انتظريني استحي ادخل لحالي ..

تركي : ابي افهم ليه ارفضت منو هي .. شايفة حالها علي ..؟
علي : تركي لاتحكم عليها بهالسرعه حط ببالك يمكن ظروف نفسيه .. واهدأ وخلك رايق اثناء ماتتناقش ..
تركي بتنهيده : آآآآآآآآآآآآيه ..
علي ناظره : ..............



نزلت شريفة وراها اريام ..
اريام بتردد بين انها تنزل ولاتصعد وقلبها وقف وعلامات الخجل باينه عليها: يمة تكفيين والله استحي اجلس يمهم كآني مدري شقول ..
شريفة : لاحول .. خلصيني بتنزلين ولا لا ..
اريام : لالا خلاص بنزل .. بسم الله ..




الدكتورة : مدآم حور ..
يوسف متوتر ..
حور بهدوء : خير .
الدكتورة ببتسامة : لا خير خير انتي حآمل ياحور ولك شهرين

حور منصدمة بس مابينت قدام الدكتورة : الله يبارك فيك ..
يوسف ويحس تفكير انشل .: متاكدة يادكتورة من التحاليل ..
الدكتورة : اكييد .. مثل ماانا متاكدة انكم قدامي ..

يوسف من غير نفس : يعطيك العافيه ..
حور : يعطيك العافيه ماقصرتي ..


طلعوا من المستشفى ويوسف في قمة التوتر .. بسيارة عم الهدوء بينهم ..

فجآآة حور : يوسف ..
يوسف ناظرهآ : ........
حور : يوسف والله موبيدي .. الحمدلله عسى ان تكرهوا شي...
يوسف قاطعها ببرود اعصاب : بسسسسسسسس مابي اسمع شي ..
حور انقهرت منه بينها وبين نفسها :: شيين اذا عصب افف منه ..

يوسف فجآآة دعس بقوة وزادت سرعته وفجآآ ة .........




اريام منزله راسهآ : ........

تركي طفش من سكوتهآ وقف وحط يدينه على راسه : يرحمأأمك قولي اي شي .. ليه ماتبيني ..
علي يحاول يهدي اخوه: اهدأ ياتركي مو كذآ .. اريام .. انتي مقتنعه بتركي كزوج ..
شريفة : ردي .. يكلمك مو هو حسبة اخوك ..
علي : عمة لاتضغطين عليها خليها على راحتها ..
اريام رفعت راسها وغصبآآ عنهآآ عشان لا تنفتح لها ابواب ماهي بقدهآ : انا موافقه
تركي تحركت مشاعره من جديد : ولف عليها بس من دون يناظرها .. اذا كنت مقتنعه ..
اريام وببتسامة ووراها دموع بس من غير لاتبين لهم : قلت لكم انا موافقه .. وبقنآعه نقاشكم صحاني من شي انا كنت غافة عنه ..

شريفة عرفت ان بنتها غصبا عليها وافقت لانها تفهمها: يااريام اذا مقتنعه وافقي هذا زواج مو لعبة
اريام وتخفي تعابير هآ الحزينة ببتسامتها المزيفة : يمة اشفيك تبيني اقولك مو موافقه وانا اساسا .. موافقة..
اريام بينها وبين نفسها: سبحآن الله يمكن الله كاتبه لي وفي اصلاح لي ..

تركي الفرحة مو سايعته : عمه يالله عن اذنك بنمشي عشان ببشر ابوي وخواتي ..
اريام وتناظر له اثناء ماهو يمشي وبينها وبين نفسهآآ : آآه ياتركي .. ماتوقعت انك تحبني لهدرجة بس خلاص تلبت رغبتك بواسطتي وبتمشي .. الله يكتب لي الي فيه الخير ..



يوسف بالمستشفى ومتوتر ..
حور بدموعهآآ: الله يهداك ماتنتبه وليه السرعه اساسا .
يوسف من بين اسنانه ومعصب : يرحم امك .. خلاص وروحي بسيارة على مايجون اهل الولد ..

راحت حور لسيارة لانها عرفت لو بتظل راح تكبر المسائلة بينها وبين زوجهآ ..

بعد 10 دقايق جا ابو الولد طبعا الولد عمره 9 سنوات واسمه (( رائد))

بورائد راح على طول للطوارئ وخبروه ان صعدوه بغفة وقالوا له عن الغرفة ..

يوسف : يعطيك العافيه
بورائد متوتر ونسى عن يسشل عن الي صدم ولده : آآمر ..

يوسف : انا الي دعمت الولد ..
بورائد يحط يده على كتف يوسف: قضاء وقدر ياخوي .. والمسامح كريم .. خلاص روح على بيتك ..
يوسف: والله ماتحرك الا لما اطمن عالولد ..
بورائد : على حسب كلامهم فهمت ان مافي شي والضربة خفيفة يعني كسر برجل وان شاء الله يجبر ..بس يبي له تحت الملاحظة
24 ساعه ..
يوسف: الله يطمنك مثل ماطمتني.زطلع كرت من جيبه هذا كرتي واي شي تحتاجه دق علي ..
بورائد خذه على طول ودخله بجيبه .: ان شاء الله ..





شهد : الو ..

ام يوسف : حي الله هالصوت
شهد : ممانسيتي صوتي ..ماشاء الله عليك
ام يوسف: الي مثلكم ماينسون
شهد : خآلة حبيت اسئل عن موضوع سارة مع اني مترددة .. يوم بدق بس طلال الله يهدآه ..
ام يوسف: والله مدري شقولك .. هو بعد طلال تقدم لها ولد عمها اخو تركي وقالت بتفكر بالموضوعين ..
ولساتها ماقررت .. وقت ماتقرر وتعطيني رايها بخبرك ..
شهد انبهرت : اهااااا .. يالله الله يكتب الي فيه الخير ..


حور ويوسف وصلوا عالبيت .. وجلسوا يم ام يوسف
وعلم يوسف امه كل السالفة ..
ام يوسف بصدمة : لاحول ولاقوة الا بالله .. متأكد ماصار له شي الولد ..
يوسف ببتسامة ونسى حمال حور : ايه يايمه ..

ام يوسف : حور يمه شسويتي بالمستشفى ..
حور بقهر تناظر ليوسف : حللت وبعد ماحللــ ......

يوسف ماخلاها تكمل : عن اذنكم انا بصعد اريح ..

حور انقهرت بقوة من تصرلافه السخييف ..

ام يوسف : كملي ..
حور : حآمل .. ياخاله ..
ام يوسف قامت وحضنتها : مبروك يايمه والله وفرحتي قلبي ..
حور مستانسة ان حضنتها خالتها: الله يبارك فيك ياخالة .. والله يجبر بخاطرك ..


الكل سمع بخبر خطبة اريام وتركي .. واستانسوا وافرحوا ..

علي بغرفته منسدح على سريره ويناظر فوق: آآه منك ياسارة ناوية تعذبيني ولا شنو .. تعبت وانا انتظر ..
ماصدق كل هذا تفكير ..

سارة بغرفتها: آآه والله أحبك ياعلي بس مو بيدي والله لارفع ضغطك ادري انها لعانه بس معليه .. خليه يتعلق فيني ..


علي بغرفته يتقلب يمين يسار ماجا له نوم جا بباله ......

سارة منسدحة وشافت جوالها سايلنت شافته يضوي .. مسج(( من حبكم قمت ألبس الثوب منكوس
وانْشد عن الغترة وهي فوق راسي))

طبعا الرسالة من علي .. سارة ابتسمت بفرحة : مجنوووووون الله يعين لو دريت اني وافقت .. بس والله حتى انا احبك احبك ..
آمممم .. مابرسل شي .. خليه يتعذب .. اشووي .. يذوق الوان العذاب في الحب ..


علي انقهر انها ماعبرته بولا شي مع ان كبرت بعينه يوم مارسلت ..
بس هو يبي يحسسها انه يحبها .. ويبي يحس باهتمامها له .. عشان كذا ينتظر منها لورساله ..


حور بحزن : يوسف ..
يوسف بروقآآن واستهزاء نفس الوقت : آمري ..تدللي آنسة حور ..

حور : مشكور مسيو يوسف هونآآ مابنقول شي ..
يوسف برود اعصاب : برااحتك .. مو مجبورة .. طفي النور بنآآم ..


بعد مرور شهــــــــــــــر .. وتفكير سارة برفض مين وموافقتها على مين ..
ولجين برفضهآآ لأخو نجود ..
وبعد ماتأقلم يوسف بوضع حور كونها حامل
وهو يقول مبكر عالحمل .. عشان كذا توتر بالبداية بس بعدها اقتنع ..

سارة بعد تفكير طويل لابوها وامها : انا موافقه ..
الام والابو : منو عليه ؟؟


انتهيت من البارت التاسع
انتظروني بالبارت العاشر..

جنــــون
08-04-2011, 12:09 AM
((البارت العـاشر))

بعد مرور شهــــــــــــــر .. وتفكير سارة برفض مين وموافقتها على مين ..
ولجين برفضهآآ لأخو نجود ..
وبعد ماتأقلم يوسف بوضع حور كونها حامل
وهو يقول مبكر عالحمل .. عشان كذا توتر بالبداية بس بعدها اقتنع ..

سارة بعد تفكير طويل لابوها وامها : انا موافقه ..
الام والابو : منو عليه ؟؟


تركي : اقول يبه ..
عبدالعزيز : قول ..
تركي : يبه اسبوع الجآي ابغآ املك ..
عبدالعزيز : خلاص انا اكلم عمتك ..
تركي : ايه خلاص كلمهآآ ..تراني مستعجل .. بينه وبين نفسه : والله لأعيشك بدوامة يااريام ..
علي مسرح ومالا خلق نفسه ..عبدالعزيز : اشفيك علي ..؟
علي بارتباك : هآ .. لالا مافيني شي بس بقوم اطلع اشوي ..
تركي وهو يشرب الكآآفي : لا يبه معليك منه هو متوتر من موضوع بنت اخوك الي ماردت لحد الأن ياخي الموضوع خذ شهر وشوي .. وهي ماردت
تدري يبه انو بنات اختك واخوك شايفين حالهم على وشو مدري ..
عبدالعزيز يضحك على كلامه : ههههه .. والله انك شيين ياتركي ..
تركي: وانا عند ربي صادق..يعني مدري عليهم طلعآآت ..

قام علي بيطلع الا رن جوال ابوه : هذا عمك بويوسف ..
علي فز قلبه ونفس الوقت يئس: اكيد بخصوص اشغالكم ..
عبدالعزيز : انتظر يمكن بخصوص سارة ..
علي تكتف وميل راسه : ننتظر ونشوف اخرتهآ ..>>علي مرة حنون وقلبه طيب ومايقسى لو شو يصير عكس تركي خخخ
عبدالعزيز : هلا بويوسف..
محمد: هلا هلا فيك .. شخبارك ..؟
عبدالعزيز : والله من الله ابخير .. انت شخبارك وشخبار العيال ..؟
محمد : مشييين والله .. الحمدلله .. بس داق عليك بخصوص موضوع سارة وعلي ..
عبدالعزيز وعطى ولده نظرة ببتسامة : اشفيهم سارة وعلي..!
محمد : ههه لا مافيهم الا كل خير .. بس سارة وعلي خلاص على بركة الله ..
عبدالعزيز من الفرحة وقف : الحمدلله .. مابغت تفكر بنت اخوي .. يالله الله يبارك لهم ان شاء الله ..
محمد :هههه اللهم امين .. بس حبيت اخبرك ..
عبدالعزيز : الله يسلمك ياخوي ماقصرت ان شاء الله كم يوم ونتفاهم على كل شي ..

علي فك ايدينه الي مكتفهآآ وارجعت له الحياة من جديد واخوه تركي وقف واحضنوا بعض وقاموا يغنون ويدبكوون ويصفقون .. من الفرحة ..
آروى توهآ داخلة عليهم وتتحمد ورافعه حواجبها: الحمدلله والشكر .. شفيكم ..؟
علي وتركي راحوا لها وعفسوا شعرهآآ وجننوها وبعدها خلوها بالوسط وكل واحد منهم مسكها من يدها من جهة وخلوها تدبك معاهم وهم يغنون
عبدالعزيز :هههههه الله يخليكم يارب ..بس صج انهبلتوآى رسمي ..
آروى ومستغربة من تصرف اخوانها وتحاول تفلت ايدينهآ منهم : قولي لي اشفيييييييكم .؟.
علي توى تاركهآ وجلس عتالكنبة ويتنفس بسرعه وتركي لازال ماسكهآ : سارة ..
آروى : اشفيهآ.؟
علي : يعني شفيها وافقت ..
آروى مبتسمه : مبروك .. والله وبتخلوني بروحي ..
علي : اشدعوة انا وتركي مزروعين بالبيت يعني مابنسكن برى ..
آروى :اخاف تتغيرون اذا تزوجتوا..
تركي لف يده على كتفهآ:لاتخافين احنا لك .. ماانخلقت الحرمة الي تغيرنا عليك
آروى بتوضيح : نو تركي مو الزوجة اقصد .. اقصد يعني يمكن وضع حياتكم يتغير ..
علي : يمكن والله كلامك صح بس لاتخافين انتي مثل مانتي مابنتغير عليك ..
آروى تكتفت وميلت راسها: نشوف ...قالتها لي حور ..
تركي: ياام الشباب حور مو ااحنا..


فارس : مبروك ياالدخس.. والله وبتصير معرس..
علي : مالقيت الا دخس .. مالت عليك .. المهم الله يبارك فيك .. ونشوفك معرس بعد ..
فارس : الله كريم ..
علي : الا تعال انت وي فيسك ليه ماتجون انت واخوك عندنآ بالبيت بدال مجرجرين روحكم بالفنادق ..
فارس: لالا والله مرتاحين بس تننتظر عمك متى يرخص لعبدالله بدخلة البيت ..
علي : الله يكتب الي فيه الخير
فارس: يالله اخليك لأن الحين بنروح الشرطة اليوم الجلد
علي كشر بوزجههآ : اووووف الله يعينه والله .. كم جلدة ..
فارس : 50 جلدة .. طبعا هو تنازل بس على قولتهم لازم القانون ياخذ مجراه حتى بعد التنازل كعقاب يعني عشان لايكررها
علي: الله يعينه ..




ســــارة بغرفتهآ تجي لها مسجات ربعها يباركون لها بخطبتهآآ ..وهي الدنيا مو سايعتها من الفرحة .. بينها وبين نفسهآ : والله ورفعت ضغطك ياعلي وتو الناس
حتى بعد الزواج برفع ضغطك مع اني احبك والله ولاارضاها عليك بس .. معليه تحملني اشووي ..وابتسمت بخبث ..




يوسف : حوري اسبوع الجآي جهزي حالك ..
حور وعالمرآيا ترتب شعرهآ :آمممم على وين ..
يوسف وهو جالس عالسرير ويثبت ايدينه على وراء على السرير وحاط راسه على كتفه : انتي جهزي ملابسك لمدة اسبوعين ولا عليك ..
حور لفت عليه وبدلع : لآآ ياشيخ .. لازم اعرف وين ..
يوسف قام لهآ ويلعب بخصلات شعرهآ : يعني ضروري. ؟
حور مصرة: وابو الضروري بعد ..
يوسف هآآم بدلعها واصرارهآآ الي كله ببرائة : وقربها منه اكثر .. بنساافر ..
حور : صج ...؟؟
يوسف : وابو الصج بعد .. بس على وين خليها بعدين ..
حور بعفوية وميلت راسها : طيب .. خلاص ..


عبدالعزيز طلع هو واعياله .. راحوا على بيت شريفة ..
عبد العزيز : ياختي ترى تركي يبي يملك اسوبع الجاي.. مو مرتبطين.؟
شريفة :لا بس لازم اخذ راي اريام اشوف ماعندها شي
تركي بخبث ولعاانه : لا عمة انا رسلن لها عالجوال وقالت ان اوكي ماعندها شي .. ورضت
شريفة : خلاص ادآم كذا ماقدر اقول شي

بعد ماطلعوا .. : اريام اشلون ماتخبريني عن المبكة
اريام باستغراب وعقدت حواحبها : اي ملكة يمة ..
شريفة :يعني تسوين حالك ماتدرين تو خالك واعياله طالعين من عندي ويقول ان الملكة اسبوع الجآي .
اريام شهقت : وليه ماتاخذون رايي ..
شريفة بعد تصديق: قلنا بناخذ رايك بس تركي قال ان رسلك عالجوال وانتي موافقه على وقت الملكة ..
اريام بينها وبين نفسهآ : ياالله ليه يكذب ويسوي كل شي على كيفه وهو من الاساس مارسل.. لأمها: اساسا مارسلي ولا قالي ولا شي وعلى اي اساس يرسل لي ..
شريفه استغربت : معقوله تركي بيكذب.. شنو مصلحته .؟
اريام بقهر: سووري ماما انا الي اكذب وتركي معصوم من الكذب .. خلاص دآم عاجبكم وقت الملكة ولا عندكم اي اعتراض سووا الي تبونه الظاهر بتمشوني على كيفكم
شريفة : اريام والله انا ماقصدي الي فهمتيه .. بس تركي يقول رسل وانتي تقولين مارسل .. وانا مو عارفة منو اصدق..
اريام وقفت : خلاص يمة صدقوا تركي .. ومشت وبعدهآآ تراجعت .. آآوه صح لازم هالاسبوع أجل اروح السوق واشتري المستلزمآت للملكة ..
وصعدت غررفتهآآ وهي بقمة القهر والحزن ودموعهآآ بعيونهآآ اثناء ماهي صاعده نزلت دموعها ودخلت غرفتها ولا شغلت النور وعلى طول على سريرهآ وتغطت بديبآآجهآآ .. اريام من النوع الكتومة بس تحس نفسهآآ منضغطة
وتبي تفرغ الي فيها.. مالقت الا صورة ابوها الي هي حطتها خلفية بجوالها .. : آآه يايبه تعبت وربي تعبت .. ليه يسوي فيني كذا وهذا ولد خالي ويسوي فيني كذآآ .. يبه
خلاص تكفى أخذني معك .. ماعدت احب الحيآآة .. انا تعبت .. من وين بلاقيهآآ .. يايبه من وين ..!!



بعد ماطلع بوتركي من بيت .. اخته شريفة.. راح على بيت اخوه محمد ..

بويوسف : حي الله من جآآنآآ ..
بوتركي: الله يحييك.. اكثر ياخوي
يوسف: والله ياعمي .. زين دخلت بيتنآآ من زمآن عنك ..
بوتركي مبتسم: شوف نفسك يايوسف من كثر جياتك..
يوسف ابتسم : واحدة بواحدة ياعم ..
بوتركي: سمها مثل ماتبي..
بويوسف : والله هالفترة صايرين قاطعين كلنا من غير زعل . واعم نفسي وياكم
علي ببتسامة : اشدعوة عمي ... بس لابد الواحد تحصله ظروف تجبره على شي هو مايبغآه ..
يوسف صفق له : اشهد لك يابن العم ..
حور نزلت : وسلمت على ابوها وباست راسه وسلمت على اخوانها ..
تركي : هآآ شخبآآ صاحبي ..
يوسف استغرب وعقد حواجبه تركي ضحك عليه : هههههههه اشفيك مستغرب ..
يوسف: لا بس من تقصد .؟
حور كاتمة ضحكتها عن تحرج يوسف: لاآآ يعني .. شقولك .. آمممم ..ويوسف يناظرها وهو على وضعه :كملي ..
حور : يقصد الي ببطني .. فهمت..
يوسف :أهـــــآآ .. لو يطلع على خاله تركي أتبرا منه ..
تركي : لا ياشيخ أحمد ربك ..
علي بثقه وهو يعدل كلر ثوبه: لالا يطلع علي احسن ..
يوسف يحط رجل على رجل ويرجع ايدينه وراء راسه >>جلسته المفضله خخ : ايه علي آمنا بالله بس تركي انتحر ..
تركي ناظره بنص عين وبمزح : زودتها يارجل..
يوسف يغمز له .: امزح معآك ياشيخ ..

بوتركي: حور بالمناسبة احنا جايين نحدد ملكة سارة وعلي ..اقصد نتفق على تحديدهآ.. وترى تركي
خلاص حددنآآهآ ..
حور باستغراب : ومتى ..؟
تركي عفس وجهه: تونآ طالعين من بيت عمتي شريفة .. ليه مستغربه
حور : لا بس فكرت اني اخر من يعلم وعلى متى ان شاء الله ..
بوتركي : ان شاء الله على اسوبع الجآي يوم الاثنين ..
حور ناظرت في يوسف وكأنها تقوله يعني مابحضر بسبب السفر : يوسف اسوبع الجاي ملكة تركي ..
يوسف نآظرهآ وكآن يقولها نأجلها لعيونك: ايه واذا عادي اكيد بنحضر ..
حور تطمنت ابتسمت له ..

بوتركي : اشرايك ياخوي بويوسف .. نخلي ملكة تركي وعلي بيوم ..
بويوسف : علي عنده مانع ..
علي : لا عمي انا عادي ماعندي اي مانع بس حبذا تكون اسوبع الجاي ..وابتسم ..

يوسف: ايه خلوها بيوم لان احنا يوم الاربعاء مسافرين انا وحور ..

بوتركي وبويوسف: ولييه ..؟
يوسف عدل جلسته : لا خير .. بس حاابين نغير جوو ..
تركي وغمز بخبث ليوسف: آآخس عليك ياولد العم وتغير جو بعد .. اثرك مو سهل ..
يوسف ابتسم ابتسامه كأن يوقله فهمت شتقصد: اقول بلا ماتسكت لاقوم عليك ..
تركي: برحمك عشآن لاتذوب علينا بس ..
حور استحت : آمم عن اذنكم بجيب لكم شي تشربونه ..
ام يوسف: حور يايمة ارتاحي كم مرة اقولك ارتاحي ..
حور: لاتخافين علي يايمة والله ابخير ومافيني شي ..
ام يوسف: ان شاء الله .. ابوك جاي بخصوص الملكة ؟
حور وهي تجهز الكاسات وتصب العصير: ايه ..
ام يوسف: خير ان شاء الله ..
حور ابتسمت ..

>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:10 AM
بويوسف: خلاص انا ماعندي اي ارتبطات بس لازم اشوف سارة ..
علي: ايه عمي خذ راحتك ..
بوتركي : خلاص ياخوي بينآآ اتصال .. وقت ماتشوف رايها عطني خبر .. عشان نكون على استعداد ..
يوسف: شنو رايها مارايها خلاص حددوا الملكة من غير ماتاخذون رايها ضروري تاخذون رايها .. كلها ملكة في حفلة زواجها اخذوا رايها
علي : لا ياشييخ .. انا احترم حقوق غيري يمكن تكون عندها التزمآآت .. يمكن تكون مرتبطة ..
تركي يصفق: ماقدر على الي يحترمون الحقوق ..
علي ناظره بنص عين : ........
تركي بمزح: تكفى عاد اضربني
علي : اسكتتتتت والي يرحم امك
بوتركي: رايي من راي علي .. خلاص شوف اذا عندها ارتبطات تأجل اذا ماعندها على بركة الله ..



العسكري: 41 42
عبدالله بألم : آآآآآخ ..
والجلاد يجلد وعبدالله ميت من الألم : تكفى يرحم والديك يكفي.. آآآه..

بعد مااجلدوه موقادر يتحرك .. يحس نفسه تخدر من الضرب ...
فارس : طيب ارتاح من اليوم انت ماغفت لك عين ..
عبدالله بألم فضييع : شنو ارتاح مو قادر انسدح على ظهري احس نفسي .. ميت من الألم ..آآخ ياربي
فارس : انسدح على جنب او على بطنك


سارة : لا يبه ..
أم يوسف: وليه لا ياسارة ..
سارة : انا محال املك واخواني مو بالبيت .. ماأملك الا وعبدالله وفارس موجودين >> استقلتها فرصه لرجعة عبدالله
ام يوسف وتناظر بويوسف : .........
بويوسف استسلم للأمر : خلاص اخوانك الليلة بيرجعون عالبيت .. بس شقلتي اسبوع الجاي..
سارة بخبث بينهآآ وبين نفسهآآ ببتسامة: والله لأذوقك المر ياعلي ... >>> والله ومسكين ياعلي ..
بويوسف: وين رحتي .؟
سارة بارتباك وتلعب باصابعها: آمم مدري .. بابي اسبوع الجآآي مرتبطة ومابقدر اروح السوق واجهز نفسي..
أم يوسف: بس على حد علمي يوسف وحور .. بيسافرون يوم الاربعاء ..
سارة واستقلتها فرصة ونقزت عند امها : يمه ايه خلاص بعد مايجون نملك ..
بويوسف: ياسارة .. يعني على هالحسبة بتأخرين علي 3 اسابيع وهو وده يملك اسبوع الجآآي ..
سارة تتصنع الحزن : طيب طيب خلاص بس ترى بطلع له كذا من غير فستان ولا زينه .. يعني مثل ماانا كذا قدامكم لاتعترضون علي حزتهآآ..
أم يوسف : لا يابويوسف أجل يأجلها احسسن .. عشآآن يمديها تجهز لمدة 3 الاسابيع هذي ..
بويوسف : خلاص دام ارسيتوا على كذآآ انتو آ اخبر .. بس هآآ . راح اقول لعمك بعد 3 اسابيع يعني بعد مايرجعون يوسف وحور من السفر .. بيومين نملك ..
سارة ببتسامة انتصار : ايه يبه خلاص انا موافقه ..



فارس : اهلييين يبه .. سامحني والله مقصر معاك .. ادري 3 ايام مامريت عندكم .
بويوسف: مسامحك ياولدي انت الي سامحني الي خليتك تحمل حمل ثقيل .. بسببي ..
فارس : أفآ يابويوسف ..
بويوسف: دقيت عليك على اساس .. تجي انت وأخوك البيت ..
فارس منبهر من الفرحة : ان شاء الله يبه .. الليلة جاييين ..
بويوسف بتردد : عطني اخوك اكلمه ..
فارس : ان شاء الله ... عبود ابوي يبي يكلمك ..
عبدالله منصدم: من صجك ؟
فارس : امزح أجل ..
عبدالله : الو ..
بويوسف: اهلين ..
عبداله :هلا فيك يبه ..
بويوسف: الليلة ارجع البيت انت واخوك ..
عبدالله : تآآمر يبه ..



ابراهيم : شووف هو حاولت كذآ مرة اهدده واورطه بس مافي فايدة .. وهو مو مهتم اساسا .. بس متى بيهتم اذا طيحت واحد من اعيال اخته ولا بنات اخته ..
جراح ببتسامة خبث: اطلب يامعزبي .. وانا تحت الخدمه >> جراح عمره 28 يشتغل عند ابراهيم بالمصنع
ابراهيم بحده : ابعدي والله .. بس انتظر خلني افكر بفكرة من افكاري الجهنمية .. الي تخليه يبيع المزرعة وباقي ممتلاكات ابوه غصب ..
جراح بضحكة صاخبة : هههههههههههههههههههههههههههههه .. والله انك مانت هين .. يامعزبي





سامي : وين الي بيجون عندنآآ .؟
ام يوسف: والله ياخوي شفت اشلون ظروفنآآ هالفترة الي راحت .. ان شاء الله هالاسبوع وعد نجيك ..
سامي : ان شاء الله وترى ها اوعدتيني انتي .. مو تنسين بكرآ وتطلعيني لي بشي ثاني ..
ام يوسف: اعتمد .. يالله مع السلامة ..
سامي : مع السلامة





طلال : طيب الله يوفقهآآ البنت راحت بطريقهآ وناا مو مهتم للموضوع كثركم ياخي سكروا عليه والله رجيتوا راسي به الي خلقهل هلق الف غيرها وانا مو متعلق فيها عشان تتحسرون كذا
شهد : موعن ياخوي بس والله دخلت قلبي وتمنيتها لك ..
ريم: صح كلام شهووده
طلال ببتسامة : طيب خلاص فلوهآآ ودوري لي ثانيه قبل لأأسافر ..
ازهار : والله أنا اروى عاجبتني .. والراي رايكم
ريم : آممم انا ارشح نور ..
طلال ببتسامة: اعنبو ابليسكم جالسين بانتخبات
شهد: صعبة نخطب نور بعد ماتقدمنا لسارة .. احسها مو حلوة بحقها
ريم : عادي تصير كثيير مافيها شي ..
ازهار : لجين ..
ريم : يرحم امك سكتي كل مرة وطالعه لنا بواحدة من قرايب تركي .. صدق طلال انتخبات .. ههههه
ازهار: مالت عليك الحين انتي مسويه فيها ام العريف..
ريم بدلع : يحق لي ياماما..

طلال تنرفز بس مابين لهم : طيب وبعدين انتي وياها ..؟
ازهار: هي الي بدت ..
طلال: طيب خلاص سكتي انتي معاها ..
شهد : اقول زوجي اشوي وبيجي اذا اتفقتوآ على راي .. خبروني .

طلال: اقول انتي بلاك انهبلتي مثلهم هم الي بيتزوجون ولا أنا .. خلاص .. انا اخطب من البيت مرة مو الف مرة ..
اخطبوا لي اروى .. والي فيها فيها وافقت كان بها ماوافقت انوسا زواجي .. شآآآو..

البنآآت :: أنجن اخونآآ ..؟






بعد اسبوع ..

ملكة وشبكة سووها عائلية بناء على طلب اريام البنات محتااسين الي تضبط روحها وشعرها والي تجور لها فستان يليق
على المناسبة .. لجين بيت خالها محمد ..

سارة : اشرايك لجين حلو .. .
لجين : وااو جونآآن لو يشوفك علي كان هبلتي فيه ..
سارة ضربتها عالخفيف براسها ببتسامة: لعييينه ..

نور ونوار كالعادة مثل بعض بكل شي .. عدا الشعر ..
لجين : الله الله .. ماقدر انا وينك يابونصوور ..
نوار باستغراب : منو بونصور ..؟
لجين : ههههههه اكيد بدر منو بعد ..؟
نور: اذا انا فهمت بس سكتت
نوار: ايه انتي هالسوالف ماتفوتك ابد ..

اريام تناظر شكلها بالمرآآيا لابسة فستان ناااعم باللون البنفسج صاير رووووعه ومكياجعا مرة ناعم .. مجرد لمسات
وشعرهآآ مرول ومسدول على اكتافهآآ .. بينها وبين نفسهآآ بألم وعيونها تلمع من الدموع: آآه ياربي ..ماتوقعت ابيوم اكون بهالموقف ..
توقعت أكون لك يافارس .. يمكن تجرئتت وصارحت نفسي ينفسي بعيد عن انظار الكل .. بس مافي احد يحس فيني الي يحس فيني يكفي اني تجاهلت هالشعور كثيير وتخليت عنه
والي يحس فيني رآآح خلاص .. .. لاشعوريا تنبهت من طقة الباب : لازم اكون قوية ومابين ضعفي قدامهم لايقولون وافقت بسبب ظروف حياتها .. وضحت بحياتها عشآن ترض امها وحب تركي لها

اروى وحور : هآآي بأحلى عروووس ..

اريام ببتسامة مصطنعه : اووه سوتوني عروس مرة واحدة ..





عند الرجآل الكل متشخص وكالواحد فيهم كااشخ ..
بويوسف: متى بيجي الشيخ
بوتركي : ربع ساعه وجااي ..

فارس ببتسامة ويضرب تركي على كتفه: والله وبتصير رجل ..
تركي باستهزاء: ليه قالوا لك حمار ..
علي : هههههههههههههههههههههههههههههههه

بدر: علي بسك ضحك ماتتعب من الضحك
علي :ههههههههههههههههههه والله مو عن شي بس احس ضحكت على تركي .. فارس على نياته وتركي مبين عليه متنرفز
تركي عفس وجهه : بايخ ..

خالد : هاا تركي .. اشوف سحبت علينآآ ماتقول عندي ولد عمة اسئل عنه ..
تركي يستهبل وقف وفتح ايدينه لخالد : هلا ببن عمتي ..تعال .. خلود هنا ولا حد يخبرني ويناظر للشباب..
خالد بخبث: اقول لايكثر انت الليلة زين ماتنسى نفسك ..
يوسف بخبث: والله اذا نسآآ نفسه راح شوووربه .

تركي ببتسامة وكأن عاجبه كلامهم : اقول بويعقوب ..
يوسف: سم ..
تركي :سم الله عدوك .. عطني خبرة ..
خالد : افا ياذا العلم بن خالي يبي الخبرة وانا موجود .. انت اسئل وانا اجاوبك على طول ..
تركي يضرب خالد على راسه عالخفيف وبهمس : اثاريك خطير ياخوويلد ..






البنات كلهم جآآوآى وادخلوا عند اريام واريام مو فرحآنه ذاك الزود بس مو مبينه لهم وسلمت امرها لله ..
سارة تصافر وتناظر اريام من فوق لتحت : واااو اريام جونآآن لااله الا الله عليك ..
اريام : تسلمين عمري من ذوقك


جآء الشيخ ..
وملك بهم .. بس باقي توقيع اريام ..

حور : اريام وقعي ..
اريام وترتجف بس حاولت تكون قويه ببتسامة مصطنعه: ان شاء الله .. وقعت اريام ..
والبنات صفقوا وغنوآآ ..
سارة وتضربهم عالخفيف: بس بس صجيتوا راسي يالله اريام نزلي .. تحت ..


نزلت سارة وشغلوا السي دي والبنات فرحآآنين والامهات هم فرحآنين .. شريفه : الله يسعدك يالغاليه ياعيون امك ..
اريام ببتسامة : تسلمين يمه ..

بعد ماستانسوا البنات وارقصوا ,

حور : بنات لبسوا عبايتكم تريك بيدخل ..
اريام قلبها يدق طبول :....
اروى : اريم مرتبكة ..
اريام : طبيعي بماان اول مرة يشوفني ..
اروى ببتسامة : تركي طيب لاتخافين
اريام بينها وبين نفسهآآ : نشووف



آنتهيت من البارت العاشر اشوفكم بالبارت الحادي عشر ..


(http://forum.brg8.com/ext.php?ref=http://forums.graaam.com/newreply.php?do=newreply&p=10484032)

جنــــون
08-04-2011, 12:10 AM
((البارت الحادي عشر))

حور : بنات لبسوا عبايتكم تريك بيدخل ..
اريام قلبها يدق طبول :....
اروى : اريم مرتبكة ..
اريام : طبيعي بماان اول مرة يشوفني ..
اروى ببتسامة : تركي طيب لاتخافين
اريام بينها وبين نفسهآآ : نشووف




وقفت اريآم على مآيدخل تركي
خالد بخبث: اقول لآتروح وطي بس
تركي ((يضبط ااشماغه الي مسويه معفس >>مدري شسمونها هالتشخيصه )) مبتسم: خويلد لاتزودهآ وتخليني صج اروح وطي
فارس بهمس مسك يد تركي وسحبه على جنب: تركي ماوصيك اريآم فقدت ابوهآ من صغر يعني حآول تعوضهآ عن حنان ابوها
تركي تآثر بقوة: ان شآء الله بن عمي لاتوصي
تركي يستهبل: يالله بدخل ادعوا لي
بدر : داخل معركة ههههههه
الكل: ادخل ولايكثر

دخل تركي وابوه عن يمينه وعمه عن يسآره واريام منزله راسها من الحيآ وجاعلى بالها ابوها على طول قرب منها تركي وهو منبهر بجمالها ونعومتهآ
وصل لعندهآ وامها بجنبها طبعا
مسكها من اكتآفها وباس جبينهآ: مبروك عليك
اريام بخجل : الله يبارك فيك
بويوسف بعد ماسلم على خواته هو وبوتركي راحوا لعند اريام وباركوا لها ووصوا تركي بأريام
تركي ويناظر اريام الي منزله راسها ومبتسم ومسك يدهآ بجرئه:لاتوصون اريام بعيوني
اريام تحس جسمها قلب حآر وتحاول تسحب يدها لانها حست انظار البنات كلها عليها وهي مستحية
تركي بهمس مبتسم بخبث: كل هذا حيآ
اريام ناظرته: قدر حيآي اشوي شوف البنات كيف يناظرون وانا ماستحمل هالنظرات حتى لوعن مزح
تركي بخبث وغمز: عادي تركيهم ونآظريني انا وبس
اريام تبي تصرف كلامه ابتسمت :.........
حور وآروى : يالله تركي لبسها الشبكة ..
اريام وتركي وقفوا عشان تركي يلبسها الشبكة والدبلة تركي وعينه بعين اريام واريام عينها بعينه :خطييييرة يابنت العمه ..
اريام قلبها دق بقوة من كلامه : ..........
تركي بخبث: أأأوب كل هذا حيآآ .. أجل رحت وطي اذا حيآآك لهدرجة ..
اريام نظرت له نظرة كانها تقوله لوسمحت لاتزودهآ :........
تركي غمز لها وبدأ يلبسها الشبكة وبعدهآ لبسها الدبلة وهي لبسته الدبلة ويناظر لأصابعها وكأن بياكلهم >> الله يعينك يااريام ^_*
قطعوا الكيك واكلوا بعض وشربوا بعض ..وكل ماتسحب اريام الكاس من تركي تركي يمسكه بفمه كأن يقولها عاجبني الوضع ويناظر لها بخبث >>يجننهآآ


آروى لانها تموت على تركي جلست بجنبه على يد الكنبة : تركي ..
تركي التفت عليهآ : عيونه .
اروى وهي تمسح على كتفه : آممممم مبروك ((وابتسمت))
تركي : الله يبارك فيك وقولي اامين .. عقبال مافرح فيك ..
اروى ابتسمت ..: الله كريم ..
تركي : آروى
اروى : هممم
تركي مبتسم : قومي رقصي ..
اروى: يؤؤ تركي استحي والله ..
تركي بخبث : آووه والله ونستحي قومي رقصي ومسكي يد حور عن الحيآ .
اروى : تركيييييي ..
تركي يقلد عليها : اروووووووى ..
اروى : لاتقلد ..
تركي بنفس نبرتها : لاتقلد ..
اروى : ياربييييييييي..
تركي : برحمك ماراح اقدل بس قومي رقصي ..
اروى وقامت من على يد الكنبة : طيب احط اغنية تطرب ..وبعدهآآ حطت اغنيه ((هلي لاتحرموني منه))
وسحبت حور من يدهآ : هيي انتي مجنونه انا حامل واخاف على الي ببطني مو عايفته ..

اروى : ياالله منك بس حركي ايدينك استحي لحالي..
حور : يمة منك طيب طيب
اروى ببتسامة :ايه هذا حوري .. وقامت معاها حور وحور بس عن نفس اختها مسكت يدها وحركتها ..
اما اروى ضلت ترقص حتى بعد ماحور خلتها >>كله عشان تركي لانها تحبه حييل ..
بعدها الكل لفت نظره وقفة تركي وراح مشى لعند اخته وطلع من جيبه فلوس ورماها عليها وبعدها مسك يدينها وقام يرقص معاها عالخفبف
واروى مستحيه ونفس الوقت فرحااانه .. اريا وصلت حدها من تصرفه بس مابينت للي حوليها اريام من النوع ال تحب الرجل رزيين ماتحبه يرقص ومدري شنوو
البنات طايحين تصفق ويصافرون لها ..
حور : اريام اشفيك..
اريام بارتباك:هآ مافيني شي ليه.؟
حور :لا بس شفتك سااكته ومسرحه ..
اريام بتسامة مصطنعه: لا بس احس نفسي مصدعة اشوي السي دي صوته عالي مرة ..
حور ببتسامة: هه انتهت الاغنيه والكل شوفة عينك بيمشي ..
اريام دق قلبها انها بتكون مع تركي لحالها بينها وبين نفسها: ياالله هذا اذا مع اخته وقدام اهله جريئ اشلون معااي لا ولحالنا ..
شريفة : اريام اريام
اريام مسرحه بعالم ثاني ..
شريفة حطت يدها على كتفها: اريااااام
اريام بارتباك: هآ يمه ...
شريفة : تركي ..((واشرت لها عليه))
لفت اريام الجهة الثانيه وشافته جالس انبهرت انها ماحست بجلسته جنبها :........
تركي ببتسامة خبث تخفي وراها الف شي وشي بهمس: مسرحــــــــــــــين ..
اريام بخوف : لا بس راسي عورني من السي دي ..
تركي بخبث وعدم تصديق: اهــــــــــــــــــآآآ قلتي لي من السي دي ..
حور : يالله انا بمشي يوسف ينتظرني .. وسلمت على اريا الف الف مبروك يالغاليه .. وسلمت على اخوها : مبروك اريام تراها غاليه
هالله هالله فيها ..
اروى سلمت على اريام وباركت لها وراحت لعند تركي وضربته على صدره بالخفيف : بتروح عني يالدب ..
تركي بضحة مستانس على برائة اخته : ههههههههههههه ياعمري اروى .. وحضنها وبهمس هالله هالله بنفسك انا عالفجر او قبل رااج البيت ان شاء الله
اروى وحابسة دموعها : ان شاء الله
تركي بعدهآآ : الدموع هذي مابي اشوفهآ ..
اروى ببتسامة رضآ : ان شاء الله ..


البنات كلهم مشوا بعد ماسلموا على اريام .. مابقى الا تركي واريام وشريفة ..

شريفة : يالله انا اخليكم بصعد ارتاح ..تركي البيت بيتك خذ راحتك بس هآآ ماوصيك بنتي هذي بنت الغالي ..
اريام كأن احد طعنها بخنجر يوم سمعت كلمةالغالي بينها وبين نفسهآ : آآه ليته الغالي موجود يايمة كان ماصار فيني كذا بس الحمدلله على كل حال
تركي : افا ياعمة توصيني على روحي .. اريام بعيوني ..((وقرب منها ولف يده على كتوفها اريام حست كآن جسمها حاار وقلبها يدق بقوة ))
شريفة: اجل ذكا انا مطمنة يالله قوموا دخلوا المجلس عشان الشغالة بتنظف وبتكنس ..
تركي : ان شاء الله عمة من عيوني .. اريام سمعتي عمتي .
اريام : ايه ..
تركي ببتسامة :بلاك جالسة اجل ..
اريام بارتباك : ايه يالله
تركي وقف ومد يده لها اريام بخجل مدتهآآ طول ماهو يمشي معهآآ ماسك يدهآآ واريام منزلة راسهآآ من الحيآآ دخلوا المجلس
تركي بحركة جريئة منه خلاها تدخل قبل ودخل وراها وقفل الباب وحضنها من ورآآها بقووووة وحط ايدينه على خصرهآ حاولت تفك منه بس ماقدرت >>>متعمد اللعين خخ
اريام بهدوئها وخجلها : تركي تكفي فكني ارحمني ياخي ارحم شعوري..
تركي ببتسامة خبث وهو لازال ماسكهآ : ليه تستحين ..
اريام : هذا انت قلتهآآ ..









يوسف على السرير منسدح وحاط ايدينه وراء راسه : حووري
حور منسدحة على جنبها ويدها تحت خدهآ وجهها جهة يوسف : هممم
يوسف: مدري قلبي حآآن قبل لانسافر اتسامح من عبدالله ..
حور فزت لعند يوسف وقابلته فيس تو فيس : والله..؟
يوسف : والله اكلمك جد .. يمكن ماارجع ومابي اخوي.....
حور قاطعته ماخلته يكمل حطت يدها على فمه : اششش لاتقول هالكلام الي الله مقدرة بيصير علينا هنا ولا هناك.
يوسف ورفعا يد من ايدينه وحطها على شعر حور ويلعب بشعرهآ: ادري حبيبتي بس مدري .. احس كان في احد يقولي تسامح من عبود..
حور وتلاطف خده بيدها: ايه حبيبي مافيها شي والمسامح كريم..
يوسف سكت وناظرها بخبث: ..........
حور : اشفييك..
يوسف لازال على وضعيته:......
حور : يوسف شفيك سااكت وتناظرني ..
يوسف: يعني ماتعرفين ليه اناظرك هالنظرة..؟
حور: اممممممم كأني عرفت
يوسف حضنها لصدره ويلعب بشعرها: امووت واجن عليك
حور :..... انا بعد..


اريام :......
تركي : حبيبتي ريموو ليه سااكتة ..
اريام وتحاولماتبين له انها مهتمة بلي سواه لها اول مادخلت : لا ابد سلامتك ياولد الخال
تركي يتريق: اوب صار فيها ولد خال بعد ..
ارايم ناظرته ورفعت حاجبها : تركي فيك شي انت .. احد مسلطك علي..؟
تركي وتذكر كلام فارس الي اثر فيه ولف يده على كتوفهآآ : اريام حبيبتي .. في بالي سؤال ..
اريام وحابسه دموعها وتحاول انه ماينتبه لها: اسئل
تركي: انتي وافقتي علي بقناعتك انتي ولا شي ثاني اثر فيك ولا غرتك العواطف..؟
اريام وحطت عيونها بعيونه وتلمع من دموع عيونهآ : بقناعتي ياتركي .بقناعتي
تركي ابتسم ابتسامة تطمن : تحبيني..؟
اريام : أجل ليه وافقت عليك ..
تركي وتسند عالكنبة وحط رجل على رجل : تصدقين اريام ظهري يعورني ..
اريام استغربت : سلامتك ..
تركي : بس..!
اريام : ايه شنو تبيني اقول اكثر
تركي بخبث ولعانه ووقف ونزل شماغه : لا انا مابيك تقولين انا الحين بسترخي على بطني وسوي لي مسااج ..
اريام انصدمت من تصرفه بينها وبين نفسها : ياربي هذا من اول ليله بملكتنا وجريئئ الله يعين تاليها بس..
تركي فسخ ثوبه والبدله الداخليه واسترخى على بطنه : يالله هالله هالله فيني >>>يتعمد خخخخخ
اريام بحيآآ جلست على طرف الكنبه الي عليها تركي وتحاول تحط يدهآ على ظهره بس مستحية بقوة ..
تركي: ريموو .. يرححم والديك يالله ...
اريام غمضت عيونهآآ وحطت يدينها وتحس كآنها بيغمى عليها من الخجل وبدت تدلك ظهره ..
تركي مكيف عالآآآخر ويبتسم بخبث بينه وبين نفسه:آآه يااريام من زمان عنك وانتظرك توافقين واخرتها ترفضيني وعيشتيني بدواامة
بس والله لااهبل فيك واعيشك بدوامة زي ماعيشتني .. اصبري علي تو الناس ..
اريام شهقت بتصرف تركي الي فجائها ولف جسمه لقدام وهو على وضعيته مسترخي وصارت ايدينها بدل على ظهر ه على صدره ومن حيآآها لفت الجهة الثانيه وغمضت
تركي ضحك بخبث: هههههههه .. والله يابنت العمة حيآك يذوبني لهدرجة صرت زوجك خلاص..

اريام بتبعد عنه وقفت بتمشي الا مسكها من يدهآآ وناظرته : اااه عورتني ..
تركي بنظرته الحآدة : اذا كلمتك ماتركيني وتمشن فآهمة.؟
اريام كعادتها كل ماتحس ان الدنيآ ضاقت بها تتذكر ابوهآ دموعهآ بعيونهآ :..........
تركي رق قلبه لاريام بس كابر ماسمح لعواطفه تاخذ مجراها تجاه اريام بحدة: بلاها دموع..
اريام نزلت دموعها وغمضت ولفت جهة ثانيه: تركي .. والله ماقدر على الجرئة وانا لساتني باول يوم ملكتي رق علي اشوي ..
تركي وجلس وقام يلبس ثوبه: شوفي اريام انا زوجك عادي لو نكون جريئئين من اول ليلة
اريام ناظرته وفتحت عبونها عالآخر :..........
تركي ابتسم وضبط شماغه وجلس بجنبها : خلاص الي تبينه بيصير لايغرك كلامي>>>يلعب باعصابها
اريام : اتمنى ياتركي
تركي ويمسح على شعرها: تطمني روحي
عم الهدوء بينهم ..

اريام : آممم تركي..
تركي ماصدق خبر اريام تكلمه ببرود : عيون تركي..
اريام:تسلم عيونك ..
تركي : الله يسلمك..
اريام : ابغآ اعرف شي يدور ببالي..
تركي: وشو ..؟
اريام : ماتمنيت خالتي الله يرحمها تكون موجودة معنآآ بهالليلة .. ؟
تركي ببرود : الا تمنيت بس الله يرحمها .. ماقدر اقول شي غير كذا وانتي ماتمنيتي عمي الله يرحمه يكون موجود معنا>>>متعمد
اريام بينت قوتها وكابرت الحزن : الا تمنيت بس الله يرحمه هذا الي اقدر اقول ((وابتسمت))


علي في غرفته بينه وبين نفسه : آآه ياسارة لو انك موافقه على ملكتنا الليلة كآن الحين انا معاك وانتي معاي واعبر لك عن مدى حبي لك
مدري ليه تسوي كذا تتعمد ولا صدفة ولا الظروف ضدي .. مدري ..ياربي انك تفرجها..

نور : الا اقول نوار.!
نوار وتلم شعرهآآ : همممم
نور : عمتي ماكلمت امي او عمي بوبدر عن ملكتكم ..؟
نوار التفتت عليهآ : تصدقين مو عن شي والله بس حتى انا مستغربة ..
نور : قلت لك بدر رزيين
نوار بعدم اهتمام : جآآيز


عبدالله بغرفته ومسترخي على السرير ويفكر بلي حصل قبل اسبوع بزفره بهمس: آآآآيه والله ماتوقعت استقبال ابوي لي كذا وله شهر واشوي ماشافني ..وتذكر يوم أمه تحضنه وتبوسه وابتسم : هه الله لايحرمني منك يايمة
بمجرد ماحضنتيني رجعتيني 10 سنوات لورى .. حسستيني كأني طفل صغير .. أحبك يايمة والله أحبك ..


تركي بحنية وطيبة : أووه الساعه صارت 3 الاربع يالله ريمو انا بمشي الحين بروح اريح من اليوم ماغفت لي عين ..
اريام ببتسامة : هههه آمممم اوكي روح ارتاح..
تركي يتصنع الحزن : افآآ يعني انتي من اول ماجلست معاك وانتي تنتظرين متى اقوم ..

اريام بتأثر: لالالالا ..والله مو قصدي واذا تبي تنام هنآآ نام .. عندنآآ غرفتين للي يجي ينام بيتنا
تركي بخبث : اوكي انام هنآآ بس مانام لحالي ..
اريام تخصرت : ويين ياشيخ .؟
تركي : آممممممم بغرفتك ..
اريام انحرجت : ايه وانا انام بغرفة الثانيه
تركي : لالا حبيبتي وياك وين مارحتي ..
اريام مستحية: تركيييييييييييييي
تركي يقلد نبرتها : ارياااااااااااااااام
اريام ابتسمت وسكتت :.......
تركي : يالله حبيبتي .. انا ماشي الحين وان شاء الله لوقدرت بكرآ امر عندك .. ومسح على شعرها :انتبهي لحالك حبي اوكي .؟
اريام وتولد بداخلها شعور ثاني ابتسمت : اوكي
تركي حط يده على خصره: وبعد .؟
اريام مستغربة :وشو .؟
تركي: اوكي حآآآف ..؟
اريام استحت : آممم يعني شنو اقول معاها مثلا ..
تركي : والله أنتي ادرى يابنت العمة ..
اريام تتصنع الغباء: امم جد تركي مافهمت عليك .
تركي بخبث: عيونك فااضحتك ..
اريام بعد سرحآآآن ومستحية :آممم آوكي حبيبي ...
تركي قرب لعندها بخبث وهي بعدت : أووب مستحية
اريام : الساعه صارت 3 ..
تركي : واذا .. يعني ماوراي لاشغل ولا مشغله
اريام بجدية وتركي ماسك يدهآ ويلعب بشعرهآ وهي منزلة راسهآ وهم لازالوا واقفيين: على طاري الشغل .. انت للآآن مالقيت لك وظيفة .؟
تركي بزفره : لاتذكريني .. قدمت ولا قلت بس .. ولا عطوني غاية للحين ..
اريام : طيب ليه ماتشتغل بشركة مع خالي .؟
تركي :جات ببالي بس قلت بنتظر شهر ماعطوني خبر ببدأ اشتغل بجد ..
ارياام :: مع ان لو تستغل هالشهر وتشتغل معه من الحين احسن بس مدام كذآ مريحك خلاص مانقدر نقول شي ..
تركي فجآة تذكر بينه وبين نفسه رفضها له : طيب طيب انا مااشي تأخرت بزياادة مع السلاامة وسلمي على عمة شريفة ..
اريام استغربت من تصرفه المفاجئ : طيب يووصل .. وانتبه لنفسك ..
تركي بعدم اهتمام : لاتخافين علي كاني بصغير ولا بزر .. مع السلامة
اريام متعجبة :مع السلامة




تركي دخل البيت .. وراح على طول لغرفة علي بعد ماضرب الباب ..

تركي : اووه الأخ سهراان .. ماوزراك دوام بكرة
علي ومزاجه متعكر : لا طالع اجازة من اليوم ليوم السبت ..
تركي وجالس مقابل علي على السرير : باين عليك طفشآن ومزاجك مو شي .؟
علي بزفره قووية : آآآآآآآآآآيه .. شقولك ياتركي .. انا وصلت حدي بس والله متحمل
تركي وينزل شمااغه : افآآآ يابوحسن .. قولي من المعكر مزااجك .. من الي مسوي فيك كذآ ..
علي بضيقة صدر : علي ابغآ اعرف سارة ليه تسوي كذا ..
تركي : انا نفسك ترى جآ ببالي يوم طلبت انها تأجل الملكة ..تدري يوم طولت بموافقتهآ قلت يمكن تفكر يحق لها بس تأخر الملكة المسألة فيها أن ..
علي : مدري تسوي كذآ عشآن تبي تغيضني .. ولا عشآآن شي انا ماعرفه ولا اساسا الظروف من الله كذا .
تركي ويتحسس دقنه : اقول علي
علي : قووول ..
تركي : والله لو انا منك اخليها تشوف العسل بأيام الملكة وبس اتزوجهآ لاكسر راسها وراس طوايفهآ ..
علي : لا ياتركي مو منطق .. الأمور ماتنحل كذآ ..
تركي بنرفزه : قوم ياشيييييخ صاير لي فيه المحامي عن حقوق المرأه .. كسر راسها الحرمة ماتجي الا بالعين الحمرآ ..
علي : الا على طالري الحرمة على قولتك .. اخر اخبارك ببيت عمتي ..
تركي بخبث وبتسامة جانبيه : افآآ عليك .. والله طلعت جنونها من اول ليله بس رحمتها الليلة الايام الجأية لأوريها اكثر..
علي عدل جلسته بعد ماكان مسترخي: لااااا ياشييييخ .. لاتقول .. حرام عليك والله البنت يتيمة ومالها الا الله ثم احنآآ وتسوي فيها كذآ..
تركي بجدية وبصوت شبه مرتفع : ياعلي اليحياة يوم لك ويوم عليك .. مثل ماهي عيشتني بدوامة ..بعد رفضها لي . وخلتني اعيش القهر لأعيشها واطين عشيتها .. برغم اني احبها
احبها هذي حاط تحتها الف خط ..
علي: تحبها وتهول فيها .؟
تركي قام من على السرير بيروح لغرفته : اقول بوشباب اذا بتعيش بنت عمك بطيبتك لا عزة الله ضعت ورحت وطي ..
علي : تركي لاتعكر مزاجي اكثر لازم اتعامل اريام من بكرة صح وتنسى رفضها لك.. طيب تعال شنو حسيت شعورهآ؟
تركي: مدري اذا شافتني اعاملها بحدة تستغرب واذا بلطف وحنية الابتسامة ماتفارق وجهه وكأنها تقول احمد ربي اني وافقت عليك .. والله اعلم ..
علي هز راسه : الله يهديك ياخوي ..
تركي :ويهدى الجميع ..بيطلع من الغرفة الا جات له رساله
((لو أكتب إحساسي بالأشعار وأبديه..
فيك المشاعر كيف بس أختصرها..
قدرك كبير ويعجز الشعر يوفيه..
كل القصايد فيك ينضب بحرها..
أرفع يديني وأسأل الله وأرجيه..
ينجيك من شر الحياة وكدرها..))







المرسل : ريمو >>متعمد يسميها بالجوال كذا
تركي ابتسم ابتسامة جانبية وناظر لعلي : خير اشفيك.؟
تركي : لا بس اريام راسلة رسالة ...
علي ابتسم: الله يوفقك ياارايام ..
تركي :اقول بطس انام تعبان حدي ..
علي : روح روح نام احسن لك ولاتهبل بالبنت اكثر مما هبلت فيها .. باين عليها بدت ت تتأقلم معاك من اول جلسة لكم.
تركي : افكوورس نفس الي اشوفه انا ..

>>>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:10 AM
اريام بتفكير بينها وبين نفسها: مارد يمكن نايم مسكين خليني انام .. وبكرة يصير خير .. وخذت صورة ابوها وضلت تناظرها : يبه تراني اليوم ملكت .. وتركي زين اني وافقت عليه
طلع رجل ويعتمد عليه بس يمكن نظرتي كان خطأ له .. اممممم .. صحيح هو ماخلى شي ماسوااه هول فيني بس معليه اهم شي اخلاقه.. وباست الصورة ورجعتها مكانها ..






في اليـــــــــــــــــــــــوم الثاني .. على الفطور

عبد العزيز: شوف بيت عمتك شريفة اذا محتاجين شي او احآجة ولاتقصر عنهم ..
تركي : تآمر يبه ..
علي ناظر لتركي بنص عين: وانتبه لهم ياتركي ترى من اليوم تعتبر انت المسئؤل عنهم
تركي فهم قصد علي: امرك عمي اوامر ثانية
علي ابتسم: لا تسلم ياولد الأخو

آروى : تركي نبغآآ نتمشى ونطلع ونغير جو والله زهقت من اجواء البيت والجامعه
تركي يأشر على عيونه : من عيوني
اروى مبتسمة: تسلم عيونك بس هااا لازم نمر ناخذ اريام ..
تركي وهو ياكل: الي تامرين فيه ..



يوسف: صباح الخيرر ..
الكل على الفطور : صباح النور ..
يوسف عقد حواجبه: موكأنكم نااقصين.؟
سارة : نور ونوار بالجامعه .. وفارس لسااته نايم
يوسف : اهااا ..بتردد بينه وبين نفسه : اتسامح منه ولا ؟. ولااتقول خليني اخليها لما نودعهم ..
ام يوسف: يوسف وين مسرح جلس افطر معنا
يوسف : لايمة تسلمين فطرت بجنااحي .
ام يوسف : فيه العافيه
يوسف: الله يعافيك
بويوسف: الا صحيح يوسف مرني الشركة اذا ماعندك شي ..
يوسف: الصباح مو مرتبط عيوني تجيك بس العصر نوويه ..
بويوسف: خلاص تعال الصباح عالساعه 9 ..
يوسف : ان شاء الله.. حبيت اقولكم اني بكرة بسافر وابي الكل موجود .. على اساس بنودعكم انا وحور ..
الكل عدا عبدالله: بسلامة لن شاء الله..
يوسف قدر موقفه ووضعه..



بالجـــــــــــــامعه..
نور : فهمي علي نجمع ببيت واحد ونخلي امهاتنا يجون على اساس تغيير جو او اي حجة من حججنا
لجين: طيب بس لازم بيشكون لييه تبونه نروح وفيه شي ومدري وشو واسئلتهم الي ماتخلص..
نوار بعد تفكير : عندي فكرة
نور ولجين :اتحفينآآآآآآ
نوار: مو يوسف بكرة بيسافر اكيد الكل بيودعه .. كل واحدة تقول لاامها ان لازم نروح نسلم على حور .. والامعات بيقولون لازم نسلم عل عبدالله وانتهينا
نور بحماااس وطقت بصبعها: اووووووب والله مانتي سهلة يام نصور .. جبتيها
لجين: والله اخاف بكرة تغلبين بدور علينا
نوار: اقول مالت عليكم انتي وياها شدخل هذا بهذا ..




عالمغـــــــــــــرب..
نور ونوار : سارة نبيك بموضوع ..
سارة :دخلوا ..
نور ونوار دخلوا وجلسوا على سرير سارة :شعندكم ..؟
نور : اممم سارة احنا قلنا نبي نسوي عيد الأم .. بمآآ ان باقي 3 ايام عليه .. قلنا بنويه قبل بوفت عشان لاحد يشك .. ليه تجمع امهاتنا بنفس اليوم الي فيه عيد الأم
سارة :حلوو ..كملوا
نوار : ايه حبينا نخبرك عشآن تكونين مستعدة .. وتروحين تشترين هدية لماميتوو
نور : ماعندك صبر خليني اكمل لها ..
نوار: افف منك انتي ..
نور: المهم والأهم
سارة :والي يهم عندي بس بقوله بعد ماتخلصون كلامكم
نور : طيب اكملك .. احنا قلنا للجين تقول لأمها ان بكره حور ويوسف بيمشون ولازم نروح عشان نسلم على حور وامها بتقول بالمرة اروح اسلم على يوسف
سارة :طيب.؟
نوار : خلاص خلصنا كلامنا..
سارة :بقولكم شي ..
نور ونوار ناظروها وكأنهم يقولون لها نسمعك..
سارة : لجين خبرتوهآ .. طيب واريام ..
نور ونوار: انتي خبريهآ ..
سارة : من عيوني اخبرها ..طيب وآروى ..؟؟؟!!!!
نور ونوار طالعوا بسارة وسكتوآ : ايه لاتطالعوني كذآ فكرتوا بشعور اروى .. وشنو بتكون ردة فعلها .. لو سويتوه جمااعي .
نور : والسوات الحين ..
نوار : اممممم .. انا مدري ماجا على بالي شعور اروى نهااائيا ..
سارة : ثاني مرة حضرتكم فكروا بالموضوع من كل الجوانب لوحبيتوا تسوونه .. فجآة سارة مسكت جوالها
((ثلاث حروف تتشابه
و فرق المصطلح شتّان

تفاصيل الألم غطّت مساحات الأمل فينا!))



المرسل : علي


سارة تحس كأن احد غرس بقلبها خنجر :........
نور ونوار : سارة فيك شي
سارة تتصنع الهدوء : لا سلامتككم مافيني شي بس شوفوا حل لموضوعكم وعطوني خبر
نور ونوار :ان شاء الله يالله نخليك..
وطلعوا نور ونوار ..
سارة فتحت الرسالة مرة ثانيه وبهمس: آآه ياحبي فيني الالم ولافيك .. ادري اني زودتها بس ساامحني والله مو بيدي انا بعد ذقت الويل بحبك وانت مانت حاس فيني
تجرعت الالم بسكات .. تجرعت الوان العذااب .. آممم ارسل ولا ماارسل .. بعد تفكيييييير

((تلف هالدنيا على الناس وتدور..
والزمن عندك توقف ولا دار..!
أدري مقصر بس لاصرت مجبور..
ودي تسامحني على حكم الاقدار..
كني بدونك..عقد لاصار منثور..
وش يجمع المنثور دام الزمن جار..!!"))




المرسل : احساااسي ..

علي بمكتبه فتح عيونه عالآآآخر ماتوقعها ابد ترسل وبروقآآن : اووه اخيرا رسلت .. الحمدلله يارب ..وضل يعيد ويكرر قراءة الرسالة ..>>> من الطفش سحب الاجازة وراح دآآوم عشان يطلع من الي هو فيه^_^
الممرضة: دكتور علي ..
علي مسرح بالجوال ..:......
الممرضة بصوت مرتفع: دكتور عليييييي
علي ارتبك: هآآآآآآ
الممرضة : بدأ الدوام في طفل حالته مستئآآئه
علي : ايه يالله ابدي بدخولهم .





اريام بالجوال: طيب على كم الساعه
تركي : والله مدري وقت ماتقرر اروى احنا حاضرين ..
اريام تنرفزت اشووي بس تجاهلت كلامه : ايه عادي كل شي ولا اروى ... انا اغليها بقوة
تركي : اووب ماشاء الله انا وانتي نغليها شي حلوو .. طلع بين رابط مشترك وانا مدري
اريام تتريق: لييييه ..رياضيات .؟
تركي بحده : اقول مو قته تتريقين ..
اريام كاتمه ضحكتها: امزح تركيييي
تركي: ايه خليك كذا..



اروى تخصرت: لا ياشيخ المفروض تمر اريام قبل ..
تركي : اشفيك انتي .. انا جاي ماخذ شغله من البيت وقلت بالمرة امرك معي ..>>كذااب
اروى : آممممم طيب طيب ..طلعت وبتركب بالمقعد الخلفي بسيارة ..
تركي اشر لها بيده ويتصنع العصبيه وهو بدااخله شي ثاني: هيييي يام الشباب ماني بسوااق تركبين ورااء اركبي قدآآم
اروى تطل عليه من النافذه : واريام ..
تركي: اذا وصلنا لعند بيت العمه يصير خير ..
اروى استغربت من تصرف تركي بنفس الوقت ماعطته اهمية : طيب طيب..نزلت من وراء وركبت قدآم
تركي يسوي نفسه يدور جواله : أووه ويينه
اروى :وشو .؟
تركي : جوالي مالقيته مدري وينه >>كذااب
اروى :خلاص انا ادق عليهآآ
تركي بخبث ويسوي حاله بريئ: ايه يالله دقي عليها مدري وين ذلف هالجوال>>مسكينة اريام
اروى : هاي ريومة
اريام : هايات ..
اروى : طلعي احنا ننتظرك برة
اريام ومستغربة ليه حضرته مادق: طيب انا طالعه.. بينها وبين نفسهآ : اشفيه هذا لايكون زعل من مزحي بالجوال.. ورفعت كتوفها وبعدها طلعت وركبت بسيارة واستانست بما ان اروى قدام
لانها اساسا تستحي اول مرة تطلع معاه وبتركب قدآم .. :السلام
اروى وتركي : وعليكم السلام والرحمة ..
تركي : وين حاابين تروحون .
اريام : الي تأمر فيه اروى ..
تركي تنرفز يحسبها تتريق وهي ماتتريق ببرود اعصاب : يعني لو اروى قالت على جهنم نروح .؟
اريام : اعوذ بالله ..
تركي : تخافين من النار
اريام : اشرايك .؟
اروى : تركي تكفى جا ببالي الحين نروح الهبي لاند ..
تركي يناظر الساعه : امممم كويس لو نروح الحين .. لساتها الساعه 8 وربع
تركي يناظر اريام من المرايا ويبتسم بخبث وغمز لها.. اريام استحت ونزلت راسها على طول بينه وبين نفسها : وي شكله هذا مايقدر وجود اخته وخجلي
عم الهدوء بسيــــــارة ..
اروى : ليه سااكتين تكلموا خلونا نتكلم باي حآجة ..
تركي : مثلا ..
اروى:لحظة خلني افكر امممممم
تركي :أاااخ الحكة هاليومين ذابحتنب .. اريام حبي ماعرف انا اسوق حكي كتفي >>ابوالكذاب مافيه حكه ولا يحزنون خخخ
اروى : آوه آوه آوه ووالله صرنا نغازل ولا في احترام لوجودي
تركي ابتسم وكأن عاجبه الوضع : افا عليك انا تركي بن عبدالعزيز الـ ..... مو اي احد .. اريام يرحم امك الحكة عذبتني لو انا بحك كتفي بطول وانا مارعف اسوق
اريام متنرفزة من تصرفه قدام اروى كذآ : طيب ..
اروى :بلاعيارة ياخوي انا احك كتفك..
تركي : مشكله مو اليمين اليسار ..
اريام استسلمت للأمر وحكت كتفه : خلاص
الأخ مكيف عالآآخر : لالا احسها خفت بعد نزلي تحت
اريام بينها وبين نفسها :حشآ مجروب .... طيب خلاص
تركي :ايه خلاص بس انتظري خلي يدك ..
وصلوا عند الهبي لاند((ملاهي اسمها الهبي لاند))
اروى استحت وسووت روحها تلعب بالجوال ..
تركي بخبث ولعانه مسك يد ااريام وقربها من شفته وباسها : تسلمين روحي ماقصرتي ايدك بلسم
اريام انحرجت بقوة سكتت :......
اروى : يالله ننزل ..
تركي : ايه يالله

نزلوا الهبي لاند وصلوا عند بوابه الدخول بس قبل لايدخلون شرى تركي تذاكر للدخول وبعدها دخلوا تركي يمشي قدامهم وهم ورااه
اروى : اريام تتذكرين اخر مرة جينا فيها وسارة غامرت وركبت صحن الدوار ..
اريام :ايييه تذكرت حتى حاولت فيني وانا مارضيت
اروى :عاد انتي خواافه هههه
اريام : اروى والله موخوافه بس ماحب اغامر بالالعاب
>>>تركي طول الوقت اذانه عندهم وسمع الي دار بينهم بلعانه بينه وبين نفسه : والله لأعلمك يااريام اي لعبة اشوفها تخوف بنسبة لك لأخليك تركبينها ..بس آآخ احبك والله احبك بس تحملي الصاع الي برده لك
تركي: أنتظروني هنآ بروح اشتري تذااكر ..
اروى بدلع : اوكي ..
تركي رن جواله اثناء ماهو يمشي: اهلييييييييييين
طلال : هلا بالقاطع الي مايسئل لهدرجة بنت عمتك خذتك منآآ.
تركي : لا والله مو عن بس مضغوط اشووي وانت بعد ماجيت ملكتي لانت ولا اهلك ..
طلال : والله وقتهآ مو راايق ورحت غيرت جوو بجدة وخذت خواتي معي..
تركي: معذوور ياشيييييخ .. بس زين صرت احسن مني وسئلت .
طلال: نعلمك الأدب ..هههههههه
تركي : اخبارك يامعود .؟
طلال: والله تمام .. وانت .؟
تركي : والله ابخير ..
طلال: واخبارك مع الحياة الجديدة هههه
تركي : هههههههه والله عسل جرب ومابتخسر ..
طلال : ان شاء الله قريب .. بس بسئلك بكرة عندكم شي.؟
تركي: مااظنتي آمر
طلال: خواتي بيزورنكم ..
تركي : آآووه بكرة اختي مسافرة مع زوجها مافي الا اختي الصغيرة الي بالكلية ..
طلال: آآو ماي قود .. خلاص خلها وقت ثاني واحتمال اجي عندك بكرة ..
تركي: حيآآك ..
طلال: مع السلامة..
تركي :سلام

اشترى تركي التذاكر وراح لعند اريام واروى: يالله تعالوا..
اروى : تركي ابغا اركب هاللعبة حلوة هذي بقوة ..
تركي ويأشر بصبعه : قصدك هذي ..
اروى : ايوآآ
تركي : اوكي ..اريام ركبي معاها ..
اريام :وانت
غمز لهما تركي : مهم .؟
اريام : مو عن بس يعني ليه ماتبي تركي .
تركي بخبث: انا احب الالعاب الي تخوف .. احب اغامر
اريام : طيب خلاص على راحتك ..
ركبوا اريام واروى اللعبة واللعبة هي تكون كأنها كرسي كآمل وفيها حدايد عشآن تحمي نفسها الي تركبها خوفا عليها تطيح وتصعد وتنزل مرة بسرعه ومرة ببطئ>>خخخ مو عارفة اوصفها بس انا ركبتها مرة ماتخوف كثيير حلوة خخخ

تركي تكتف وتسند وضل يناظرهم واريام تحس تركي مو شايل عيونه عنها واروى متحمسة : اريام خايفة
اريام : ها لالا اشدعوة سبق وركبناها ولا نسيتي
اروى :لا مانسيت ههه

بدأت اللعبة تشتغل والبنات الي تصارخ واريام واروى ضحكوا عالبنات الي معاهم وعلى هبالهم وتركي هايمه عيونه باريام بينه وبين نفسه : آآه ياريام لوانك موافقه علي من البداية
كآن ماصار بقلبي كذا .. ولا صار تعاملي معك كذا بس رغم الي صار الا اني احبك ..

خلصت اللعبة والأخ حضرته مسرح وبعالم ثاني آروى هزته من كتفه :تركيييييي
تركي انتفض: هآآ اشفيكم
اروى بخبث: اهــــــــآآ اشفيكم انا الي ناديتك مو الي اشفيكم
تركي ابتسم وكأن الكلام عاجبه وتكتف وميل راسه وناظر لاريام واريام ميلت راسها كأنها تقوله اشفيك : طلعت مني عفوية وبلا كثر كلام يالله وراي
اروى : وين ..
تركي : تعالوا معي وبتشوفون ..
اريام بهمس: الله يستر منك ياتركي ..
تركي ناظرهآ : لاتخافين ..وصلوا عند صحن الدوار .. اروى ..
اروى :نعم
تركي بخبث ويأشر لها بعيونه على اللعبه : تركبينها ..
اروى : تدري اني لوركبت مثل هالالعاب ماستحمل استفرغ على طول
تركي : اجل مافي الا اريام وانا حالف ماركب هاللعبة لحالي ..
اريام وفتحت عيونها عالأخر: تركي لااا انا خواافة ..
تركي وصفق بيدينه وغمز: امووت عالخواافين
اريام : تكفى تركي مابي اركب ..
تركي بحدة :مو بكيفك بتركبين معي يعني بتركبين .. ولا الليلة ماتنامين بيتكم>> الليعن يخوفهآآ هههه
اريام بهمس:اروى قولي شي
اروى بهمس: شقوول ..! >>مستغربة اخوها قبل موكذا
تركي : هآآ خلصتوا .. وسحب اريام من يدهآ :اجل يالله اركبي دامكم خلصتوا ..
اريام مسكينة استسلمت وراح تركب معه تركي عطآ اريام التذاكر ولف شماغه على راسه >>لثمه يعني
عشان لايطير شماغه وربط ثوبه على خصره عشآن يتحكم بحركته وهو بلعبه .. :اروى مسكي جوالي والتذاكر وانتظري هنا لحد ماتخلص اللعبة
اروى :ان شاء الله
تركي واريام ركبوا اريام مرتبكة وخايفة اول مرة تركب لعبه غصبا علبها .. تركي جلس بجنبها : خايفة
اريام عقدت حواجبها وبهدوء : ويهمك اذا اخاف اولا .؟
تركي بلعاانه:طبيعي يهمني انتي زوجتي ..
اريام بزفره : تركي بلييز ابي انزل قبل لاتشتغل اللعبة والله اخاف انا
تريك انكسر قلبه عليها وتذكر كلام فارس ليلة الملكة الي موراضي ينسآه بهالمواقف وظل يناظرهآ :..........
اريام وسكته من يده برجآ : بلييز تركي والله اخاف .!
تركي :.....

انتهى البارت الحادي عشر

أنتظروني بالبارت الثاني عشر ..

جنــــون
08-04-2011, 12:11 AM
((البارت الثاني عشر))

اريام عقدت حواجبها وبهدوء : ويهمك اذا اخاف اولا .؟
تركي بلعاانه:طبيعي يهمني انتي زوجتي ..
اريام بزفره : تركي بلييز ابي انزل قبل لاتشتغل اللعبة والله اخاف انا
تريك انكسر قلبه عليها وتذكر كلام فارس ليلة الملكة الي موراضي ينسآه بهالمواقف وظل يناظرهآ :..........
اريام وسكته من يده برجآ : بلييز تركي والله اخاف .!
تركي :.....
اريام : تركي وين رحت
تركي بارتباك : هآآ لا ولا شي
مافي بلعبه غير تركي واريام .. وأشر للهندي بأن يشغل اللعبة
اريام على طول مسكت حالها وغمضت ودفنت راسها بكتف تركي .. تركي بلا شك عاجبه الوضع : ريمو حووبي رفعي رااسك ..
اريام: ماابي والله راسي يعورني ماابي
تركي يبتسم وعاجبه شكلها وبراائتها: تكفين حبيبتي رفعي رااسك .. وبتتعودين
اريام : اذا راسي يضايقك برفعه بس بضل مغمضة لاني ماتحمل كذا .. العاب ..
تركي ابتسم على براائتها وهمس باذنها: اذا العاب تخافين منها اشلون لو شي ثاني
اريام برجآ : تكفى تركي خله يوقفهآ ..
تركي ببتسامة :تحملي اشوي بكرا لو سافرنا بشهر العسل وخليتك تركبين معاي كل لعبة شنو بتسوين
اريام: مو وقتك ..




لجين: اوووه والله نسينآآآ
نور:شنو السوات الحين ..؟
لجين: شوفي بفكر الحين وبدق عليك بعدها ..
نور : طيب بانتظارك خيتو ..
لجين:سياا


خلصت اللعبة .. وقفت وتركي ميت ضحك واريام مسكيينه منقهرة من تصرفه تركي أثناء ماهو يمشي نزل ثوبه وضبط شماغه اريام تحس كأن تركي راخص بها<< مسكينة
اروى مشت جهة اريام: ريوم حبيبتي ماصار لك حآجة
اريام والقهر بعيونهآ وناظرت تركي تركي ابتسم وغمز لها: حلوة اللعبه صح ريمو؟
اريام بقهر: لهنآ وبس ابغا اروح البيت ممكن
تركي ببرود: موممكن
اروى: تركي حتى انا بروح البيت
تركي بخبث: اها عشان اريام ..
اريام حافظت على هدوئها: لاتحطني بالواجهه
تركي عناد لأريام طلع الزجارة من جيبه ووشغلها وببرود: اوكي يالله قدامي انتي معاها
اريام واصله حدها من تركي بينها وبين نفسها:سلامات هذا لازال على الزجاير معليه ياتركي
اروى بحزن: ريوم حبي والله انا انقهرت من تصـ.....
قاطعتها اريام:انتي مالك ذنب ..خلاص سكري الموضوع ..
وصلوا عند السيارة وتركي يبغآ يزيد جرعة من جرع عذابه على اريام .. شافها ان مالها خلق تركب بجنبه أأشر لها: وين
اريام برائة عفوية وتركي استانس عليها بس مابين لها : بركب بعد وين بروح
تركي :ايه عارف انك بتركبين بس ماتركبين وراء تركبين قدام
اريام وتكتفت:شنو بتفرق يعني واحنا رايحين كنت راكبة وراء ..جات على الحين .؟
تركي : قلتيها واحنا رايحين اما الحين مصنفه عندي انك تركبين جنبي يالله اركبي قدام وبلا كثرة كلام .. وركب السيارة
وخلاها تركب قدام رغما عنها .. واروى منقهرة على اريام ومنصدمة من تصرفات تركي الحنون الطيب ماتوقعته بيوم يصير كذا مع اريام بس هي ماتدري عن سبب تصرفاته هذي ..
اريام بقهر ركبت قدام وسااكتة ..
اروى ركبت بالمقعد الي وراء جهة اريام وحطت يدها على كتف اريام وكانها تقولها معليه تحملي لحد ماتوصلين البيت ..
تركي ينتظر تحمى السيارة اشووي وجالس يضبط الكلر حق ثوبه وشمااغه وتسند عالمقعد وناظر لآروى وبعدها لاريام : الا صج ليه قلتوا تبون تمشون ..
اروى ترقعها عشان اريام: انا صدعت حدي ..
تركي بعد تصديق: مسكينة اختي الصداع ماجا لك الا بالهبي .. طيب واريام ..؟
اريام ناظرته ورفعت حاجبهآ كآن تقوله انت ادرى :.......
تركي ابتسم ابتسامة النصر ونفس الوقت عناد فيها خذ يدهآ وحطها على فخذه عشان يحرج اريام قدام اروى حاولت اريام تسحبها بقد ماتقدر .. بس تركي ضاغط عليها بقوة
استسلمت بينها وبين نفسها : آآآه ياقلبي شنو بتتحمل لتتحمل .. الله يساعدني عليك ياتركي ..تعبتني مللتني
اروى : تركي
تركي ومسرح في اريام : هممممم
اروى : حرك اتوقع السيارة حمت وخلصت ..
تركي ارتبك : هآآ ايه صح نسييت
اروى ببتسامة : اكيد اريام قمر واحد يشوف القمر ولا ينسى روحه
تركي ناظر لاريام وابتسم :......
اريام بعالم ثااني :.......
تركي حرك السيارة واريام حست كأن يد تركي مو على يدها وسحبتهآآ وتكتفت وسندت راااسها على النافذة ورايحة بعالم ثاني ..
تركي وهو يسوق : تبون تتمشون بسبارة ولا البيت على طول
اريام :......
اروى : مدري الي تشوفه اريام ..
تركي عينه على طريق وساعه عليها : هآآ اريام ..
اريام بصوت مبحوح : الي تشووفه ..
تركي حس باريام ان مالها خلق تصرفاته الي يتعمد يسويها وانها كلت هوى من التعب والعذاب الي تركي راوها ااياه :ريمو اشفيك ..
اريام ساكته عن دموعها تنزل لانها لو تكلمت دموعها بتنزل على طول اكتفت بأنها طلعت فيها وابتسمت كأنها تقوله مافيني شي :......



نور : طيب ..
لجين : ايه وبس..
نور: يعني ابرايك خلاص كل واحدة ببيتها ..
نوار تكلم نور : هيييي قولي لها نسويه جماعي يمكن اروى تحصل لها ظروف وماتجي
نور : سمعتي كلام نوار
لجين : ايه سمعته اقول .. خلاص كل واحدة تسويه لحالها ببتهم احسن فكرت فيها لوانا بمكان اروى بسوي الهوايل بنفسي
نور : صدقتي النار ماتحرق الا رجل واطيها الله يعين اروى بس..
لجين :اوكي سيآآ بخلي خلوود يوديني السوق ..
نور : هييي انتي اي سوق فاتح الحين الساعه 10 ونص مايمديك
لجين : صدقتي خليها لبكرة ..
نور :اوكيشن ..سيآآ
لجين :بااي



فارس بغرفة سارة : مدري ..
سارة : شنو ماتدري هالخبر بيفرح امي وربي..
فارس : مدري والله ودي وماودي
سارة : شووف بكرة بعد مايسافر يوسف امي مواعدة خالي سامي ان راح نروح بيته اوبالأحرى خالي عازمنا .. فأأنت لاتفاتحها الا بعد بيت خالي ..
فارس : خلاص .. شوورك وهداية الله بقوم انا اريح من صحيت الصباح مانمت ..
سارة : اوكي
فارس: تصبحين على خيير
سارة وتلعب بجوالها تغلب فيه : تلاقي خير..



اريام : يالله مع السلامة ..
اروى : مع الف سلامة.. بتشبكين ..؟
تركي اشر لها بيده >>يعني مع السلامة :.....
اريام: لا اروى مالي خلق .. ان شاء الله يوم ثاني ..اشوفك بكرة بالجامعه
اروى : اوكي ..



علي بصـــــالة بينه وبين نفسه : ادق ولا مادق ادق ولامادق ادق ولامادق..لو دقيت وشو بقول
بس اهم شي اسمع صوتها ولا اقول بلاهـــ....
قطع عليه صوت اروى وتركي : بس المفروض ماسويت كذا
تركي مستانس على عمره يبتسم : طيب هي حرمتي ولا حرمتك .. حلوة حرمتك صح ههههه
اروى: تغيرت 180 درجة ياتركي عن اذنك بنام .. قبل لاتصعد :تصبح على خير علي
علي بارتباك : وانتي من اهل الخير
تركي راح لعند علي حط جواله على الطاولة ومفاتيحه وتسند عالكنبه : آووه بو شباب باين عليه عايش جو ثاني
علي : لا بس مسرح اشووي ..
تركي وعدل جلسته وشبك ايدينه : قولي بوشو مسرح ..
علي : قل لاقول اشفيها اختك تتحلطم معاك قبل لاتصعد
تركي علمه كل السالفة
علي انصدم : حرام عليك ياشيييييخ لو صاير لها شي مسكينة كان شسويت بعمرك .. وبعدين انا قلت لك هي يتيمه ومو عدله الي تسويه فيها والله
تركي مبسوط عالآآخر: لاتخاف مصيرها بتتعود وبتركب هالالعاب .. واذا على تعاملي .. تتحمل مثل ماانا تحملت رفضها لي
علي : ياذا هالرفض الي طالع ونازل به
تركي غمز له : جرب وصير مثلي ..
علي : قام ياشيييخ لاتخربني انا كذا مرتاح
تركي باستهزاء:ايه مبين مرتاح ومسرح من اشوي..
علي : مدري احس باقي على ملكتي 3 اسابيع .. طوويلة والله
تركي :وبقوة ..الشرهه عليك مطاوعها ..لوانا مكانك كسرت رااسهآآ مسوية فيهآآ وخر وأدن وضلت شهر على بال ماردت موافقتها لا وهالدور تاخر الملكة مثل ماهي تقول ماتقدر اجهز حالها ..
احسها تلعب على الحبلين ياعلي ..
علي عقد حواجبه مستغرب: شجالس تقول انت .. وشو تقصد .؟
تركي : اذا فهمتها ماينخاف عليك .. وخذ مفاتيحه وجواله :تصبح على خير بصعد غرفتي
علي : تلاقي خير .. بس بعد ماحيرتني بتصعد ..
تركي : وشو اسوي .. بس حركات البنات معروفة ..
علي يمزح : شكلك مجرب..؟
تركي يمزح يسوي نفسه بيرمي عليه الجوال: اسكت ياولد لا بهالجوال قال مجرب قال ..



اريام بغرفتهآآ وميته من البكي وتبكي من دون صوت بس تشاهق .. : ليه ياربي يسوي فيني كذا .. شسويت له انا .. شسويت ..؟
اروى حاولت تدق على اريام بس اريام ماردت ..
تركي بغرفته بدل ثيابه وانسدح عالسرير وبدأ يفتش بجواله فجآة تذكر الي سووى باريام عقد حواجبه : اشفيني انا اتصرف معاها بهالقسوة ..اوكي قلنا نرد الصاع صاعين بس مو كذا وقدام اروى
حتى اروى خذت عني انطباع سيئ .. وتذكر كلام فارس يوم الملكة كل مايتذكرها يأنبه ضميره على الي يسويه والي راح يسويه : يااااااااااالله .. انا طعنت البنت كسرت قلبها
بس .. ليه رفضتني بالبدايه مشكلة رفضها لي بالبداية والحالة الي عيشتني اياها .. هي الي اجبرتني اسوي كذا .. بس انا احس بدت تحبني .. احسن حل ادق عليها ..


اريام شافت ان تركي يدق عليها : آآآآآآآه .. شنو باقي ماقاله شنو باقي ماسوآآه يبي يكمل علي .. طبعا اريام ماردت ..
تركي دق مرة ثانيه وثالثه ورابعه وماردت اريام ماتبي تكلمه وهي بهالحال ماتبي تبين ضعفها له تركي : ياالله يمكن نامت .. بس ماتوقع تنام لالا يمكن نامت لان عندها جامعه بكرة ..
وليه ماتكون ميته بكي بسببي ولا تبي تردي عند فيني يحق لها والله اقول لاتضرب فيوزي بهالافكار ....


وصلتها رساله

((ابعتذر"
وارسل مع الشوق عذري!
ياللي مكانك بين عيني و قلبي ؟ انا مقصر و الظروف اجبرتني !
وابيك تقبل اعتذاري وظرفي؟ والله ماني مهملك في حياتي
"لكن حياتي كلها اتعبتني ))


المرسل : الغالي .. >>تركي ..

اريام تقرأ الرساله ودموعها اربع اربع : وشو فايدة الاعتذار من بعد ماينزف قلبي اهات ياتركي بسببك وشو فايدة العذر ..؟
بس بتظل غالي حتى لو ارخصت بي غالي ياتركي غالي >> اريام شاعريه وماتحب تسوي مثله صاع بصاع ..


تركي يقرأ بجواله (( أبي أسال عن أخبارك ترد بكلمتين عتاب .`.
أبسال ليه اذا جيتك تموت بجرحي وعتابي
جزاتي اني معك وافي تعذبني بلا أسباب .`.
وأنا دايم بعيني أشوفك أغلي احبابي
أثاري هالوفا ضايع أثاري هالغلا كذاب .`.
عطيت وماخذيت إلا دموعٍ تسكن أهدابي ))

المرسل : ريمو

تركي ضرب على جبينه : آآآآآخ هذا الي مابغيته .. يعني هي صاحية بس ماردت علي .. دق عليهآآ .. ماردت.. دق عليها مرة ثانيه .. ماردت

اريام تقرأ : (( اريام تكفيين ردي .. وصلت حدي من كثر ماتحقرين ))
المرسل : الغالي ..

تركي يقرأ : ((والله العظيم مااحقرك بس انا تعبانه وصوتي رايح فيها ماعرف اكلمك وانا بهالحاله ))

المرسل : ريمو

تركي : انا قلت تردين يعني تردين ..
اريام ساكته :......
تركي : طيب شفيك .؟
اريام صوتها مبحوح : مافيني شي بس تعبانه اشوي ..
تركي : علي انا ريمو .. ؟
اريام : وشوو تبيني اقول ..؟
تركي :الي فيك .؟
اريام : حاليا ماقدر اقول اي حآجه لاني تعبانه وماكلة هوى من التعب ..
تركي : متى ان شاء الله ..؟
اريام: تركي تكفى والي يسلمك بكرة عندي دوام من الصباح .. ابغآآ انام لاني واصله حدي ..
تركي : انا الحين بخليك عشآن دوامك .. طيب .. وبكرة جهزي حالك عشان بمرك ..
اريام : أهــــآ عشآن دوامي .. لا بكرة ماقدر لان بكرة بنروح بيت خالي محمد
تركي : وشعندك هناك ..؟
اريام : ماعندنا شي سلامتك بس امي تبي تسلم على يوسف وانا بسلم على حور
تركي : آآه نسييت .. انا بعد بروح وانا بوصلهم عالمطار .. خلاص وانتي بتجين معاي طيب ..
اريام وتبي تسكته : ايه الي تبيه بيصير .. والحين ممكن انام ..؟
تركي بحدة: ضربيني احسن لك ..؟
اريام بزفره : استغفر الله العلي العظيم .. ماقلت شي انا ..
تركي : طيب روحي نامي .. بكرة يصير خير ..
اريام : طيب تآمرني شي ..؟
تركي : حاليا لا .. سلامتك
اريام استغربت من كلمته : ان شاء الله خير ..
تركي: سلاام
اريام : مع السلامة ..








في اليوم الثـــــــــــــــاني الساعه 4 العصر الكل مجتمع ببيت بويوسف البنات متحجبات لان الكل موجود من اولاد وبنات على اساس الكل يودع يوسف وحور لانهم بيسافرون حور وبويوسف وبوتركي ويوسف بجنب بعض
ولجين ونور وسارة ونوار واروى بكنبه بجنب بعض .. ام يوسف وشريفة وام بدر بجنب بعض .. خالد وعبدالله وبدر وفارس وعلي جالسين بعيد اشووي يعني بالكنبات الي بعيده اشوي عن الصالة الداخلية ..



ام يوسف: يوسف ماوصيك هالله هالله بحور..
يوسف ببتسامة ويناظر بحور: افآ يايمة توصيني على حوري..
حور استحت وابتسمت :....

تركي طبعا جالس بجنب اريام : حور اخبار صاحبي .؟
حور مبتسمه وحاطة يدها على بطنها : حاليا ابخير الحمدلله ..
تركي : عساه دوم ان شاء الله

اريام متوترة تهز رجلها وتركي حس بها بهمس: بلاك تهزين ..
اريام من بين اسنانها : مافيني شي..
تركي ناظرها ورفع حاجبه : يصير خير بعدين ..!

البنات يسولفون مع بعض وسارة بالوسط وكل ساعه تنط واحدة بجهتها عشان تكلم الي بالجهة الثانيه بهمس لهم : يرحم أأمكم غثتوني كل ساعه واحدة نطت بوجهي ..
بوتركي: كم موعد طيارتك يايوسف.؟
يوسف: الساعه 5 ونص ..
بوتركي : الحين 4 وربع ..
يوسف : ايه يادوبنآآ نوصل المطار ..
تركي وقف وكالعادة يضبط شماغه >> متعود على هالتصرف خخخ : يالله قوموا اوصلكم
يوسف : اعنبو ابليسك اصبر نودع اهلنا ..
تركي : يالله اخلص ..
اريام قلبها يدق اول مرة تكون بسيارة لحالها معاه طبعا بعد مايوووصلون يوسف وحور المطار ..
حور حضنت ابوها بقوة وتذكرت امها ونزلت دموعها : يبه الله يخليك .. لاتنساني كلها اسبوعين ورااجعه وماوصيك على اروى ..
ابوها مسح دموعها : لاتخافيني الغاليه اروى بعيوني .. انتبهي لنفسك وهالله هالله بولدنا وبزوجك ..
حور ابتسمت : ان شاء الله يبه ..
وبعدها يوسف ودع امه وابوه وحضنهم ووصاه على حور وان ينتبهون لروحهم .. وبعدها ودع خواته وعماته وحور ودعت البنات وام يوسف ووصتها على نفسها وتنتبه عالبيبي وبويوسف وعماتها واخوها تركي .. : تركي ماوصيك على اريام اريام غاليه علينا كلنا
تركي عطى اريام نظرة : اريام بعيوني ((اشر على عيونه))

طلعوا من الصالة الداخلية ووصلوا للصالة الي تكون على يسار الباب وعلي قرب ناحية حور وودعها ووصاها على نفسها وتنتبه على حالها
وهم فارس ودع الاولاد كلهم وحضن فارس : سامحني ياخوي اذا يوم من الايام غلطت بحقك ..
فارس حط يده على كتفه : لاتقول هالكلام انت اخوي ومالنا بد من بعض واناا مسامحك ..
يوسف وعبدالله انظارهم تعلقت ببعض يوسف على وضعيته وعبدالله عالكنبه وكل الانظار عليهم يوسف بعد تفكييييييير قرب ناحية عبدالله ومد يده .. عبدالله مامدهآ وعطى فارس نظرة
فارس ناظره بنظره وابتسامة كأن يقوله معليه المسامح كريم ووقف عبدالله وحضن اخوه بقوة بس ماعطى دموعه مجال تنزل عشآن مايبي احد يشوفه بهالحال ويوسف نفس الشي احضنه بقوة وقلبه يألمه على الي مضى بهمس : سامحني ياخوي
سامحني غلطت بحقك كثيييييييير ..
عبدالله بهمس : مسامحك ياخوي حط ببالك انت اخوي ولد امي وابوي
ورغم كل الي صار ماغير شي بقلبي من معزتك وغلاك
يوسف:طمنتني ..وبعده عنه .. انتبه لنفسك
عبدالله ابتسم وهز راسه بالايجاب :.....

يوسف قبل لايطلع : يالله مع السلامة وذاكروني بالخير ((وابتسم))
العمات وبوتركي وبويوسف وام يوسف : انتبهوآ لنفسكم وهالله هالله بروحكم ..

طلعوا يوسف وحور وتركي ناظر لاريام كأن يقولها يالله قومي قامت اريام بعد ماستئذنت من امها وركبوا السيارة
تركي ويوسف قدام وحور واريام وراء : هآآ اريام اخبار الجامعه
اريام ببتسامة : والله تمام .. الا انتي الحين اشلون عن الجامعه
حور ببتسامة : خذت اجازة 3 اسابيع بحجة اني تعبانه من الحمل .. هههه
اريام : ههههه يالله تتهنين ياربي ..

تركي : اقول بويعقوب ..
يوسف يبتسم : قول ولاتكثر ..
تركي : ماوصيك على اختي
يوسف : طالع من يتكلم .. انا الي مااوزصيك على بنت عمتي اكيد مسكينة مذوقها الويل>>يمزح
اريام تحسست من كلام يوسف برغم انها تدري ان مزح بينها وبين نفسها : اااه يايوسف كانك تدري .. برغم انك تمزح ..
تركي : افآآ .. ماهقيتها منك ياولد العم
يوسف يستهزئ : احلف عاد .؟
تركي : تطنز مع وجهك
يوسف كاتم ضحكتك : ابد بن عمي .. سوق وانت ساكت ..


بويوسف : ماحد يطلع من هنا الليله العشى عندي
ام يوسف بينها وبين نفسها : لاحوول اخوي سامي بيحط في خاطره .. وانا موااعدته ..
بوتركي : لا والله انا الليلة مرتبط وماقدر اطوول
بويوسف : طيب اجل الارتباطات ياخوي ترى العمر يخلص والشغل مايخلص .

لجين : خالي تكفى أأجلها لان انا الليلة بروح السوق ..
بدر وفارس يتحلطمون على البنات : اعنبو هالسوق الي مايملون منه ..
بدر: لا بعد مايكفيهم اسبوعيا يروحون ..
فارس : الله يعين الي بياخذ اختك وخواتي
بدر : يعني انا الله يعيني وعلي ..؟
فارس : انا ماتكلم عن سارة اتكلم عن ريا وسكينه
بدر قرصه : اااااخ ماينمزح معك
بدريبتسم :هه تأدب عشان لاتغلط لعى خطيبتي ..
علي متعمد مايجلس معاهم جالس مع عبدالله ويسوولف معاه
خالد كل ساعة والثانيه ويناظر بآورى بس اروى مو متبهه بس انتبهت الي مايفوتها شي نور بهمس : اروى بقولك شي
اروى : قولي
نور: خلوود يناظرك ..اروى بتلف جهة خالد عشان تتأكد
الا نور مسكت وجهه وبين اسنانها :يييييي لاتناظرينه عشان لايحس اني انا قلت لك .
اروى : طيب .. وشسوي يعني ..
نور : الي فهمته ان معجب
اروى : ياالله يانور على هالسوالف الي مو جاية تجوزين عنها
نور : بتشوفين بعدين شنو سر هالنظرة
اروى : خليه يولي بس ..


عبدالله : تستاهل كل خير ياعلي
علي : من طيبك ياولد العم
عبدالله : تدري ان سارة اطيب واحدة ببيتنا
علي يحس تحركت مشاعره وناظر لعلي وكأن يقوله كمل : ايه
عبدالله : اكلمك جد والله ماجامل حتى قبل لاتنخطب كنت اقول لاهلي هالشي
علي : وانا مصدقك والله .. بس مدري ماحسيت بهالشي ماراح احس به الا لما املك واعيش معاها واكلمها واخذ واعطي معاها
عبدالله : صح كلامك

فارس وبدر راحوا لعندهم ..
فارس: اووه اجتماع مغلق ..
بدر يستهبل ويحرك فارس بشويش: وخر اشوي فارس
فارس يتاظره مستغرب : اشفيك
بدر : عندي المغتاح بفتحه
فارس توى يستوعب :ههههههههههه الله يقطع سوالفك .. يادووبني استوعبت

علي كشر بوجههم : باااااااااايخين يااحفاد عبدالله >>> جدهم عبدالله
فارس بزفره : ايييييييه الله يرحمك ياجدي عبدالله
بدر : ايه والله لو ان موجود الحين كان ماسلم من مزحنا
فارس : والله انك شييين مالقيت الا المزح تذكره فيه هههههه
بدر : ههههههههههههه والله هذا الي جا ببالي
عبدالله : ههههههههه والله تونسون الواحد ..



>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:11 AM
تركي : عاد ماوصيك على حوري ..
يوسف وكان طفش من كثر مايوصونه: والله بعيوووني ..
حور : يالله اريام مع السلامة
اريام :الله يسلمك .. توصلون بسلامة

مشوآ حور ويوسف على اساس يركبون الطيارة ..
تركي يلعب بالمفتاح : يالله
اريام : ان شاء الله
وصلوا السيارة وركبوا واريام قلبها اشوي وبيطلع من مكانه وتركي مارحمها معلق عيونه ومانزلها عن اريام : خايفة
اريام تتصنع الابتسامة: لا اشدعوة مو انت زوجي ..
تركي ابتسم : ايه بس مدري شكلك يقول انك خايفه ..
اريام : لا يمكن يتهيأ لك ..
تركي : يمكن .. حرك تركي من جنب المطار ..
عم الهدوء بينهم ..


بدر : يالله انا بمشي الليلة بوبدر مو مقصر بشغل كله علي
علي :الله يعينك اجل ..
فارس: اما انا وبوحسن عايشين حياتنا نجمع اجاازتنا ووقت مانبي نداااوم نسحب عليهم بس يعني مؤدبين ينقال عنآآ نعطيهم خبر عشآن لايطردونا بعد هههه
بدر:ؤؤما عاد ماقدر عالأدب انا ..
علي : هههههه.. ايه والله فكه زين اني خذت اجاوة اليوم مالي خلق كلش اداوم
فارس: ياخوفي تغير رايك زي امس ..
علي : لالا ماراح اداوم .. ماباقي شي عالمغرب

بدر واهله مشوا بعد ماسلموا على الكل .. وبوتركي مشآآ بس خلى اروى عن خاطر البنات ..
شريفة مشت مع بوتركي علي مشى بعد ماسلم عليهم ..

سارة بينها وبين نفسها : خالد وبدر اجلسوا يمنا بس ليه هو ماجلس مع اني حآآن قلبي على شووفته
اروى : مسرحيييييييييييييييييين
نور ونوار : ماينلامون الحبيب الغالي مشآآآآآآ
سارة يادووبها تنتبه : سخفيييييييييييييييين وربي .. مالت بس
ام يوسف : يمة اروى انتي بنتي مثل ماقلت لك ..
اروى : امري يمة
ام يوسف: الليلة اخوي سلمي عاازمنآ على بيته انا وعمك والبنات وااولاد عمك
اروى بهمس لنوار : استحيييييييييييي
نوار : عادي والله ..
اروى : الي تشوفينه يمه عادي ..



علي بسيارة يفكر : ليه انا ماجلست يمهم .. وشو بتقول الحين ..
بس مدري ليه انا احسب لها الف حساب .. وهي ماتعبرني عالجوال طيب يمكن تكون ماتحب تبدأ باي شي الا بعد الملكة
والله قلبي تعب وعقلي يودي ويجيب .. خليني اروح اصلي وبعدهآآ اروح عالبحر .. احسن لي وانسى كل شي وراي


تركي مسك يدهآ وحطها بحضنه وهو ماسكها : ....
اريام انبح صوتها : فكي ايدي تركي
تركي : واذا قلت ماني بفاكها
اريام : .......
تركي : انا كذا مرتاح ..
اريام انقهرت ببينها وبين نفسها : يدور على راحته وراحتي بلاش منها
تركي بعد سكووت 5 دقايق : آممم اريام ..
اريام ناظرته كأنها تقوله نعم :.....
تركي مد يده : جوالك اذا ممكن
اريام قلبها دق بقوزة وخافت ان يروح للملاحظات وهي ايحانا تكتب خواطرها بالملاحظات وماتحب احد يطلع عليهم : ممكن اعرف ليه .؟
تركي ناظرها : عطيني اياها وبس حآآ ببالي يعني حرام .؟
اريام : مو عن حرام بس استغربت تطلب جوالي ..
تركي ناظرها بنظرة حآدة ورفع حاجبة : يعني بتعطيني اياه ولا اشلون .؟
اريام ماحبت المسائلة تكبر بينها وبينه : طيب هد اعصابك .. تفضل ..ومدت له الجوال ..
تركي خذه من يدهآآ:......
اريام حست ان الطريق طوول : تركي وين بنروح ..
تركي ستفزهآ : ويهمك .؟
اريام : طبعا يهمني لاني معاك .. وابغا اعرف وين بنروح .
تركي ناظرها بخبث وابتسم: ليه انتي خاايفة ..؟
اريام نظرته اربكتها بس مابينت ضعفهآآ له : وليه خاايفة وانا مع زوجي .
تركي بلعآآنه : لا قلت يمكن خايفة من الي بالي بالك ..
اريام عرفت قصده بس سوت روحها مافهمت : وضح اكثر ..؟
تركي بجرااائة يبي يستفز اريام ويربكها : يعني شقولك مثلا .. آممم .. يعني مثلا اقولك ابي حقي قبل الزواج هذا الي اقصده
اريام قلبها بيطلع من مكانه وفتحت عيونها عالآخر الي تلمع من الدموع وسكتت :............
تركي ناظرها ببتسامة يبي يهديها: ريمو حبيبتي انا ماقلت ابي هالشي انتي طلبتي مني اوضح وانا وضحت لاتخافين ماراح يكون قبل الزواج تطمني ..كل شي بعد الزواج
اريام طمنها كلامه لكن خاايفة من نقزااته ونظرااته : طيب وين بنروح ماقلت لي ؟
تركي : خلاص ننزل البحر ونصلي بالمصلى وبعدهى نتمشى .. هذا الي بنروحه ..
اريام تطمنت وهدت نفسها بينها وبين نفسها: الحمدلله يارب..
تركي مد لها جوالها : خذي جوالك
اريام فرحت ان مافتش فيه وخذته :..........





بويوسف وام يوسف وعبدالله راحوا على بيت سامي اما البنات قالوا يبون يروحون مع فارس لان بيروح متأخر اشوي هم ماخلصوا

اروى بغرفة نور ونوار : احس فشلة اروح معاكم والله
نور : لا ياااااشيخة اشدعووة انتب منآآ ماسمعتي ماما شقالت
اروى: ادري بس حتى لو ..
نوار : لاتزودينها اروى والله عادي ..


سارة بغرفتها جهزت وخلصت وناظرت روحها بالمرآآيا بينها وبين نفسها :آآه ياعلي .. قلبي يتعذب حتى بعد مارتبطنآ ابي اشوفك
تستخسر فيني نظرة ياعلي .. بس يالله الايام جااية ..

خذت شنطتها وعبايتها ونزلت تحت تنتظر فارس والبنات هم خلصوا وانزلوا تحت ينتظروون فارس


بويوسف وام يوسف وصلوا على بيت سامي ودخلوا : عمي من تو دخلوا رجل ومدري معاه حرمة وولد يمكن بالعشرين عمره او اكبر بسنه
ابراهيم : ايه خلك مراقبهم وقولي وشو يصير اول بأول
جراح : تآآمر ياعمي ..
ابراهيم سكر منه وبينه وبين نفسه : ايه وأخيرا لقيت شي امسكه عليك ياسامي ..
سامي : هلا تو مانور البيت
ام يوسف: منور بصااحبه
عبدالله حضن خاله : والله ولك وحششة ياخالي
سامي: من زود وصاالكم
عبدالله : والله انا معذور جامعه وعفسسه ..
سامي :كثر منها ياولد اختي
بويوسف: يالله هذا احنا جينا
سامي : وين الباقي ..
بويوسف: البنات بيجون مع فارس اما يوسف سافر اليوم
سامي حط يده على حبينه :آوووه والله نسيييت .. قايل انا بسلم عليه
بويوسف: يالله خيرها بغيرها ان شاء الله لما يوصل بسلامة
سامي : ان شاء الله


اريام وتركي يتمشوون : اشرايك ريمو نجلس هنآآ .. وأأشر على الشااط
اريام ابتسمت : اي حلو ..
تركي مسكها من يدهآ : يالله حبيبي ..
اريام مستغربة بينها وبين نفسهآ : ياربي مو تركي الي البارح بالهبي لاند والي بسيارة من اشوي هذا واحد ثاني صاير حنون وطيب ..
جلسوا عالشاطئ : حبيبتي اريام انتظريني هنآآ شوفي فيه عايلة هنا لاتخافين بس بروح اجيب من السيارة فرش نجلس عليه ..
اريام تمسكت بكتفه : لاتكفى تركي والله اخاف
هام تركي ببرائتها : ان شاء الله حبيبتي تعالي ..
وراحت معاه واخذ الفرش من السيارة وارجعوا محلهم الي بيجلسون فيه فرشوا الفرش .. وجلسوا اريام بدلع عفوي حطت راسها على كتف تركي وهآآم تفكيرها بالبحر الي تناظره بعيونها :....
تركي حس مشاعره تحركت بمجرد اريام ماحطت راسها على كتفه وناظر شكلها وهآم فيه وعم الهدوء بينهم طبعا المكان الي جالسين فيه اظلم اشووي يعني فيه نور خفيف بالمرة ..



فارس وخواته دخلوآ بيت خالهم سلموا على خالهم واروى مستحية بقوة : مابغيت تجي ..
فارس: والله ياخال على الطريق زحمة
سامي: ياشينكم ياعيال اختي اذا قمتوا تدورون الاعذار من تحت الارض ههه
عبدالله : ههههه صدتنا ياخالي ..

جراح : تو 4 بنــات داخلين مع ولد يعني عمره اعطيه 25
ابراهيم : ههههههه والله وبتطيح بين يديني وبتترجاني ياولد اخوي خلاص خلك مكانك انا جااي ..
جراح: ان شاء الله عمي ..


تركي واستقلها فرصة ان الي كانوا قرااب منهم مشوا ولا في احد حوولهم نزل شماغه وحط راسه بحضن اريام : ريمو احس برااحة بقربك .
اريام تحركت مشاعرها وتحس كان روحها عادت من جديد : حتى انا ...
تركي ناظرها وابتسم: كملي .!
اريام : ارتاح بقربك .. بشكل كبير بس لما تعصب اكره نفسي ..
تركي ناظرها بخبث : مايحبك الا الي يضربك
اريام بدلع : ياسلاااااااام ..
تركي : فديت هالدلع ..
اريام استحت وناظرت الجهة الثانيه .. : تركي قوم في سيارة جاية قريبة منآآ .. تركي فز من مكآآنه وضل يناظر ويدقق بنظر : ايه والله يالله قومي
تركي ماسك شماغه وعقاله وشعره يطير بالهواء لان شعره ناعم : يالله عالسيارة
اريام : تو الناس تركي الله يخليك خل نتمشآآ الا رن جوالها : هلا مامي
تركي استانس على برائتها ودلعها وتكتف وضل يناظرها وهو مبتسم وهي تكلم امها
شريفة : تآخرتي
اريام تناظر تركي وتبتسم : مامي سووري والله بس احنا بالبحر ونسينا نفسنا ..
شريفة استانسن على سعادة بنتها وهي تكلمها: خلاص يمة انتبهي على حالك اجل وسلمي على تركي
تركي اعجبته كلمة اريام ((نسينا انفسنآ )) بينه وبين نفسه : آآه يااريام احبك وربي احبك وقسااوتي مو من قلب كلها بسبة رفضك ..والآخ مسرح

اريام مسكته من كتفه : تركي اقولك تسلم عليك امي ..
تركي انتفض : هآآ ايه ايه الله يسلمك ويسلمها .. يالله خل نركب السيارة ونروح نتمشى مكان ثاني ..
اريام ابتسمت : يالله


ابراهيم : هآ ماحد طلع ..
جراح: لا ياعمي من دخلوا ماحد منهم طلع ..
ابراهيم :خلاص انا بنتظر بسيارتي وانت خلك بسيارتك واذا بغيت منك شي تنفذه على طول
جراح : تآمرني ياعمي..
ابراهيم : كفوو ابعدي انت ..
جراح: تربيتك يامعزبي ..


البنات عايشين جو مع خالهم وام يوسف وبويوسف وفارس وعبدالله مستانسين كثييير مع خالهم واروى مستحية بس ساكتة وتتكلم مع البنات اذا استدعى الأمر ..
ام يوسف: والله انا ببالي فكرة واتمنى ياسامي توافق عليها
سامي ابتسم : هههه سمي خيتو ..
الكل : أووووووه وصار فيها خيتو حركآآت ياخالي
ام يوسف : سمعوني عاد ..
الكل: نسمعك
ام يوسف: والله ياسامي لو اخطب لك واعرسك انت وفارس بليله مو نلقصك شي مال وجمال واخلاق ..
سامي : ياذا هالزواج الي كل مرة تشوفيني تجيبين طااريه ..
بويوسف : نبي نفرح فيك
سامي ابتسم : خلاص افكر وارد لك بعدين خبر..









طلال : وينك يامعود ..
تركي يفتر بسيارة مع اريام : والله نسيييت انك موااعدني .. خلاص خلها بكرة بووليد
طلال بخبث: خلاص اخليها بكرة باين عليك مع المدام
تركي : ايوآآآ بضبط ..
اريام تناظره مبتسمه وهو ابتسم لها : اوكي سلام ..

اريام : هذا خويك
تركي : ايه
اريام : طلال .؟
تركي ابتسم : شلون عرفتي ..
اريام: لا لان في الحفلة شفنا خوااته وشحليلهم
تركي يستهبل يبيها تغار : يعني حلووين .؟
اريام بانت الغيرة بعيونها : تركي انا قلت شحليلهم يعني يسولفون وياخذون مع الواحد ويعطون ..
تركي بخبث : اهــــــــــــــــــــــآآ

شريفة :هلا بولد اخوي
تركي يبتسم بثقة : هلا بالعمه .. اخبارك عمه .؟
شريفة : والله ابخير انت شخبارك
تركي ناظر لاريام مبتسم : دآم بجنب اريام والله عآآل العآآل
اريام ابتسمت وناظرته بدلع عفوي وتركي بدآآخله دآآخ عليهآآ غمز لها واستحت ونزلت راسها ..

تركي : عمه عندي طلب ..
شريفة : لوعيوني ماتغلى عليك
تركي : آمممم الليلة باخذ اريام عندي
اريام شهقت وتوهآآ بتتكلم بس تركي حط يده على فمها :آششش
شريفة : انا اثق فيك ياولد اخوي وانت ولدي مثل مااريام بنتي بس اذا هي رااضيه انا ماعندي مانع انت زوجها بعد ..
اريام بهمس: تركي تكفى لا مااابي
تركي : اشش .. اوكي عمتي بشوف رايها انا .. سلآآآآآم
شريفة: مع السلامة ..
تركي ناظر اريام وكان يطمنها ويقولها لاتخافين : ريمو حبيبي ليه خايفة تجين معاي ..
اريام مرتبكة : تركي تكفى مابي والله مابي
تركي بثقة : ولييييه خاااايفة ..؟
اريام : مدري بس مابي وخلاص تكفى تركي .,؟
تركي ناظر اريام :.............



سامي يالله قوموا عالعشاء

سارة : خالي كان قلت لنا وجينا سويناه احنا
سامي: المطعم ماخلا شي هههه
فارس : لا ياعمي مع احترامي لك ولا على اكل البيت هههه
اروى بهمس لنور: والله احس فشله ..
نور: ياشيييخة ترى خالي عادي مايهتم اذا جا احد معنا او لا يعني ماسئل حتى يوم شافك لاتزودينها
كلهم جلسوا على الطاولة .. وبدوا يتعشون ..
بويوسف: والله كلفت على حالك ياسامي
سامي: الي يسمعك يشوفك كل يوم مطيحين عندنا هههه
نور : افا عليك ياعمي خلاص اجل يوميا اذا طلعت من الجامعه بجي عندك ..
سامي: والله شي طيب .. بس ماراح تطبيقين كلامك مجرد كلام ..هههه
نور : عمـــــــــــي

سارة : وعمآآآ ((بمزح))
نور :خالي شووفهآآ
نوار : بزراااااااان وربي
سارة : ماحد كلمك انتي ..
عبدالله : فشلتونآآ انتوا ..
فارس : ههههههههه والله خواتي نكتة ..


علي مازال بالبحر يتمشى : آآآآآآآه منك ياهم .. لمتى بتلاحقني .. لمتى
مسك جواله وقرأ الرسالة الي جات له وهو مصدوم ..

((فيني تعب مع برد والصوت مبحوح
ماهي صخونه, شوق الله وكيلك !))

المرسل : ........











انتهى البارت الثاني عشر

انتظروني بالبارت الثالث عشر

جنــــون
08-04-2011, 12:11 AM
(( البارث الثالث عشر))




علي مازال بالبحر يتمشى : آآآآآآآه منك ياهم .. لمتى بتلاحقني .. لمتى
مسك جواله وقرأ الرسالة الي جات له وهو مصدوم ..

((فيني تعب مع برد والصوت مبحوح
ماهي صخونه, شوق الله وكيلك !))




المرسل: سوسن<< الممرضه
علي أستغرب بينه وبين نفسه: سوسن!!
على اي اساس ترسل اوكي ممرضه وزميلة عمل بس ليه الرساله
آه ياقلبي ليتك ياسآرة انتي الي راسله هالكلام احبك ياسارة رغم العذاب الي أنا فيه احبك ياسارة آه منك يالحب


تركي رايق حده: حبيبي لاتخافين مابيصير الا الي تبين بس بلاها المحتآه الي مالاأمهآ داعي
أريام بارتباك: اشلون ماتبيني أخاف وانت موقايلي على وين رايحين؟
تركي ناظرها بحنيه وبصوت عالي مبتسم: يآآآي والله ماقدر على برائتك ودلعك ريمو خفي علي اشوي
اريام استحت وقلبها يدق: تركي تكفى قولي وين رايحين؟
تركي نزل من السيارة:انزلي يالله
اريام والخوف سيطر عليها: انزل هنآ
تركي بروقآن: ريمو يالله انزلي ولاترى اشيلك هههه
اريام بخوف: بنزل بس على شرط
تركي صنفت عنده يدخن طلع الزجآره وشغلهآ: انتي آمري تدللي
اريام عفست وجهه من شافت الزجاره: مآيصير شي من غير ارادتي
تركي أشر على عيونه: من عيوني انتي بآمان يااريام
نزلت معآه ودخلت معاه عالفندق وحجز لهم بالفندق واريام قلبها يدق وتركي الإبتسامه مافارقته أشر لها : يالله حبي نصعد
اريام الخوف بعيونهآ: طيب


بيت سامي بعد العشاء

بويوسف: ان شاء الله بالافراح يانسيب
سامي : تسلم يابويوسف
ام يوسف: في عرسك
سامي: خير ان شاء الله مع انك صدعتي راسي ههههه
فارس: هذا جزات امي ياخال
سامي: والله امزح
فارس: اشدعوة ادري هههه
رن جوال فارس: اهلين
علي:هلافيك
فارس قآم عنهم عشان يعرف يكلم على راحته: علي اشفيك؟
علي: متضايق
فارس: افآ ياخوي تضايق ورقمي بجوالك
علي: مدري احس نفسي ابي اجلس لحالي بس جا ببالي ادق عليك
فارس تكتف وتسند على جنب عالجدار: كلي لك اسمعك
سارة شكت ان علي الي جالس يكلم فارس بس كابرت ولاقامت ناحية فارس

سوسن بينهاوبين نفسها: ياربي ايش الي خلاني ارسل صحيح معجبه به بس مولدرجة ابين له ولاانسى ان خاطب ياربي سآمحنى ..

تركي مسترخي عالأريكة الي بقرب السرير من تحت مآد رجل ومثني الثانية ومرجع يد وراء ويد ماسك بها الزجاره ومسرح .. جلست اريام على طرف الأريكة بعد مانزلت شيلتهآ ماحس بها تركي الا يوم سحبت الزجآره منه وبدلع: ترضآهآ ادخن؟
تركي ابتسم لتصرفها وهولازال على وضعه سكت ونآظرهآ:.........
اريام لازالت ماسكة الزجاره وتناظر تركي وتهز الزجاره: هآ ماقلت لي أجرب؟
تركي عدل جلسته بيقرب منهآ بس اريام سبقته وقامت من على الأريكة وبدلع وابتسمت: لآ ياشيخ لاتلعب بنآر
تركي استانس على برائتها ودلعها بصوت رايق: ريمو ارمي الزجآرة وتعالي
اريام تناظر لزجارة بيدها: اشوي وتحرق ايدي ... ورمتهآ بعد ماطفتهآ
اريام التفتت على تركي بتروح لعنده بس اشهقت يوم شافته نزل ثوبه وضل ببدلته وسرواله تركي بخبث مبتسم: اسم الله عليك ليه هالشهقه
اريام بينها وبين نفسها : يااربي اشفيه هذا انهبل ..بس يالله عالاقل زين مانزل بدلته بعد..
تركي وهي يعلق ثووبه : اشفيك سااكتة ..
اريام بارتباك : لالا ..بس يعني شفتك قمت من مكانك فاخترعت يعني فكرتك بتخرعني >>>ترقعها
تركي بعدم تصديق : اهــــــــــــــــــــــــــــــــآآآ... آمممم تعالي ليه مبعدة ..
اريام وقلبها بيطلع من مكانه : هآآ ايه طيب .. راحت ووقفت مقابله تركي تركي جالس عالأريكة واريام واقفه مقابلته ..
تركي يناظرهآ ومبتسم وكآنه بياكلها : ليه وااقفه اجلسي جنبي ..
اريام تدلع ولاتبين له ضعفهآ : لآآآآ ياااشيخ انا مرتآآحة كذا ..
تركي دآآيخ على هالدلع وشكلهآآ وماحست اريام الا بلي سحبها من شيلتها الي حاطتها على رقبتها وطاحت عليه وثبتت اييدنها على كتوفه لانها خافت تطيح عالأرض وتركي مستانس عالوضع : قلت لك جلسي بس ماطاوعتيني تحملي وضعك الحين
اريام وعيونها منزلتها وتركي معلق عيونه في اريام : تركي فكني ..
تركي بخبث مبتسم ويلعب بشعرهآ : واذا قلت لك ماراح افكك ..؟
اريام بدلع : تركـــــــــــــــــــي
تركي ميت عليهآ : طوايف تركي ..
اريام ناظرته : ممكن تفكني .؟
تركي : لا



سارة : اشرايكم نطلع البحر احنا وعماتي وبيت عمي ..
عبدالله : والله شي حلوو انا عن نفسي ودي..
بويوسف : انا من زمآن كان نفسي بهالشي بس هذا الظروف صارت ضدنا وبعدها ملكة تركي وبعدها هذا سافر يوسف لما يجي يوسف ان شاء الله على خير نروح .
ام يوسف: عدل كلامك ..
نور : يالله خل نمشي جآآني النوم ..
سامي: لاااا ياشييييخة يو جيتي بيتي جاك النوم .
نور : لا والله خالي مو عن شي بس اليوم الاربعاء .. وجيت من الجامعه ومانمت ..
سامي : الظاهر يبي لك تكسير راس>>يمزح
نوار : صدقت ياخالي والله يبي لها تكسير راس عليها تعليقآآت مو صاحية
نور بلعآنه وتتكلم كلمة كلمة : نوييييير .. اقول .. ولا ..ماقول ..
نوار : قووووووووووووولي .. مايهمني والله
نور تضبط جلستها >>تتربع عالكنبه وتعدل شعرها : أحم أحم .. انا اوريك ..
سامي ماسك ضحكته .. والكل يناظر نور مبتسم : .......
نور تطرب : بدر يابدر .. هلا .. وينك يابدر .. عآآشو
سارة ميته ضحك :هههههههههههههههههه
اروى ماسكة ضحكتها عنها تستحتي :.........
نوار وقفت :وربي سخييييييييفة .. الله يعين الي بياخذك ..
نور نفس الحن تطري: يحمد ربه الي بياخذني ... عبدالله يساعدهآآ .: ترآآآ تن .. ويصفق بيدينه :هلا هلا عآآشو لايوقف لايوقف
ام يوسف ضحكت على جنون عيالها: والله العظيم مجانين
فارس دمعت عيونه من الضحك : والله العظيم انكم فــله حد الدعسة ..
بويوسف : يالله قوموا مشينآآ ..
سامي : هيييي تو الناس .. ماشبعت منكم والله
سارة : لا خالي مرة ثانيه وراك قضاياك ومدري وشو اهلي انت بلشت روحك فيهم هههه
سامي : طموحي يابنت اختي .. واتحمله بكل مايجيني منه ..
سار ة: ماقدر اقول شي صيختنيييي ..

الكل طلع بعد ماسلموا على سامي وابراهيم وجراح لازالوا يراقبون ..

جراح : عمي طلعوآ
ابراهيم: ايه ايه شفتهم ..


سارة : مدري دقيت ومالا صوت ..
نور : ياالله مدري وين ذلف هالجوال ..
فارس : يرحم أمك عطلتيني ابوي مشى واحنا لساتنا وواقفين بروح انام ماكل هوى من النوم ..
سامي : ههه جوال نور نسته هنآآ اطلعه لكم الحين ..
سارة : لالا خالي اهي تجي تاخذه .. يالله روحي اخذيه زين ماتنسين عمرك ..
نور : طيب طيب ..
انزلت نور عشان تدخل تجيب الجوال من خالها ..

سارة : بذمتك سو فيها مغلب وخذ دوره ههههه عشان تطلع وماتشوفنآ
نوار: ايه خلها تذوق اشوي مغالب زي مانذوق منها تعليقآت
فارس : والله بتجن لو اسويه فيها
سارة :يالله بسرعه قبل لاتطلع ..

نور : مشكور خالي يالله مع السلامة ..
سامي: الله يسلمك ..

طلعت نور تمشي وتطالع بجوالها وتحوورف فيه .. وصلت عند الباب الخارجي استغربت انها ماشافت سيارة فارس: وينه هذا .. ماتاأخرت عشان يمشي عني ..
ياربي شسوي الحين .. خليني ادق الجرس على خالي ..

ابراهيم : شفت البنت الي توهآآ طالعة ..
جراح: ايه شفتها ..
ابراهيم : روح كأنك واحد تعرف سامي وسو نفسك بتدق جرس الباب ..
جراح : ان شاء الله عمي ..
ابراهيم : والباقي علي خلاص ..

نور : هذا بيت خالي انت مين .؟
جراح : لا انا اعرف سامي وجاي ابغاه بشغلة ضرورية ..
ابراهيم نزل من السيارة وقرب يم البيت نور قلبها طاح يو شافت رجلييين وهي لحالها بينها وبين نفسها : ياربي قلبي يعورني شسوي مو قادرة ادق على احد..
ابراهيم مانزل عيون من على نور : مو هذا بيت المحامي سامي ..
نور : ........



سارة : شكلها مطولة عند خالي ماطلعت ولا كان شفته دقت لو طلعت
نوار : ايه والله
اروى : حرام عليكم والله تلاقون جوالها يمكن مافي شحن ولا ماعندها رصيد ..
فارس اثر عليه كلام اروى: اقول بروح لها بعد مطاوعكم .. قال مغلب قال ..


نور : اتركني ياوقح ..
ابراهيم: جراح روح على السيارة خلاص انا بتصرف
جراح راح على السيارة على طول وعشق بسيارة بكل قوته ومشى ..
فارس توى وصل عند الباب الا شاف الي يركب اخته السيارة : وخر عني ياوااااااطي ياحقير .. تركني
فارس نزل مسرع وواصل حده من تصرف ابراهيم الي هم اساسا مايدرون من يكون هو وراح لعنده وعلى طول ضربه بكس : ياواطي رجل وشكبرك وتسوي كذا يانذل ..
سارة ونوار واروى خاافوا : ياربي لازوم ادق على خالي والي فيها فيها
نوار : بسرعه شتنتظرين ..
سارة دقت على خالها وعلمته بلي يصير : طيب انا طالع ..
طلع سامي وشاف الخنقة الي قايمة بين فارس وابراهيم على طول راح ومسك عمه من ثوبه : شوف انا ماتجرأت بيوم من الايام ومديت يدي عليك بالاسم انك عمي
ورص عليها : بالااااااسم حط تحتها مليون خط .. كل شي تقاضيت عنه الا انك تقرب من اعيال اختي لااا ماسمح لك ياوو.... ماكمل ..
فارس فاتح عيونه عالآآخر بينه وبي نفسه: عم امي ....!!!!!!
نور فلتت وعلى طول راحت وراء اخوها فارس وبكت بكي مو طبيعي اول مرة يصير لها هالموقف ماتنلام فارس ركبها السيارة وخواتاه طبطبوا عليها
وهدوآى اعصابها وحالتها الي يرثى عيلها ..
ابراهيم : انت وولد اختك دواكم عندي
سامي : شووف بيع ماني ابايع .. واذا قربت لاولاد او بنات اختي تحمل الي يجيك بينآآ مراكز الشرطة والمحاكم وراح ارفع عليك قضية اعتداء على بنت اختي
ابراهيم فلت من سامي وركب سيارته وعلى طول رااح ..

فارس : علمني كل شي ..
سامي علمه كل السالفة من اولها لآآخرهآآ ..
فارس منصدم : ولييييييييييييه ماخبرتنا ياخالي .؟
سامي : مووقت العتب روح ووصل خواتك .. انا الحين بفكر وشو بسووي ..
فارس : ان شاء الله عمي اخليك انا .. مو ناقص تطلع لي مصيبة ثانيه بعد .. مع السلامة
سامي : مع السلامة



اريام : لآآ تركي تكفى والله مااقدر
تركي رايق حد الدعسة: اريام انا زوجك حلال عليك يعني عادي .. لو نزلتي عباتك .. طيب عطيني سبب مقنع ليه مابتنزلين عباتك .؟
اريام مستحية :آمممم .....آمممم ..آممممم
تركي مبتسم : من هــ الــ آمممممم .. اكيد شي تستحين منه ..
اريام استحت اكثر واكثر : تركيييييي
تركي : هممممممم
اريام: انا ماراح انزل عباتي وبس
تركي شد بكلامه اشوي: نزلي عباتك يااريام برضاك احسن ماانا انزلها .. طيب .؟
اريام خافت من كلامه وببرائه: طيب ان شاء الله ..نزلت اريام عباتها اثناء ماهي تنزلها تركي مارفع عينه عنها طبعا كانت لابسه تنورة جينز قصيره فوق الركبة بشووي
وبدي ابيض كآت..
تركي يفحصها بنظراته واريا منزلة راسها وودهآ تقول لتركي لاتناظرني تركي بخبث نزل بدلته واسترخى على بطنه : ريمو دلكي ظهري
اريام بينها وبين نفسها : ياذا هالظهر الي كل مرة بيتفحصني بيقولي دلكي ظهري ..
تركي : اريااااااااااااام
اريام : طيب جيييت .. دلكت ظهره والهدوء عم بينهم ولازالت تدلكه جالسة تفكر بشي تسولف معاه فيه: اممممم اقول تركي ..
تركي مكييف عالاخر : حياة تركي قولي ..
اريام : تسلم حبيبي ..
تركي : الله يسلمك روحي .. كملي
اريام: اممم وشو الشي الي خلاك تحجز بالفندق .؟
تركي راايق: انتي ..
اريام استغربت : طيب يعني بتنام هنا.؟
تركي باستهزاء : لا بصور فيه
اريام تنرفزت انه تطنز عليها: تركيييييي اتكلم جد مو تطنز علي
تركي ضحك : هههههههه يعني اشرايك حاجز بفندق .. ليه .؟ غير ان بننآآم فيه ..
اريام خاافت من كلامه وقامت من عنده ووقفت وعطته ظهرها : لا ياااااشيخ انا مابنام .. نام انت ..
تركي قام وعدل جلسته وناظرها وماحست به الا يوم حضنها من وراها ودفن راسه برقبتها تحس كأن احد كاب عليها ماي بااارد ولفت للجهة الثانيه :......
تركي بصوت رايق: حبيبي لاتخافين بنام هنا بس مابيصير الي انتي خايفه منه
اريام حاولت تفلت منه بس ماقدرت : ممكن تتركني عشان اعرف اتكلم معك.؟
تركي على وضعه ولف راسها تجاهه : قلبي كذا انا مرتااح واعرف اتكلم اسمعك قولي ..؟
اريام سلمت امرهآآ لله : طيب حتى لو ماسويت شي على قولتك او الي انا مابيه يصير الحين انا مااابي انام بجنبك الا بعد حفل زوااجي ..
تركي لفها مقابله واريام منزلة رااسها وهو يناظرها ويد لفها على رقبتها ويد يلعب بشعرهآآ : ريمو عيوني .. ليه تستحين بقوة .. اوكي قلنا حيا بس مو لدرجه هذي ..
ورفع راسها بسبباته : ارفعي راسك انا زوجك ومابينا حيا
اريام انبح صوتها : تركي قدرني اشوي انا ماقدر على كذا والله استحي ..

>>>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:12 AM
فارس وصل البيت وعلم امه وابوه كل السآلفه وانصدموا من الي سمعوه بويوسف وام يوسف ناظروا ببعض:يمه يبه اشفيكم
بويوسف: لآ ولاشي بس هذا تسمعين يام يوسف تصرف الي ينقآل عمك لبنتي راح يدفع الثمن غالي
ام يوسف: انا تعبت خلاص الي يريحك سوه

اروى: علي مانمت؟
علي:لآ بنام بعد اشوي
اروى: اوك انا بصعد انام تعبانة
تصبح على خير
علي: تلاقين خير
بينه وبين نفسه: غريبه تركي ماشرف.... وتنهد: آيييه هنيآلك ياتركي عآيش حياتك مع الي تحبهآ...

تركي مسترخي عالسرير ماد رجل وثاني الثانية ويده وراء راسه واريام منسدحة عالأريكه وغفت عينهآ تركي تملل من وضعه وراح وجلس على طرف الأريكه
وظل يناظر اريام وعاجبه وضعها منسدحه ولامه نفسها وواضعه يدينها بشكل عكسي كأنها تحمي نفسها تركي رفع شعرهآمن على اكتافها ورجعه وراء كتفها
وظل يلاطف خدها وجبينها ووجههآ حست عليه اريام وفتحت عيونهآ اشوي اشوي وبعدها استوعبت انها بالفندق فتحت عيونهآ بسرعه وعدلت جلستها بصوتها المبحوح:تركي تكفى لاتسوي لي شي
تركي ابتسم كان يطمنها: لاتخافين والله مابسوي لك شي بس لا تحرميني من رآحتي معاك
اريام لمت رجولها لبطنها وحطت راسهآ توها تستوعب ان الانارات خافته وضلت تناظر حولين المكان وبعدهآ ناظرت تركي وعقدت حواجبهآ وبعدها نزلت راسها على ركبهآ تركي قرب منها
اكثر ومسح على شعرهآ : اريام مو لهدرجة عـآد .. ومسكها من يدهآ : طيب قومي ننآآم..
اريام رفعت راسهآ : لا انا بنام عالاريكة خلاص .. انت روح على السرير .
تركي ابتسم لبرائتها وخوفها : آممم طيب خلاص ..بخبث : طيب من وين لك غطآ ..
اريام : عبايتي ..
تركي : طيب خلاص انتي نامي .. وانا لحد مايجيني النوم انام ..
اريام خافت : لالا انا بعد بظل معاك مابنآم ..
تركي ابتسم على حركآتها : طيب انا بنآم
اريام : انا مابنآم ..
تركي :ابد ..؟
اريام ورفعت راسها بنفي : ابد ..
تركي طلب من اريام تعدل جلستها ومدد رجوله عالاريكة وحط راسه بحضن اريام وعم الهدوء بينهم :........
اريام بدت تلعب بشعره وهو عآجبه الوضع :.......



نور : هالواطي .. يتجرا علي انا اعلمه
نوار: هدي وتركي الموضوع على خالي وتشوفين شنو راح يصير
نور : انا مايشفى غليلي الا اذا شفتهم يعاقبونه على الي سواه فيني ..
نوار : لان حقير ..



سارة بغرفتها وعقليها يودي ويجيب وتلعب بجوالها : ياربي .. اشفيني انا .. لهدرجة بالي مشغول عليه وليه استغرب لاانسى بان هو حبي
هو الي ضحييت بكثييير عشآآنه والله أحبه احبه ياناس ... طيب ياسارة خلاص لهنآ وبس ..
يكفي العذاب الي عايش فيه علي بسببي .. انا راح اقولهم ان موافقه لو الملكة تكون اسبوع الجاي كون اني مو مرتبطة واقدر اجهز حالي .. بس المشكلة يوسف
مسافر ..آآه هنياالك يااريام .. ليتني مثلك .. الحين واكون بقرب علي بس غلطتي واتحملها .. مسكت جوالها مرة ثاتيه



علي بغرفته :ويكتب بجواله .. آآه منك ياذا النوم ليه مجافيني .... يكفي حبي الي أهوآآه معيشني بنار الاشواق
وبيكمل كتابة الا رن جواله برسالة ((حبيبي كل مافيني من احساس الغرام يميل
مثل غصنٍ ثنته الريح ومال ومال واتعبني
تخور الذاكره واشبك حروف اسمك مع التبجيل
واتمتم في حروف اسمك حبيبي لا تعذبني
واحس بصدق نبضاتك قريبه من خفوقي حيل
واليا منها اختفت نبضه من النبضات ترعبني))

المرسل : احساسي ..

علي يحس نفسه مستغرب ونفس الوقت فرحان : آآآه ياسارة مدري هو تعبريني ولامجرد طريت على البال .. ولانزوى ..
طيب خلني ارسل لها

((لوبيدي لأخليك مرتاح
وأعطيك راحتي وأزيدك عليها
وتصبح حياتك كلها أفراح بأفراح
وأرسم لك البسمه واحسسك فيها
وأعطيك لأبواب المقابيل مفتاح
وتمشي لك الدنيا على ماتبيها))

المرسل : علي ..

سارة ابتسمت بقوة وحضنت الجوال: اااه احبك والله احبك وماعدت اقدر على بعدك .. اممم خلني اغير اسمه .. وغيرت اسمه ..


(( احبك


تبي غيرها كلمه القلب ينطقها))

المرسل : أحساسي ..

علي ابتسم : ابيك انتي ياسارة انتي انتي ..

(( ابيك انتي ))
المرسل : حبي ..

سارة : فديت قلبك ياعمري ..

(( تصبح على خير بنآآم الحين ))
المرسل : احساسي

(( تلاقين خير روحي .. انتبهي لحالك .. أحبك ))
المرسل : حبي ..

سارة ابتسمت وحطت الجوال على الكومدينو ونآآمت ..

اريام غرقت بنومتها وتركي لازال على وضعه ولا نآآم بس تظاهر قدام اريام انه نآآم .. تركي قام من حضنها وحملها بين يدينه من بعد ماتأكد
من ثثقل نومتهآ واريام بساااااااابع نووومه ومو حآسه وحطها على السرير وغطآآها بديبااج وهو راح انسدح على السرير بالجهة الثانيه وتتكأ على يده وهو منسدح على جنب وراسه على يده الي متكي عليها
ويناظرهآآ وهآآآيم بجمالها ...بعدهآآ قرب منهآآ وحط رااسهآ على ذرااعه الي مده بدل المخدة ويده الثانيه حطها على وجههآ ويلعب باصابعها على وجههآآ وبوسهآآ وبينه وبين نفسه : اشفيني انا نسيت نفسي
يعني الحين انا سويت كذا وهذا مابعد نعلن زوآجنا صحيح ملكنآآ بس المفروض ماسوي معهآ كذا .. اوووه اشفيني انا قمت اهووجس .. خليني انام قبل لايصير شي اعظم .>>بل بل

نآآم واريام على ذرااعه متوسدة ولف ايده الثانيه على رقبتهآ ونآآم ...



في صبـــــــــــــــــــــــآح اليوم الثاني ..
حور ويوسف بالفندق في فرنسآآ ..
حور : يوسف حبيبي قوم ماصارت نوم ..
يوسف: تو خير خليني نايم تكفييين ..
حور وراحت تلعب بشعره : بسسس يالله .. قوم بلا كسل .. تكفى قوم ..
يوسف جلس : هآآ هذا جلست وشو تغير يعني ..
حور وتلعب باصابعها: يعني انا طفشآآنه وابي احد يسولف معااي ..
يوسف ابتسم وقرب منهآ ومسح على شعرهآآ : طيب خلاص روحي جهزي عشآآن نطلع نتمشآآ ..
حور تأشر على عيونهأ : من عيوني ..



اريام صحت من النوم وحست كأن في أحد انفاسه قريبة منهآ وفتحت عيونهآ ببطئ ..وبعدهآ يوم حست بقرب تركي لها فتحت عيونهآ بسرعه رفعت يده وقآمت عنه وعلى طول الحمام (( الله يكرمكم))
وغسلت وجهه وضبطت شعرهآ وتبي تحسس تركي بانها عادية مع انها تنرفزت من تصرفه فكرت انها تصحيه بس ترددت ولا صحته..



(( صباح الشوق والبسمة الندية .. صباح الورد لأغلى أنسية))
المرسل : حبي..

سارة لساتها صاحية من النوم ابتسمت : احبك ياعلي ..
(( أحبك))
المرسل : احساسي ..

علي تهبل مبتسم : يالبى روحك ياسارة .. فديت حبك انا ..

اريام شافت تركي تأخر ماصحى .. رآحت لعنده وجلست على طرف السرير .. واحتارت كيف تصحيه : آممم تركي .. تركي
تركي : همممم
اريام : قوم تركي .. الساعه 8 ونص ..
تركي : بدري خليني انام ..
اريام:وشو بدري تركي انا تأخرت على امي اهلك امي شنو بيقولون قوم تركي تكفى ..
تركي انسدح على ظهره وفتح عيونه ومدد ايدينه وبعدها نااظر اريام وابتسم بخبث : والله حليااانه اريام ..
اريام تضيع السالفه : تركي بلييز قوم تأخرت على امي
تركي : دقت عليك هي ..
اريام : لا بس يمكن تحاتي لازم تدق
تركي : ايه لازم تدق ولا دقت علي ..
اريام :........
تركي بخبث: ريموو
اريام ناظرته كأن تقوله نعم :.......
تركي مد يده لها : قربي اشووي ..
اريام ناظرته متعجبه وفتحت عيونه عالآآخر :...........






انتظروني بالبارت القاد م..

جنــــون
08-04-2011, 12:12 AM
((البارت الرابع عشر))


اريام : لا بس يمكن تحاتي لازم تدق..؟؟
تركي : ايه لازم تدق ..ولا دقت علي ..
اريام :........
تركي بخبث: ريموو
اريام ناظرته كأن تقوله نعم :.......
تركي مد يده لها : قربي اشووي ..
اريام ناظرته متعجبه وفتحت عيونه عالآآخر :...........
تركي ولازال على وضعه : اشفيك..انا قلت شي غلط ..
اريام نزلت راسهآ وسكتت :.......
تركي عدل جلسته وقرب لعندهآ ومسح على شعرهآ:ريمو حبيبتي اشفيك.؟
اريام برجآ: تركي تكفى ودني البيت ..
تركي انكسر خاطره: طيب طيب بس اقوم اغسل وجهي والبس واوديك جهزي على بال ماخلص..
اريام :ان شاء الله





ام يوسف فرحانه :تتكلم جد

فارس ويتربع عالكنبة :وابو الجد يمة بس هآ انتظر علي اختارهآ
ام يوسف: ايه الي تبيه يصير .. بس هآ لاتتأخر
سارة :صبااحووو
فارس وام يوسف:صباح الخير ..
سارة:باين عندكم كلام ..
ام يوسف: ايه تعالي وسمعي
سارة:وهذا جلسة يالله عطونا ماعندكم
فارس :أحم أحم طبعا ناويت اخطب ..
سارة ابتسمت:وااو شي طيب وأخيراا
فارس بينه وبين نفسه : صج ياسارة خطيرة هذا تدرين انتي وتتظاهرين بالغباء
سارة:وين مسرحييين الجيراان هههه
فارس يبي يجننهآ :مسرح بــ علي ولد عمي ههههه
سارة تتريق:أحلف عااد .؟
ام يوسف: اقول فارس اعتبره مجرد راي ..
فارس: سمي يالغاليه آآمري
ام يوسف :سم الله عدوك .. ابصراحه انا نفسي بآروى بنت عمك
فارس :آممم يمه اروى مثل اختي بضبط هي واريام ماعمري فكرت بهالشعور تجاههم ..
سارة : يمة لجين شحليلها ..
ام يوسف: عندك لجين بعد .؟
فارس :مامي بلييز خليني افكر ((وابتسم))





تركي : يالله قومي ..
اريام وهي تلف شيلتهآ : أن شاء الله
تركي وقف عند الباب قبل لايفتحه لف على اريام واريا تناظره وهو يناظرهآ اريام ماحست الا تركي حااضنهآ وهي استسلمت ماقدرت تسوي شي ..
وبعدهآ عنه وطلعوا ونزلوا تحت وراحو لعند السيارة وركبوا ..

تركي : اريام.
اريام :هممم
تركي: ماضايقتك.؟
اريام: لا وليه تضايقني.؟
تركي لا يعني يمكن تصرفت تصرف او شي وماعجبك ..
اريام عشان ماتحسسه بشي او تأنبه : حبيبي احنا لبعض ..
تركي ابتسم لها : تسلمين ..
اريام :الله يسلمك ..
حرك تركي من جنب الفندق ..: اريام..
اريام : حياتها ..
تركي :الله يطول بعمرك حبي .. ترى الزواج راح يكون بعد شهر ونص ..
اريام التفتت عليه بسرعه : لااااا تركي ..
تركي ناظرها:وشو الي لا ..؟


أريام: يعني تو خير
تركي: اي تو خير ؟؟
أريام وتحرك ايدينهآ: اقصد لك يعني لسآ ماجهزت مارحت السوق ولاشي وانا ناوية اجهز مع سارة متفقين
تركي دق بريك واريام حطت ايدينها على وجهه وصرخت: آآآه
تركي كاتم ضحكته على شكلهآ بس مابين لها وبجدية وهو متكي: ماصار شي ارفعي راسك بس كلامك نرفزني ودقيت بريك تعالي آنسه لايكون حاطه ببالك ان زواجك مع سارة؟
أريام ارفعت يدينها من على وجهها وناظرته: أجل؟
تركي ضل ينآظرها فجآه عشق بكل قوته واريام شهقت: تركي تكفى لاتسرع اشوي اشوي والله صرت اخاف اركب معاك
تركي من غير لاينآظرها: الزواج باذن الله راح يتم مثل ماأنا حددت وهذا خبرتك جهزي نفسك يعني طيب واذا ماجهزتي حالك راح اخذك ونسافر طيب؟
يعني مافي حفلة زواج.
اريام انصدمت من كلامه بينها وبين نفسها: حشا موتركي الي من اشوي
وصلت اريام عند بيتهم: ماراح تنزل لامي تسلم عليها
تركي طلع الزجاره وشغلها تنرفزت اريام بس مابينت له تركي هو ينآظرها بنص عين ويدخن: ضروري يعني
اريام: انت ادرى
تركي من دون لايناظرها: وقث ثاني ماني بفاضي الحين
اريام انقهرت منه: حياك بأي وقت مع السلامه
تركي: سلام


بدر: يبه يمه
مريم وناصر: نعم
بدر: ابي املك هالأسبوع
ناصر: الليله اكلم بويوسف ويشوف اذا يناسبهم
لجين: لاتنسون يوسف مسافر
خالد: عادي يملك يعني وجوده بيزيد شي ولابينقص شي
مريم: موعن ياخلود بس هذي اخته ولازم يكون موجود
ناصر: خلاص يصير خير انا بكلم بويوسف ونسمع رآيه
لجين: لاتعصب يبه بس عندي اقتراح
ناصر ابتسم : اسمعك
لجين: ليه مايملك بدر في نفس الليله الي يملك فيهآ علي وتصير الفرحة فرحتين
مريم: والله عدل كلامك
شقلت يابدر؟
بدر: خلاص ماعندي اي مشكله وبالمره يكون يوسف موجود وتكون الفرحة فرحتين
ناصر: خلاص اجل راح اكلم بويوسف واخبره


حورويوسف بالحديقة ((في باريس)) يتمشون: اقول حور
حور: اسمعك
يوسف: لوأموت وشو
قاطعته حور بنظرتها: يوسف الله يخليك لاتجيب طآري الموت يومي قبل يومك
يوسف ناظرها واكتفى ببتاسمه
حور: يوسف لاتزعل بس والله ماتخيل حيآتي بدونك
يوسف لف يده على اكتافها: لاتخافين عمري مازعلت يالله خلينا نستانس


بوتركي: حور مادقت على واحد فيكم؟
تركي: انا مادقت علي أبد
علي: ولاأنا لايكون فيهم شي؟
بوتركي:ان شاء الله مافيهم الا الخير يمكن ماجا على بالهم او نسوا نفسهم
تركي سرح وابتسم لان تذكر كلمه اريام( نسينآ انفسنا)
علي رش عليه اشوية ماي: مسرح هآآ؟
تركي انتفض وشهق: يابن الذين انا اعلمك ههه
وقام تركي يلاحق علي وعلي يهرب منه وكل واحد يضحك عالثاني : لاتحاول ماراح اتصيدني
تركي وغفل علي وامسكه من تي شيرته: لاتتحداني هههاي
علي ويمسح على شعر تركي : تركي انت طيب وشحليلك وحبوب بس تركني ..>> يدلعه عشان يتركه خخخ
تركي بخبث :هههههه يييييي تراشيني جالس بزر انا ..؟
علي : لا موعن .. بس يعني امدحك يعني ذاك ذاك .. >> يرقعها
تركي يستهبل: ايه وشو ذاك الي ذاك ابي افهمهآآ انا غبي مافهمت ..
علي جآت له رساله على جواله تركي بلعآآنه ترك علي وراح للجوال على طول : هآآ اقرأ الرسالة ومشيها لك رشة الماي ..؟ اختار..
علي: لا ياشيخ عطني الجوال سو الي تبيه بس لاتفتح الرساله ..
تركي : بس أنا ابغآآ اقرآآها مابي اضربك ههههه
علي :تركي عن العآآآآنهـ وعطني الجوال .
تركي : القف ..
علي لقف الجوال وفتح الرسالة : (( أشتقت لروؤية عينآك .. اشتقت اليك .. اشتقت لك انت انت انت )) المرسل: احساسي ..
علي سرح برساله وضل يناظر فيها وكأن مومصدق الي قاعد يشوفه :......
تركي ::آوووه بوشباب طايح قز واحنا ماندري ..
علي ناظره مبتسم : اقول بلا ماتسكت .. ياربي منك ومن تعاليقك .
تركي قرب من علي :صحيح علي بقولك شي ..
علي صدق: قوول ..
تركي يسدح علي على الارض على بطنه ورجع ايدينه عالوراء : تركي يالدفش فكني (( وهو يضحك))
تركي : ترشني بالمااي يالدخس هآآ ..؟
علي وهو يضحك وبالموت يتنفس : هههه والله انك مو سهل تركني .. وماعيدها تووبه ..
تركي وهو يضحك :بفكك بس اقرأ الرسالة قبل..
علي :لا ياشيخ ماتقرآآها..
تركي :انا ملزم اقراها..
علي :اطلب مني اي شي الا انك تقرأ الرسالة ..
تركي: بعد انا استئذنك الجوال هذا هو يمي .. >>بعد ماطاح عالارض الجوال صار قريب من تركي ..
علي : تكفى ترووك لاتقرآها ..
تركي :وليه فيها شي .؟
علي :موعن بس والله ماحب احد يقرأ اشياء خاصة فيني
تركي بخبث: خاااااصه هآآ .. ياعين عالخااااص ماقدر انا ..
علي : ههههههه والله انك شيين ..
تركي : أووه احساسي ومشتاقة .. الحين عرفت سر ابتسامتك ههههه..تركي فك علي ... وعلي جالس يهمز ايدينه ويتوجع :آآآخ دفش وربي دفش الله يعين اريام عليك
وبعدين لقااافة تقرأ شي مولك .. عطني الجوال ..
تركي : ههههه امسك زييين..







بويوسف : هلا بوبدر حي الله من جآآآنا ..
بوبدر : الله يحيك .. بغيتك بشغلة . وقلت مرة واحدة امرك الشركة منها نسلم عليك منها اكلمك بالموضوع ..
بويوسف : نورت .. آآمر ..؟
بوبدر:بدر يبي يملك ..
بويوسف: طيب ..
بوبدر: يعني يبي يملك مع علي في ليلة ..
بويوسف : والله هذا الساعه المباركة .. وحياكم باي وقت حتى لو بعد شهر البنت بنتكم يابوبدر ..
بوبد: تسلم يابويوسف اصييل ..
بويوسف: من طيبك يابوبدر ..



فارس في غرفته بينه وبين نفسه: ايه وشغيها اروى .. وليه اعتبرها مثل اختي وحتى لو اعتبرها وتزوجتها بعدين اكيد راح تتغير مشاعري تجهاهها
وماراح الاقي احسن منها اخلاق وادب .. بغض النظر عن الجمال .. طيب ليه ماتكون لجين .. لالالا لجين متفتحه بقوة يعني فيها جرئة .. انا ابي البنت خجولة
مابيها مثل لجين .. فيها حيآآ بس مو مثل حيا اروى .. والله واحترت يافارس ..

انطق الباب : مييين.؟
سارة: انااا
فارس عدل جلسته: دخلي سارة ..
سارة : اووه ..الظاهر قطعت عليك حبل افكارك ..
فارس ابتسم : اشدعووة .. وضرب على السرير بالخفيف : جلسي ..
سارة جلست : امممم .. وشو تفكر فيه ..
فارس: اممم انتي وشو تتوقعين..؟
سارة : اكيد بموضوع خطبتك ..
فارس : ايه صح عليك
سارة : فارس بسئلك وشو الي خلاك تفكر بالخطبه .. برغم اذا قلنا لك كل تقول تو الناس ..
فارس : مدري حن قلبي يوم شفت تركي علي بدر .. وقلت لازم انا افرح امي بعد حتى لو ماحن قلبي امي من زمان تسترجي هاللحظة ..
سارة : طيب من تفكر تخطبها ..
فارس بعد تفكير : الا سارة انتوا بالجامعه وخواتك نعرفون بنات بنفس مستوى اخلاقكم وادبكم .؟
سارة : امممم هو فيه ابصراحه واحسن بعد ..
فارس ابتسم: لا ماظن عاد في احسن
سارة : لان احنا خواتك وعايش معنا والله صدقني لو تجي وتقوةلي في شباب احسن من اخلاقي بقولك ماظن فيه احسن منك تدري ليه.. لانك اخوي .. وانا حكمت عليك بحكم انك اخوي
وعايشه معاك .. فهذا انت الحين حكمت علينا ان مافي احسن منا لان احنا خوااتك وعايشين معاك ..
فارس : صح كلامك .. طيب كملي ..
سارة: هو فيه صرااحه .. بس ماحس يصلحون لك
فارس : ليه ..؟
سارة : موعن بس انا حاطة ببالي انك تخطب اروى .. واذا تبي من بنات الجامعه من عنوني انا اعرف بنات رووعه بس مدري قلبي حاان على اروى
فارس : حبيبتي سارة انا مابي اخطب اروى بحكم كلامك لان زواجي منها راح يكون شفقة ..
سارة : لا فارس لاتفهمني غلط بس مدري شلون طلع مني هالكلام ..
فارس : خلاص انا بفكر وبشوف وعلى فكره انا فكرت باروى ولجين قبل لاتدخلين علي .. فــ بفكر من جديد وبعيد النظر بغض النظر عن كلامك تجاه اروى..



نور : ايه نوار لازم العصر نروح السوق ماحس بيمدينا اذا بكرة بنسوويه ..
نوار : طيب من بيودينا
نور: عبدالله ... تكفين والله موحلوة يمر عيد الام ولا سوينا شي ..
نوار: لجين رااحت ..؟
نور : ايه راحت وشرت هدية لامها وخلصتها .. واتفقت مع بدوور وخلوود ..
نوار : واااو احسن منآآ خلاص انا بروح العصر معاك ونقول لسارة ..
نور ابتسمت: صــــــــآر..



عبدالله واقف بجنب باب غرفته ومتسند عالجنب ومتكتف: خير امروآآآ ..
نور :شوف بقولك بس يضل بينآآ ..
وعلموه نور ونوار كل شي عن عيد الأم وشلون بيسوونه وان لازم يوديهم السوق عشان يهيئون حالهم
وراحوا علموا سارة وفارس .. ووافقوا الكل عالفكرة ..

لجين : ايه انت كأنك تبي امي بموضوع صرفهآ تكفى عشان نعرف نرتب امورنا
بدر: لاحوووول سويتي لنا سالفة بــمفجآتك .
خالد : ههههههههههههههه لا وانت وين معاها مطاوعها يعني
بدر: اسكت وي خشتك
لجين :بسررررررعه

بدر: انزيييييييييييين ..

بدر راح لأمه : يمة ابيك تعالي بغرفتي ..
ام بدر: خير ان شاء الله جااية ..

خالد صافر للجين علامة ان امها دخلت غرفة بدر بهمس : يالله بسرعه ..
لجين تسلل وهي تمشي كآنها حرامي خخ : طيب طيب ..
نزلت مع خالد ورتبوا كل شي بالحديقة وزينوا الحديقة بالبالونات والمسبح بالورد والطاولة حطوا عليها الكيكه وشمووع والعصااير والشوك والسكاكين والملاعق والمكسرات بس هدااياتهم حطوها
وراء الحديقة عشآن يفاجئون امهم اكثر ..



نور ونوار وسارة وفارس وعبدالله بالمارينآ مول (( غسان النمر )) ^_^ .. محتارين شنو ياخذون لأمهم ..

سارة : آمممم .. فارس شراايك بالساعه هذي .. نآآيس مرة ..
فارس :آممم حلوة بس ترى عيني عليها وسااكت يعني انا راح اخذهآآ..
سارة ابتسمت : انا وانت وااحد عادي ..
فارس : خلاص انا راح اخذهآ شوفي لك شي ثاني ..
سارة ابتسمت:اوكي ..
نور : فارس بسرعه انا ونوار وعبدالله ماشرينا شي ..
فارس لف عليها وناظرها بنص عين : انتظري اشوي مافيك صبر..
نور :طيب ..
فارس:لوسمحت نبغآ هذي الساعه ((ساعة ذهب شكلها مرة رووعه))
راعي المحل : طيب..
فارس : طيب كم تحسبها لي ..؟
راعي المحل ابتسم : والله احسبها لك 3500 ريال
فارس بينه وبين نفسه مبتسم :ماتغلى عليك يالغاليه تستاهلين اكثر .. للراعي المحل :خلاص ضبطهآ لي لانها هدية ..
سارة: فارس شوف الخاتم رووعه وناعم..
فارس : ايه حلو خذيه .. تموتين عالفضة ياسارة
سارة ابتسمت : شسوي بعد احبه
فارس : طلع لنا هذا الخاتم ..
راعي المحل: ان شاء الله ..
سارة : نور حلو صح ..
نور ونوار :ايه والله يجننن
سارة :اوكي باخذه لماما ..خلاص فارس بااخذه
فارس : طيب وهذا ..؟
راعي المحل : بــ 650 ..
فارس : خلاص نبغآآه ..
حاسب فارس صاحب المحل وبعدهآ طلعوا ..
نور ونوار وعبدالله احتاروا وشو يهدون امهم .. طبعآ عبدالله جآ بباله يشتري بروآز فخم ويحط فيه الصورة الي وهو صغير بحضن امه وشرآآه ..
نور دخلت محل السنان وشرت مجموعة عطور ماركة لأمها وشرت صندوق مرة رووعه عشان تحطه فيه وتنثر الورد عليه وتغلفه بطريقة روووعه ..
نوار أحتتاااارت شنو تشتري .. وأخيرا طلبت من عبدالله يوديهآ االراشد .. يمكن تلاقي شي هناك يعجبها وتهديه امها ..
طبعا عبدالله مارفض لها طلب قبل لايوصلون للسيارة سارة اعجبتها بلوزوة في السواني دخلت شرتهآآ ونوار عصبت :بتأخرونآآ انتوا يالله
سارة :بلاك انتي بس بشتر هالبلوزة اعجبتني ..
نوار : مووقتك كلش ..

شرت سارة البلوزوة وحاسبت وطلعوآ وراحوا عند السايرة وراحوا الراشد ..
ونزلوا عشان يساعدون نوار باختيارها دخلت محل guess وشافت شنطة رووعه ماركة .. :عبدالله حلوة .؟
عبدالله: ايه حلوة خلصينا قبل لايئذن المغرب ..
فارس: والله رووعه يالله .. نوار
نوار : ان شاء الله .. خلاص باخذها
نوار مكشرة وهم طالعين للسيارة ..
سارة : اشفيك نوار .؟
نوار: مدري احس هديتي باااايخة والله موحلوة
سارة :والله بالعكس حلوة .. الهدية بمعناها مو شكلها ..
نور: والله امي بتستانس وبتقول اهم شي وجودكم .. اهدي يانوار
نوار :ان شاء الله ..

>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:13 AM
طلعوا الا اذن المغرب .. وركبوا السيارة وجلسوا يتكلمون عن الي بيسوونه بكرة .. لأمهم وبيفجئونها ..
فارس: بس هآآ مانبي امي تحس بشي..
نور : افا عليك انا ونوار ضبطنا كل الامور ..
فارس يناظر نوار من المراايا : نوار اشفيك
نوار دمعت عيونها وقامت تتبكي: مافيني شي لاحد يكلمني ..
سارة تمسح على ظهر اختها : خلاص حبيبتي والله مالاداعي الصياح ..
فارس وهو يسوق : اشفييها ..؟
نور : تقول انا احس مو حلوة هديتي كلكم لها معنى الا انا ..
عبدالله ناظر فارس وكتم ضحكته وفرس بادله نفس النظره وبهمس: اقول عبييد لاتضحك ترى الحين بيشتغل جرس الانذار ان ضحكت
عبدالله: موقصدي والله بس نوار تضحكني اذا صاحت تصيح على اشياء مالها داعي ..
فارس: نوار حبيبتي والله الشنطة اعجبتني مرة ناايس ..
نور: اووه وقمنا نقول ناايس ..
فارس: وش شايفتني مع خشتك ..
نور : هههههه
نوار رفعت راسها ومسحت دموعها وسندت راسها على النافذه :......




اروى جالسة بصاله لحالها وتفكر : آآه يمة لو انك موجودة كان احتفلت بعيد الام وشريت لك هدية .. مثلي مثل بنات عمتي وبنات عمي..
رفعت راسها فووق ودمعت عيونهآ : آآه منك ياهم .. تعبتني .. ياربي تاخذني لأمي اشتقت لها وربي اشتقت لهـ ......
قطع عليها صوت دخول ابوهآ البيت ومسحت دموعها بسرعه : السلام..
اروى :وعليكم السلام ..
بوتركي : اروى اشفيك .. ملامحك متغيره
اروى ترقعها : لا يبه مافيني شي يتهيأ لك ..
بعدهآ جا تركي ودخل عليهم ويغني ويطق اصبع :الله الله يازعلان .....خف علينا شويه
حتى انا منك زعلان ..... بس انا اسئل شويه
انت ساكن في عيني .... وانت بهجة سنيني
بوتركي يتحمد ويهز راسه مبتسم : قلنا بيعقل الا استخف اكثر الله يعين بنت أختي عليك ..
تركي يناظر ابوه ويبتسم وهو يكملها :
شالي بينك وبيني ..... خلني افهم شويه
رووف وارحم بحالي .... دمعي عالخد سالي
الجفا منك طالي ...... وانا شالي بيَديا
وابوه مبتسم بعدهآ قام بجنب اروى وهو يكملها ويدندنها عيونهآ تلمع من الدموع وتناظر تركي كأن تقوله متضايقه تركي حس عليها بس كمل الاغنيه عشان يلطف الجو :
قلبي منك تعذب ......في هواك وتغرب
والله منك اتعجب......كيف تزعل عليَا

وبعدهآ تسند بكل قوته عالكنبه ابتسم: هآآآآآآآآ .. والله يايبه بنت اختك ملياانه عينها بي لاتخااف
وبعدها لف على اروى ومد يده عالكنبه وقابل اروى : اشفيييك ..؟
اروى : مافيني شي ..
تركي حطي عينك بعيني:.....
بوتركي: من اول مادخلت وانا سئلتها وقالت مافيها شي ..
تركي : لا موعلى كيفهآ عيونها فاضحتها
بوتركي قام وجلس جهة الثانهي جنب اروى واروى حست كأنها مخنوقة ودموعها اذا تكلمت راح تنزل على طول فضلت انها تسكت :....
بوتركي طبطب على بنته : اشفيييك يابنتي .؟
اروى ناظرت ايوها وابتسمت كأن تقوله مافيني شي بس عيونها فاضحتها :.........
تركي لفها جهته بقوة ومسح على شعرها : وشو فيك علميني ..
اروى ماقدرت تتحمل اكثر من كذا قامت من مكانها وبهدوء وعطتهم ظهرها: وشو اقول يايبه .. شوو اقول ياتركي .. اقول لكم ياحظ بنات عمتي وبنات عمي بيحتفلون بعيد الأم
وانا ماعندي ام احتفل معاها بعيد الام .. اقول لكم اني انزف بداخلي وساكته عشان مازعج احد فيكم .. اقول لكم اني اموت باليوم الف مرة .. ولاابين لاي احد عشان مابي اغثكم بهمومي والي اعاني منه
خلاص ماعدت اطيق الدنيا .. خلاص .انا انتهيت ..
بوتركي كل كلمة قالتها اروى يحس كأنهارصاصه بصدره
تركي على طول قام ولفها مقابله وحضنها بقوووة ..: خلاص حبيبتي والله عورتي قلبي .. وكسرتيه انتي اختي وروحي يااروى وكم مرة قلت لك قلبي مفتوح لك
لاتترددين ابد تعال لي على طول ..
اروى وهي تشاهق ببكائها: خلاااااص مابي اتعب احد معاي انت لازم تعيش حياتك لمتى بتستحملني ..
تركي :لآخر يوم بحياتي ..
بوتركي قام واخذ بنته من تركي وجلسها بجنبه ولف يده على اكتافها : يااروى ياحبيبتي انتي بنتي وتدرين اشكثر احبك واعزك .. وقلت لك من يوم توفت المرحومة الله يرحمهآآ انا ابوك وامك
وكل شي تتمنينه بحياتك ..
اروى وتمسح دموعها :......
تركي : يبه عن ذانك ابغا اروى .. اقصد ابغا اطلعها تغير جو
اروى ناظرته كأنها تقوله ووين :........
بوتركي : بس انتبه هذي الغاليه الي مانقدر عليها ..((وهو مبتسم))
اروى ناظرت ابوها وابتسمت :.......
تركي يلطف الجو ويصفق: أووه وانا اشهد انها غاليه .. وباب الغلا لها دوم مفتوح ..
اروى نزلت راسها مبتسمه : ......
تركي : يالله قومي جهزي انا جاهز
اروى : ان شاء الله .. وقامت وصعدت وبدلت ولبست عبايتها ونزلت ..



بدر : مدري يمه اقول ولا ماقول
مريم بصوت مرتفع : ياالله منك يابدر .. والله العظيم مللتني من عصر الله تبيني بموضوع ولا فهمت عليك تتكلم بالالغاز .. ومرة تقول امزح موضوع واستحي اقوله ومدري وشو
ماخبري فيك تستحي ..
بدر ضحك : هههههههه والله يمة ضحكتيني .. يعني انا ماستحي كلش .؟
مريم : لا موعن بس مدري عنك انت مافهمت منك شي ..
بدر : خلاص خلاص قومي بوديك مكآآن ..
مريم :استغربت اي مكان هالحزة .. خلني اصلي اخرتني عن صلاتي ..
بدر: اووه صج .. يالله وانا بصلي ..
مريم : على وين .؟
بدر يرقعها ويحك رااسه : لايمه بس بووصلك ..الغرفة
مريم مستغربة من تصرفات بدر حطت يدها على جبينه : الحمدلله مو مسخن يعني تصرفاتك اليوم غريبة ادل والله ادل .. اجلس صلي احسن لك .. عن اذنك
بدر نقز : هيييي ييييي


عبدالله : والله بكرة يي لي اروح ازور ربعي .. من زمان عنهم
فارس: يفترض مهما كان هم ربعك وبيضلون ربعك ..ولازم تكون جنبهم بهاللحظات..
عبدالله :: صدقت والله .. يالله بنزل بصاله ..
فارس :لاحقك بس عندي كم شغلة ..
عبدالله :اوكيي

تركي ابتسم : يالله اروى قومي ..
اروى ابتسمت :ان شاء الله ..
بوتركي :انتبه لأختك ياتركي ولاتسرع
تركي ان شاء الله من عيوني ((واشر على عيون))
تركي واروى طلعوا وركبوا بسيارة : أروى .. وين حآبة تروحين .. ؟
اروى : وين مانت حاب ..
تركي ابتسم : ابشري بلي يسرك ..




اريام دقت جوال على تركي : هلا ..
تركي : هلا فيك ..
اريام : أخبارك .؟
تركي : ابخير نحمد الله .. انتي اخبارك .؟
اريام : والله تمام .. عآل العآآل..
تركي من غير نفس:اووه باين عليك فوق النخل .. عسآها دوم يابنت العمه ..
اريام : اشفيك تقولها من غير نفس.؟
تركي : لاعادي .. امري .؟
اريام: داقة اسئل مو اتأمر ..
تركي: تسئل عنك العافيه ..
اريام :الله يعافيك ...
تركي :.......
اريام :.....
تركي :.....
اريام : اشفيك ساكت .؟
تركي : مالي خلق اتكلم بشي ..
اريام منقهرة من غير لاتبين له: اوكي مع السلامة
تركي :سلاام .

اروى : تركي اطلب طلب..؟
تركي مبتسم:تآآمرين ..؟
اروى : بينك وبين اريام شي ..؟
تركي كشر : لا ..ليه .؟
اروى حست ان تركي تضايق : لا بس اسئل لااقل ولا اكثر..
تركي :.....
اروى : وين بنروح ..
تركي ابتسم : اذا وصلنآ تعرفين ..
اروى ابتسمت : طيب..



مريم نزلت بصالة ونزل بدر ويبي يصرفها لاتطلع الحديقة : ايه يمه والله ومشتاق اجلس معاك
مريم: بلاك ياولد اليوم وكأن آخر يوم لي معاك
بدر: اسم الله عليك يالغاليه يومي قبل يومك


ناصر : اوه اوه ليت فيه عيد الأبو عشان تفجئوني
لجين ابتسمت :ابشر يايبه حتى لو مافيه اخترعه وتصير موضه هههههه
خالد ضحك : والله انك نكتة ياختي
لجين : اوصصص
خالد ضربها على رساها عالخفيف : ههههااااي
ناصر : انا بدخل الحين واذا بدت حفلتكم خبروني ..
لجين بانفعال : لااااا بابا .. خلك هنآآ عشآآن ماما الحين بدر بيجي وياها ..
ناصر ضحك :ههههه والله عليكم طلعآآت ..
بدر : يمه طلبتك ..
مريم وتمللت من بدر من اليوم وهو على هالحال كأن طفل صغير :وحطت ايدينهآ على بعض وتسندت على الجدار قريب من الباب وبدر معطي ظهره الباب وزفرت : اففففففف طيب اامر مامرة بحياتك
هولت فيني كثر الحين يابدر الله يعين نوار عليك ..
بدر كاتم ضحكته ومسك راس امه وباسه وباس يدها :يمه تكفيين قولي تم ..
مريم تبي تفك نفسها من هذرة بدر : تم ..
بدر :طلعي معاي الحديقة وانتي معصبه عيونك ..
مريم استغربت :اشفييييييك مهبوووول ..؟
بدر: قولي الي تقولينه بس لبي طلبي تكفييين اخر طلب .. >> للعلم مريم اصغر واحدة من بين اخوانها وخواتها يعني قريبه من اعيالهآ ^_^
مريم رفعت راسها فوق: يالله انك تساعدني على هالولد .. امري لله
بدر ابتسم وعصب عيون امه ومسكها من يدها وفتح الباب ونزلت من الدرج الي يودي للحديقة ومشوآآ : هآآ خلاص افكها
بدر: لالالا يمه انتظري اشووي ..
مريم : يالله منك يابدر ..
وصلوا عند الطاولة وبدر اشر لأبوه انه يفك العصبه وفكهآ وفتحت عيونهآ اشوي اشوي وناظرت ان بوبدر وراها واعيالها صافين قدامها وتجمعوا حاولينها وهنوهآآ بعيد الام ..
مريم دموعها نزلت من الفرحة بينها وبين نفسهآ : آآه ياعيالي اثاريكم حاسبين كل شي على حساب فرحتي ..ورفعت راسها للسماء الله يخليكم لي
بدر ناظر امه بنص عين :هآآ يمه اشرايك بالهذرة الي من العصر وتوها تخلص ..
مريم ضربت ولدها بدر عالخفيف : شييييين .. بس المفجائة حلوة ..
خالد: والله طلعت روحنا على بال ماخططنا .
بوبدر: الله يخليك يام بدر ونحتفل به ان شاء الله كل سنة ..
مريم : تسلم بوبدر .. الا صج مافي عيد الأبو
لجين :هههههه قلت لهم خلاص .. اسويها موضة والكل بيحتفل به بعدين ..
الكل :ههههههههه

واحتفلوا مع امهم وقضوا لحظات مرة حلوة وبعدها لجين وخالد وبدر خذوا امهم لوراء الحديقة وياهم ابوهم .
مريم : اشعندكم وراء الحديقة .؟
خالد : لا في شي غريب نبيك تشوفينه استغربنا كثير يوم شفنآآه >> يرقعها عشان المفجائة
بدر كاتم ضحكته :.....
لجين : يالله يمه تعالي شووفيه ..
طبعآ كانوا مرتبين الهدايا بطريقة رووعه .. ملفته .. وناثرين الورد حاولييين الهدايا ..
مريم حضنت اعيالها :عساني ماخلا منكم يالغالييين ..
بوبدر : وانا بلاش مني يعني ((مبتسم))..
مريم قربت من عنده : لا يابوبدر انت راس المال ..
العيال : اوووه .. لهنآآ وبس ..لاتتغزلون قدآآمنا
خالد بخبث يهمس لبدر: خووفي الوالد يروح وطي ويصعب وضعه ..
بدر يضرب خالد على راسه بالخفييف: اسكت ياولد .. الله يعين زوجتك عليك ..
خالد بثقة : عسل على قلبها
بدر : وااااثق ..
لجين رفعت هديتها وعطتها امها وهي عباره عن مصحف بصندوق فخم صاير مرة جونآآن وقدمت لها بوكيه ورد : تفضلي يمة وسامحيني اذا قصرت بس هذا الي ربي قدرني عليه ..
بدر رفع صندوقه الي يجننن وفتحه وطلع منه السلسال الذهب ولبسه امه : ساميحني يمه ادري مقامك اكبر بس هذا الي جا ببالي ..
مريم: مامنكم قصور وجودكم بجنبي يكفي ..
خالد حضن امه وباسها بخدها وعطآها مجموعة عطور من جفنشي : سامحيني مقصر ادري والله بس هذا الي جا ببالي ..
مريم مسحت على شعره : وجودك يكفي .. يايمة..



تركي : يالله نزلي ..
اروى قلبها بيطلع من مكآنه ومصدومة :نعم.!!!
تركي :انا جبتك لأمي .. يالله نزلي
اروى دموعها بعيونها بس ماسكة نفسها عشان ماتنزل دموعها نزلت وتركي مسكها من يدها ودخلوا المقبرة والهدوء عام بينها وبين تركي وبالمكان نفسه ..
تركي : اشفيك ساكتة .؟
اروى تمسح دموعها الي نزلت : لا تركي بس ماتوقعت تجيبني هنآآ.
تركي بجدية : اعيال عماتك واعيال عمك مو احسن منك .. معليه صحيح هي تحت تراب بس عاالأقل تحس فيك مو ماتحس ..
اروى ابتسمت: صح كلامك وانا اقول لييه تركي نازل محل الورد افتكرت لأريام ..
تركي ابتسم : اثاريك خطييرة ..
اروى:مع ان عيد الام موالليلة بكرة بس معليه .. ماتفرق..
تركي ابتسم ومشى مع اروى لحد ماوصل لقبر امه وجلسوا عند قبر امهم كل واحد بجنب وقروا الفاتحة وترحموا عليها اروى ودموعها تنزل بينها وبين نفسها : أحبك يمة والي خلقني احبك
انا ادري انك حاسة بوضعي بس مو بيدي .. الي يصير لي بسبب فراقك غصبا عني .. سامحيني يمة سامحيني ..
تركي : اشفيك ساكته ..
اروى بارتباك وابتسامة مصطنعه: لا مافيني شي .. وحطت بوكيه الورد على قبر امها ..وتناظر لقبر امها وهااايمه بعالم ثاني..
تركي خلاها على رااحتها وبعدها حط البوكيه على قبر امه وعيونه هايمه بعيون اخته الي كاسره قلبه ..



اريام بصاله بجنب امها بينها وبي نفسها : ياااربي اشفيه هذا .. انا ماسويت له شي .. وتذكرت يوم يقول لها ((قربي شووي)) آآووه لايكون زعلان من هالشي .. طيب موبيدي
انا استحي ولااحب استسلم للرجل بسرعه الا اذا كان شي انا مو قادرة افك نفسي منه .. ياالله منك ياتركي ورسلت له رساله


تركي ماكان له خلق ومافتح الرسالة وراح جنب اخته وحضنها على جنب واروى دموعها تنزل بسكآآت ..: يالله حبيبتي نرجع البيت قوومي طوولنا
اروى:ماشبعت من امي تكفى تركي خلني اشويآآ
تركي :حبيبتي .. الليل عتم اكثر .. قومي واجيبك مرة ثانيه
اروى :وعد..!؟
تركي ابتسم : ووعد ..


علي منسدح على سريره : مدري اشلون تجرئت ودقيت
سارة :.....
علي : اشفيك سآآكتة..؟
سارة انبح صوتها من الخجل : مدري شقول .
علي: ياقلبي على الي يستحون ..
سارة بحيآآها:عـــــــــلي
علي : قلبه وعيونه وحياته ..
سارة :......
علي: مقدر وضعك والخجل الي انتي فيه كون اول مرة اكلمك .. بس تحملي اجلتي الملكة . وانا قلبي ماتحمل مايسمع صوتك اكثر من هالمدة
سارة : آآآمممم موبيدي ..
علي : ياربي صوتك يرد الروح .. عندي كلام كثير ابغا اقوله واسئلة كثيرة بس ادري مو وقتها الحين .. انتظر بعد الملكة احسن
سارة :.. طيب ..
علي : سارة .؟
سارة :لبيه .
علي : فديت هــ لبيهـ
سارة : علييييي
علي يقلدهآآ :سااااارة
سارة :.....
علي : بقولك شي بس امانه بيني وبينك ..
سارة انبهرت : قول
علي :توعديني بيني وبينك ..
سارة دق قلبها : ايه اوعدك
علي :آممم احبك ..
سارة استغربت ان فارس معيشها جو وبنهاية يبي يفجئها بهالكلمة استحت وقلبها دق اكثر :.........
علي : هآآ نستحي ..؟
سارة بدلع : علي ..
علي : ادري لازم اشوي اشوي عليك .. انا بعد بنآآم الحين لاني تعبآن ..
سارة :اشفيك .؟؟
علي:ابد سلامتك بس ارهاق وقلة نوم ..
سارة :انتبه لنفسك ..
علي : لاتحاتيني .. انتي بعد انتبهي لحآلك ..تصبحين على خير
سارة :تلاقي خير ..
علي : سلام..
سارة كتمت ضحكتها لانها تدري ان علي كل يكرر هالكلمة لااراديا : سيآآآ ...




تركي وأروى دخلوا البيت اروى راحت لغرفتها بعد ماوصاها تركي على نفسهآ تركي هم صعد لغرفته وبدل وانسدح فكر بحال اروى : ااه يااروى الله يكون بعونك
مسك جواله وشاف الرسالة الي جات على جواله ولا فتحه :اووه الرساله مافتحته خل افتحها اشوف وفتحهآآ

((وآقول [ انساك ] ماأقدر !! .. أظل بالحييل منكسرهـ
وكل مرهـ .. أقول أنساك .. أرد [ أهواك ] من ثاني
إذا كان الـهـوى كــذبــه! و تقصر دونـها الذكـرى
فـ [ حبك] كله بـ صدري .. ذبحني و ضيّع أوطاني))

المرسل : ريمو ..

تركي تنهد: آييييه يااريام والله .. وانا احبك مووت بس مو بيدي الي يصير احيانا اكون حنون معاك واحيانا حنيتي قاسيه واحيانا اتعمد اكون شديد معك ورغم كل هذا اموت عالمكان الي انتي فيه ..

اريام واقفة قدآم المراايا سمعت صوت جوالها نقزت على طول وراحت خذته وفتحته ...

((أمانـة الله عليـك ~ إن غبت عـن عينـي ~
لا يكون قلبك .. } مثل قلب الزمن .. جافي
مـع كـل دمعهـ .. تذكـّر .. رعشـة يدينـي
ومع كل ضحكهـ .. تذكـّر قلبـي .. الوافـي ,))

المرسل : الغالي ..

اريام ابتسمت ابتسامة جانبيه : آووه الاخ وااثق ان قلبه واافي .. وبجدية : بس رغم كل هذا حبيته وماني قادره انسآآه والله احبه ..لازم ادق واطمن عليه ..

تركي وضايق صدره :اهلين
اريام تجرأئت مدري اشلون: أحبك ..
تركي يحس قلبه نبض من جديد ومشاعره تحركت من جديد حاول يقولها شو فيه بس كابر وعاند قلبه وبنفس نبراته الي كلها حزن : أنا بعد احبك ..
اريام : اشفيييك .؟
تركي : تعبآن ..
اريام :فيني ولا فيك اسم اله عليك يالغالي
تركي يحس هذي اريام ثانيه كلام حلو ومدري وشو : تعبان جسديا لاتخافين >>كذااب
اريام : طيب ارتااح ..
تركي : مجرد ماكلمك ارتاح خلينآ كذا ..
اريام : حبيبي تركي ارتاح ولما تحس نفسك ريحت دق علي ..
تركي : اوكي خلاص ..
اريام : تصبح على خير
تركي : تصبحين على اعذب الوان المحبة يالغاليه ..
اريام قلبها دق: تسلم عيوني
تركي :الله يسلمك روحي ..خلاص ترااني فهيييت وماني قادر اتكلم والنوم يلعب بعيوني ..
اريام : طيب خلاص سلاام
تركي ابتسم: أوووه والله وقمنآ نسرق كلام الحبايب
اريام بدلع : مايحق لي ..؟
تركي :يحق لك ونص .. سلاام
اريام : سلام .


اروى منسدحة عالمخدة وكلها دموع مسكت صورة امها بين يديها: يمة سامحيني والله مو قصدي اسوي بنفسي كذا .. بس والله احبك ومن شوقي لك ..
صحيح مايفقد حنان الام الي الي فاقد امه ..

فارس بغرفته منسدح ويحس بضيقة خلق وحيره : ياربي من اخطب .. حشآآ ماصارت تفكير يافارس .. ارسى على شي..
خلااص لازم اقول لامي بكرة تخطبها لي .. مافي اكثر منها تناسبني ولازم اكلم سارة وامي .. وابوي لازم يكون عنده علم ..

نور منسدحة وجالسة تفكر بينها وبين نفسهآ: اييييه يانور حبيتي .. وماخذتي فترة الا انصدمتي هذا نوار بتروح وسارة بتروح ماباقي الا انا .. الي كل شي مايدخل مزااجي
ياالله انك تعوضني .. لازم يانور تغيرين من تفكيرك .. لازم تفكرين بعقل ونطق مثلك مثل نوار وسارة .. اهم شي اخلاقه وادبه مو اهم شي اشياء انا ابغاها تكون فيه ولا عايلته ..
لازم افكر بمنطق هالمرة .. ولازم اتجاهل شعوري تجاه بدر بيني وبين نفسي مو بس قدام نوار وقدام الناس .. لازم انسااه انسييه يانور .. انسيييه هو قريب بيصير زوج اختك انسيييييه خلاااااص

تركي وجفآآه النوم وتعب من التفكير مسك جواله ودق على طلال ..





انتهيت من البارت 14

انتظروني بالبارت 15

جنــــون
08-04-2011, 12:13 AM
(( البارت الخامس عشر ))



نور منسدحة وجالسة تفكر بينها وبين نفسهآ: اييييه يانور حبيتي .. وماخذتي فترة الا انصدمتي هذا نوار بتروح وسارة بتروح ماباقي الا انا .. الي كل شي مايدخل مزااجي
ياالله انك تعوضني .. لازم يانور تغيرين من تفكيرك .. لازم تفكرين بعقل ونطق مثلك مثل نوار وسارة .. اهم شي اخلاقه وادبه مو اهم شي اشياء انا ابغاها تكون فيه ولا عايلته ..
لازم افكر بمنطق هالمرة .. ولازم اتجاهل شعوري تجاه بدر بيني وبين نفسي مو بس قدام نوار وقدام الناس .. لازم انسااه انسييه يانور .. انسيييه هو قريب بيصير زوج اختك انسيييييه خلاااااص

تركي وجفآآه النوم وتعب من التفكير مسك جواله ودق على طلال ..

طلال : هلا زين طاارينا على بالك ..
تركي متضايق عالآآخر : هلا بووليد تكفى مالي خلق للمزحك..
طلال : خير تركي فيك شي .؟
تركي : لا ياخوي بس احس اني متضايق تعبان ياطلال تعبان ..
طلال : طيب روح عند خطيبتك يمكن ترتاح لان اغلب الي يروحون لزوجآتهم ويكونون قريبين منهم يرتآحون
تركي تضجر من كلام طلال: ياشييييخ ماني بفاضي حق الي قلته .. وتدري فيني ماحب اكون ضعيف قدآم زوجتي
طلال: بس هذي زوجتك يعني كلها كم شهر وتكنون تحت سقف واحد .. مافيها ي لورحت وجلست بقربها وشكيت لها كل الي متضاييق منه
تركي : مدري مدري .. بس انت الي جيت على بالي ..
طلال: وقلبي مفتوح لك ياتركي انت اخوي يالغالي
تركي : تصدق طلال .؟
طلال: وشو ..؟
تركي : أحس نفسي ظالم خطيبتي معي..
طلال: لا ياشيييخ انت لانك متوتر وتعبان ومتضايق قلت هالكلام والا انت طيب وحنون ياتركي ..
تركي: طيب وحنون مع الكل الا مع زوجتي احس اني اعيشهآ بسعادة ونفس الوقت بتعاسة بس رغم كل هذا الا اني اموت فيها ياطلال .
طلال : طيب انسى الي قلته كله وبما انك تحس انك غلطان بحقها مثل ماقلت قوم وبدل وروح بيت عمتك .. والله بترتآح ..
تركي :ابرايك ..؟
طلال: ايه وانا جازم على رايي ياتركي والله مابتخسر شي ..
تركي :شورك وهداية الله ..
طلال: والنعم بالله ..
تركي:سلام
طلال : مع السلامة ..


تركي بيقوم على السرير بس فكر يمكن اريام تكون ناايمة دق عليهآ : اهلين
اريام : هلا فيك ..
تركي : مانمتي .؟
اريام : لا مانمت لاني كنت احاتيك ..
تركي بينه وبين نفسه : ياربي عليهآآ تحاتي فيني وأنا مجنبهآآآ لأريام : طيب عندك شي الحين ؟؟
اريام : لا ماعندي شي ..آآمر..
تركي : مايآمر عليك ظالم .. بجي عندك الحين ..
اريام بفرحه مابينتها لتركي:حيآآك ..
تركي : متأكدة .؟
اريام : يه ..تركي اشفيك متأكدة ..
تركي: لا بس ناظري للساعة..
اريام :ايه عارفة ان الساعه 12 وربع .. عادي والله
تركي : ربع ساعة بالكثير وانا عندك ..
اريام: انتظرك


قام تركي من على السرير وبدل لبس ثوبه وتعطر وعلى طول نزل وركب سيارته ..
اريام بتبدل بس محتارة وشو تلبس ..: آممم استحي البس هذا .. خليني البس بنطلون .. البست بنطلون جينز وبلوزة بنفسجية أكمام وطآق واسع وشعرهآ ملموم كله على فوق ومنزله خصل لها عالجنب صايرة روووووعه ونزلت على طول عشآن تشغل
الانارات على بال مايجي تركي ..


حور : آآآمممم يوسف ..؟
يوسف وهو يطالع التلفزيون ومتسند عالكنبه ومرجع ايدينه وراء راسه : همممم
حور قربت منه وحطت راسها على صدره ويدها على خده وتلاطفه ويدها الثانيه وراء راسه وتلعب باصابعها على ايده : آممم
يوسف ينتظرهآ تكمل وهو مندمج مع الفيلم الي يتابعه :........
حور رفعت عيونها عليه : احسك هالايام غييير ..
يوسف وهو على وضعه :وشو الي غير ..
حور : آمم مدري يعني احسك مو عصبي مثل قبل..
يوسف ابتسم وكآن عاجبه الموضوع : هه تبيني ارجع اعصب يعني اشتقتي للعصبيه
حور رفعت راسها عن صدره وحطت يدها على فمه : لالالا حبيب مو قصدي بس مستغربه
يوسف رفع ايدينه وشبكهم ببعض : هههههه لاتخافين مافي شي يستدعي اني اعصب عشآنه ماراح اعصب ..
حور وتلعب باصابعها : يوسف
يوسف لف عليهآ مبتسم: نعم ..
حور : أحبك ..
يوسف قلبه بيفز من مكانه وقرب منها وحاوطها بأيدينه وقربها من صدره : وأنا انجن لما اسمع هالكلمة ..
حور ابتسمت :.......
يوسف : حوري قومي ننآم
حور بدلع عفوي: والفيلم ..؟
يوسف بخبث : بينعآد الف مرة بس يالله قومي
حور مستحية : آمممم ان شاء الله ..


تركي : هلا ريمو
اريام : اهلين
تركي : انا عند الباب ..
اريام : طيب انا جاية ..

راحت اريام وفتحت الباب دخل تركي اريام استغربت ان مو لابس شمااغه والي يشووفه كآن شايل هموم الدنيا على رااسه ..
سلم عليها تركي ومدت يدها : تفضل ..
تركي مشى معاها عشان يدخلون داخل اريام مبتسمه : غريبه تركي مو لابس شماغ ..؟
تركي ابتسم وحس بسؤالها كأن اريام مهتمه فيه بشكل مايتوقعه : ماكآن لي خلق ..
وصلوا اريام وتركي للمجلس وجلسوا اريام : آممم بروح اجيب لك عصير ليمون بنعناع عشآن ترووق ..
بتقوم الا تركي مسكها من يدهآ بحنيه : انا مو جآي اشرب شي ..
اريام استغربت عقدت حواجبها وحطت يدها على ظهر تركي لان تركي جالس ومنحنيومشبك ايدينه : تركي اشفييك .. ؟
تركي يحس الدنيا ضايقه به وناظر لاريام واريام تمسح على ظهره تتحنن عليه تركي : اريام ممكن اطلب منك طلب ..
اريام ولفت وجه تركي الي يناظر الارض عليها وحطت يدهآ على خده وتلاطفه : عيوني لك ..
تركي وهو على وضعه : ممكن تسكرين الانارات ..
اريام استغربت من طلبه بس تحننا على حالته والوضع الي هو فيه : تآآمر من عيوني ماطلبت شي
قامت اريام وطفت الانارات وتركي بزفره وهو يتسند بكل قوته عالكنبه : آآآآآآآآه يااريام ..
اريام جلست جنبه ومسكت يده واليد الثانيه حطتها على شعره وتمسح عليه : سلامتك من الآآه ياقلب اريام ..
تركي على وضعه : اريام ..
اريام : قلبهآ ..
تركي : ابي انام بحضنك ومااصحى ابد .. ابي انسى الدنيا ابي انسى اني مهموم يااريام .. انا ماعمري شكيت لأحد يابنت العمه بس انتي مو اي احد انتي هوااي الي اتنفسه ..
اريام تحس كأن احد طعنها بخنجر من كلام تركي وهمع الي عايش فيه : كلي لك .. ياتركي بس تكفى لاتعذب نفسك اكثر من كذا ارحم حآلك ..
تركي وحط راسه على صدر اريام واريام لفت يدها على اكتاف تركي وتمسح على شعره واليد الثانيه ماسكه يده وتلاطفها عشان تخفف عنه : سآمحيني يابنت العمه عذبتك معي ظلمتك .
اريام وحطت يدهآ على فمه بهمس:آشششش .. خلاص انسى الي راح .. وابدأ حياتك من جديد.. وانا معاك ..
تركي حطي د وراء ظهر اريام واليد الثانيه من قدام على خصرهآ وضمها بقوة :..........
اريام مقدرة وضع تركي وحالته النفسية المتأزمة : تركي ..
تركي بهم وغم : همممممممم
اريام : الليلة بتناتم عندنا ..
تركي : عارف..
اريام رفعت يده وباستها وهمست باذنه :أحبك
تركي يحس مشاعره تحركت : انا اذوب بهواك ياارايام ماقدر اعيش من دونك ..
اريام : تركي حبيبي اشفيييك .؟
تركي : ماقدر اقول شي الحين بس ابغآ ارتاح وانآآم تعبان .. تعبان ..
اريام : طيب حبيبي نآآم وانسى .. وانا بجنبك لحد ماتنآم ..
تركي : لا حتى لونمت ابيك جنبي نامي بجنبي مافيها شي..
اريام ابتسمت على كلامه بينها وبين نفسي : حتى اونت متضايق ياتركي ماتفوت هاللحظات .. للتركي: ان شاء الله الي تبيه بيصير


في اليوم الثاني

علي: اروى ماشفتي تركي
اروى ببتسامه باهته: الناس قبل صباح الخير
علي ابتسم: صباح الخير سوري نسيت
اروى :لاماشفته ليه
علي: لابس لاني دقيت عليه الباب مارد وفتحته ماشفته
اروى: بعد اليوم جمعه مانقول مر على ابوي الشركة
علي: صدقتي بدق عليه اشوف
دق عليه جوال بس مارد لان حاطهسايلنت: مايرد
اروى بخوف: لايكون صايرله شي؟
علي بثقه:لالا ماظن لوصايرله شي كان جواله مقفل لاتخافين انتي
اروى: ان شاء الله خير يارب


اريام جوالها رن وهي على وضعها مدت يدها عالنفس الكنبه تدورالجوال وردت عليه من دون لاتشوف من متصل: نعم
شريفه: اريام وينك
اريام استوعبت انها مع تركي وفتحت عيونهآ عالآخر بارتباك: هآ يمه ايه انا موجودة بالمجلس جايه عندك انتظري علي
شريفة: طيب انتظرك
سكرت منها بينها وبين نفسها: وشو الي يخلي اريام تروح المجلس هالوقت يمكن تركي جآ يمها والله مايندرى عنها
اريام تصحي تركي وتهز كتفه عالخفيف: تركي تركي قوم
تركي رايح فيهآ: همممم
اريام حاولت تقوم وتفك نفسها منه عشان تصحيه عدل بس ماقدرت لان كل مابتقوم تركي يضغط عليهآ ويتمسك فيهآ: تركي امي دقت علي فشله تدخل علينا بهالوضع قوم حبيبي
تركي:تو إلناس حبي خلينآ اشوي
اريام : تكفى تركي قوم عفيه حبيبي
تركي بعد عن اريام وتمدد وبعدهآ غسل وجهه بالمغسله الي قريبه من المجلس وبعدها رجع لعند اريام بعد ماغسلت وجههآ وقرب منها وابتسم لهآ: أحلى نومه نمتهآ بحيآتي
اريام استحت من كلامه : طيب امي من زمان تنتظر خل نروح يمهآ
تركي: ايه نروح بس بشرط
اريام عقدت حواجبها: وش
تركي: ابي اصعد اشوف غرفتك ماعمري شفتهآ
اريام ابتسمت: ان شاء الله
اريام استانست على تركي حسته كأن طفل يدور على مصدر الأمان والحنان


سارة: اقول نور مانبي امي تحس بشي
نور: افآ عليك لاتوصين ان شاء الله كل شي بيمشي حسب مآخططنآ

بويوسف: صحيح نسيت أخبرك بوبدر كلمني
أم يوسف: عن وشو؟
بويوسف: عن الملكه بدر يقول يبيها مع ملكة علي
أم يوسف: والله انا عادي ماعندي مآنع وبدل الفرحه فرحتين
بويوسف: ان شاء الله خير

فارس نزل بصاله وصبح على أمه وأبوه وباس راسهم: زين يبه انك موجود
بويوسف بيتكلم الارن جواله وشاف ان الرقم خارجي : هذا رقم دولي شكله يوسف
ام يوسف قامت من مكانها وجلست قرب بويوسف بلهفه: رد وشو تنتظر أكيد هذا يوسف
بويوسف رد: الو
يوسف: هلا يبه أخباركم علومكم؟
بويوسف: هلافيك والله تمام الحمدلله انتوا شخباركم؟
يوسف ناظر لحور وابتسم: والله ابخير عآل العآل
ام يوسف : تكفى عطني اكلمه
بويوسف: سلم لي على حور وخلهاتكلم عمك لان يحاتيكم
وامك معاك
يوسف: خير ان شاء الله
ام يوسف: هلا يمه
يوسف: هلا فيك يمه أخباركم؟
ام يوسف: ابخير يمه انت شخباركم حور شلونها؟
يوسف: والله ابخير انا وحور فوق النخل
ام يوسف: دوم ياربي
يوسف: الله يديمك لن
حور: يوسف ابغا اكلم خالتي وعمي
يوسف: امي حور معاك
حور: هلاخاله
ام يوسف: هلافيك يمه والله ولكم وحشه
فارس :يبه فيه شي يوسف
بويوسف: الحمدلله مافيهم الا الخير
فارس: سلمي عليهم يمه
ام يوسف: ماوصيك يمه انتبهي على روحك ولاترهقين نفسك
حور: ان شاء الله يمه
ام يوسف: فارس يسلم عليكم
حور: الله يسلمك ويسلمه سلمي لي على البنآت وعلى الكل
ام يوسف: ان شاء الله يوصل
حور: مع السلامة
ام يوسف: الله يسلمك

بويوسف: أمر يافارس
فارس يطالع في امه وابتسم: يبه نويت أخطب
بويوسف بفرحة: لآتقول!!
فارس: والله اكلمك جد
ام يوسف: طيب بس ماقلت من فكرت فيه
فارس بثقه: آروى
ام يوسف وبويوسف بفرحه: زين ماخترت
بويوسف: اروى بنت ينضرب بها المثل


شريفه تناظر تركي بنص عين وهي تمد له الكوب: زين تذكرت ان عندك عمه اسمها شريفة

تركي ابتسم ابتسامه جانبية: والله مو ناسيك ياعمه بس كنت مرتبط بهاليومين
اريام تصف مع تركي ناظرته: مامي تركي مشغول بقوة لدرجة امس ماجآ لي الا متأخر حتى شوفة عينك من عظم التعب نآم
شريفة ابتسمت بينها وبين نفسها: الله يسعدكم ويجمع بينكم يارب
تركي ناظر اريام وغمزلها اريام ابتسمت له


علي فرحان: لآياشييخ
فارس: اشفيكم كلكم مو مصدقيين
علي لآ بس ماقد قلت لي من قبل
فارس: تصدق ماجآ على بالي اقولك
علي: اياالدخس اذا من الحين ونسيت اشلون لوخطبتهآ
فارس: خبرك توافق
علي: العلم عند الله بس اتوقع ايه
فارس: خير ان شاء الله

>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:13 AM
تركي: اريام لوماعليك أمر جيبي جوالي ومفاتيحي من المجلس
اريام: ان شاء الله
اريام راحت تجيب لتركي الي قالها عليه شافت الجوال يضوي وعلى طول راحت لعنده الا طفا : اروى توها داقة الا انقطع
تركي: أووب ٦ مكالمات وانا حاطه سايلنت
اريام : خير من الي داق
تركي: على مرتين واروى٤ مرات الظاهر يحآتون وانا موداق لهم خبر خل ادق
اريام: اكيد الحين يحآتون
دق تركي على اروى: اهلين حبيبتي
اروى: أحاتيك وانت خبر خير
تركي: مو عن بس جوالي سايلنت وانا الحين بيت العمه
شريفه لاتحاتوني

اروى: آها اوكي أجل باي
تركي ابتسم: سلام
وبعدها دق على علي عشآن يطمنه ان هو ابخير: هلا اكيد داق تطمن انا وين صح؟
علي: اوب اوب اوب اشوي اشوي علي ايه داق اسئل وينك؟
تركي ولف يده على اكتاف اريام: بيت عمتي شريفة
علي بخبث: أهآآآآ أجل رايح بالعسل
تركي ابتسم وكأن عاجبه الكلام ويلعب باصباعه على خد اريام ويناظرها: اقول بلا ماتعقل
علي ابتسم: روح ياشيخ مابي انقص عليك جووك

تركي بخبث: أياالدلخمسوي فيهآ محترم يعني
علي يتمسكن: آفآ الحين انا دلخ
تركي ضحك: هههه اقول سلام
علي ضحك: ههههه سلام

أريام تلعب باصابع تركي: تركي
تركي مسرح فيها وهو لازال على وضعه ويلعب باصابعه على خدها: هممم
اريام: الليلة بحتفل بعيد الأم خلك معآنا
تركي تذكر آروى وعوره قلبه ابتسم: ايه ليه لا
اريام فرحانة: والله
تركي قرص خدها عالخفيف: ايه يعني اكذب عليك ويالله قومي وريني غرفتك لاني نص ساعة وماشي
اريام ابتسمت: طيب يالله قوم


سارة وخواتها جهزوا كل حاجه بخصوص الحفله الي بيسوونها لأمهم بالمجلس الخارجي الي بالحديقة عشان ماتحس بحآجه

سارة: خلاص كل شي جاهز انقفل المجلس عشان لأحد يكشفنا
نوار: عدل كلام سارة
قفلوا المجلس وخذوا المفتاح عندهم

علي: اروى
اروى فاتحه لاب توبها وجالسه عالكنبه: نعم
علي: بسئلك سؤال بس بيني وبينك يظل
اروى لفت عيونها على علي وعقدت حواجبها :اسئل
علي: اروى لويوم من الايام تقدم لك فارس توافقين
اروى انصدمت من سؤاله: وشو فارس!!
علي: انا سئلتك لو ماقلت لك تقدم
اروى: ايه اجل لمايتقدم يصير خير
علي تنرفز: طيب اذا قلت لك تقدم لك
اروى كشرت : علي لاتلعب باعصابي
علي: طيب شرايك؟
اروى بعد تفكير: فارس رجل وولدعمي والنعم فيه
بسعلي قاطعها ورفع ايدينه وصفعهم بالخفيف على فخذه: خلاص لاتكملين من هالبس فيها رفض او انتقاد
اروى : علي اشفيك خلني اكمل
علي حط رجل على رجل: آتحفيينآ آنسة آروى
اروى: بس احسه اخوي
علي: اروى حبيبتي هالشعور يتغير لواخطبك اوتزوجتيه
اروى: يمكن ليه لا بس لازم بفكر وقتهآ
علي: حلو التفكير اذا كان عقلاني بهالأمور



اريآم واقفة تأشر على الوان الغرفه وتركي هآيم بحركآتها وتعابيرها: آمم شوف لأني آجن على اللون البنفسجي عشآن كذآ لماكبرت أخترت لون غرفتي بنفسجي
تركي متكتف وميل راسه على جنب: فديت هالذوق وصحابه الذوق
اريام: تسلم حبيبي بس أجلس ليه واقف
تركي ابتسم: ان شاء الله
جلس تركي عالسرير وجلست اريام قريب منه بس في مسافه صغيره بينهم وتركي يناظرها بنظرة غير: اريام قربي اشفيك مبعده
اريام نزلت راسها وهي تلعب باصابعها: تركي لاتناظرني بهنظرات احس وراها الف شي وشي
تركي قرب منها ولف ايدينه على آكتافها: حبيبي النظرات هذي عادي لوناظرتك بها انتي زوجتي بشرع الله
اريام سكتت وناظرته وابتسمت


ام يوسف: هلا فيك
سامي: البيت هدوء وين البنات
ام يوسف: كل واحدة بغرفتها وينقال ان عندهم اشغال
سامي: الله يعينهم
ام يوسف: وعمك وشو يبي منآ من جديد
سام كشر: الله يخليك لاتذكريني اقرف من سيرته
ام يوسف: قسمابالله لو يتعرض لبناتي ياويله ويلآه
سامي: على بالك انا بسكت لوكررها انا هالمرة مررتها بس ثاني مرة بيني وبينه المحاكم
ام يوسف بزفره: خير ان شاء الله... بس انت قولي فكرت بالموضوع
سامي: اي موضوع
ام يوسف: امدآك نسيت ياخوي موضوع زواجك
سامي: والله لاتلوميني متشتت خلاص شوفي لي بنت ادب واخلاق بس لابد تكون جميله (وابتسم)
ام يوسف ابتسمت: والله البنت موجوده وتهبل واول ماشفتها حطيتهاببالي لك
سامي ابتسم: وانا اقول الأخت تحن بقوة اثاريها طابختها
ام يوسف: لازم اكلمهم الليله أجل
سامي: بل الظاهر انتي على طريف بس تنتظرين الأشارة الخضرا تضوي
ام يوسف: الله يهداك ياخوي هذا جزاتي بفرح فيك
سامي: امزح معاك
فارس توى داخل: هلا بالخال تو مانور البيت
سامي: منور بآصحابه
ام يوسف: بارك لخالك بيخطب
فارس ابتسم وصفع خاله على كتفه: لا ياشيخ وآخيرا
سامي ابتسم: شفت عاد
فارس: ترى لاتشوف نفسك ياخالي حتى انا بخطب
سامي ناظر لام يوسف: صحيح ولاتمزح
ام يوسف: انا نسيت اقولك ان بيخطب اروى بنت عمه
سامي: والنعم
فارس: ينعم بحالك



العصر الساعه ٤
عبدالله: والله ادري اني مقصر بس عذروني الظرف ضدي
فيصل: معور ياعبود فيك الخير عالأقل تسئل عنا
نواف: آه ياعبدالله جلسة السجن ماتنطاق
عبدالله ابتسم: يالله غمض فتح وهالشهرين يمضون بسرعه
نواف وفيصل: خير ان شاء الله


تركي: اوب اروى هنآ
اروى: من الطفش قلت افتح لاب توبي واتسلى
تركي: يالله تتسلين


سامي: يالله انا مآشي يادوب الحق على المسجد
ام يوسف: تقبل الله مقدما
سامي: منا ومنك صالح الأعمال يالله مع السلامه
ام يوسف: الله يسلمك
فارس ابتسم: بوصلك للباب
سامي: ههه تسلم
فارس اثناء مايمشي : ربي يسلمك خالي
وصلوا عند الباب الخارجي الي بالحديقه فارس بهمس :خالي الليلة تعال
سامي: وين اجي وشفيك تتكلم وكأنك مخطط على بوقه
فارس: اشش وط صوتك بيتنا تعال بعد وين الليله بنحتفل بعيد الأم انا والبنات وعبود احنا مانبنا تدري
سامي بنفس همس فارس: اها عشان كذا البنات منزرعين بغرفهم
فارس مد بكلامه: ايوآ عشان كذآ منزرعين فوق عشان لا يغلطون بشي
سامي مبتسم: آثاريكم مانتوا هاينين ياعيال فاطمه
فارس يضبط بدلته يسوي نفسه مغرور: احم احم افاعليك اجل وش على بالك
سامي يضرب فارس عالخفيف براسه: وآثق مع خشتك
فارس: ههههه

بويوسف ببيت بوتركي: اخبار الشركه ياخوي
بوتركي: تمام والله الأوضاع عال العال
بويوسف: حلووالله عساها دوم يارب
بوتركي :تسلم
بويوسف: ربي يسلمك... عندي طلب ياخوي
بوتركي: آآمر لوعيوني مآتغلى عليك
بويوسف: تسلم عيونك... الادخل عليهم تركي: هلا بالعم محمد ... وباس راسه: اخبارك علومك؟
بويوسف:هلا فيك الحمدلله ماشي الحال
بوتركي: كمل يابويوسف
بويوسف: انا جاي طالب اروى لولدي فارس
بوتركي ابتسم: والله انا ماعندي مانع بس لازم اشوف رايها
تركي ابتسم بينه وبين نفسه: الله يعوضك يااروى وافرح عيوني فيك فارس رجل
بويوسف: تسلم ياخوي خلاص خلهاتفكر على مهلها لاتعجلها
بوتركي: ان شاء الله


عبدالله: لمايجي ابوي نبدأ نحتفل
سارة: حضرتك يافارس مابغيت تخطب الا الليله
فارس: طيب انا وشدخلني
نور: ياالله منك يافارس دق على ابوي
دخل سامي
نوار: جا خالي باقي ابوي
نور: حي الله خالي
سامي منبهر من تزيين المجلس: آووف يجننن صاير
فارس: ابداعات ساره ياخالي
سامي: ياحظ علي
سارة بحيا: خالييي
نور ونوار: سي فارس دا نحنا ماعملناش حآجه
فارس: آه انسيتكم دا انا اسف
الكل: هههههههه
جآ بويوسف وعبدالله كان يراقب جية ابوه شاف ابوه دآخل على طول ركض لأبوه ومسكه: يبه يبه
بويوسف انتفض: اشفيك عنبو ابليسك خرعتني
عبدالله ضحك: هههه يبه تعال وبتعرف
بويوسف راح م عبدالله ودخلوا المجلس وعلموا ابوهم كل السالفه وابتسم ابوهم وراح فارس ينادي لأمه: يمه ابيك بموضوع تعالي
ام يوسف: شفيك
فارس بحركه سريعه: بسرعه يمه تعالي وبتعرفين
امه استسلمت للوضع ودخلها المجلس وكان اظلم وفجآه شغلت نوار الإنارات وساره واقفه يم النافذه ونور واء الباب وفتحوا العلب الي داخلها زينه وعبدالله رش الرقوة الي كأنها ثلج<< مدري شسمونه خخخ
تفجآت ام يوسف وتذكرت ان كل سنة يحتفلون بعيد الأم التموا الكل حوليها والي حضنها وباسهآ واحتفلوا وكانت لحظات حلوة : يعني كلكم كنتوا مخططين
الكل: لان نحبك
كل واحد قدم هديته لها وفرحت وحضنتهم لمه واحده واستانسوا
عبدالله مومعاهم لان صعد يجيب هدية امه ونزل بسرعه ويادوبه يتنفس: اشفيك عبود
عبدالله ابتسم: لاتخافون مافيني الا الخير... ومد هديته لامه: تفضلي يمه
ام يوسف ابتسمت وخذتها وفتحتها وعجبتها ورجعت ذاكرتها لورا يوم شافت البرواز وفيه الصوره دموعها نزلت من الفرحه وحضنت عبود وباسته: الله يحفظك يايمه

الكل استانس وفرح

اريام قدمت الهدية طبعا طقم ذهب: كل سنة وانتي طيبه يمه
تركي : اوه عمه تستحي
شريفه ضربته عالخفيف: ماتجوز عن سوالفك
شريفه حضنت بنتها: الله يسعدك ياأغلى بنت بدنيا
تكي تذكر امه واروى وضاق صدره بس مابين لهم قدم بوكيه الورد وباسها على راسها
كل سنة وانتي طيبه عمه
شريفة: وانت طيب يالغالي بس عندي سؤال تركي
ابتسم تركي: اسئلي عمه
شريفة: ليه شماغك كل معفس
تركي واريام ماتوا ضحك: هههههههههه عمه هذي تشخيصه يحبها قلبي شسوي
أريام همست باذنه: بس اذا تشخصت كذا تطلع خطير
تركي ناظرها وابتسم ولاحست الا باسها بخدها واستحت اريام وابتسمت امها

ام يوسف: هلاشهد
شهد: هلا بالخاله اخبارك
ام يوسف: الحمدلله ابخير وانتوا اخباركم
شهد: تمام الحمدلله
ام يوسف: انا ودي اطلب منك طلب
شهد: اسمعك خاله
ام يوسف: احنا أهل ياشهد وانا طالبه يد ريم اختك لاخوي سامي
شهد: والنعم فيكم خاله بس لازم اسئلها واقول لطلال
ام يوسف: خذوا راحتكم حبيبتي

طلال : هلا تركي ..
تركي : هلا بووليد ..
طلال : ووينك ..
تركي: توني بدخل البيت آمر..
طلال : عندي لك خبر حلوو ..
تركي :اووووه اليووم الأخبار الحلوة مثل المطر ..
طلال : ليه .. وشو صاير .؟
تركي : والله منها خطبة فارس ولد عمي من آروى بس باقي موافقتها .. وخطيبتي محتفلة بعيد الأم وعازمتني .. وهذا الحين انت
طلال انصدم بس مابين له لان كان بيخطب اروى : اووه مبروك .. عسآآها دووم ااخبار الحلوة
تركي :الله يسلمك .. قولي وشو..
طلال ماحب يتسلم ويوقف حيآته : بخطب .. لان كلها اسبوعين ورايح بريطانيا ..
تركي : حلووو ومين ..؟
طلال : بيني وبينك لما اخطبها يصير خير..بنت عمك التوأم
تركي : آووووه اجل انت وبدوور بتصروون عداايل ..
طلال : شفت عاد هههه

بوتركي بغرفة أروى : فكري عدل وعلى مهلك ..
اروى : ان شاء الله يبه تآآمر انت ..








بعد مـــــــــــــــــــرور ٣ اسابـــــــــــــــــــــيـــــــــــــــع من الأحداث وبعد وصول يوسف وحور من فرنسآ .. وبعد موافقة اروى على فارس وخطبة طلال من نور ووافقت عليه وبعد موافقة ريم على سامي ..




مـــــــــــلكة علي وبدر ..
البنات استعدوا استعداد تآآم للمكلة وكل واحدة صايرة جونآن
سارة كانت لابسة فستان بنفسجي كات وشعرهآ كان مرول ومسدول على اكتاافها .. وميك ابها ناعم
اما نوار كان لابسة فستان فووشي علااق وكان شعرهآ يشابه شعر سارة الا ان هي مسويه بف عالخفيف
وميك ابها مرة ناعم مجرد لمسات خفيفة الي يشوفها ماكان حاطة ميك آآب ..


الكل مجمع بيبت محمد عشان الملكة عند الرجال بالمجلس..
تركي: الله يبارك لكم انا احسدكم على هالليلة هههههه
علي : اذكر ربك لاتحسدنا ياشييخ .. انت انسعدت احنا نبي ننيعد بعد
تركي : لااله الا الله .. امزح معاك اشفيك انت
بدر: والله انا مني واحد بروووق ماني بفاضي لكم هههه
خالد بخبث : اووه الليلة بيروقوون كآن ماتروح وطي انت وياه
تركي بنفس خبث خالد: وانت كل الناس عندك بيرجون وطي.. هههه
خالد : هههههه افا عليك .. ينخاف من السااكتين ترى
تركي: هههههههههه والله انك شييين ...

جاء الشيخ الي بيملك بهم ..


انتهى البارت انتظروني بالبارت الجاي ..

وعذرووني لوتأخرت ..

جنــــون
08-04-2011, 12:14 AM
(( البارت السادس عشر ))




الكل مجمع بيبت محمد عشان الملكة عند الرجال بالمجلس..
تركي: الله يبارك لكم انا احسدكم على هالليلة هههههه
علي : اذكر ربك لاتحسدنا ياشييخ .. انت انسعدت احنا نبي ننيعد بعد
تركي : لااله الا الله .. امزح معاك اشفيك انت
بدر: والله انا مني واحد بروووق ماني بفاضي لكم هههه
خالد بخبث : اووه الليلة بيروقوون كآن ماتروح وطي انت وياه
تركي بنفس خبث خالد: وانت كل الناس عندك بيرجون وطي.. هههه
خالد : هههههه افا عليك .. ينخاف من السااكتين ترى
تركي: هههههههههه والله انك شييين ...

جاء الشيخ الي بيملك بهم ..

جلسوا علي وبدر وآبهاتهم والشهود حول الشيخ عشان يملك بعلي وبدر بعدماملك بهم الشيخ دخل يوسف عند البنات: سآرة وقعي وبعدها راح لنوار وخلاها توقع البنات ماصدقوا يطلع يوسف قاموا يصفقون ويعلقون على نوار وسارة
نور بنفسها: آيه يانور هذا بدر وملك وانتي وافقتي على طلال
صحيح كلام نوار لي كتبة ربي فوق كل شي
حور: يالله نزلوا وجلسوا الكل ينتظركم تحت
نوار مرتبكه: والله خآيفة حدي
لجين: لازم بالبدايه امابعدين انتي الي بدورينه
الكل: ههههههه
نوار ببرائتها:لجين عآد
سارة تحس قلبها يدق وبطنها يعورها وبنفسها: ياربي انك توفقني وتجمع بيني وبين الي حبه قلبي بخير

ساره ونوار نزلوا جميع وصوت السي دي يرج المكان والبنات كانوا يمشون وراهم وصلوا عند الكنبه وجلسوا: سارة والله خايفه
سارة بهمس: نوار انا اعظم

عند الرجآل الكل بآرك لعلي وبدر تركي تذكر ايام ملكته على طول ابتسم ومسك جواله : هلا حبي
اريام: هلآ والله
تركي: وينك
اريام: بصآله
تركي مبتسم: طيب طلعي وتعالي ورا الحديقه ولبسي عباتك عشان اذا احد مر
اريام عقدت حواجبها: تركي فيك شي؟
تركي :لا بس تكفييين أنا بطلع الحين وراء الحديقة انتظرك ..
اريام ابتسمت : طيب جآية ..
اريام البست عبااتها امسكتها لجين : ووين راايحة اريام .؟
اريام ابتسمت : تركي يبيني ورااجعه ..
لجين بخبث: آهــــــــــــــــآآ
اريام : لجين عن اللعااانه ..وحطت شيلتهآآ على راسهآ وطلعت ..



تركي واقف وراء الحديقة وينتظرها ويلعب بجواله الا جات اريام ووقفت في وجهه وتكتفت وهو لاهي بالجوال ومسرح : نحن هنآآ ..
رفع عيونه وشاف اريام وبلع ريقه وفتح عيونه من كثر ماهو معجب بشكلها وابتسم وهو يناظرها من فوق لتحت :.......
اريام استحت ونزلت رااسها وتلعب برجولها عالحشيش:...........
تركي قرب من عندهآ ومسك يدينها : ابذمتك أحد قالك انك ملاك .؟
اريام بهدوء مبتسمة وناظرته : تبالغ ياتركي ..
تركي وقرب اكثر من عندهآ : وربي ماباااالغ ..
اريام على وضعها وتركي مثل ماهو يتأملهآآ ويلعب بشعرهآآ : أحمدي ربك ان ابيت عمي..
اريام عقدت حواجبها وميلت راسها كأنها مافهمت : مافهمت عليك .؟
تركي ضحك :ههههههه اقصد لو بيتكم كان صار شي ثاني ..
اريام فهمت استحت وضربته على صدره : تركيييييي ..
تركي بعدهآ عنه وفتح عبآآتهآ وناظرهى من فوق لتحت وصاافر وغمز لها : بالعبايا ملاك بدون العبايا وشو اقول .؟
اريام منزلة رااسها: تركي يرحم والديك خل ادخل .. مابي اطوول اخاف احد يشووفنا على هالوضع
تركي : خل يشووفونا بنهاية انتي زوجتي ويحق لي اسوي اي شي وقداامهم بس لولا الحيآآ ..
اريام : طيب ممكن ادخل ..؟
تركي غمز لها: اي ممكن ..بس ترى بعد مانطلع من بيت عمي بجي عندك ..
اريام اشرت على عيونهآ : حيآآك .. احطك بعيوني
تركي : فديت هالعيون انا ..


خالد طلع برى الحديقة يكلم : اقولك خلاص سكري يرحم امك انا مولحالي ببيت خالي..
رنا : مو على كيفك انت تلعب بعصابي .. كل يوم طالع لي بشي .. بس ابغا اعرف شي واحد جااوبني ..
خالد تنرفز : اشفي امك انتي ..؟
رنآ: أحترم نفسك خالد لاتوصلها اكثر مما هي واصلة معاي ..
خالد بين اسنانه : انتي الي جايبتــ ......

قطع عليه صوت تركي : اووه خالد طالع برى غريبة ..
خالد: لحظه اشووي.. لا ولد خالي سلامتك بس اكلم وبدخل
تركي ضربه على كتفه عالخفيف: أهآآآآ لاتتأخر طيب .. ((وغمز له))
خالد ابتسم :ان شاء الله ..كمل : انتي الي جايبته لنفسك ..
رنا : طيب توعدني مجرد ماتطلع تكلمني ..
خالد بجد : ان شاء الله والله راح ادق عليك مجرد ماطلع من هنآآ >> رنا من البنات الي يكلمهم ويغازلهم خالد هو وربعه ..
رنا: باااي
خالد سكر من غير لايقول باي ويتحلطم : أفففف صج بنات ليل ماينعاطون وجه .. ودخل دااخل عند الرجآل ..

طبعا الجلسة ماتخلو من تعاليق فارس على علي والعكس صحيح وتركي وخالد وتعليقااتهم القووية على هالمووواقف وكانت جلستهم ملياانه بالابتسامات
والفرح البااين على وجوهم ..


عند البناات ..
نور : لجين اشفيك ..
لجين وتتحس من جبينها: لا بس احس رااسي مصدع..
نور: طيب يمكن السكر مرتفع ..
لجين :توني قبل لااجي خذت الابره ..
نور : الله يساعدك ..

ام يوسف: تو مانور المكان
شهد : منور بأهله ياخااله ..
ام يوسف: اخبار طلال .؟
شهد: والله مشى بريطآنيا الى الآن ماندري متى بيرجع ..
ام يوسف: الله يوفقه يارب ..

مريم جات عن ام يوسف: ام يوسف بوبدر كلمني وقال بيدخل بدر ..
ام يوسف : خلاص اجل نقوم سارة على بال مايدخل بدر ويلبسها الشبكة ..
مريم : ايه ..
نور خذت سارة اختها وودخلوا المجلس الدااخلي عشان يدخل بدر دخل بدر
ونوار قلبها يدق بقوة .. وتحس نفسهآ خايفة وبنفس الوقت فرحآنة كانت منزلة راسها دخل بدر وكان معاه ابوه وخواله قرب منها بدر وعيونه معلقة فيها باس جبينها : مبروك ..
نوار وراسها منزلته : ربي يبارك فيك ..
بدر جلس بجنبها وسكت لان موعارف وشو يقول لها ومقدر وضعها انها تستتحي :.....
الكل بارك لهم ..
مريم قربت منهم وهمست لهم : علامكم ساكتين والي يشوفكم يقول مغصوبين هههه
نوار بصوت شبه مسموع : عمتي استحي
بدر سمعها بس سووى نفسه ماسمعها وكان كاتم ضحكته :.......
لجين راحت لعندهم وبدفآآشة : هههههه يعني ينقال تستحون ..وخذت ايدينهم ولمتهم ببعض بدر من داخلة فرحاان ووده يحضن نوار اما نوار تحس نفسها تخدرت ..

سارة : نور طلعي يم نوار مايصير تتركينها لحالها لاانا ولا انتي معها
نور بعد تفكير لوت فمها على جنب : طيب طيب .. انا رايحة لها .. البست عبايتها وشيلتها وراحت لعند نوار .. نوار فرحت بمجرد ماشافت نور جنبها ..
بدر لبس نوار الشبكة وعين نور مانزلته عنهم وهي تطالعهم بس ماكانت تطالعهم مثل الموجودين كانت تطالعهم بحكم انها حبته من قبل وانقهرت على اليوم الي حبت فيه بدر ..
بعد مالبسها بدر الشبكة والدبلة صوروا كذا صورة مع بعض وكان بدر في قمة السعادة ونوار بس كانت مستحية ..

ام يوسف : يالله بدر ونوار دخلوا المجلس عشآن بيدخل علي ..
بدر : تآمرين عمة .. يالله نوار ((ومد يده لها))
نوار كانت منزلة راسها وحطت يدها بيد بدر وراحوا عالمجلس طبعا لجين وصلتهم وبعدها خلت لهم الجو
بدر قرب من نوار لدرجة ماكانت بينهم مسآفة وابتسم : كل هذا حيآآ ..
نوار تحس قلبها بيطلع من مكانه :......
بدر سحي يدها وبااسها وظل ماسكها : اموت بحيآك يابنت ..



فارس يناظر علي وعلي يبادبه نفس النظره وكانت عيونهم تتكلم بس :...........
بعدها فارس قرب من علي واحضنه وهمس باذنه : مبروك يالغالي ..ماوصيك على سارة ..تراها غالية علي حافظ عليها واعتبرها امانه برقبتك ..
فارس بنفس الهمس : اشدعووة ياعلي سارة بعيوني .. وبعدوا عن بعض .. وابتسموا ..
دخل علي وكان ابوه وعمه معآه وعمآته ورآآه يعوضونه وجود أمه وكآن قلبه يدق مع ان مو مستحي بس يمكن ان أخذ سارة عن حب وسارة كانت منزله راسها وقلبها يدق وتحس
كأنها متخدره موحآسة بلي حوليها في عالم ثاني ودهآ ترتمي باحضان علي وتصارحه عن الحب الي كنته بقلبها له قرب علي وكان منزل راسه اثناء ماهو يمشي وكان يمشي
بهدوء وصل عند سارة ورفع راسه ومد يده لها سلم عليها وباس جبينها: مبروك عليك يابنت العم..
سارة بصوتها الي انبح من حيائها: الله يبارك فيك ياابن العم ..
جلس علي بقرب سارة وماحست الا مسك يدهآ وناظرها وابتسم وناظرته وبادلته نفس الابتسامة وبينها وبين نفسهآ : أحبك ياعلي .. احبك وودي ارتمي بحضنك .
علي موقادر يفسر نظرة سارة له : اشفيك .؟
سارة ارتبكت : هآآ مافيني شي
علي ابتسم : أكييييد .؟
سارة ابتسمت :همم اكيد ..

الكل بارك لهم والتم حوولهم وقام علي ولبس سارة الشبكة والدبلة وسارة لبست علي الدبلة اثناء ماهو يلبس ساره الشبكة وهو يسكر العقد تعمد يمسح بسببته على رقبتها بشكل سريع ويسوي نفسه قدامه ان مو متعمد
سارة تحي احد صب عليها ماي بارد وقلبها دق بقوة علي لاحظ على ملامح سارة انها تأثرت بالحركة وهو كان ماد يده عشان سارة تلبسه الدبله بس سارة مسرحة علي مسك ذقنها ببهامه وسبباته وتو تحس عليه سارة ولبسته الدبله علي ابتسم على شكلها
وتأمل بيدينها وهي تلبسه الدبله يحس وده يمسكهم ويبوسهم صبع صبع >> الحب ومايعمل ^_^

جلسوا بعدها وصووروا كذا صورة ..
والبنات كانوا مستانسييين ويصفقون ويصافرون ..بعدهآ الغالبيه مشى مابقى الا اروى ..الي اصروا عليها بنات خالها تنام عندهم ومارفضت لهم طلب ..
علي : عمه ..
ام يوسف: آمر ياولدي..
علي :مايآمر عليك عدو .. بس نبي نعيش ليلتنا ((وناظر لسارة وابتسمت له))
ام يوسف : هههه فهمت قصدك خلاص قووم بالمجلس الخارجي لان الكل مشى لان بدر هنآآ ((واشرت عالمجلس الي داخل))
علي : الدلخ من قاله يملك معي بنفس الليلة ..
الكل :ههههههههه
يوسف : ماوصيك على أختي ..
علي يأشر على عيونه : بعيوني ..
سارة كانت تلعب باظافرها ومنزله راسها :..........

الكل صعد بعد ماطلعوا سارة وعلي بالمجلس الخارجي وطول ماهم يمشون علي كان ماسك ايد سارة : اشفيك سآكتة ..
سارة ابتسمت ونآظرته ووقفوا عند باب المجلس وعلي كان يتفحص سارة بنظراته سارة تحس ارتبكت من نظراات علي نزلت راسها على طول : خل ندخل ..
علي :ايه ندخل ..

اريام : يعني سويتهآ وجيت ..
تركي ابتسم بخبث: افا عليك اسويها واسوي جدها .
اريام :الله يستر منك باتركي ..
تركي :خايفة ..؟! يعني امشي ..
اريام :لالا مو قصدي



على نزل شماغه وقرب من سارة وكان لازق فيها ولف ايده على خصرهآ وقرب شفته من رقبتها وكانت انفاسه كلها على رقبة سارة كآن بس يتأمل فيها سارة تحس نفسها تخدرت وموعارفه شتقول : علي بعد اشووي
علي توى يحس على نفسه ان قريب من رقبتها بس ماستسلم للكلام سارة : حبيبتي احنا حلال على بعض يعني انتي حليلتي ..
سارة خافت من كلمته : علي ..
علي وهو لازال على وضعه : قلب علي ..
سارة منزلة راسها : قدر وضعي هالليلة عالأقل..
علي حس من نفسه وبعد عنهآ : ان شاء الله .. بس سووري نسيت نفسي ..
سارة ناظرته وابتسمت :........
علي : سارة اخوك وصاني عليك وترى انتي بعيوني من غير لايوصيني عليك ..
سارة :فارس .؟
علي ابتسم ابتسامة جانبيه : ايه .. هو في غيره غااالي .؟
سارة حست من كلام علي ان يدري انها تحب فارس حييل ابتسمت له : اهآآ
عم الهدوء بينهم .. علي بنفسه وهو مسرح في سارة : آآه ياربي احبها ودي اقبر منها بس احسها تستحي لازم اقدرها هالليلة .. بس بنفس الوقت احس ودي اكون بقربها احضنها العب بشعرها احس نفسي مي قادرة تقاومها احس نفسي
مي قادرة تسيطر على قلبي ودي ابوسهآ احضنها المها امسك اياديها الاطفها وتلاطفني انومها على صدري
سارة بنفسها : ياربي اشفيه سآكت انا ماعندي شي حاليا اقوله .. ودي ارتمي بحضنه ودي اقوله حبيتك ودي اقوله جرعتني انواع العذاب بسكآت
ودي اقوله انت روحي انت هواي الي ماقدر اعيش بدونه .. ودي اقوله انت لي انا وبس .. ودي العب بشعره ودي امسك اياديه . ودي ....
قطع عليها صوت علي :أحبك ..
سارة انتابها شعور الفرح والخجل والخوف :.......
علي تنهد :.........
سارة مثل ماهي عليه السكوت طاغي عليها :.....
علي قام من مكانه ووقف مقابل سارة سارة رفعت عيونها على علي علي مد يده وعرفت من عيونه ان يبيها تقوم سارة مدت يدها ووقفها علي ووقفها مقابله بينهم مسافه صفيرة مرة
ماباقي شي ويلصقون ببعض كانت عيونهم الي تتكلم بس ..علي قرب اكثر واكثر لحد ماجبهتهم وخشومهم لزقت ببعض سارة استسلمت للوضع ومو حاسه بنفسهآ مامدآه علي بيبوسهآ الا استوعبت وبعدت عنه بقوة ولفت عنه وعطته ظهرهآ وحطت يدها على كتفهآ :.......
علي حط ايدينه على خصره ونزل راسه وتنهد :..........

بدر : هههههههههههه بعدين كملي
نوار ببرائه : بدر لاتضحك .. ولا لوادري ماخبرتك
بدر: موعن والله .. بس عادي الهدية بمعناها يانوار مو بشكلها
نوار :.........
بدر: طيب وشسويتي بعدهآ ..؟
نوار : خلاص مابكمل ..
بدر كاتم ضحكته: تكفيين كملي
نوار : عشان تكمل ضحكك
بدر قرب منها ولف ايدينه على اكتافها : حبيبتي والله مو قصدي بس ماكان لأمها داعي تنزلين دموعك ..
نوار ناظرته وانقهرت ان ضحك عليها ولفت وجهها عنه :..........
تركي لف وجهها جهته وباسها بخدودهآ : وهذي بوسه بعد وشو تبين اكثر ..
نوار ابتسمت ونزلت راسها من حيآها .:.......


علي حط راسه بحضن سارة : سارة ..
سارة وهايمه بعلي : همممم
علي : ترى انا الأول اذا حطيت راسي بحضن امي استانس لما تلعب بشعري>>>عرفت قصده ..خخخ
ابتسمت سارة وبدت تلعب بشعره : طيب ولا يهمك حتى انا بلعب بشعرك ..
علي فرح بقوة ورفع عيونه وناظرها وابتسم :.......
اثناء ماسارة تلعب بشعر علي سحب يدها وباسها وخلاها على خدها وقام يلاطف ظهر كفها باصابعه :.....
سارة : علي ..
علي وهو رايح فيها :هممممممم
سارة :نمت .؟
علي : نو ..
سارة : بقولك شي ..
علي :اسمعك ..
سارة :لَحظَةُ الصَّمتِ كانتْ كَلامًا..
بيننا ،
لُغَةً ليسَ يَفهَمُها في الوجودِ
سِوانا
إنَّها أبْجَدِيَّةُ مَن يَعشَقونَ
علي منمد بلي جالسة تقوله سارة :.......
ومَنْ يَنزِفونْ
إنَّهُ النُّطقُ مِنْ حَدَقاتِ العُيونْ
كُلُّنا مُغْرَمونْ
كلُّنا عاشِقونْ
بَصْمَةُ العِشْقِ لا تَتشابَهُ
عدل جلسته وقر منها ووجهيهم مقابله بعض وهايم بحركاتها وتعابير وجهها :....
بينَ الأحبَّةِ
حتى يَكونوا
بِنفسِ البراءَةِ ،
نَفسِ الطَّهارَةِ
نفسِ الجُنونْ
علي مسرح :....
سارة هزت كتفه تراني خلصت :.....
علي :هآآ ايه ايه .. روووعه ياسارة ..
سارة :أنا ولا الكلام..
علي:الكلام وانتي اروع منه .. من وين حافظته.
سارة :انا من عشاق كتبتات نزار قباني ..
علي يتصتع الغيره تكتف وميل راسه :ايه وبعدييين ..؟
سارة كاتمه ضحكتها :تغار ولا تتظاهر الغيره ..
علي قرب منها : الاثنيييين .. هه



عالســــــــــــــــــــــاعه 3 الفجر ..

بدر : نوار حبيبتي انا الحين بروح البيت ابغا انآآآآآآم ..
نوار :نوم العوافي يارب ..
بدر : ربي يعافيك ..
نوار :........
بدر واقف ويناظرها : يعني امشي خلاص .؟
نوار :ايه الله وياك ..
بدر يستهبل :يعني مابتقولين شي ولا حآجة او تبين شي ..؟
نوار: لا سلامتك ..
بدر: يعني مانسيتي شي ولا حآجة يعني امشي ..؟>>>خححح
نوار : بدر اشفيييك .؟
بدر قرب منها وباسها : انتي فيني .. افهميني يابنت ((وغمز لها))





علي : هلا بدر ..
بدر بمزح :ياخي اثقل ياولد ..
علي : ههههههه صج انك دلخ يعني الحين انت داخل قلي وتغار بعد ..
بدر : اقول انا طلعت ماشي بس قلت خل ادق اتسبب فيك ...
علي : ههههههه
بدر: اوكي مع السلامة
علي : سلام
علي كان متسند عالكنبه يعني كان شبه مسترخي وجلس يبعب بجواله وماحس الا سارة مسكت يده وتلعب باصابعها بيده : علاووي ..
علي ابتسم وعيونه لازالت بالجوال : قلبه ..
سارة :يسلم قلبك
علي: الله يسلمك
سارة : متى ناوي تحدد زواجنا ..
علي ناظرها : سارة حبيبتي انا وفارس ناوين نتزوج بنفس الليله
سارة ابتسمت : بيصير ونااسه والله
علي :ولييه .؟
سارة : بنكون حلال على بعض انا وفارس وانت واروى ..
علي :اووه صح ..
سارة ابتسمت بعدها وقف فارس وخذ شماغه وحطه على كتفه : يالله سارونه انا ماشي بروح انااام ..
سارة مابينت لعلي انها ماشبعت من وجوده : طيب نوم العواافي .. حبيبي..
علي انتبه لكلمة سارة ويبي يستهبل عليها : ماسمعت عيدي .؟
سارة ببرائه: نوم العوافي ..
علي : كانت بعدها كلمة ..
سارة تذكرت لانها طلعت منها عفوية ونزلت راسها : حبيبي ..
علي قبل لايطلع وقف مقابل سارة وناظرها وكالعادة كانت بس عيونههم الي تتكلم وحضنها بقوة وهمس باذنها : احبك ..
سارة حست بشعور حلوو استسلمت لحضنه وماودها يبعد عنها بس ماحبت انه يلاحظ بشي عليها :........
وبعد عنها وبعدها طلع: سلام حووبي ..
سارة تاشر له بيدها :سلااام ..










في اليــــــــــــــــــــوم الثاني ..
عبدالله كان يقرأ الجريدة بالحديقة وجا يمه فارس : صباحك خير
عبدالله : صباحك نور ..
فارس : أتحفنآآ بأخر الاخبار ..
عبدالله : الى الآن مافي شي جديد ..
عبدالله رن جواله ورد عليها .. فارس اخذ الجريدة وجلس يقرا فيها وراح عند الصفحة الأخيره فتح عيونه عالآآخر وومصدوووم بقوة..


سارة : صباح النور ..
علي : هآآ نايمييين ..؟
سارة :ايه والله مانمت الا بعد الفجر ..
علي يجننهآآ: كل هذا تفكرين فيني ..
سارة : آمممم تقدر تقول..
علي :امزح معاك
سارة :وانا جادة معاك مو امزح..
علي يحس قلبه بيطلع من مكانه على حلاوة هالكلام : أحبك..
سارة :.......



سامي : متأكد انت من الخبر ..
فارس :والله متأكد مثل ماانا اكلمك..
سامي :.......
فارس : خالي اقولك طفآآ طفآآ
سامي : ايه وطفآآ انا ابي اتأكد كلام الجرايد .. لايودي ولا يجيب
فارس : بس احيانا يودي ويجيب ..ياخال صدقني وانت تأكد بطريقتك ..
سامي : قلت لي حآدث..
فارس: ايه وطفآآ بعدهآآ على طريق الرياض ..
سامي :ياذا هالطفآآ فرحآآن بها يعني ..
فارس ابتسم : ههه لا والله بس لما احد يموت اقول طفآآ ..
سامي : ياعيني عليك راايق ..
فارس : المهم انت حاول تتأكد ..
سامي : خلاص جآآني اتصال مع السلامة
فارس : الله يسلمك ..

عبدالله خلص مكالمته: اشفيك ومن الي طفآ .؟
فارس مبتسم : شفت الي ذاك اليوم حاول يخطف نور او يترهنها عنده يوم كنا ببيت خالي
عبدالله : ايييه اشفيه .؟
فارس : لقوه على طريق الريااض سوى حادث وطفـــــآ
عبدالله ابتسم: تلاقي خالي وامي تو مارتاحوا ..
فارس: افا عليك ..



>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:15 AM
نور : تمام الحمدلله ..انتي اخبارك ..
ازهار: والله ابخير دآآم الي ببريطانيا ابخير ..
نور مو رايقه للمزح بس تصنعت الابتسامة : شي طيب ..
ازهار: مدري بس اسمع خواتي ودهم يملك طلال هالفترة
نور فزت من على السرير : وشو ..؟؟؟
ازهار : الي سمعتيه .. اشفيك .؟
نور : لا موعن بس ابصراحه انا ودي يكون موجود هنآآ اذا ملكنا ..
ازهار: بناخذ وكالته ونملك بكم وبعدهآ بيجي ويصير الزواج وتروحين وياه ..
نور عالم ثاني بلا شك بدر :......
ازهار: الووووو
نور ارتبكت : معاك معاك .. خلاص الي تشوفونه صح واتفقوا مع ماما
ازهار: ايه قالت شهد .. بتكلم مامتك..
نور :اوكي


لجين : آآآآآخ رااااسي مي قادرة اتحمل
مريم : تروحين المستشفى.؟
لجين وهي عافسة وجهها من التعب: لالا يمه بس يمكن السكر معتفس عندي .
مريم :ايه لازم تروحين المستشفى عشآن تطمنين على حالك
لجين : ويمكن صداع مو شرط من السكر حدي بكرة اذا ماراح الألم اروح المستشفى ..

يوسف بجنب حور على الأريكة بصاله ويمسح على بطنهآ : هآ شخبار صااحبنا .؟
حور ابتسمت : يسلم عليك .
يوسف : أخآآف ياخذك مني ..
حور : لا ان شاء الله احنا الثلاثهـ لبعض (( واشرت له بيدينهآ))
يوسف تنهد : حن قلب ياحور ..
حور تلعب بشعهره :على وشو .؟
يوسف : مدري على كل شي حلو بينآآ ..
حور : الله يديمنا لبعض حبيبي ..
يوسف ابتسم لها :.....

عبدالله دخل الصالة وكان الكل بصاله عدا يوسف وحور : عظم الله اجرك يمة ..
فارس ناظره وبهمس بين اسنانه : اشفييك انت .. اسكتتت
عبدالله بهمس: اشفيها عاادي ..
ام يوسف : اشفيكم انت وياه تتساسرون وشو عظم الله اجري .. شصاير .؟
بويوسف : اشفيك انت وياه قولوا تتكلمون جد ولا تستهبلون .؟
فارس يرقعها : لا يبه يعني عبوود مسوي فيها اكشششن
ام يوسف : لاترقعها يافارس باين عليك ..
فارس بصوت عالي : الي ينقال عمك او محسوب عليك عم طفآآآ ..
ام يوسف مافهمت استغربت :طفــــــــــــــــــــــــآآ.!!
سارة فهمت على فارس وانفعلت : وييين الي طفآآ .؟
بويوسف : لاتتكلم بالالغاز بسرعه قوول ..
فارس : يمه يعني مـــــــــــآت .. هذا معناة طفآآ .
ام يوسف انفجعت مع ان مايعرفهم بشي وقاطعين عنه بس ماتدري ليه تأثرت يمكن من سيرة الموت نفسها عقدت حواجبها وسرحت :.....
بويوسف : الله يرحمه .. ارتاح وريح
نور تذكرت موقفها على طول : اي والله ارتاح وريحنآآ منه ..
سارة : الله يرحمه ..
نوار مسرحه :........
عبدالله : اقول نوار وين وصلنآ .؟
نوار ارتبكت : هآآ لا بس سرحت بكلامكم ..
نور بخبث ولعآآآنه : حلفي نوار .؟
نوار فهمت اختها : نور اشفيك انتي ..


تركي بالجوال : هههههههههههههههههه
اريام : يوووه اشفيك انت وشو شارب اليوم ..
تركي : شارب من دمك ..
اريام : لا ياشييييييييخ ..
تركي : اقول ريمو ..
اريام :آآمر ..
تركي : جهزتي نفسك للزواج بمعنى اصح استعديتي ..؟
اريام : ايه بديت اجهز وبكمل مع سارة ونوار ..
تركي : ايه احسبي على نفسك نتزوج وتعطلين من الجامعه على طول بنساافر ..
اريام : ان شاء الله خير ..


بوتركي : والله حلوو .. من زمان ماتجمعنا مثل الخلق..
بويوسف: خلاص انا بشوف بوبدر عشآآن نكون على استعداد ..
بنزلة يوسف :......
بويوسف: مع السلامة ..
بوتركي: مع السلامة ..
يوسف: خير يبه وشو الي بتستعدون له
بويوسف وهو يدور رقم بوبدر عالجوال : بنروح البحر انخيم هناك لان خواتك قالوا مايبون الشاليهات .. قلنا نغير هالمرة
يوسف: حلوو والله .. حسبوا علي ..
بويوسف ابتسم : ان شاء الله ..

دق بويوسف على بوبدر وعلمه على الرحله ووافق بوبدر والبنات استانسوا وخططوا على الرحلة انها تكون بعد يومين وخبروا اهل طلال ولزموا عليهم ووافقوا ان يروحون معاهم ..
الكل كان مستانس الي بيستغل الفرصة وبيكون مع خطيبته والي يبي يرفه عن نفسه كل واحد وله غاية من هالرحلة عدا الابهات والامهات الي كل همهم يرفهون عن اعيالهم ..

سامي ببيت محمد : اقول اختي ..
ام يوسف: قوول ..
سامي : الحين رحلة البحر الي خططتوا لها قلتوا حق نسايبنا الجدد ((ابتسم))
فارس يجنن خاله صفق: اوووه خالي والله وقمنا نحسب حساب نسايبنا ..
سامي ضحك وكان الوضع عاجبه : اقول ورى ماتنطم ..
فارس رفع اكتافه يمثل البرائه ولوى فمه بالخفيف: انطم ..انطم ..وهذا انطمينآآ ..
الكل :هههههههههههههههه
نوار رن جوالها : عن اذنكم ..
فارس لف عليها :اكييد البرنسيس دااق ..
نوار ناظرته : اشفيك اليوم مو مخلي احد بحآله ..؟
فارس يحط صبعه على جبينه : مزآآآآآج ههههههه
سارة غمزت لفارس عشان تبي تكمل على نوار : ردي عليه بسرعه لايروح لغيرك ..
نوار تنرفزت : اففففففف منكم كلكم علي ..
الكل :هههههههههههههههه
بويوسف : لاتخلي ياسامي بعد يومين راح نحرك وبنخيم هناك
سامي : ان شاء الله خير ..

ام يوسف ردت على التلفون : وعليكم السلام ..
شهد : أخبارك خالة .؟
ام يوسف ناظرت لسامي وابتسمت : والله تمام .. وشخبار ريم وازهار ..
نور تحس قلبها يدق بقووة وبنفسها : اكييد عن الملكه .. ياربي ودي اهون واقول لهم اني راافضه بس لالا مسكين طلال ماله ذنب .. آآه ياربي ساعدني وانسى المااضي ..
فارس بخبث ناظر لخاله : والله وقمنا نستحي ياسارة ..>> النحزة لخاله خخخ
سامي رمى عليه الخداديه : اشفيك انت وشو مآآكل .. اليوم .؟
فارس : ههههههههههه مو قاد ههههههههه موقادر اتكلم ههههههههههههه
سارة هزت راسها وابتسمت : يوووه اكيد فارس مآكل شي ولا رايح بيت عمي عبد العزيز وانهبل على اروى ..
بويوسف : هههههه والله حآله معاك يافارس ..
ام يوسف : خلاص على خير ان شاء الله ارد لك خبر انا بعد يومين ..
شهد: طيب مع السلاامه
ام يوسف: مع السلامة..

الكل ناظر لام يوسف ينتظرونها تتكلم : .......
ام يوسف: بويوسف هذي شهد داقه يبون الملكة اسبوع الجاي ..
بويوسف: وليه ماينتظرون لحد مايجي طلال من بريطانيا ..
نور وقفت قدامهم وانصدموا لما سمعوها تقول : يمه يبه انا مابي اتزوج ..وصعدت غرفتها على طول
فارس : على كيفها هذي انهبلت لازم تتأدب مو تعطي الناس كلمة وبعدين تتراجع عنها ..
ام يوسف: هد نفسك كل شي بتفاهم يجي ..
بويوسف تنهد : لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم .
سامي : خلوها علي انا بكلمها وان شاء الله راح تقتنع ..
صعد لها سامي وطق باب غرفتها :نور حبيبتي انا خالك فتحي الباب ..
نور قامت فتحت الباب وارتمت على سريرها وكملت بكي :.....
جا خالها لعندها وجلس بقربها : حبيبتي يانور انا الي خاابره ان عقلك كبير .. تفكيرك مو كذا وعمر الامور ماتنحل بسرعه انتي مجرد ماسمعتي طاري الملكة قلتي ماتبين تزوجين ليه وافقتي من الاساس ,؟
نور وهي تبكي : والله ياخالي مو قادر انسجم مع الوضع .. اساسا انا مو رغبه مني موافقه ..
سامي انصدم : مو برغبتك .!!!! اجل برغبة من .؟
نور : مدري ياخالي سالفه طويله يصعب علي اقولها لاي انسان وانا حالفة ماقولها لاحد .
سامي : حبيبتي والله ماراح اقولها لاحد مهما كان ومهما راح يكون ابغا اعرف وشو سبب رفضك ..؟
نور : ماقدر اقول ياخالي تكفى لاترتجيني اكثر انت تعرف معزتك عندي بس خلاص انا مابييييه .. مابييييه .. واذا عن الفشلة انا اكلم اخته واصارحه واطلع فيني اي عله واي حجه عشان ابين لهم سبة رفضي
سامي رفعها وحضنها ومسح على شعرها : طيب حبيبتي ممكن الموضوع يتسكر هذا لغاية ماترجعون من البحر لانهم راح يكونون معاكم وصعبه تحسسينهم بهالشي
نور وتمسح دموعها : لاتخاف ياخالي والله بكون عادية معاهم وان شاء الله الي أمرت فيه راح يصير..
سامي : خلاص انا نازل وراح ابررر موقفك ولاتخافين اعرف اشلون اتصرف ..
نور : تسلم خالي ..
سامي يعفس شعرها مبتسم :هذا نور الي اعرفهآ ..

بعد يومين من الأحداث... الساعه 5 ونص الفجر
الكل كان مستعد للبحر وجهزوا كل شي ..

بويوسف وام يوسف و ونور ونوار بسيارة
فارس وعبدالله بسيارة
تركي وارايام واروى وشريفة بسيارة ..
علي وسارة بسيارة >> خالي الجو لهم
بوبدر وبدر ولجين وام بدر بسيارة
اهل طلال مع زوج اختهم بسيارة ..
بوتركي بسيارته ويوسف وحور..


علي : سارة ..
سارة : نعم ..
علي : مرتآآحه .؟
سارة : اكون معاك ومو مرتاحة..!!
علي ابتسم وغمز لها : .......
سارة ابتسمت وبعدها علي سحب يدها وحطها بحضنه : ارتاح لما امسك يدك ودي طول الوقت ماسكها ..
سارة : حلالك ..
علي ناظرها وابتسم :.....
جى مسج على جوال علي .. سارة : افتح المسج .؟
علي بعدم اهتمام : مالي خلق بعدين افتحه ..
سارة : اجل انا بفتحه
علي ابتسم لها : فتحيه اكيد الاتصالات ..هههه
سارة ابتسمت : نشوووف وفتحته وياليتها مافتحته انصدمت برغم علي مالا دخل :
علي وهو يسوق ويد سارة لازالت في حضنه : هآآ .. ماقلت لك من الاتصالات ..
سارة وهي ملتزمة الصمت وقلبها يغلي من الغيره سحبت يدهآ من علي بهدوء علي مسكها وابتسم : لالا ماسمح حبي تسحب يدها وهي بحضني ..
سارة بصوتها الي انبح من الصدمة بنبره استغرب منها علي : ممكن تترك ايدي ..لوسمحت ..بليييز .
علي ناظرها باستغراب : اشفيك سارة ..
سارة من بين اسنانها :مافيني شي ..
علي جنب السيارة ومثل ماهو عليه ناظر سارة : اشفيك سارة ..
سارة : ليه وقفت قلت لك مافيني شي ومالاداعي تعطي الموضوع اكبر من حجمه ..
علي جازم على رايه : انا ماراح احرك الا لما اعرف وشو فيك .؟
سارة دموعها بعيونها بس ماسكه نفسها عن تنزل : افتح جوالك وشووف
علي خذ جواله وعيونه على سارة : طيب ..
((رِحَلتْ وِمَقِصديّ كَلِه [ عَشِآنْ آنَسِآك
نسِيتَك !!لآ حَشِى والليَ خَلقْ رآسَي تنَآسِيتكَ


تنآسيتَك نعَم ولكَنْ بِقٍتَ فَي دآخليَ ذكركَ
بَقى فَي دآخلي!! زولكَ وبقَى فيَ دآخليَ بيتكَ ))




















المرسل : سوسن ..
علي تنهد ولف ايدينه على دريكسون السياة وحط راسه عليه وبصوت شبه مسموع: استغفر الله ياربي ..
وماحست سارة الا علي عشق بكل قووته ويسرع بقووووووووة ..وتذكر اعتذار سوسن له قبل اسبوعين بالمستشفى (( انا اسفة دكتور علي بس الرساله رسلتها بالغلط
يعني ماكانت لك.. علي : لا حصل خير تصير بالغلط ..))
سارة بحدة : علي يرحم والديك اركد اشووي .. لاتسرع
علي ناظرها بنص عين : ممكن تسكتين .. واصله عندي ..
سارة تكتفت وباستهزاء: اوووه لو ندري ان المسج بيسوي فيك كذا بلاه ماكان فتحناه ..
علي جنب السيارة مرة ثانيه وبأقوى ماعنده وناظر بحده سارة كأن يقولها سكتي :.........
سارة عيونها تلمع من دموعها وبنفسها: حتى لو كنت بخلاف معاك احبك واتمسك فيك اكثر .. حشآآ مو حب هذا ..
علي بين اسنانه : سارة دقت الأمبييير خلاص لاتزودينها علي ..
سارة :.........



سوسن بينها وبين نفسها : يااربي ثاني مرة اكرر نفس الغلط وييه انا معتذره له وقلت له ان بالغلط رسلت له الحين وشو بيقول ..بعد بالغلط ..؟!
استغفر الله ياربي ..

وصلوا البحر والكل نزل عدا علي وسارة .. ونصبوا الشباب الخيمه للحريم اما الشباب جلسوا بالبايكه..
تركي : والله يافارس انت نشييط تصلح للرحلات ..
فارس وينظف ملابسه : أجل مثلك تبي كل شي يجي لعندك جااهز ..
تركي : هههههههههههه وشو على بالك اجل ...؟
فارس : الله يعين زوجتك بس ..
اروى : تركي .
تركي : آمري ..
اروى بتكلمه بس حست نظرات فارس مانزلته عنها : بعدين اكلمك
تركي سحبها من يدها : تعالي الحيييييين ..
اروى : لا كنت بعطيك جوال يشحن بسيارة نسيت اعطيك اياه واحنا بسيارة ..
تركي : اوكي هااتيه .. فاااااااااارس
فارس : نعم ..
تركي : روميو وجوليت اشفيهم بسيارة
فارس :ههههه اتوقع عاجبهم الوضع
تركي : حرام يتعذبون كذا يروحون يأجرون لهم بأحدى الفنادق ويتغزلون على رااحتهم ..
فارس ناظره بنص عين وابتسم : تفكر كل الناس مثلك
تركي : صج انك لعييين .. مو سهل الله يعين اختي عليك ..
فارس : من شابهه اخاه فما ظلم ..
تركي : لاقول ابن عمه هههههههههههه
فارس : اقول توكل بس

علي حرك من عندهم واعصابه تلفااانه :.....
سارة : اشفيك حركت ..
علي يناظر لطريق: انتظرتك تنزلين ومانزلتي قلت يمكن عندك كلام بتقوليه خلينا ناخذ كم فره ..
سارة : تتريق حضرتك .؟
علي رفع حواجبه وببرود : حشآآآ أانا اتريق وعلى ميين على سارة ..؟
سارة اتنرفزت :علي بلاه هالاسلوب ..
علي :.......
سارة : وبعدين تبيني انزل من دونك وشو بيقولون ..؟
علي تضايق من جملتها : اهـــــــــــآ يعني انتي حاطة لهم اعتبار مو عشاني عشانهم هم صح .؟
سارة تنهدت : لااله الا الله
علي : محمد رسول الله ..
سارة : طيب ارجع ننزل ..
علي ناظرها وسارة بادلته بنفس النظره وبنفسه : والله عيونك تذبح ياسارة آآآآخ بس ..
سارة : عليييييييييي
علي تو ينتبه : زين زين بنروح عندهم وحاولي تكونين طبيعيه لاتحسسينهم بشي
سارة :عارفة ..

وعم الصمت بينهم وراحوا لعند خيمتهم وانزلت سارة وعلي فتح الباب وحط رجل بالارض ورجل بسيارة : مانت بناازل .؟
علي : الا بنزل بس بخلي جوالي يشحن ..
سارة : طيب عن اذنك انا رايحه ..
علي ناظرها بنص عين وسكت :........
سارة اتنرفزت ان مارد عليها وسكرت الباب بهدوء وتوجهت للخيمه وبعدها علي نزل وتوجه للشباب وتركي يبي يتسبب فيه : اوووه خلصنآآ غزل ..
علي ونفسه بخشمه : مو رايق لك كلش ..
تركي بجديه قرب من عند اخوه وبهمس : فيك شي علي ..
علي نارظه وابتسم ابتسامه مصطنعه : لالا مافيني شي سلامتك بس راسي مصدع ..
تركي : ماعليك شر ..
علي : الشر مايجيك ..بينه وبين نفسه : آآآ عليك ياقلبي من وين تلاقيهآ ..!


عند البنات الكل مستانس وجالسين يجهزون الفطور اريام: سارة اشفيك .؟
سارة ابتسمت ابتسامة مصطنعه :هآآ مافيني شي بس احس نفسي مصدعة ..
اريام : ماعليك شر يارب..
سارة : تسلمين الشر مايجيك.
اريام الله يسلمك ..

بعد ســـــــــآ عه جهز الفطور والكل على الفطور يفطر وموضوع يجي وموضوع يروح الا تكلم بدر: هآآ فارس متى ناوي تملك ..؟
فارس وهو ماسك كوب الحليب : والله ودي تكون ملكتي وملكة خالي ينفس الليلة ..
تركي يتصنع الغرور : والله كلكم مال زط كل واحد مايبي المخااسير الا انا احم احم سويته لحالي
علي بعالم ثاني فارس حس على علي بس ماحسسه بشي وفارس بدفااشه ضرب علي على فخذه وهو يضحك : هههههه اسمع من يتكلم
علي بارتباك : هآآآ
فارس: سمعت اخوك .؟
علي يرقعها :ايه ايه الله يهداه بس
تركي : اذا معانا ابجد قول وشو كنا نقول .؟
علي تنهد :والله موفاضي لكم ابد .. وقام على البحر بعد مااخذ جواله من السياره بس الكل قدر وضعه الي مايدرون عن اساسا .. وظل علي يتمشى لحاله رايح جاي ويفكر بحااله وبحال سارة وسوسن وتصرفها
عبدالله : قص ايديني اذا علي مافيه شي ..
فارس يرقعها: لا بس مصدع اشووي وهالصداع معاه من هذاك الاسبوع يروح ويجي عليه
تركي بعدم تصديق رفع كتوفه : يجوووز..
بوتركي : الجوو كثيير حلو
بويوسف: ايه ان شاء الله يظل لليل كذا
بوبدر: من زمآن عن جمااعتنا ..
بوسوسف: ههه والله صدقت ..
سارة وكل تفكيرها علي نور : سارة مافطرتي ..
سارة : ل يتهيأ لك كلت ..
نور ابتسمت : فيه العافيه .. وبينها وبين نفسها: سارة متغيرة مي سارة الي قبل نطلع من البيت ..
لجين : مامي حطيتي ابري..
مريم: ايه حطيتهم تلاقينهم بشنطة الي بسيارة مانزلتها ..
لجين: اوكييي ميرسي ..
علي يناظر للبحر فجآة مسك جواله ودق : السلام عليكم
سوسن بارتباك : ووو عليكــ ـ م السـ ـلام
علي بهدووووء : كلمتين ورد غطاهم .. ليه الرساله
سوسن :.........
علي على نفس النبره : اول مرة وعذرتك ان بالغلط ومشييتها لك برغم كنت شاك انها بالغلط وهالمرة بعد بالغلط.؟
سوسن : ........
علي : تكلمي ياسوسن السكوت ماينفع ومو حل..
سوسن: اعتبرها اخر رساله او اعتيرها نزوى عابره وابليس مامات هذا الي اقدر اقوله واقسم لك بربي انها راح تكون اخر رسالة ..
علي غمض ورفع راسه فووق : طيب اتمنى ..سلااام
سوسن:........


علي رفع راسه للسماء وبهمس: يارب انك تفرجهآآ وتسهلها ..
سارة بينها وبين نفسها: ياربي ليه انا تسرعت بعصبيتي وانفعلت .. المفروض اتصنعت البروود وعلي وشو ذنبه يمكن هذي واحد من زميلاته بالمستشفى وحاطه العين عليه
بس لالا علي لي انا وبس .. والي تجرأ وتسوي كذا ياويلها مني .. لازم انا ارااضيه بما اني انا الي تسببت بلي صار بينه ..


((حزينه ساعتي مثلي وحزينات ثوانيها ...~
حزينه كل لحظاتي إذاماكنت معي فيها
إذاغبت عن انظاري ولاصوتك حكى فيها ...~
أشوف دمعتي تبكي ولاني قادرأرضيها
أشوف إن المدى خطوه ولاقادر أخطيها ...~
خفوق ضاق بهمومي ولايقدر يداريها))

المرسل : احساسي ..
علي ساعتها ابتسم ونسى الي هو فيه ..وبنفسه: الله بكملك بعقلك ياسارة ..

رسل لها : ((يا معلق الدمعــة
على شماعة البــعد إنتبه!
إن طاحت الشماعة
تطيح الدمــوع بلا سبب... [[ انا عند البحر ]] ))
سارة تشققت من الفرح وبنفسها: أحبك والله أحبك ..

آمممم بنات طفش شرايكم نقوم يم البحر >> عياره..
حور : والله فكره بس انا مابروح معاكم بروح مع سووفي..
سارة: هههه روحي معاه عيشوا جوا انتي وسووفك ..
حور ابتسمت :.....
اروى :ايه والله قوموا نغير جو ..
كل البنات وافقوا يقومون عالبحر ..
عبدالله استغرب يوم شافهم طالعين من الخيمة : اووب وش هالقروب الي طاله وين رايحين .؟
يوسف : والله علمي علمك اقوم اسئلهم ..
قرب يوسف منهم وحط يده على خصره وميل راسه : على وين العزم .؟
حور : البنات حاابين يجلسون عالبحر .. وانا قلت بطلع معك نتمشى اشووي
يوسف ناظرها بخبث : اهـــــــــــــآ .. عبدالله ..
عبدالله : نعم ..
يوسف : قوووم حط لهم التعريشه قريب البحر وفرس لهم الفرش
عبدالله : ان شاء الله ..
مشوا البنات وراء عبدالله وحور عند البحر على اساس يوسف بيوصلهم الا وشاف علي : اووع عايش جو علي.؟
علي ببتسامة: شسوي احب البحر ..
يوسف ناظر لسارة وبعدها لعلي: ابي افهم بنات مين الي عزم بكم تجلسون يم البحر .؟
البنات ناظروا ببعض: سارة
علي فهم قصد سارة وناظر للأرض وهو يلعب برجله برمل وكاتم ضحكته :......
يوسف بخبث: اهـــــــــــــــــــآآ والله خطيرة ياسارة
سارة كتمت ضحكتها : يووووسف ..
البنات :ههههههههههههه
سارة : افف منكم ..
جهز عبدالله الفرش والتعريشه وجلسوآآ وقاموا يسولفون وكل واحدة تجيب موضوع ويتكلمون فيه موضوع يسحب موضوع فجآة سارة وقفت وراحت عند علي وتعلقت عيونهم ببعض ..



خالد : قبل يومين دقيت وماتردين .. مو بيدي انا مو ماتردين وترمين كل شي علي
رنا : لا بس لان الاوقات الي تدق فيها ماعرف ارد عليك .. يكون الجو مغيم ..
خالد :أهـــــــآ
رنا :..........
خالد:قولي ماعندك مذيتني قبل يومين بقولك ومدجري وشو ..اطربيني .
رنآ: لمتى بنظل كذا ..
خالد: وشو قصدك .. وضحي
رنا : يعني نكلم بعض نطل وي بعض .. النهاية وشو .؟
خالد ابتسم بمكر : هيي هيي هيي مين مفكرة حالك الي بينآآ مجرد تسلية ..
رنا باستغراب : تســـــــــــــــــليه.!
خالد: ايه وشو على بالك انتي ..يابنت الناس الي الحين تكلميني بكرة تكلمين الف غيري
رنا تبكي : يعني ماراح تتزوجني ..
خالد: ومين قال اتزوجك انهبلتي انتي ..
رنا : .........
خالد: رنا ابغاك تحطين ببالك ان الي بينآآ تسليه .. لااقل ولااكثر مافي وراءه لازواج ولا يحزنون .. تبين اهلا وسهلا ماتبين الي خلقك خلق مليون غيرك
رنا بصوت مرتفع وتبكي : انت قليل ادب وحماااار ..
خالد ببتسامة مكر : شكرا ..يتريق:هل من مزيد .. ؟
رنا :روح الله ياخذك وسكرت الجوال بوجههآ
خالد ابتسم ابتسامة انتصار: هه والله وفكتيني منك ادورها بسمآآ لاقيتها بالارض..

علي : وبس..
سارة تلعب باظافرها: انا اسفه علي بس والله شسوي شفت الرساله ونار الغيره اشتغلت عندي
علي : طبعا هذي ثاني مرة بس بينت لي موقفها اول مرة ومررتها لها على انها بالغلط رسلتها .. بس هالمرة شكييت قلت لا اكيد مو بالغلط متقصدتها
سارة : طيب غير ممرضك .؟
علي ابتسم على كلامها: موبيدي او بكيفي .. بس لاتخافين انا كلمتها و....
قاطعته سارة :نعــــــــــــــــــــــــــم.!
علي ببتسامة: نعم الله عليك .. دقيت عليها عشان لاتكررها مرة ثانيه مو اغزلها
سارة: ايه زين كذا ..

تركي : اهليييييييييييين
اريام : هلا والله
تركي : وينك؟
اريام : مع البنات عند البحر.
تركي : طيب خلاص
اريام:فيه شي
تركي :لا بغيت نتمشى بس جلسي مع البنات وبعدها نقوم نتمشى ..
اريام :اوكي ..


لجين : اقولك غلط ..
..: بس انا متأكد من الرقم
لجين : يه ..
..: طيب من انتي
لجين : مالك شغل وسكرت الجوال بوجههه


انتهيت من البارت انتظروني الي ماشاء الله بالبارت الجاي

واعتذر على تأخيري ..

جنــــون
08-04-2011, 12:15 AM
بسم الله ..

(( البارت السابع عشر ))



لجين : اقولك غلط ..
..: بس انا متأكد من الرقم
لجين : يه ..
..: طيب من انتي
لجين : مالك شغل وسكرت الجوال بوجههه

اروى : اشفيييك .؟
لجين: مدري هذا رقم غريب اقوله غلط يقولي الا متأكد من الرقم لا ومسوي فيها محقق يقولي مين انتي .. على كيف أمه يبي يعرف اسمي .
اروى : هههههه الله يعينك صراحةً ماألومك ..
لجين :........
اريام: بنات اشراايكم نقوم يم الالعاب نتمرجح
نور نقزت من مكانها: والله وجبتيها يااريام
ريم مبتسمه بمزح: ههه بدق على طلال وبعلمه
نور ابتسمت ابتسامة مصطنعه : عااادي ..
نوار : عن اذنكم بقوم بالخيمه احس نفسي فيني النوم
لجين: ايه وين مايجيك نوم والبارح قز بالجوال
نوار ناظرتها بنص عين: لجين .. .؟
لجين بثقه : هلا
نوار: عن اللعانه



علي وسارة قاموا يتمشون علي كان حآط ايدينه بجيوب بنطلونه ..
علي : آممم في بالي الف سؤال وسؤال ..
سارة ومنزله راسها : اتفضل اسئل ..
علي :تتذكرين ذاك اليوم .؟
سارة باستفهام: ا ي يوم ..؟
علي :يوم حفلة تركي..
سارة تذكرت على طول وتغيرت ملامح وجهه : ........
علي وقف فجآه ولف عليها: ليه سكتي .؟
سارة منزلة راسها وعلى نفس وضعها: وشو الي جابه على بالك .؟
علي : تتذكرين اول مرة كلمتك فيها قلت لك في بالي كلام واسئلة راح أأجلها لبعد الملكة .. وجاء وقتها وانا ابغاك تجاوبين على كل اسئلتي ..
سارة ابتسمت بحيآآ : ايه اتذكر هاليوم..
علي ابتسم ابتسامه جانبيه :ايه وبعدين .؟
سارة دق قلبها : آممم خلنا نأجل هالموضوع بعدين مو الحين..
علي : آممممم طيب لعيونك نأجله ليه لا .!
سارة ابتسمت :...... ومرت العبَاره اثناء ماهم يتمشون ..أشرت له ساره : علي شفت العبَاره.؟
علي ابتسم :ايه اشفيها.؟
سارة : ودي اركبها ..
علي :من عيوني بس على شرط .؟
سارة :وشو .؟
علي : انا وانتي مو البنات معانا ..
سارة ابتسمت ونزلت راسها : ايه عادي الي تشووفه .
علي : الي اشوفه تشوفينه انتي ياسارة
سارة ابتسمت :......

الشباب المحوا سيارة من بعيد تفحط وشبه عليهم ان هالسيارة يعرفونها .. وفجآة وقفت عن التفحيط وتثدمت لعند البايكة..
بوبدر بعصبيه: متى بتعقل أنت ..
خالد راايق: ههه يبه الله يهداك لاتعصب .
بوبدر: ياسلام تسوي بلاك وتقولي لاتعصب ..
خالد فضل السكون وابتسم ومشآ لعند تركي : هلا ولد الخال شخبارك .؟
تركي: هلا فيك الحمدله بس اشفيك دااشر على هالتفحيط ..
خالد ببتسامه جانبيه : أوووه صرت دااشر ((وغمز لتركي)) : أجل انت شتصير .؟
تركي عرف قصد خالد وبنفس النبره : أقول ياخطيير انت اسكت احسن لك ..
خالد:هههههههههههههه تستحي ..؟
تركي :طالع من يتكلم .. رووح زييييييين ..
خالد: هههههههههه

علي وسار بالعَبارهـ >> مدري اذا احد منكم يسميها اسم ثاني بس انا ماعرفها الا بهالاسم ^_^
علي : البحر صاير جونآآآن ..
سارة مسرحه : .....
علي حط يده على كتفها : اشفييك.؟
سارة انتفضت : ها لا بس مسرحه بالبحر ..
علي ابتسم : اكييد .؟
سارة ابتسمت : ايه اكييد وخاصه وقت الغرووب يصير مرة روووعه..
علي ظل يناظرها ومبتسم : ........
سارة :علي وين رحت ..
علي على نفس الوضع : في قلبك
سارة ابتسمت وبعدها وجهت نظرها للبحر :.....
علي : ياعيني على الي يستحون ويكابرون ..
سارة بحيآآ:عليييييي..
علي : قلب علي ..
سارة ابتسمت :.....
علي يناظر البحر: تصدقين سارونه ..
سارة لفت عليه : وشو.؟
علي : ودي مافي احد بالعباره غيري وغيرك .
سارة قلبها يدق وابتسمت : اممممم . مدري شقول ..
علي مسكها من يدهآآ : لا بتقولين ..
سارة ببرائة :طيب اقولك مدري شقول تقولي تقولين ..
علي ابتسم وناظرها بنص عيت : الي تحسين انك ترتاحين لو قلتيه ..
سارة ابتسمت وكآن مشاعرها افضحتها : آممممم مدري بس موحلو الشخص يكون اناني ويبي الشي له لحاله >>>موعارفة شو تقول رقعتها خخ
علي ابتسم وميل راسه : لاياشييييخه .. يعني الحين انا صرت ابي رااحتي معاك صرت اناني
سارة موعارفة شتقول وكاتمه ضحكتها : آمممم ماقلت انت اناني تكلمت بوجه العموم ..
علي بخبث : اهـــــــــــــآآ .. مايندرى عنك ..
سارة بدلع :عليييييي
علي ابتسم : خلاص.




بالليل الساعه 8 ونص ..
بويوسف: هلا زين الي جيت
سامي: هلا فيك .. تردي مضغوط اشووي فــ توني مافضيت ..
بويوسف : اهم شي جيت ..
سامي: تسلم ..
بويوسف: الله يسلمك..

نور وشقاوتها المعتادة: اقوول نوار ..
نوار: هلااا
نور بخبث تستهبل : يقولون ..يقولون .. هآآآ موانا الي اقول يعني ..يقولون يقولون ان في واحد اسمه سامي جاء هنآآ ..صحيح.؟
ريم نزلت راسها لانها استحت:.....
نوار نفس خباثة نور: ايييييييه الي احنا نقوله خالي .؟
نور وتناظر لنوار : ايوآآآآآآ.. شطووورهـ
ريم ببتسامة: سخفييييييين وربي
نور بلعآآنه:ههههههههههههه الحين صرنا سخفيييين..!!


تركي يتمشون عالبحر : تدرين ريومتي.؟
اريام : وشو .؟
تركي : البحر احلى يوم كنا لحالنا ذاك المرة ..
اريام ناظرته وابتسمت : أهآآآ
تركي : اكلمك جد والله
اريام : عارفه .. بس لابد الواحد يغير مو كل مرة لحاله مرة مع اهله مره لحاله ..
تركي: ومره مع زوجته .. يعيش حبه الغرامي معها
اريام ارفعت حاجبها :تركيييييي..؟
تركي :هلاا
اريام : شو الي خلاك تحبني .. ؟؟ للعلم ماكنت احس بانك تحبني قبل لاتخطبني ..
تركي تنهد: شووووفي .. الانسان مشاعره مو بيده .. وانا حبيتك قبل لااسافر بريطانيا يوم باقي لي سنتين .. بهاللحظه حسيت بشعور تجاهك يتملكني
تجاهلته كذا مرة .. بس مافي مفر لاحقني حتى وانا بالجامعه .. فكري يكون فيك ..
اريام : الى الآآن ماوضحت كلامك.. يعني وشو الموقف الي صار وخلاك تحبني .؟
تركي لف عليها ووقفوا:بقول بس لاتستحيين ..
اريام نزلت راسها : طيب.؟
تركي : جمالك .. احس عيونك تذبح .. احسك ملاك .. هااا عرفتي الحين.؟
اريام قلبها يدق بقوة : طيب خل نتمشى ..
تركي بلعآآنه: ياعيني على الي يستحون ..
اريام: تركي لاتستعبط خل نمشي ..
تركي:ههههههههه طيب كل شي ولا ريااامي


لجين : تكفى خلوود اول مرة أطلب منك ..
خالد : مجنونه انتي تبين ابووي يهلكني ..
لجين : عادي اشفيها نروح مكان فااضي مافيه احد ..تكفى نفسي اسوق سيارة
خالد :ههههه الي يشووفك الحين ابد .. طيب خليها وقت ثاني مرة ثانيه بس انا وانتي نتمشى واعلمك تسوقين
لجين :وووعد .؟
خالد :وعود بعد مو بس وعد .؟
لجين : طيب نشوف ..


سارة وعلي جالسين عند البحر بتعريشه ..
سارة : والله احس فشلة تاركه البنات وشو بيقولون عني .؟
علي : يعني انا ماحطيتي ببالك لو تركتيني وشو بقول عنك .؟
سارة :لالا مو عن شي بس مدري .. جآآ ببالي كذا ..
عم الهودء بينهم ..




علي يناظر سارة ومسرح فيها : سارة ..
سارة تناظر البحر وتكابر نظرات علي الي قلبها يدق منها :همممم
علي : أحبك ..
سارة لازالت على وضعها وقلبها بيطلع من مكانه بين وبين نفسها : آآه ياعلي اشقد كنت انتظر هالكلمة ..آآه
علي مسك يدهآ : وين رحتي ..
سارة ناظرته وابتسمت ابتسامه ماقدر علي يفسرهآ : معااك ..
علي ظل يناظرها وساحره جمالها :.......
سارة انتظرته يتكلم بس هو مانزل عيونه ويتفحص وجهه :.......
سارة استحت بقوووة ونزلت راسها :.......
علي رفع راسها بسبباته : اول مرة الاحظ شي بوجهك .؟
سارة عقدت حواجبها وبكل هدوء :وشو .؟
علي مبتسم :اقوول .؟
سارة ابتسمت بهدوء :اسمعك .
علي :اول مرة الاحظ ان شفايفك صغيره ..
سارة جمدت مكانها وسحبت يدها لاشعوريا من يد علي ونزلت راسها وقلبها بيطلع من مكانه ..
علي ابتسم على حركتها الي عرف انها مستحيه : .........
سارة على نفس وضعها :.......

عم الهدوء بينهم

وصل تركي واريام قريب من علي وسارة وأشر لاريام بانها تسكت : آششش
اريام بصوت منخفض: اشفيك .؟
تركي مبتسم :بروح اخرعهم .؟
اريام : حرام عليك والله خلهم مستانسين ..
تركي : لاااا اجل يركب العباره هو مع عبلته .. ولا يقولي ..انا اخوه .
اريام :ههههههه والله مانت سهل
تركي ابتسم بخبث :وشو على بالك أجل ..
راح تركي وراء علي ونقز اصابعه بخصره :هووووووووو
علي التفت وراااه تغيرت ملامحها واخترع وسارة شهقت وتوهم يستوعبون ان تركي علي حط يده على صدره : يرحم امك تركي والله خرعتني ..
تركي وقف وهو يضحك بقوووة وقام يصفق بيدينه وسوى حركة المقص برجله قدم رجل على رجل وهو يلف على اريام :هههههههههههههههههه ووالله شكلك توحفآآآ ياعلي ..
علي وقف وهو ينظف بنطلونه مبتسم : شارب شي ..
اريام كاتمه ضحكتها وراحت لعند سارة : خفتي .؟
سارة ابتسمت : لا بس تبين الصج ..الله يعينك .. على تركي ..
اريام ابتسمت : حرام عليكم والله يهبل .. اجل قطعنا عليكم جو
سارة : الله يخليكم لبعض بس ابجد خرعنآآ .. وسلامات اي جو تتكلمين عنه ..
اريام : سارة عن العيارة عيونك تقول مو انا اقول ..
سارة ابتسمت :........

تركي وهو لازال يضحك :ههههههههههههههههه موقادر شكلك يهبل .. يوم ينخطف لون وجهك
علي ويطق تركي على صدره بالخفيف : تركي شارب عصير عنب انت .؟
تركي فهم اخوه علي وبخبث: اي الدلخ والله موهين .. لاتخاف كلنا زجااير بس موعصير عنب
علي ببتسامه جانبيه : والله مايندرى عنك هههههه
تركي : اقول لاتغط خيط وخيط .. هههههه واعتذر لي من سارة .. وتركي ضرب علي على صدره : ويالخوان وماتقول اخلي اخوي يعيش مثل الاجواء الي اعيشها
ركبت العباره وماعبرتني ..
علي : اقول انا الحين ابي يخلى لي الجو وانت تقولي كذا
تركي غمز لعلي بخبث : آهآآآآآآآآآآآ
علي ابتسم : مابتغير تفكيرك ..
تركي : ريمو يالله مشينآ .
اريام : اوكي عن اذنك سارة ..
سارة :اذنك معك ..

>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:15 AM
بالخــــــــــــــيمه ..
نور بالجوال : والله زين تذكرتيني ..
وجود: والله الظروف كانت ضدي عذريني نور ..
نور : معذووره .. اخبارك ..جديدك..علومك..
وجود مبتسمه: اخباري ابخير الحمدلله .. جديدي انخطبت .. علومي عآآل العآآل ..
نور باستغراب: انخطبتي ..؟
وجود: ايه يانور ليه وشو الغريب بالموضوع.؟
نور : لا موعن غريب بالعكس فرحتيني والله .. بس ..
وجود: بتقولين لي عن عبدالله صح ..
نور: ايه..
وجود: لاتخافين فكرت بالموضوع بعقل .. وجنبت عوااطفي ومثل ماقلتي لي عبدالله لسا المشوار قدامه طوويل على مايكون نفسه ويتخرج ويتوظف ..
نور : عدل كلامك والله فرحتيني مبروك يالغاليه تستاهلين كل خير ..
وجود: الله يبارك فيك يارب .. من طيبك يانور ..الا اخبار اهل بريطانيا ..
نور بعدم اهتمام بس مابينت لااحد: ابخير الحمدلله ..
وجود: دوم يارب ..
نور: يدوم غاليك ومغليك..



نوار ارسلت مسج لبدر : (( اقولك سووري ماقدر حاليا ))
بدر رد عليها : (( طيب ساعه وانا اطلبك وبنهايه ماتقدرين ..؟))
نوار http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( بدر طيب مو الحين بعد العشا نقوم نتمشآآ ))
بدر وصل حده من نوار وعندها http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( طيب يانوار نشوف عنادك وين بيوصلنا .. وافكر فيها بعد العشآآ ))
نوار انقهرت منه : (( الي يريحك سووه ))
بدر : (( خلاص مابي اسمع شي ثاني))
نوار كانت بترسل بس رخت اشوي ماحبت المسأله تكبر بينها وبين بدر وبنفسها : والله كل هذا عشان شعور نور مو بيدي يابدر سامحني .. ليتني ماوافقت >> كانت ملاحطه تغير اختها قبل لايطلعون للبحر ..

نور : نوااااار ..
نوار ارتبكت :هآ ..
نور : وجود انخطبت .
نوار واروى ولجين : صحيييييييح .؟
نور : والله العظيم ..
البنات : زين والله ..
ريم : هي معاكم بالجامعه .؟
نور : ايه معانا ..
ازهار : ونااسه اذا الربع انخطبوا كلهم بنفس الوقت ..
لجين : هههههههه عاد انا مو معاهم برى الحسبه
ريم : وليييه .؟
لجين : مدري بس الى الآآن مافكر بزواج الا بعد دراااستي ..
نور : خبله لجين على كثر الي يجون لك وترفضين ..
لجين : موعن الي الله كاتبه بيصير
الكل : والنعم بالله
اروى : لجين اشفيك تتحلطمين..
لجين: والله مدري زهقني هالرقم شكلي آخرته بعطيه خلوود ويهزئه
اروى : الله يعينك والله خلقي وخلق الارقام الغريبه



فارس منسدح ومتسند على يده : والله مااحد مآخذ الدنيا وناسه واعيال عمي موجودين
بدر : اي والله صدقت.!
فارس: هذا انت ينقال أملك ..
بدر يبي يرقعها : احم احم انا ثقييل مو زي تركي وعلي ..
خالد يصفق: أوووخس ماقدر على الثقيل ..
بدر : اسكت احسن لك ..
خالد : والله مدري عنك مسوي فيها رزين يعني .. ياخوفي من تحت لتحت
بدر بينه وبين نفسه : آآه والله ياليتني مثل ماتقول ياخالد ..
فارس ابتسم وغمز لخالد : لا الظاااهر اثر فيه كلامك ..
بدر توى يستوعب انهم يحشون فيه : اشفيكم انتوا مو مخليني في حالي تغارون مني (( وابتسم))
فارس : كثر منهآآآ بس ..


عبدالله يناظر للبحر مو معاه احد وبصوت منخفض: ايييه يالبحر .. ليتني اعيش باعماقك .. ليتني ماحس بشي .. ليتني وليتني وليتني ..مدري شقول بس والله تعبت منك يالدنيا ..
وضل يتمشى رايح وجااي وكآن هموم الدنيا كلها على رااسه..أثناء ماهو يتمشى شاف شابين يلاحقون اربع بنات هو تجاهلهم بس لما سمع : ياقلبي على الي يتغلوون ..
الثاني : آآآآآخ عليهم يدوخون ..
عبدالله تنرفز من الي يسمعه راح لعندهم ووقف بوجههم والبنات استغربوزا من سكوت الشابين المفآجئ التفتوا وراهم شافوهم 3 عبدالله : السلام عليكم ..
الشابين : وعليكم السلام .. آآمر
عبدالله تكتف وميل راسه : مايأمر عليكم ظالم .. بس ممكن افهم ليه تسون كذا ..؟
الشابين طالعوا ببعض: وش سوينا .؟
البنات مشوآ عشآن يطلعون منها ومااحد يتعرض لهم ..عبدالله : ليه تتغزلون ببنات خلق الله ..
...: أنت وش عليك .؟
عبدالله : علي ونص .. لما اشوف الغلط ليه اسكت ..؟



خالد : أووه تو الناس تركي وعلي كان ضليتوا اشوي
فارس: والله قلتها لكم ماحد ماخذها وناسه غيرهم
علي : اذكر ربك ياشيخ لاتصكنا بعين ..
تركي اشر على علي : هذا ماعنده الا عين
بدر: هههههههههههههه
علي : بلا هرج اقول ..
تركي طلع الزقاره وولعها وطلع الدخان بوجه علي :.....
علي يكح : كح كح حشرتني افف منك
تركي بخبث: عشآآن تتأدب ..
خالد : اقول انا بقوم اتمشى .. أحس نفسي طفشت من الجلسه
تركي : خلوود عطني بيره من البراد بطريقك..
خالد بخبث: فيها كحول ..
تركي ابتسم بخبث : أشفي أمك أنت .. أحد مسلطك علي
خالد: لاابد امي عمتك تعمعمت ..امسك (( ورماها عليه ولقفها تركي ))


سارة واريام مبتسمين: اشوي اشوي علينآ ..
اروى بدلع: يابختكم في اخواني ..
سارة بدلع:لاياشيخه وليه مايكون يابخت اخوانك فينا .؟
نور : اي صح عليك سارة ..
اروى تتوعد بنور بمزح : انا ارويك يانوير .. ((وابتسمت))
نور :هههههههه



سامي : اشووي ونخلص ..
بويوسف : اشفيك يابوبدر احس انك مستعجل ..
بوبدر : لا سلامتك بس تأخرتوا ماصارت شووي هههههه
بويوسف: تركي وبدر فزوا ساعدوا سامي
فارس وهو يعاون خاله وابوه في الشوي :انا قايل ذول مامنهم رجآ ..
تركي : اقول اكرف وانت ساكت
فارس ابتسم وناظر تركي بنص عين : اقول انطم
تركي : حاضر عمي بنطم هههه


..: والنهايه .؟
عبدالله : وشو اي ناهيه الي تتكلم عنها النهايه انك تلتزم حدودك ولا تتحرش ببتات حلق الله ..
الشاب الثاني تخصر وتنهد : لاحووول هذا الي بيطولها وهي قصيره بعد عن طريقنا لو سمحت ..
عبدالله يناظرهم من فوق لتحت وابتسم بسخريه : حآله مع اشكالكم ..
..: لا مصختها تحمل مايجيك ...رفع يده بيعطيه كف بس عبدالله مسكهآ بكل قوته :اذا فيك خير مد ايدك وشوف وشو بيصير لك انت وخويك ياواطي
خالد أثناء ماهو يتمشى وماسك زجارته لان يدخن من وراء اهله لمح كأن في شباب يتعراكون : اووه شكله السالفه فيها فزعه خل اقرب واشوف ..لكنه لمح عبدالله ومعها اثنين وباين ان الشر بعيونهم وبنفسه : افزع لك ياعبيد ولا اخليك تاكلها مثل ماوكلتني اياها ذاك المرة ((وتحسس من كتفه الي طعنه عبداله بسكين))

وبدأ النزاع بين الشابين وبين عبدالله : انا اعلمك يانذل ياحقير
عبدالله : مالحقير غيرك يلي تتعدى على حقوق بنات الناس يانذل (( وعطآه بووكس في بطنه))
..: آآآآآآآخ
الشاب الثاني : انت بايعها بتبن ..
عبدالله : اعلى مافي خيلك اركبه ..
الشاب الثاني قرب من عبدالله وعطآه بوكس على فكه عبدالله تحسس من فكه :آآخ .. أنا اعلمك انتوا بديتوى المعركة وتحملوا مايجيكم
خالد بعد تفكير : وخر ياوطي ..
عبدالله استغرب وفك عيونه عالآآخر :خلوووود
خالد : مووقت عتاب واستغراب بسرعه خلص عليهم ..
.. قام من مكانه وقرب من عبدالله من ورآآه وخالد : عبدااااااااااااالله انتبه وراك ..
عبدالله لف ورآآه ومسك يد الشاب الاول ولاوها على ورآآء :أتركني ياحقير
عبدالله :أنا اعلمك مين الحقير فينآآ ..
خالد وطايح ضرب بالشاب الثاني : آآخ تركني خلاص بروح مطرح ماجيت ,.
خالد : قسمآ بالله لو تقوم وتحاول تتعدى على واحد فينآ لأوريك نجوم الليل بعزو الظهر .. وهرب الشاب الثاني
..: تركني ..
عبدالله : واذا قلت لك ماني بتاركك .؟
..: بتتركني وغصبا عليك ..
خالد : راح قدام الشاب الاول ويبتسم ابتسامة النصر : هه وانت ان شاء الله متى بتتعدل ..
..: انطم انت وخويك وان شاء الله ادواكم عندي ..
خالد وطلع السكينه من جيب بنطلونه وولع له زجاره : آآآآووووه تصدق خوفتني ..فتح السكينه وحطها قدآم عيون الشاب : هممم وش قلت الحين .؟
.. يبلع ريقه ويحس الخوف تملكه : تركوني ولا راح تشوفوني بس تكفى لاتسوي فيني شي ..
خالد وعبدالله كل واحد يناظر الثاني بنظرات مو قادرين يفسرونها اكتفى خالد بان أشر لعبدالله ان يتركه وتركه وهرب على طول وعم الهدوء بينهم..

خالد : تروح المستشفى ..
عبدالله : لا مشكور وماقصرت .. عالفزعه ..ومشى عبدالله وماحس الا خالد مسكه من يده وعبدالله ناظر ليد خالد الي ماسكته وبعدها ناظره :......
خالد ويحس اول مره مشاعره تجاه ولد خاله تتحرك ويناظره : الدنيا سايبه يابن خالي خلنا نفتح صفحة جديده ..
عبدالله استغرب عقد حواجبه: من قلبك هالكلام..؟
خالد ابتسم: اكيد من قلبي لو ان مو من قلبي كان ماقلته وانت تعرفني زيين ..
عبدالله وخالد ابتسموا واحضنوا بعض وكل واحد يوجه لثاني اعذاااره على الي مضى ..



أم يوسف : الى الآن ماعطتني خبر نور ..
شهد : اها بس تكفين خالتي اذا عطتك خبر عطيني خبر عشان نكون على استعداد وناخذ وكالة طلال ..
ام يوسف : ان شاء الله خير ..وبينها وبين نفسها :الله يسامحك يانور اذا اصريتي على رايك وبتحطيني بموقف محرج مع شهد..
ام بدر: اقول ام يوسف
ام يوسف: سمي
ام بدر :سم الله عدوك .. بس لو نعرس علي وبدر بليله..
ام يوسف : هههه والله هذا الشي راجع لبدر وعلي ولسارة ونوار .. تدرين عنهم
ام بدر : صدقتي بناتنا الدلع كاسيهم من راسهم لرجولهم هههه
شريفة : الله يهدي تركي ماباقي على زواجه هو واريام غير شهر .. مو وقته ابد
ام يوسف: بالعكس فيه وقت ..
حور : عمتي بالعكس والله حلو ..
شريفة : لا ياحور افهموا علي .. يعني الوقت الي محدده مو مناسب بيصيرون البنات لساتهم معطلين من اختبارات السمستر الاول .. فــ بيكون تعب عليهم وعلى اريام
حور : في هذي صدقتي ..


يوسف : أووه خالي طباخ واحنا ماندري ..
سامي : ايش على بالك أجل ..
يوسف بهمس لخاله : ابذمتك خالي ماودك تملك ..
سامي بهمس مبتسم : وشو مناسبة هالسؤال..
يوسف بخبث: لا يمكن مشتاق ..
سامي بنفس وضع يوسف: أخس عليك ياولد اثقل .. ولاتهبل فيني ..
يوسف :هههههه

خالد وعبدالله جلسوا عن البحر .. ولك واحد يوضح مدى معانته لثاني بسبب الي صار زمآن بينهم ..
عبدالله : يالله الحياة تجارب .. ويمكن الي صار من اشوي سبب عشآآن نرجع مثل ماكنآ بالمتوسط .
خالد تنهد: ايه والله ايام المتوسط كانت ايام حلوة بس انا الي خربتها علينآ .. بالثانويه
عبدالله حط ايده على كتف خالد : أنسى ياولد العمه.. خلاص ابدأ من جديد ..
خالد :ههههههههه
عبدالله ابتسم: ليه تضحك..؟
خالد : لا بس تذكرت يوم كانت نسبتكاعلى مني بثانوي وبعدهآ صارت بينآآ هالحزازيات ..
عبدالله :ههههه خلاص انسى ..شفت ان الي سويته مالا فايده دخلنا الجامعه اثنينا ونفس القسم مع ان نسبتي اعلى بس لاودت ولا جابت النسبة ..
خالد : صدقت..قوم نرجع للبايكه ..


بوتركي : أخيييرا خلصتوآآ ..
سامي : ماشاء الله كل هذا جووع ..
بوبدر : الجوع كافر هههههههه
نادر ((زوج شهد)) : والله الواحد اذا جاع ينسى نفسه والي حووله ..
الكل : ههههههههههه

جهزوا العشآ للحريم والرجال .. الا شافوا عبدالله وخالد جايين لهم .. كل الرجال استغربوا والي فتح عيونه عالآخر والي عقد حواجبه ..
فارس : انتوا صاحيين و لانايميين .؟
بدر راح حط يده على جبين عبدالله وخالد : مافيكم سخونه مصحصين ..
علي ابتسم:........
تركي صفق: الله يديمهآآ الهي ((ورفع ايدينه للسما))
بوتركي وبوبدر وبوويوسف افرحوا ولا صدقوا ان عبدالله وخالد يرجعون مثل قبل : اله يكملكم بعقلكم ..
يوسف اكتفى ببتسامه :......
سامي :الحمدلله على كل حال.. بس شلون صار كذا ..
عبدالله وخالد علموهم كل السالفة ..
تركي : والله مانتوا بسهلييين
خالد: عليك طالعين ههههه
طبعا الي بالخيمه دروا عن عبدالله وخالد .. واستانسوا بقووووه .. والكل تغشآ والفرحه غامرتهم بسبب عبدالله وخالد الي رجعت المياه لمجاريها بينهم ..

بعد العشــــــــــــــــــــآء..على الساعة 12 ونص ..
الغالبيه انسدحوآآ عشآآن يريحون لانهم من الفجر ماغفت لهم عين ..وأهل طلال مشوآآ

بويوسف : ماشاء الله اغلبهم نآمو آ ..
سامي : ايه يحق لهم من فجر الله من غفت عين .. خلهم يريحون.. الا متى بتحركون من هنآ .؟
بوتركي : والله أنا بحرك عالفجر ماراح انتظر لما تطلع الشمس ..
بويوسف: هههه انا بنسبه لي عادي اي وقت ..
بوبدر : بدر..
بدر : سم يبه
بوبدر: سم الله عدوك .. انا الحين بمشي انتبه لأختك وامك وخليهم معك..
بدر: تآمر يبه ..
بوتركي : انتظر للفجر .. صعبه عليك الحين
بوبدر: هه لا لا صعبه ولا شي .. ابغآ اريح عشان بعد بكرآ لازم اكون متواجد بشركه .
الكل : في امان الله ..


نوار : ياربي طفش الكل نآم مابقى الا انا وانتي وسارة عايشهـ جو مع علي ههه
اروى : اي وربي ماتوقعت الكل ينآم ابد ..خليها يامعوده كم مرة بتعيش مرة واحد ه..
نوار : اشرايك نجلس جنب البحر ..
اروى : أخااف والله..
نوار : ياربي منك خوافه جا لها مسج (( نوار حبيبتي الكل نايم اذا مونايمه قومي نتمشى )) ابتسمت نوار بنفسها: والله ظالمتك يابدر
اروى ابتسمت :اكيد بدر الي راسل لك ..
نوار : ساحره اشلون عرفتي .؟
اروى : ابتسامتك تقول ..
نوار ابتسمت ورسلت له : (( اوكي ان شاء الله بس البس عبااايتي ))
بدر فرح بقوه : (( انتظــــــــــــــرك))
نوار : عن اذنك حبيبتي بس بدر يبيني اتمشى معاه .. واحس فشله لو قلت له لا..
اروى ابتسمت :لا بالعكس خذي رااحتك .. اساسا انا بنسدح ابغآ اريح مثلهم هههه
نوار : يالله بالعافيه عليك .. عن اذنك
اروى : الله يعافيك .. اذنك معاك .



سارة وعلي جالسين على شاط البحر ومااحد حالهم والدنيا ظالم ..
سارة حطت راسها على كتف علي وماسك يدهآ ويلاطفها : ياالله اشقد البحر حلوو
علي : آممم حلو البحر بس اذا انتي جيتي فيه يكون له طعم ثاني ..
سارة ابتسمت وارفعت راسها من على كتفه : هه اوكي اجل اقوم الحين عشىن اشوف كيف يكون وخبرني ..
علي ابتسم ابتسامه باهته : اقول بلا لعانه واجلسي مكانك ..
سارة اختفت ابتسامتها فجآئه : علي اشفييك ..
علي ابتسم نفس الابتسامه : مافيني شي ..
سارة : علي لاتنكر مبين من عيونك ..
علي لازال يناظرها بنظرات حزينه :.........
سارة ميلت راسها وتنهدت:........
علي : مافيني شي حبيبتي قومي نرجع ..
سارة : اعرف وشو فيك قبل .؟
علي تنهد وناظر للسما : ياربي .. سارة خلاص مافيني شي بس تعبان اشوي
سارة : موانا تقولي هالكلام .. قوله لااحد ثاني ..
يبي يجننها ويخفي حزنه ابتسم : امممم مين مثلا .؟
سارة: لاتحاول تخفي الي بعيونك ياعلي ..
علي مسك يدها : طيب قومي نرجع..
سارة سحبت يدها من علي بقوة : اوكي ياعلي ظل على اصرارك .. ووقفت : يالله قوم نرجع
علي ناظرها ببرود مابين لها ان تنرفز من حركتها وتنهد: طيب ياسارة نرجع .. ووقف ومشوا ولا نطقوا بولاكلمة اثتاء ماهم يمشون للخيمة .. وسارة دخلت للخيمة وعلي راح البايكه ..


اروى بصوت منخفض: اخيرا جيتي ..هههه
سارة مابينت لاروى ان فيها شي ابتسمت :هههه ليه اشفيك .؟
اروى : لا مافيني شي بس حاولت انام مثلهم جفآني النوم .. ونوار طلعت تتمشى مع بدر ..
سارة :أهآآ ..
عم الهدوء بالخيمه .. سارة تكتب بجوالها من كتباتها المعتادة خاطره .. آمآ اروى منسدحه وتلعب بشعرهآ .

بدر : طيب ..؟
نوار : ايه .. ماكان لي خلق اطلع من الخيمه
بدر : الحين كان لك خلق
نوار ابتسمت : بدر تكفى لاتتنرفز خلاص هذا طلعت الحين شصار .؟
بدر : لا صار .. صار انك عاندتيني .. بس والله مرة ثانيه لو استخدمتي معي هالاسلوب تحملي اسلوبي معك.. ترى اعديها مرة مرتين مو كل مرة ..
نوار ارتبكت من كلامه ابتسمت ابتسامه مصطنعه : طيب ان شاء الله مايصير الا الخير ..
بدر بنفسه : والله هذا الي ينفع معكم يهالبنات ..


اروى : سارة ..
سارة : نعم..
اروى : امممم بسئلك سؤال يمكن فضول ولا تطفل بس جآ على بالي ..
سارة ابتسمت :خذي راحتك سئلي ..
اروى : اشرايك بعلي .؟
سارة ابتسمت : آمممم مدري بس احسه رجل ويعتمد عليه ويكفي اخلاقه تعامله اسلوبه .. احسه مرة كلآآآس.
اروى ابتسمت: اقدر اقول ان انتي وعلي تستاهلون بعض..
سارة ابتسمت : تسلميين
اروى :الله يسلمك ..


في فجر اليوم الثاني الكل صحى وصلوآ صلاة الفجر ..وكل واحد حمل اغراضه بسيارته ..

تركي وصوته مبحوح توى صاحي من النوم : اقول علي ابوي مابعد يمشي عمتي شريفه بتروح معآه خبره قبل لايمشي ..
علي : خلاص اعتمد ..
سارة بجنب السيارة تكلم فارس بتدخل الخيمه الا علي مر بجنبه واصتدمت اكتافها ببعض :آآه
علي : اسم الله عليك مانتبهت سووري ..
سارة اسكتت ومشت :.....
علي تنهد:......
بويوسف : يالله قبل طلعة الشمس حركوا ..

كل واحد راح يركب نفس السيارة الي جا فيها ..
فارس : يالله عبوود بسرعه اركب ..
عبدالله : زين اصبر علي ..

خالد : عبوود تعال معاي سيارتي فاضيه ..
عبدالله ابتسم: مجنون اركب معاك سرعتك جنونيه ..
خالد :ههههه خوااف خلاص ابراحتك ..
عبدالله: ماتقصر ..

بويوسف : بسرعه يانور اخرتيني قبل لاتطلع الشمس ..
نور :ان شاء الله بابي ..

سارة : بابي بجي معاك انتظرني بس بجيب لاب توبي من سيارة علي ..
راحت سارة عند سيارة علي وعلي ينتظرها بسياره فتحت الباب الخلفي علي استغرب شافها خذت اللاب توب وبتمشي بس مامداها تتحرك الا وعلي نزل من السيارة ووقف مقابلها وتكتف : على وين ان شاء الله .؟
سارة محافظه على هدوئها: بروح مع ابوي ..
علي: مثل ماجيتي معي تمشين معي .. طيب.؟
سارة: واذا قلت لك ماراح اجي معاك .؟
علي بهدوء: سارة والي يرحم امك لاتطولينها وهي قصيره واساسا انتي عطيتي الموضوع اكبر من حجمه .. فــ تعالي واركبي من غير احد يحس انو فيه شي .
سارة : طيب انا قلت لابوي ان بجي معاه ..
علي : لاتعاندين ياسارة ولا والله لو نفذتي الي ببالك لساني مايطق لسان ولك الحريه باختيارك ..وركب السيارة ..
سارة بنفسها : ياربي حيرنييي .. بعدهآ فتحت الباب وركبت وهي مثل ماهي محافظه عل هدوئها ودقت على ابوها : خلاص بابا ماراح اجي معاكم بروح مع علي ..
بويوسف: ابراحتك بس انتبهوا لنفسكم ..
سارة: ان شاء الله ..

الكل حرك ..من عند البحر ..

في سيارة علي الهدوء هو سيد المكان ..
رن جوال علي : اهلين
تركي حطه على السبيكر : علي ..
علي :آآمر ..
تركي : مو العمة شريفه شفتها بعيونك ركبت مع ابوي هي وآروى
علي : ايه ..ليه فيه شي ,..؟
تركي : لا بس الآنسه اريام تبي تتأكد تقول انها خايفه على عمتي
اريام كاتمه ضحكتها على كلام تركي وحركآته:....
علي ابتسم : هههه لا اركبت مع ابوي لاتحاتي
تركي : لا بس يمكن عمتي لها جناحين وانا مدري وخافت اريام انها تطير..
اريام ضربت تركي على كتفه بالخفبف: لاتطنز على امي ..
تركي ضحك : ههههههههههههه طيب مع السلامة.. اشفيك انتي ضاربك الوسواس هاليومين ..
اريام : بعد والله امي واحاتيها فيها شي.؟
تركي كاتم ضحكته تذكر كلمته ((لها جناحين وانا مدري وخافت اريام انها تطير)):....
اريام بدلع : تركي تكفى لاتضحك علي ..
تركي : والله ماضحك عليك بس تذكرت كلمتي ..لها جناحين وانا مدري وخافت اريام انها تطير..
اريام :ههههه شيين تركي ..
تركي ناظرها بنص عين وابتسم: مين زوجتي ...؟
اريام ابتسمت : وشو قصدك .؟
تركي كتم ضحكته : اذا انتي ذكيه بتفهمينها ..
اريام توها تستوعب ان قصده ان هو طالع عليها : لااا ياااااشيخ ....؟
تركي :هههههههههههههه






علي وهو يناظر الطريق: لمتى ان شاء الله السكوت ..؟
سارة تناظر قدامها : ..........
علي ناظرها وبعدها ناظر لطريق : أكلم مين .؟
سارة ناظرته : علي تتذكر آخر شي صار بينآآ .؟
علي : طيب انا قلت لك مافيني شي بس تعبان كلها صداع والحمدلله راح
سارة :ودي اصدق بس موقادرة ياعلي ..
علي
دق على الدركسون بالخفيف وهو يسوق : لاحول الله ..
سارة بهدوء: خلاص سكر عالموضوع اذا يضايقك ..
علي ببرود: يكون أحسن ..
سارة انقهرت بداخلها وبنفسها: ليه ياعلي ماتفتح لي قلبك وتقولي من وشو تعاني .. مو مصدقه ان تعبان جسديآ لا لا نفسيته تعبانه اساسا بس موراضي يقولي من وشو ..
علي بنفسه : ليه ياسارة مصره تعرفين وشو فيني .. خلاص الي فيني مابي احد يدري عنه مهما تألمت منه مابي احد يحس اني أتألم منه ..





>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:16 AM
(( تكملة البارت السابع عشر))




تركي وصل عند المركز :هآآ تبين شي ريمي..
اريام ابتسمت :وانت كل يوم طالع لي باسم مرة ريمي مرة ريمو مرة رياامي ومرة ريومتي..
تركي استانس على كلامها :ههههههه كلهم لايقين عليك .. بس ريمي عجبني نذكرت افلام الكرتون ريمي هههههه
اريام : أحلف عاد ..؟
تركي : ها تبين شي .؟
اريام :الي يجي منك ابيه ..
تركي بخبث : يعني حتى لو بيره .؟
اريام :لايااااشيخ .. لاتلوع كبدي ..
تركي :ههههههههههه .. طيب قفلي السيارة عليك ..
نزل تركي المركز وشرى الي شرى له ولاريام ..أشر لأريام تفتح السيارة وفتحتها : مسكي
اريام : ابذمتك شريت كل المركز أنت.؟
تركي كاتم ضحكته:مايغلى على ريمي ..
اريام : تركيييييييييييي
تركي يقلدهآ : رووووووووووووووحه
اريام :لاتقلد يادب ..
تركي : ليتني دب
اريام : عصاااقل ..
تركي: بالغتي جسمي حلو وعاجبني مو عصقل ماحد عصقل وانتي موجودة يابوي متني بكرآ اذا تزوجنآآ مابي جسمك كذا
اريام استحت : ......
تركي طل بوجهه: ياحليل استحيتي .. ماقلت شي عشان تستحين
اريام تتهرب منه فتحت الكيس :اقول اكل وانت ساكت و..... شافت البيره : انت تشرب بيره .؟
تركي يبتسم : صح النوم .. من انا ببريطانيا ..
اريام : بس ماحب الي يشرب بيره
تريك : أجل مابتحبيني .؟
اريام :تركيييييي
تركي ابتسم :خلاص رحمتك
اريام جلست تقرأ مكونات البيرة والمكتوب عالزجآجه : ......
تركي : لاتخافين من دون كحول شايفتني مجنون هههه افتحيها وعطيني اياها .
اريام ابتسمت : طيب ..

تركي وعلي سياراتهم تلاقت مع بعض تركي يبي يسوي اكشششن قام يجاكر مع أخوه علي ناظره وابتسم وأشر له كأن يقوله اركد ..
اريام : تكفى تركي لاتجاكر والله اخاف ..

سارة :علي اخوك مزحه دفش حتى بسيارات بيمزح
علي ناظرها بنص عين وابتسم ابتسامه جانبيه : خليه يستانس وشو ماخذ من الدنيا ..
سارة تنهدت : عدل كلامك



الكل وصل على بيته سارة قبل لاتنزل من سيارة علي مسك يدها ولفت جهته وناظرت يده الي ماسكه يدها وبعدها ناظرته :........
علي ببتسامه تتطمن قلب سارة : سارة اذا تحبيني ابجد انسي الي صار البارح ..
سارة ابتسمت كأنها تطمن علي : تطمن بحاول انسى ..
علي : لا مو تحاولين ابيك تنسين ..
سارة ابتسمت : ان شاء الله ..
علي : أحبك ياسارة ..
سارة نزلت راسها وابتسمت : الله يخليك لي ..
علي : ويخليك لي يارب ..



بعد مرور شهر على الأحداث وفارس وآروى ملكوا وسامي وريم ملكوا بنفس الليلة بآخر اسبوع من هالشهر ونور وافقت على طلال وتراجعت عن رفضها المفآجئ
لكنها لسآ ماملكت ..
والكل كآن مشغول بزواج تركي والي راح عالكوافير وكل منهم متشتت بتجهيزات ليلة زواج تركي ..

اريام بالكوافير : ايه يعطيك العافيه ابغا الميك آب مرة ناعم ..
الكوافيره : من عيوني .. وأنتي ماشاء الله جمالك ظاهر فــ لايق عليك الميك آب الناعم ..
اريام ابتسمت : مشكوره من ذوقك ..
وبدت الكوافيره تسرح شعر اريام ووضعت الميك آب بعدهآآ ..
حور : والله يابخت تركي فيك يااريام طالعه قمر ..
اريام استحت من المدح : تسلمييين خجلتيني والله
حور : الحق ينقال يابنت العمه ..
اريام : شكرا ..


سارة وخواتها بنفس ولجين واروى بنفس الكوافير وخلصوآ بس باقي نوار لسا ماخلصوها .
عبدالله : هآآ خلصتوآآ .؟
سارة : لسا بس باقي نوار .. ربع ساعه وتخلص
عبدالله : أجل انا جاي لكم .. على بال ماتخلصون ..
سارة : اوكي .. باي

لجين : اجل بدق على خالد يجيني ..
سارة : اشدعوة لجين السيارة تكفينآ
لجين : اووه صح انتي قدام واحنا الاربع وراء ..
سارة ابتسمت : ههه ياحليلك يالجين ..
لجين : يسلموو بنت خالوو


عالســــــــــــــــــــــــــــاعه 9 الكل كان متواجد بقآعة الأفراح ..وكانت مرة جونان والكوشة كانت فضيعه غالب عليها لون البنفسج
وكانت كوشة ملكيه ..

ام بدر وشريفه وام يوسف كانوا يستقبلون المدعوين ويسلمون عليهم ويباركون لهم والبنات كانوا
بالغرفه الخاصه بالعروس وكانوا حوليين اريام .. : والله خايفة ..
سارة حطت يدها على كتف اريام : لاتخافين سمي بالله ..
اريام :والنعم بالله ..

دخلت عليهم شريفة : هلا بنات .. متى راح تدخل اريام .؟
البنات : هلا عمه /خاله
حور : تو خير عمه يعني لساتها 9 وربع ..
اروى : يعني على كم الساعه راح تدخلين ..؟
اريام مرتبكه : مدري الي تشووفونه..
حور تبتسم بخبث وبينها وبين اريام : لاتخافين يااريام انا مثلك بزواجي بعدها استااانست ..
اريام نزلت راسها : خير ان شاء الله
سارة :عمه شريفه على الساعه 10 تدخل اريام يعني بعد ساعه الا ربع ..
شريفة تناظر لاريام وهايمه فيها وماحست اريام الا حضنتها امها : الله يسعدك يالغاليه يابنت الغالي
((تذكرت ابوها بس كاابرت)) واشوف اعيالك ..
اريام : يبارك فيك ربي يايمه والله يخليك لي ولا يحرمني منك ..
الكل كان يناظر لاريام وشريفه :........


عند الرجال..
بويوسف وبوبدر وبوتركي كان الكل يبارك لهم ويسلم عليهم لانهم معروفين ولانهم كبار العيله ..
تركي كآن شكله يهبل والبشت الاسود صاير عليه رووعه والكل بارك له واعيال عمه وعمته كانوا بجنبه
فارس : الله يوفقك ياتركي ..تستاهل كل خير ..
تركي: ربي يبارك فيك يابوالفوارس وعقبالك عندك يارب ..
علي : مبروك يالغالي ,.. الله يوفقك يارب .. واشوف اعيالك .
تركي : ربي يبارك فيك ياخوي وعقبال عندك يارب .. بس هآآ انت ماينخاف عليك .. انت قيس وهي ليلي
علي ابتسم : لاياشيييخ حاط دوبك دوبي ..
تركي :امزح معك..
بدر : يالله عقبال مانكون بمكانك ..
فارس: مطيور يابديير.. اثقل ياولد
تركي: ماينخاف عليه هذا عنده خبره ..
بدر ابتسم وكأن عاجبه الوضع : هييي اشفيكم انتوا غلبتوا علي .؟
علي : الحين غلبنا عليك .. والله انك دااهيه ..
بدر : من قرااايبي انتو ..؟
الكل : كثر منها بس
خالد: تصدق .؟
عبدالله : وشو ..؟
خالد : مدري بس احس زوج خالتي شريفه لو موجود وشو راح يكون شعوره ..؟
عبدالله : تصدق ولا خطر ببالي .
خالد: ماقول غير الله يرحمه ..
عبدالله : الله يرحمه..
يوسف يسلم على تركي بالخد : مبروك ياولد عمتي .. منك المال ومنها العيال .
تركي : الله يبارك فيك .. تو الناس لاكان جيت ..
يوسف: شسوي الظروف جات كذا ..
تركي ابتسم : معذور ..


بقآآعة النســــــــــــــــــــــــآء ..

حور : سمي بالله يااريام ..
اريام قبل لاتطلع من الغرفه قلبها يدق بقووة : بسم الله ((وقرت المعوذات والسور الي حافظتها))
وطلعت من الغرفه وتوجهت للقآعه على تشغيل الزفهـ وإطفاء الأنوار..

حد منكم شاف في الدنيا بدر *** مقبلٍ يمشي و من حوله بشر

من حلاه يزف للناظر ضياه *** ان ظهر للناس و لا ما ظهر

هذا ما هو بدر ليل يختفي *** مع طلوع الصبح و بزوغ الفجر

او بدر يصبح بعد مده هلال *** هذا بدر مكتمل طول الشهر


هي عروس النور في هذا الزمان *** هي ملاكٍ بس في صورة بشر

من غلاها انقول صلوا على الرسول *** يا اللي شفتوها بقلبٍ او نظر


الله يا نور في ها الدنيا نراه *** مستحيل ان نشوفه في بشر

و التقت شمس الظهيره بالقمر ***

و في محياها بدى الصبح بضياه *** مشرقً و خدودها واحة زهر

و العيون الي كما عين المهاه *** تمتزج فيها البراءة بالسحر


الليله .. الليله محلاها الليله *** الليله .. الليله حلوة و جميلة


شعرها ليل كسا الدنيا دجاه *** حالك متحدر كانه نهر

يحسبه قطعة حرير من رآه *** و الحقيقة هو حريرٍ من شعر

و الحسام الي صفا الوجنه كساه *** يبعث اشواق الحواجب للثغر

و الثنايا كالبرد بين الشفاه *** او كحبات الندى و لا المطر


عذبةٍ لو تلمس اطراف الحياه *** كل غصن فتح بوردٍ حمر

و العفاف بروحها يسقي بوفاه *** و الوفا في عينها النجلاء سهر


شاعر الوجدان واحلامه سماه *** مبدع و احساسه المرهف شعر

ماخذ من وصفه مبتغاه *** يا عسى الله يوهبه طولة عمر

الله يحفظها و يسعدها معاه *** شيخ بطيبة فواده يشتهر

والله يجعل كل دنياهم هناه *** يكتسي بالسعد كله و البشر

وكآنت تمشي على المنصه وقلبها يدق وكان الخجل باين عليهآ وراسمه ابتسامتها على وجههآ .. وأخيرا وصلت للكوشه
وجلست ..

والبنات ماخذينها ونآسه ورقص ..

لطيفة: والله يااروى اريام صايرة رهيبه ..
وجود: ماشاء الله عليها جمالها صاير مرة بارز ..
اروى ابتسمت: من ذوقكم ..
وجود غمزت لأروى : ايه اكيد شافك فارس طالعه قمر يااروى ..
اروى استحت ابتسمت : وجود والله انك رااايقه ..
وجود: ههههههه كل هذا تستحين ..
لطيفه: حرام عليك شووفي خدودها وردوا ..
اروى : قوموا نرقص مع نور ..
نور كانت ترقص على أغنية سوآها قلبي .. وكآنت داخله جو مع الأغنيه والأغلبيه ماتوا على رقصها ..
البنات شاركوها برقص ..ولجين واروى ينتظرون اغنيه ثانيه عشان يرقصون عليها
سارة راحت بجنب اريام : خااايفه.؟
اريام :هذا سؤال تسئليني اياه مثل هالليله .؟
سارة ابتسمت : الله وياك ان شاء الله لاتخافين بس انتي داائما اقري المعوذات ..
اريام ابتسمت : ان شاء الله .. سارة ماشوفك ترقصين مع البنات ..
سارة ابتسمت :آممممممم ..
اريام : وشو .؟
سارة : استحي ارقص قدآم هالملا ..
اريام :ايه بكرة قدام علي بترقصين عادي ..
سارة بحيآآ: اريااااااااام
اريام : وانا صادقه
سارة تتوعد باريام عن مزح : أنا اوريك انتظري وشوفي ..
اريام : بشووف ..

اشتغلت اغنيه ثانيه


ونوار ولجين ارقصوا وسارة بس عن كلام اريام رقصت وكانت تناظر لاريام وهي ترقص وابتسمت .. كان رقصها ناعم بس يهببل
الكل تهبل على رقصها ترقص على الحان الاغنيه وكآنت تهز خصرها لكن بنعوومه وركآآده
عالساعه 12 ..
بيدخل تركي وكآن معاه ابوه وعمه .. البنات كل واحده البست عبايتها وشيلتها والمحرم عليها تسترت بعبايتها وشيلتها ..
حور : اريام بيدخل تركي سمي بالله
اريام قلبها يدق: ان شاء الله وبينها وبين نفسها : بسم الله ياربي ساعدني .. ياربي اجمع بيني وبينه بكل خير واجعل حياتنا كلها سعاده ..
تركي عند باب القاعه دخل وابوه عن يمينه وعمه عن شماله اريام وواقفه تنتظر يتقدم تركي لعندها وكانت منزله راسها .. تمنت ان ابوها يكون موجود معهم بس فوضت امرها لله ..
تركي قرب من اريام ورفع طرحتهآآ وقبل جبينهآآ : مبروك يالغاليه ..
اريام منزله راسها : ربي يبارك فيك ..
سلموا عليها عمامها وباركوا لها :ربي يبارك فيكم يارب ..
صوروا معاهم كذا صورة وبعدها طلعوا ..
وتقدمت أم يوسف متحجبه وشريفه ومريم تقدموا عند اريام وتركي وباركوا لتركي وتركي باس راس عماته :الله يبارك فيكم يارب..
ام يوسف: مبروك ياتركي وهالله هالله بارايم حطها بعيونك
تركي ناظر اريام وابتسم : اريام بعيوني خاله .. لاتهمين نفسك
اريام نزلت راسها واستحت :.....
اروى وحور وشريفة ومريم صورووا معاهم صورة جماعيه .. وهم صورووها مع ابوهم وعمهم ..
تركي بخبث : خلاص صورت معاكم الحين جا دور زوجتي لحالنا نصور
حور : اووه من قدك ياريام..
اروى : حركآآآآت ..
تركي : اقول بلاكم علينا الليلة ليلتنا ..
تركي واريام صوروا مع بعض اكثر من 8 لقطآت .. وبعدهآ جلسوآ ومسك يدهآ .: اشفيك احسك مو طبيعيه ..؟
اريام : امم لا مافيني شي يتهيأ لك..
تركي بعدم تصديق: آهـــــــــآ
حور : يالله شكلكم مطولين بجلستكم ..
تركي : لا يابوي انا في حركات متعمد ماسويتها هنآآ قدآم هالملا .. ((وناظر اريام بخبث وابتسم ابتسامه جانبيه))
حور تخصرت : والمطلوب ..
تركي ابتسم بخبث: يعني لو ماعليك امر تهيئين الغرفة للتصوير .. لحالنا نكون مانبي احد معنا
اريام قلبها دق بقوووة وفضلت السكوت وتبتسم عشان لاتبين لحور لانها مستحيه من كلام تركي قدام حور :......
حور ناظرت لهم : حقكم ماقدر ارحمكم منه هههه خلاص .. قوموا الغرفه مهيئة ماتحتاج تهيئه ..
تركي ناظر لاريام :مشيينآ ..
اريام هزت راسها بالايجاب :...
دخلوا ايدينهم ببعض ومشوآ ووصلوا الغرفه حور : خلاص اخليكم أنا ((ووصت المصوره عليهم انها تضبط الصور))
المصورة طلبت من تركي يلف ايدينه على خصر اريام ويحط راسه على كتفها وهي تلف راسها له وتناظره اريام قلبها بيطلع من مكانه من هالحركه وتركي ماصدق خبر انها طلبت كذا
واللقطه الثانيه تكون اريام وتركي مقابلين بعض واريام حاطه راسها على صدر تركي ويدها اليمين على كتفه وهو يحط يده على ظهرها ويشبك يده اليمنى بيدها اليسرى واريام كانت مستحيه حدها بس مجبوره لان تركي اذا طلب الشي يبيه يتنفذ ..
اريام بنفسها: والله لو لحالنا هاانت بس قدام المصورة ياربيييي..
تركي : وين رحتي .؟
اريام ابتسمت : لا معاك ..
وصووروا كذا صورة وبعدهآ الكل مشآآ .. وتركي ركب مع اخوه علي اروى كانت قدآم وتركي واريام وراء علي : مبروك
اريام بصوت شبه مسموع : ربي يبارك فيك ..


وصلوالبيت .. وتركي مسك اريام من يدها ودخلها على جناحهم الي من تصميمه ..
بس شاركته بذوقها بالاثاث ..

اريام :.....
تركي قرب منها ورفه راسها وابتسم : مستحيه .؟
اريام :......
تركي : طيب سبق وكنا مع بعض ماكنت مستحيه هالقد.؟
اريام نزلت راسها مرة ثانيه : بس ياتركي الليله هذي غير الايام الي مضت ..
تركي ابتسم بخبث جلسها على الكنبه الي بصآله ومسك يدهآ وبهمس: الليلة ليلتنا .. حبيبتي
اريام دق قلبها من كلمته وهمسه : طيب تركي ممكن ابدل ..
تركي مبتسم : ايه ممكن .. واذا احتجتي مساعده ناديني ..
اريام ابتسمت عشىن تتهرب منه : لا ميرسي فستاني مرة خفيف وهادي مايحتاج اي مساعده
تركي بخيبه : آممم طيب .. خلاص بدلي عشآن هم انا ببدل ..
اريام : ان شاء الله ..




أنتهى البارت السابع عشر

انتظروني بالبارت الثامن عشر ..

جنــــون
08-04-2011, 12:16 AM
(( البارت الثامن عشر ))


اريام :.....
تركي قرب منها ورفع راسها وابتسم : مستحيه .؟
اريام :......
تركي : طيب سبق وكنا مع بعض ماكنت مستحيه هالقد.؟
اريام نزلت راسها مرة ثانيه : بس ياتركي الليله هذي غير الايام الي مضت ..
تركي ابتسم بخبث جلسها على الكنبه الي بصآله ومسك يدهآ وبهمس: الليلة ليلتنا .. حبيبتي
اريام دق قلبها من كلمته وهمسه : طيب تركي ممكن ابدل ..
تركي مبتسم : ايه ممكن .. واذا احتجتي مساعده ناديني ..
اريام ابتسمت عشىن تتهرب منه : لا ميرسي فستاني مرة خفيف وهادي مايحتاج اي مساعده
تركي بخيبه : آممم طيب .. خلاص بدلي عشآن هم انا ببدل ..
اريام : ان شاء الله ..



أريام دخلت غرفة النوم وتركي على طول نزل بشته ونزل شمآغه وجلس على الكنبه واريام بعد مادخلت الغرفه
بدلت وفكت تسريحة شعرها وبعدها خذت روب الحمام وتروشت وطلعت وتفجآت طبعا لابد من شهقاتها اذا تفجآت بحآجه نزلت راسها اما تركي جالس على
طرف السرير ومتكي على يدينه ويناظرها وعاجبه الوضع وشكل شعرها المبلل: حبيبتي ليه مرتبكه؟
اريام بنفسها:يسوي حاله مايدري يعني... لتركي: طيب تركي بس البس وبعدها ادخل
تركي رفع ايدينه الي متكي عليهم وشبكهم ببعض وابتسم بخبث: طردة حترمه من حبيبتي بليلة زواجي
اريام ناظرته وابتسمت: لاتفسر كلامي على كيفك.!
تركي رحمها ابتسم: اذا بدلتي ناديني
طلع تركي واريام خذت نفس طويل وبنفسها: الله يعينك على تركي ياريام
بدلت ولبست مثل ماتلبس اي عروس مثل هاليله: ياربي اشلون اناديه الحين بيقول انا مااستحي .. واذا ماناديته بيزعل .. ياااربي اناديه احسن لي
تركي جالس بصاله على ماتخلص اريام سمع صوت الباب ينفتح عشآن بتناديه اريام
لكن قبل لاتناديه اريام فز من مكانه :تـــــر.. مامداها بتكمل الا اصطدمت بتركي طبعا لابد من شهقاتها الي تعود عليها تركي يوم اصطدم بها ابتسم بخبث : لو مرة تشوفيني فجأه ولا تشهقين
اشك ان يصير لك شي ..
اريام نزلت راسها وقلبها يدق من نظرات تركي الي يتفحصهآ وماباقي الا يأكلها حك دقنه بسببته وابتسم بخبث : ارياااااام ..؟
اريام عطته ظهرهآ بارتباك : نــ ..نعم
تركي لازال على وضعه وفجأه رجعت ذاكرته لوراء وتذكر يوم رفضته وبنفسه : مدري أهبل فيها من جديد كون صرنا تحت سقف واحد .. ولا اخلي حالنا مثل ماهو عليه ..؟
اريام بنفسهآ : ياربي وشو ناوي عليه الليله .. ان شاء الله يلين معاي .. ويراعي خجلي ..
تركي قرب من اريام وحضنهآ من ورآآها وغمض عيونه ودفن اسه بشعرهآ : آخيرا صرنا تحت سقف واحد ..
اريام تحس جسمها تخدر :........
تركي لازال على وضعه وببرود وصوت شبه مسموع : اشفييك سااكته ..
اريام تحاول تفك ايدين تركي من على خصرها : تركي روح بدل .. على بال ماصلي ركعتين قبل الفجر ..
تركي ضآمها بقوة بحيث ماتقدر تفك ايدينه اريام وبعد دقيقه تركها ومشى واثناء ماهو يمشي للغرفه يكلمها من غير نفس : صحيح الله يذكرك بشهادة انا هم ببدل وبصلي .. وبعدها دخل الغرفه وسكرها عشان يبدل ..
اريام استغربت بنفسها : اشفيه تركي احسه تغير وكأن حامل هموم الدنيا .. على راسه..


علي بغرفته : هههههه عآد ليلتنا غير ..
سارة استحت : آمممم .. طيب بروح أنآم ..
علي: اووه تصريفه عشان انك استحيتي ..
سارة : عليييييي
علي : دنية علي ..
سارة : والله مواضيعك تخجل لا وبعد جريئه
علي بخبث: أهآآآآآآآآ .. اقول أجل تحملي بعدين
سارة : وش قصدك.؟
علي : اذا تزوجنآ مافي مفر بغفل الجناح بكبره ..
سارة اوصلت حدها من الحيآآ :............
علي بخبث : طيب ...؟ وبعدين .؟ نرقد .؟
سارة صوتها انبح من الحيآ : علي بروح انآآم والله تعبت من الليله ..
علي : اوكي اجل تصبحين على خير بس بقولك حآجة .. شكلك تبدعين برقص .؟
سارة انصدم وعرفت ان يعاني رقصها الليله : من قالك ,؟
علي : العصفور .
سارة : لاتستهبل علي من قالك .؟
علي : هههههههه برحمك اروى .. طبعا بعد ماسئلتها ..
سارة : انا اعلمها وي فيسها .. ابتسمت : اوكي علي تصبح على خير ..
علي : تلاقين خير . سلاام الحب عليك ..
سارة : سلام يالغالي ..
علي : فديت هالغالي من لسانك ..
سارة ابتسمت : هه طيب مع الف سلامه وأحلام سعيده ..
علي : الله يسلمك وانتي احلام سعيدة فيني طبعا ..
سارة تبتسم : ياواااثق ..
علي : طالع عليك حبي..
سارة :ههه ماقدر اقول شي سيآآ
علي : سلام


بعد ماصلوا تركي واريام صلاة يشكرون الله سبحآنه وتعالى فيها ويدعونه ان ان شاء الله يوفقهم ويجمع بينهم بكل خير ..
تركي متسند على المخده ومدد رجلينه وحآط يده وراء راسه اما اريام راحت تشرب ماي وتوهآ دخلت الغرفه الا تعلقت انظار تركي فيها ويناظرها وين ماتمشي اريام حاولت بقد ماتقدر تتجاهل نظرااته عن الخجل ..
وجلست على طرف السرير جهة مكانها وكانت معطيه تركي ظهرهآ .. تركي ناظرهآ وهو متأثر بالماضي يوم رفض اريام له اريام نست هالشي بس هو يتذكر بين فتره وفتره
ويحس هالشي مثل الجبل على قلبه خاصه ان تركي من النوع الي مايحب ان احد يتحداه واريام مسكنه هي الضحيه وهي ماكانت تتحداه بس انقهر من رفضها : اريام .؟
اريام تلعب باظافرها وهي على وضعها : نعم..
تركي ببرود : ناظريني طيب ..!
اريام التفتت عليه وابتسمت : همم
تركي ابتسم بخبث ويتفحص اريام وعض شفته السفلى : تعالي هنآآ .. (( وأشر بعيونه أنها تجي جنبه ))
اريام ابتسمت :آممممم .. تركي ماتبي تنآآم انت تعبان من فجر الله مانمت ..
تركي غمز لها : تصرفيني هآآآآ .!
اريام نزلت راسها وابتسمت :.......
تركي بجرأه متعمد: طيب حبيبتي أنا اجي لك برسم الخدمه (( وقآم من مكآنه طبعا كان لابس بيجآما بس مالبس بلوزة بجآآمته بس سرواله))
اريام قلبها دق بقوة وبنفسهآ: الله يستر منك ياتركي والله استحي
تركي جلس بجنبهآ ولا كانت بينهم مسافه وحآوطهآ بيدينه وخلى خده بخدهآ : وهذآ جيت لك ياأميرة تركي بنفسي .. في أحسن من كذآ .؟
اريام مستحيه حدهآآ : ........
تركي ابتسم بخبث وبآسها ببرود وبهدوء على خدهآ : فديت هواك يالخجوله
اريام تبي تصرفه : اقول تركي ..
تركي : عيونه
اريام عقدت حواجبها : ليه مالبست بيجامتك كآملة مو حلو شكلها كذا ابد..
تركي بعد عنهآ وناظر لصدره وبعدها رفع راسه ولف اريام مقابله وابتسم: بس انا عاجبني شكلي انتي دققي على شكليبدون بلوزة البيجآمآ وبتشوفينه احلى بكثييير من ان البسها..
اريام تحاول تلف راسها يمين ويسار من كلام تركي الي تحس ماتت حيآ منه : طيب تركي بنآآم من الفجر صحييت مانمت ..
تركي سرح بعيونها :........
اريام حطت يدها على خده وهزته : تركييييي وين رحت .؟
تركي انتفض: ها معاك معاك .. خلاص نامي وبكرة بيصير الي ابيه ..
اريام عرفت قصده ودق قلبها :.........
تركي وهو يغطي جسمه بالديباج يوجه كلامه لاريام بحده: طبعآ الليله رحمتك مراعاة لمشاعرك ..
اريام بنفسها: ياربي منه اشفيه هذا .. احسه رجع يتصرف مثل بداية ايام خطوبتنآ .. الله يهداك ياتركي ..خلني انام احسن
ونآآآموا العرسآن ^_^




في صبـــــــــــــــــــــآح اليوم الثاني ..


أريام صحت من نومتهآ قبل تركي وصارت تتأمل بملامح تركي وابتسمت وبعدها قامت خذت روب الحمام ودخلت الحمام تتروش ...
تركي صحى لكن مافتح عيونه مد يده بمكآن اريام وظل يتحسس المكآن وفتح عيونه وعقد حواجبه : وين راحت هذي؟
وبعدها قام من السرير وتمدد وبيطلع من الغرفة الا سمع هدير الماي وراح جهة الحمام ووقف متكتف مقابل الباب ينتظرها تطلع..


ببيت بوبدر الكل على الفطور عدا لجين بغر فتها ناايمه ..
أم بدر: يالله يابر متى ناوي تحدد زواجك..؟
بدر : والله مدري يمه..
بوبدر وماسك كوب الحليب : بعد اسبوعين .
بدر وعلامات التعجب على وجهه وقف عن الأكل : هآآآآآ
خالد يلطف الجو: من قال هآ سمع ..
بدر ماعطى خالد أهميه : يبه وشو بعد اسبوعين.؟
بوبدر وهو قايم من على الطاوله : الي عندي قلته ولا احنا مطولينها كثر ماطولناها واليوم انا راح اعطي بويوسف خبر .. وكونوا على استعداد لان ماراح اغير كلمتي
ام بدر تناظر بدر وكأنها تقوله فوض امرك لله وارضى :.....
طلع بوبدر على غرفته وبدر محتار بأمر ابوه الي حدد الزواج من دون مايترك الأمر لــ بدر مع نوار : يمه اشلون انتي سكتي مارديتي على ابوي ..؟
ام بدر : يعني الحين لو قلت له لااااا بيقول خلاص الي تامرين فيه .؟
خالد: خلاااااص ياخي ابوي حدد الزواج وشو صااار .؟
بدر يرفع صوته بوجه خالد : ياأأخ صار .. صار فيها ان انا ولا شي قدام زوجتي .. صار فيها كأني بزر وابوي هو الآآآمر الناهي بحياتي .. صار فيها اني كرهت نفسي ..
وطلع بدر من البيت من غير لايقوزل مع السلامه ..
ام بجر حطت يدها على خدها ومعالم وجهه تعبر بالحزن: الله يهداك ياناصر .. الله يهداك ..
خالد قام عند امه وحط يده على كتفها : هدي يمه .. واذكري الله .


طلعت من الحمام ((الله يكرمكم)) وشهقت بقوه لانها ماتوقعت ان تشوف احد بوجههآ:......
تركي ببتسامة خبث جانبيه ويناظرها من فوق لتحت :.......
اريام نزلت راااسها ومتمسكه بروب وكأن احد بياخذه منها :......
تركي بخبث ولعآآآنه : ياكثر ماتشاهقين يااريام ..
اريام بنفسها : ياربي مو وقتك ياتركي ..
تركي سحبها من يدها بهدوء لعنده وابتسم ابتسامه رااايقه: ادري انك مستحيه بس شسوي اذا انا جريئ ..
اريام قلبها الي تحس اشوي ويطلع من مكانه وصوتها الي تحس انبح من الحيآآ : طيب ابغا البس ..
تركي وهو يلعب بخصلات شعرها المبلله ولاكأن سمع كلامها: شعرك يجننن حتى وهو مبلل ..
اريام تحس احد صب عليها ماي باارد : ........
تركي فجائه تذكر بنفسه ساعة ماراح عندها يوم كان تعبان ونآآم ببيتهم بينه وبين نفسه : مدري يااريام سمحيني احس صاير متغلب معاك ودي ماتذكر يوم رفضك لي ..
بس لااراديا اتذكره غصبا علي .. بس احبك وربي احبك ..
اريام على وضعها وتركي على وضعه والهدوء هو سيد المكان :.............
بعد دقايق تركي بعدهآ عنه وناظرها وباسها بجبينها وابتسم ابتسامه تطمن قلبها : خلاص حبيبتي روحي لبسي هم انا الحين بتروش ..
اريام حست بالأمان وابتسمت له : طيب..



ام يوسف: طيب هو متى كلمك ..
بويوسف : توى مكلمني من 10 دقايق ..
فارس : الله يهدآه زوج عمتي والشرهه على بدر بعد الي محدده بمثل هالوقت
بويوسف: بدر ماله دخل حتى هو مو عاجبه الوضع بس تدري بزوج عمتك كلمته مسمار بلوح
نور ببرود : ابصراحه بيت عمتي مريم ماعندهم وقت ابد ..
نوار توها نازله بصاله : خير اشفيكم ..اي قضيه تتشاورون فيها .؟
نور : قضية زواجك ..
نوار كشرت بوجههآ: كثري منها بس ..
نور بهدوء: كيفك لاتصدقين سئليهم بعد .؟
فارس: زواجك بعد اسبوعين ..
نوار انصدمت : وشو .؟؟؟
بويوسف: نوار يابابا خلاص الحين انتي جهزتي كل شي .. مابقى شي مافيها شي لو زواجك صار بعد اسبوعين
نوار دموعها بعيونها من القهر : لا يبه تكفى وشو مجهزة كل شي يعني.. وليه بدر ماقالي ولا شايفني طوفآ هبيطه وعلى كيفه يحدد الزواج من دون مايخبرني
نور انكسر خاطرها على اختها وتوامها قامت جلست بجنبها ولفت يدها على اكتافها وتهدي فيها :بدر ماله دخل زوج عمتي بوبدر هو الي حدده ولا حتى بدر مو راضي
نوار قامت تناظرهم كلهم وقامت لغرفتها تركض أم يوسف قلبها عورها على بنتها : الله يهداك يابوبدر هو لازم تدخل بموعد زواجهم ..
بويوسف بحدهـ : خلاص لااحد يجيب طاريهالمضوع هو تحدد الزواج وخلاص وهذا عندكم خبر ..
أم يوسف: ان شاء الله خير ..
فارس بتنهيده : يمه خلاص امركم لله ماباليد حيله ..
نور رفعت حىجب : مع احترامي لزوج عمتي .. ماعنده اسلوب أبد ..
بويوسف ناظر بحده لنور : بلعي لسانك ..
نور : يبه ماقلت شي ..
بويوسف: وشو قلت أنا.!




بعد مالبست اريام فستآن أحمر قصير فوق الركبه طآق ينربط على العنق واستشورت شعرهآ وخطت الكحل الأسود بعيونهآ بدون ماتحط روج لانها على طبيعتها ىحلى من الميك آب وهي ماتحب هالشغلات كثييير
جلست على الأريكه الي بغرفة النوم وجلست تلعب بجوالها وتقرأ الرسايل الي فيه على بال مايطلع تركي بعد دقايق .. طلع تركي وكان لاف الفوطه على خصره وشعره كان مبعثر بس لايق عليه ..
اريام تحس قلبها انقبض :نعيمآ..
تركي حاط ايدينه على خصره وابتسم ابتسامه جانبيه : ربي ينعم بحآلك ..
اريام اشرت له : جهزت ملابسك على السرير ..
تركي راح شافهم طبعا كانت مجهزة له بيجآمآ : تسلم دياتك حبيبتي ..
اريام ابتسمت : ربي يسلمك ..طيب انا بصآله ..
تركي سبقهآ ووقف عند الباب وببرود: على وين .؟
اريام الي مستغربه من تصرفات تركي تحسه مرآت طيب ومرآت غاامض ويتصرف معاها بعنف : تركي اشفيك .؟
تركي ابتم ومسكها من اكتافها : حبيبتي ليه طالع على الصاله .؟
اريام تكتفت وميلت راسها على جنب : موأنت بتلبس الحين ..
تركي بخبث وغمز لها : بس انتي زووجتي .. مافيها شي لو كنت موجودة
اريام فكت ايدينها لااراديا وقامت تتلفت يمين وشمال وتحس قلبها انقبض اكثر :..........
تركي :اسفيك سكتي ..
اريام : تركي حبيبي لسآ مابعد اتعود على حيآتنا لحالنا يعني لسآ مانفكت عقدة الحيآ والله استحي ياتركي لازم اقولها
تركي رحمها وابتسم ورفع ايدينه من على اكتافها: طيب حبيبتي انتظريني بصاله .. الا كم الساعه ؟
اريام : الساعه .. 8
تركي عقد حواجبه : غريبه لاعمتي جآت ولا ابوي طق الباب ..
اريام : يمكن تعبانين من البارح ..
تركي رفع اكتافه: يجوز..طيب البس واجي لعندك ..
راحت اريام جلست بصاله تنتظر تركي .. تركي بعد مابدل ولبس بيجآمته رآح لعند اريام بصاله وجلس بجنبها ومسك يدها ويلعب بأصابعه على يدهآ : ريومي ..
اريام :هممم
تركي : وصفي لي شعورك بأول ليلة الي هي البارح .؟
اريام تحس نفسها مستحيه : آمممم .. الحين ماقدر اقول شي ..
تركي عقد حواجبه : وليه ان شاء الله .؟
اريام ابتسمت : حبيبي تركي والله شعور لايوصف كوني انا وانت مع بعض ..
تركي ابتسم وسرح بوجهآآ وتعلقت عيونهم ببعض قرب تركي من وجهه اكثر توى بيبوسهآ الا انطق الباب تنرفز تركي : ياالله علينآ .. مين الي ماعنده ذوق ودق الباب
اريام كتمت ضحكتها على كلامه : طيب قوم شوف مين .؟
تركي قام قبل لايفتح الباب : ميين .؟
بوتركي : انا ياتركي ..
تركي حط يده على فمه وبهمس لاريام : هذا ابوي ..
اريام اضحك وهزت راسها :هههه
تركي : ان شاء الله يبه .. فتح الباب وسلم عليه ابوه : صباحيه مباركه ياتركي
تركي: الله يبارك فيك يابوتركي .. تو مانور جنآحنا ..
بوتركي: منور بأهله .. راح لعند اريام وسلم عليها: مبروك يابنتي
اريام: ربي يبارك فيك خالي ..
بوتركي : تنزلون تحت تفطرون ولا أخلي الشغاله تصعده لكم ؟؟؟
تركي عقد حواجبه : اي ننزل يبه الله يهداك .. طبعا تصعده لنا .. وغمز لاريام : تونآ عرسآن ..
بوتركي : الله يبارك لكم ان شاء الله ..خلاص اجل انا بنزل واوصيها تصعده لكم ..
اريام : يعطيك العافيه خالي تعبناك معانا
بوتركي: تعبكم رآحه .. يابنتي .. الا ماقلت لي ياتركي متى بتسافر .؟
تركي : بكرة .. لاني حجزت على بكرة .؟
بوتركي: على وين .؟
تركي : ماليزيا
بوتركي : اذا محتاج شي او حآجة خبرني .. لايردك الا لسانك وانتي يااريام .
اريام :خيرك ساب ياخالي .. وجودك يكفينا
تركي : تسلم يبه مامنك قصور ..
بوتركي : يالله اخليكم ..عن اذنكم .
تركي : اذنك معاك ..




سارة توهآ صاحيه من النوم وصوتها رايح فيها من النوم : اهلييين
علي : وش هالنوم ياشيييخه .؟
سارة : والله تعبانه ..وانت البارح ماخليتي انام عدل ..
علي :الله اللوم علي انا..انا الحين الي ماخليتك تنامين عدل .. اقووول سااااااااارة ..؟
سارة بنفس نبرته :نــــــــــعم ..؟
علي : بكرة نتزوج واخليك اشلون تنامين عدل .؟
سارة استحت من كلامه الي تحس يقصد شي من ورآه :........
علي : الووو ..
سارة :.......
علي تكتف : نرقد .؟
سارة بدلع : علييييييييييي
علي: لبيهـ
سارة تحس قلبها وقف من كلمة علي : آممممم
علي يجننهآ :وبعدين .؟
سارة :علي اكلمك بعد اشوي ..
علي : ليه اشفيك .؟
سارة : لا بس الباب ينطق ..
علي : تصريفه ولا وشو اسميها .؟
سارة : والله العظيم مو تصريفه ..
علي :اوكي سلام
سارة : باي.. ميين .؟
نور : أنا ..أدخل ..
سارة تعدل جلستها : دخلي ..
نور : صباح الخير .
سارة : صباح الورد ..اشفيك .؟
نور : تخيلي تحدد زواج نوار
سارة بتنهيده : واذا ..؟
نور : المشكله مو بزواج المشكله في وقت الزواج.
سارة عقدت حواجبها : وضحي اكثر ولاعاد تكلمين بالالغاز ..
نور : باختصاااااار زوج عمتي الله يهداه حدد الزواج بعد اسبوعين من غير اذن بدر .. ولا حتى عطآه خبر على طول فرض كلامه على الكل حتى على عمتي ..
وأبوي رااضي على الوضع .. ونوار ميته صيآح
سارة حطت يدهآ على قلبها : ياقلبي يانوار .. طيب وأمي ..؟
نوار : الي عمتي مريم ولدها مشى عليها كلام فما بلك بأمي ..الي محرمه على زوج عمتي .. وقالها ابوي كلمته مسمار بلوح بوبدر
سارة بزفره قويه : الله يعينك يانوار .. قومي يمها انا بغسل وجهي وجآيه غرفتكم ..
نور : ان شاء الله ..
سارة : نور
نور لفت عليها : نعم ..
سارة :انتي مقتنعه بطلال ..؟
نور : لو مو مقتنعه فيه كان ماتراجعت عن قراري الي قبل شهر
سارة ابتسمت : ربي يوفقك ويسعدك ..
نور حست براحه : تسلمين ويوفقك بعد ..
سارة : طيب روحي لنوار ..
نور : ان شاء الله ..


تركي : أنا مصنفه عندي أكل من ايدك ..
اريام الحيآ مبين على عيونها : ياااربي ياتركي .. انت بزر ..
تركي : ايه لما اكون بقربك اصير بزر هههههههههههه
اريام : لا والله .. وقت ماتبي تسوي حالك بزر تسويه يعني وقت ماتبي ..
تركي ناظرها بنص عين : كأنك غلطتي
اريام :والله أمزح تركي اشفيك .؟
تركي ابتسم لها : ههههه حبي العب باعصابك ..
اريام : ياربييي عليك
رن جوال اريام : هلا مآآآمي ..والله اشتقت لك
شريفه : هلا فيك يمه ..مبروك يالغاليه
اريام: الله يبارك فيك .. شخبارك.. اشلونك .. علومك .؟
تركي يدخل عرض مبتسم : اشوي اشوي عليها .. كلها يوم لو نسافر وشو بتسوين .؟
اريام اكتفت انها تبتسم له.. شريفه: انا ابخير دام ان بنتي ابخير وعلومي فوق الفوق بساعدتك يالغاليه ..
اريام: طيب مآمي ابي اشوفك ..
شريفه : خلاص حبيبتي العصر انا عندكم ..
اريام : حيآك يالغاليه عيوني لك ..
شريفه: تسلم عيونك .. عطيني تركي ..
اريام ناظرت لتركي :ان شاء الله يمه .. تركي ماما تبيك ..
تركي يبي يجننهآآ : توها مآآمي وبعدين يمه والحين ماما.. ماينعرف لك انتي
اريام عقدت حواجبها بدلع: مو شغلك .!
تركي ناظرها بحده ورفع حآجب : أكلم عمتي ويصير خير .. هلا عمه شريفة ..
شريفه : اهلييين .. سنه على ماتكلم اذا على اريام بتشبع منها عطنآ وجه
تركي بجراائه : والله ياعمه اريام ماخذتني حتى من اهلي .. حتى ابغا اطلع من الجناح مو راضيه تقول الوضع عاجبني لحالنا ((وغمز لاريام يبي يرفع ضغطهآ))

اريام تنرفزت وفتحت عيونها عالآآخر : آنــــــــــــــــآ ..وبصوت عالي : يكذب عليك مااما لتصدقينآ ..
شريفه : تركي لاتلعب باعصاب بنتي .. مبروك بالأول
تركي يبتسم : الله يبارك فيك .. وشو العب باعصابها انا ماكذبت الي قلته لك صج ..
شريفه : ياحليلك يااريام ..
اريام قامت تحاول تسحب من تركي الجوال بس ماقدرت وقامت ترمي عليه الخداديات وتركي حآط ايدينه على وجهه يحاول يحمي نفسه وكاتم ضحكته :هآآ .. اي ان شاء الله عمتي اريام بعيوني ..اوكي مع السلامة..
وضع تركي الجوال على الطاوله ببرود وشبك ايدينه واريام تخصرت ورفعت حآجب وتهز رجلها وعيونهم متعلقه ببعض كأنها تتكلم مع بعض بعد دقيقة بضبط قآم تركي من مكآنه وقرب من عند اريام
اريام نزلت ايدينها الي مكتفتها ووقفت هز رجلها ونزلت راسها ورجعت ايدينهآ لوراء وشبكتهم ببعض..قرب منهآ اكثر وأكثر لحد ماكنوا قربين من بعض مافي شي يفصل بينهم..
رفع راسها بسببته : كل هالعصبيه والتور عشآن بس قلت لعمتي انك مو راضيه أطلع من الجناح وانك قلتي الوضع عاجبني لحالنا .؟
اريام دموعها بعينها وبين اسنانها :بس انا ماقلت هالكلام صح .؟؟
تركي مسكها من أكتافها بعنف ورص على اسنانه : حرآم الطف الجو وأمزح .. وبعدين اذا العمه تعرف انك خجوله فــ ماراح تصدق ..
اريام تحاول تفك روحه منه: اتركني ياشييي .. بس أنت تحاول تقنعه ان انا قلت هالكلام .. صح .؟!
تركي رفع حواجبه وميل راسه وكأن موعاجبه الكلام ورفع ايدينه من على اكتافه بقوة ومشى عنهآ ودخل غرفة النوم واريام انصدمت وجلست تفكر بينها وبين نفسهآ بانها ماتوقعت
صباح زواجهم يكون كذى بينها وبين تركي وأول مرة تشوف تركي بهالحآل متنرفز بقوة من تصرفها اثناء ماهو يكلم عمته .. جلست اريام وحاولت تمسك دموعها وتلعب بظافرها
متوترة الا وشافت تركي طلع من الغرفه ولابس ثووبه وشمآغه من غير لايناظرهآ طلع من الجنآح ونزل بصاله ولا شاف أحد ودق على جوال اروى ويادوبها اروى صحت من نومتها : اهليين
تركي: نايمه ؟
اروى :توني صاحيه وغسلت وجهي بس بالغرفه ماطلعت فيه شي .؟
تركي : لا بس حبيت اطمن عليك ماسنحت لي فرصه امر لعندك..
اروى : لا عادي صباحيه مباركة ..نسيت ابارك لك ..
تركي بنفسه :والصباحيه عاد .. لاروى: لا عادي خلاص سلام ..
اروى : سيآآ
الا ويدق فارس ابتسمت اروى والفرحه مو سايعتها لان تحس فارس عوضها عن اشياء كثيرة بحياتها : اهلييين وسهلييين ومرحبتين
فارس: كآنها مو كآمله .؟
اروى بحيآآ : فاااااارس والله تخجلني انت ..
فارس: وأنا اموت بلي يستحون ..
اروى : أخبارك ياشييخ.؟
فارس: تام ياشييخه .. وأنتي علومك .؟
اروى ابتسمت : ههه يعني واحدة بواحده .. انا الحمدلله عال العال ..
فارس: عسآها دوم ياربي
اروى: يدوم عزك يالغالي
فارس: داايما تنقصين ببعض الجمل ..
اروى : احب اختصر هههههههه
فارس : حلفي عآد .؟
اروى : مابحلف لاني امزح هههههه
فارس: شقيييه هالبنت مدري مين عليه ..
اروى: على تركي ههههه
فارس :صح عليك جبتيها صح ..
اروى : آممممم طفشش
فارس: خلاص جهزي حآلك ونطلع نتمشى .
اروى : ايه والله تسوي فيني معروف بس بدق على بابا
فارس :انتي جهزي وانا ادق عليه وأخبره
اروى أفرحت ان فارس يهتم فيها بشكل ماتوقعته : أحبك
فارس: آآه آآه آآه ادوخ انا على هالكلمة انا اموت على كلمة أحبك منك
اروى بدلع : فااارس
فارس : حبيبتي جهزي انتي واذا مريتك يصير خير
اروى : ان شاء الله ..


اريام طلقت العنان لدموعهاوبدت تنزل بقوووة ونزلت راها عالكنبه وتشاهق ببكائها وبصوت منخفض: ياربي ليه يصير لي كذا ..انا شسويت شسويت عشان يعاملني كيف مايبي وبالقوت الي يبي
يارب انك تفرج عني وتلين قلبه علي يارب رجيتك ..ولازالت تبكي


>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:17 AM
سارة : يانوار ياحبيبتي دموعك لاراح تأخر ولا تقدم شي ..
نوار ودموعها تجري: لا انا لازم اكلم عمي واقوله مو على كيه يحدد الزواج وقت مايبي
سارة :وان شاء الله بتكلمينه بهالاسلوب ..وشو بيقول .؟
نوار : لا أكيد بكلمه باسلوب رااقي بس الزواج مايصير بعد اسبوعين بداية دوآمنا السمستر الثاني والله مو حلو
سارة تناظر لنور : وانتي ليه ساكته قولي حآجه .
نور : اساسا انا رافضه فكرة الزواج بعد اسبوعين الراي الاول والاخير للعرسان مو لــ زوج عمتي
سارة : طيب اول اسبوع مانداااوم بالجآمعه .. نوار عشىن خاطر امي وابوي مشيهآآآ
نوار رن جوالها وماردت سارة ونور يناظرون بعض: طيب ردي عالجوال
نوار : ماني رآده ولاابي اكلم احد
سارة مسكت الجوال وشافت المتصل (( حيآتي)) وعرفت ان بدر مدت الجوال لنوار: طيب هذا بدر
نوار على طول فزت من على سريرها وسحبت الجوال من سارة وتحاول تخفف من بكائها:نعم
بدر يتنهد: اهلييين
نوار وبدت دموعها تنزل من جديد : ليه عمي سوى كذا .؟
بدر: حبيبتي نوار والله موبيدي انا استغربت يوم قال لنا اليوم .. حسيت كأن احد صب علي ماي بارد انا داق عشان اعتذر لك وابين لك موقفي
نوار : خلاص انا هالمرة راح أمررها بس مرة ثانيه ماراح أسمح لأي مخلوق حتى لو ابوي يدخل بحيآتي ..
بدر بحده : نوااااااار هذا ابوي مهما كآن .. حآولي تحسنين اسلوبك طيب.؟
نوار طيب ..خلصت كلامك .؟
بدر : من غير ماقولك خلصته ولا لا .. مع السلامه
نوار : بدر .؟
بدر: نعم ..
نوار : لاتزعل بس والله من القهر قلت الي قلته
بدر : لا حبيبتي .. بس انتي هدي ولا عاد تبكين ..
نوار : اوعدك
بدر : طيب حبيبتي اخليك الحين مع السلامة
نوار : مع السلامة..
سارة تناظر نور ويبتسمون بخبث: والله لو ندري كآن احنآآ دقينا على بدر بأنفسنآ عشان يقنعك..
نور : والله وجبتيها ياسارة
نوار ابتسمت رغم الدموع : مالت عليكم بس ..




اروى : أنا انتظرك جهزت ..
فارس: دقايق وجآي لعندك ..
اروى : اوكي قلبي
فارس: ياناس بتجنني هالبنت
اروى: فاااااااارس
فارس: احبك
اروى : آمممم طيب سكر الحين عشآن تسوق عدل
فارس :تصريفه محترمه .. بس انا اقدرها
اروى : لاياشيييخ




تركي بسيارته يفتر بضواحي الدمآم ويفكر بنفسه وبأريام الي ماتوقع صباحية زواجه تمر عليه كذآ توقعها أحسن مما كانت توقعها سعادة×سعادة×سعادة
توقع ان هو واريام طول اليوم الابتسامة على وجههم وبنفسه : ياربي وشو هاليوم هالنحس الي مر علي بيوم زواجي ..رن جوال تركي : نعم
طلال: هلا بالمعرس..
تركي فرحآن :اهلين طلال ..شخبارك ياشيخ..؟ والله تمنيتك تكون موجود
طلال : الحمدلله تمام ..انت شخبارك .؟؟ ومبروك ..يالله ان شاء الله مرة ثانيه تدري هم الدراسه
تركي : يالله الله يوفقك ويبارك فيك .. انا تمام الحمدلله ..
طلال : هآآآ ..أخبار البارح .؟
تركي : كأنك تقصد شي ..؟
طلال : لا والله ..بس ليلة الزواج غير اي ليلة تمر على الرجل بحد ذاته
تركي : اما عني أنا انصحك تعجل بزواجك ههههههههه
طلال : أوووه الأخ مكييييف عالآآخر ههههههههه
تركي: تبيني اتصنع الحيآ وتدري فيني جريئ ..
طلال: يالله الله يوفقك ياجريئ
تركي: تطنز وي خشتك
طلال : هههههههه تقريبا
تركي : ماتنعطى وجه ابد ههههه
طلال : تعال انت وينك .؟
تركي: بسيارتي ..ليه؟
طلال : لا بس استغربت مبين انك بره البيت
تركي ضرب جبهته بالخفيف وبنفسه : آآآخ .. لطلال : لا اقصد رايح بيت عمتي بجيب بعض اغراض المدام




بسيــــــــــــــــــــــــآرة فارس..

فارس:تو مانورت السيارة
اروى :منورة بصآحبها
فارس: تسلمين حيآتي
اروى: ربي يسلمك .. آممم وين بنروح .؟
فارس: بنفتر بسيارة .. وبعدهآ ننزل نصلي ..وبعدهآ نروح المطعم نتغدى ..
اروى ناظرت فارس وابتسمت : ......
فارس: تسلم لي هالبسمهـ
اروى: الله يسلمك..



بالمجلس ببيت بويوسف..
سارة : أنت صحيح مجنون
علي : والله أذا انا مجنون فــ عليك طالع هههههههه
سارة تبتسم : لا ياشيييخ .. والله شوف من طالع عليه .. يعني ابذمتك تجي ولاتعطيني خبر وتخليني اطلع بالبيجآمه بحجة انك جايب اروى
علي بخبث مبتسم : متعمد ..
سارة : ياااربي منك ..
علي : لا اتكلم جد سارة .. نبغآ نحدد الزواج
سارة :سمعت انت عن بدر ..
علي: اشفيه .؟
سارة : زوج عمتي بوبدر حدد زواج بدر من غير شوور بدر .. وبدر مسكين احسه معصب او مو متقبل الوضع ..
علي : طيب متى حدده
سارة ترفع حواجبها: بعد اسبوعين ..
علي مستغرب: لاحووول ..الله يهدآه عمي بوبدر .. داايما يبي كلامه هو الي يمشي .. طيب وانتوا .؟
سارة : امرنا لله ..وشو نقول بعد .؟
علي: والنعم بالله .. الله يعينكم والله .. المهم شرايك زواجنا يكون بعد شهر
سارة نزلت راسها وتلعب باظافرها ومبتسمه : آمممم ..مدري بس الي تشوفه
علي يبتسم ويناظرها: أووه يعني مستحيه .. يمكن انتي تبينه قبل بعد ((يبي يرفع ضغطهآ))
سارة رفعت راسها وتلاشت ابتسامتها : لا يااشييييييخ .. شايفني طاااايره
علي : والله أمزح اشوي اشوي علي .. خلاص بعد شهر يبي لي اشوف ابوي وعمي ..طيب ابتسمي ..
سارة : بعد كلامك الواحد يبتسم .؟
علي : والله امزح ابي ارفع ضغطك اشفيييك سارونه
سارة ابتسمت : طيب ..


تركي : ياربي الدنيا صارت ظهر .. خليني ارجع اصلي وعشان عمتي لاتشك لوجآت وماشافتني
قرر تركي ان يرجع على البيت ..~

اريام لازالت على وضعها لكن غفت عينها من دون لاتحس ووضعها يقطع القلب دخل تركي الجنآح بهدوء وشاف اريام منسدحه على الكنب ضل يناظرها وفكربأن يروح يصحيها عشآن تضبط شكلها ولو جات امها لاتشك بوضعهم ..
قرر ان يقرب من عندهآ جلس على طرف الكنبه ومنحي ظهره ومشبك ايدينه ببعضهآ ومعطيها ظهره وبهدووووء : اريام .. اريام
اريام ماحست :..........
تركي : اريام الدنيا ظهر يالله قومي
اريام : همممم
تركي التفت لها واستانس على شكلها كأنها طفله بريئه تدور على مصدر الأمان والراحه كآنت نايمه ولافه ايدينها على اكتافها وركبها ببطنها حط يده على خدهآ ويمسح بيده عليه : قومي حبيبتي صلي ..
اريام فتحت عين ومغمضة عين تحاول تتذكر وشو صار قبل لاتنام وتذكرت بلي صار بينها وبين تركي وبحركة سريعه عدلت جلستهآ ونزلت راسها:........
تركي ابتسم : حبيبتي قومي صلي ..
اريام قامت من دون لاتنطق بأي كلمه استغرب تركي ماعمر اريام تصرفت معاه هالتصرف بنفسه : معليه يحق لك يااريام ..




عالعــــــــــــــــصر .. الكل كان متواجد ببيت ابوتركي عشآن يسلمون على تركي واريان ويباركون لهم بزواجهم من جديد ..ويودعونهم كونهم بكرة مساافرين ..والكل سمع بتحديد زواج
بدر ونوار..

بالمجلس عند الرجال الكل بارك لتركي وبوتركي على تركي
سامي : يالله يابدر معليه هونها وتهون شوف شو الصالح فيه يمكن اصلاح لكم يكون بعد اسبوعين
بدر: خلاص استسلمت للأمر
سامي ببتسامه: يمكن بعد اخلي زواجي معاكم ههههه
بدر فرحآن: والله ؟.
سامي: ابصرااحه فكرت فيها ..بس مابعد اقرر نشوف المدام اذا تقدر اولا ..
بدر بخبث:أووه بعد دأم فيها مدام ماقدر اتكلم
سامي:اقول بلا ماتنثبر .. هههههه


بوتركي : يالله ربي يبارك لهم يابويوسف ويابوبدر
بوبدر وبويوسف: اللهم آمين ..
يوسف بوصت عالي للكل : والله لو علي وفارس وخالي سامي يتزوجون بليله واحدة مع بدر والله أحسن
علي : لا ياشييييخ .. انا مايمديني انا حددته بعد شهر وابوي وعمي عندهم خبر
سامي : انا مفكر بالأمر هههههه واشوي اشوي ياعلي لاتنفعل علينا
علي : هههههههه لا بس اسبوعين بتمر مر السحاب فـ خليته بعد شهر
فارس: انا متفق مع علي زواجنا يكون بليله وخبرت بدر اذا يبي معنآآ قال انه مايبي صح بدر.؟
بدر: صح كلامك ..
يوسف: والله اذا جات عين لكم تحملوا
فارس: قل لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا .. لاتحط العين ببالك هههه
بوتركي: لااحد يطلع من هنآ العشآ الليلة هنآآ

خالد : تركي اشفيك مسرح
تركي : لا مافيني شي بس احس راسي مصدع
خالد: الله يعينك
تركي: ويعين الجميع



عند الحريم بصآآله .. بعد مالكل سلم وبارك لاريام جلسوا حكي وسوالف ..
ام بدر: يالله أهم شي سعادتهم
ام يوسف: عدل كلامك بس الله يهدآه بوبدر دايما يحدد مواعيد بمزآجه
ام بدر: ماباليد حيله .. انتي تدرين يام يوسف..
شريفه: يالله بالاخير اهم شي السعادة ..
ام يوسف: اي والله..

سارة جالسة بجنب اريام وتتكلم بصوت منخفض : والله صايرة مرة حلوة
اريام تبتسم : والله تبالغين انا مثل ماأنا ..لايكون الزواج يحلي وانا مدري ..
سارة : والله مابالغ بس داائما الشخص مايحس بحآله والي حوله يحسون بتغيره
اريام :جاايز
سارة :أجل بكرة بتسافرون .؟
اريام : ايه ..
سارة: ربي يوفقكم وتروحون وترجعون بسلامه ..
اريام: ربيي يسلمك

نور : والله حركات ياروى .. انتي وعلي بنفس الليله ..
اروى : الحلو بالفكرة ان انا وعلي وسارة وفارس اخوان حلال على بعض ههههه
نوار : ايه والله ونااسه ..
لجين : اقولكم شي ..
نور : قولي ..
لجين : ابصراحه انا مستغربه من ابوي ..
نوار : ليه اشفيه.؟
لجين : مافي شي بس يقول ان زميله بوسعود بتجي زوجته وبناته يزورونه ومع ان من زمآن صدقه مع بوسعود بس توى يجي
نور بخبث: لجييييييييين لايكون ..
اروى: يمكن يبون يخطبون .. هههه
لجين : مالت عليكم .. اقول
نوار : ينقال مستحيه ههههههه
لجين : شايفني ماستحي .؟
نور : لا والله بس شكلك تهبلين وانتي تستحين ..ابجد لجين انتي مرة شفتي ولدهم سعود ؟.
لجين :امممممم ايه ليه .؟
نور: حلوو.؟
لجين: ابصراحه جميل ماشاء الله
نوار : اوه اوه .. حركآت والله
لجين : نوار على كل شي تعلقين افف منك
نور: تركيها ماعليك منها كملي ..
لجين : وشو اكملك بكرة لو جوا اشرايك تجين بيتنا (( تتطنز))
نور: تتطنزين وي خشتك
لجين كاتمه ضحكتها: وش تبيني اقولك أجل

حور : والله ولد أخوك مضايقني ههههه
سارة : هالله هالله فيه ..اول ولد أخو ههه
حور : والله وصيه هو فيني ..مو انا توصيني فيه
سارة :ههههههه
اريام : حور اي شهر انتي ..
حور : اممم باقي لي اسبوع وكم يوم وادخل السادس ..
اريام: الله يسهل عليك يارب .


وقت العشــــــــــــــــــــــاء .. الكل كان مجتمع على العشآء والكل كان مستانس بزواج تركي واريام ..


فارس: والله ياتنركي شكلك تنصحنآآ نعجل .؟
تركي بخبث: ومليون بالميه .. وابرااحتكم ههههه
علي: اقلو لاتزرع الفكرة بباله هو شكله على طرييف
تركي : والله حتى انت بس خافي مشاعرك هههههه
علي: لاحوول من ذا الرجل ..

عبدالله : اقول خلود ماباقي الا انا وانت نخطب ونصير مثلهم
خالد : نخلص جامعه ونخطب اشرايك ..
بدر : والله الله يعينها الي بتاخذك
خالد بثقه وغرور: حاصل لها بس تبوس يدها مقلوبه
تركي يصفق عالخفيف: ياعيني عالثقه ..
بوتركي : والله أنكم تهبلون بالواحد تعشوا وانتوا ساكتين
علي : فارس الله يهدآه هو الي فتح لهم باب السالفه
فارس: اي الملعون تتبرأ مني الحين هآآ .؟
علي :هههههههه



بعد العشآ وبعد مالكل ودع تركي واريام من الرجال والحريم الكل مشى مابقى غير شريفة .: انتبهي لنفسك يالغاليه
تركي: عمتي والله ماراح نروح للحرب هههه
شريفه ضربت تركي على راسه بالخفيف :أنت مثل ماأنت ماتغيرت
تركي ابتسم : .....
اريام : لاتخافين يمه والله بنتبه لنفسي
شريفه : طيب الحين انا بمشي الساعه 12 ..
تركي :انا اوديك ياعمه
شريفه ابتسمت :لا خلك مع اريام انا خبرت علي وهو ينتظرني بره ..
تركي : خلاص اجل .
شريفه قبل لاتطلع حضنت اريام بقوة وكل واحدة طلقت العنان لدموعها على الفرااق المؤقت : والله بشتاق لك يايمه
تركي تأثر بدأخله بس مابين لهم : .......
شريفه: ناوصيك يايمه على زوجك .. لاتعصينه في شي والي يبيه لبيه ..
اريام بعدت عن امها وتمسح طموعها: ان شاء الله يمه ..
راحت لعند تركي سلمت عليه وباس راسها : ماوصيك ياتركي على اريام
تركي ناظر اريام وبعدها ناظر لعمته: اريام بعيوني ياعمه ..
وودعتهم وبعدها طلعت ..
الهدوء هو سيد المكان بين تركي واريام ... اريام قامت من على الكنبه ومشت تركي :على وين .؟
اريام واقفه على وضعها من غير لاتلتفت : بصعد ..
تركي قام من مكآنه ومسك يدهآ بهدوء يحسسها براحه والأمان : نصعد مع بعض ووننزل مع بعض ..
اريام على نفس وضعها من دون لاتناظره : ان شاء الله ..
صعدوآ على جنآحهم وكل منهم بدل وبغرفة النوم كانت اريام واقفه قدام التسريحه تضبط شعرهآ وتركي منسدح على السرير ومستند على المخدة ..
تركي يناظرها: اريام ..
اريام تناظره من المرآيا: هممم
تركي: تذكرين الي قلته لك البارح .؟
اريام عقدت حواجبها تحاول تتذكر : لا ماذكر .. ذكرني
تركي : حاولي تتذكرين .. الي قبل لاانام قلته لك
اريام تراجع ذاكرتها تتذكر وشو قال لها تركي :دقيقه اتذكر .. آمممم وشو وشو
تركي استانس على براائتها وهي تذكر ويناظرها....:......
اريام تذكرت كلمته (( بكرة الي ابيه بيصير / الليلة رحمتك مراعة لمشاعرك وخجلك)) تغيرت ملامح وجههآ وتركي عرف انها تذكرت من ملامح وجههآ : اشفيك اريام
اريام نزلت راسها :......
تركي قام لعندهآ ولفها مقابله : حبيبتي اريام انا مابي اسوي شي غصبا عليك وانا مقدر شعورك وعارف انك تستحين بس هذا شرع الله وبنهايه بتخذ الي ابيه سوى الحين او بعدين اليوم اوبكرة ..
اريام : .........
تركي يبعد خصلات شعرها عن وجههآ : اريااااام..
اريام ابتسمت ابتسامه باهته : الي تبيه بيصير ..
تركي: برضآك .؟

اريام : قلتها مصيرك بتاخذه اليوم او بكرة ..
تركي ابتسم : طيب ..ومسكها من يدهآ وخلاها تجلس على السرير بمكانها وجلس بجنبهآ ..: اريام رحمي نفسك قلبك احسه بيطلع من مكانه ..
اريام بنفسها : ياربي لا وبعد يعترف .. الله يستر والله استحي
تركي رفع يدها وباسها وبعدها باسها بخدهآ : أحبك اريام
اريام قلبها يدق وجسمها تخدر :......

وبعدهــآآ كل منهم نآم .. ونومه هنيئة للعرسان ^_^



في صباح اليوم الثاني
تركي واريام بالمطار ركبوا الطيارة وقلعت الطيارة من المطار على ماليزيا .. تركي : اشفيك ساكته من أول ماركبنا
اريام : وشو اقول ..مافي شي اقوله..
تركي حب يجننها اشوي قرب من اذنها : البارح أحلى نومه نمتها
اريام استحت من كلامه لانها عرفت وشو يقصد اكتفت بأنها تناظر النافذه ولاترد عليه :.........
تركي رحمها اشوي وقام يقرأ بالجريده :.......
بعد دقايق اريام تحس نفسها جآها النوم او بالأحرى ماشبعت ماحس بها تركي الا ان راسها على كتفه كآن يتأمل فيها ومستانس على حركتها وبنفسه : الله يخليك ولا يحرمني منك يالغاليه
بعد 7 ساعات .. بضبط الكل ربط الأحزمة لهبوط الطائرة على اراضي ماليزيا ..
اريام : اخيرا وصلنا ظهري رقبتي عورتني ..
تركي : معليه حبيبتي تحملي ..
اريام اكتفت ببتسامه :.....

الكل نزل من الطيارة وتركي على طول مع اريام من المطار لــ فندق شانجريلا كوالا لمبور..
تركي على طول تمدد على السرير .. واريام تروشت وبعدهآ راحت نآمت لانها كانت ماكله هوى من قلة نومهآ ..



بالسعوديه ببيت ابوبدر ..: حياك الله يابوسعود ..
بوسعود : الله يحييك .. يابوبدر .
بوبدر : الا ماجا سعود معاك .؟
بوسعود : مشغول ولا قدر يجي ..
بوبدر: الله يعينه على مشاغل الدنيا ..

(( بوسعود صديق ابوبدر وزوجته أم سعود وعنده بنت وولد سعود عمره 29 سنة ونهى عمرها 20 سنه ))

بالمجلس عند الحريم : والله يام سعود من زمآن أتمنى اشوفكم من كثر مايمدح فيكم بوبدر
ام سعود : من طيبك يام بدر ..
وخذتهم السوالف نهى ولجين وام سعود وأم بدر ..وبعدهآ لجين قآمت تجيب صينيه الحلا
ام سعود : ام بدر طالبتك وان شاء الله ماترديني .؟
ام بدر: لو عيوني ماتغلى عليك آمري.
ام سعود : طالبه يد لجين لولدي سعود والله شاهد علي اول باب طقيته بابكم ..
ام بدر: مصدقتك والله من ودون لاتحلفين ..
ام سعود : تسلمين والله خلاص خليها تفكر وبعدهآ ردوا لنا خبر .. وابراحتكم لاتعجلون البنت
ام بدر: خير ان شاء الله ..



على الساعه 12 بالليل بمــــــــــــاليزيا ..
تركي صحى من النوم ولا لقى اريام بجنبه ونادى لها ولا ردت عليها .. وقآم من على السرير
ودور عليها بالجنآح مالقاها انقبض قلبه :...



أنتهى البارت .. واعتذر لتأخيري بتنزيله
وأنتظروني بالبارت الجآي ..

تحياتي

جنــــون
08-04-2011, 12:17 AM
البارت التاسع عشر ..



ام سعود : ام بدر طالبتك وان شاء الله ماترديني .؟
ام بدر: لو عيوني ماتغلى عليك آمري.
ام سعود : طالبه يد لجين لولدي سعود والله شاهد علي اول باب طقيته بابكم ..
ام بدر: مصدقتك والله من ودون لاتحلفين ..
ام سعود : تسلمين والله خلاص خليها تفكر وبعدهآ ردوا لنا خبر .. وابراحتكم لاتعجلون البنت
ام بدر: خير ان شاء الله ..



على الساعه 12 بالليل بمــــــــــــاليزيا ..
تركي صحى من النوم ولا لقى اريام بجنبه ونادى لها ولا ردت عليه.. وقآم من على السرير
ودور عليها بالجنآح مالقاها انقبض قلبه :..... ياربي هذي وين راحت .؟
سند راسه على باب الغرفه لثواني معدوده بعدهآ : ليه مارحت لها للحمام يمكن بالحمام خل اطق الباب.. راح تركي لعند باب الحمام طق الباب ماحد رد عليه ..
وطق مرة ثانيه وثالثه المرة الرابعه سمعهآ صوتهآآ : تـ تـــ ــ ـر كـ ـ ـي
تركي فز قلبه وخآف عليهآ: اريام اشفيك ..ومسك مقبض الباب يبغآ يفتحه لان حس ان اريام منتهيه من التعب ولاهي قادرة تفتح الباب وطق الباب بكل قوته : ارياااااااااام تكفييين حاولي تقوين
نفسك اريام فتحي الباب
اريام تحاول تسترجع توازنها وتفتح الباب بس موقادره
تركي: اريام تكفين لاتستسلمين لوضعك
اريام بعد محاولات وصلت لعند الباب وفتحته وأغمى عليها لانها كآنت مرهقه وتعبانة تركي على طول مسكها وضمها بين ايدينه ويضرب على خدها بالخفيف عشآن تصحى: اريام حبيبتي اصحي ... وبعدها جاب ماي رش وجههآ وبصوت متقطع وشبه مسموع: تر ..تركي
تركي بخوف: معاك حبيبتي
فتحت عيونها اريام وتركي على طول رفعها ووضعها على السرير: الحين ارتاحي وبكرة ابغا اعرف بتفصيل وشو صار معاك
اريام اكتفت بأنها تهز راسها بالايجاب:.......


ببيت محمد بالمجلس...والإنارات خافته..
علي : حبيبي سارة اشفيك ساكته؟
سارة الي كان علي واضع راسه على كتفها ولاف يده على خصرها: آممم مافيني شي
علي ابتسم: أتمنى
سارة بادلته نفس الإبتسامه : علي اسئلك سؤال؟
علي: أتحفيني
سارة وهي تلعب بشعر علي: آممم وشو ردة فعلك اوخلني اقول وشو شعورك يوم حفلة تركي تصادفنا اوبمعنى أصح افتكرتني اختك آروى؟
علي رفع راسه من على كتفها ورفع ايده من على خصرها وتربع بجلسته وقابلها ولفها ناحيته ووضع ايدينه على خدينها: حبيبتي بكون صريح معاك
سارة عيونها مانزلتهم عن عيونه: وأنا اسمع
علي مبتسم: بالبدايه انصدمت لاني فكرتك اروى وطلعتي انتي وحسيت اشوي بتأنيب الضمير
وبعد ها رسلتلك اعتذر واوضح لك موقفي وبعدين صورتك مافارقت خيالي احس وين ماأروح صورتك تتجسد قدامي...يلطف الجو(( فأيقنت بأن مايراودني الذي يقولون عنه الحب))
سارة ابتسمت بحيآ: تكفى يابوالحب
علي ضحك بهدوء: ههههه طيب لاتحاولين تتهربين اوجه لك نفس السؤال؟
سارة بدلع: ياالله منك ياعلي
علي مبتسم: لاتنسين ان انا يوم كنا بالبحر جبت طاري للموضوع وانتي استحيتي.. والحين يالله دامني جاوبت بتجاوبين
سارة مبتسمه بدلع: واذا قلت لك ماراح اجاوب
علي يناظرها بنص عين ومبتسم بخبث: لاتخليني أتهور
سارة استحت بقوة وتتلفت يمين ويسار من الحيآ:.......
علي عاجبه الوضع: هآ أختاري تجاوبين ولا.... مالاداعي أكمل انتي ادرى(( يبي يجننهآ ويزيد من جرعآت الخجل الي باينه عليها))
سارة على نفس وضعها ومنزله راسها:.. ..
علي قرب لعندهآ وماكان يفصل بينهم شي ويتفحصها بنظرآته : شكلك ناوية على حآلك ياسارة
سارة لفت راسها للجهة الثانية ودقآت قلبها سريعه وتتنفس بشكل سريع:.....
علي ببرود ورايق حده مبتسم: أجل جاوبيني
سارة لازالت على وضعها وبصوتها الي انبح من الحيا: والله بجآوبك بس انتظر علي
علي يلعب بخصلات شعرها: الحين جاوبيني
ساره تناظره : ان شاء الله
قرب علي من اذنها وبهمس: أحبك سآرة.. أفهميني يابنت
سارة قلبها راح فيها من الحيا نزلت راسها وتلعب باصابعها:.....
علي نزل عيونه على ايدينها وعرف انها مستحية حد مآيجيهآ سحب يدها ببرود وبآسهآ بهدوء وبعدها رفع عيونه على وجهها ورفع راسها الي منزلته بأطراف اصابعه وباسها بهدوء على خدهآ : أثر الخجل معذب قلبك وغمز لها: ليتني مكانه
سارة رغم الحيا ابتسمت: علي
علي: لبيه
سارة ودها تقوله ارحمني استحي بس خافت يزيد الجرعه عليها: مآراح اجاوبك الحين
علي يبي يجننهآ بخبث: أهآآآ يعني افهم من كلامك تبين الــ ولا .!
سارة عقدت حواجبها: علي وشو تخربط والله على حركآتك مابجاوب الحين
علي نآظرها وابتسم وبلل شفايفه وبخبث: طيب ياسارة تحملي أجل الــ ولا
سارة تحس الحيا يسري بعروقها وقفت وعطت علي ظهرها: علي تكفى والله استحي لازم انطقها يعني
ا س ت ح ي ياعلي هذا غنيتها بعد
علي وقف وراها وحضنها : تهبل هالكلمه من لسانك ياسارة
سارة بنفسها: يارب يخف علي هالرجل
علي لازال على وضعه و يلف وجههآ ناحيته ويبتسم ابتسامه جانبية وبهمس: مابتجآوبين؟
سآرة تحاول بهدوء تفك أيدينه: علي تكفى بعد
علي بضحكه آآآيقة: هههه طيب برحمك وبمشيها لك بس على شرط
سارة: وشو
علي قرب من عنقها وبآسها بهدوء ورايق حده: هذا شرطي نفذته
ساره خلاص انتهت من الخجل ومنزله راسهآ علي بعد عنهآ وخذ جواله ومفتاحه : طيب انا طالع ماراح توصليني للبآب؟
سارة انتفضت : هآآآ ايه ان شاء الله
علي ابتسم ابتسامه جانبيه وتكتف وميل راسه : اووه للهدرجه عآجبنا الوضع .. !
سارة عقدت حواجبها وتلعب باظافرها وتتصنع الهدوء : صامت ولا عام ..
علي يعفس شعرها بالخفيف بشعرهآ : لاآآآ رومنسي ..
سارة نزلت راسها من جديد وتنهدت :......
علي ابتسم ابتسامه رااايقه : ياربي على الي يستحون أحبهم اذوب بهواهم انا ..





لجين بغرفتهآ وتفكر بينها وبين نفسها : ياربي ماتوقعت بيوم من الايام سعود يتقدم لي صحيح هو يهبل ..بس موشرط اوافق عليه
وبعدين انا وشو ناقصني عشان ارفض .. وليه كل ماجاني أحد ارفض .. ياربي تكتب لي الي فيه الخير .. وبعدهآآ نآآمت .


عند حور ويوسف....
يوسف على السرير: اقول حور
حور على الآب توب: عيوني
يوسف ابتسم: تسلم عيونك حبي... بسئلك عن موادك نزلوا ولا لسآ..؟
حور تناظر ليوسف:ياقلبي عليك تحآتي؟
يوسف قام لعندها ولف يده على ظهرها وايده الثانية على بطنها: هو صح آحاتي وهم عشان حمود لايزعل(( وناظر لبطنها))
حور عقدت حواجبها:حمود؟
يوسف: ايه ان شاء الله اذا ربي راد بنسميه محمد
حور بعدم أهتمام: آها
يوسف: اشفيك.. تضايقتي؟
حور بالآب توب: لا من قالك تضايقت... سوري نسيت اقولك نزلت لي مادة ونجحت آي بلاس باقي لي ٣ مواد
يوسف حس انها متضايقه بس ماحب يزيد عليها: آخيرا راح تتخرجين
حور: آمم يالله الحمدلله على كل حال
يوسف يلعب بشعرها: ماودك تنامين؟
حور استسلمت : ثواني بس اسكر الاب توب
يوسف غمز لها:لاتطولين

سارة بغرفتها واقفه قدام التسريحه وتتحسس وجههآ وشعرها وبصوت منخفض: ياربي اول مرة اشوف علي جريئ معاي وكأن اول مره يشوفني وأحسه كأن بيآكلني
وابتسمت : والله مو سهل ياعلي ..الله يعيني عليك بعدين ..
وبعدهآآ رآحت على سريرها وكانت بتنام بس رن جوالها : ياربي ارد ولا ماأرد .. نعم .
علي منسدح ومغمض عيونه وبعالم ثاني : اهلييين
سارة : هلا فيك .. مانمت .؟
علي يلعب بشعره : مانمت أحس قلبي مشتآق ..
سارة : ولمين ان شاء الله .؟
علي : لواحدة اموت عليها ..
سارة عارفه ان يعانيها وهو عارف انها عارفه : طيب وش اسمها .؟
علي : سر ماينقال
سارة : اووه لهدرجة خايف على اسمها بعد.؟
علي : أحبها ياساره
سارة : طيب قولي كم عمرها
علي : مو لازم تعرفين
سارة بدلع : طيب هي بيضآ .؟
علي ودايخ على صوتها وكلامها : أمم
سارة ونفس دلعها : شعرها لنص ظهرها .؟
علي : طيب .؟
سارة : وأمممم وتوصل لكتفك اقصد طولها يعني ..
علي : صح عليك ..كملي ..
سارة : عمرها 21 او تمشي بالــ 21 لسآآ ماكملتها
علي يجننهآآ : اشرايك تصغرينها سنتين ..؟
سارة بقهر : علييييييي
علي : همممممم
سارة : أحسك دايخ ..روح نآآم
علي : صوتك الي دووخني مو النوم .
سارة استحت : طيب .؟
علي : يالله كملي باقي مواصفتها عشان توصلين لها ..
سارة : طيب وهي باقي لها سنة وتص وتخلص جامعه .
علي : ايوووآآ
سارة : عيونها بنيه ..؟
علي : تسئليني..؟
سارة : اتأكد بس.!
علي : صح عيونها بنيه وتذبح ياسارة .. الله ياسارة لو أنك تشوفين عيونها ياخي مجرد مالمح عيونها اتعذب واذوب علي السلام
سارة تحس قلبها بيطلع من مكىنه ورجعت وقفت قدآم التسريحه : .......
علي : ليه سكتي .. كملي تراني دخلت جوو ..ومن كثر ماتكلمنا عنها ودي انها جنبي الحين ..
سارة بحيآآ : وبعديييين ..؟؟
علي : كملي ..
سارة : مدري هذا الي اتوقعه الباقي عليك ..
علي : شفايفهآآ مرة صغار وورديه
سارة عطت التسريحه ظهرها وحطت يدها على خصرها وبنفسها : ناوي علي هذا .. لــ علي والحيآ ذابحهآ: طيييييييييب .؟
علي كاتم ضحكته: أموت وربي اموت على حيآآهآ .. تهبل
سارة حاولت تتجرأ : أختصرها بكلمتين ياشيخ اسمها ومن بنته ؟.
علي مبتسم : سارة بنت محمد ..
سارة تحس نفسها استحت بقوة : ........
علي : عرفتيها الحين .؟
سارة : طيب .؟
علي : لا طيب ولا سيئ .. ادعي الله يمشي هالشهر بسرعه ويمر مر السحاب تراني ماقدر اصبر اكثر
سارة : علي تكفى والله استحي ارحمني اشووي ..لازم اقول اني استحي
علي :هههههههه ياربي على الي يستحون .. خلاص برحمك هالشهر ..
سارة : طيب خلاص
علي : سلام قلبي بنآآم
سارة : نوم العوافي وتصبح على خير وانا هم بنام
علي : سيآآ
سارة كتمت ضحكتها : سيآآآ
ويعدها سكرت سارة ابتسمت من قلب: والله ولايقه عليك ياعلي ((سيآآ)) هههه ياحليله وهو يقولها ..




في صبـــــــــــــآح اليوم الثاني ..

تركي صحى قبل اريام قبل لايقوم من على السرير قرب من عندها وناظرها وشاف وجهه اصفر وشاحب : ياربي تكون بخير ..
يصحيها : اريام ..ريوم .. ريموو عمري اصحي الدنيا صبااح ..
اريام بصوت مبحوح ومبين عليها التعب :همممممممممم
تركي ابتسم : حبيبي يالله قومي عشىن تاخذين لك دوش يصحيك اشوي وتفطرين ..يالله بلا كسل
اريام يادووبها فتحت عيونها ابتسمت : صباح الخير
تركي : أحلى صباح
اريام : كم الساعه
تركي : 7 وربع
اريام وعدلت جلستها بشكل سريع : اوووه ماصحيتني للصلاه
تركي : صحيتك حبيبتي بس ماحسيتي ..
اريام ابتسمت : طيب بقوم اتروش وبعدها اصلي وبعدها نفطر.. وقامت اريام من على السرير وهي تلم شعرها
تركي مبتسم : وبعدها تعلميني وشو صار معاك البارح ..
اريام التفتت عليه وابتسمت : ان شاء الله



ببيت ســــــــــــــامي .. : هلا وغلا بريم
ريم : اهلييين .. من زمآن عنك..
سامي: لهدرجة وحشتك .؟
ريم : وربي اكثر ماتدري ياسامي انت وشو بنسبه لي .!
سامي: حبيبتي خلاص اليوم جاي عندك ..
ريم بفرحه:والله.؟؟
سامي: والله .. بس لما اوصل ادق عليك
ريم: حياك بأي وقت ..
سامي: ربي يحييك.. هاا اخبارك ..علومك بتفصيل الممل
ريم : اشوي اشوي علي ههههه طيب .. راح اجاوبك يامحامي ..
سامي :ههههههههه اسمعك ..



ببيت بوبدر لجين فاتحه الاب تووب .. وامها جالسه معاها بصاله ..

ام بدر: لجين .. مبدئيا اشرايك بالموضوع .؟
لجين وعيونها عالاب توب : يمه والله مو وقت الموضوع خليني اشوف موادي ..
ام بدر: لجين عطيني وجه ناظريني عالأقل..
لجين تناظر أمها وتبتسم : أأمري يااحلى أم بدنيآآ .. اسمعك
ام بدر تبتسم :الله يخليك ياعمري .. ترى كلمني ابوك وقالي ان سعود رجل وماينعاف واول مرة احسه يرتاح للشخص متقدم لك ..
لجين بحيره :آممممممم قلتي لبدر .؟
ام بدر : ايه .. قلت له البارح بعد ماصعدتي
لجين : ابصراحه انا مرتاحه للموضوع .. بس خلوني افكر وابغا اعرف ايجابيته وسلبياته وشو يحب وشو يكره وشو...
قاطعتها أمها : اشرايك بعد نخليه يجي ويجلس معاك وتحليلين شخصيته ..؟!!!
لجين عقدت حواجبها : يمممه الله يهداك تتطنزين .!
ام بدر : وشو تبيني اقولك اجل ايجابيته سلبياته امنآ بالله بس وشو يحب وشو يكره ووشو مدري وشو .. !
لجين كاتمه ضحكتها : اعصابك يمه تكفيين .. خلاص الي تسئلون عنه سئلوا وانا علي افكر ..
ام بدر: ايه خليك كذا ..



سارة صوتها مبين عليهآ توها صاحيه من النوم : صباح النور
علي مصحصح : بل بل بل وشو هالكسل من صباح الله خير ..
سارة :هههه بل عليك انت مو انا انا مانمت الا الفجر .. مو مثلك سكرت وعلى طول كبرت المخده
علي : ههه ليه .. يقهرك .؟
سارة :لاياشيييييخ .. مايقهرني الي يريحك يريحني
علي : أحبك يامجنونه والله أحبك
سارة بدلع : وهــ أنآ اموت على حبك ..
علي : ياويلي ويلااه .. بتجنيني..!!
سارة : أنجن لو أجننك ..
علي : قولي تم ..
سارة : تم ..
علي : زواجنا بعد اسبوعين
سارة فزت من السرير وتلاشت ابتسامتها: لا ياشييييييييخ .. سحبتها
علي يحط يده على قلبه مبتسم: لا ياعمري خلاص دخلت قلبي صعبه تسحبينها
سارة : لا والله تكفى تو الناس يعني وشو اقولك مو عارفه بس تكفى علي .. مابي
علي : لا بيصير والله ياعمري مو قادر اتحمل اكثر خلاص افهميني سارة
سارة :.......
علي : لمتى ان شاء الله السكوت .؟
سارة دموعها بعيونها : لا خلاص انا بروح اكمل نوومي ..
علي ابتسم: سارة حبيبتي هدي..!
سارة بهدوء وصت مبين عليه الحزن : وانت خليت فيها هدااوه .؟
علي تنهد: بعد ساعه بمر عندك ..
سارة : طيب خلاص ..
علي يجننها: تبيني ولا .؟
سارة تنهدت: اشرايك؟.
علي : خلاص جاااين ..
سارة: اوكي




تركي : نعيمآآ
اريام: ربي يتعم بحاالك ..
تركي : يالله عشان تفطرين .. اشوي وبيصعدونه لنا ..
اريام تجفف شعرها بالمنشفه: ان شاء الله
تركي : أنتظرك بصاله
اريام : طيب البس واجي لعندك
تركي : خذي راحتك






نور : اهلين ازهار ..
ازهار:هلا فيك
نور: اخبارك دوبآآ
ازهار:من الله ابخير..انتي.؟
نور:الحمدلله .. هآآ نقول مبروك ..
ازهار: لسآ باقي لي 3 مواد ..
نور : انتي دافورة ماينخاف عليك
ازهار:اذكري الله ياشيييخه
نور : لااله الا الله ..ههههه يالله ربي يوفقك
ازهار : معاك .. الا نور ودي اقولك حآجه
نور : اسمعك ..قولي ..اطربييني
ازهار: حشآآ بالعه شريط
نور : ههههههه كملي
ازهار: طلال ..
نور :أممم اشفيه .؟
ازهار :يسلم عليك
نور :ربي يسلمك ويسلمه.. أحس بفمك كلام
ازهار : امممممم صح عليك
نور : قولي
ازهار: طلال طلب مني ايميلك .!
نور : ايه
ازهار: وشو ايه .؟ يعني اعطيه ولا لا .؟
نور :آممم افكر وارد لك خبر
ازهار:خلاص متى بتردين لي خبر..
نور تتطنز:بعد دقيقه ..
ازهار:تطنزين وي فيسك
نور : وشو اقولك اجل ..انتظريني الليلة ..بكرة ..اسبوع الجاي
ازهار: طيب وقت ماتقررين خبريني
نور :اوكي
ازهار: باي
نور : باايااتو




اريام راحت بصاله عند تركي وحست انها محتاجه له حطت راسها على كتفه تركي استغرب بس مابين لها استغرابه : تركي
تركي: عيون تركي
اريام : مافطرت.؟
تركي: انا اقدر افطر قبل لاشوف حبيبتي
اريام رفعت راسها وناظرته وابتسمت له : الله يخليك يارب
تركي: ويخليك الهي .. يالله سمي بالله وأكلي معالم الجوع باينه عليك
اريام: والله ماانكر وهذا السبب الي خلاني البارح بالحاله الي شفتني عليها
تركي: آهــــــــآآ يعني تعب وقلة تغذية .. اكلي احسن ماوكلك بيدي
اريام بحيآآ: تركي ..
تركي : هههه طيب فطري حبي ..




ببيت بويوسف الكل بصاله ..

بويوسف : يالله عن اذنكم انا طالع الشركة ..
الكل : اذنك معاك ..
فارس: وانا على الساعه 8 رايح المستشفى .. يعني باقي نص ساعه
يوسف : ماشاء الله عليك يايوسف نادرا ماسمعك تاخذ اجازه
فارس : ماحس اني احتاج فــ جمعت اجازااتي ..
يوسف: يالله موفق ان شاء الله
ام يوسف: نوار هآآ استعديتي لزواجك
نوار : ايه استعديت .. بس أحس اني خاايف مدري ليه
نور بجنبها ونقزتها تبيها تسكت بهمس: ياغبيه سكتي لاتفضحينا قدام اخوانك
يوسف ناظر لحور وابتسم ابتسامه جانبيه وبخبث ناظر لنوار : ليه يانوار وشو خايفه منه .؟
نوار مافهمت عليه نور افهمتها وهي طايره ورقعت السالفه: هي قصدها خايفه جامعه وزواج كل مع بعض جآآ فــ تحس مسؤليه كبيره عليها
سارة تلعب بجوالها وفجآءة تذكرت علي ان يبغآ الزواج بعد اسبوعين وبنفسهآ :ياالله منك ياعلي ..شسوي أنا!!
فارس : ياهوو سارة وين مسرحه .؟
سارة ارتبكت :هآآ لا بس افكر بنتيجة اختباراتي
حور : كم مادة نزلوا لك .؟
سارة : لسا مانزلت لي الا مادتين بس
يوسف: وشو جبتي فيهم .؟
سارة : اذكروا الله كلكم
الكل: لااله الا الله .. قولي
سارة : اي بلااس ..
عبدالله : ماشاء الله .. والي يقولكم حمل مادتين ..
يوسف مبتسم:من زود الفلاحه
عبدالله : ياشييخ والله اذااكر بس مدري ليه طلع معي كذا ..
فارس: يالله عن اذنكم بروح المستشفى ..
الكل : اذنك معاك ..



بعد نص ساعه جآآ علي ودق على سارة ان ينتظرها بره .. سارة طلعت له علي واقف قريب من الباب ومبتسم ومروق حده وحآط ايدينه بجيوب ثوبه: اشوي وبتضربيني
سارة من غير نفس: اشدعوة اضربك .. شكل الجو عاجبك موناوي تدخل!
علي طلع ايدينه من جيوبه ويضبط شماغه ومشى للمجلس: قصدك الأجواء عاجبتني
سارة ابتسمت غصب: رايق بقوة
علي مبتسم: اشوفك ولاأروق مايصير
سارة تناظر علي وهو يجلس عالكنبه تكتفت وميلت راسها بدلع: موسهل يابن العم
علي غمزلها: اكيد موطالع مثل الي أحبها
سارة جلست بعيد عنه: طيب ؟
علي ويتكئ بأكواعه على ركبته: وليه مبعده كل هالمسآفه؟
سارة تتلفت حوليها وبعدها ناظرته: مومبعده عادي
علي غمز وابتسم ابتسامه جانبية:لآياشيخة موعلي بس ولايهمك أجي لعندك
سارة استحت : علي عليك طلعآت مدري من وين!
علي جلس جنبها وحاوط رقبتها بيدينه يد من وراء ويد من قدام وابتسم: الحين احسن ..
سارة تناظره:.....
علي يناظرها : عيونك تذبح ياسارة ..
سارة نزلت عيونها وتلعب باصابعها : ......
علي لازال على وضعه مبتسم: اووه تتغلين ولاتستحين .؟
سارة دمعت عيونهآ وعلي استغرب بنفسه: ياالله لايكون زدت عليها بتصرفاتي ..لسارة لف وجههآ تجآهه : سارة حبيبتي شفيك .؟
سارة تمسح دموعها باطراف اصابعها : مافيني شي ..
علي : لا موعلي انا هالكلام .. تكفيين قولي اشفيك .؟
سارة : علي تكفى لاتقدم زواجنآ ..
علي ابتسم : حبيبتي نزلتي دموعك عشان كذا .؟
سارة هزت راسها بالايجاب :....
علي : بس ياسارة انا ودي يكون بعد اسبوعين ..لأني والشهاده لله ماعدت اقدر على فرااقك .. حتى ماتشوفيني هالفتره صرت اجي عندك داايم
سارة برجآ: ايه معليه تحمل عشآن خاطري علي تكفى..
علي انكسر قلبها وحضنها ومسح على شعرها : خاطرك على عيني وراسي حبيبتي بس والله ماقدر وانا تراني من النوع الي ماحب اثني واغير كلمتي بمثل هالامور
سارة تبعد عنه وتناظره : طيب.. أنا ماستعديت استعداد تآم ..
علي : معليه من اليوم ..وشو من اليوم!! من هالدقيقه مستعد افتر فيك السوق لاني اساسا طالع اجازة .. من اليوم
سارة فتحت عيونها عالآآخر: يعني مخطط لكل شي ..
علي : والله توني قبل لااجي عندك رحت المستشفى وقدمت على اجازتي ..
سارة تحس ينتابها شعور الفرح باهتمام علي وشعور الحزن ان زواجها بوقت هي ماتبيه بدلع عفوي : طيب علي آخر مرة اطلبك لاتقدمه .!
علي ابتسم على حركآتها ودلعها العفوي وبراائتها فك ايدينه من رقبتها وويناظرها مبتسم: طيب ..ابي اسئل سؤال واحد ..
سارة : اسئل ..
علي : ليه ماتبينه بعد اسبوعين .؟
سارة وتلعب باصابعها: آممم ابصراحه لداية دوامنا االجامعه وبغض النظر عن اني مااداوم اول اسبوع .. والشي الثاني يكون مافي فرق بين زواجي وزواج نوار غير يومين ..
علي تتكئ بأكواعه على ركبتيه دون لايناظر لسارة تنهد وعض شفته السفلى : حبيبتي انتي عارفه اني احبك ولا احب ارفض لك طلب .. بس تأجيل ماني مأجل .. تكفيين سارة لاتترجيني اكثر
سارة حاولت تمسك دموعها لان اول مرة علي يكون جدي معاها بقوة: طيب ياعلي الي يريحك سووه
علي استانس على هدوئها وابتسم ووضع يده على خدهآ ويلاطف خدها بيده : طيب يالله قومي نروح السوق ..
سارة : خلها وقت ثاني
علي : وشو وقت ثاني حبيبتي .. خلاص الحين نروح ونروح الوقت الثاني ههههه
سارة ابتسمت : ان شاء الله بس اجيب عبايتي ..
علي : انتظرك لاتتأخرين
سارة: دقايق بس ..
علي : طيب..





في مــــــــــــــــــاليزيآآ ..
تركي: ريموو حياتي اشرايك ننزل نغير جو
اريام هزت راسها : أمممم يالله .. بتقوم من مكانها الا تركي مسك يدها: دقيقه ..
اريام: وشو .؟
تركي : ماقلتي لي البارح وشو صار معاك ..
اريام ابتسمت وتنهدت وجلست : كل الي صار معاي .. أني كل ساعه ماأصحى من نوومتي وحسيت راسي ببينفجر
وحسيت اني بستفرغ على طول رحت للحمام ((الله يكرمك)) وبعدهآآ استفرغت وحاولت افتح الباب واناديك بس هذا الحمدلله انك صحييت
وناديتني والله اعاني وفتحت الباب وأغمى علي وبعدها رفعتني ووضعتني على السرير وبعدها نمت وبعدهآ ..
تركي كان مستانس على حركآتها وبراائتها وكانت البسمه شآآقه وجههه وسحبها لحضنه : بس بس تكفييين اعرف الباقي لاتهبلين فيني وتسوين فيهآآ جوو يروحني وطي
اريام استحت ونفس الوقت كانت مرتاحه بقربه : آمممم مابنطلع .؟
تركي دافن وجهه برقبتها: الا بنطلع بس خليني اعوض عن البارح قربك ..
اريام استحت بقوة :.....

وبعد ربع ساعه نزلوا تركي واريام يغيرون جو ..
تركي : وين حآبه نروح .؟
اريام : انت جيتها من قبل .؟
تركي : ايوآآ 3 مرات وهذا الرابعه .. احب ماليزيا ..
اريام : أوووه من قدك ..
تركي ابتسم : ههه اشرايك نروح حديقة الزهور ..
اريام : آمممم والله الي يريحك حبيبي لاني اول مرة اجي على ماليزيا ..
تركي :طيب .. نروح حديقة الزهور وبعدها نروح حديقة الفراشات وبعدها نروح السوق المركزي .. عشآآن نتسوق ..
اريام ابتسمت : طيب يالله
تركي : ترى بعد 3 ايام راح نطلع على لنكاوي
اريام عقدت حواجبها : ماشاء الله عليك حافظ ماليزيا وكأنك ساكن فيها ..
تركي ابتسم: ترى هذا ولا شي من الي انا اعرفه وأعدد لك بعد ((بينــانـــغ و سراواك و..
قاطعته اريام مبتسمه : خلاص خلاص .. والله مانت سهل
تركي: اذكري الله يابنت الناس ..ههههه
اريام: لااله الا الله .. لاتخاف ماعرف انضل
تركي :هههه
وكملوا طريقهم للأماكن الي راح يروحون لها ..


ازهار : هآآ نور وشو قلتي .؟
نور :آممم اوكي عطيه اياه عادي
ازهار : اوكي راح ارسله له
نور : خلاص .. بس تعالي وشو اسمه عشان ماقبل وبس
ازهار : tlal56
نور : ok
ازهار: قود باي
نور : باياتو



في السيارة
سارة: علي موكأن طولنا بسيارة؟
علي من دون لايناظرها: رايحين الخبر هناك مجمعاتهم روعه
سارة عقدت حواجبها وابتسمت: حركآت ياصاحب الذوق
علي ناظرها وابتسم بقوة وغمزلها وبعدها ناظر الطريق: يامالك بالذوق في المول الحين اثبت لك
سارة استحت: اهآآآ



تركي أثناء ماهم يتمشون بحديقة الزهور : اشرايك .؟
اريام: وربي رووعه
تركي يبتسم : احبك أنا
اريام استحت : ....
تركي : فديتك أنا
اريام على نفس وضعها مبتسمه وتناظره :.....
تركي : اغار انا..
اريام على نفس وضعها : الظاهر انجنيت ياتركي
تركي : في غيرك مجنني .. ولاعشان تستحين تقولين كذا .؟
اريام بدلع :تركييييييييي
تركي يجننها بنفس نبرتها : اريااااااااام
اريام تتلفت حولها : تركي احس الكل يناظرنا اعقل ..!
تركي: اوكي حياتي بعقل على قولتك .. وبهمس: بس بالفندق تحمليني ..
اريام استحت ونزلت راسها :.....



سامي : هلا ريم..
ريم :هلا والله..
سامي : أفتحي الباب ..
ريم : لاياشيييخ لا ماقلت لي انك جاي الصبآح
سامي يبتسم : والله صنفت عندي ..
ريم : ياذا هالتصنيفه ..طيب جايه لعندك
سامي :لاتطولين
راحت ريم فتحت الباب لسامي وسلمت عليه وحضنها بشوق كون انه من اسبوع ماشاافها .. ريم تحس نفسها استحت ونفس الوقت فرحآنه لان شعورها نفس شعور
سامي : اشتقت لك وربي
ريم:وانا اعظم
سامي : افهم من كلامك .. اني ماغبت عن بالك.؟
ريم: متى ماغبت اساسا .!!
سامي :ابعدي والله بنت وليد ..
ريم تذكرت ابوها لكن كاابرت عشآن لاتحسس سامي بشي: طيب تفضل ادخل ..
سامي : ان شاء الله .. وطول ماهو يمشي للمجلس ماسك يد ريم ..ودخلوا المجلس
ريم :.....
سامي : ريم ..
ريم : هلا
سامي : اشرايك نعجل بزواجنا ..؟
ريم : والله الي تشوفه انا عن نفسي شطبت على كل حآجه يعني ماعندي اعتراض اي وقت تبغآآه
سامي بخبث: لو بعد سنه .؟
ريم ببرود : ابرااحتك ..
سامي : خلاص دآآم براحتي نسافر مو لازم زواج وعفسسه ..
ريم عقدت حواجبها : لااااا وشو مو لازم ..
سامي بخبث ينرفزها : مو انتي قلتي لي ابراحتي..؟
ريم ونفس وضعها:ايه قلت لك بس مو لهدرجه ..
سامي : اجل قولي رايك تبينه مع نوار بنت اختي في نفس الليله ..؟
ريم بعد تفكير: خلاص نتكل على الله .
سامي: والنعم بالله ..خليني اخبر بويوسف ..
ودق على بويوسف وخبره وفرح كثيير بويوسف والكل عرف بخبر تحديد زواجهم ان راح يكون مع نوار وبدر ..



علي : اي مجمع حآبه تروحين ..؟
سارة :أمممم ..نبلش بمجمع الظهران .!
علي : مافي مشكله يالله هذا احنا قريبين..
سارة تناظر علي ومسرحه فيه:.....
علي : احتمال المغرب نرجع مو تقولين لا تأخرنا ومدري وشو .؟
سارة على نفس وضعها :.......
علي يناظرها: ياعرب .. يام الشباب وين رحتي .؟
سارة :....
علي يمسك يدهآ ويبتسم بخبث ..حست عليه سارة وبدلعا العفوي :آآآآآه ياربي منك .. ليه كذا.؟
علي يضحك : هههههه كم مرة ناديتك ماسمعتيني ولا رديتي علي .. فــ قلت خلني اعضك يمكن تحسين ..
سارة عضت على شفتها : آآآآه ياربي .. مو اسنان حشآآ
علي : اذكري الله ..
سارة : لااله الا الله
علي : يالله انزلي وصلنا ..
سارة من غير نفس: اوكيي

طبعا انزلوا عند مجمع الظهران .. ودخلوا ..
علي : يالله ..وين حآبه تدخلين .؟
سارة : عادي بأي محل نبدأ بس اهم شي الاقي شي يدخل مزآجي
علي : شكل ذوقك صعب ..بس ترى اذا شي مو عاجبك وعجبني تاخذينه لان هم انا بشوفه عليك (وغمز لها))
سارة ابتسمت :ياربي منك ياعلي .. خلنا نكمل طريقنا
علي ابتسم :اوكي يالله
دخلوا كذا محل ولا شروا شي اوبالاحرى سارة وعلي ماعجبهم شي .. سارة :علي ..
علي : عيوني ..
سارة:ربي يسلمهم .. خلنا ندخــ
قاطعها علي مبتسم : مين الي ربي يسلمهم .؟
سارة ابتسمت :يعني انت تعرف مين .. اكيد عيونك ..
علي :فديتني والله ..
سارة : اقول لاتنجن علينا احنا بمول .. مو ببيت عمك ..
علي ابتسم بخبث: ليتنا ببيت عمي ..
سارة ابتسمت :وبعدييين.؟
علي ابتسم: خلاص خلاص ..قولي وشو بتقولين .؟
سارة: ندخل مسيموديوتي، .؟
علي : اوكي ندخل .. دخلوا وتحس مافي حآجة دخلت مزآجها ..
علي : ماصدق الى الآن ولا شي اعجبك
سارة :حتى انا مااصدق ..ولا شي اعجبك
علي : ..؟!
سارة :مو انت تقول لو شي اعجبك وماعجبني راح تشتريه .؟
علي : هآآ ايه ايه عدل
سارة ابتسمت ورفعت حاجب :ههه افحمتك
علي رفع حآجبه : احلفي عاد ..؟
سارة كاتمه ضحكتها :.....
علي : تعالي ادخلي هنآ ..
سارة ارفعت عيونها شافته زارا : سارة طيب ندخل
علي لفت نظره فستان على طول راح ناحيته اما سارة تنقي لها وتشوف اذا عجبها شي اولا علي راح لعندها :سارة
سارة التفتت عليه : نعم
علي مبتسم ويعرض لها الفستان : اشرايك ..؟
سارة أمسكت الفستان وتقلب فيه ((طبعا الفستان كآن قصير مرة ومن دون اكمام والظهر كاشف ولونه رمادي)): آممم بس احسه مو حلو
علي يناظر الفستان ويسحبه منها : بس انا عاجبني وبآخذه ..
سارة ابتسمت :بس ...
علي ابتسم بخبث وبهمس:بتقولين الظهر كااشف هآآ .؟
سارة عطته ظهرهآ:خلاص اذا عاجبك اخذه وانا باخذ هالبلوزه أحسها ناعمه وروعه ..
علي يناظر البلوزة :بس انا موعاجبتني ((يبي يجننهآآ ))
سارة مبتسمه نفس ابتسامته:اقول ..لاتسوي لي فيها واحدة بواحده
علي :عشآن ان الله حق ههههه
سارة :لاابجد اشرايك .؟
علي :تجنن والله وانتي بتلبسينها بتكون أحلى وأحلى ((كان لونها اسود وكآت ولافيها شي مرة ناعمه))
سارة :فديتك والله
علي :فديت من فداني ..
طلعوا من زارا بعد ماحاسبوا ..وضلوا يفترون بالمول .. ووصلوا عند بوابه 2 علي لفت نظره محل ((نعومي)) : سارة
سارة :هممم
علي : خلينا ندخل هنا ((وأشر لها عالمحل))
سارة استحت وتتلفت يمين وشكال : هآآ لالا .. مو لازم ومو مهم اساسا
علي بخبث: لا مهم .. يالله ندخل ..
سارة :علي خلاص قلت مولازم
علي مازال على وضعه: وانا قلت لك لازم
سارة تنهدت والحيآ مبين على معالم وجهه :.....
علي مكيف عالآآخر: هآآ .؟!
سارة بحيآآ : خلاص نمشي مو لازم ندخل ..
علي : بس انا ماطلع من هنآآ الا اذا دخلته
سارة عقدت حوزاجبها:ليييه
علي مبتسم : مزآآج
سارة استسلمت للأمر: الي يريحك ياعلي
علي: يالله تعالي
دخلوا وسارة من عظم حيآآها تحاول عينها ماتطيح بعين علي .. طبعا ماختارت ولا شي لانها مستحيه أما علي خذ لها الي اعجبه
ويحسه لايق عليها بعد ماسئلها عن المقاس .. وراح حااسب سارة بنفسها: ياربي ياعلي اشلون كذآ .. والله احرجتنننني
علي مبتسم : يالله ولا مطوله بالمحل
سارة ميلت راسها وفتحت عيونها عالآآخر: .....
علي ضحك :هههههه يالله خلينا نطلع









>>>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:18 AM
نور على الاب تووب جآت لها الاضافة: أممم اقل ولا مااقبل.. خليني اقبل
اقبلت الاضافه وطلال كآن موجود في قائمة الأتصال ((اون لاين)) : أبدأ اكلمه ..لا فششله هو يبدأ احسن ..
طلال الابتسامه مافارقت شفآآته بمجرد شآفها اقبلت الاضافه و((اون لايبن)) : يالبى قلبها .. بس لازم اثقل ماكلمها على طول
نور انتظرت 10 دقايق : اشفيه هذا ماكتب شي ولا حتى سلم ..بعدين انا وش فيني انتظره .. قطع عليها تفكيرها..

طلال: السلام ..
نور: وعليكم السلام..
طلال: كيف الحال.؟
نور: الحمدلله ابخير.. انت أخبارك .؟
طلال رسل سمايل مبتسم : والله ابخير عآل العآل ..
نور: دوم ياربي
طلال: يدوم عزك ونبض قلبك ..
نور : يسلمو..
طلال: الله يسلمك .

بعد سكوت 5 دقايق ..
طلال: ليه ساكته .؟
نور : آممم بس
طلال: آمممم نور ..؟
نور: هلا
طلال: مدري شلون ابدأ بس حاب انك تتكلمين عن نفسك ..
نور : مثلا.؟
طلال: وشو تحبين وشو ماتحبين اطباع ماتحبينها في نفسك وودك تغيرينها يعني من هالقبيل.
نور : آمممم ..وليه ماتبدأ تجاوب انت ..
طلال رسل سمايل مبتسم : بس انا سئلت قبل ..
نور : ضروري اجاوب ..
طلال رسل الرمز رافع حاجب : شكلك عنيده ..!
نور : حدي
طلال ببرود : اوكي اجاوبك .. مافي مانع ..
نور : ولا دواس
طلال: ههههههههه والله خلتيني اضحك
نور : دوم ياربي ..وبينها وبين نفسها : ياربي اشفيني جآفه معاه ..!
طلال: طيب اسئلي اسئلتك واجاوب عليها سؤال سؤال .
نور : آمممم الي سئلتني اياه ..
طلال: اكتبيه ..
نور : وشو تحب ووشو ماتحب ..؟
طلال بنفسه : خلني ارفع ضغطها .. لنور : أحبك أنتي ولا أحب غيرك ..
نور ابتسمت غصب : هههههههه .. تتطنز ولا تستهبل ..؟
طلال ناوي يجننها اكثر واكثر بنفسه : والله هذي يبي لها تكسير راس ماعرفتين من انا ..لنور : لا 1/2 يعني الاثنين فيني
نور تتريق:صحيح..؟
طلال يستهبل عليها : لا خطأ..؟
نور بنفسها: شكله ناوي يرفع ضغطي .. لطلال : تكفى طلال تكلم عدل
طلال بجديه: موقبل ياآنسه انتي تتكلمين عدل..!
نور بنفسها: عدل كلامه احس مصختها .. لطلال : ان شاء الله ..
طلال : طيب .؟
نور : اممم ابجد بسئلك سؤال ..
طلال: اسئلي ..
نور : وشو الي خلاك تخطبني .؟
طلال: ربي سبحآنه وتعالى
نور : والنعم بالله عارفه انها كتبة ربي سبحآنه ..بس الي اقصده ليه أخترتني .؟
طلال: الى الآن ماعندي جواب ..
نور : ابجد .؟
طلال بنفسه :وشو اقول لها اقول لها نويت اطب بنت عمك بس اخوك سبقني ولا وشو اقول ياربي .. لنور : نور لوعندي جواب مابخلت عليك يالغاليه
نور ابتسمت من قلب وحست نفسها مرتاحه : طيب خلاص .. صدقت ^_^
طلال: هآآ نجحتي ..؟
نور : لسا باقي لي مادتين ..مانزلوا
طلال: لا ان شاء الله ناجحه
نور : اللهم امين
طلال: نور ..
نور لااراديا كتبتها: عيونهآآ .. وبعد مارسلتها له من الحيآ حطت يدها على فمها وشهقت :.....
طلال : فديت عيونهآآ ..متى اشوفهم
نور : ........
طلال: ليه ساكته .؟
نور: لا ..بس يسلموو
طلال: الله يسلمك .. يبي يجننها : بس على وشو .؟
نور تبي ترقعها : على المدح ..
طلال لها الرمز يغمز: بس هذا مو مدح هذا غزل ..
نور :.......



بماليـــــــــــــــــــــــــزيــــــــــــــــــ ــا..

تركي واريام بالسوق المركزي اثناء ماهم يفترون فيه تركي طلع الزقاره من جيبه واريام تنقي لها شنطه شافت شنطه اعجبتها والتفتت لى تركي مبتسمه :تـــركـ
ماكملت لانها تنرفزت يوم شافته يدخن وميلت راسها ..
تركي مبتسم : عيونه ..آآمري
اريام عقدت حولجبها بهدوء: تركي والله اني ماحب الزقاير وبعدين انت فترة مادخنت والحين رجعت ياتركي
تركي بحدهـ : اريام رجآء خليني على راحتي .. وبعدين والله تصنيفه مو معتاد عليها انا ..
اريام : طيب طيب ابراحتك .
تركي ابتسم بخبث: أيوآآ هيك بدي اياك ..!
اريام ابتسمت له : مشكلتي احبك
تركي : ليتها هالناس المحتشده تسمعها منك
اريام : لا بالله جنيييت رسمي ياتركي ..المهم وشرايك بالشنطه هذي .؟
تركي : والله خطيير ذوقك حلوه اخذيها
اريام : طيب ..



بالخــــــــــــبر .. بعد ماتسوقت سارة وافترت هي وعلي على المجمع بكبره والأكياس كثييرة خذها علي ووضعها بسيارة
علي : والله اني جوعآن ..
سارة : ياكثر المطاعم هنآآ
علي : اي مطعم حآبه نروح ..
سارة : آمممم ..عادي والله ماتفرق معي ..
علي : يالله اركبي نروح مطعم زقرت
سارة ابتسمت: اوكي


تركي بالفندق مسترخي عالكنبه ووضاع يده وراء رقبته ولازال يدخن : اريام ..
اريام جالسه علىكنبه فرديه بعديه عن تركي اشوي : هممم
تركي : أحسك احليوتي اكثر عن يوم الخطوبه
اريام تذكرت كلام سارة وبنفسها : يه ..هذا سارة والحين تركي لايكون الي تتزوج تحلوو..!
تركي : وين رحتي ..
اريام ارتبكت مبتسمه :هآآ معاك معاك
تركي مد يده وابتسم ابتسامه جانبيه : تعالي
اريام تبي تصرفه : تصدق جوعآآنه متى بتطلب الغداء..!
تركي عرف انها تصرفه ابتسم بخبث ولازال ماد يده: اقول بلا تصريفات بهالوقت قلت لك تعالي
اريام ابتسمت واستحت وقامت وجلست بطرف الكنبه الي عليها تركي وبدلع :خييير
تركي مسك يدهآ وظل يلاطفهآ بأصابعه ويناظرهآ مبتسم : ......
اريام تناظره مبتسمه ونفس الوقت مستحيه :.....
تركي بخبث: تستحييييين..؟
اريام كاتمه ضحكتها: اشرايك انت .؟
تركي : من رايك ..
اريام : آمممم.. احبك
تركي عدل جلسته بعد ماكان مسترخي وابتسم بقوه : ياربي ياليت الكل يسمعها يااريام أحسها حركت مشاعري بقوووه
اريام نزلت راسها لان تركي اشوي وبياكلها:.....
تركي قرب اكثر من وجههآآ وباسها بخدهآآ : يالبى الي يستحوون أنا ..
اريام استسلمت لتركي وبدلع:تركييييي
تركي : حيآة تركي





بالخبـــــــــر ..
علي : يالله انزلي ..
سارة : هنآآ المطعم .؟
علي : ايه .. هذا الله يسلمك اذا جينآ انا والربع والا انا وتركي مانجي الا فيه (( مطعم السنبوك)) >> مطعم مرة فخم وحلوو
سارة : آمممم .. للعلم اول مرة اجي فيه
علي : هههه يالله ننزل وراح تتعودين عليه بعد زواجنا ..
سارة ابتسمت : يالله
نزلوا المطعم وتغدوآ (( بالعافيه عليهم ^_^))
بعد ساعة ونص طلعوا من المطعم ..بعد ماتغدوآ ..
علي : اشرايك نروح الكورنيش
سارة تناظر للساعه : لاتكفى علي مابي اتأخر اكثر ..
علي : طيب توها الساعه 3
سارة : لا علي ابغا قبل المغرب اكون بالبيت
علي ابتسم : تجنيييين ياسارة ..
سارة استحت : من ذوقك حبيبي
علي : ياالله .. كلمة حبيببي تشرق وتغرب بي لو سمعتها منك
سارة ابتسمت : ههه
علي : طيب بس نروح الكورنيش ونرجع للدمام ..وعد
سارة تنهدت مبتسمه : طيب امري لله ..
علي غمز لها : فديتك والله




بيت بوبدر بغرفة النوم قبل لايطلع للشركة ..: وشسويتي على موضوع ولد بوسعود..
ام بدر : لسات البنت تفكر ..
بوبدر : مالاداعي تفكر اكثر الولد ماينعاب .. تقول اذا اي ولا لا
ام بدر : لازم تفكر اقلها اسبوع
بوبدر: مااحد مدلعها كثرك
ام بدر انقهرت بداخلها بس مابينت لبوبدر: والله يابوبدر مو مدلعتها بس هي تقول تبي تفكر وقالت لي مبدئيا انا رااضيه بس يبي لي افكر اشوي
انطق باب غرفتهم بوبدر: شوفي مين
ام بدر افتحت باب الغرفه : هلا خالد
خالد: هلا يمه (( وباس راسها)): هنا ابوي
ام بدر: ايه هنآآ .
خالد : ابغآآ اكلمه
ام بدر : طيب .. بوبدر خالد يبغاك
بوبدر : خليه يصبر اشووي .. وطلع بوبدر من الغرفه بعد مالبس للشركة : خير .؟
خالد كان يمشي مع ابوه لان بوبدر كان شبه مستعجل : الخير بوجهك يبه بس محتاج فلوس
بوبدر: والي حولت لك قبل اسبوعين بحساابك
خالد : صلحت بهم سيارتي
بوبدر بحده : والله يبي لك قلب قوي .. خلاص مرني الشركة واعطيك شييك
خالد بفرحه مابينها : ان شاء الله يبه ((وباس راسه)) : الله يخليك لنا ان شاء الله
بوبدر: طلع من البيت بدون مايرد عليه ..




سارة وعلي وصلوا عند ((الكورنيش)) ..
سارة : الجو مرة يجنننن
علي ببتسامه كان واثق من نفسه : ايه لانك معاي
سارة : وشو الي يخليك واثق كذا
علي يضبط كلر ثووبه : احم احم لاني انا معاك اقولك
سارة ابتسمت بقوة : لاياشيييييخ عالثقه
علي :ههههههههه يالله انزلي .. لانتأخر
انزلوا سارة وعلي عند الكورنيش والجو كان مرة يهبل لدرجة شماغ علي نزل شمآغه لان كل ساعه مايطيره الهواء ويعتفس ..
سارة بدلع : آممم أنا اغار..
علي ابتسم وميل راسه : من مين .؟
سارة على نفس وضعها: من الهواء
علي ابتسم بقوة : ولييه .؟
سارة : يلعب بشعرك ..
علي اثناء ماهم يتمشون همس باذنها: وانا اغار ..!
سارة عقدت حواحبها مبتسمه : من وشو .؟
علي بهمس: من الملابس الي راح تلبسينها دايم تكون اقرب لك مني
سارة استحت ونزلت راسها: عليييي
علي : عيون علي
سارة : كم مرة اقول عليك طلعات مدري من وين .
علي : من الهواء هههههه
سارة :ههههههه





بعد اسبوعين وبعد نجآح طلابنا بالجامعه عدا عبدالله الي حمل مادتين وخالد مادة ..
وبعد اعلان خبر خطبة لجين من سعود ولد صديق ابوها والكل بارك لها .. واعلان تحديد زواج سارة وعلي وفارس وافقه الراي واتفق مع اروى ان يكون زواجهم بنفس ليلة زواج علي وسارة
وبعدر عودة تركي واريام من ماليزيا بسلامة ..
وأنسجام نور مع طلال من خلال محادثتهم عالماسن ..

الكل مشغول بزواج نوار وبدر & سامي وريم ..
البنات كالعادة بالكوافير والرجآل الكل منهم مشغول بتجهيزاته وبنفسه ..
سارة وخواتها وبنات عمها وعمتها بنفس الكوافير .. أما ريم وخواتها بكوافير ثاني ..

شهد: الله يوفقك ياريم .. باقي نفتك من ازهار
ازهار: ليه تبين الفكه .؟
شهد:امزح معاك يادووبآآ
ريم : يالله ان شاء الله الشره الجاي نفرح فيك ياازهار
ازهار ابتسمت : الله يكتب الي فيه الخير
شهد : ماشاء الله عليك طالعه تهبلييين ياريم .. يابخت سامي فيك
ريم ابتسمت : ميرسي حبيبتي من ذوقك
ازهار : متى نمشي ..
شهد: اشوي ويجي نادر ..




نور : والله احس طوولنا ماصارت
سارة :وشو حارقك أنتي ..أنتظري
نور : مو عن بس صار لنا 4 ساعات بالمشغل
اروى : ياالله يانور انتي عجوله بقوة
نور ابتسمت : هه والله شسوي احاول بقد مااقدر اخفف من حدة العجل بس ماقدر
حور : اجل ر بي يعين طلال
نور : عسل على قلبه ههه
لجين: واااثقه الأخت
نور : اقول اسكتي ياسعود
لجين ابتسمت: سعود بعينك ..اسكتي بس
نوار كانت سااكته ولانطقت بكلمه ومبين عليها مرتبكه راحت لعندها لجين : نوار حبيبتي اشفيك .؟
نوار مبين عليها الارتباك : مدري والله خااايفه
لجين ابتسمت بخبث: من وشو خااايفه ؟
نوار على نفس وضعها: والله يالجين مو فاضيه لحركاتك بس والله تدرين فيني اني انا خواافه
لجين بثقه: لاتخافين حبيبتي بدر راح يراعي شعورك ان شاء الله
نوار: وااثقه يالجين
لجين: راح تشوفييين


الكل طلع من الكوافير وتوجه لقآعة الأفراح..وبالغرفه الخاصه للعروس كانوا البنات موجودين ..

نوار : لا زوجة خالي تدخل قبل
سارة : ياالله .. شسوي معاها ..
حور : حبيبتي نوار ماتفرق .. انتي اوريم
ريم : والله هم انا احس قلبي بيطلع
لجين : لا والله بتوصلونها عندي .. دخلوا ثنتينكم أحسن
نور : اقول لاتطولونها ريم بمآ ان خالي أكبر من بدر أنتي دخلي ههههه
اروى: والله هذا احسن حل ..
شهد: ريم والله معطيين الموضوع اكبر من حجمه
اريام : اقول .. والله بعدين راح تضحكون على حالكم اذا تذكرتوا هالموقف
اروى بهمس: ليه انتي ضحكتي على حالك .؟
اريام ضربتها بالخفيف على راسها : تسوين روحك غبيه .!
اروى :ههههههه


عند باب القآآعه كانت الانارات خااافته باتجاه المنصه كآنت تمشي بخطوآت بطيئه والشعر يملي ارجآء القاعه ..




صلو على محمد فوح العطر والعود ------------ في ليلة بين العين وهدبها

هذة الليلة انور نورها زود ------------- والسماء نجومها اضوت في ذهبها

كيف ماتضوى والكل حاضر وموجود ------------ شوق المحبة يلتقي في طربها

( نوار) ياكل الحسن فيها موجود ---------- يغار والله البدر من طلة هدبها

( نوار) يابنت الرجال بنت الفخر والجود --- فيكي القصايد ماتوفي سببها

( بدر ) ياكل الشهامة بلازود -------------- ولد الرجال والمكارم واهلها

الله يجعل ايامكم حب وورود ------------------- وسعادة يحكي بها الكون وسببها



ووصلت للكوشه .. وبعدهآ بربع ساعه دخلت ريم .. على زفتها ..

محتار محتار بين القوافى والاشعار
محتار والقى لمحاير يدور
ليلة فرح غنت لها كل الاطيار
وشلون اوضح بيض السطور
سامي ..سامي رزين العقل محتار
خافقه اصبح اسر ومأسور
الله يا ريم تحقق الحلم وصار
واثبته الفرح كل الحضور
شوفيه يضحك من الفرح طار
من فرحته رقصة كل الزهور
سامي رزين العقل محتار
خافقه اصبح أسر ومأسور
الله يا ريم تحقق الحلم وصار
واثبته فرحته كل الحضور
شوفيه يضحك من الفرح طار
من فرحته رقصة كل الزهور

ووصلت للكوشه .. وبعدهآآ اشتغلت الانارات مرة ثانيه ..
والبنات فلوها رقص ووناسه .. ..

عند الرجال ..
الكل يبارك للبوبدر وبويوسف وبوتركي ..
تركي : مبروك بوناصر .. منك المال ومنها العيال ..مبروك ياسامي عقبال مانشوف اعيالك ههه
بد ر: ربي يبارك فيك ..سامي : الله يبارك فيك وعقبال مانشوف اعيالك انت بعد ..
فارس: اقول علي.؟
علي: هلا
فارس : بعدي يومين زوآآجنا .. احس بشعور موقادر اوصفه
علي : تصدق .؟
فارس:وشو
علي: خايف تصيبنا عيين ههه
فارس:هههههه وانت كل شي عندك عين بس اصبر اشووي .. ونادى لتركي: اخوك خاايف
تركي: من وشو ..
فارس: يقول خايف تصيبنا عين ان بدر وخالي تزوجوا الليلة واحنا بعد يومين زواجنا
تركي جلس جنبهم : والله هذا كل عين وعين ..ياذي هالعين حتى لو بتصيبك بتخاف منك ماراح تصيبك
فارس:هههههههههههه
علي كان يناظر حركات فارس وتركي: اقول انثبروآآآآ
بعد مالكل بارك للرجآل
بصالة الحريم .الكل بارك للحريم وكانت الفرحه ماليه ارجاء المكان ..
عند باب القاعه الخارجي سامي ينتظر اخته تجي لعنده وبعداه جات لعنده وفرحت فرحه كبيرة يوم شافته بشته وكشخته الي يتباهى بها كل معرس بليلة زواجه ..وحضنته عالخفيف
وباس راسها بمآ انها اكبر منه .. ودخل سامي على ريم وصوروا بنات اخته معاه واخته بس من دون لاتطلع نوار لان خالها ..

وبعدها بنص ساعه طلعت ريم وسامي عالغرفه يصورون ودخل بدر وكانت نوار خااايفه وجلست تسمي وتقرأ ايات والمعوذات عشان تهدي من خوفها اشووي
دخل بدر وكآن جآآن عليها لان الاسبوعين الي فاتوا ماشااافها .. انهبل على جمالها وعلى نعومتها ..
وصوروا معه ابوه وخواله .. واخته وأمه .. وكانت الفرحه مو سايعتهم ..

وبعد ماصوروا العرسان والكل فرحآن .. سامي راح على بيته .. اما بدر راح على جنآحه الي بنآآه ببيت ابوه ..
بجنــــــــآح بدر ..
نوار كان قلبها بيطلع من مكانه لانها خايفه اول مرة تكون خارج بيتهم ومع رجل مع ان ولد عمتها وحلال عليها بس تحس خااايفه بقوة ..
بدر نزل بشته وشماغه وجلس بجنبها : احسك خااايفه .؟
نوار : ........


انتهى البارت التاسع عشر انتظروني بالبارت العشرين ..

جنــــون
08-04-2011, 12:18 AM
(( البارت العشرين))

وبعد ماصوروا العرسان والكل فرحآن .. سامي راح على بيته .. اما بدر راح على جنآحه الي بنآآه ببيت ابوه ..
بجنــــــــآح بدر ..
نوار كان قلبها بيطلع من مكانه لانها خايفه اول مرة تكون خارج بيتهم ومع رجل مع ان ولد عمتها وحلال عليها بس تحس خااايفه بقوة ..
بدر نزل بشته وشماغه وجلس بجنبها : احسك خااايفه .؟
نوار : ........
بدر ابتسم : لمتى السكوت ان شاء الله .!.. تراني مثلي مثلك انتي عروسه وانا عريس
نوار ناظرت متعجبه وميلت راسها : طيب .. لو سمحت ابغا اتروش وابدل
بدر بنفسه : بل جآفه من اول ليله ربي يعيني عليها .. لـ نوار : طيب .. ان شاء الله ..تآآمرين
نوار حست كأن يسايرها: مشكور ..
بدر على تفس وضعه: العفو ..ماسويت شي .. بسرعه خلصي ..لاني هم انا ببدل وابي اجلس معاك
نوار دق قلبها : ان شاء الله ..

عند سامي وريم ..
سامي مبتسم : مبروك عليك يالغلا
ريم مبتسمه : ربي يبارك فيك ..
سامي : اشفيك .!
ريم:لا والله مافيني شي..
سامي : هههه ليه تحلفين مصدقك من دون لاتحلفين ..
ريم : بس ودني على الغرفة ابغا اتروش ..
سامي ابتسم : عيوني لك يالله قومي .. ((مد يده لها ومدت يدها بيده وصعددوا الغرفه)) ..


بعد نص ساعه..
بدر دخل الغرفه من دون لايطق الباب ونوار كآنت تو لابسه قميصهآ الي كانت متردده تلبسه بدر مارفع عيونه عنها .. وكىن يناظرها من فوق لتحت ويبلع ريقه ..
نوار تمجدت بمكانها نزلت راسها :...............
بدر قرب من عندهآ وصار يلعب بخصلات شعرها : ووالله وصرنا تحت سقف واحد يانوار ..
نوار لازالت على وضعها :............
بدر وييقرب اكثر واكثر وماكان يفصل بينهم شي : آممم تصدقين انا كنت الوم ابوي يوم عجل بزواجي من دون اذني بس الحين ادعي له من قلبي
نوار بالموت تكلمت : مو ناوي تبدل ..!
بدر يناظر نفسه :هآآ .. صح ببدل وبجي لعندك ..موتنامين ..((وبخبث)): أن نمتي بصحيك .!
نوار قلبها بيطلع من مكانه أكتفت بانها تهز راسها بالايجاب :.........


عند سامي وريم .. بعد ماتروشت ريم وبدلت ..وبعد مابدل سامي ..
رن جوال ريم بمسج .. خذت جوالها وفتحت المسج (( ربي يوفقك حبيبتي .. مبروك عليك سامي .. وهالله هالله بحالك وماوصيك على زوجك .. وكان ودي اكون موجود بس الظروف ضدي.. وعارف انك مقدرة وضعي .. واعتبريني كن موجود ..اخوك طلال))
المرسل : طلال ..
طبعا الفرحه مو سايعتها ضمت الجوال وابتسمت ابتسامه الفتت نظر سامي : اووه دوم هالفرحه .!
ريم : يدوم غاليك يالغالي ..
سامي : وشو سبب هالفرحه ((وابتسم))
ريم : طلال اخوي يبارك لي ويعتذر لي .. على عدم وجوده ..
سامي ابتسم: ربي يخليه لكم يارب
ريم : تسلم .. ويخليك يارب
سامي ابتسم : تسلمين يالغاليه .. آمم مطوله . ولا ناويه تسهرين.!
ريم اعرفت مقصده استحت ونزلت راسها :.........
سامي ابتسم بخبث: سكري الأبجورة الي بجنبك ..
((ونومه هنيئه وليله سعيده لريم وسامي ^_*))

عند بدر ونوار . .
على السرير .. نوار : من الفجر مانمت ودي أنام .. تعبانه مالي خلق نفسي >> تصرف بدر ..
بدر بخبث وقرب من عندهآ ويلعب بشعرها: حبيبتي الليله لنا مو اي ليله .. خلينا قريبين من بعض..
نوار قلبها يدق طبول :.........
بدر : قلبك قلبي .. نبضاتك احسها فيني .. ارحمي نفسك يابنت هههههه
نوار بنفسها: ياربي يعرف اني استحي لا ويزيد علي ياالله منك يابدر .. الله يعيني عليك
بدر بآسها بخدهآ وبهمس : نوار ..
نوار ناظرته كان تقوله نعم :.......
بدر غمز لها : مرتآحه معي ..
نوار ماتدري ليه ابتسمت ونزلت راسها :........
بدر حضنها : آه فديت الخجل انا ..
نوار ماقدرت تفك نفسها ولا قدرت تصرف بدر بكلامها فــ استسلمت لحد مانآآمت ..

(( نومه هنيئه وليله سعيده لــ بدر ونوار))..

في صبآح اليوم الثاني ..
سامي على طرف السرير بعد ماتروش ولبس بيجآمته وبصوته الهادئ : ريم ..ريم
ريم نومها ثقيل خخخ : هآآ خليني انام ازهار
سامي ابتسم على كلامها وباين عليها مو مستوعبه انها مو ببيتهم : ريم الساعه 9 .. اصحي ..
ريم فتحت عين ومغمضه عين وبعدها استوعبت انها ببيت سامي وفتحت عيونها عالسريع وعدلت جلستها وتحس نفسها مستحيه :......
سامي : صباح الخير ..
ريم :صباح النور ..
سامي : يالله قومي جهزي حالك .. ونزلي أفطري ..
ريم تذكرت الي صار البارح استحت اكثر : ان شاء الله ..


لجين بصآله مع أمها :الله يادنيآ بدر الي يصحى اول واحد فينآ ادق على جواله ومايرد ..
ام بدر: وشو حارقك انتي ههه
لجين مبتسمه : لا بس اكيد رايح بالعسل .
ام بدر: نشوف بعدين يالجين بدق على جوالك من فجر الله ..
لجين تلاشت بسمتها وعقدت حواجبها : لا يامريوم .. يعني الحين كل هذا انك ماترضين على بدوور
ام بدر : انا أمك مو اصغر اعيالك .. ياقليله الادب
لجين كاتمه ضحكتها : اعصابك مامي .. ههه

بجنآح بدر منسدحه وتتلفت حول الغرفه بعيونها وبعدها نظرت لوضعها حاولت تفك نفسها من بين يدينه بس مو قادرة لان محاوطها بيدينه وكانها بتطير منه بنفسها: ياربي هذا ماصحى ومتى ناوي حضرته يفكني لــ بدر : بدر .. بدر
بدر : هآآآآ
نوار حطت يدها على خده وتهزه :الساعه 9 وربع .. قوم بدر
بدر فتح عين ومغمض عين وبعدها فتح عيونه عدل : صباح النور
نوار : والسرور
بدر بخبث: ياهو سرور البارح يانوار .!
نوار استحت وتذكرت الي صار البارح واستحت اكثر واكثرونزلت راسها .:.......
اما بدر حآول بيبوسها الا وقفته يد نوار حطت يدها على فمه لانها خجوله بقوووووه : كفآيه تبوس ياشيييخ من البارح وانت طايح فيني تبوس
وبنفسها : ياربي شلون تجرأت وقلت له .!!
بدر عقد حواجبه مستغرب وبتفسه:نوار الخجوله تقول كذا وتتكلم بهالجرأة ..يمكن اني زدت الجرعه اشووي .. هه حلوه الجرعه ...لــ نوار رفع حآجبه : والله هذي حقوقي وقت مابي انفذها بنفذها بس خليها برضآك أحسن طيب .!!
نوار تحس خافت من نبرته وكلامه واسلوبه الحاد : .......
بدر قآم من جنبها وعلى طول راح يتروش .. أما نوار عقدت حواجبها وبصوت منخفض : ياربي اشفيه هذا مو بدر الي ايام ملكتنا لا وكنت اقول
ان مو رومنسي ابد ..طلع دااهيه وربي ..

ببيت بويوسف الكل نايم عدا ام يوسف وبويوسف وحور ويوسف ..
بويوسف: كل هذا نوم اعيالك .!
ام يوسف: ماناموا الا وجه الفجر ...وفارس ياقلبي عليه مانام الا 7 الصباح
يوسف: وشو حآده ينام 7
ام يوسف: يقول ماجا له نوم ..
حور : الله يعينآ زواج بدر وسامي وخلصنا باقي فارس وعلي ..
يوسف: والله رااايقين فارس وعلي الي حددوه بعد يومين من زواج بدر وخالي
بويوسف: على الأقل قبل دوام الجامعه ..
يوسف: الا على طاري الجامعه .. ((وناظر للحور)) : مابغينآ نتخرج .!
حور اعرفت ان يقصدها : والله انا الي ارتحت هم وانزاح ..
ام يوسف: مو ناويه تاخذين الماجستير ..
حور : لا خالتي اهم شي خذت البكالوريوس..
ام يوسف: هههه يالله بالتوفيق بس هذا كان حلمك قبل
حور ابتسمت : قلتيها خاله كآن وكان زمان ..
بويوسف: يالله ربي يوفقك ويوفق بنات عمتك وعمك واروى..
حور : الله يسلمك عمي ..


جنآح تركي واريام ..
اريام على طرف السرير تصحي تركي وتعفس شعره : يالله تركي قووم ..
تركي يغطي حاله بديباج: خليني انام ريااامي ..
اريام ابتسمت على حركآته تحسه كأن طفل: والله ياتركي على هالنوم وتبي تنام .. شوف لك حل.!
تركي :انتي نمتي اكثر يالعصقل .. خليني انام .. وصحيني بعد ساعه ..
اريام ابتسمت بخبث وتتلفت يمين وشمال وبنفسها : أنا اعرف وشو نقطة ضعفك ياتركي .. ((قامت من طرف السرير )) ومشت :آآآآآآآه تركي تكففففففففى
مو قادرة .. آآآآآه .. تركي عدل جلسته وشاافها طآيحه وماسكه رجلها وتتألم منها او تتظاهر الألم وفز من على السرير ونزل لمستواها وحضن اريام بين اياديه : اريام حبيبتي اشفيك .!
اريام : مدري مشيت وماحسيت الا شي درج لرجلي وطحت ..
تركي بخوف: طيب لاتتحركين اشوي واجي لك ..
اريام تتصنع الألم : لآآآ تركي تكفى لاتروح وتخليني ..
تركي تو بيقوم : بروح اجيب اجيب لك مويه .. وكمادات لرجلك ..
اريام مسكته من ايده : يعني ماراح ترجع تنام ..
تركي لازال نازل لمستواها : لا ماراح انام اسااسا النوم طار من عيوني .. ((تركي فتح عيونه عالآآخر وعقد حواجبه )) بعد ما شاف اريام وقفت على رجولها وتضبط شعرها بدلع وتنزل تيورتها القصيرة الي ارتفعت بعد ماسوت بتركي مغلب عشان يصحى: هآآ حبيبي يالله قوم تروش عشان نفطر
تركي بعد ماكان نازل لمستواها وقف على طوله وقابلها وتكتف وميل راسه وعلامات التعجب على وجهه:......
اريام ابتسمت: اشفييك .!
تركي استدرك ان مغلب : يعني مسويه فيها مغلب .!
اريام كاتمه ضحكتها : والله مو راضي تصحى .. فــ قلت خليني اسوي كذا عشان تصحى .
تركي قرب من اريام لدرجة ماكان يفصل بينهم شي وكانت نظرات تركي حآده واريام خافت من نظراته تبي تلطف الجو حطت يدها على خده : تركي لاتـــ
ماحست الا تركي مسك يدها ونزلها بقوة ورفع حاجب: بنام ولا تصحيني الا لما اصحى وحدي.. طيب !! وثاني مرة والله ثم والله ياويلك ويلاه ان مزحتي معي كذا
اريام نزلت راسها وتركي راح نآم لان مافسح مجال لاريام تتفاهم معاه او تتناقش معاه رغم انها كانت تمزح ..فــ أكتفت بانها تسكت::......




سارة بغرفتها توها صاحيه وتعفس باغراضها وملابسها الي جهزتهم لحياتها الجديده .. عشان الليلة فارس راح يوديهم لجناحه الي اشرف على تصميمه واثاثه علي بمشاركتها الراي ..
وخواتها وحور يرتبونهم بدواليب وكل شي بمكانه ..: ياربي وينهم مالقيتهم ..!
وزضلت تدور وتعفس ولا لقتهم وبعدها حطت سببتها على شفتها تذكرت : ايه يمكن علي اثناء ماحاسب نساهم ولا يمكن طاحوا عليه ..((ابتسمت)): هه احسن لان ابصراحه الي اختارهم فاضحين اكثر من انهم مستريين .. بس الفستان ياربي وينه.!
((طبعا كانت تتكلم عن الملابس الي اختارها علي من محل ((نعومي)) وهي كانت رافضه انها تدخل معاه بس دخلت رغما عنها وعن الفستان الي اختاره من زارا)) ^_^


بالليل والكل مجتمع ببيت أبوبدر كون ان بدر تو متزوج وسامي وريم هم جآوو ببيت ابوبدر لان اكبر واوسع ..البنات والأمهات كانوا بصاله الداخليه .. أما الرجال بالمجلس الخارجي الي يطل على الحديقه ..
كالعادة البنات حزب عدا اريام وسارة منفردين بجبنب بعض .. أما الامهات مع بعض ..
لجين : والله بدوور اخوي كآن اول واحد يصحى فينآ ..بس سبحآآن مغير الأحوال ((وناظرت نوار بنص عين مبتسمه))
اروى تكمل مع لجين : ايه والله .. صحيح اذا قالوا .. الزوجه لها حظ .. ههههههه
نور : والله يالجين بكرة بس تتزوجين سعود لأجننك ..
سارة : أقول اريام ..
اريام مسرحه :.....
سارة تهزها: اريام وين رحتي
اريام ارتبكت :هآ معاك ..
سارة : فيك شي .؟
اريام : لا ..
سارة بجزم واصرار: بس عيونك تقول ..
اريام من النوع الي تكتم : اشفيك ..مافيني شي هذا انتي وامي ..
سارة :ايوآآ حتى عمه مو بس انا ..
اريام تنهدت : وشو بيكون فيني مثلا .؟
سارة ارحمتها : اذا موحابه تقولين خلاص.. بس مبين عليك حاولي انك تكابرين قدام الكل ..
اريام : خير ان شاءالله ..

عند الرجــــــــــــــــــــال ..
سامي : يالله استعدوا بعد يومين ياعلي وفارس ..
تركي : آآه على اول ليلة الزواج تراها حلوة لاتفوتكم ((وبعدها التفت على بدر)) : الا ماقلت لي اشرايك .؟((وغمز له))..؟
سامي :ههههههههه
علي :الله يعينك على تركي
بدر ابتسم بخبث: والله رايي من رايك ياولد الخال ..
فارس: افحمته.!
تركي رفع حآجبه :من هو عشان يفحمني .!
فارس:ماقدر على الثقه ..
خالد توى داخل عندهم :السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام والرحمة ..
تركي مبتسم : جا من يساندني بهالمواقف ..
خالد بخبث: هآآ وشو صاير .؟
بدر يبتسم:اقول خالد لوتنثبر احسن لك ..
خالد على نفس وضعه: مالك خص .. هههه
فارس بهمس لعلي : اقول علي
علي مبتسم : قول ولاتكثر
فارس : هونت ماني بقايل ..
علي :هههههه لاتزعل مو لايق عليك ابد.
فارس : اسكت يابوعين كل شي عندك عين وحسد عفآنا الله ..
علي رفع حاجب: فوويرس اسكت ..
فارس:واذا ماسكتت.؟
علي مبتسم: اخرب ليلتك ..
فارس:وانا اعدمها لك مو بس اخربها
علي : اقول قول الي بتقوله وبلاهرج ..هههه
فارس:اكلمك جد والله انتظر هاليومين يمرون بسرعه
علي بخبث: دااهيه يابن عمي .. موسهل
فارس ابتسم:اقول غلطان اكلمك انا ضف وجهك ..
علي:ههههههههه


عند البنــــــــــــــات ..
سارة : هههههه
ريم:تضحكين وي خشتك .
سارة :اجل بذمتك.. تقولين له خليني انام ولاتبيني اضحك ..
ريم ابتسمت :بس والله حزتها استحيت
سارة:خالي طيب بالقوة لاتخافين
حور دخلت عرض تبي تلطف الجو:مو اطيب من يوسف.. هههه
سارة:لاياشيييخه فارس اطيبهم انتهينا هههه
ريم:هييي انتي مارضى على زوجي
سارة: هههههههه وهو خالي بعد..

نور تلعب بجوالها : ياربي طفش
ازهار: كلمي طلال ..
نور قلبها دق والتفتت على ازهار: مجنونه انتي عالماسن ويمكن بس اكلمه جوال والله لويدري ابوي ولااخواني يقبروني..
ازهار : ولييه مافيها شي مو هو خطيبك .؟
نور :امنا بالله ماقلنا شي بس حطي ببالك .. ابوي واخواني عندهم لازم يصير شي رسمي يعني اقصد لك لازم نملك قبل ..
ازهار : اها

الكل قام للعشآء .. عند الرجال ..
عبدالله : الله يعين بنرجع للغثه
خالد : وشو .؟
عبدالله:الجامعه فيه غيرهآ..
خالد:اووخس الله يعين..
رن جوال عبدالله ..استغرب من المتصل .. : عن اذنكم بكلم وبرجع
يوسف: خل مكالمتك بعدين كمل عشآك ياشييخ
عبدالله ابتسم لان حس بحده باسلوب يوسف: ههه لا اساسا شبعت سفرة داايمه عمي بوبدر ..
بوبدر: بالعافيه ..
عبدالله:الله يعافيك .. وطلع خارج المجلس : اهلييييين
نواف: اهلييييين ياقاطع ..ياصديقنا الوفي
فيصل يبي يسحب الجوال من نواف ..بس نواف مارضآآ : اصبر اكلمه ..
عبدالله: والله يحق لك تزعل ..اظن دريت زواج وراء زواج وارتبطات وحالتي حاله ..
نواف: والله لما غلاك ياعبود ولاكان مازعلت كان قلت بلعنه..
عبدالله: مووقت الزعل والعتب ..والله فرحت يوم سمعت صوتك والله لايعودها من ايام ..
نواف:ايه والله ايام السجن قشره .. احمد ربك انك مو معنآ ..
عبدالله:الحمدلله على كل حال ..الا وين فصوول ..؟!
نواف :بجنبي .. يبغآ يكلمك ..
عبدالله ابتسم:عطني اكلمه.
فيصل:هلا بالقاطع الغالي
عبدالله: هههههه اعجبتني .. يالله زين طلعتوا
فيصل:ايه والله ..اشتقنا لك نبغآ نشوفك
عبدالله :بزواج فارس وعلي نشوفكم ان شاء الله ..
فيصل: اعتمد ..اول من يرتز عند الباب أحنآآ
عبدالله :هههه حيآكم .. ((وبعدهآآ سوالف وحنك مع ربعه وعلمهم عن سالفته مع خالد ابن عمه وفرحوا واستانسوا وعزموا انهم يصفون قلبهم تجاه خالد وربعه ويرجعون مثل ماكانوا ايام الثانويه))

بعد مالكل مشآآآآ على بيته وخالد صعد غرفته لان خجل على نفسه يجلس ونوار موجودة ..
بوبدر: هآ ان شاء الله ماصار قصور .؟
ام بدر:لا والله ماقصرت يابوبدر كفيت ووفيت بهالعزيمه ..
بوبدر : ايه الحمدلله ..
وبدر وام بدر وبو بدر يحكون وي بعض .. لجين بهمس لنوار: نوار .
نوار : نعم ..
لجين مبتسمه :ودي اقولك حآجه بس مستحيه ..
نوار ابتسمت:قولي لاتستحين ولا انتي من متى تستحين انتي ونور تفس الطينه سبحان الله ..
لجين عقدت حواجبها وضربت نوار على راسها بالخفيف: وشو شايفتني وي خشتك ..
نوار :ههه والله امزح سئلي ..
لجين :اممممم .. بدر سووى شي .؟
نوار فتحت عيونها عالأخر وميلت راسها وتحس قلبها يدق: وشو مناسبه هالسؤال
لجين :هههه جا ببالي بتجاوبين ولا .؟
نوار تذكرت يوم قالت لها لجين بيراعي مشاعرك بدر لاتخافين : ايه صح تعالي تتذكرين بالمشغل يوم تقولين لي بيراعي مشاعرك ومدري وشو.؟
لجين متحمسه :اييييه..
نوار كشت على وجه لجين :مالت الا مالت .. الا والله اخوك دااهيه ..ولا راعى مشاعري ولا يحزنون
لجين حطت يدها على فمها وكاتمه ضحكتها : يعني ...!
نوار استحت : لجيييييين ..عن اللعانه والله انك فاهمه وعارفه بس تبين تهبلين فيني
لجين ابتسمت : لا مو عن .. بس اثاري بدوور مو سهل والي يشوفه يقول عنه رزييين ..
نوار : والله ينخاف منكم ياعيال عمتي مريم ..
لجين :اقول عاد انا مو معاهم ..
نوار ابتسمت تبي تجنن لجين :انتي اولهم ههه
لجين :مالت ..
بوبدر: يالله عن اذنكم بصعد .. وصعد بوبدر لغرفته
بدر : نوااار
نوار بصوتها الناعم : نعم ..
بدر: يالله اصعدي ..
نوار : وانت .!
بدر يجننهآآ : بصور مع اهلي .. اكيد بصعد وراك ..
لجين كتمت ضحكتها :......
نوار عقدت حواجبها ولا ردت عليه وبعدها راحت لعمتها وباست راسها : يالله عمه تصبحين على خير
مريم: وانتي من اهل الخير ..
نوار : يالله لجين تصبحين على خير ..
لجين غمزت لها وبخبث: تلاقين خير يامرت اخوي ..
نوار تناظرها كأن تقولها سكتي اما بدر عاجبه الوضع وبنفسه: والله تهبل هالبنت .. احبها ياناس ..
صعدت نوار وصعد وراها بدر ..


بجنآح تركي واريام ..

تركي لازال متنرفز من حركة اريام ومن بعد المقلب ماكلمها واريام تسترجي ان يكلمها ..
اريام واقفه قدآم التسريحه وتتظاهر انها تضبط شعرهآ أما تركي الي منسدح ومستند على المخدة ولابس بيجآمته لكنه كاشف صدره كان يناظر لفوق وكأن جالس يفكر :.....
اريام بنفسها: ياربي والله شكله موحلو وهو زعلان مني .. اروح ارااضيه ولا اكلمه بس اخاف يطيح تهزيئ فيني ..
تركي بنفسه : آآه يايمه مدري ليه قلبي حن على شوفتك وربي اشتقت لك .. اشتقت لك .. انا تزوجت وحور تزوجت وبعد يومين علي واروى يايمه ابشرك ان احنا مرتاحين بس ناقصنا وجودك ...
قطع على تركي تفكيره حركة اريام الي جلست على طرف السرير وهو ماحس عليها الا لما حطت يدها على خده وتلاطف خده باصابعها :......
تركي كان يناظرها بس مو مفتكر بالمقلب الي صار مفتكر بفقد امه الي حن قلبه فجأه عليها :......
اريام نزلت راسها وهي على نفس الوضع : تركي والله من جد اسفه ماكان قصدي اني استفزك ..
تركي :.........
اريام رفعت عيونها بعيون تركي : تكفى لاتناظرني كذا ..تكلم قول اي حآجه ..اريام ماحست الا تركي سحبها وطاحت على صدره ومسح على شعرها : مسآمحك يااريام خلاص انسي الي صار .. بس لاعاد تكررينها مرة ثانيه ..
اريام تحس نفسها مستحيه ونفس الوقت فرحانه ان سامحها ونفس الوقت شعورها لايوووصف بقرب تركي: أحبك ..
تركي رغم الحزن ابتسم : وأنا احبك واموت فيك يالغاليه





بعد يومين كالعادة الكل كان يستعد لليلة مامثلها ليلة .. ليله راح تجمع حبيب وحبيبته .. ليله راح تكون مو مثل باقي الليالي
ليله راح تكون غير كل الليالي .. ليلة زفاف (( علي & سارة)) .. طبعآ بمشاركة زفاف العريسين فارس وآروى ..

سارة وآروى ومعاهم اريام و حور بكوافير لحالهم ...
ونور ونوار ولجين وريم بكوافير لحالهم ..
والكل كان متحمس لمثل هالليلة .. والكل فرحآن
اروى كانت فرحتها لاتوصف برغم عدم وجود والدتها بس فوضت امرها لله وقنعت نفسها بوجود ام يوسف وعماتها ..
أما سارة فرحتها لاتوووصف .. فرحة لقاء الأحبه تحت سقفآ واحد .. لحظة جمع الأحبة بحيآه تتشارك افراحهم واحزانهم ..

اروى : حور ..بطنك كبر اكثر هههه
حور : ياالله على هالبنت انتي فكري بليلة زواجك .. وبعدين فكري ببطني .. ههه
سارة : لاتلومينها الظاهر الزواج ماثر عليها هههه
اريام : والله انا مستانسه .. ان انا وسارة بنكون قريبين من بعض ..
اروى تدلع :افآآ يعني قبل ماكنت مستانسه معاي ..
اريام ابتسمت:افهمي ياشيخه الأول انتي معاي وكنت احاتي لورحتي انتي بضل لحالي .. بس جآ ببالي ان سارة راح تكون موجودة
حور : يعني بالعقل يااريام اكيد بتكون جنبك ههههه
اريام : ماستوعبت بهالسرعه
سارة بخبث:كل هذا تركي مهبل فيك هههههه
الكل :ههههههههههه ..
اريام : ياالله منكم..


الساعه 9 الكل كان متواجد بقصر الافراح وكانت الكوشه قمة الفخآمه على نعومه يعني بارزة بشكل رهييب بس على نعومه .. كانت كوشه ملكية يغلب عليها اللون الأحمر والابيض كانت قمة النعومه ورووعه.. قصر الأفراح تسودهآ الفرحه.. الفرحه بكل زوايه من زواياها ..
بالغرفه الخاصه للعروس .. ماكان فيها غير اروى وسارة .. ومعاهم اريام
اما حور والبنات بالقآعه ..وام يوسف وام بدر وشريفه الكل يبارك لهم ..

عند الرجــــــــــــــــــال فارس وعلي بهيبتهم واقفين بجنب بعض والكل يبارك لأباهتهم ويبارك لهم ..
كانت فرحه وشعور لايوصف بقلب علي ..كان مغمور بسعاده ..البسمه مافراقت شفته ..
اما فارس كان فرحآن ومبسوط بس فرحته تختلف عن فرحة علي .. علي مجنون بسارة وبريحة سارة وبانفاس سارة ..سارة عنده دنيته ..فرحته ..بسمته ..روحه ..كل شي غالي يملكه
فارس وعلي كل واحد يهمس لثاني من بين اسنانهم: اقول ماوصيك على اختي >> يستهبل ..
علي نفس وضع فارس: اقول بلا ماتسكت .. لاتفشلنا ..((وابتسم للي يناظره))

>>> يتبع.~}

جنــــون
08-04-2011, 12:19 AM
عند باب القآعه واقفه بفستانها الأبيض وقلبها مغمور بالفرحه تحس نفسها فوق الفوق .. استدركت بان حلمها الي كانت تنتظره تحقق ..
بصوت شعر باسمها يملى ارجآء المكان تقدمت بأول خطوة ..
( علي) يقول ياعمري وحالــــــــــي
. . . . . . . . . . . . اضحكي تضحك لنا كل الليالـــــي


غالياً كفه مسك بكف غالــــــــــــــي
. . . . . . . . . . . . مع (علي) و(سارة) الفرحة كبيـــــــــرة


ليلة ما هي تشبه كل الليالــــــــــــــي
. . . . . . . . . . . .من الصوت فيها من يشيلــــــــــــــه


الغلى والحب له قصه طويلـــــــــــه
. . . . . . . . . . . .مع (علي) و (سارة) الفرحة كبيــــــره


( سارة) أجمل من حكى الليلة عنهــــا
. . . . . . . . . . . .هي عروستنا يغار الورد منهـــــــــا


أغنيها يعجبني الليلة لحنهـــــــــــــا
. . . . . . . . . . . .مع (علي ) و ( سارة) الفرحه كبيـــــــره


بنت ناس ترفع الهامه باسمهـــــــــم
. . . . . . . . . . . . يتعب التاريخ لو مهما كتبهـــــــــــم


هو ( علي) بها لعالم عجبهـــــــــــم
. . . . . . . . . . . . مع (علي ) و ( سارة ) الفرحه كبــــيره

وكانت تمشي بهون والخجل باين على معالم وجههآ وبدآخلها كان عالم ثاني ..عالم علي وبس..
ووصلت عند الكوشه .. واشتغلت الإنارات .. وكالعادة البنات رقص ووناسه .. وبعدهآ بربع ساعه ..
تسكرت الإنارات مرة ثانيه لدخول اروى .. واقدمت بأول خطوه عند باب القاعه ..
انتي المــــلاك.. انتي المــــلاك

الى علي الارض يختـــــال

يمشى فخر والناس حوله ودونه

وانتي الملاك الى علي العرش ما زال

عرش الجمال الى يزلزل دكونه

من قال.... من قال زولك يحجب الشمس
من قال ....من قال قلبي يسحرنه عيونه

إاليا يا مشى فالارض صابه بزلزال

ول يا بحر للورد بانت فنونه

لحد ماوصلت للكوشه واشتغلت الإنارات مرة ثانيه ..
وصوروا اروى وسارة كذا صورة مع بعض .. وصوروا سارة وخواتها لحالهم وأم يوسف صورت مع سارة واروى
وحور صورت مع سارة ومع اروى ..
والزواج كان مرة رهييييييييب ..
عالساعه 1 بالليل .. علي وفارس حآن دخولهم.. بمعية بوتركي وبويوسف ابائهم ^_^
طبعا اتفقوا انهم يدخلون جميع .. البنات كل واحدة لبست عبايتها عدآ العمات لان اخوانهم واولاد اخوانهم ..
عند باب القاعه اقدموا باول خطوة لهم فارس كان فرحآن والابتسامه علنها قدام الكل .. أما علي كانت فرحته بدآخله اعظم من ظاهره .. كان مبتسم للعموم
ولسارة خااااصه .. بالمنصه فارس يهمس لــ علي من بين اسنانه ومن غير لايلتفت عليه : والله احس قلبي بيطلع من مكانه مو متعود أدخل مكان زحمة حريم
علي منزل راسه ..و على نفس وضع فارس: اسكت ياشييييخ فشلتنآآ ..
وصلوا عند الكوشه كلا منهم راح لعند زوجته علي كان منزل راسه مارفع عيونه الا لما وصل عند سارة رفع طرحتها وباس جبينها : مبروك حبيبتي
سارة منزله راسها وتحس قلبها بيطلع : ربي يبارك فيك .. وانت مبروك..
علي: الله يبارك لك يالغاليه
فارس بعد مارفع طرحة اروى وباس جبينها : الف مبروك
اروى بصوت شبه مسموع : ربي يبارك فيك ..
الكل كان مستانس وفرحآن وبوتركي وبويوسف سلموا على اولادهم وبناتهم وباركوا لهم وصوروا معاهم كذآ صورة ومع عماتهم.. وبعدهآ طلعوا .. وتقدمت ام يوسف بحيث كانوا العمات قريبين من الكوشه .. وصورت مع العرسان ..
وصورواالعرسان صورة جماعيه لحالهم .. وبعدها كل واحد صور مع زوجته لحاله ..
علي : وأخيرا جآ هاليوم ..
سارة منزله راسها وتلعب بمسكتها ابتسمت: .....
علي ابتسم: اشوي اشوي عالورد .. ترى بيتقطع من كثر مانتي تلعبين فيه
سارة ناظرته والخجل مبين على عيونها : يفداني ..
علي: اكيد يفداك انتي الغاليه ..

فارس: يالله يمه خلاص نمشي ..
ام يوسف: ماتبي تصور معها لحالكم ..
فارس: صورت معها يكفي الي صورنا ((ناظر لآروى)):صح ارووتي..
اروى ابتسمت : الي تشووفه
نور قربت من اخوها: ياشييخ والله بيفوتك التصوير مع اروى لحالكم ترى حلوو (( تبي تجنن اروى))
اروى ناظرتها كأنها تقولها حرام عليك رحميني :........
فارس ناظر لنور وبعدها لأروى : اشفيكم انتوا .؟
اروى :لا مافيني شي بس نور مدري وشو تخربط ..
فارس :يالله حبي مشيينا ..

فارس واروى طلعوا وركبوا سيارة يوسف وكانت نور معاهم عشان تساعد اروى ..
مابقى غير علي وسارة .. راحت حور عند علي : مبروك ..الله يسعدكم يارب ..
علي وسارة: ربي يبارك فيك ..
علي الي كان مخطط مع حور : هآآ كل شي اوكي .!
سارة كانت مستغربه وتناظره وتناظر حور مرة ثانيه وبنفسها:اشفيهم.!
حور : اوكي ..
علي مد يده لسارة : يالله حبي مشينآآ ..
سارة : على وين .. !
علي :قومي معاي وتعرفين ..!
حور مبتسمه :قومي ياسارة وبعدين بتعرفين..
قامت سارة مع علي :..


لجين : يالله نوار بدر دق على جوالي ويقول نطلع
نوار: وليه مادق على جوالي
لجين:والله مدري اسئليه اذا شفتيه .. بسرعه شكله معصب ..
نوار تنهدت : طيب طيب ..
مريم: وين نوار ولجين ..؟
نوار: مافي شي ياعمه بس بدر يقولي طلعي .. ولجين ابرة السكر بتاخذها فضطرت انها تروح معي
مريم: يالله في امان الله ..
نوار: تسلمين مع السلامة ..
مريم: الله يسلمك .. وبنفسها: يابختك يابدر في نوار والحمدلله ربي الي وفقكك بنوار..


سارة تحس جسمها متخدر وخااايفه : لا تكفى علي ..
علي ابتسم وبصوت منخفض قريب من اذن سارة: حبيبتي مااحد معنا حور وطلعت ..
سارة : بس الي تصور موجودة وانا استحي وربي استحي اسوي يمها هالحركات الي تقول لي عليها
علي بهدوء:حبيبتي انا معاك بعد حاولي تتجرأئين ..
المصوره : يعطيكم العافيه بتصورون ولا امشي تأخرت ..
علي من غير لايناظرها وعيونه على سارة مبتسم : لا خلاص بنصور ..
سارة ماحبت تحرج علي وتفشششله وحست ان مافي مفر وعلي مصر على رايه : طيب ..
المصورة صورتهم اول صورة وطلبت من علي يمسك خصر سارة بيد ويمسك ذقنها وكأن يلفها ناحيته باليد الثانيه وسارة كانت قمة بالخجل بس فوضت امرها لله ورضت بالامر ..
والصورة الثانيه كانوا مقابلين بعض وكان علي لاف ايدينه على خصرها وهي وااضعه يد ينها على اكتافه ..
لحد ماصورتهم 8 صور مثل هالحركآت ^_*..

وبعدهآ علي جلس بجنب سارة عالكنبه : حبيببتي لاتزعلين
سارة ابتسمت : لا اشدعوة مايستدعي الأمر زعلي
علي: ابعدي والله بنت العم ..
سارة ابتسمت بقوة ........
جآت حور : هآ خلصت مهمتك
علي ابتسم : قصدك مهمتنا هههه
سارة : أنا اعلمك ياحور
حور : والله مجبورة سارونه حتى انا مارضيتها عليك بس الله يهدااه علي اصر علي
سارة : ام دبه ..
حور: والله ماحد مطلع لي هالدبه على قولتك غير ولد اخوك ..
سارة :فديته قلب عمته
علي يجننها : هييي انتي وشو فديته ..!
سارة : ولد اخوي بعد ..
علي يتصنع الغيره يبي يلطف الجو: لا انتي بس تفديني انا .. ((وناظرها بنص عين)):لي انا وبس
حور : والله وقمنا نغار من صغار ..
علي :اقول اسكتي هههه
سارة تجنن علي: اجل اذا ولدتي يوميا جيبيه عندي ..
علي: اقول جناحي مو ملجأ ويالله قومي البسي عباتك تركي ينتظرنآ ..
حور : اروح معاكم عشآن اساعد سارة ..
علي : ابراحتك بس اريام موجودة..
حور : خلاص اجل .. اريام تكفي ..
سارة:ماقصرتي حبيبتي ..



بعد مالبست سارة عبايتها وطلعوا لسيارة تركي واركبوا السيارة ..
تركي: مبروك ياخوي ومبروك يابنت العم
سارة بصوت شبه مسموع : الله يبارك فيك ..
علي : يبارك فيك ر بي ان شاء الله ..
تركي بخبث يناظر لاريام وبعدها يناظر للطريق: ليلة سعيده علي ..
اريام بهمس : ماتتوب عن حركاتك
علي على نفس الخبث: ليلتك اسعد ((وبعدها ناظر لسارة))
تركي : ياحظك .. احسدك انا ((يجنن علي))
علي تنهد:ياربي من ذا الحسود ..
تركي:ههههه والله ابغا اجننك وكل شي عندك حسد وعين .. لاحووول منك
علي :اعقل اقول .. هههه
سارة كانت دقات قلبها تعلى بشكل رهييب ..اما علي ماصدق تجي هالليله بسرعه .. كآن الفرح طاغي عليه وسارة هم مثله بس كانت خايفه ومرتبكه مثل ماترتبك اي عروس بمثل هالليله^_*


بجناح فارس واروى وبغرفة النوم ..
فارس: طيب حبيبتي اجل دامك تروشتي انا هم بتروش وبعدها بنآم لاني تعبان بقوة ..
اروى : نعيمآ مقدما .. وانا هم بنام لان النوم يلعب بعيوني ..
فارس قرب من اروى ببرود وبآسها على خدهآ : ربي ينعم بحآلك ..
اروى نزلت راسها من الخجل : ........
فارس ابتسم وبعدها رحمها وراح تروش :......

بجناح الحبايب (( علي وسارة))

علي نزل بشته وضبط شماغه ((شريمبو)) وجلس بجنب سارة الي كانت منزله راسها لانها صارت لحالها معاه: هآآ سارونهـ مرتآحه .!
سارة ابتسمت وهزت راسها بالايجاب :........
علي ابتسم ومسك يدهآ بهدوء: يالبى قلبك ياسارة .. يعني ايام الخطوبه كنآ نجلس وي بعض وتستحين بس مو كذا .. احس قلبك مزودهآ..
سارة عقد حواجبها وناظرته مبتسمه : عليييي
علي ابتسم ((تكشيره)) : حيآة علي ..
سارة : تسلم ..
علي يتصنع الزعل : افآآ ..تسلم حآف.؟!
سارة ابتسمت لدرجة بآنت اسنانها : يعني وشو تبيني اقول معها .!
علي بخبث: انتي ادرى ..!
سارة تتجاهل كلامه متعمده : طيب .. ممكن ابدل ..
علي باس يدهآ : الف ممكن مو ممكن وبس ..
سارة ابتسمت حيآآ : طيب عن اذنك ..
علي قام معاها :......
سارة عقدت حواجبها : على وين .؟!
علي مبتسم بخبث: اساعدك .. باين عليك راح تحتاسين بالفستان .!
سارة على وضعها ابتسمت : لالا حبيبي خلاص مومحتاجه مساعده .. وتبي تصرفه:لو احتجت بناديك ..
علي بخبث اكثر: بس انا حآب اساعد اجري على الله
سارة تنهدت وبدلع عفوي:علييييي
علي قرب منهآ اكثر: روح علي
سارة : والله الوقت يمشي مو من صالحنآ .. ابغا اتروش والبس وبعدها اصلي لربي ..
علي يناظر لساعته:اوه ذكرتيني والله ..خلاص انا بصلي على بال مآنتي تتروشين وتخلصين ..
سارة ابتسمت واستانست انها هربت من اصرار علي : طيب .. عن اذنك
علي يبي يجننها : يعني ماتبين مساعده.!
سارة تنهدت: ردييييييينآ..
علي :هههههههه خلاص خلاص .. سووري

عند فارس واروى .. فارس طلع من الحمام ((الله يكرمكم)) .. وشاف اروى نايمه ابتسم لما شافها نايمه وبنفسه: ربي يخليك يااروى وان شاء الله ربي يقدرني واعوضك .. وبعدها
لبس بيجآمته ونآآم ..
.ونومه هنيئه لفارس واروى ..

عند عـــــــــــــــــــــ وسارة ــــــــــــــلي ..
علي صلى ركعتين لله سبحآنه وتعالى وطلب من الله ان يوفقه في حيآته ويجمع بينه وبين سارة بكل حب وخير .. اما سارة لسآتها طالعه من الحمام ((الله يكرمكم)) وشافت علي وقلبها يدق بقوة
لانها كانت بروب الحمام علي كان يتفحصها من فوق لتحت .. ومارفع عيونه عنها .. سارة كانت متمسكه بروب وكأن أحد بينزعه منها .. علي قرب منها وبهمس: ملاك ياسارة ..
سارة نزلت راسها ولازالت متمسكه بروب تبي تصرف علي بصوت مبحوح : تقبل الله ..
علي على وضعه :منا ومنك صالح الأعمال ..((ويلعب بخصلات شعرها وسارة تحس جسمها تخدر))
سارة تبي تصرفه رفعت راسها : آممم مابدلت ..يعني اقصد مالبست بيجآمتك ..!
علي يناظر لعيونها وهو بعالم ثاني ..عالم سارة ..عالم حبه ..عالم حياته ..عالم من ملكت قلبه وروحه وتربعت بجوفه ..مبتسم بروقآآآن حده: قلت بصلي بثوبي وبعد الصلاه ببدل ..
سارة نزلت راسها مرة ثانيه هربآ من نظرات علي الي تحس اشوي وبياكلها : آمم اهااا ..وبنفسها : ياربي ابغا البس وشواقوله .. ؟
علي لازال على وضعه ويلعب بخصلات شعرهآ وطآحت عينه على حزآم الروب وبحركه جريئه منه نآظر لسارة بعيونه وماحست سارة الا علي بيده فتح حزآم الروب وتداركت سارة نفسها ومسكت الروب بقوة بيدينها قبل لاينفل ولمت ايدينها على كتوفهاوقلبها بيطلع خلاص ماقدرت تتحمل جراائة علي :.........
علي ابتسم ابتسامه جانبيه بخبث وبهمس : أنا زوجك ياسارة ..
سارة تحس جسمها تخدر من حركة علي تنهدت : طيب ياعلي ياحبيبي ممكن البس عشآن اصلي ..
علي على نفس وضعه :طيب ان شاء الله من عيوني بس مو قبل (( وباسها بخدهآ ببروووووووود)) : بس .. هذا الي موقبل ههه
سارة دق امبييير الخجل عندهآ حده :..........
علي : انتظرك بصاله .. اذا خلصتي وصليتي ناديني ..
سارة على وضعها:ان شاء الله ..



طلع علي على الصاله وجلس يلعب بجواله على بال ماتخلص حبيبته ((سارة ))

سارة بصوت منخفض وقلبها دقاته تزداد : ياربي عليكي اعلي وشو هذآ ..((وبعدها ناظرت نفسها بالمرايا وحطت يدها على الحزآم)): ماتوقعت علي يتصرف هالتصرف ولاخطر على بالي من الاساس ..
خليني ابدل واصلي احسن ماتضرب فيوزي ..
علي فجأة تذكر أمه وعلى طول ابتسم وبصوت منخفض: الله يرحمك يايمه .. تراني تزوجت .. ادعي لي عند الله ..
وقرأ لها الفاتحه ..

البست سارة قميص النوم الأبيض الي تلبسه اي عروس مثل هالليلة و صلت ركعتين لله سبحآنه وتعالى وحمدت ربها الي حقق منآها وجمعها مع الي تحبه بحيآة واحدة وتحت سقف واحد ..
طلعت من الغرفه بتشرب موويه وكانت لامه نفسها واضعه ايدينها على اكتافها لانها مستحيه تطلع يم علي كذا وعلى طول لقطها علي ومانزل عيونه قرب قام من على الكنبه قرب منها اكثر واكثر ويبلع ريقه ويتفحصها : آ ..أ.أنتي خلصتي ..؟
سارة الي تحس استحت بقوه ماعمرها استحت كذا منزله راسها : ايه بس قلت بشرب موويه .
علي على وضعه: طيب حبي خلاص روحي اشربي مويه وانا ببدل ..
سارة على وضعها: ان شاء الله ..
راح علي على الغرفه وأخذ بيجآمته ولبسها بس مازرر الأزارير حقت البيجآما خلاها مفتوحه وجلس على طرف السرير بجهة سارة .. سارة دخلت الغرفة استغربت ان علي جالس بجهتها طبعآ كان معطيها ظهره وحس على خطوآتها تتقدم طبعا سارة ماراحت على السرير وقفت قدآم التسريحه تسوي نفسها
مشغوله بتضبيط شعرها ناظرها علي بنص عين وابتسم بخبث وبنفسه : الله ياسارة ملاك ..وربي احبك .. وبعدها قام من على السرير واتجه ناحية سارة ومشى لعندها لحد ماكان ظهرها لاززق بصده وضع يد على خصرها ويد يلعب بشعرها : آمممم سارونه
سارة تحس قلبها بيطلع من مكانه من نظارات وابتسامة علي ..ابتسمت :نعم ..
علي ابتسم ابتسامه مثيره : لفي تجاهي ..مولازم انا امسك اكتافك والفك تجاهي ..
سارة ابتسمت بحيآ نزلت راسها وبعدها رفعته وناظرته من المرايا حست على ازارير بيجآآمته مو مزرره عقدت حواجبها ولفت تجاهه بطريقه عفويه علي ابتسم سارة على طول ناظرت للأزارير : طيب ليه مازررت ازارير البيجآما
علي ابتسم ابتسامه جانبيه وراها الف شي وشي: انتظرك انتي تزررينهم ..((وغمز لها))
سارة ابتسمت لدرجة بانت اسنانها وصارت تزرر ازارير بيجآمته بصمت من غير لاتكلم ومرة تناظر الازارير ومرة تناظر لعيون علي علي استانس ومكيف عالآآخر وعيونه على سارة مارفعهم عنها ابد ووضع يده على خدها وخذ يلاطف خدهآ باصابعه
سارة وصلت عند آخر ازرار نزلت راسها اكثر عشان تزرره ماحست الا علي باسها بعنقها ببروووود قاتل سارة تخدرت خلاص مارفعت راسها برغم انها زررته .. رفعه علي باطراف اصابعه : عيونك تذبحني ياسارة ترحلني عالم ثاني ..
سارة ابتسمت ومستحيه بقوه : آمممم .. طيب تعبانه والنوم يلعب بعيوني .. احس عيوني تكبس..
علي ابتسم بخبث: تصرفيني هآآ .؟ .. بس ولايهمك ننآم ...ننآآم لان هم انا تعبآن بقوة ..
سارة :وشو الي حآآدك تسهر خلاص نآم ..
علي بخبث وقرب من وجهه سارة وصارت انفاسه على وجههآ وسارة قلبها بيطلع خلاص جبهاتهم تلازقت وبهمس: أأنتي ياسارة .. الي مطيره النوم من عيوني ..
سارة بحركة سريعه لفت وجهها الجهة الثانيه بس علي رااعى مشاعرها بالاخير : طيب حبيبتي ننآآم بس على شرط ..!
سارة ميلت راسها وعقدت حواجبها: وشو .؟؟
علي ابتسم ابتسامته الي ترحل سارة عالم ثاني :تنآمين هنآآآآ ((وأشر على صدره)) ..
سارة نزلت راسها وابتسمت بحيآآ :..........
علي مسكها من اكتافها ورفع راسها :افهم منك ان سكوتك دلاله لرضاك ..
سارة على وضعها :.................

وبعدهآآ نآموا سارة وعلي.. وتنفذ شرط علي طبعا ^_^ ((ليله ونومه هنيئه للحبايب )) ^_*



صبآح اليوم الثاني ..

صباح مليئ بالفرح والمسرات ..صباح جميل.. صباح مو اي صباح ((لــ علــــــــــ وسارة ـــــــــي))
سارة فتحت عيونها وعقدت حواجبها وبعدها ابتسمت وبنفسها : هه نسيت اني تزوجت البارح هههه ((ورفعت عيونها على علي وناظرته لانها كىنت نايمه على صدره وهو محاظطها بيدينه وكأن احد بيآخذها منه..صارت تتأمل شكله حواجبه ولارموشه الكثيفه ولا شفايفه ولا سكسوكته ولا شعره ..ابتسمت ابتسامه بانت اسنانها وبنفسها )): الله يخليك لي ياحبي ..
سارة حآولت تتسحب من غير لاتقطع على علي نوومته وبالفعل قامت من جنبه من غير لايحس وبعدهآ تروشت وبعد ربع ساعه طلعت من الحمام ((الله يكرمكم)) وانصدمت عقدت حواجبها وبصوت منخفض:وين راح .؟!
طبعا علي صحى وغسل وجهه وبعدهآ جلس بصاله .. سارة راحت لعند السرير واستغربت اكثر يوم شافت ورقه مسكتها وفتحتها وقرتها وكان مكتوب فيها : صباحك خير وطبعا راح يكون غير معاي .. ياليت تفتحين الصندوق الي على الطاولة مقابل الأريكه ..أحبك..
سارة رفعت عيونها عن الورقه وتنهدت: طيب هو ووينه ..وبعدها ناظرت لصندوق كآن مرة حلوو حجمه متوسط وكان فخم وناعم بنفس الوقت وضعت سارة الورقه مكانها وراحت عند الطاوله وفتحت الصندوق واندهشت بقووووووه وبنفسها : ياربي اشلون فكر كذا ...وابتسمت :بس مفجائه تجنن

علي لازال بصاله كان متعمد ان مايروح للغرفه الا لحد مايصير الي كان مخطط عليه

((طبعا كان الفستان الي اختاره لها من زارا مخطط انها تلبسه بيوم صباحية زواجهآ وقرت الورقه الي كانت مع الفستان )): حبيبتي الفستان هذا تلبسينه الحين ..طيب .. بوسه اعتبريها وصلت ^_*
سارة ابتسمت :ابد انا قلت مايفوته شي ..
وبعدها طلعت حآجة ثانيه من الصندوق شهقت اكثر واكثر واكثر مما تشهق كل مرة :اشلوووووون ..لالا ..خطيير ياعلي .. انا ماصدقت ارتاح ويطلعون لي مرة ثانيه ..
((قمصان النوم الي شراها علي من نعومي كانت مفجآئة لها .. ماتوقعت ان علي مخبيهم عنده )) .. بس سارة الوضع عندها عادي بس هي خايفه انه تلبسهم*_*
قامت سارة من مكانها والبست الفستان وخطت كحل اسود بعيونها وحطت لها بلاشر عالخفيف وروج زهري مرة فااتح بعد ماستشورت شعرها طلعت مرة ناعمه وجونآآن طبعا كانت مستحيه تطلع عند علي .. علي شافها تأخرت خاف ان يكون فيها شي
تو بتطلع من الغرفه الا تصادمت بعلي سارة شهقت و علي يقز فيها من فوق لتحت وصاافر وابتسم ابتسامه جانبيه: أووووف صاروخ ياسارة ..
سارة نزلت راسها مبتسمه بحيآ :عليييييي
علي قرب منها وحاوط رقبتها : لبيهـ ..
سارة منزله راسها :أمممم .. بنطول بالوقفه ..
علي هز راسه :اكيييد لا تعالي حووبي نجلس بصآله .. بس انتظريني اتروش عشان اصحصح واجيك ..
سارة ابتسمت وتلعب باصابعها : ان شاء الله
علي بخبث:اشوي اشوي على اصابعك لاتكسرينها هههههه
سارة رفعت حآجب: ياسلااام ..
علي : هههه امزح معاك ..



عند آروى وفارس .. بعد ماصحت اروى وتروشت وصحآ بعدها فارس وتروش جلسوا بصاله فارس غزل بآروى واروى تحس قلبها بيطلع من مكانه من كلام فارس
انطق عليهم الباب ..فارس مبتسم:طيب بروح اشوف من عند الباب ..
اروى مبتسمه :طيب ..
راح عند الباب وفتحه : هلا أمي ..((وباس راسها ))..
أم يوسف فرحانه: اهلين صباح الخير ..ومبروك
فارس:صباحك نور .. ربي يبارك فيك ياغلى ام بدنيآ ..



>>> يتبع ..

جنــــون
08-04-2011, 12:19 AM
(( تكملة البارت العشرين))


أم يوسف فرحانه: اهلين صباح الخير ..ومبروك
فارس:صباحك نور .. ربي يبارك فيك ياغلى ام بدنيآ ..
أم يوسف ابتسمت : ربي يسعدك يافارس ..
فارس :تسلمين يالغاليه ..تفضلي ادخلي ..دخلت ام يوسف وقامت لها اروى :هلا خآله ..وباست راسها
ام يوسف: اهليين يمه .. مبروك
اروى: ربي يبارك فيك يالغاليه ..

سارة واقفه قدام التسريحه تشيك وتضبط حالها ..
علي بعد ربع ساعه طلع من الحمام ((الله يكرمكم)) وكان لاف الفوطه على خصره وبالمنشفه ينشف شعره وأنتبه لسارة أثناء ماينشف شعره ابتسم ابتسامته المعتاده ((المثيره)) وقرب من سارة ..سارة حست قلبها بيوقف اول مرة تشوف علي بالوضعيه هذي : اوووه اوووه أحلى ياسارة والله تهبلين .شكلك ناويه توقفين قلبي ..
سارة على وضعها مستحيه ابتسمت على كلام علي : آمممم ..طيب البس ..لازم عمي بيمر عندنآ ..
علي ترك المنشفه على كتفه ويعفس شعره بطريقه هادئة عشآن يتأكد بان جففه صح : طيب خلاص ..
سارة طلعت على الصاله على بال علي مايلبس .. لبس علي بيجآمته وراح لعند سارة وجلس بجنبها ولف ايده على رقبتها ويلاطف خدها باصابع كفه وبخبث: صباحك ورد ياسااااره ..
سارة حست من نبرته ان فيها لعاانه ابتسمت وبنفس نبرته : صباحك كادي ياعلي ..
علي على نفس النبره : قلاااده ياساره ..
سارة :هههههه .. آمممم علي
علي وهو يمسح على شعره : عيون علي
سارة : غمض عيونك..
علي ابتسم :وليه .؟
سارة :غمش عيونك حبيبي وبتعرف
علي ابتسم ابتسامته المعتاده: اوووه السالفه فيها حبيبي خليني اغمض اجل ..
سارة استحت : على كل حآجه بتعلق هآآآ..
علي على وضعه وغمض عيونه وقابل سارة : اكيد افا عليك ..
سارة ابتسمت على شكل علي وهو مغمض ومبتسم كان شكله حلو : آممممم ..انتظر لاتفتح ..
علي :ننتظر ..ونشوف اخرتها ..ههه
سارة خذت كف علي ووضعتهابكفها علي بداخله استغرب بس استسلم للوضع عشان يشوف وشو بنفسها سارة..... سارة: قول وعد
علي ابتسم وبكل ثقه: وعد
سارة بعالم ثاني وقلبها يدق: انك تظل معاي طول العمر مهماراح يكون..وماتتخلى عني مهما راح يصير
علي تحركت مشاعره فتح عيونه ببطئ وقرب منها وميل راسه ووضع كفه الثانية على خدها وبهدوء: سارة!!
سارة بصوت شبه مسموع: عيونهآ
علي بهدوء: وشو مناسبة هالكلام ..((وابتسم مستغرب)):وليه خلتيني اغمض عيوني .؟
سارة نزلت راسها وهي تلعب باصابعها بكف علي : اولاماحبيت تشوفني وانا اقولك هالكلام .. او بمعنى اصح يمكن لوكنت تناظرني ماقدرت اقوله .. وثانيا مافي مناسبة للكلام بس حبيت نكون على وعد ..
علي على وضعه :ليه مو وواثقه فيني .!؟
سارة ابتسمت ووضعت ايدينها على خدود علي وبانفعال:لالالا ..موكذا حبيبي ..بس مدري حبيت اقوله ويكون بينه هيك شي ..
علي ابتسم وباسها بخدودها ببرود قآتل وحط راسه على صدرها وحاوط خصرها بيدينه :يـــــــــــه ياسارة اشكثر احبك والله والله انا لك مو لغيرك ..
سارة تحركت مشاعرها وفرحت ونفس الوقت استحت من حركته وصارت تلعب بشعره: وأنا يجن جنوني عليك ولااقدر استغنى عنك ..
انطق الباب ..علي تنهد:ياالله مين الي قطع علينا جونآ..
سارة ابتسمت ورفعت اكتوفها كأنها تقوله مدري : هههههه
علي قام من عند سارة: مين .؟
بوتركي :انا ..
علي دق اصبع ومسح على شعره وبصوت منخفض: مالقيت تجي الا بهالوقت يايبه ..
سارة بدلع ميلت راسها:اشفيك انهبلت بقووه هههههه
علي ابتسم وفتح الباب : هلا يبه ((وباس راسه ))
بوتركي: مبروك ياعلي
علي:الله يبارك لك يبه ..تفضل ..
سارة قبل لايدخل قامت الغرفه لانها استحت تكون يمه بلبس هذا .. وراحت حطت على اكتافها وظهرها شال وطلعت وراحت لعند عمها وباست راسه:هلا عمي
بوتركي : هلا سارة ..مبروك ..
سارة:يبارك فيك ربي ..
بوتركي : هآآ ياسارة اشلون علي معاك ..
علي ناظر لسارة وابتسم ابتسامته المعتاده وغمز لها سارة استانست على علي : الحمدلله تمام
بوتركي : الله يسعدكم ان شاء الله ..
علي : اجل الليله بيت عمي بويوسف..
بوتركي : ايه انا قلت له انا ببيتي بس هو أصر ان يكون ببيته
سارة: مافي فرق عمي كلنا مثل بعض
بوتركي: صح لسانك .. يالله انا وصيت الشغاله تصعد لكم الفطور ..
علي:يعطيك العافيه يبه ماقصرت ..
بوتركي :الله يعافيك .. بتسافرون بعد يومين أجل .؟
علي : ايه ..
بوتركي : على وين .؟
علي ابتسم :يبه اشفيك امداك نسيت سبق وقلت لك تركيآ ..
بوتركي حط يده على جبينه:اووه والله مدري شفيني هاليومين .. كل انسى .. يالله عن اذنكم ..
علي وسارة:اذنك معاك ..



لجين : لا انا قلت لك الليلة يعني الليله
خالد تنهد:اوووه من ذي البنت .. قلت لك بكرة لان الليلة بيت خالي محمد الكل بيكون هناك ولازم نروح
لجين:طيب ياخووويلد بس لاتنسى انك وااعدتني ووعد الحر دين..!
خالد يأشر على عيونه :افا عليك من عيوني واذا اخلفت وعدي اعتبريني ماني برجل ..
لجين تحمست :واااااو وناااسه
خالد يصفعها على راسها بالخفيف : وناسه بعينك .. فرحآنه ان قلت اعتبريني ماني برجل..
لجين تتحسس راسها :اااه مع وجهك انا اقول وناسه لان بتوديني بكرة ..
خالد :ايه على بالي بعد ..


عالعصر .. الساعه 4 ونص
سارة : مدري علي ودي اغير الفستان ..
علي راح لعندها كانت واقفه بصاله وتناظره وهو عالكنبه مسشى لعندها: حبيبتي والله جنآآآآن الفستان ..
سارة تنهدت :طيييييب
علي سحبها لصدره وابتسم الابتسامه الي تذوب سارة وصار يمسح على ظهرها بيد لان الفستان كاشف الظهر ويلعب بشعرها بيد سارة بادلته نفس الشعور صارت تلعب بشعره : اقول سارونه..
سارة هااايمه :همممم
علي على نفس وضعه :اشراايك نسحب عليهم .. الليله؟!
سارة بصوت يذوب : لا علي حرآآم ..
علي قرب وجهها لوجهه وصار يتأمل عيونها بهمس : عيونك تذبحني .. تفهمين يعني اشلون ..!
سارة استسلمت لحضن علي :..........


فارس: اروى اشفيك .؟
اروى تبكي من غير صوت .:.........
فارس قرب لعندها وصار يمسح على شعرها ومسك يدها : حبيبتي اروى اشفيك..شصار ..قولي لي .؟
اروى على وضعها وصارت تشاهق بالبكاء :............


أنتهى البارت وانتظروني بالبارت الجاي ..

جنــــون
08-04-2011, 12:19 AM
(( البارت الواحد والعشرين ))

طبعا ..طولت البارت هالمرة لعيونكم ..

قراءة ممتعه ^_^


فارس: اروى اشفيك .؟
اروى تبكي من غير صوت .:.........
فارس قرب لعندها وصار يمسح على شعرها ومسك يدها : حبيبتي اروى اشفيك..شصار ..قولي لي .؟
اروى على وضعها وصارت تشاهق بالبكاء :............
فارس:اروى حبيبتي هدي وعلميني اشفيك؟
اروى ارتمت بحضن فارس وصارت تشاهق ببكآئها: اشتقت لأمي يافارس وربي اشتقت لها تمنيتها تكون معاي بمثل هالحظه
فارس انكسر قلبه وحس كلام اروى خنجر انغرس بقلبه وصار يمسح على شعرها وبصوت شبه مسموع: خلاص حبيبتي اهدي الله يرحمها اكيد الحين هي مرتآحة وفرحانة لك ترحمي عليهآ
اروى لازالت على وضعها: بس يافارس انا احبها موت اشتقت لها كابرت بمافيه الكفاية حاولت اكابر اكثر بس ماقدرت... رفعت راسها من حضن فارس وصار يمسح دموعها ويطبطب عليها ابتسم: هآ تبيني ازعل؟
اروى ابتسمت رغم الدموع: ان شآء الله بهدئ خلاص
فارس بآسها بجبينهآ وبيدها: فديتك
اروى استحت وابتسمت:..................


عند نوار وبدر بصالة جناحهم ..
بدر: اقول نوارتي
نوار ابتسمت: خير
بدر مبتسم وبلل شفايفه محتار من وين يبدأ: امم ودي اقولك شي
نوار مبتسمه: اسمعك
بدر على وضعه: حبيتي نوار ابغا اصير ابو
نوار انصدمت بداخلها بهالسرعه يبيها تحمل بس ظاهرها تصنعت البرود: ايه ان شاء الله تصير ابو
بدر عقد حواجبه: فهمتي علي انتي؟
نوار على وضعها وتظاهرت بعدم الفهم باستفهام : يعني؟
بدر قرب منها سحبها لحضنه وصار يبوس خدها وايدها وكل ساعه مايبوسها عناد فيها مبتسم ببرود: يعني ابيك تحملين بسرعه فهمتي
نوار بنفسها : آه ياقلبي الله يعيني عليك وعلى العيشه معاك.. ولبدر: خير ان شاء الله بيد الله احمل بسرعه ولا لا ..
بدر بخبث : لازم الليلة تروحين بيت أهلك ..؟
نوار عقدت حواجبها والتفتت عليه : اشرايك.؟
بدر ابتسم وغمز لها : من رايك ..



عالمغرب في جناح ساره وعلي
علي مبتسم: طيب قومي صلي عشان اوصلك بيت اهلك
سارة : ان شاء الله بس ببدل لبسي احس بيضايقني اثناء الصلاة وبعد الصلاة ارجع البسه
علي تكتف وابتسم وميل راسه: والمطلوب آنسه سارة
سارة عرفت ان علي فهم عليها سوت نفس حركته مبتسمه وبنفس نبرته: انت عارف ياعلي مالاداعي اقولك
علي على وضعه: لا آنسة أتحفيني
سارة على وضعها : يعني يادكتور تفضل وسكر الباب وراك(وأشرت عالباب)
علي هز كتوفه ورفع حواجبه وابتسم بمعنى مادري : طيب بس
سارة ابتسمت وبانت اسنانها: وشو؟
علي قرب منهآ وحاوط ايدينه حول رقبتهاوباسها بخدهآ : هذ الــ بس ..
سارة ابتسمت : اهآآ
علي مبتسم : طيب اخلصي بدلي وصلي قبل لاأهون ويصير ذاك الي ذاك ..
سارة استحت ضربته على صدره بالخفيف : خطييييير ياربي منك
علي ابتسم ابتسامة مثيره وغمز لها: مشكلتي انهبل اذا شفتك واذا هامت عيوني بعيونك ودي نكون لحالنا بس ..
سارة ابتسمت بحيا: طيب ممكن ابدل ..بتأخر عن الصلاة بسببك..
علي ابتسم: طيب خلاص روحي صلي .. انا هم بصلي ..
سارة : طيب


ببيت محمد ((بويوسف)) ..

يوسف قبل لايدخل جناحه شاف ابوه وهو طالع من غرفته: يبه كل شي جاهز وكل شي حسب ماطلبت ..
بويوسف: ماقصرت تعبتك معاي
يوسف: تعبك راحه يالوالد .. الحين عن اذنك بروح اتروش عشان اصلي ..
بويوسف:تقبل الله
يوسف:منا ومنك صالح الاعمال ..
بويوسف نزل بصاله وشاف ام يوسف جالسه تبخر البيت : عساك عالقوة يام يوسف..
ام يوسف ابتسمت : تسلم .. معاك ان شاء الله
بويوسف : اجمعين ان شاء الله ..


بجنآح فارس كانت نور موجودة مع اورى وحكي وسوالف ..

نور : والله يابخت فارس فيك يااروى ..
اروى ابتسمت :وانا يابختي فيه
نور ابتسمت وحآبه تجننها : أوووه أوه حركآت والله ..
اروى ضربتها بالخفيف: ياربي منك على كل شي تعلقين نفس طينة لجين ..
نور :ههههه هذا الي يفيد معكم .. الا وين فارس . ؟
اروى : يصلي بالغرفة ..
نور بخبث : آمم اهــآ وانتي يعني صليتي ولا .؟!
اروى انحرجت من نور : نوور عن اللعانه ..
نور ابتسمت لدرجة بانت اسنانها : امااانه لاتقولين انك ....
اروى قاطعتها :ايه ماعلي صلاة ..ارتحتي ..
نور :هههههههههههههههههههههههههههههههه
اروى مستغربه ومعقدة حواجبها : هيي اشفيك انتي في شي يضحك ..؟
نور وهي تضحك : هههههه لا بس مسكين فارس اخوي ماتهنى..
اروى :ياجراااااااااائتك يانور .. ذلفي عن وجهي
نور :والله لالا خلاص ماراح اضحك .. ((وحطت يدها على فمها )): وهآآ ..
اروى ناظرتها بنص عين :هذا الي يفيد معاك ..



بجنــــــــــآح علي وسارة ..
علي دخل الغرفه على سارة بعد ماصلت وبدلت وجهزت .. وعلي بيلبس ثووبه اثناء ماهو يلبس ثوبه ..: أوه أووه اكشخ ياسارة صايرة قمر وربي ...
سارة بنفس نبرة علي : أوه اوه ياعلي دااائما تخجلني ..
علي ابتسم : هه يعني .!
سارة قربت من علي وصارت تزرر ازارير ثوبه : أقول علي..
علي متخصر لحد ماسارة تخلص عشان بيركب الكبكات :هممم
سارة من دون لاتناظره : آممم في غرض لي ببيت ابوي بجيبه معاي واحنا جايين
علي يناظرهآ وتوها مخلصه تزرير الثوب ابتسم وابتسمت له وعفس شعرها عالخفيف : اشدعوه جيبيه من غير لاتقولين .. وبعدها مشآ عند التسريحه عشان ياخذ الكبكات ..
سارة مشت لعنده وصارت وراه وتلعب بشعره : لا بس حبيت اقولك ..
علي ناظرها من المرايا بنص عين وابتسم : طيب خلاص ..



ببيت بويوسف الكل كان موجود الا سارة لسآتها ماجات الكل كان ينتظر سارة وعلي ..
طبعا كالعادة الحريم والبنات كانوا مجتمعين بالصاله ..اما الرجال كانوا بالمجلس الخارجي الي يطل على الحديقة ..

عند الرجآل ..

بويوسف : فارس دق على علي شوف اشفيه تأخر ..
فارس:ان شاء الله يبه
تركي بهمس لفارس: ياشيييخ لاتدق عليه يمكن الرجل مشغول ..
فارس فهم قصد تركي وكنم ضحكته : هييي انت اشفييك .. تفكر الكل مثلك ..
تركي بخبث:يعني تبي تفهمني الحين انك ماسويت شي ..
فارس ابتسم :والله يبي لك قلب ياتركي .. ياحبك لذا الكلام ..خلني بس ادق عليهم اشوف شفيهم تأخروا.. ((دق فارس على علي ..)): هلا علي ..
علي : هلا فيك
فارس : ماصارت تأخرتوا الكل موجود عدا انتوا ..
علي وهو واقف قدآم التسريحه يتشخص : الله يعافيك لاتعطلني والله راح اجي بس جالس اضبط شماغي وبجي عندكم ..
فارس : طيب .. ننتظركم ..
علي :سلام .. ((وضع الجوال على التسريحه وصار يضبط شماغه)) ..
سارة ملت وهي تنتظر بصاله راحت الغرفه لعلي بعبايتها : علي والله من ثلث ساعه وانا لابسه ماصارت شماغ ..
علي وهو على وضعه ابتسم : حبيبتي انا ماقلت لك البسي انتي الي لبستي عبايتك .. (( لف عليها علي وابتسم ابتسامه تذوب سارة )): وبعدين ابغا شي قبل لانمشي فــ من اذن لك تلبسين .؟
سارة قلبها دق وتخصرت : ووشو .؟!
علي راح لعندها ومسك ايدينها ويلاطفهم باصابعه : من البارح الى الآن ماعطتيني بوسه ...!
سارة استحت ونزلت راسها وصارت تناظر ليدين علي وهو يلاطف ايدينها : ........
علي على وضعه ويسوي نفسه يطل بوجههآ : ترى ماراح أكلك ناظريني ..وماراح نطلع الا لما تبوسيني .. هآآآ ..!
سارة استحت اكثر وبنفسها:ياربي تساعدني والله استحي
علي على وضعه ومبتسم :هآآ ..نرقد ؟
سارة بعد تفكير سريع بجرائة رفعت راسها وقربت من خد علي وبآسته بهدوء وبصوت مبحوح : طيب الحين نمشي ..!
علي عاش عالم ثاني وتحركت مشاعره : نمشي ..مع ان ماودي نمشي ..
سارة بحيآ:عليييي
علي : ههههه يالله مشينآ .. ((وباسها بجبينها))


ببيت بويوسف ..
عند الحريم والبنات ..

نور : والله سووير مو هينه هــ الي للحين ماجات ..
نوار : ياالله على افكارك وافكار لجين تروحون لبعيد ..
اروى:بكرة ازواجكم الي بيستحون مو انتوا
نوار :صدقتي والله
لجين بنبره : نور مو كأنهم يغلطون واحنا ساكتين
نور بثقه وتتصنع الغرور: اشفيك لجين هم منقهرين منآآ احم احم
اريام : هههههههههه والله انكم توحفآآ

أم يوسف: حور يمه دقي على علي شوفي وشفيهم تأخروا..
حور :ان شاء الله خاله ..((دقت حور على علي ..علي وسارة بسيارة رايحين لبيت بويوسف )): هلا
علي : هلا فيك ..
حور : اخبارك .؟
علي :تمام الحمدلله .. انتي شخبارك وشخبار حموود
حور ابتسمت :الحمدلله وحمود بخير يسلم عليكم متى يطلع بس ..هههه
علي ابتسم : ههه الله يعينك ان شاء الله ..
حور : خالتي ام يوسف تقول تأخرتوا مافيكم شي .؟
علي ناظر لسارة وبعدها ناظر لطريق : لا سلامتك مافينا شي هذا احنا بطريق جااين عندكم ..
حور: اوكي مع السلامة
علي : سلام ... ووضع الجوال قريب الطابلون:سارة اشفيك .؟
سارة توها انتبهت : هاا مافيني شي ..
علي ابتسم بخبث:هنيآآله الي مسرحه فيه ..
سارة ابتسمت ولفت عليه : اكيد انت مين غيرك .!
علي يتصنع الغرور : أحم اكيييد لو يكون غيري انحره ..
سارة ابتسمت : وول عليك لهدرجه تغار.!
علي ابتسم وناظرها بنص عين : اشراايك .!
سارة : آممم من رايك .. اقولك شي ..
علي :اسمعك..
سارة : لالا استحي اقول
علي يناظر الطريق ابتسم :بتقولين ولا اشلون ؟
سارة : آممم واذا ماقلت .. ؟
علي ناظرها بنص عين مبتسم بخبث: عآآدي نرجع البيت ..
سارة شهقت :لالا .. خلاص اقولك ..
علي كاتم ضحكته : طيب قولي ..
سارة : احسك طالع تجننننننن .. وشريمبو يهبل عليك ..
علي فز قلبه ويبي يجننهآآ : يعني تحسيني مو متأكده من احساسك ..!
سارة بدلع عفوي :علي وربي اتكلم جد لاتهبل فيني ..
علي :ههههههه العب باعصابك .. عيونك الحلوة عمري .. واذا يعجبك شريمبو كل مرة نسويه ولا يهمك ..
سارة ابتسمت ولفت تجاه النافذه : تسلم لي يافلبي ..
علي ناظرها وبعدها ناظر الطريق تنهد بهدوء: احبك ياساره ..
سارة ناظرته وابتسمت :...........

عند الرجال دخل عليهم علي والكل وقف عشان يسلمون عليه ويباركون له .. وباس راس ابوه وعمه وبوبدر ..
وصل لعند تركي وسلم عليه اثناء مايسلم عليه همس له من بين اسنانه : والله خطيير على هالتأخير..
علي استغرب وبعد عن تركي وضربه على صدره بالخفيف وابتسم : هييي انت لايروح بالك بعييد والله كنت اضبط نفسي ..
تركي بعدم تصديق:اهـــــــــــــآ
علي ابتسم وناظره بنص عين : لاتصدق .. ابراحتك
وبعدها سلم على الكل .. وجلس جنب فارس .. : هآآ ..اشوفك فرحآن ..
علي التفت على علي : ابذمتك لساتني معرس ..وشو تبيني اكشر؟؟!
فارس بخبث: لا يعني ..يعني .. بس خلاص ..
علي ابتسم وكأن عاجبه الوضع : هييي يابوي اذا انت هذا تفكيرك مالوم تركي
فارس :ههههههههههه والله مايندرى عنك ..
علي لف على علي بكل جسمه وتربع على الكنبه والكل يناظره مستغرب بس بعدهآ انشغلوا بسوالف والحكي : انا الحين الي بتجرأ وبطينها معاك مثل ماتجرأت معاي .. ها سويت شي مع اختي ..؟
فارس انحرج من علي ونفس الوقت كتم ضحكته وبصوت منخفض: اقول الله يرجك فضحتني خلاص..
علي على نفس الوضع وبخبث: هآآآآ فارس ..موتوك علي انا .. الحين انا صرت عليك ((ورفع سبابته)):واحده بواحده ..
فارس :يرحم امك .. سكر الموضوع
علي :ههههههه الحين سكر الموضوع .. هذا الي يفيد معك يالدب ..
فارس يتمسخر :احلف ..؟




عند البنات الكل سلم على سارة .وسارة سلمت على الأمهات قبل وبعدها راحت عند البنات وسلمت عليهم وجلست بجنب اريام ..
لجين بخبث وتناظر لنور : عسى تأخيركم خير ..!
سارة عرفت مغزاهم : اقول بلا ماتنثبرين انتي وياها ووالله الي أخرنا علي على بال ماتجهز ولبس ..
اروى: عاد اخوي علي عليه بروووود موصاحي
سارة :ايه والله باااارد بقوة ..وكل الأمور برووواق يمشيها
حور : ياحليله اخوي وربي يهبل ..
اروى ابتسمت :ايه هذا علي ..
حور ابتسمت:وربي عادي مافرق بين علي وتركي ..بس علي حنانه غير طبيعي يعني حنون بقووه ..
اريام تذكرت الي صار بينها وبين تركي ايام ملكتها : أمممم وتركي ..؟
حور ابتسمت :ريووم والله موقصدي ان تركي موحنون هم تركي حنون .. بس تركي مشكلته مايحب احد يعانده ولا ينصحه عصبي
اريام ابتسمت :بالعكس والله ماقلت شي بس حبيت اشوف انطباعك عنه .. وبالفعل تركي عصبي ..
اروى ابتسمت : بس يهبل والله فديته اخوي
نور: وشو خليتي لفارس ..
لجين :الأعظم ههههههههه
نور :هههههههههههههههههه جبتيها والله ..
اروى : وربي سخيفييييين
نوار تساند اروى : توك تدرين ..!
ريم توها مخلصه مكالمتها جوال : هلا سارة..
سارة :اهليين ..
ريم:مبروك ..
سارة :ربي يبارك فيك
نور بخبث.. : مرت خالي ماصارت جوال ..
ريم تبي تجننهآ:هو صح ماصارت جوال بس مو خالك لاتفكرين هآآ ..
نور تلعثمت : هآآ ايه امممم طيب ..
ريم : طلال
نور تتصنع البرود :فديييييته
لجين بخبث تنهدت :آآآآه يانور .. ترى كلهم متزوجين .. الا انا وانتي .. اشرايك نقوم عنهم..
نوار رفعت حواجبها :ياربي منكم انتوا من اول ماجلسنا وانتوا كل ساعه تتسببون في واحده منآآ ..
نور : ههههههههه اعصابك لاينط لك عرق..
نوار : افف منكم بس .. ((وقامت نوار من جنبهم ..))
لجين بهمس لنور :موكأن زودنآآها ..!
نور : ماعليك بس نوار هذا هي من هي بنت ماتغيرت ..
لجين :وي خشتك يعني هي الحين ولد ..
نور بخبث: لا ياغبيه .. مَــــَــره ..
لجين :ههههههه والله انك شييينه..

اريام : هآآ سارة ..بشري ..
سارة عقدت حواجبها :على وشو ..؟
اريام ابتسمت :لاتخافين ..اقصدلك ..اخبار علي معاك يعني حسيتي بالآمان معاه ولا ايام الملكه شي والزواج شي ثاني>> متاثر بلي صار مع تركي مسكينه *_*
سارة :لا والله يجننن ابصراحه حسيت كأني بجنه مو جنآح احس علي محسسني بالأمان بس باارد الله يهداه ..
اريام ابتسمت : يالله الله يوفقكم يارب..ولاتخافين هالبرود راح يتغير مع الايام .. وليه ماتبينه بارد ..
سارة :هههه انا قلت مثلك بعد يمكن يتغير مع الايام خالبرود وموعن مابغاه بارد بس عالاقل موبكل الامور بروود .. اممممم وشو مناسبة سؤالك .؟
اريام ابتسمت:لا مافي مناسبة بس حبيت اسئل جا ببالي
سارة ماصدقت بس ماحبت تطولها مع اريام .. : اها


الكل قام على العشا ..
ام يوسف: الا وين نوار ..؟
ام بدر : صح وين نوار .. انا من قبل العشا فقدتها ..
سارة قامت : طيب انا بروح اشوفها وبرجع ..
نور :لا جلسي انتي لساتك عروس انا بقوم ههه
سارة :لا عادي ماتفرق انا بروح اشوفها ..وتعشوا اشوي وبرجع
الكل : طيب ..
سارة خذت جوالها ودقت على نوار وماردت ودقت عليها مرة ثانيه ولاردت ..
نوار بغرفتها منسدحه على سرير وكانت تفكر بحياتها مع بدر ماتوقعت انها تكون كذا صحيح ماخذوا فتره طويله بس توقعت بداية حياتهم تكون روووعه .. نزلت دموعها اثناء ماهي تفكر
خذت جوالها وشافت اربع مكالمات ومسحت دموعها: ياالله هذي سارة ..ياعمري ياسارة .. خل ادق عليها .. ((توها بتدق على سارة الا انطق الباب )): مين
سارة : أنا .. ممكن ادخل ..
نوار ابتسمت : ايه دخلي ..
فتحت سارة الباب وابتسمت لاختها وجلست على طرف السرير : اشفيك .؟
نوار ابتسمت: مافيني شي
سارة : عن العياره ..لايكون زعلتي من لجين ونور ..ماعليك منهم هبل هالثنتين
نوار ابتسمت على كلمة سارة ((هبل)) : هه لالا مافيني شي من الاساس عشان يكون منهم
سارة :نوار لاتحاولين تحاورين معاي ..عيونك فاضحتك ..
نوار بدت دموعها تنزل : سارة تكفييين مابي احد يدري عني ..
سارة قربت منها وحضنتها على جنب : نوار .. مااحد راح يدري بس اشفيك تكفيين علميني .. ووالله ماراح اقول لاي من كان ..
نوار تبكي من غير صوت بس دموعها الي تنزل : مدري ياسارة .. احس اني مقهورة احس اني عايشه بدوامه احس اني عايشه على هوى غير وتحت سيطرة غيري..
سارة استغربت وعقدت حواجبها : طيب حبيبتي هدي .. وقولي لي وشو فيك لاتكلمين باالالغاز .. أحد قايلك شي ..مسوي معاك شي .. قولي ... ..؟
نوار :.................
سارة:وبعدين
نوار اسكتت ودموعها تعبر عن الي فيها :..........
سارة بعدتها عنها: لاتسكتين قولي لي ..تعانين من وشو؟
نوار : سارة بقولك بس توعديني مهما يكون ماحد يدري
سارة ابتسمت : تطمني ووالله ماحد راح يدري.. وبعدها ناظرت للساعه :نوار حبيبتي قومي حطي لك كحله عشان لااحد يحس ان فيك شي ولا بااكيه .. طيب ونزلي معاي ونتعشآ .. ونقول لهم انك كنت تعبانه وراسك مصدع
نوار ابتسمت من غير نفس : هه والله مسكين ذا الراس .. كل ماصارت فينا هموم ولانبي نحسس الي حولنا نحطها فيه ..
سارة ضحكت :ههههههههه صدقتي والله قومي الحين وبعدين نكمل كلامنا
نوار ابتسمت:ان شاء الله


ام بدر : هلا بزوجة ولدي ..
نوار ابتسمت بالغصب : اهليين عمتي
ام بدر : عسى مافيك شي ..؟
نوار :لا بس راسي مصدع ((وتذكرت الكلام الي قالته لسارة عن الراس )) وكتمت ضحكتها : وقلت بصعد ارتاح ..
شريفه:ماتشوفين شر يانوار
نوار:الشر مايجيك عمه ..
ام يوسف ابتسمت: ماتشوفين شر يايمه
نوار : الشر مايجيك يمه..
سارة : اقول يمه ..
ام يوسف: امري ..
سارة : أحبك .. ههههه
ام يوسف: ههههه وانا احبك يايمه ..
نور : اووه اكيد سارة الغاليه
سارة تناظر نور بنص عين : وشو حارقك انتي .؟
نور :مالت بس...
سارة :ههههه ريم قولي لطلال يعجل يجي عشان يفكنا منها ((تمزح))
نور تمزح :جالسه على قلبك ..
لجين بهمس لنور : بيستوحد فيك هناك ..
نور دق قلبها : هيييي ياسخيفه وشو يستوحد فيني ..!
لجين :هههههه مدري ..


بعد العشـــــــــــــــــــــــــــــآء ..

عند الرجآآل ..
علي : سفرة داايمة ياعمي ..
بويوسف: بالعافيه هههه
علي:الله يعافيك ..
جلسوا ((بوتركي وبوبدر وبويوسف )) حكي وسوالف عن الشركات والمشاريع ..
((عبدالله وخالد ..))حكي عن الجامعه وعن ربعهم وسيارات وآخر الموديلات..
((تركي وسامي ويوسف وعلي وفارس وبدر )) حكي عن الزواج وعن السفر والاسهم
فارس بخبث ويناظر تركي : أجل بعد يومين بتساافر ياعلي
تركي بنفس خباثة فارس: ايه والله حظوظ ..
علي ابتسم ببرود : وشو حارقكم انتوا .. انت وسافرت ((يناظر تركي )) ..وأنت توك معرس سافر ((وناظر لفارس))
فارس ابتسم : بنساافر انا والمدام بس بعد 4 ايام
علي :على وين .؟
فارس:المغرب ..
بدر : أما انا ماحب اسافر ابد
وكل واحد صار يحكي مع الثاني ..
عدا يوسف وبدر
يوسف مبتسم : اقول يابوناصر .. اختي هالله هالله فيها حتى لو ماتحب السفر اقلها سفرها اسبوع تغير جوو
بدر ابتسم : والله ياولد خالي ..ماحب ارضي غيري على حسابي
يوسف استغرب من كلام بدر وبنفسه : ياالله اشفيه يتكلم بجفآآ .. وياترى نوار سعيده معاه .. ولا شلون... ولــ بدر ابتسم بالغصب : يالله اهم شي تكونون مرتاحين ..
بدر على نفس وضعه : الحمدلله انا عن نفسي مرتآآح عالآآخر..
يوسف استغرب اكثر واكثر بس ماحب يطولها مع بدر عشان لايكون سبب لاخته نوار مع بدر .. ففضل السكوت ..

عند الحريم والبنات ..
ريم :يالله مع السلامة ..
ام يوسف:تو خير
ريم:لا والله ماقصرتوا بس سامي دق علي ..
ام يوسف: طيب سلمي على سامي ..
ريم ابتسمت :ان شاء الله ((وسلمت على الكل)) ..



عند الرجال ..
يوسف بهمس:خالي مستعجل ..
سامي ابتسم وعرف مقصد يوسف: اشفيك انت .. شارب شي ..
يوسف بخبث: اقول ياخالي حلاتك وانت تستحي
سامي ضربه على راسه بالخفيف: الله يعين زوجتك بس خلني اقوم قبل لاتهبل فيني
يوسف:ههههههه
((وطلع سامي من المجلس بعد ماسلم على الكل)) ..


على الساعه 12 الكل مشى .. عدا سارة وعلي ونوار وبدر ..

بويوسف: تو الناس .. ومافي شركة بكرة ..
بدر: لا والله ياخالي ماقصرت .. بس احس مرهق اشووي
بويوسف: يالله الله يعينك ..
بدر طلع الحديقه بعد ماسلم عليهم وبجواله :الو ..
نوار قامت من جنب خواتها واروى وحور وطلعت لفوق : اهليين ..
بدر مبين على صوته ان ماله خلق شي : اطلعي انتظرك بسيارة ..
نوار : بدر اطلب منك طلب ..
بدر بنفس النبره :اطلبي ولاتكثرين ..
نوار بتردد : آمممم ..ممكن الليلة انام ببيتنا ..
بدر :وشو ..ماسمعت .. تكفين عيدي كلامك ..!!
نوار عرفت ان يتريق : طيب خلاص راح انزل بس لاتتريق طيب ..!
بدر بحده:موشغلك وبسرعه انتظرك بسيارة ماني بسواق على حسابك
نوار عقدت حواجبها: طيب .. خير ان شاءالله
بدر سكر من غير لايقول مع السلامة ...انقهرت نوار من تصرفه .. وراحت لغرفتها وخذت عبايتها وشنطتها الابدخلة نور : على وين ..؟
نوار تبتسم عشان لاتبين لنور: بدر ينتظرني تحت....
نور ابتسمت : خلاص اجل ماقدر اقول شي ههههه
نوار : ههه طيب عن اذنك ..((ونزلت تحت وسلمت عليهم وطلعت وطلعت معاها سارة واثناء ماهم يمشون ونوار تحط شيلتها على راسها )): سارة الي صار بينآآ يضل بينآآ
سارة :أكيد حبيبتي لاتحاتين .. بس متى راح اتكلم معاك ..
نوار وهي تغطي وجهآآ وواقفه عند الباب : خلاص انا اذا شفت نفسي فاضيه اشبك ماسن واخبرك ..
سارة ماسكة الباب ابتسمت : طيب انتبهي لنفسك ..
نوار :ان شاء الله ..

طلعت نوار واركبت السيارة ..بدر يتريق : كآن ضليتي اشووي ..تو الناس ..
نوار التزمت الصمت :.............
بدر تو يحرك السيارة مرة يناظرها ومرة يناظر الطريق: من أكلم أنا .؟
نوار تنهدت بهدوء: وشو اقول يعني .. !!
بدر يبتسم باستهزاء: لاتقولين شي .. سكوتك ذهب
نوار استغربت التفتت عليه : بدر تكفى والله مو رايقه لتصرفاتك الي مدري وشو تفسيرها ..
بدر بحده : اقول اسكتي ولاترفعين صوتك ولا والله لي اسلوب اقوى من هذا معاك ..
نوار انقهرت وبنفسها : ياالله ..شسويت له عشان يتعامل معي كذا ..!
بدر بنفسه : ياربي .. ليه مو انا الي اعجبت فيها وخطبتها من دون اختيار أحد ..ليه صرت اتعامل معاها كذا وافرض كلامي عليها ..!!
وعم الهدوء بسيارة .. لحد ماوصلوا للبيت وطلعوا على جناحهم ..


ببيت بويوسف بالمجلس ..
بويوسف : طيب عن اذنكم بصعد انام .. ((وصعد ))
يوسف وقف : وانا بعد ..نخلي العرسان تعبر عن مشاعرها لبعض ههههه
علي:تتطنز وي خشتك
فارس : ههههه
يوسف يبتسم : سمها مثل ماتبي .. هههه
علي ابتسم : طيب .. ابغا اسلم على عمتي ..
يوسف :طيب اشوف اذا نور موجودة اخليها تتحجب او تقوم ..
علي :طيب انتظرك ..
وطلع يوسف من المجلس للصاله قبل لايدخل دق على حور : هلا
حور :اهليين
يوسف:اختك هنآآ
حور:ايوآآ
يوسف: سوي طريق لاني بدخل دقايق وبصعد ..
حور .. :طيب .. اروى حبيبتي ادخلي المجلس يوسف بيجي ..
اروى :طيب ..

دخل يوسف بعد مادخلت اروى عالمجلس ..:هلا
الكل : هلاااا
جلس عالكنبه المقابله لنور يوسف يأشر لنور : هيييي انتي .. ((يبي يجننها))
نور تتلفت يمين وشمال وبعدين تناظر ليوسف وتأشر على نفسها وعقدت حواجبها :انااا.؟؟
يوسف على وضعه :لاخيااالي ..
سارة تبتسم بانتصار : الدنيا دوارة .. هههه
نور : اسكتي وي خشتك .. يعني الحين ينقال عنك أفحمتيني ..
ام يوسف: اشفيكم على بنتي اشوي اشوي عليها ..
نور التفتت لأمها وبدلع :وهـ فديتك يمه
يوسف كاتم ضحكته على اخته : طيب يااخت لو تكرمتي ضفي وجهك لغرفتك ولا المجلس (( وأشر لها عالمجلس او غرفتها ))
نور وقفت وتخصرت :ولييه ياشييخ ..؟
يوسف : خلصينآآ بيدخل الاخ يسلم على أمي ((وناظر لساره)) ..
سارة افرحت وتشجعت :يالله بلاك واقفه ضفي وجهك هههههه
نور تكش عليهم: مالت عليكم بس اروح لآروى احسن لي .. (( ودخلت عالمجلس))
الكل :ههههههههههه

يوسف دق على علي : يالله شرف .. سوينا لك طريق..
علي :هههه طيب .. يالله فارس بقوم اسلم على العمه .. وبعدها بمشي ..((ووقف وسلم عليه )):اشوفك على خير..
فارس:خير ان شاء الله ..
علي : بتجلس هنا ..
فارس: لما تصعد حور بدخل لان فششله ادخل وهي هنا
علي ابتسم: ابعدي والله ولد عمي بلاك احسن من اخوك يسفوووه ..
فارس :ههههه طيب اذا صعدت اختك عطني رنه ..
علي : طيب ان شاء الله .. واذا مشينا ولا صعدت ..
فارس : لاتعقد المسائله ياشييخ .. ذيك الساعه يحلها الف حلال ..
علي :هههه طيب اخليك ..
فارس: اوكي ..

جنــــون
08-04-2011, 12:20 AM
دخل علي الصالة وراح سلم على عمته وباس راسها وجلس بجنب سارة .. وناظر ليوسف: الأخ متى ناوي يذلف (( يمزح))
يوسف ضحك :ههههه اقول انثبر .. اساسا بصعد انام قبل لاتقول ..لاني مصدع بقوه ..
علي ناظر سارة بخبث: أهـــآ
سارة تجاهلت نظرته لانها استحت : حور والله متحمسه متى توولدين..
حور :والله محظوظ هالولد الكل متلهف عليه ..
يوسف بثقه: اكيد حاصل لهم ولد يوسف ..
علي : اااوخس طالع من يتكلم ..
يوسف على وضعه : مو عاجبك ..
علي ببتسامة جانبيه يبي يجنن يوسف:تقدر تقول ..ههههه
يوسف :ههههه اقول بستخف منك خلني اصعد انام احسن لي ..
أم يوسف: تو خير ..
يوسف: اي تو خير 12 .. وانا من صحيت الفجر ماغفت لي عين ..
ام يوسف: نوم العواافي ..
علي : هم احنا بنمشي
يوسف اثناء ماهو يمشي بيصعد : والله يحق لك تمشي توك فرش معرس جديد ..
علي فهم عليه وابتسم نفس ابتسامة يوسف وبعدها ناظر لسارة وفهم انها مستحيه ناظر ليوسف مرة ثانيه: انت خسيس ..
يوسف: عليك بن عمي .. يالله تصبحون على خير
الكل : تلاقي خير
علي : حور .. فارس من زمآن باالمجلس لحاله منلطع يبي يدخل ..
حور :والله سووري نسيت .. يالله خاله تصبحين على خير .. ((باست راسها))
ام يوسف: اشدعوة يايمه .. لاتنحرجين ولا حاجه .. فارس متعود ..
سارة تنهدت: اييييه ياليت اخواني كلهم مثل فارس ..
علي يهمس لها يبي يجننها : اغاار ..
سارة ابتسمت وناظرته وبعدها همست له : انت غير انت حبيبي ..
علي بهمس : اقول لاتخليني اتهور ..خليني على وضعي ..
سارة استحت :.......
دخل فارس بعد مارن عليه علي وسلم عالجالسين وبكل قوته جلس عالكنبه :اااااخ ..داايخ
ام يوسف قامت جنب فارس : اشفيك يمه اسوي لك عصير ليمون ..
فارس التفت وابتسم :لا يمه تسلمين .. بس فيني النوم..الا وين اروى .؟
علي ابتسم وبخبث:اهاااا دااايخ ..!
فارس ابتسم من غير نفس .: مالي خلقك هههه
ام يوسف: اروى بالمجلس مع نور لان اخوك يوسف دخل وتوى من اشوي صعد
فارس :اها
سارة :انا بقوم انادي لآروى ..(( وقامت سارة ونادت لأروى وطلعت اروى وجلست معاهم..وكل واحد يسولف ويحكي ماعنده)) ..
علي وقف: يالله عمه عن اذنكم .. بنمشي..
ام يوسف: اذنك معاك ..
سارة : علي انتظرني بس بجيب عبايتي والغرض الي قلت لك عليه..
علي ابتسم :انتظرك ..

أم يوسف: عن اذنكم اجل بصعد انام تعبانه .. مو قادرة اواصل اكثر
الكل: اذنك معاك .. نوم العوافي
ام يوسف:تصبحون على خير ..
الكل :وانتي من اهل الخير

((وصعدت ام يوسف )) .. والتقت فيها سارة اثناء ماهي طالعه من غرفتها : بسم الله
ام يوسف :اشفيك
سارة:لا بس انا مستعجله وانتي طلعتي بوجهي وارتعبت اشوي
ام يوسف :هههه اسم الله عليك يايمه ..
سارة : تسلمين ياغلى ام بدنيا ((وباست راسها)) :تصبحين على الف خير
ام يوسف:تلاقين خير .. ووش ماخذه معاك .؟
سارة ناظر لصندوق الصغير الي بيدها وبعدها ناظرت لامها وابتسمت : يمه ذول كتباتي الي اكتبها خواطري واشعاري وخرابيطي هههه حبيت تكون عندي ماتحمل تكون بعيده عني
ام يوسف ابتسمت :ههه يالله ربي يوفقك ..
سارة :تسلمين مامي يالله تأخرت على علي ..
ام يوسف: طيب خلاص..
((نزلت سارة بصاله وام يوسف دخلت غرفتها .. ))
علي مبتسم يجنن اروى وفارس : يالله مع السلامة .. تصبحون على خير.. ليلة سعيده ..
فارس ابتسم : سارة زوجك وشو شارب ..!
سارة ابتسمت : ياالله منكم .. تنجازون مع بعض انا واروى مالنا دخل ..
اروى :صح ههههه
علي : اعصابك يابن العم .. يالله تصبحون على خير ..
فارس واروى: تلاقي خير..
سارة وهي تلبس عبايتها :يالله مع السلامة .. وتصبحون على خير..اورى ماوصيك على فارس ..
فارس ابتسم وتذكر ايامه مع سارة واسرارها وشكواها :.....
اروى : من عيوني مايحتاج توصيني ..
فارس ابتسم ومسك يدها بهدوء وباسها وهمس لها :احبك ..
سارة استانست واروى استحت : يالله مع السلامة
فارس واروى: مع السلامة ..


(( طلعت سارة وشافت علي يتمشى بالحديقه)): الأخ وشو عنده هنآآ ..!
علي التفت عليها وابتسم : الأخت وشو عندها متأخره ..
سارة نزلت راسها وبدلع : حرام عليك ماتأخرت ..
علي : ههههه يالله مشينآآ ((وأنتبه للصندوق الي بيدها )): وشو هذا .؟
سارة بدلع: آممم سر ..
علي مشى وسارة مشت معاه ولف يده على اكتافها: وهالسر مايصير حبيبك يدري عنه ..؟
سارة استانست وابتسمت نفس الوقت : سارة الا يصير..
علي ناظرها ونظرات علي اسرت سارة : وووشو..!
سارة على نفس وضعها : الخواطر الي كنت اكتبها ماتحمل تكون بعيده عني فــ قلت باخذها معاي ..
علي ابتسم ومسكها بقوة : هه ياعمري ياسارة ..
((وصلوا لعند الباب وطلعوا وركبوا السيارة ))..

نور : مليت من كثر انا بالمجلس
فارس :طيب ليه ماطلعتي على غرفتك ..
نو ر: لاني قلت بطفش قلت اجلس مع اروى ونحكي ونسولف ..
فارس :اها
نور : بصعد انام تصبحون على خير ..
فارس واروى: تلاقين خير ..
بعد ماصعدت نور .. فارس استرخى عالكنب وووضع راسه بحضن اروى ..وصارت اروى تلعب بشعره وبصوت منخفض: اشفيييك حبيبي
فارس بصوت مبين عليه التعب : مافيني شي حبيبتي بس تكفيين ابي انااام ..
اروى : طيب مو زينه لك النومة عالكنبه قوم اصعد ..
فارس تذكر ان بتنقطع عليه نوومته الصباح ورفع راسه : طيب حبيبتي .. وانتي ماراح تنامين ..
اروى ابتسمت: الا بنآآم ..بس مو قبل مااطمن عليك ..
فارس تنهد بهدوء وابتسم:بس انا مافيني الا كل خير ..
اروى ابتسمت : اتمـــــــــــــنى
فارس :ههه تبيني اثبت لك ..
اروى بثقه:ايه ..
فارس وقف ورفع اروى بين ايدينه ويناظرها مبتسم : وهذا ثبت لك
اروى استحت نزلت عيونها : فارس تكفى نزلني .. والله اخاف احد يشوفني وانا استحي
فارس :هههه لا لحد مانصعد ..مااحد بيشوفنا الكل ناايم ..
اروى التزمت الصمت والحيآآ مبين عليها :.........



بجنـــــــــــآح نوار وبدر .. بصــــــــاله ..

بدر باستهزاء: الأخت متى ناويه تنام ..
نوار تناظره ورافعه حاجب : تكلمني انا ..؟
بدر على نفس الوضع :ليه فيه غيرك ..
نوار غمضت عيونها وفتحتهم وبهدوء: بدر ..
بدر من غير نفس :خيير
نوار :بدر حبيبي ((بدر تحركت مشاعره بس ماحب يستسلم)) ..
بدر خف عليها اشوي : نعم ..
نوار جا ببالها انها بطريقتها تخلي بدر مثل ماتبي : آمممم اشرايك نلعب ..
بدر عقد حواجبه : نلعب ..وشو .؟
نوار ابتسمت لدرجة بانت اسنانها : آممم مثلا انت تغمض عيونك وأجيب فاكهة واشياء تلمسها وتتحسسها والي يعرف له نقطه ..
بدر ابتسم وهايم ببرائتها وهي تتكلم ونعومتها :...........
نوار :بدر ..بدر ((وهزت كتفه)) :بدر معاي ..
بدر عاجبه الوضع ونسى تجبره عليها وكبريائه : طيب نلعب ..ليه لا .؟
نوار : طيب انا الحين ببقوم اجهز الاشياء والفاكهة الي راح اعطيك اياها .. وانت قوم جهز الاشياء والفاكهة الي راح تعطيني اياها ومن غير لانعرف كل واحد وشو بيعطي الثاني ... اوكي ..!
بدر استاانس على نوار كأن بياكلها : ايه طيب ..
نوار بنفسها: يارب تسخره لي يارب .. مايتغير ويضل على طول كذا ..

(( وصاروا بدر ونوار يجهزون مستلزمات اللعبه ))

علي وسارة لساتهم داخلين على الجنــآح ..
علي وهو ينزل شماغه جلس بكل قوته عالكنبه :اقول سارة ..
سارة وهي تنزل عبايتها : نعم ..
علي وهو يضرب عالكنبه بالخفيف من غير لايناظرها :تعالي جلسي هنآآ ..
سارة :طيب ابدل واجي ..
علي ابتسم وعلى وضعه: لا وشو تبدلين قبل تبدلين .. تعالي ..
سارة ابتسمت وكانت ماسكة عبايتها بيدها: خير حبيبي .. آآمر ..
علي لف يده على اكتافه : الخير بوجهك حبيبتي ..
سارة :اشفيك علي ..أحسك دايخ ..
علي ابتسم ويناظرها نظرات هيام وشوق مبتسم : انتي الي مدوختني ياسارة.!
سارة نزلت راسها وصارت تلعب باصابعها : طيب .؟
علي وصار يلعب بشعرها ويناظرها وهو هايم ..وعم الهدوء بينهم وهو يناظرها وهي تناظره وكل منهم تعبر عيونه لثاني عن الحب الي بقلبهم تجاه الثاني سارة بنفسها : آآآه ياعلي نظرتك تجنني ..ورب البيت احبك ..((ماحست سارة ولاصحت من سرحآنهآ الا علي نزل يده الي على اكتافها لــ ظهرها وصار يلعب باصابعه على ظهرهآ وحاولت ترجع اكتافها لوراء عشان تحسس علي انه يرفع يده )) وبحيآآآ: اممم علي ..
علي وهو هااايم وينااظرها : همممم
سارة :ممكن ترفع ايدك عن ظهري ..
علي ابتسم ورمش بعيونه: هههه وليه ..؟
سارة :آممم بقولك بس موتضحك ..؟
علي على وضعه ولارفع ايده وسارة ماسكه نفسها : طيب ..
سارة : مدري احس بقشعريرة يعني ماااحب يعني شقولك ماستقر بجلستي ((غمضت عيونها)):أبصرااحه..كأنك تدغدقني
علي :ههههههههههههههه ...((بخبث)): تعودي معاي ..
سارة بدلع: لا تكفى علي والله مدري احس ماااحب ..
علي يقلدها:لا تكفيييين لازم تحبييين ..
سارة تحاول ترفع يد علي وعلي مصر ان يخليها وعاجبه الوضع : علي ارفعها ..
علي بخبث مبتسم : وانا عاجبني الوضع وحااس برااحه ..
سارة ابتسمت وتبي تهرب منه:طيب علي حبيبي
علي هايم :عيون حبيبك..
سارة :ابغا ابدل .. باقي 3 ساعات عالفجر وانا مانمت من صباح الله..
علي بعد تفكير ابتسم ابتسامه مثيره : طيب حبيبتي بخليك تبدلين بس انا قبل ببدل ..
سارة شكت في ابتسامته بس ماهتمت : طيب انتظرك لما تبدل ..
علي بخبث يبي يجننها: اذا بتقومين عادي قومي انا زوجك مافيها شي
سارة ميلت راسها وفتحت عيونها : لا ياشييييييخ .. اقول بدل وانت ساكت..
علي :هههههههه ياحليلك وانتي تستحين ..
سارة ابتسمت :وياشينك وانت تهبل فيني ..
علي مشى بيبدل واثناء ماهو يمشي : يعني ماغيرتي رايك وتجين معاي ..
سارة وقفت ورمت الخداديه على علي : امسك تستاهل .. هههههه
علي التفت وناظرها بنص عين ومبتسم بخبث غير كل مرة : طيب انا اعلمك بعدين مين الي يستاهل ..بس انا بكون احسن منك واكرم منك بعد ..
سارة حست ان كان يقصد شي وبنفسها: وشو يقصد .. ولايمكن كالعادة يبيني استحي .. بلا تفكير بلا هم بجن لو افكر ..


عند بدر ونوار .. بعد ماجهزوا مستلزمات اللعبه الي خططتها نوار ووافقها بدر

نوار عصبت عيون بدر : هآآ تشوف ..
بدر :لااا
نوار : أمااانه.؟
بدرابتسم :وربي ماشوف ..
نوار : طيب .. وبنفسها: الله يدومك يابدر كذا ولاتقلب علي بكرة .. .. لــ بدر: طيب الحين بخليك تآكل حآجة وقولي وشو هي ..طيب .؟
بدرمبتسم :طيب ..
نوار قربت حآجة من فم بدر :يالله قولي وشو الي كلته الحين ..
بدر جالس يتذوق طعم الي ياكله :انتظري اتأكد وشو ..
نوار : حدك دقيقه .. هههههه
بدر : ههههه وي خشتك يعني معطتني شي ماعمري كلته بس حلوو ..
نوار : هآآ فكر لاتضيع الوقت ..
بدر وضع صبعه على شفته ويفكر : وشو وشو ..
نوار : ويوووو ببيخسر قرب يخلص الوقت ..
بدر مبتسم بخبث: اقول وي خشتك لا تتطنزين لاقوم عليك ترى .. هههه
نوار عرفت قصده : لاياشييييخ .. اللعبه بعد نص ساعه تخلص ..وخلص الوقت ..
بدر رفع العصبه من على عيونه ..: هآآ قولي لي وشو كلت..
نوار مرتبكه على فرحانه : امممم بس ماتعصب ..
بدر مبتسم ويلعب بالعصبه :لااا
نوار غمضت عيونها : ورق عنب
بدر عقد حواجبه واستغرب: من جدك انتي .؟>>>بدر مايحب ورق العنب هخخخخ
نوار فتحت عيونها :ايه بس وربي تكفى لاتعصب ..
بدر كاتم ضحكته على براائتها وحركاتها ابتسم : لا ماراح اعصب ..بس طول عمري وانا اكره على الي ياكلونه شكله شي وطعمه شي ثاني ..
نوار فزت لبدر ومسكت كتفه بطريقه عفويه : يعني حبييته ..؟
بدر ابتسم بخبث ومسك يدها الي على كتفه وباسها :كل شي من يد حبيبتي حلوة ..
نوارابتسمت : فديتك حبيبي ..
بدر فز قلبه وعاجبه الوضع وسحب نوار لحضنه وصار يبوسها : عمري نوارتي..
نوار بدلع:نعم ..
بدر :فديت الدلوعييين أنا .. بلاه العب اصلا كأن احنا بزاارين ..اشرايك نقوم ننآم ..
نوار اعرفت قصده تبي تجننه : تو كأن بزران وتو من اشوي نبي نلعب عادي ..!!
بدر يحك دقنه ورفع حاجبه : حبيبتي ماحبيت اكسر بخاطرك .. قومي آنآآم ..
نوار استسلمت لبدر :.........
بدر رفعه بين ايديه وراح عالغرفه :.......


بجناح علي وسارة ..
علي لبس بيجآمته وفتح بابا الغرفه ووقف قدام التسريحه يضبط شعره :سارة ..ياسااارة
سارة مازالت بصاله كانت تنتظر علي يخلص : نعم ..
علي :تعالي خلصت ..
سارة قامت وراحت للغرفه شافت علي واقف قدام التسريحه وراحت لعنده التفتت على السرير شافت بلوزة البيجآما وو مدتها له :امسك نسيت تلبسها ..
علي كان يناظرها من المرايا بعدها لف عليها وتسند على التسريحه ابتسم ابتسامه مثيره :ومين قالك اني ناااسيها ...؟
سارة هنآآ دق قلبها وموعارفه وشو تقول : آمممم طيب انا ابغا ابدل ..
علي بخبث :والمطلوب .؟
سارة ابتسمت :يعني ياليت تطلع عشان ابدل .. ولاكان سويت غرفة تبديل
علي ابتسم وعض على شفته السفلى :تدرين اني متعمد مااسوي غرفة تبديل
سارة ميلت راسها وفتحت عيونها عالآآخر: لاااياشيييخ .. طيب طيب خلني ابدل
علي توجه للصندوق وطلع قميص من القمصان الي كان مختاارها ومدها لسارة : تفضلي
سارة من الحيا نزلت راسها : ضروري .؟
علي ابتسم بخبث ومستانس على سارة :وابو الضروري
سارة خذته من يده من دون لاتنطق بحرف لانها مرتبكه بقوة ..
علي مشى من عند سارة وجلس على طرف السرير جهته وكان معطي سارة ظهره : يالله بدلي
سارة استغربت من تصرفه واستحت بقوه : .............
علي التفت عليها وكان شكلها مرة طفولي كانت ماسكة القميص وكانها محتارة وشو تسوي به ابتسم لها : يالله حبيبتي وشو تنتظرين ..
سارة بصوت شبه مسموع :طيب
علي رجع وعطاها ظهره ومنحني ومشبك اصابعه ببعض وكان فرحان بقوه وبنفسه :وربي احبك ياساره ..
سارة بتردد بدلت وكانت مستحيه وكل ساهع ماتناظر لعلي خافت ان يلتفت ويهبل فيها وهي بسرعه تستحي بس احمدت ربها لانها بدلت من غير لاعلي يهبل فيها بحركاته المعتاده معاها ..
علي وهو على وضعه :هآآآ.. خلصنآآ .؟
سارة على نفس وضعها وشعورها : ايييه ..
علي قام من مكانه قبل لايلتفت عليها ومشى لعندها وكان يتفحصها ويبلع ريقه قرب لعندها وحاوطها من خصرهآ : وربي ملاك .. ياسارة ..
سارة منزله راسها وتحس نظارات علي بجرئه حآده : ..........
علي مبتسم بخبث: سآآآآره ..
سارة رفعت راسها :نعم ..
علي على نفس وضعه : باينتك تعبانه وتبين تنامين ..
سارة ماصدقت علي يقولها كذا ابتسمت :بقوه ..
علي مقصده شي ثاني : طيب خلاص روحي ارتاحي ..
سارة بعد مابعدها علي عنه راحت وانسدحت وعلي سكر الانارات مافي الا انارات الابجورة علي انسدح وقرب من سارة ..وسارة قلبها رايح فيها موقادرة تتحمل مستحيه حدها : سارونهـ ..
سارة : همم
علي حضنها بين ايدينه وصار وجه كل منهم مقابل الثاني علي كان يتأمل ملامحها ويتفحصها وسارة قلبها كان يدق بقوة وعلي كان حاس عليها ..بلل شفايفه وهمس :احبك
سارة على نفس وضعها وشعورها :..............
علي باسها بعنقها .: ليه ساكته
سارة بصوت شبه مسموع : علي
علي هاايم :لبيهـ
سارة ابتسمت : آممم مو انت تعبان .. ولازم تنام ..
علي بخبث :ياحلو تصريفاتك ياسارة .. بس تصدقين حتى لوكنت تعبان بقربك اصحى ..
سارة نزلت راسها وعلي رفعه باطراف اصابعه : سارة باق على الفجر ساعتين ..
سارة على نفس وضعها : طيييب ..؟
علي على نفس وضعه وهو يلعب بشعرها : أفهميني يابنت ..((وغمز لها))
سارة استحت اكثر:.......
عم الهدوء بينهم وصار علي يبوسها ..وماخلى مكان بوجهها ماباسه ^_* ..
سارة مافي مفر المسكينه استسلمت .. وعلي صار يلعب باصابعه على رقبتها وهمس باذنها : ارتاح بقربك ..
سارة حست بجراائه فيها مدت يدها وصارت تلعب بشعره وهمست لعلي :انا احبك ..
علي ذاااب بهمسها وبخبث همس لها : خلاص ياسارة نويتي على حالك .

((و ليلة سعيدة للحبااايب ^_*))

في صباح اليوم الثاني ..
فارس وهو يزرر ازارير ثووبه : اروى يالله اصحي ..
اروى بصوت مبحوح من النوم : حبيبي والله تعبانه .. ابغا انام
فارس ابتسم عليها : طيب حبيبتي انا بنزل تحت
اروى :طيب خلاص اذا صحيت انزل ..



في جنآح الحبااااايب ..

سارة فتحت عيونها لقت نفسها بين ايدين علي ..وتذكرت الي صار البارح وابتسمت بقوه وبنفسها : فديتك ياعمري ..
وبعدها فكت نفسها من علي الي بسابع نوومه وتروشت وبعد ربع ساعه طلعت والبست ملابسها وفكرت اشلون تصحي علي الي الى الآآن ماصحى وبصوت منخفض:ياربي نومه ثقيل هالرجل ..((وراحت عند السرير جهة علي وجلست على السرير وعلي كان نايم على ظهره وواضع يد وراء راسه ويد واضعها على بطنه سارة جلست تتأمل شكله وهااايمه فيه ابتسمت وبهمس:اشلون اصحيه ..
بعد تفكير وضعت اناملها على صدره واليد الثانيه تلعب بشعره وبصوت شبه مسموع : عـلي
علي حس بشي عبى صدره فتح عيونه ابتسم لما شاف سارة وتمدد : آآآه
سارة : صباحك ورد ..
علي على وضعه مبتسم : صباحك حب ..
سارة : قوم تروش عشان تفطر..
علي يناظر لساره وبعدها نظر لأناملها : يعني عاجبك وضعي كذا هــ الي مازالت يدك على صدري
سارة استحت من كلامه بحركه سريعه سحبت يدها من على صدره ومن شعره :آآممم طيب ..!
علي ابتسم ابتسامه جانبيه :اووب حركات تستحييين بعد..!
سارة بدلع : علييي ,. تدري اني استحي ليه العياره ..!
علي وضع سبابته على جبينه: مزآآآج هههههه
سارة وقفت : طيب بنشوف وين بيوصلنا هالمزاج .. ويالله قوم تروش بلا كسل ..
علي عدل جلست وقام من على السرير وتمدد مرة ثانيه بقوة :آآآآخ ياربي .. ((وعقد حواجبه ))
سارة التفتت عليه عقدت حواجبها:اشفيييك.؟
علي وضع يده على كتفه ويتحسس منه وابتسم بخبث لسارة : يعني تسوين نفسك ماتدرين ..
سارة الي ماتدري وشو يقصد علي :وشو تقصد مدري وشو تعاني اساسا .!
علي قرب منها وهو على وضعه ورفع يده من على كتفه : مو هذي اثر اسنانك ..
سارة هنآآ خلاص استحت بقــــــــــــوهـ وتذكرت البارح ونزلت راسها وكتمت ضحكتها نفس الوقت : والله لاشعوريا طلعت مني ..سووري .. ملابسك جهزتها ..انتظرك بصاله
علي مسكها من يدها قبل لاتمشي وابتسم لها بخبث : سااارة .. مرة ثانيه لاتعضيني طيب .. هالمرة رحمتك وخليتك على راحتك مرة ثانيه انا الي بعضك هآآآ .؟
سارة على نفس شعورها نزلت راسها : ............ خير ان شاء الله ..
علي ابتسم وغمز لها وبعدها راح يتروش..



ببيت بوبدر ..بصـــــــــــــاله ..
خالد : لجين الليلة خليك جاهزة ..
لجين بحماس : وااااو ونااسه .. خلاص انت بس قلي على كم الساعه ..
خالد ابتسم :آمممم على الساعه 7 ونص ..
لجين فرحآنه : فديتك بووليد ..
خالد يتصنع الغرور : أحم أحم شكرا شكرا ..
لجين :هههههههههه
أم بدر توها داخله عليهم بصاله : وشو عندكم .؟
لجين ترقعها:هاا لا ابد بس جالسين ننكت انا وخالد ..
ام بدر : اهاا ..


ببيت بويوسف ..

بجنآح حور ويوسف ..
يوسف على السرير متسند عالمخدة وحور واقفه قدام التسريحه ..
يوسف: حور
حور :نعم ..
يوسف: بسئلك ..
حور :اسمعك
يوسف: نوار اختي البارح وشو وضعها .؟
حور التفتت على يوسف وراحت لعنده وجلست على طرف السرير : آممم مدري بالبدايه كانت عاديه وبعدين قامت من عندنا ويوم نزلت مرة ثانيه و اسئلوها اشفيك قالت انها مصدعه وحبت ترتاح بالغرفه ..
يوسف مسرح وتذكر كلام بدر البارح :أها
حور : يوسف حبيبي ..وشو الي خلاك تسئل ..
يوسف صحى من سرحآنه : ها لا بس جات ببالي يوم دخلت البارح ماشفته >>يرقعها ..
حور بعدم اهتمام : اها ..


بغرفة نور فاتحه الاب توب ..
طلال : هلا بالنور
نور : ههه هلا فيك حبيبي
طلال : اووه فيها حبيبي ..
نور :طلااااااااال
طلال :عيوني ..
نور:ربي يسلم عيونك ..
طلال : تسلمين ..
نور : آممم متى راح تجي
طلال : شهر ونص وانا عندكم ..
نور :وكم يبقى لك وتخلص
طلال : سنة ونص ..
نور : ربي يوفقك يالغالي
طلال : فديتك والله .. نور
نور :هلا
طلال: ليه رافضة نملك وانا هنآآ
نور :مدري ودي اذا ملكنا تكون موجود .. موحابه تكون بعيد ..
طلال بخبث: آهـــــــــــــــآ
نور :طلااااااااال
طلال:هآآآآآآآآ
نور : اعقل ..
طلال :ههههههههههه




ببيت بوتركي ..بصــــــــاله يفطرون ..

بوتركي : وين علي وسارة ..
تركي وهو ياكل : بالعسل
اريام استحت لان قدام خالها : ........
تركي ناظرها بنص عين : وانتي كل تستحين .؟
اريام ابتسمت وبصت منخفض :لاحول منك ياتركي ..
بوتركي : الحمدلله ..
تركي: مافطرت يبه ..
بوتركي : فطرت والحمدلله انت الي مافطرت ثلاث ارباع فطورك هذره
اريام كاتمه ضحكتها :.........
تركي :الله يهداك يبه تتطنز .. وناظر لاريام وشافها كاتمه ضحكتها : لا وي خشتك ضحكي ليه ماسكه نفسك .؟
بوتركي هز راسه وهو مبتسم على تركي وتصرفاته :...........
اريام :هههههه والله ماحبيت احرجك قدام خالي ..
تركي يتريق: صحيح .. مين قال .؟!؟
اريام برجآ مبتسمه:بليييز تركي لاتزعل والله أحبك
تركي ابتسم بخبث: ايه الحين رضييت ..
اريام : هههه



بجنآح علي وسارة كانوا جالسين بصاله ..
سارة : آمممم كم الساعه بكرة بنمشي ..
علي وهو يناظر جواله : ان شاء الله على الساعه 8 ونص ..
سارة :أها ..
علي رفع عيونه على سارة : سارة ..
سارة :عيونها ..
علي :فديت عيونك .. بدرج الكومدينه تشوفين ظرف ابيض قومي عطيني اياه ..
سارة اشرت على عيونها: ان شاء الله من عيوني ..
علي ابتسم : تسلم عيونك ..
قامت سارة وجابت معاها الظرف ومدته : تفضل ..
علي : يعطيك العافيه ..
سارة :الله يعافيك ..



بالليــــــــــــــــــــل ..

خالد دق جوال على لجين : الووووو
لجين : هلا
خالد : اقول اجهزي ثوااني وانا عند الباب ..
لجين :انا جااهزه بس اول ماتجي دق بوووري واطلع
خالد :ههههههه صج انك ولد .. طيب العي هذا انا عند الباب ((وصار يدق هرنآآآت يستهبل ))
لجين طلعت له وركبت السياره : بس بس الله يرجك .. لو ابوي هنآآ كان صارت علوووم ..
خالد مبتسم : انا واثق ان ابوي موهنآآ عشان كذا ماخذ رااحتي .. ههههه
لجين : يالله يامعلمي حرك ..
خالد:افا عليك ياتلميذي .. عيوني لك
لجين : وهـ فديتك هههه
خالد :اقول عن الهبال وتسنعي
لجين:وشسويت ..
خالد :اشوفك ميانه معي هاليومين ..
لجين مبتسمه : ياقلبي انا من زمان كذا معاك
خالد : لايكثر


ببيت سامي ..

ريم : اشفيك أحس انك مو رايق ابد .؟
سامي اعصابه مشدوده بس مو مبين لـ ريم : ابد سلامتك مافيني شي ..
ريم :اشك ..
سامي بصوت مرتفع اشووي : ريم رجاءً لاتضغطين علي ..
ريم جلست قريب منه ومسكت يده : سامي حبيبي والله الدنيا ماتسوي .. هد نفسك
سامي ماسك نفسه ومو مبين لها ابد ابتسم من غير نفس : اقولك مافيني حآجه وتقولين هد نفسك ومدري وشو
ريم بعدم تصديق: طيب ابراحتك ياسامي ..



بسيارة خالد بالبر ..

خالد : شوفي اول حآجة تضغطين هنا ..ناظري رجلي
لجين : اي وبعدين .؟
خالد : وبعدين تتحكمين تمسكين الدركسون وتلفين يمين ويسار ..
لجين مندمجه ودااخله جو : طييب وبعدين .؟
خالد: اذا طلعت سيارة بوجهك لقدر الله .. دقي بريييك .. كذا ((وعلمها اشلون وعلمها السوااقه على اصولها))
لجين :احس بسرعه فهمت ..
خالد ابتسم ووقف السيارة :هآآ تجربين .
لجين :اكييييد
خالد :يالله انزلي مكاني وانزل مكانك ..
((ونزلوا كل منهم بمكان الثاني ))



ببيت بوبدر ..

بوبدر : اعيالك وين .؟.
ام بدر: والله لجين طالعه مع خالد تقول تبي تغير جو
بوبدر : ومن اذن لها
ام بدر: استأذنت مني قبل لاتطلع
بوبدر: حتى لو .. مرة ثانيه تدقين علي وتسئليني
ام بدر: أمرك ..
بدر توى داخل عليهم :هلا يمه .. هلا يبه ((وباس راسهم))
ام بدر وبو بدر : هلا فيك ..
ام بدر: تحب الكعبه ان شاء الله
بوبدر: وين زوجتك..
بدر : بيت خالي عبدالعزيز .. تسلم على اختها لانهم بكرة مسافرين
بوبدر: وليه حضرتك ماسافرت مع زوجتك ..
بدر: يبه والله تدري فيني ماحب السفر
ام بدر : بس ياولدي مهما كان انتوا توكم عرسان يعني يحق لزوجتك تسفرها حتى لو كنت ماتحب السفر ..
بدر : ان شاء الله خير..
بوبدر: بكرة تروح تحجز على اي دوله تبون تسافرون لها اقلها اسبوع مايصير ماتسافر وانت توك متزوج ..وزوجتك بعد يحق لها تسافر .. وشو بيقولون الناس بكرة ولد بوبدر الــ ...... ولا سافر
بدر : يبه والله رضا الناس غاية لاتدرك
ام بدر: بغض النظر عن الناس .. زوجتك وانت ملزوم فيها
بوبدر : صح كلام امك ..
بدر : خلاص ان شاء الله بكرة خير



بسيارة عند خالد ولجين ..
خالد يصفق:اووووووخس والله مو هينه لجين
لجين تناظره وبعدها ناظرت للطريق: افاا عليك اختك انا ..
خالد : طيب خففي سرعه يرحم أمك ناويه علينا
لجين :خلوود ..
خالد : هلا ..
لجين : اخاف احد يشوفنا ..
خالد : هيي انتي مجنونه انا ماجبتك هنا الا اني وااثق ان مااحد يجي خير شر الا ناادر تشوفين احد ..
لجين ابتسمت :ايه زين ..
رن جوال خالد : هلا
......: هلا
خالد : احم ..اخبارك ياخوي .. تدري الجو مغيم اليوم >> يعني ماعرف اتكلم معاك خخ
......: اها ..طيب حبيبي .. خلاص شكلك تووحفآآ وانت تصرفني
خالد : مالت على شكلك ..
......: خلوودي ..
خالد :عيونه ..((لجين استغربت عقدن حواجبها))..
......: اشتقت لك وربي ..قلت ادق اسولف معك..
خالد : الوعد الليلة ..
.....: اوكي باي
خالد :بايات

لجين: خلود ..
خالد من غير نفس: خييير
لجين :من الي دق عليك ..
خالد :مين خويي
لجين بخبث: خويك تقوله عيونه ..؟!
خالد ابتسم من غير نفس : وانتي وش دخلك ..
لجين : طيب طيب خلاص .. والله ونااسه ياخلود سواقة السيارة ..
خالد ابتسم: يامالك بعلمك اشياء ثانيه بس اشوي اشوي تعلمي ..
لجين : آمممم خلود تكفى أبي زقارة
خالد فتح هيونه عالآآخر :انهبلتي انتي ..سواقة سيارة لاحول ولا قوة ..بس وقاير انحرك هنآآ ..
لجين : هذا انت تدخن تكفى بس مرة
خالد : ياذي البنت الي انهبلت .. لجيييين ترى اعلم ابوي .. واحرمك من السيارة مافي بعد
لجين :لالالا خلاص توبه ماراح اعيدها مرة ثانيه ..
خالد :ايوآ ضبطي حالك ههه





في صباح اليوم الثاني ..

علي وسارة بطيارة ..

علي : هآآ مرتاحه .؟
سارة ابتسمت :ايه ..
علي : ربطي الحزام ..
سارة :ان شاء الله ..
علي بخبث: ترى ماراح نطوول بطيارة كلها كم ساعه وواصلين تركيا ..
سارة ابتسمت بدلع : ايه وبعدين .؟
علي على نفس وضعه: ضبطي حالك احنا بطيارة .. لاتخليني انجن
سارة ابتسمت :..........


أنتهى البارت ... وطولته لعيووونكم

أنتظروني بالبارت الجاي

وتوقعاااتكم..!!

تحياتي

خآنتني احاسيسي

جنــــون
08-04-2011, 12:21 AM
بسم الله ..


(( البارت الثاني والعشرين ))



علي وسارة بطيارة ..

علي : هآآ مرتاحه .؟
سارة ابتسمت :ايه ..
علي : ربطي الحزام ..
سارة :ان شاء الله ..
علي بخبث: ترى ماراح نطوول بطيارة كلها كم ساعه وواصلين تركيا ..
سارة ابتسمت بدلع : ليه وبعدين .؟
علي على نفس وضعه: ضبطي حالك احنا بطيارة .. لاتخليني انجن
سارة ابتسمت :..........
علي : تسلم لي البسمه وصاحبتها ..



ببيت بوبدر ..

ام بدر ترفع الديباج : خلود كفايه نوم يالله اصحى .. ((وبعدها افتحت الشباك))
خالد : يمه والله مانمت مبكر ..خليني انام تكفيين
ام بدر : يحق لك ماتنام مبكر وانت هياته طول الليل ..
خالد يغطي نفسه بديباج : يمه خلاااااص .. مو كل يوم نفس الموال ..
ام بدر ايئست وطلعت من الغرفه وقبل لاتطلع : مالت على حظك .. ((ونزلت بصاله)) ..

بصــــــــاله .. لجين فاتحه لاب توبها ..
ام بدر اثناء ماهي تجلس عالكنبه : وانتي كل حياتك نت ..!
لجين وهي تبتسم لأامها ناظرتها : يامامي ياحياتي .. بدر ومنزرع بجنآحه مع نوار ولا بشركه مع ابوي .. ابوي مقزر ثلاث ارباع عمره شغل .. انتي مشغوله بالبيت .. شسوي يعني .؟!
ام بدر : بس بس والي يرحم والديك .. بالعه شريط ..
لجين :هههههههه والله تهبلين يايمه ..
ام بدر : الحمدلله والشكر بس .. اعقلي يابنت كلها كم شهر وتتزوجين ..
لجين تستهبل:يمكن اموت ولااتزوج ككككك
ام بدر :لا بالله ذي انهبلت .. قدمي الخير يابنت ..
لجين كاتمه ضحكتها : طيب طيب اسفة وربي اسفه ..
ام بدر تنهدت :,..........
لجين رجعت تناظر الاب توب وتفتر بعالم النت من موقع لموقع وتكلم صاحبتها عالماسن وبنفسها : ايه ياخلود تفكرني غشيمه عنك .. وتفكر مشت علي انك تكلم خويك على بالك ماتدري اني اراقب محادثتك الي على لاب توبي .. بس هييين دوااك عندي يامطيح قلوب العذاري ..
وفجأة :هههههههههههههههههههههههه
ام بدر تقرأ قرآن :لا بالله انا اشك ان فيه شي مفصول بمخك اعقلي يابنت ..
لجين تحط يدها على فمها وتأشر لامها بيدها : لالا والله يمه بس ضحكت على حآجة ببالي .. (( ضحكت على كلمتها > مطيح قلوب العذاري< )) فتحت على المجلد الي فيه صور خالد الي هي محتفظه بهم وصارت تناظرهم صورة صورة وبنفسها: ايه والله ياخلود ماينلامون البنات عليك جمالك بدوي لو انا مكانهم مابنزل عيوني عنك ..
رن التلفون : وعليكم السلام ..
ام سعود: أخبارك ياام بدر ..؟
ام بدر: الحمدلله ابخير ..انتي وش اخبارك .؟
ام سعود :نحمد الله ..
ام بدر: الحمدلله على كل حال ..
ام سعود: ام بدر حبيت اكلمك عن الملكه ..كلمني سعود وقال وده تكون اسبوع الجاي
ام بدر: والله أكلم ابوبدر واشوف اذا ماعنده حآجه او مرتبط واعطيك خبر..
ام سعود: خلاص على راحتكم ..شوفوا الي يناسبكم وعطونآ خبر .. وهو بوسعود قال بيكلم بوبدر
ام بدر : على خير ان شاء الله ..
ام سعود: مع السلامة
ام بدر: مع السلامة
على طول فزت عند امها: ميييييين؟
ام بدر وضعت يدها على قلبها: بسم الله .. وش مآكله اليوم انتي .. ؟
لجين تستهبل:للأسف الى الآن مافطرت .. كككككك
ام بدر صفعتها بالخفبف على كتفها: اهجدي ياارقله..
لجين :ههههههه حلو رقله طيب مين تكلمين وشو تبي وشو مرتبط ومدري وشو..؟
ام بدر: ام سعود .. تقول سعود يبغآ الملكه اسبوع الجاي
لجين وقفت وتتصنع الغرور:يآآي كل هذا مايقدر على فراااقي .. فديتني والله ..
ام بدر تتحمد وتتشكر على بنتها: الحمدلله والشكر ربي لايبلانا .. لايكون متيم فيك وانا مدري ..
لجين : ههههههههههه يجووز .. عموما انا ماعندي شي لو بكرة بعد
ام بدر : ماالومك دآم اخوك خالد ..
لجين جلست مرة ثانيه وباست امها بخدها : ابعدي خلوود فديييته..
أم بدر : الله يخلف عليك انتي وخلود هذا الي اقول
لجين :هههههههه آآمين



بجنآح اريام وتركي ..

تركي وهو يلبس ثوبه ويزرر ازاريره على السريع : ريووم .. انا الحين بروح الشركة .. المغرب اوديك بيت اهلك لاني مستعجل .
اريام واقفه عند التسريحه تنهدت بهدوء: طيب حبيبي بس انتبه على حالك ..
تركي وهو طالع من جنآحه واريام ورآآه : سلاااام حبيبتي ..
اريام : مع الف سلامه .. وانتبه لنفسك
تركي: ان شاء الله


عـــ العصــــــــــــــــر الساعه 4ونص بـــــــ تركيآ في اسطنبول عند الحبــــــــــــ سارة وعلي ــــــــــــايب ..

بالفندق بعد ماصحت سارة من نومتها وخذت لها دووش عشان تصحصح ماحبت تصحي علي تركته يصحى على راحته لان مانام بطيارة ابد .. عكسها هي ^_^
سارة وهي تفر بالمجله بصوت منخفض: ياربي علي فلسفه مو صاحيه يعني كل المكتوب تركي انا وش يعرفني اقرأ .. ((وبعدها اضحكت بالخفيف على حالها))
افتحت لاب تووبها وتفتر من موقع لموقع افتحت الماسن مافي أي جهة اتصال (أون لاين)..
وطفشت سارة من كثر ماهي جالسه راحت انسدحت بجنب علي وصارت تناظره والبسمه ماليه وجههآ وصارت تلعب بشعره وقربت منه بتبوسه الا عين علي بعينهآ صار علي يبتسم وويتفحص عيونهآ وشعرها وانفها وشفتهآ ويبلع ريقه و سارة ناسية روحها بقرب علي وهآيمه وعلي نفس الشي علي سحب سارة وبآسها بقوه سارة مستسلمه للوضع : علي ممكن تبعد
علي مبتسم: وليه؟
سارة مبتسمه: لآ مافي حاجه غير اني بروح الحمام
علي: طيب وعجلي لاني بتروش
سارة : طيب..

راحت سارة للحمام (( الله يكرمكم )) .. وبعدها دخل علي تروش وطلع بعد ربع ساعه .. ولبس ملابسه وراح لعند سارة : يالله قومي نطلع ..
سارة :على وين .؟
علي : انتي قومي وراح تعرفين ..
سارة ابتسمت :ان شاء الله بس البس ..
علي ابتسم :انتظرك ..




بالسعــــــــــــــــودية ..ببيت بويوسف ..

يوسف جالس بصاله وكانت حور وأمه جالسين .. دخل عليهم عبدالله ..:السلام
اللكل : وعليكم السلام ..
عبدالله : يمه وين ابوي
ام يوسف:بشركه ..ليه؟
عبدالله : لا كنت ابغآه بس ..
يوسف ابتسم :اكيد فلوس
عبدالله ابتسم وصفق: صح علييييك ..هذا فهمتها وهي طاايره ..
يوسف: ماشاء الله خالد نمــرهـ 2
عبدالله:هههههههه


ببيت سامي ..

سامي: ريم ..
ريم : هلا ..
سامي : اشرايك الليلة نطلع ..
ريم ابتسمت :وين مثلا .؟
سامي:اي مكان وربي احس جلسة البيت تجيب المرض ..
ريم : مدري انا ودي بس عليك انت ...
سامي : خلاص عالمغرب نطلع البحرين ..
ريم : شي طيب .. بس بنجي باليوم الثاني ..؟
سامي:لا نضل 3 ايام نغير جوو
ريم ابتسمت:الله يخليك لي يارب
سامي : ويخليك ان شاء الله ..


بشركة بوتركي .. تركي جالس بمكتبه .. وخلص كل المعاملات الي كان ملزوم بها .. طلع عند ابوه .. بعد ماطق الباب : يبه انا خلصت كل المعاملات الي عندي ..
بوتركي وبيده القلم ويناظر الاوراق : خلاص تيسر ..
تركي فرحان ابتسم: يعني اطلع الحين
بوتركي ابتسم على حركات ولده : ايه بس ارجع بعد المغرب
تركي بخيبه : أفآآآ يبه .. الحين مسكينه اريام تنتظرني اوديها لبيت العمه شريفه .. وانت تقولي كذا
بوتركي وضع القلم الي كان بيده وترك الاوراق: تركي ياولدي الشغل كله فوق راسي .. لو لؤي موجود كان آمنا بالله بس الرجل مسافر ..
تركي : طيب خلاص بعد الصلاة بكون عندك ..
بوتركي : انتظرك ..
تركي: يالله مع السلامة ..


ببيت بوبدر ..

نوار : والله حركات ملكتك اسبوع الجاي ..
لجين تبتسم :هههههه ايه والله ونااسه شعور حلوو .. الا نوار وشو شعورك يوم ملكتي
نوار كاتمه ضحكتها على لجين : امم شعور حلو هذا انتي قلتيها والي يسمعك مجربه هالشعور
لجين ضربت لجين على كتفها بالخفيف:وي خشتك كاتمه هالضحكه ينقال عنك ... وبعدين انا قلت شعور حلو بناء على فرحتكم وشفايفكم الي اشوي وبتشقق ليلة شبكتكم ..
نوار ماقدرت تمسك حالها :ههههههههههههههههههههههههههههه
لجين عقدت حواجبها:انا قلت شي يضحك ..
نوار موقادرة تتكلم :ههههههههههههههههههههه
الا بدخلة بدر : هآآ ضحكونا معاكم ((وجلس بجنب نوار ولف يده على اكتافها))
لجين : مدري انت وش معطيها طايحه ضحك علي ..
بدر يبتسم:خليها تعبر عن مشاعرها صح نوار .؟
نوار :ههههههه ايه صح
لجين : مالت عليكم بس ((وقامت عنهم)) ..
بدر ونوار :هههههههههههههههه


بــ تركيآ .. في اسطنبول .. (( كانوا برحلة الى مضيق البسفور التي تستغرق ساعه واحدة ))
علي كان ماسك يد سارة : هآ اشرايك
سارة مستانسه عالمناظر الي تشوفها: وربي روووعه ..
علي ابتسم : دوم هالبسمه يارب ..
سارة ابتسمت : الله يخليك ..

وبعدها بساعتين .. راحوا للمساجد العثمانيه ((السليمانيه..السلطان أيوب .. آيا صوفيآ.. الســـلـــطـــان أحــــمـــــد (الأزرق)..))
وبعدها راحوا لــ قصر توب كابي .. يطل هذا القصر الرائع على مضيق البسفور و يوجد هناك مطعم ومقهى .. يطل على البسفور .. منظر رائع وتضم القصور والمكاتب والمساجد والمكتبة والمتاحف والمطابخ>>> يجنننن الي تروح لايفوتها

سارة : وربي تعبت ..
علي :ههههه تونآ بأول يوم .. واحتمال امدد المدة
سارة تخصرت:وليييه .. والجامعه.؟
علي : ايزي حبي .. الجامعه بتلفون بس اجيب لك عذر من صاحبي الي يشتغل بالمستشفى ويكتب لك اجازة .. 3 اسابيع لو بغيتي بدل الاسبوع ..
سارة استانست: صحيح ..؟
علي : ايه ..
سارة :فديتك ياعمري
علي: وه وه وه انا فديت قلبك وروحك وكل شي فيك
سارة ذاابت حيآآ : .........
علي : فديت الي يستحون ياربي ..
سارة تصرف علي: عليييي والله رجولي تكسرن من كثر مامشي ..
علي : طيب بس نروح البازار المصري..(( طبعا هو محل يبيع الحلويات والتحف والملابس ))
سارة : خلى بعدين ..
علي مبتسم :وانا ملزم ..
سارة : طيب ..
وراحو علي وساره عــ البازار المصري ..وكان مستانس مرة وسارة مجنونه ومنهبله على شكله لان كان لابس بدله رسميه من غير كرفته .. وماخلى حلاوة ماذوقها سارة : بس علي بيصير عندي سكر
علي : السكر الي مني ينفع مايضر
سارة ابتسمت بقوة : لا ياشيييخ ..
علي : ههههههه يلوموني ليه أحبك ..
سارة : الله يلوم الي يلومك ..
علي : وول عليك ابد الدعوة جاهزة ..
سارة :افا عليك
بعدها بـــــــ ساعه طلعوا منه : يالله نروح عــ السوق المسقف ..
سارة وهي ماسكة الأكياس : لا علي وربي تعبت وانت قلت حدنآ البازار المصري ..
علي : تكفييين اوعدك اخر محل ونروح عالفندق ..
سارة :ياااربي ياعلي شايفني بزره كل ساعه تطلع لي بحآآجه وتبغاني ارضى
علي غمز لها :وأحلى بزر..
سارة عقدت حواجبها: يعني جد شايفني بزر ..؟
علي تو يحس على روحه : هآآ لا والله كنت امزح معاك سارونه ليه انتي هالقد حساسه ..
سارة بوزت : طيب ياسعة البيه وين بنروح .؟؟
علي :اومآآآ سعة البيه اعجبتني بقوة خطييره حدهآآ
سارة تكتفت: لاححوووول
علي يبي يهديها بيدينه((بمعناة يقولها اهدي)) :طيب طيب وربي خلاص بسكت ((ووضع يده على فمه)) وكان كاتم ضحكته..
سارة : بس انا مو معصبه
علي ابتسم : ايه الحمدلله يالله نمشي
سارة مبتسمه : عالفندق.؟
علي : لا عالسوق ..
سارة بخيبه : طيب


بـــ السعويه .. عند تركي واريام بتحديد ..
تركي : هآ خلصتي ..
اريام : ايه ومن زمان انتظرك ..
تركي : اسف حبيبتي تأخرت عليك يالله نزلي عشان الحق عالمسجد ..
اريام : ان شاء الله .. ((ونزلت اريام وركبت السياره)):يعني مابتنزل تسلم على امي
تركي : بعد الصلاة بجي لعندكم ..
اريام : ليه ماعندك شركه .؟
تركي: الا ابوي الله يهداه يبيني اروح لان لؤي مسافر بس لو ان مو لؤي مسافر كان سحبت عليه
اريام ابتسمت: استح..احد يقول كذا عن ابوه
تركي :ههههههه وانا وشو قلت .؟
اريام : وشو سحبت عليه ..؟
تركي: ميااانه مع الوالد ..
اريام : الله يديمها ههه



بعد المغرب .. ببيت بويوسف ..

نور : مآآمي
ام يوسف: خير
نور:الخير بوجهك .. احس طفشش
ام يوسف حست انها تبي شي: والمطلوب ..
نور بحماس ابتسمت : اممم خلينا نروح بيت عمتي مريم .. منها انتيتجلسين مع العمه وانا اجلس مع نوار ولجين
ام يوسف: طيب ان شاء الله بعد صلاة العشاء نروح عندهم
نور :طيب انا بخبر لجين ان بنكون عندهم
ام يوسف: خلاص ..


سامي وريم بسيارة عــ البحرين ..

سامي : هآآ ريم .. وش اخر اخبار طلال ..
ريم : الحمدلله ابخير شهر بالكثير شهر ونص .. وهو عندنا
سامي : حلووو اجل بيملك . .
ريم: والله ودنا من زمان انملك بس مدري عن نور ماتبي تملك الا بوجود طلال
سامي : يمكن هي تشوف شي احنا مو شايفينا .. يعني يمكن مو مرتاحه ان تملك وهو بعيد
ريم:فهمت عليك .. صح كلامك وخاصه ان هالشي يخصها هي..
سامي : اقول ريم ..
ريم حست من نبرته ان فيه شي : آمـــــر
سامي : ماودك تصيرين ام ..
ريم استحت من كلامه: آمم سامي تونا اسبوع من تزوجنا ماخذنا شهر ..
سامي بخبث: الله كريم ان شاء الله ..


فارس وآروى ..((بجنآحهم ..بصـــآله))

فارس : باقي يومين عالسفر جهزتي كل حآجه
اروى : ايه جهزت كل شي ..
فارس ابتسم : زين حلو ..
اروى :آمممم فارس
فارس: عيونه ..
اروى :تسلم عيونك يارب.. مدري كان ودي اروح تركيا ..
فارس : وليه.. ماخبرتيني .؟
اروى :لا ماحبيت افرض كلامي عليك
فارس: ياروى ياحبيبتي مو فرض كلام المسائله ..لكن المسائله اني حآب يكون المكان الي بنروح له انا وانتي حابينه..
اروى : لا خلاص وبعدين انا قلت بروح تركيا لاني سبق ورحته واحسها تهبل خآآصه ان .....
فارس : كملي خاصه ان وشو .؟
اروى ابتسمت وكابرت همها: خاصه ان قبل 4 سنوات انا وامي وتركي وعلي وابوي وحور رايحينها مع بعض فــ كانت السفره تهبل
فارس ابتسم: حبيبتي خلاص اللمرة الجاية نروح تركي لعيونك ((وقرص خدها عالخفيف)) : هآآ ارتحتي الحين .؟
اروى ابتسمت : تسلم لي حبيبي .
فارس: ربي يسلمك ..
اروى بدلع: أ ح ب ك
فارس بنفس دلعها : ا م وت ع ل ي ك
اروى : قلااااااد
فارس :هههههه تكفيين ذكرتيني بهالكلمة ايام المبزرة اذا احد شرى شي مثلنا ولا سوى شي مثلنا نقول ((قلااااااد)) وقلد نبرتها
اروى : ياعساني مابكيك يافارس
فارس: وأانا ياربي


بـــ تركيآآ ..

سارة : والله السوق مرة كبير ..بتعب
علي : طيب لعيونك نطلع نروح على مطعم كلاسيك وراقي مرة ونروح عالفندق..
سارة :ايه والله جوعانه بقوه ...
علي :ههههه طيب يالله نطلع
سارة : اوكي ..
بعد نص ساعه وصلواعلي وسارة عند المطعم .. وفتحوا المنيو .. وطلبوا طلبهم ووصل لعندهم ..
سارة : مشاء الله اكلهم مرة لذيذ..
علي : هالمطعم الله يسلمك اذا جينا اسطنبول مانآكل الا عنده ..
سارة : الا صحيح كم مرة جيت لــ تركيا اشوفك حافظها ..؟
علي يبي يجننها: كثر ماجيتي ..
سارة :اقول علي لاتطنز انا ماجيتها الا مرة وبمتوسط يعني من زمان عنها
علي : هههه 3 مرات هذي المرة الثالثه ..
سارة الغيره مبينه عليها: مرة مع عمي وخالتي الله يرحمها وخواتك واخوك .. المرة الثانيه مين معاها ..؟
علي يبي يجننها : الثانيه خاصه ماقدر اقولها ..
سارة تبي تجننه تتصنع البروود : اوكي ياعلي .. ابراحتك ..
علي: يعني ماتبين تعرفين ..؟
سارة تبتسم بانتصار ورافعه حاجب: مومهم ..
علي يبي يجننها : طيب انتي الخسرانه لان كنا انا وترك لحالنا ووو.... خلاص ماقدر اكمل اخاف على مشاعرك
سارة بقهر : كمل علي ..
علي : مو تو موهمهم..!
سارة ووقفت عن الاكل: ابغآ اعرف ..
علي كاتم ضحكته ورحمها : لالالا كسرتي خاطري وبلا هبال وامسكي دموعك .. ماحد معانا بس انا وتركي
سارة فتحت عيونها: يعني كعادتك تهبل فيني
علي :ههههههههههه ايه
سارة : صج انك دوووب
علي : ياحلاة دوب من لسانك .. تطلع غير منك
سارة بدلع : انا مخصمتك لاتكلمني ولا اكلمك وكل واحد ينام لحاله
علي :ههههههههه اذا رحنا الفندق يصير خير ..
سارة : والله ياخوفي يصير شر منك
علي عرف انها تمزح : افآآآآآ شر مني ..
سارة : قلت لك دووووب
علي: انا اعلمك اذا رحنا الفندق ..
سارة أبجد تحركت مشاعرها ورجعت ذاكرتها لوراء وبان على وجههآآ انها تتكلم جد : آآآه ياكثر ماعلمتني ياعلي ..
علي استغرب من كلامها : سارة وش فيك ترى كل هبال ومزح لاتاخذين كلامي على محمل الجد...و وشو قصدك بكلامك ..؟
سارة حست على روحها: هآآ عارفه عارفه بس اقصد ياكثر ماعلمتني حب وحنان ووكل حآجه حلوة
علي ابتسم: ووالله ورب العزه احبك ..
سارة :وانا ياعلي احبك احبك احبك وخل تسمع كل الناس
علي : فديت الحب وجنونه ..


>>>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:21 AM
بشركة ..تركي يكلم جوال ..: هلا فيك / الحمدلله وانت اخبارك / اشفييك ..؟/ احس صوتك مايطمن / اكيد ماراح اعلم احد / تركي جمد من الي اسمعه :ومن متى هالكلام ../ تنهد: طيب طيب لاتخبر اي احد بهالشي ../ سلام ..
وبعدها استئذن من ابوه وطلع من الشركة ..





ببيت بوبدر ..

لجين بجوالها : اقولك ماقدر الحين بيت خالي محمد هنآآ
خالد : لاحووول .. اقول ضفي وجهم وانتي الخسرانه
لجين: خلود تكفى والله اوعدك بكرة الصباح خلاص ..
خالد : طيب ووالله لو أجلتيها ولا طلعتي لي بعذر اهون مرة واحدة
لجين : أوع أوه ايش عنده خلود هو بنفسه يعزمني
خالد : ياكمخه اعلمك انا الدلال ..
لجين :لايكثر . يالله باي بجلس معهم لايقولون اني سحبت عليهم
خالد: اقلبي وجهك...
لجين سكرت منه وتتحلطم: ابد ماعنده وقت ولا اسلوب هالاخو ..


نوار : عنبو ابليسك ماصارت جوال
لجين وهي تجلس :والله شسوي يحبوني
نور تصفق : هنيااااااله اقووول
لجين : اقول عاد عن الطنز انتي واختك ..
نور : افاااا انا اطنز
لجين: لاتتمسكنين
نوار : مالت عليكم مسوين فيها قصة انتي وياها
لجين مدت يدها تستهبل : صحيح نوير باركي ..
نور مدت يدها لها مستغربه وعقدت حواجبها: مبروك ..على وشو .؟؟
نوار: اسبوع الجاي ملكتها ..
لجين ناظرت نوار: ياشين اللقافه والله
نوار تنرفز لجين : فديتهآآآآآآ
نور : ايا الدبه وليه ماعلمتيني
لجين : والله تو اليوم ام سعود داقه على امي
نور: استحي وقولي لها خاله ..
لجين:والله لساتني ماتعودت هههههههه
نوار: اقول بشوف بدوور وشو يبي داق علي ..
نور ولجين ناظروا لبعض بخبث وبعدها ناظروا لنوار ...نور : يمكن بيقولك خليك على وضع الاستعداد ..
نوار تنرفزت منهم: تكفوون يااغبياااء خلوها الغاء الامر
لجين ميته ضحك :ههههههههههههه لالا عشااني نوار خليها اعادة تشغيل
نور : هههههههه ياكثر مايعيد التشغيل يمكن
نوار ووصلت حدها من تعليقاتهم : وربي ازواجكم الي بيستحون منكم مو انتوا .. اروح اكلم اصرف لي ..
نور ولجين ميتين ضحك ولا سكتوا :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههه



((... أم بدر وام يوسف كانوا جالسين لحالهم ...))
أم بدر : هذا أم سعود خبرتني ان سعود يبي الملكه اسبوع الجاي
أم يوسف: يالله زين والله يديم الفرحه علينا
ام بدر: الا ليه نور مو راضيه بالملكه قبل لايجي طلال
ام يوسف: والله علمي علمك سئلتها قالت لي بس كذا ..موجابه تملك وهو مو موجود
ام بدر: يالله الله يوفقها يارب
ام يوسف: اجمعين ان شاء الله ..





ببيت شريفه ..

شريفه : والله يااريام تمنيت تكونين حامل
اريام: الحمدلله على كل حال يمه توني ماخذت شهرين ..
شريفه : يالله مثل ماقلتي ان شاء الله هالمرة تشرف اخر مرة والمرة الجايه حامل ..
اريام ابتسمت : الله يهداك يايمه لاحقه على اعيالي
شريفه: كل ام تتمنى هالشي لبنتها
اريام :الله يخليك ولا يحرمني منك يايمه .. الا رن جوالها : اهليين
تركي: هلا .. افتحي الباب اشووي واوصل عندك
اريام : ان شاء الله ..
شريفه : اشفيييك ..؟
اريام : لامافيني شي بس تركي احسه معصب
شريفه : يمكن ضغط عمل
اريام : يمكن لان يوم جابني لعندك مو كذا حاله ..
شريفه : الله يستر ..
دخل تركي ووقف عند الباب والأسى والحزن مبين عليه وحاله مو تركي الي الكل يعرفه بضحكته وبسمته ومزحه ..:........
اريام شهقت ووجمدت مكانها :.............



بـــــ تركيا بالفندق ..

علي وهو يجلس عالكنبه وصار مسترخي الي بغرفة النوم يبي يجنن سارة كعادته : في ناس يقولون انهم ماراح ينامون جنبي اليوم
سارة وهي تنزل حجابها اعرفت قصده ابتسمت له : وتخيل ياعلي في ناس احسهم داائما يحبون يهبلون في الي يحبونهم
علي على نفس الوضع : وفي الناس مرتاح انهم ماراح بنامون معي
سارة على نفس الوضع: وفي ناس يحبون ويموتون على الي يحبونه بس يحاولون يحننونهم
علي : لالالا قويه ياسارة من هم ذول .؟
سارة جلست جنبه وعيونهم تعلقت ببعض : ناس احبهم واموت فيهم واتنفس هواهم ومن دونهم ماقدر اعيش
علي على نفس وضع وشعور سارة : وفي ناس تسحرني عيونهم ياسارة وودي مااحد يشوفهم بدنيا غيري
سارة وضعت راسها على صدره وصارت تفكك ازارير بلوزته الرسميه : وفي ناس ودي احضنهم لحد ماتتشابك ضلوعي بضلوعهم
علي صار يمسح على شعرها ويدخل اصابعه بين خصل شعرها: وفي ناس ودي ليلي ونهاري اهمس باذنهم ((أحبكم))
سارة وفتحت الأربع الازارير الأولى من البلوزة ووضعت اناملها على صدره وصارت تلاطف صدره باصابعه وعلي مكيف عالآخر ومستانس على دلعها وحركاتها : وفي ناس .... ماحست على نفسها الا علي رفع راسها وطاح تبوس فيها ولا قال بس .. وسارة طبعا استسلمت ووضعت يدها على شعره ودخلت اصابعها بيت شعره وصارت تلعب فيه لانها كانت هايمه وذاايبه في هوى وحب وعالم وقلب وروح حبيبها علي ..



ببيت شريفه ..

شريفة : اخليكم على راحتكم ..
تركي : لا عمه اجلسي لان اساسا مافيني حآجه..
شريفه : لا..ياولدي بخليكم لحالكم وانا طالعه اجيب لك عصير ليمون عشان تهدي اعصابك ((وراحت من عندهم))
اريام قربت من عنده ووضعت يدها على كتفه : تركي تكفى حبيبي من اول ماجيت وانا اسئلم وتقول مافيني شي مااايصير .. وحالتك حاله
تركي بهدوء: اريام خليني على راحتي يمكن فيني حآجه بس مابي اقول يمك لوقلت ماراح ارتاح ..
اريام : تركي
تركي ناظرها ويحس بعينها الف سؤال وسؤال .. وهي تحس بعينه غرقانه هم وحزن وكأن يتمنى الموت :...........



بسيارة عبدالله ..
ام يوسف: لاتطاوعها على البيت يالله
نور : يمه الله يهداك كلها كم لفه ودوره نغير جوو
عبدالله: ماغيرتي جو ببيت عمتك
نور: الا بس وربي احس نفسي مخنوقه
ام يوسف:نزلني البيت وبعدها سووا الي تبونه ودقي على ابوك استئذني منه
نور فرحت: ووناااسه طيب ادق عليه
عبدالله ابتسم: الله يعين طلال عليك
نور : بيجن علي
عبدالله هز راسه وابتسم :.........
أم يوسف: الا سارة مادقت ولا علي
نور : الا قالت لي حور انهم دقوا عليها وعلى يوسف
ام يوسف : يالله اهم شي انهم بخير
نور : اكيد بيدقون علينا بس لازم اول يوم يوصلون فيه مايكونون فااضين ..
عبدالله : انوير تعزمين
نور: على وين ..
عبدالله: البحرين
نور فرحت :والله ..؟
ام يوسف: هييي انت وياها انهبلتوا ..
عبدالله: خالي سامي هناك
ام يوسف: خلوه ياخذ راحته الرجل توى متزوج .. وبعدين تروح انت روح بس مو عدله تروح اختك معاك ولحالكم
عبدالله : ههههه الله يمه سويتيها سااالفه ..خلاص ياكلمه ردي مكانك واصلا لازم ابوي يسوزي لها تصريح ..
نور : اقول مالت تحمسني وبعدين تحطمني
عبدالله : ههههه انتي على طول ماعندك وقت تصدقني على طول



بـ تركيا ..

سارة على السرير متوسدة على صدر علي وعلي يلعب بشعرها : علي
علي :همممم
سارة : ماتصور حياتنا من غير بعض..
علي ابتسم : حبيبي سارة الله لايفرقنآآ وان شاء الله مايفرقنا الا الموت
سارة ابتسمت وارتاحت من كلامه : بعد عمر طويل ان شاء الله ..
علي : احبك سارونه
سارة :انا اموت فيك

رن جوال علي : اووه من داق علي هالوقت ..
سارة : جوالك مزعج هذا وقته يرن ههه
علي بخبث: نقص عليك جوو
سارة عرفت قصده : خطييييير ياربي منك ..
علي ابتسم ورد عالجوال : هلا وغلا .. ((ومجرد ماسمع الصوت عقد حواجبه وعلامات التعجب على وجهه))






أنتهى البارت

وادري ان قصير

بس عذرووني .. هذا الي قدرت عليه ان شاء الله اعوضه لكم بالبارت الجاي ..
توقعاتكم ..!!!!!

تحياتي

((خآنتني أحاسيسي))

سلآآآآآآآم

جنــــون
08-04-2011, 12:21 AM
بسم الرحمن ..

((البارت الثالث والعشرين ))

رن جوال علي : اووه من داق علي هالوقت ..
سارة : جوالك مزعج هذا وقته يرن ههه
علي بخبث: نقص عليك جوو
سارة عرفت قصده : خطييييير ياربي منك ..
علي ابتسم ورد عالجوال : هلا وغلا .. ((ومجرد ماسمع الصوت عقد حواجبه وعلامات التعجب على وجهه)) : اشفيك ..؟!
تركي بصوت كله حزن : روح مكان مافي أحد ابغا اكلمك لحالك ..؟
علي :طيب طيب .. ادق عليك ثواني بس .. (( وسكر الجوال )): سارة حبيبتي بكلم وارجع لك ..
سارة عقدت حواجبها: اشفيييك علي ..ووشو هالمكالمه الي قلبت كيانك كذا ..؟
علي قام من على السرير واثناء ماهو يمشي : بعدين بعدين .. ((وطلع عن الغرفه ودق على تركي )): هآآ ..قول وشو فيك .. والله خرعتني
تركي : مصدووم ياعلي ومدري مين اكلم .. ماجا على بالي غيرك ..
علي : طيب قول لي من وشو مصدوم ..؟
تركي : طلال
علي متعجب : طلااااال ..!!!! وش فيه ..؟
تركي : مدري مو قادر انطق موقادر اقول حآجه انا بحد ذاتي مصدوم ..
علي : طيب قول لي اي حآجه تكفى تركي لاتحيرني ..
تركي بتردد: طلال .....
علي على نفس الوضع : تكفى تكلم ياتركي لاتوترني اكثر ..
تركي : طلال لايمكن يتزوج نور
علي مصدوم : وشــــــــــــــــــــو ...!!

سارة بالغرفه تلعب بجوالها على مايجي لها علي ..وبصوت شبه مسموع : ياربي اشفيه علي ...ويمن الي دق عليه وقلب كيانه كذا .. !!
الا بدخلة علي عليها وباين عليه الهم والحزن ..سارة قامت من السرير وراحت لعنده: علي اشفييك ..ومين الي داق عليك ..؟
علي يناظر سارة بس عقله بعالم ثاني : لا تحاتين سارة يالله ننآم ..
سارة خافت : لا علي تكفى ابغا اعرف مين الي داق عليك ..لايكون اهلي فيهم شي ..
علي تذكر نور وبنفسه : آآه ياسارة لوتدرين كآن تنصدمين على أختك مو طلال .. ولــ سارة ابتسم ابتسامه باهته: سارة حبيبتي أهلك ابخير وربي بخير ..نآمي وبكرة اقولك على كل حآجه ..
سارة : أن شاء الله ..


في صباح اليوم الثاني .. الساعـــــــــــه 9

بيت بويوسف .. في المجلس الخارجي..

يوسف: غريبه تركي جاي عندنا من صباح الله
تركي يبتسم من غير نفس: لا اشدعوة يوسف .. الي يسمعك قاطع عنكم
يوسف: أمزح معاك ياولد عمي ..
تركي بنفسه : لازم اقوله ..لازم يدري .. ومصيرهم كلهم راح يدروون ..فــ ليه اسكت ..!
يوسف يأشر بيده بوجهه تركي: هيييييي وين رحت .؟
تركي توى يحس عل حاله : هآآآ معاك معاك ..
يوسف يبتسم :ههه مبين ..
تركي بجديه : يوسف بقولك على حآجه تظل بيني وبينك لفترى مؤقته ..
يوسف عقد حواجبه : اشفيك ..قوول .. اسمعك ..
تركي : يوسف انت انسان متفهم واحسك تحل مثل هالأمور بعقلانيه
يوسف استغرب من كلام تركي اول مرة يكلمه كذا : طيب ..كمل اسمعك
تركي : لايمكن يتم زواج طلال من نور
يوسف انصدم ويحس كأن احد ضاربه على راسه : وشـــــــــو.. شـ تقول انت ..؟
تركي : اهدأ يايوسف انا راح اقولك على كل حآجة ومثل ماتفقنا يكون الكلام بينآآ لفترة مؤقته ..طيب .؟
يوسف :اكيد .. كمل
تركي : البارح طلال دق علي وكلمني واستغربت من نبرة صوته .. وقالي خبر اصعقني ابصراحه ولاتوقعت يوم من الايام طلال يمر بــ المآساة هذي ..
يوسف بحده : تركي يرحم أمك لاتتكلم بالالغاز ومقدمات على طول ادخل بالموضوع ..
تركي : لاتستعجل يايوسف .. طلال صار له اسبوع ماراح عالجامعه ..وراح المستشفى و.... ((ماقدر يكمل))
يوسف ماسك اعصابه : كمل ياتركي لاتحرق اعصابي اكثر
تركي : راح اقولك بس حآول ماتبين لأحد الا بالوقت المناسب مثل ماتفقنا ..
يوسف على وضعه وينتظر تركي يكمل :...............................
تركي : قبل لاأٌقول اي كلمة .. سم بالله
يوسف بحده : بـــــــسم الله
تركي تنهد :طلال مــريض
يوسف عقد حواجبه وباستفهام : مرييييييض.. وشو فيه..؟؟!!!!!


بسيارة خالد بالبر..
لجين بصوت عالي : الله يرجك بسسسسس دوخت راسي لاتفحط وانا معاك ..
خالد : جزاني اعلمك اشلون تخمسين بسيارة
لجين تتمسخر:لاأخمس ولا أسدس اقولك خلني على جنوني مابي افحط
خالد : هههههههه كيفك انتي الخسرانه
لجين :صج اهبل اجل احد يعلم اخته اشلون تفحط
خالد :هههههههههههههههههه اقول اسكتي والله تضحكيني
لجين تكش على خالد : مالت بس انزل بس خلني اسوق
خالد : يالله انزلي
لجين نزلت مكان خالد وخالد نزل مكانها وبدت تسوق على مهلها ..


نور بغرفتها فاتحه لاب توبها تنتظر طلال يسجل دخوله : ياربي تأخر نص ساعه هو مخبرني بيدخل الساعه 9 والحين 9 ونص
خليني انتظر ماراح اخسر شي اذا انتظرته وانا ماعندي شي وبنفسها: آآه ياطلال واله تعلقت فيك عن جد وبقوه ماتوقعت اني راح انسجم معاك واحبك هالقد ..
أنطق باب غرفتها :مين
يوسف:أنا يوسف ..
نور استغربت وبصوت منخفض:أول مرة بحياته يوسف يجي غرفتي..لــ يوسف: أدخل حياك
يوسف ابتسم لها وبداخله قلبه مكسور عليها وجلس عالكرسي وهي على سريرها قابلته : صباح الخير
نور ابتسمت :صباح النور ..
يوسف :مشغوله .؟
نور : لا آآمر
يوسف: بس انتي فاتحه جهازك ..اكيد مشغوله
نور سكرت الاب توب بكبره : هذاا الاب توب وسكرته آمر .. بس من الطفش فتحته
يوسف بجديه : نور حبيبتي راح افاتحك بموضوع وتوعديني يكون بينآآ لحد مايحين وقته ..
نور عقدت حواجبها واستغربت اول مرة يوسف يفاتحها بموضوع : آآمــــــــر .. واكيد راح يكون بينآآ
يوسف : نور .. طلال .؟
نور دق قلبها شوق وحنين وحب لطلال ابتسمت : ايه اشفيه
يوسف ابتسم على ابتسامتها الي عرف معناها وانكسر قلبه على نور الي راح تنفجع من الكلام الي راح تسمعه: لوقلت لك انتي بطريق وهو بطريق ترضينها ..؟
نور استغربت ودق قلبها من كلامه : لازم اعرف الاسباب والدوافع الي خلتك تقول كذا وبعدين اقولك اذا ارضى او لا ..!
يوسف انحنى وشبك اصابعه : انسي طلال يانور
نور وقفت من هول الصدمه ودموعها بعيونها: ايه وليه ..وشو السبب ..لازم اعرف ..مايصير هنآآ والطريق اكيد فيه سبب قوي..؟
يوسف رفع ظهره وناظرها: اجلسي يانور ليه وقفتي ..!
نور دموعها نزلت وجلست ونزلت راسها: تكفى يايوسف والله اني حبيت طلال
يوسف :هو الي قال ان ماراح يتم زواجكم
نور تذكرت ان ماشبك بالقوت الي وعدها فيه ورفعت راسها وفتحت عيونها عالاآآخر: لا مستحيل طلال يقول مستيحيييل .. لازم اسمعه انا بنفسي .. واصدق
يوسف استغرب وشو الي يخليها تتأكد ان مستحيل يقول ان ماراح يتم زواجهم : وشو الي خلاك ماتصدقين ..؟
نور احتارت وشو تقول : لا بس احساس انا احس كذا ولا ماكان خطبني من البدايه
يوسف ماصدق بس ماحب يزيد عليها ويطولها : نور .. طلال مريض عشان كذا قال مايبي زواجكم يتم عشان لايعذبك معاه
نور جمدت بمكانها وتناظر يوسف ودموعها تنهار بقوه وهي ساكته :.............
يوسف قام لعندها ومسكها من اكتافها وهي مو حاسه بوجود يوسف من هول الصدمه: نور حبيبتي اهدي انا عارف انها صدمه وانا ماخبرت ابوي ولا امي قلت اخبرك انتي قبل لانك انتي صاحبة الموضوع طلال يعاني من السرطان برأس
نور ماحست بيوسف الا يوم قال ((سرطآآن)) التفتت عليه ولاارادايا ارتمت بحضنه وتشاهق ببكائها ..يوسف اول مرة واحدة من خواته ترتمي بحضنه حس بشعور غريب لكنه حلو برغم حزن الموقف : آآآآه يايوسف انا حبيته ماقدر اعيش من دونه وربي حبيته وتعلقت فيه
يوسف يحاول يهدي فيها: نور حبيبتي هدي هذا قضاء وقدر مابيدنا شي
نور على وضعها: لا مستحيييل اتركه ..انا راضيه فيه راضيه يكون زوج لي حتى لو هو مايبني انا ابيه ..
يوسف يرفعها من حضنه ويمسك وجهها بيدينه : نور حبيبتي انتي انسانه عاقله وفاهمه ولازم تيقنين ان طلال حياته مسيطر عليها الموت باي وقت هالمرض مااحد يتشافى منه الا بقدرة قادر
نور ببرائه ودموعها تأشر بصبعها على يوسف: شفت قلتها ..قدرة قادر ..يعني يمكن الله بقدرته يزيل عنه هالمرض .. تكفى يوسف انا مابي غير طلال
يوسف انكسر قلبه وتقطع على اخته :.....................


بـــ تركيا .. في الفندق يفطرون..

سارة : حبيبي علي ماقلت لي عن البارح
علي يسوي نفسه ماعرف: وشو تقصدين حبيبتي ..؟
سارة وقفت عن الأكل ووضعت ايدينها على الطاوله : علي المكالمه الي البارح ..!
علي بنفسه : ياربي وشو اقول لها انا متعمد اتناسى قدامها.. لــ سارة : ولا شي سلامتك بس تركي كان متضايق بقوة ودق علي
سارة : لايكون فيهم شي بسعوديه .؟
علي :ههههه الله يهداك سويتيها مسلسل مافيهم الا كل خير بس نفسيته تعبانه اشوي ودق علي ..
سارة ابتسمت : ايه الحمدلله فكرت فيه شي قووي
علي ابتسم وبنفسه : لازم انا اخذ جوالها وأعتذر لها بأي عذر او اي حجه عشان لايوصل لها اي خبر ..
سارة :علي ..علي ...علي
علي مسرح :.........
سارة : والله هنيآآل الي تفكر فيهم
علي تو يحس على حاله : هلا حبيبتي هآآ.أكيد انتي مين غيرك
سارة ابتسمت :............


في بريطـــــــــــــــــــانيــــــــــآ .. بالفندق ..
طلال فاتح لاب توبه وفاتح عالمسن ((أووف لاين)) .. وبصوت منخفض : آآه يانور تحطمت آمالنا وأحلامنا ..آآه يانور اشقد تعلقت روحي بروحك ..آآه يانور اشقد حبيتك ..
وبنهايه تصبح كلها سراب×سراب×سراب .. ماراح اقدر اعيش معاك حتى لو رضيتي فيني يانور وتذكر محادثتهم عالمسن .. يوم سئل نور : لو تزوجنا وبعد سنوات مت ..تتزوجين غيري..؟
ورد نور عليه :اسم الله عليك ..عمري قبل عمرك.. لا ياطلال محال اتزوج غيرك لو شيصير .. حتى لو مت قبل زواجنا ... الله يطول بعمرك حبيبي ونعيش بأحلى سعادة
ورد عليها طلال: اوووه حركات هالقد تموتين فيني ..!!
وردت عليه نور:اكثر مماتتصور انت حياتي طلال .. أحسك جزء من حياتي لو يوم ماكلمك عالمسن احس ان شي ناقصني ..

صحى من سرحآنه وذكرياته على صوت جواله شاف المتصل ولارد.: آآه ياربي ماتوقعت يكون فيني كذا بيوم من الايام سرطآآن ياطلال سرطان يعني حياتك مو تحت سيطرتك .. خلاص نور وراحت منك ..وحياتك راح تروح منك بس بظل احبك يانور ..وربي اموت فيك
رن جواله مرة ثانيه .. ومارد ..وثالثه ورابعه .. الخامسه : نعم
شهد : ماصارت ياخوي ترد .. تعبت وانا ادق
طلال يحاول يرجع صوته على طبيعته: لالا بس كنت اتروش
شهد : صوتك متغير ..فيك شي ..؟
طلال: مافيني شي بس فلونزا
شهد :هههههه طلال لايكون فلونزا الخنازير ..
طلال يتصنع ان مافي شي: هههه الله يهداك الحامي الله لاتخافين فلونزا عاديه رحت المستشفى (( وكانت خانقته العبره لما تذكر اخته ازهار شلون راح تعيش)) وبنفسه: آآه ياازهار..لازوج ولااب ولاام ولا حتى اخو ..
شهد : يالله ماتشوف شر ان شاء الله ايام وتتشافى
طلال بنفسه :ليتها ايام ياشهد .. لــ شهد : ان شاء الله ..
شهد : اجل بعد شهر راح تنزل ..
طلال : اذا ربي راد ان شاء الله ..
شهد:الله كريم ..خلاص اجل اخليك الحين بس حبيت اطمن عليك ..
طلال: تطمن عليك العافيه ..
شهد: الله يعافيك .. مع السلامة وانتبه لحالك
طلال: الله يسلمك .. ان شاء الله ..وسلمي عالبنات ..
شهد بخبث :البنات بس.!!!!
طلال عرف قصدها وبنفسه تنهد : آآآآآآه ولـ شهد : ونور ..
شهد : هههه ان شاء الله .. مع السلامة
طلال :مع السلامه ..((بعد ماسكر أخنقته العبره ودموعه نزلت وناظر لمرايا ويتحسس وجهه وجسمه : آآه يانور ..خلاص ماعدت لك ..المرض سرقني منك وبعد كم شهر او كم سنه العالم الله الموت راح ياخذني ..


جنآح بدر ونوار .. في الصاله

بدر : نوار اشفيك تتأأففين ومالك خلق ..
نوار : مدري يابدر نور تعبت وانا ادق عليها ماترد
بدر : يمكن نايمه ..مشغوله .. ((يبي يجنن نوار)): يمكن مالها خلقك ..
نوار عقدت حواجبها: مالت اقوول ..أنا اتكلم جد وانت تتطنز ..
بدر : هههههههه اعصابك حبيبتي
نوار ماسكه جوالها وتحاول تدق لنور : بدر حبيبي تكفى ودني لها الحين انا متأكدة فيها شي ونور من النوع الي ماتحب تبين لأحد ان فيها شي غيري
بدر : طيب حبيبتي قومي بدلي ..
نوار فزت لعند بدر وباسته : فديتك حبيبي الله لايحرمني منك
بدر ناظرها بنص عين بخبث : لانخليني اهون
نوار بدلع واقفه : بــــــــــــــــــــدر .. حبيبي لاحق على الي ببالك بس يالله قوم ودني
بدر أشر عليها : انتي بدلتي عشان اوديك
نوار ناظرت ملابسها ووضعت يدها على راسها: هههه صحيح اني موحاسه بعمري
بدر بخبث وقف وقرب من عندها: هذا لانك يمي
نوار استحت : اقول عن الهبال وبروح ابدل
بدر : ههههه مايصير اجي معاك.؟
نوار بدلع : بــــــــــــدر مو وقتك والله ..
بدر :الحين برحمك بس الليله حلمك افكك ..
نوار :يصير خير بروح ابدل ان حااسني ان نور فيها شي
بدر : طيب انتظرك .. بسيارة



بسيارة خالد ..

خالد وهو يكلم جوال : اقول والله انك تسدحهم مو تهبل فيهم وبس
حمد: اعلمك فيهم انا هههههههه
خالد : تخيل ان يوم من الايام تصيدك بأحدى المولات شتسوي بعمرك
حمد: لا يامعود بقول لها خلق من الشبه اربعين مو انا خويك ههههه
لجين تدخل عرض بصوت منخفض: والله انك داهيه انت وربعك الكدش..
خالد : دقيقه حمد .. اقول بلى ماتبلعين السانك وناظري الطريق عدل لاتصقعين لنا
لجين :الله والطريق ..كلها بر ورايحين وراجعين على نفس الطريق ولا في سيارات ولا يحزنون
خالد :أكلي هوى .. المهم حمد أكلمك بعدين ..باااي
حمد:خلاص ..باي
خالد : انتي ماتعرفين تبلعين لسانك بكل حاجه تدخلين ..اغازل ..مااغازل حر بكيفي .. وربي انك غثه
لجين : طيب طيب خلاص بسكت ولاراح اتكلم ..
خالد :انزلي يالله عشان نروح البيت تأخرنا لايشكون فينا ابوي وامي
لجين :طيب ..
خالد نزل مكانه ولجين مكانها وبدأ يسوق السيارة : خالد لاتسرع .. وربي اخااف من السرعه انا
خالد : والله هذا سوواقتي تبينها اهلا وسهلا ماتبينها مافي حل ثاني
لجين : احذف اجابه .. هههههههههه
خالد ضحك رغم ان متنرفز : ههههههههههههههههه تكفين لاتعدينها مرة ثانيه
لجين : تتطنز وي خشتك
خالد ناظرها بنص عين وابتسم : لا اتمسخر كككك
لجين تنهدت :اسكت احسن لي ..
خالد صار يسرع اكثر عشان بسرعه يطلع عــ الشارع العام .. :..


ببيت بويوسف ..

نوار: صباحك خير ماما
بدر سلم على ام يوسف وباس راسها : هلا عمه .. وشخبارك ..؟
ام يوسف: صباحك نور يمه .. هلا بدر ابخير .. انت كيف حالك ..؟
بدر جلس عالكنبه : حالي يسرك والله
ام يوسف: دوم ياربي .. انتي شخبارك يانوار
نوار: انا ابخير والله دام امي حبيبتي ابخير ..
ام يوسف: دوم ياربي
نوار:يمه ماشفتي نور اليوم
ام يوسف: لا استغربت انها مانزلت مع انها تنزل تفطر معانا يمكن تعبانه اوشي
نوار ناظرت لبدر : ماقلت لك احساسي فيها شي ..يمه اوكي انا بصعد لها الحين
أم يوسف: طمنيني عليها
نوار وهي تصعد الدرج : ان شاء الله يمه
صعدت نوار ووصلت لغرفة أختها .. اوبالأصح غرفتهم ثنتينهم .. وطقت الباب بس ماسمعت اي رد من نور مسكت مقبض الباب وفتحته شافت اختها نور بنوبة بكاء
خافت على اختها وعلى طول راحت لعندها : نور حبيبتي اشفييييك .. ليه تبكين ..وشو صاير قولي لي .. ؟؟
نور رفعت راسها بعد ماكانت منسدحه وارتمت بحضن اختها وتوامها نوار : نوار انا تعبانه مو قادرة والله مو قادرة اتحمل مصاعب هالحياة خلاص ابي اموت تكفيين لاتخليني بروحي تعباانه وربي تعباانه
نوار دموعها نزلت وصارت تمسح على ظهر اختها وشعرها ((خاصه ان نوار حساسه اي موقف يأثر فيها )): نور حبيبتي وربي ماراح اخليك لو انام معاك هالاسبوع بس تكفيين قولي لي اشفيك ..؟
نور : آآآآه يانوار لاتقولين لي قولي .. لان الي بقوله صااعقة للكل مولي انا وبس .. تعبانه يانوار تعباانه ..
نوار بنفسها:ياربي اشفييها اول مرة اشوفها بهالحاله وشو الي متعبك يانور وشو ..؟ ولــ نور تطبطب عليها وبهدوء : حبيبتي اهدي ووقفي بكي وقولي لي .. اشفيييك ..؟
نور رفعت راسها وكان وجهه أحمــــــــر من البكي ووجناتها ممتليه دموع : بقولك بس يضل بينآآ
نوار : وأنــآ اسمعك.. ولاتخافين مافي شي صار بينآ وطلع لأحد ثاني
نور وهي تمسح دموعها : عارفه


بــ تركيــــــــــآ ..

علي وسارة عــ البحر يتمشون واثناء مايتمشون يحكون ..علي : ســارة
سارة ابتسمت : قلبها
علي ابتسم :يسلم قلبك الهي .. عطيني جوالك ..
سارة طلعته من شنطتها ومدت يدها له : تفضل ..
علي مد يده وأخذه منها : حبيبتي خلاص اذا احتجتي تكلمين اهلك اوأهلي أو اي أحد عندك جوالي طيب ..!
سارة ابتسمت :ان شاء الله .بس ممكن اعرف ليه.؟؟!
علي ابتسم ابتسامه باهته وغفل الجوال حق سارة :من غير ليه حبيبتي .. احس مايحتاج الشريحتين محولينهم تركيه .. خلاص جوالي يكفي ..
سارة :عدل كلامك .. واساسا انا ماأحتاجه كثيير ..يكفي وجودك
علي ابتسم : ياقلبي ياسارة
سارة ابتسمت .. :.........
علي ناظر للغارب : اشرايك سارونه نركب الغارب .؟(( واشر عليه))
سارة :آمممم عادي بيصير ونآسه ..
علي مسكها من يدها :يالله مشينا ..
وراحوا عند الغارب واركبت سارة بمساعدة علي وبعدها علي ركب جنبها وطول ماهو معاها ماسك يدها .. سارة : علي
علي ناظرها مبتسم :هممم
سارة : ودي اسئلك سؤال ..
علي : اسئلي ..
سارة : احسك غير .. مو مثل امس
علي مايبغآ يبين لها حآجه :هههه لا حبيبتي بالعكس يتهيأ لك ..
سارة ضغطت على يده : علي .!!
علي يحس قلبه انكسر من ضغطة يد سارة : عيونه..
سارة : تسلم عيونك حبيبي .. وربي احس فيك شي ..
علي ماحب يطولها :............
سارة بقهر : علي هذا المرة الثانيه اقولك وش فيك وتقولي مافيني شي قبل زواجنا بالبحر والحين .. قول ماتبي تخبرني وخلاص ..(( ورصت على أخر كلمتين))
علي ناظرها من جديد بنظره حاده كأن يقولها تكفين ياسارة ارحميني :...............
سارة بهدوء: سووري ازعجتك ..
علي بنفسه : والله ياسارة من اسمع ذا المرض اتذكر أمي غصبا علي .. صحيح تذكرتها بالبحر قبل زواجنا بس هالمرة تركرتها اكثر لا والسالفه فيها طلال خلاص ياربي ماني قاادر ..
سارة حركت علي بقوة : عـــــــــــــــلي ..
علي انتفض:هآآ وشو بغيتي ..؟
سارة : من زمان الغارب وااصل على الشاطئ
علي يناظر حووليه : سووري والله كنت مسرح ..
سارة ناظرت له نظره كأن تقوله ((وتقول انك مو متغير يتهيأ لي )):.................
علي نزل وكان بيمد يده لسارة عشان تنزل بس انتبه على التركي الي بالغارب الي كان يبي يساعد سارة تنزل : هيييي يابوي وين أحنا فيه ..!
سارة ابتسمت على كلمة علي : وشايفني هبله بمد له ايدي ((ومدت يدها لعلي ونزلها)) .. وكملوا تمشيه عــ البحر .. علي : سارة
سارة :نعم
علي : الليلة راح نورح على انطاكيا
سارة :بس لسآآ ماخلصنا من اسطنبول
علي : حبيبتي سارة .. خلاص قلت انطاكيا ..يعني انطاكيا
سارة ماحبت تطولها : طيب الي تآمر فيه
علي ابتسم : الله يخليك لي يارب
سارة ابتسمت : وانت يارب ... وبنفسها: والله ياعلي اقطع ايدي لو مافيك شي ..



بشـــركة بوبدر ..
جالس بمكتبه ويشيك على المعاملات والأوراق الي تخص شركته فجآءة رن جواله : نعم ..
...: انت بولجين الــ ...
بوبدر : ايه نعم ..من معاي .؟
...: مو مهم من معاك .. بس تعال المستشفى ضروري
بوبدر باستغراب ووقف :المستشفى ..!! ليه.. فيه شي .!
...: تعال وراح تعرف كل حآآجه ..
بوبدر وهو بيطلع من المكتب : خلاص اشوي وانا عندكم بأي مستشفى .. .؟
...: الملك فهد التخصصي
وسكر الجوال : عبد الخالق
عبدالخالق ((السكرتير)): وقف:آآمر عمي
بوبدر : لاتحولي اي مكالمه ((وطلع على طول بخطوات سريعه على سيارته رايح عــ المستشفى))..



عند نوار ونور ..

نور : وهذا كل السالفة ..
نوار مصدومه بقوه : أنتي متآكدة من الكلام ..
نور ودموعها بدت تنزل مرة ثانيه : أكثر من اسمي يانوار ..خلاص طلال مايبني يقول مايبي يعذبني مايدري ان عذابي معاه راحه ..
نوار اول مرة تشوف حال اختها كذا : الله يانور ايش كثر عواطفك جياشه تضحين بحياتك عشان الي تحبينه ..
نور سندت راسها عالسرير: آآآه يانـــــــــوار والله العظيم حبيته أول مرة أحس اني حبيت من قلب ..
نوار وتذكرت حب نور لبدر وبنفسها : آآه يانور اول مرة اصدق انك صج نسيتي شي اسمه بدر ولاكأنك حبيتيه بيوم وهالشي اسعدني لصالحك مو عشانه زوجي
ولــ نور : أهدي حبيبتي يمكن هو قال كذا لان منصدم من مرضه وعشآآن حيآتك
نور رفعت راسها وناظرتها : بس حياتي معاه معااه افهموني وربي احبه ..
نوار :...........



بالـــمستشفى .. بالطوارئ ..
بوبدر : انا دخلت المستشفى ..وينك انت ..؟
..: موانت الي بالممر واقف ..
بوبدر وهو يطالع حووليه : ايه
..: خلاص انا لمحتك راج اجي لعندك ..((ومشى لعند بوبدر ومد يده)).: السلام عليكم ..
بوبدر مد يده : وعليكم السلام .. عفوا مين أنت .؟
..: أنا سعد الـــ....... من الأحساء ..مو هذا جوال بنتك ... >> عمره ((29 سنة))
بوبدر والصدمه صعقت راسه وعلامات استفهام وتعجب على وجهه : ايـــــــــه ((وبصوت مرتفع)):.. وشو فيها بنتي وشو صاير ..؟
سعد بهدوء: ياعمي اهدء وتعال معاي .. وراح تعرف كل حآآجه ..بس امسك اعصابك ..
بوبدر جمد بمكانه من الي اسمعه : بنتي اشفييها .!!
سعد: مو بس بنتك وولدك ..
بوبدر عقد حواجبه ويجس رجوله مي قادره تشيله : وولدي ..!!!!!!!!!
سعد : ياعمي قلت لك تعال معاي وراح تعرف القصه كلها ..
بوبدر مشى على طول وكان سعد مااسكه لان حاله ينده له الجبين وسعد بنفسه : ياالله تيسرها اذا الحين باينه عليه الصدمه اشلون لو شاف الي شفته
بوبدر وصل للغرفة الي وصلها له سعد وقب لايينفتح الباب: اذكر الله يابولجين وأدخل لولدك ..
بوبدر والربكه باينه عليه : بسم الله الرحمن الرحيم .. ((وسعد فتح الباب)):............


ببيت بويوسف ..

بدر وهو يقوم من على الكنبه : يالله عمتي عن اذنك .. بمر ابوي بشركه ..
ام يوسف: اذنك معاك .. ولاعاد تقطع علينا مرة ثانيه
بدر يبتسم : هههه ان شاء الله خبري نوار اذا خلصت تدق علي ..
ام يوسف :ان شاء الله
بدر : مع السلامة
ام يوسف: الله يسلمك
بعد ماطلع بدر فارس واروى لساتهم ناازلين ..:صباح الخير(( وباسوا راسها ..))
ام يوسف: صباح النور ..
فارس: من الي تو طالع
ام يوسف: بدر جايب اختك نوار وتوى طالع من عندي
اروى :يعني نوار .. هنآآ
ام يوسف : ايه فوق عند نور
اروى ابتسمت : عن اذنكم بصعد لهم ..
ام يوسف وفارس:اذنك معاك ..
فارس: الا غريبه يوسف مو مبين ..مساافر .؟!
ام يوسف: لا مو مسافر سلم علي الساعه 7 ونص وبعدين هذا جاء تركي وجلس معاه بالمجلس الخارجي
فارس استغرب وعقد حواجبه:غريبه جية تركي ..!
ام يوسف :هم انا مثلك استغربت ..ويوم سئلته قالي ان جايب غرض لأخته حور ..
فارس رفع أكتافه :يجوز..


اروى : نور اشفيك .!
نوار ناظرت لنور :............
نور مو قادرة تمسك دموعها: مافيني شي بس تعبانه
اروى : ماصدق يانور كل هذا تعب ... الي فيك شي كبير
نور بصوت مرتفع :لاحوووول وربي تعبآنه لااحد يزيد علي
نوار غمزت لآروى بأنها تسكت :.......
اروى فهمت عليها : طيب حبيبتي .. اهدي .. اخبارك نوار.؟
نوار : ابخير الحمدلله ..


بصاله جآء يوسف .. : اهلين
ام يوسف وفارس: هلا
يوسف وهو ينزل مفتاحه وجواله عالطاوله ويجلس عالكنبه: زين انكم موجودين ابغاكم بموضوع ..
ام يوسف استغربت : موضوع .!!
فارس شبك اصابعه ونحى ظهره : قول وشو الموضوع ..
يوسف : يمه انا توني جاي من الشركة وخبرت ابوي .. طبعا كانت صدمه لابوي بس رضآ بالواقع والي الله كاتبه ..
ام يوسف قلبها انقبض: تكفى يايوسف لاتزيد علي قوزلي وش فيك وشو الموضوع الي بتقوله تراك وترتني ..!!
فارس : يمه أهدي ان شاء الله خير ..يوسف وترتنآآ قول وشو الموضوع ..!
يوسف : لايمكن يتم زواج طلال من نور ..
ام يوسف اشهقت ووضعت يدها على صدرها : هآآآآآ..!!
فارس ماكانت صدمته اقل من أمه عقد حواجبه : وشــــــــــو..!
يوسف نحى ظهره ونزل راسه وشبك اصابعه : انا مقدر وضعكم ..
فارس : طيب وليه وشو السبب .. ومن راايه ..راي طلال ولا نور ..!
يوسف :طلال ..
ام يوسف: حرام عليه يسوي ببنتي كذا
يوسف: يمه افهمي السالفه لاتحكمين على الرجل وانتي ماسمعتي السالفه بالعكس الرجل يبي مصلحة بنتك ..مايبي يخدعكم
فارس: طيب كمل ..
يوسف: طلال .. من كان يشتكي من راسه بشكل فضيع وراح المستشفى وحلل وطلع عنده سرطان ..
ام يوسف اشهقت : ..؟!!!!!!!!!!!!!!!!!
فارس تنهد : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ..
أم يوسف :ونور.!!!
يوسف: أنا صارحت نور
ام يوسف: آآه عليك يابنتي وانا اقول مو من عوايدها ماتنزل الصباح .. وآآه عليك ياطلال ..
يوسف: الحمدلله على كل حال ..


(( والكل سمع عن طلال وقراره وانصدموا عليه وعلى نور وقلبهم انكسر وخواته انصدموا وانفجعوا عليه بس سلموا امرهم لله تعالى عدا سارة الي الى الآآن ماتدري عن حآآجه وسامي درى من فارس لكن مابين اي حآجه قدام ريم وعمل نفسه طبيعي ولاكأن فيه حآجه ))..


>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:22 AM
بالمســـــــــــتشفى ..
كانت بين يدينه جثه هامده .. جثة يرثى عليها .. جثة بلاروح : خالد ..انا ابوك رد علي ... خالد .. خالد لاتقول انك مت .. خالد ..
بوبدر اول مرة يكون مثل هالحال .. سعد عيونه دمعت ومسح دموعه بشماغه ومسك بوبدر من كتفه : أهدأ ياعمي خلاص الله يرحمه .. قدر ومكتوب
بوبدر مو حاس بلي حوليه اول مرة يمر بمثل هالموقف ماتوقع بيوم يشوف ولد على سرير الموت كان حاله يرثى عليه وجهه جروح وخدوش ايدينه مكسره ..روحه طلعت من جسده واصبح خالد جسد بلا روح ..
وسعد مسك بوبدر من اكتافه وطلعه برآآ الايدق جوال لجين (( مآمتي أد الدنيا بحبها)) يتصل بك .. سعد ماارد لان مو عارف وشو يقول لأمها فــ مد الجوال لبوبدر: عمي اتوقع هذي ام لجين
بوبدر يوم سمع ((ام لجين)) حاول يستعيد توازنه وان مايكون ضعيف قدام زوجته برغم مووت ولده مسك الجوال: نعم ..
ام بدر استوعبت الصوت و بنفسها : وش جاب الجوال عند بوبدر وش فيه صوته.. ولـ بوبدر: لجين معك .؟
بوبدر : لا ..
ام بدر: وش جاب الجوال عندك ..
بوبدر: جهزي نفسك انا جاي باخذك
ام بدر استغربت بس ماسئلته : ان شاء الله (( وصار عقلها يودي ويجيب ))


بشـــــركة ..
بدر: هلا عبد الخالق ..
عبدالخالق: هلا عمي بدر
بدر : ابوي بالمكتب
عبدالخالق: لا هو طلع من ساعه وقالي لاتحول لي اي مكالمه
بدر استغرب وبنفسه :اول مرة ابوي يسويها .. لــ عبد الخالق : طيب .. ماقال وين رايح ولا متى بيرجع..
عبدالخالق: لا ماقال اي حآجه وكان مستعجل ..
بدر بدآ عقله يشوش عليه : طيب يعطيك العافيه ..ومسك جواله ودق على ابوه ..: هلا يبه
بوبدر: نعم
بدر: يبه صوتك متغير ..فيك شي .؟
بوبدر : لا بس روح خذ أمك من البيت وتعالوا بمستشفى الملك فهد التخصصي ومن غير لاتقول لامك على وين ماخذها
بدر بعجل: ان شاء الله ان شاء الله مع السلامه
بعدها بوبدر دق على ام بدر وخبرها ان بدر الي راح يجي ياخذها من غير لايقولها وين راح ياخذها ..
سعد: عمي باقي البنت ..
بوبدر تذكر لجين : لايكون بنتي ماتت
سعد ابتسم رغم الحزن:لا الحمدلله بس تحتاج تنام بالمستشفى ..
بوبدر : قبل لااروح عند بنتي .. ابغاك تفهمني السالفه كلها ..
سعد اشر على عيونه : عيوني لك ياعمي ماطلبت حآجه .. اثناء ماانا كنت بطلع من الدمام بمسك طريقي للأحساء شفت سيارة تسرع سرعه جنونيه
وعدت عني بعييد وبعدهآآ بربع ساعه استغربت يوم شفت السيارة بمنظر رهييب كانت معفوسه قلبي فز للي بسيارة قلت ماظن انهم سالميين ..
بوبدر كان مندمج بكلام سعد :.......... كمل
سعد: ورحت تفحصت السيارة وطليت فيها وسمعت صوت انين .. ابتسمت قلت يعني لازالوا عايشيين .. تداركت الأمر ودقيت عالأسعاف ولحقتهم بسيارتي وقبل لاتجي الاسعاف أخذت كل الي بسيارة من محفظه وجوالات بس للأسف جوال خالد تكسر فــ اضطريت افتح شنطة البنت والحمدلله ربي ستر وجوالها لازال مثل ماهو عليه ويوم وساعة وصولي المستشفى شفت اسم وعرفت ان هالشخص ابوها ودقت عليه وكلمتني انت طال عمرك ..
بس خالد يوم سئلت عنه الدكتور قالي ان من ساعة ماهو بالاسعاف وقف نبضه اما لجين تداركوا وضعها الحمدلله بس مدري وشــ قالوا عن حالتها لاني تطمنت انها لازالت عايشه .. وهذا السالفه كلها
بوبدر ماسمح لدموعه تنزل برغم حزونة الموقف وحرارة الموت الي ذااقها بولده خالد تنهد : يعطيك العافيه ياولدي ماقصرت وصدق انك ولد حلال
سعد وقف: ولو ياعمي هذا واجبي واقل من واجبي بس الاغراض الي اخذتها من السيارة ياليت تجي معاي عشان اعطيك اياها لاني مضطر امشي عالأحساء ..
بوبدر: ان شاء الله ..



بــ تركيا .. بالفندق ..

ساره عالكنبه وهي تلعب بشعر علي: آمممم
علي ابتسم : بتقولين حآآجة ..صح.؟!
سارة ابتسمت :ههه اشلون عرفت
علي يقلدها : من ..آممممم
سارة بدلع :لاتقلد ..
علي : ان شاء الله ههه بس قولي
سارة : انطاكيا حلوة مثل اسطانبول
علي : رووعه كلها طبيعه ..
سارة : آهــآ بس ان يوم جينآآ من كم سنة مارحنآآها
علي ابتسم: معاي بتروحينها وبتكون عسسل بعد
سارة ابتسمت : واااثق..
علي : طالع لك حبيبتي
سارة : اكيييد لوانك طالع لغيري اذبحه ..
علي : واذا قلت طالع لأبوي ..
سارة :هههههه ماقدر اقول حآجه ..
علي : ياعساني مانحرم من هالضحكه
سارة قربت من خد علي وباسته بهدوء وهمست باذنه : أحبك علي
علي غمز لها وبهمس: اشرايك ننآم ..
سارة اعرفت قصده بصوت شبه مسموع : خطييييير
علي رفعها بين ايدينه ووضعها عــ السرير ..



بـــسيارة ..
أم بدر: ليه جايبيني عالمستشفى ..أكيد ابوك فيه شي ولا اختك ..
بدر وهو مستعجل بينزل من السيارة : يمه مو وقت هالكلام والله مدري عن شي بس ابوي قالي اخذك من البيت واجيبك هنآآ انزلي بسرعه ..
ام بدر قلبها انقبض: طيب طيب ..
((نزلوا بدر وأم بدر من السيارة ودخلوا عالمستشفى وراحوا عند بوبدر بعد مادق عليه بدر واسئله وين موجود وقاله ان عند لجين بالعناايه ))
بدر وأم بدر دخلوا العنايه .. أم بدر مجرد ماشافت بنتها شهقت ودموعها نزلت وبصوت شبه مسموع: بوبدر اشفيها بنتي ..مين الي سووى فيها كذا ..!!
بدر ماسك كتف امه: يمه أهدي خلينا نفهم من ابوي ..
بوبدر وقف بعد ماكان جالس عالكرسي وبحزم : عظم الله أجرك ياام بدر
ام بدر فتحت عيونها عالآآخر وتحس الدنيا ضاقت بها : ..................!!!!!!!!!!!!!!
بدر الي صدمته مو اقل من أمه : يبه ... مين ..!!!
بوبدر على نفس الوضع : اخوك خالد آمانه والله أخذها..
ام بدر من هول الصدمة أغمى عليهآآ وعلى طول بدر وبوبدر نادوا الدكاتره وارفعوها على السرير وعطوها ابره تهديها .. اما بدر الي انصدم مو قادر يستوعب .. دموعه انهارت على خده وتذكر ذكرياته مع أخوه ومرت قدام عيونه في لحظه واحدة ..
بوبدر بحده: لاتسمح لدموعك تنزل .. خلك حازم وشديد ..وقول ان لله وانا اليه راجعون
بدر فضل السكوت :...........


أنتظروا التكملة بكرة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وأكرر اعتذاااري من حبيبآآتي الي راح يقرونه بكرة

بس نصفت بالعدل ماحبيت ارضي ناس وازعل نااس والحماس الي هو فيه كسروا خآآطري

فنزلت جزء من شانهم وجزء لــ بكرة من شانكم ..

ادعولي باختبااري ..

تحياتي
(( خأنتني أحاسيسي))

سيآآ

جنــــون
08-04-2011, 12:23 AM
بـــسيارة ..
أم بدر: ليه جايبيني عالمستشفى ..أكيد ابوك فيه شي ولا اختك ..
بدر وهو مستعجل بينزل من السيارة : يمه مو وقت هالكلام والله مدري عن شي بس ابوي قالي اخذك من البيت واجيبك هنآآ انزلي بسرعه ..
ام بدر قلبها انقبض: طيب طيب ..
((نزلوا بدر وأم بدر من السيارة ودخلوا عالمستشفى وراحوا عند بوبدر بعد مادق عليه بدر واسئله وين موجود وقاله ان عند لجين بالعناايه ))
بدر وأم بدر دخلوا العنايه .. أم بدر مجرد ماشافت بنتها شهقت ودموعها نزلت وبصوت شبه مسموع: بوبدر اشفيها بنتي ..مين الي سووى فيها كذا ..!!
بدر ماسك كتف امه: يمه أهدي خلينا نفهم من ابوي ..
بوبدر وقف بعد ماكان جالس عالكرسي وبحزم : عظم الله أجرك ياام بدر
ام بدر فتحت عيونها عالآآخر وتحس الدنيا ضاقت بها : ..................!!!!!!!!!!!!!!
بدر الي صدمته مو اقل من أمه : يبه ... مين ..!!!
بوبدر على نفس الوضع : اخوك خالد آمانه والله أخذها..
ام بدر من هول الصدمة أغمى عليهآآ وعلى طول بدر وبوبدر نادوا الدكاتره وارفعوها على السرير وعطوها ابره تهديها .. اما بدر الي انصدم مو قادر يستوعب .. دموعه انهارت على خده وتذكر ذكرياته مع أخوه ومرت قدام عيونه في لحظه واحدة ..
بوبدر بحده: لاتسمح لدموعك تنزل .. خلك حازم وشديد ..وقول ان لله وانا اليه راجعون
بدر فضل السكوت :...........


ببيت بويوسف ..
الكل بصاله عدا نور ..(( ام يوسف .. بويوسف .. يوسف..حور.. يوسف..اروى..نوار ..فارس..عبدالله))

رن جوال فارس ..: هلا فيك ../ اشفيك ../هآآآآآآ../ لاتقووووووول ..!!!..تنهد: ان لله وانا اليه راجعون.. ((وسكر الجوال))
الكل انقبض قلبه ساعه مقال فارس ((ان لله وانا اليه راجعون.)): وشو صاير ..!!!
فارس وقف وناظرهم : يبه ,يوسف,عبدالله .. قوموا عالمستشفى ..
ام يوسف وقفت وراحت لعند فارس ومسكته من كتفه بهدوء: وشو صاير .!
فارس مسك ايدين امه : سمي بالله ..
ام يوسف: بسم الله .. قولي وشو صاير.!
فارس غمض عيونه ورفع راسه : عظم الله اجركم بــ خالد ولد عمي ..
الكل كانت صدمته يرثى عليها ..
بويوسف : ان لله وانا اليه راجعون
ام يوسف وضعت يدها على فمها وشهقت : اشلوووون .!!!!!!
يوسف نزل راسه وشبك اصابعه : لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم
حور فتحت عيونها من هول الصدمة ومسكت يد يوسف وضغطت علبها: لاتقولون يوسف ..ماصدق
عبدالله من الصدمة صرخ بأعلى صوت عنده : لآآآآآآآآآآآآآآ ((وراح لعند فارس ومسكه من ثوبه ودموعه سبقت كلامه)): اكيد تمزح صح ... قول تمزح قول قول ((الكل استغرب من ردة فعل عبدالله اول مرة يشوفونه بهالحال على طول طلع من البيت بخطوات سريعه))
اروى اذا سمعت أحد مات تتذكر امها ويصير عندها الحزن مو واحد اثنييين ..وبنفسها: آآه ياربي ليه الموت مااخذني لأمي ولااخذ خالد
نوار نزلت دموعها وتذكرت مزحه لها ولبدر وضحكه وتعليقاته الي هي تمزح وتقوله شييين!!

(( والكل سمع بخبر وفاة خالد وغيبوبة لجين .. الي الى الآآن ماصحت منها .. عدا سارة وعلي ماراح يخبرونهم الا لما يجون..وسامي بعد ماسمع الخبر جاء من البحرين من غير لايخبر ريم بأن فيه شي بس كانت صدمة لريم يوم سمعت بعد ماوصلت الدمام ))

بـ المستشفى عند ام بدر كانت ام يوسف جنبها وشريفه يهدونها ويواسونها.. شريفة : هذا قضاء الله لاتعترضين والحمدلله الي خلى لك لجين
ام بدر ودموعها تنزل من غير صوت : بس هم خالد ولدي ولاتعودت على غياابه ..
ام يوسف: كلنا على هالطريق وهذي كتبة ربك وكلا منا له يوم ..
ام بدر التزمت الصمت :...........
شريفة وام يوسف ناظروا بعض:.............
دخلت الدكتورة عليهم : السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام ورحمة الله
الدكتورة وهي تفحص ام بدر : لا ماشاء الله تحسنتي تقدرين تطلعين اليوم ..
ام يوسف: الله يعطيك العافيه دكتورة ماقصرتي
الدكتورة:ولو ياخاله هذا واجبنا ..
شريفة : تسلمين
الدكتورة :الله يسلمك ..


عند لجين بالعنايه .. الدكتور كان يفحص لجين ..
بدر: هآآ دكتور طمني ..!
الدكتور : لا الحمدلله بدت تحرك اصابعها .. وانا سبق وقلت ان غيبوبتها مؤقته ماراح تطول كثيير ..
بدر :الحمدلله ..
الدكتور : أول ماتصحى تماما من الغيبوبه راح نطلعها من العناية لــ فوق عشآن نجري باقي الفحوصات فكها وعيونها وناخذ اشعه عليهآ لان باين عليها رضوض وكسور ..
بدر تنهد: خير ان شاء الله اهم شي تقوم بسلامه ..
الدكتور: ان شاء الله خير ..



بالليل بعد مادفنوا خالد وطلعت ام بدر من المستشفى .. بدآ العزاء ببيت بوبدر .. الرجال كانوا بالمجلس
أم الحريم بصاله .. وكلا حالته حآآله ..
أم بدر دموعها تنزل على خدها من غير لاتنطق بكلمة واحد بس ترد على الي يعزيها وكانت تناظر للدرج وتتخيل خالد اشلون كان ينزل ويصعد اشلون كان يمزح معاها ومع اخته واخوه مع ابوه ومرت اخوه .. دموعها صارت تنهار اكثر واكثر..
ام يوسف وشريفه كل واحدة منهم بجنب ام بدر ويهدون فيها ..
نور تذكرت طلال ان متوقع بأي لحظة يموت وضعت راسها بحضن نوار وصارت تصيح بس من غير صوت وحست اختها انها كانت تصيح على طلال وبصوت شبه مسموع: أهدي يانور لاتلفتين انتباه أحد
نور على وضعها :..........
حور بنفسها: الله يرحمك ياخالد ..
اروى بنفسها: آآه ياخالد ليتني انا ولا أنت >> عشان تذكرت امها
اريام بنفسها ودموعها تنزل : آآه يايبه مدري ليه من يتوفى أحد اتذكرك والحزن يتجدد علي ..
ريم وشهد وازهار حالهم من بعض بس شهد وازهار حالتهم صعبه بسبب الي اسمعوه عن طلال طبعا الي خبرهم نادر زوج شهد لانه درى من بويوسف عشان يوصل الخبر لخوات طلال بطريقة غير مباشرة وكانت صدمة لهم.. ولكن لااعتراض على حكمة الله ..
اما ريم لساتها ماتدري عن طلال ..


بالمجلس ..الكل كان حزين وملتزم الصمت لان الي صار لهم مو اشويآآ ..
تركي تذكر خالد بيوم ملكته اشلون كانوا يمزحون وتذكر ساعة ماكان هو وخالد يهبلون باخوانهم ابتسم ابتسامه حزينه وبنفسه : سبحآن الله الواحد مايدري متى راح يكون يومه .. الله يرحمك ياخالد .. تركت حرقه بقلبي عليك
فارس ويوسف حالهم من بعضه :.........
بويوسف وبوتركي صدمتهم كانت قويه بس سلموا امرهم لله تعالى بوبدر يحاول مايضعف قدام الكل وكاتم آآهآآته وأأنينه بصدره .. عبدالله الي كآن الحزن مسيطر عليه وكان متلثم بشماغه لان مايسمح لاحد يشوف دمعته وهي على خده ..
أما بدر في عالم ثاني .. اخوه ..سنده..عضيده ..رآآح من على ظهر الدنيا .. حالته ينده لها الجبين ..
أما ربع خالد وعبدالله وضعهم مو اقل من عبدالله انصدموا على خويهم صديق عمرهم من ايام متوسط .. فجآئة يروح ..

بــ تركيا وبــ انطاكيا بتحديد ..

علي وسارة بالحديقة .. كالعادة سياحة وتمشيه واثناء ماهم يمشون يحكون عن حياتهم وحبهم ..

علي: لا ياشيييخه انا اكثر
سارة بدلع : حبيبي انا اكثر مهما حاولت علي وقف عن المشي وتخصر ورفع راسه فوق وتنهد بهدوء : ياالله من ذي البنت الي بتجنني .. لا يامدام انا احبك اكثر
سارة :ههههههه انا اكثر
علي كمل مشي: اقول كأن احنا بزاارين نتناقر
سارة :هههههههه بالعكس ونااسه أحب كذا
علي ابتسم: ماشاء الله عليك
سارة :ههههههه
علي لمح من بعيد وأشر بيده: سارة ناظري هاذيك الشجرة ..
سارة تناظر وتأشر بيدها:هذي..
علي على وضعه : لالا هذي ..
سارة ناظرتها: ايه شفته اشفيهآآ .!
علي :لا بس مستغرب البنت وش عندها واقفه لحالها بجنب الشجرة واحسها حايرة بأمرها..
سارة ولعت الغيرة عندها وناظرت علي ورفعت حآجب: ايه وش لنا شغل فيها
علي حس بغيرة سارة ابتسم بانتصار مع ان مو قصده يجننها :سارة حبيبتي لايولع قلبك اكثر .. انا مجرد شي لفت نظري وحبيت اقولك
سارة تكتفت وبآآن عليها التوتر : طيب وبعدين وش المطلوب ..!!
علي ابتسم ابتسامه جانبيه وبلل شفته : طيب ياسارة .. اهدي انا مارحت عندها ولا حضنتها عشان تغارين هالقد .. اثاري غيرتك عمياء ..
سارة ميلت راسها ورفعت حواجبها: لا ياشيييخ ..شايفني جآفه مافيني مشاعر
علي ابتسم وبتنهيده : والله ياسارة مو قصدي .. بس لانك متوترة صايرة تفسرين كلامي على كيفك ..
سارة عطت علي ظهرها وهي على وضعها: مطووولين بالوقفه .!
علي التفت للشجرة مرة ثانيه: سارة بقولك بس لاتفهمين غلط .. روحي عند البنت شوفي وش فيها مبين عليها محتارة وموعارفة تتصرف..
سارة حست بانكسار قلب عــ البنت من كلام علي التفتت لــ علي : طيب اروح اشوفها ورجاء اذا وصلنا عندها اوقف بعيد اشوي انا الي اتكلم معها بس..
علي كاتم ضحكته وبنفسه : والله ياسارة تصرفاتك بزر بس تهبلين قسسما بالله مجننتني بتصرفاتك الطفوليه عسسل ياسارة ..
سارة تطق صبعها بوجه علي: وين رحنآآ..!
علي توى يحس على نفسه :هآآ معاكم ((وغمز لها))
(( مشوا علي وسارة ناحية الشجرة وعلي بناء على شرط سارة وقف بعيد عن الشجرة بمسافة متوسطة .. سارة راحت عن الشجرة )): السلام عليكم
البنت الي تحاول تفك عبايتها بس مو قادرة :وعليكم السلام
سارة ابتسمت : لمحت لك من بعييد وحسيت انك مقلوبه على أمرك فــ قلت اجي لعندك واشوف وشو فيك ..!
البنت ابتسمت وارتاحت لسارة : يعطيج العافيه حبيبتي ماقصرتي .. بس عبايتي عالقة بشجرة وموعارفه افكها ..
سارة : انتي بحرينيه .؟ (( علي كان يناظرها ساعه وساعه يلعب باوراق الشجر وبنفسه )): احبك ياسارة..ملاكي ياسارة ..
البنت : ايه اشلون عرفتي ..
سارة راحت ناحية ماكانت العبآيا عالقة وتحاول تفكها مبتسمه: لهجتك ..
البنت : وانتي أكيد سعوديه ..
سارة ناظرتها وابتسمت : ايوآآ ..
البنت : تشرفنآآ
سارة على وضعها: وانا بعد .. مدري عباتك مو راضيه تنفك ولو بفكها بطريقة ثانيه راح تنمزع ..
البنت عيونها بتدمع: ياالله شسوي .. أهلي بعد ربع ساعه راح يحركون من هني واكيد امي راح تحاتي وموبايلي ماخذته معاي والله توهقت
سارة تأثرت عليها ووضعت يدها على كتفها: حبيبتي لاتخافين انتظريني بروح لزوجي وبجي .. ((واشرت عليه))
البنت :ان شاء الله
راحت سارة عند علي وكان ماسك اوراق شجر ويقطع فيهم .. :هآآ وش فيها البنت
سارة غارت : يعني يهمك امرها
علي كتم ضحكته: سارة سؤالي من باب الفضول ..
سارة : المهم المهم .. البنت عباتها عالقه بــ شجرة وماهي قادرة تفكها وانا ماقدرت افكها ولوبفكها بطريقة ثانيه راح تنمزع لان الشجرة مليانه من تحت اشواك ..
علي يتمسخر: بسيطه تسحبها بقوة وتصير نص عبآيا
سارة : تتطنز حضرتك البنت اهلها ينتظرونها ولااخذت جوالها وربع ساعه وراح يحركون من هنآآ
علي رمى اوراق الشجر من ايدينه : اجل مافي الا حل واحد ..
سارة : وشو ..
علي يبي يجننها:نزلي عباتك وعطيها اياها
سارة تنهدت: والله موقوتك تتطنز ياعلييييييي
علي :ههههههههههه لالا جد اتكلم خلاص انا اروح افكها
سارة ولعت الغيره عندها بس مكان في حل ثاني : طيب تعال ((ومسكته من يده كان احد بيسرقه منها خخخ))
علي مستانس على غيرتها وبهمس اثناء مايمشون : مااحد بيسرقني خفي على ايدي
سار عناد لعلي زادت بضغط يدها على يده وهو اساسا كان مستااانس بس يبغ يهبل فيها: اقول امش وانت ساكت
علي على نفس الوصع:ماتغارين ..
سارة تنهدت والتزمت السكوت :..... ((ووصلوا عن الشجرة))
علي راح لجهة العبايا وسارة كانت جنبه مرة تناظره ومرة تناظر البنت .. وينفسها:والله قلبي وصل حده من الغيره ..لالا ليه اغار هو موقصده شي ولاكان فيه حل غيره ..
صحت من سرحآآنها على صوت البنت مبتسمه : يعطيك العافيه اخوي ماقصرت ..
علي وهو يناظر ايدينه الي تجرحت جروح بسيطه من الشوك : ربي يعافيك ..
سارة حست بغيره تشعلل بصدرها وبنفسها: ياسلآآآآآآم .. يرد عليها بعد ..انا اعلمك ياعلي ..!!!
البنت : مشكورة اخت .... الا شسمج .؟
سارة من غير نفس : سارة ..
البنت :اخت سارة والله ماراح انسى وقفتج معاي .. مشكورة
سارة على وضعها: العفو ولو واجبنآآآ ((ورصت على وااجبنا وهي تناظر لعلي)) ومشت البنت
علي ناظرها بنص عين ورفع حاجب وهو يحك ايدينه ببعضها :وشو تقصدين آنسه .؟
سارة بقهر: ولاحآآجه ياأخ
علي ماحب توصل بينه وبين سارة لاشياء ثانيه فــ التزم السكوت :......... يالله مشينآآ
بالمستشفى .. بغرفة الدكتور

بوبدر مذهول ,مصدوم,مقهور : وشو يادكتور .!!
الدكتور : مثل ماقلت لك يابوبدر لازم نجري لها عمليه لعل وعسى تنجح وترجع مثل قبل ..وعلى فكرة حبيت انوه عليك ان ماخبرناها وعطيناها ابرة تنومها عشان لاتدارك الوضع
بوبدر يحس هموم الدنيا كلها على راسه ..: ماقصرت .. بس مافي حل ثاني ..
الدكتور تنهد:لوفي حل ثاني مابخلت عليها ..
بوبدر : طيب أنا ارد لك خبر بكرة ..
الدكتور :لاتتأخر في الرد انتظرك بكرة ..
بوبدر وقف : ان شاء الله..استئذن ..
الدكتور: اذنك معك ..
بوبدر وهو عند الباب: لاتخبر اي أحد من الاهل بلي صار مهما يكون ..
الدكتور ابتسم ابتسامه تطمن قلب بوبدر : أن شاء الله .. تآمر أمر ..
بوبدر طلع من غير لايقول مع السلامة من هول الصدمة ماتوقع بنته تواجه مصاعب حياتها من هالنوع .. تذكر دلع بنته وعفويتها ومزحها ورججاتها ابتسم وبنفسه : الله يسهل امرك يالجين .. ياهي صدمة لك ..





بــ تركيا بالفندق ..

سارة واصله حدها من الغيره متكتفه ..وبصوت مرتفع : لااااااا يااستاذ ..ماانت مجبور ترد عليها
علي رايق ويبي يهديها: ياسارة ياحبيبتي .. والله ماكان قصدي اغيضك لو كان قصدي كان ناظرتها وابتسمت لها ..
سارة على نفس وضعها : حتى لو المفروض مارديت عليها..!
علي بنفسه : والله تهبل وهي تغااار .. لــ سارة : طيب اجل لاكان رضيتيها اني افك عباياتها من الاساس ..صح ..؟
سارة ماعندها اي مبررر نزلت راسها:.............
علي قرب منها وصار يلاطف وجهها باصابعه ومسك يدها بيده الثانيه وهمس باذنها: افهمي حبي لوالف الدنيا وتطلع بوجهي الف بنت ماراح الاقي مثلك ..أنتي نبضي ..أنتي احساسي..
سارة ابتسمت وتحس قلبها ارتاح من كلام علي رفعت راسها : اذا انا احبك فــ توقع مني اغار من اي حآجه والله كلمة احبك قليلة لوقلتها لك احس مشاعري تجاهك اكبر من كلمة احبك..
علي قرب منها وبآآآسهآآ بخدها ورفع يدها وباااسها: أنتي حيــآتي
سارة: قسسسسسم آني احبك مووت ..



باليوم الثاني ..

سامي : ريم ابغاك بموضوع..
ريم :اسمعك ..
سامي: ريم انا راح اكون صريح معاك بس سمي بالله
ريم قلبها يدق بقوة من كلام سامي : اسمعك ..
سامي:طلال اخوك ..
ريم : وش فيه اخوي ..!!!!!!!
سامي: سرطآن ..
ريم صدمتها قويه قويه قويه شهقت ووضعت يدها على فمها :......!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
سامي : ريم تكفيين هدي حالك .. وادعي عليه ان الله تعالى يشفيه
ريم دموعها نزلت وهدور:آمين آمين ..


ببيت بوبدر ..
أم بدر: أنا لازم اروح المستشفى ابي اشوف بنتي
بوبدر : اي مستشفى ولسا ماخذنآ 3 ايام انتظري لما يخلص العزاء
ام بدر وكلها اسى وحزن : بوبدر والي يرحم والديك لاتحرمني من شوفة بنتي .. ابي اشووفها ..حس فيني أنا أم
بوبدر بنفسه : ليتها سليمة يام بدر ليتها كان ماعترضت .. لــ ام بدر : بس هي لازالت تعبانه وماتقدر تكلم أحد
أم بدر حست من كلامه ان فيها شي: بوبدر لايكون لجين فيها حآجة وانت موراضي تخبرني
بوبدر بحده: لوفيها شي قلت لك ماراح اخليك كذا على عماك .. بس قلت لك انتظر بعد 3 ايام ..
بدر نزل مع نوار .. :خير يبه..!
بوبدر : آمك ملزمة تروح للجين
بدر : ايه مافيها شي
بوبدر : هذا الي بينرفزني ..ومين يعزون الناس
بدر : بس الصباح مااحد يجي ..
بوبدر تنررفز من بدر : قلت كلمتي مافي الا بعد 3 ايام .. ومااثني كلمتي
ام بدر: اجل بنتي فيها شي كايد ..
بوبدر تنهد: لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم ..ياحرمه أجلسي ببيتك .. لحد ماينتهي العزاء ..((وبصوت مرتفع)):الي فيني كافيني خلاص ..
بدر راح لعند آمه : اهدي يمه وانا بكلمه وان شاء الله يقتنع ..
بوبدر طلع وراح ورااه ولده بدر .. :يبه يبه ..
بوبدر التفت عليه : خير .. فيه شي نسيتوا تقولونه
بدر : يبه .. انا حسيت من كلامك ان لجين فيها شي بس ماعرفت اسئلك قدام امي ..
بوبدر : راح اقولك بس يضل بيني وبينك .. وأن طلع لأي من كان يابدر والله ثم والله لاأنا ابوك ولاأنت ولدي وانت تدري كلمتي مسمار بلوح ..
بدر : والله يايبه ان احد درى .. اعتبر أنا الي خبرته ..
بوبدر : اسمعني ....



ببيت بوتركي ..

تركي : لاأحد يخبر علي او سارة هم انا أكدت على بيت عمي بويوسف ان لااحد يكلمهم .. خليهم يستانسون واذا ارجعوا يصير خير
بوتركي: ياتركي لازم نخبرهم .. النا وش بيقولون ..؟!
تركي تنرفز : يايبه خلهم يستانسون .. الله يهداك لازم ننكد عليهم .. والنا خلها تقول مثل ماتبي تقول .. ومن متى يهمنا كلام الناس
اريام بهمس: طيب لاترفع صوتك هذا ابوك ..
تركي رفع حاجب: رجاء لاتدخلين يااريام طيب ..؟
اريام انقهرت من تركي تنهدت وبنفسها: اللهم يجيبك ياطولة البال ..
بوتركي : طيب ياتركي .. الي تشووفه بس حط ببالك ان علي راح يعصب انك ماخبرته .. انا ماراح اخبره عشان لايصير انا نكدت عليه وماقصرت ياولدي كلامك ينقط عسل ((وقام بوتركي وطلع على غرفرفته))
تركي سكت موعارف وش يقول حس بتانيب الضمير .. وبنفسه : والله يايبه مو قصدي بس انا متنرفز من هالمشاكل الي واحدة وراء الثانيه
اريام قامت ..تركي :على وين .؟!
اريام : بروح لــ خالي بهدي من قهره اشوي ..
تركي : ارجعي .. انا الي بصعد له ..
اريام : أمرك ..


ببيت بويوسف..

بويوسف: يعني هونت عن السفر
فارس ابتيم ابتسامه جانبيه: يبه الله يهداك اشلون نسافر واحنا بهالحال ..
يوسف: عدل كلامك يافارس
ام يوسف: الله يعوضك خير ان شاء الله
فارس: خير ان شاء الله ..


بجنآح حور ..
اروى: والله ماحد كان متوقع ان كل هالمآآسات بتمر عليما مر السحاب
نور: ايه والله ..
حور : يالله الحمدلله على كل حال .. والله اذا حب العبد يبتليه .. والله يعوضنا خير بالآخره
نور : يعني خلاص ماروح تسافرون
اروى :اكيد لا .. بهالحل ونسافر
حور : يالله ماتدرين وشو صالح لكم ..
نور: عدل كلامك ..


بــبيت بوبدر ..
بدر مصدوم مذهول بس مابين لأمه ولا لنوار : يايمه يالغاليه ابوي قالي مافيها اي حآجه بخير .. وان شاء الله بعد العزاء هو بنفسه قالي بيخليك تجلسين يمهآ
ام بدر: بس قلبي متلهف عليها ابي بس اشوفها لو دقيقه اهم شي اطمن عليها بنفسي
نوار: عمتي والله بتشوفينها بس هدي ..
بدر بنفسه : والله يالجين تقطع قلبي عليك وانكسر خاطري وصعب ينجبر .. أختي الوحيدة وهذا حالها .. واخوي راح .. ياربي انك تساعدني ..

ــــــــــــــــــــــــــ
بوبدر بسيارته يكلم الدكتور عــ الجوال: السلام ..
الدكتور: وعليكم السلام استاذ ناصر
بوبدر : بنسبه للعمليه .. راح اعطيك خبر بعد مراسيم العزاء لان الحين اشوي عقلي متشتت ..
الدكتور : ان شاء الله خير .. دعواتكم لها .. انا بقد ماقدر اعطيهآآ مهدئات عشآآن لاتداارك الوضع .. وتسوي بنفسهآ حاجة
بوبدر : يعطيك العافيه ماقصرت
الدكتور: الله يعافيك هذا واجبي
بوبدر : مع السلامة
الدكتور : الله يسلمك


بعد يومين ارجعوآ سارة وعلي من تركيآآ وكانوا مسوينها مفجائه لأهلهم ..
علي :هلا تركي ..
تركي : اهلييين بوحسن ..
علي : ممكن اخوي العزيز يتكرم ويجي ياخذني من المطار
تركي فرحآن :والله.!!!!!
علي :هههه ايه والله .. بس لااحد يدري .. عشان نفجائهم
تركي تذكر خالد وبنفسه : والله أنت الي بتتفاجئ ياعلي مو الاهل .. لــ علي: ان شاء الله .. جاي لعندكم ..
علي : انتظرك سلام
تركي: سلام


بالمستشفى ..

بوبدر وام بدر وبدر بالمستشفى ..
أم بدر: ليه يابوبدر مو راضي اشوف بنتي .. انا متأكده فيها شي قوي
بوبدر بهدوء: ام بدر .. اهدي وخليني ادخل للدكتور واتفاهم معاه..
بدر: يمه خلاص اهدي .. وان شاء الله لجين مافيها الا الخير ..
ام بدر رفعت راسها وايدينها : يارب انك تخلي لي بنتي وتحفظها لي وتشافيها ..
بوبدر انكسر قلبه على زوجته وبنفسه : الله يستر لودريتي وشو فيها ..بس على الله تنجح العمليه

دخل بوبدر على الدكتور ..
بوبدر: اهلين
الدكتور: هلا فيك استاذ ناصر ..
بوبدر: بشر عن حال لجين ..
الدكتور تنهد ونزل راسه :بوبدر انا ماقدرت اعطيها مهدئات اكثر عشان لاتسوء حالتها النفسيه.. ومن اليوم الفجر ولجين بحاله مآساويه ..
بوبدر انقيض قلبه : يعني تداركت وضعها .. وحالتها..!
الدكتور رفع عيونه بعيون بوبدر: للأسف اي .. وحالتها ينده لها الجبين ..وحاولت اقنعها بفكرة العمليه لكنها ماعطتني اي غايه .. لإــ لازم تدخلون عليها
بوبدر تتكأ على الطاوله ونزل راسه : ان شاء الله خير ..


بسيارة تركي ..


تركي مبتسم : هآآ اجل استانستوا بتركيآ ..
علي : والله روعه الاجواء هناك ..
تركي: يالله اهم شي انبسطتوا ..
علي : تسلم .. الا وشو اخر اخباركم .. ((وضرب فخذ تركي عالخفيف)): والله ولكم وحششه يادب ..
تركي تلاشت بسمته : الا ماقلت لي ليه مبكرريين بجيتكم
علي مالاحظ على تركي لان حااول ان مايبين لــ علي شعوره : والله اكتفينآآ .. واشتقنا لكم ((والتفت على سارة )): صح سارونه .؟
سارة ابتسمت : ايه ..
تركي ابتسم : يالله الحمدلله على سلامتكم ..
علي وسارة : الله يسلمك ..


بالمستشفى عند غرفة لجين ..
بوبدر : هذا غرفة بنتك .. دخلي لها ..
أم بدر نبضات قلبها سريعه : وأنت ...وبدر.؟
بوبدر: بندخل معك ..
أم بدر فتحت باب الغرفه ..:.............




انتهى البارت ..

توقعاتكم ..!!!!!!!

انتظروني بالبارت الجااي ..

دعوآآتكم

تحياتي

((خانتني احاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:23 AM
(( البارت الرابع والعشرين))





بالمستشفى عند غرفة لجين ..
بوبدر : هذا غرفة بنتك .. دخلي لها ..
أم بدر نبضات قلبها سريعه : وأنت ...وبدر.؟
بوبدر: بندخل معك ..
أم بدر فتحت باب الغرفه ودخلت .. ورآحت عند لجين وأمسكت يدهآ لكن انصدمت من دموع لجين الي مو راضيه توقف عن البكي : لجين يمه اشفيك .. قولي لي انا أمك .. !
لجين رصت على يد أمها وتشاهق : يمه خلااص أنا عميه يمه خلاص ..انطفى نور عيوني .. ماعدت اشووف انا عمييت يمه عمييت ..
ام بدر صدمه لاتحسد عليها جمدت من كلام لجين وتحاول تبله ريقهآ:........
بدر راح عند أمه ومسكها من أكتافها من وراها: يمه خلااص اهدي ..لاتزيدين عليها شايفة انتي وضعها..
بوبدر انكسر قلبه على بنته وكلامها أثر عليه راح عندهآ ومسك يدها الثانيه : حبيبتي لجين الدكتور قال نسبة نجآح العملية 20% يعني ان شاء الله بتنجح العمليه
لجين على نفس وضعها: وشو نسبة ومانسبه .. انا ابغا نسبة اكيدة مابي احتمالات .. خلاااص انا انتهيت ((وصارت تضرب على رجولها بيدينها)) :ابي اموت خلاص وربي ابي اموت مابي الدنيا وشو فايدتي بلا نور عيوني
ام بدر دموعها تسيل على خدها وبصوت مرتفع: يمه لجين خلاص اهدي قطعتي قلبي .. موقادرة اتحمل..من وين الاقيها ياربي موت خالد ولا علة لجين ولا حرقة قلبي ..
لجين ماحست عبى كلام امها الا (موت خالد) اسكتت لجين والصدمه باينه عليها: يعني خالد مــ ــ آ آ ت
بوبدر حضن بنته على جنب : الله يرحمه ترحمي عليه يابنتي كلنا بنموت ..
لجين تصارخ :لالالا انتوا كذاابين خالد مامات .. انتوا اكيد مسوين فيني مقلب صح بدر .. صح يمه .. يبه قول مقلب قول قول .. خالد مامات صح لا مامات ..((وصارت تصفع روحها)) : انا الي تسببت في موته انا السبب
بدر راح لعندها ومسك يدينها: حبيبتي قضاء وقدر لاننا ولا انتي ولا اي احد له يد بموتة خالد ..خلاص ارحمي نفسك .. حرام الي تسوينه في حالك ..
ام بدر كآتمه آهاتها وونتها على بينتها وولدها وبنفسها:آآه ياربي كآآتمة آآهاتي وحرتي على ولدي وهالدوور بنتي .. من وين الاقيها ياربي من وين..!
بوبدر :أم بدر .. خليك بجنب بنتك .. ولا تتركينها واذا احتجتي اي حآجه دقي علي ولا على بدر ..
بدر : خلاص يبه انا بضل معهم لحد ماتهدا لجين ..
لجين بعد ماسدحها بدر بس دموع تنزل وعقلها وقلبها بعالم ثاني وصارت تتذكر حياتها مع خالد مزحه, ضحكه,لما كان يجننها, لما كانت تنرفزه ابتسمت ابتسامه باهته ماحد انتبه لها لانهم كانوا يتكلمون وبنفسها: آآه ياخالد ليتني رحت معك ولا اعيش عميآ ..عميآآ ....ودموعها انهارت أكثر))..


ببيت بوتركي ..

علي : الا وين أبوي ..
تركي: نايم ..
علي : اجل انا بصعد اريح واذا صحيت العصر اسلم عليه ..
تركي : علي
علي:هلا
تركي: ابغاك بموضوع ..
سارة :عن اذنكم اجل بصعد ..
تركي : لا لاتصعدين لازم انتي بعد تسمعين الكلام الي بقوله
علي انقبض قلبه وبنفسه : لا ياتركي تكفى مو وقته تقول موضوع طلال ولــ تركي: عن مين الموضوع .. ومن يخص.؟
تركي عرف قصد علي ان يفكر طلال : الموضوع عن خالد ..
علي استغرب .. وسارة هم استغربت علي عقد حواجبه : وشفيه خالد .؟
تركي : اذكروا الله .. قبل
علي وسارة :لااله الا الله .. قول تكفى وترتني ياتركي
تركي : بقولك لاتستعجل .. خالد ولد عمتي .. ((وصار يناظر علي مرة وسارةمرة ثانيه)): مات
علي فتح عيونه عالآآخر والصدمه باينه عليه :..........
سارة شهقت ووضعت يدها على فمها : .............
علي تنهد : ان لله وانا اليه راجعون .. ومن متى وكيف .؟
تركي : من 3 ايام حادث كان يسرع بجنوون .. بس أنا متعمد مااخبركم .. يكفي الخبر الي خبرتك اياه من 2 يوم ماسافرتوا..
علي ناظره كان يقوله لاتقول شي عن طلال: طيب انا بصعد ارتاح واصحى العصر عشان اعزي العم بوبدر وعمتي وبدر ..
سارة وقفت و دموعها بعيونها : طيب وانا بروح معك ..
علي وقف : خير ان شاء الله
تركي : صحيح نسيت اقولك ..كانت معاه لجين
سارة أجمدت بمكانها وقلبها وقف :...........
علي التفت و عقد حواجبه: لايكون ماتت .!!!
تركي ابتسم: اشفيك مشئؤم انت .. لا بس رضوض وكسور .. بالمستشفى منيمه البنات بيروحون العصر عندها
علي : ايه الحمدلله ..
سارة بهمس لهلي: وانا بعد بروح لها ..
علي تنهد : ياسارة يصير خير عــ العصر خليني اريح واوديك وين ماتبين ..
سارة : ان شاء الله ..

ببيت بويوسف ..
نور كعادتها بغرفتها .. تنتظر طلال يشبك ..
نور بصوت منخفض: ياالله منك ياطلال ناوي تعذبني .. وربي اشتقت لك اشبك ياولد الناس .. ((بعدها تعمدت تحط اووف لاين))..
ومسكت جوالها ودقت : هلا ازهار ..
ازهار: هلا والله ..
نور:اخبارك ..؟
ازهار: الحمدلله .. وانتي وش اخبارك .؟
نور : دآم اخوك يعذبني والله مو بخير
ازهار استغربت : ليه اشفيه ؟.!
نور : انتظره يشبك ولا شبك هذا 4 ايام .. والله أحاتيه ماتدرين ايش قد قلبي مشغول عليه ..
ازهار انبسطت من كلام نور : نور حبيبتي .. اكيد طلال مايبغآ يشبك عشان لايكلمك ولا تتعلقين .... ((اسكتت ماكملت))
نور : ايه كملي ياشيخه ... عشان لااتعلق فيه اكثر . خلاص انا تتيمت بطلال ..وراح نتزوج بعض حتى لو هو مايبغى .. انا احبه افهموني ..
ازهار انبسطت اكثر : نور .. انتي اثبتي لي انك قويه .. ومشاعرك صادقه بشكل ..
نور : تسلمين حبي ..طيب الحين انا ابغا رقم طلال .. ولا يدري ان انا طلبته منك طيب .؟
ازهار : ان شاء الله راح ارسله لك الحين ..
نور:باي



ببيت ابوبدر .. جالس يفكر باحواله واحوال اسرته والازمات الي مروا فيها اهله ماتوقع تمر عليه ازمات كذا .. رن جواله ..
بوبدر: الو..
...: هلا بوبدر وش اخبارك.. ؟
بوبد: هلا بوسعود اخباري... ((تنهد)): ماقول غير الحمدلله على كل حال ..
بوسعود حس على نبرة بوبدر : اشفيك بوبدر عسى ماشر صوتك مو عاجبني ..
بوبدر : لالا سلامتك اذا جيت من الامارات .. اخبرك..
بوسعود: اليوم ان شاء الله جااين عالدمام ..
بوبدر: توك 5 ايام مامدى الاهل يستانسون..؟
بوسعود: لا الحمدلله انبسطوا ان شاء الله اليوم انا عندكم ..
بوبدر : خير ان شاء الله ..
بوسعود: احساسي يقول فيك ازمه قويه .. انا ماتعودت على رفيق عمري بوبدر يكون بهالحال
بوبدر : انت تعال وراح اقولك على كل حاجه
بوسعود:خير ان شاء الله .. سلم عالاهل
بوبدر:يوصل..وانت بعد
بوسعود:ان شاء الله .. مع السلامه
بوبدر:مع السلامة


العــــــصر .. بــ جنآح علي وسارة..((الكل سمع عن رجعتهم))
علي تو صاحي من النوم تروش وطلع من الحمام (( الله يكرمكم))..كان لاف الفوطة على خصره .. قبل لايلبس راح عند السرير وجلس على طرفه جهة سارة .. وصار يمسح على شعرها بهدوء ويتأملها : سارة .. سارة
سارة بصوت مبحوح من النوم : هآآآآ
علي ابتسم على عفويتهآ: وهوى يهوي ابليس ..الناس تقول ((نعم)) ..
سارة فتحت عيونها ببطئ وابتسمت : هه والله اذا كان فيني النوم اقول اي حآجه ماحس على عمري ..
علي على وضعه : طيب قومي تروشي وجهزي نفسك يادووب نلحق على ابوي وبيت عمتي ..
سارة تعدل جلستها : طيب مو الحين هم بالستشفى .؟
علي: ايه نسئل وين هم ونروح لهم ..
سارة : طيب .. الحين اقوم اتروش.. وبنفسها: ياالله شكله جنآآآن وشعره مبلل أحس اشووي وبذوب عليه ..
علي قرص خدها عالخفيف: من الي مسرحه فيه ..!! اعترفي..!
سارة ابتسمت : آآه تركني علي .. مسرحه فيك .. في غيرك يستاهل اسرح فيه ..
علي غمزلها : اقول الوقت مو لنا .. وانا توني متروش((وناظر لصدره)) وبعدها ناظر لسارة:فــ قومي تروشي لايصير شي ثاني
سارة استحت من كلامه ونزلت راسها: طيب بقوم بس انتبه على حالك .. ((وابتسمت ابتسامه تذوب علي ووقفت رايحه عالحمام " الله يكرمكم"))
علي وقف بوجههآ وقرب منهآ لحد ماتلامست جبهتهم وأنفهم قرب علي اكثر بيبوسهآ الا رن جواله .. تنهد ببرود وابتسم .: ياالله الي داق هذا ماعنده وقت ابد ..
سارة ابتسمت على كلام علي : آممم سووى فيني خير..
علي ناظرها بنص عين مبتسم ورد عــ المتصل وسوى حركه لسارة بيده كأن يتوعد فيها : هلا فيك ..
تركي : أنت للحين نايم .؟
علي: لا لا صحيت بدري بس على بال ماتخلص سارة ..
سارة ميلت راسها وابتسمت وبصوت منخفض:كذاااب ..
علي غمز لها وابتسم : طيب طيب .. ربع ساعه وعندكم ..
تركي:سلام
علي :سلام .... اقول ورى ماتروحين تتروشين وخليني البس ..
سارة ابتسمت :ايه ان شاء الله .. بس لاعاد تكذب مرة ثانيه ..
علي ناظرهآ بخبث وقرب منهآآ ببرود ومسك اكتافها وبصوت شبه مسموع: أجل سووى فيك خير ..هآآ !!((وبهمس)) الليلة اعلمك صح ((وغمز لها))
سارة على طول تسحبت منه وراحت للحمام (( الله يكرمكم)) ..عشان تتروش..

بالمستشفى .. الكل موجود عدا سارة وعلي الي لسا ماوصلوا ..وكل واحد وواحدة فيهم شعورها لايووصف تجاه الي شافوه بــ لجين .. أنعمت ورجلهآ مكسوره ..ويدهآآ مكسوره.. وكدمآآت بعينها ..وبخدها..
ام يوسف بنفسها: الله يكون بعونك يالجين ..صعبه الواحد لما يفقد بصره .. الحمدلله على كل حال
شريفه بجنب لجين وماسكه يدها : هآ يمه لجين .. ان شاء الله احسن ..
لجين دموعها على خدهآ: من وين ياعمه احسن وحالتي حاله.. ماهمتني رجلي ولا ايدي ولا الكدمآآت الي يقولي الدكتور عنها .. انا الي يهمني نور عيوني ياعمه ..انا امسيت عميا يعني بصبح وبمسي عميا .. ماعاد اشوفكم ولاعاد اشوف امي وابوي .. وبدر
وخالد .. ((اسكتت ثواني وبعدها)): خالد راح ليته مآآخذني معه ولا عشت عميآآ ياليتني ميته آآآه ((وصارصوتها يرتفع تدريجيآ)): خلاص ماعدتأحب الدنيا .. ماعدت أحب اي شي لادراسه لاربع لااهل مابي احد تكفوون ادعو علي امووت .. تكفوون .. انا تعباانه ماحد حااس بمآآساتي ..
أم بدر زادت بمسكة يدها على بنتها ووقفت وحضنتها على جنب وبصوت مرتفع : خلاص يالجين قطعتي قلبي .. من الصباح لحد الآن وماغفت لك عين .. وكل كلمة تقولينها تطعن قلبي .. يمه انتي بتعيشبن مثل ماانتي وحطي ببالك الدكتور قالك في احتمال لنجاح العمليه .. وحدي الله ..وتعوذي من ابليس يايمه .. ماتحمل اشوفك كذا مااتحمل ..
لجين تشاهق ببكائها: لااله الا الله .. بس وربي تعباانه .. حياتي كلها ظلام .. ماعاد النور يضوي بعيوني .. خلاص يايمه كرهت نفسي ..وانا كرهتكم الدنيا بحااالتي .. خلاص..
نور راحت لعندها ودموعها على خدها: لجين حبيبتي .. والله حرام تعذبين حالك ..كلنا معاك وربي ماراح نتركك .. بس انتي رحمي نفسك ..
لجين ابتسمت ابتسامه حزينه : وشو معاي.. انتي خلاص بتتزوجين طلال .. وبتروحين عني مع انك اقرب واحدة لي من البنات ..
نور تحس كأن احد صفعها على راسها ودموعها بدت تنعار اكثر : ................
الكل استدرك وضع نور .. مسكتها اروى وراحت على زاويه من زوايا الغرفه وبصوت منخفض:نور حبيبتي هدي مانبغآى نزيد على لجين..طلال الله يشفيه ان شاء الله ..
نور رمت روحها على اروى وطلقت العنان لدموعها اكثر واكثر: روحي تعلقت بروحه يااروى انا حبيته افهموني .. والله ماتخيل حياتنا من دون بعض ..
اروى دمعت عيونها لحال نور وصارت تمسح على شعرها: اششش ان شاء الله ربي يشفيه ..أهدي حبيبتي اهدي
اريام : لجين حرآآم عليك أكل ماتاكلين .. وكل يومك بكي ..والله حرام لايرضآ الله ولارسوله الي تسووينه بنفسك ..
لجين على نفس وضعها :................
نوار دموعها ماوقفت وفضلت السكوت :..............
حور : لجين ياعمري .. الله سبحان وتعالى اذا حب العبد يبتليه .. وانتي مؤمنه اصبري على المصيبه والبلاء الي انتي فيها.. ووالله يالجين مع الايام راح تكونين اقوى من وضعك الي انتي فيه انا مقدرة وضعك وموقفك ..ولو اي واحدة منآ بمكانك بتسوي كذآ ..بس تيقني حبيبتي ..ان هالشي قدر ومكتوب ..
لجين حست براحه من كلام حور وهدت اشووي :..............
برة الغرفة كل الرجال كانوا قريب الغرفة وااقفين .. بدخلة علي وسارة .. علي راح على طول لأبوه وباس راسه :عظم الله أجرك يبه ..
بوتركي: أجرنا واجرك..والحمدلله على سلامتك ..
علي: الله يسلمك .. وبعدها سلم على عمه بويوسف وبوبدر وبدر وباقي الرجال وعزآآهم بــ خالد ..
وسارة سلمت على عمها وابوها .. وعظمت الأجر لهم ولــ بوبدر ولــ بدر وسلمت على اخوانها ..
علي : طيب ادخلي داخل عندهم وانا بنتظر هنآآ معهم ..
سارة :ان شاء الله ..دخلت سارة وياليتها مادخلت انصدمت على حآلة لجين كآنت مفآجئة لها .. فتحت عيونها عالآخر وتجمدت مكانها .: ........
ام يوسف راحت لعند سارة ومسكتها من اكتافها وبصوت شبه مسموع :اهدي ياسارة يكفي الي فيها ..
سارة على وضعها :ان شاء الله .. وبعدها تحركت من مكانها وسلمت عليهم كلهم وعزته بــ خالد .. وراحت لـ لجين : اخبارك لجين .؟
لجين ابتسمت ابتسامه باهته : الحمدلله على كل حال ..
سارة دموعها نزلت على لجين وحالها : ان شاء الله دوم ياربي
لجين حست بتغير نبرة سارة : سارة انتي تبكين.؟
سارة فضلت السكوت: :...........
لجين دموعها نزلت : تبكين على وضعي صح .. ! لاتبكين البكي ماعاد يفيد ... لويفيد كان فادني ورجعت لعيوني نورها..
سارة دموعها نزلت اكثر وماتحملت الوضع طلعت خارج الغرفة وكان علي اقرب واحد من عند الباب مسك يدهآ ورفع راسها الي منزلته: أشفيك سارة .؟
سارة دموع تنزل بهدوء: ابغا اروح البيت .. مابغا اجلس اكثر ..
علي : طيب ممكن اعرف ليه ..
سارة : بعدين راح تعرف ..بس تكفى مابغآ اضل اكثر ..
علي وهو يدخل يده بجيب ثوبه يطلع المفتاح : طيب طيب .. امشي معاي ((مشى علي ومشت وراءه سارة))..
تركي طلع بوجهه: على وين ..؟
علي بصوت منخفض: سارة تبغا تمشي ..حسيتها متضايقة
تركي : اذا من الي شافته دىخل يحق لها تضايق ..
علي : ليه وش فيها لجين .؟
تركي : آمممم ..يعني افهم منك ان ماحد خبرك ان لجين انعمت .؟!
علي فتح عيونه من هول الصدمة ومسك تركي من ذراعه :متآكد ياتركي.؟
تركي وضع يده بهدوء على كتف علي كأن يهدي من وضعه: اذكر الله .. وحط ببالك ان هذا قدر ومكتوب ..
علي تنهد: لااله الا الله .. ..تنهد: طيب انا الحين مااشي .."والتفت وراءه ":سارة يالله مشينا..



عــ المغرب الكل بدأ يمشي من عند لجين ..
نور واقفه وراء عمتها الي جالسه عـ الكرسي وواضعه يدها على كتف عمتها : عمتي .. انتي الليلة ارتاحي أنا بظل عند لجين ..
ام بدر : لا ياعيون عمتك ماقصرتي بس انا بظل معها ..ماقدر اخليها لحالها ..
شريفة : لاانتي ولا هي انا الي بظل معها ماوراي اي حآجه ..
ام يوسف: ياام بدر انتي لازم ترتاحين من صباح الله وانتي هنآآ وماغفت لك عين ..
ام بدر : والله لو يطيعني قلبي كآن رضيت بس قلبي مايطيعني ..
لجين : يمه .. معليه عشآن خاطري .. انتي ارتاحي بالبيت وبكرة الصباح تعالي عندي خلي الليلة نور عندي
شريفه تبغا تلطف الجو ابتسمت : يعني ياعيون خالتك ماتبيني انا ..
لجين ابتسمت : لا ياخاله والله موقصدي بس انا محتاجه اجلس مع نور لوحدنا ..
شريفة وقفت من عـ الكرسي و ابتسمت ومسحت على شعر لجين : عارفة يالغاليه بس أمزح معاك ..
لجين على وضعها: تسلمين ياخاله ..
شريفة :ربي يسلمك من كل شر ياعيون خالتك
اريام تبغآ تلطف الجو: يمه مو كأني صفر على الشمال ..
الكل :ههههههه ..
شريفة : انتي غاليه ولجين غاليه ونور ونوار وسارة وآروى وحور .. كلكم والله بقلبي ..
اريام ابتسمت : عارفه بس حآبه ادلع عليك .
الكل طلع من الغرفه .. ومشآ عدا ام بدر ونور الي راح تظل عند لجين الليله ونوار تنتظر بدر .. ام بدر: ماوصيك يانور هالله هالله بــ لجين
نور ابتسمت واشرت على عيونها: لجين بعيوني ياعمة .. لاتوصيني عليها
ام بدر: فيك الخير يابنت اخوي
بوبدر دخل الغرفة عليهم بعد ماضرب الباب وراح عند سرير لجين وجلس على طرف السريرومسك يد لجين : هآآ ..شخبار القمر اليوم ..؟
لجين ابتسمت ابتسامه باهته: اول مرة بحياتي اشوف قمر من دون نور يايبه ..
الكل انكسر قلبه على كلامها بس مابينوا لها : النور بقلبك .. يالغاليه .. انتي بنت بوبدر .. بنت ناصر خليك قويه لاتصيرين ضعيفة ..
لجين فضلت السكوت :...........
نوار : عمي وين بدر .؟
بوبدر : راح الشركة والحين بيرجع ..
نوار : آهــآ..
عم الهدوء بالغرفه .. الايرن جوال بوبدر ..: اهلين ..
بوسعود : وينك انت ..؟
بوبدر :أنا بالمستشفى ..
بوسعود: عسى ماشر ..
بوبدر : لا ماشر .. خلاص قولي وين انت وأنا اجي لعندك..
بوسعود : أنا بالبيت ..
بوبدر : الحمدلله على سلامتكم ..خلاص ربع ساعه وانا عندك ..
بوسعود : خلاص مع السلامة
بوبدر : مع السلامة..
أم بدر : مين الي داق .؟
بوبدر يناظرها مرة ويناظر لجين رمة ثانيه : هذا بوسعود .. تو واصلين من الامارات
لجين قلبها تقطع خاطرها انكسر من جابوا قدامها اسم سعود .. دموعها نزلت من دون سابق انذار ..بوبدر همس باذنها: خليك اقوى من الظروف يالجين .. لاتستسلمين لمصاعب حياتك ..
لجين هزت راسها بالايجاب :..........
ام بدر طول ماهي جالسه وماسكه يد بنتها ماتركتها وتناظرها ومتحسره على حالها ..أما نور المصيبه عندها مصيبتين .. طلال ولجين .. بوبدر: يالله ام بدر ماوصيك على لجين ..
ام بدر : الليلو لجين تبغا نور تظل عندها ..
بوبدر: ماوصيك يانور على لجين
نور :ان شاء الله ..
بوبدر : بتمشين الحين .؟
أم بدر : لا بمشي مع بدر ..
بوبدر : مع السلامة .. وباس لجين قبل لايطلع ..




بــ الليل بـ جنآح تركي واريام .. بـ صاله

تركي ماسك الزقارة ويدخن .زواريام متنرفزة من تصرفاته الي مو متقبلتها : تركي وبعدين ..!
تركي من دون لايناظرها وعيونه على التلفزيون: وشو الي بعدين .؟
اريام : قربت منه ومسكت الزجارة : يعني انت هالأيام طايح لي طيحه بالزقاير .. ومو مراعي صحتك ومو مرااعي وجودي بعد ..
تركي ناظرها بنص عين : اريام اول مرة وآخر مرة تشوفين زقارة بأيدي وتاخذينها .. طيب.!!
اريام رمت الزقارةووضعت يدها على كتف تركي: تركي حبيبي ووالله مو زينه لك ..انا ودي اعرف ..ليه كل الزقاير .. الأول ماكنت كذا
تركي تنهد : الي مر علي مو اشوي يااريام ..
اريام : الزقاير حل .!!!
تركي : ابرد حرقتي
اريام بدلع عفوي : لاياعمري انت تويد حرقتك بــ الزقاير ذي .. وواذا تحبني لاتدخن تكفى تركي ..!
تركي ابتسم على حركات اريام وقرب منهآ وباسها بعنقها ..اريام استحت منه ..:.......
تركي بخبث : انتي لازلتِ تستحين .؟
اريام بدلع :آمممم البوسه مومقبوله
تركي على وضعه : ليه تبين اقوى منهآ ..!
اريام بدلع :تركييييي والله تفسر كلامي على كيفك ..!
تركي :ههههه فهميني ..
اريام :آممم يعني ابصراحه البوسع هذي ريحتها زقاير
تركي :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
اريام فتحت عيونها عالآخر: اشفيكك ... انا قلت شي يضحك
تركي: ههههههه ..لا مو قصدي ..بس ماتخيل البوسه لها ريحه ..
اريام بوزت على تركي وقامت وعطته ظهرها: تتطنز علي هآآ .. خلاص لاتكلمني
تركي قام ووقف وراها ومسك اكتافها وصار يهمس باذنها: أفآآ تزعلين من تركي ..
اريام تبعد ايدين تركي عنها: بعد عني .. مابيك
تركي بخبث: اقول عن الدلع ولا والله الحين اتهور بقوة ..
اريام دق قلبها من كلامه :............
تركي على نفس وضعه : طيب بكرة اعوضك ببوسه ريحتها مسك ..
اريام التفتت عليه وعقدت حواجبها : ورجعت تتطنزر .؟.!!
تركي كاتم ضحكته ويلاطف وجههآآ باصابعه : حبيبتي اريام ..مأطنز ..هذا جزاتي اراضيك .!
اريام ميلت راسها بدلع وبعدم تصديق: تكفى صدقتك ..
تركي بخبث ويناظرها بنص عين : طيب الحين اخليك تصدقين ..
اريام عرفت قصده ابتسمت :.........
تركي بثقه ممزوجه بخبث : قدآمي عـ الغرفه ..


بــ المستشفى ..
بدر : يالله ان شاء الله كم يوم وترجعين لنا بسلامة ..
لجين : اي كم يوم .. قول كم سنة ..كم شهر .. عشآن اصدق .
بدر تنهد : الله كريم ان شاء الله .. يالله نوار .. يمه نمشي
ام بدر ونوار: ان شاء الله ..
بدر سلم على لجين : يالله حبيبتي ان شاء الله بكرة جااين عندك .. ((وناظر لأمه ولنوار)):أنتظركم بسيارة ..
ام بدر: ان شاء الله ..يالله يمه بكرة الصباح انا عندك واذا احتجتي اي حآجة خبرينآآ ..
لجين هزت راسها بالايجاب :............
نوار :يالله حبيبتي مع السلامة وانتبهي للجين يانور..
لجين :الله يسلمك
نور : ان شاء الله ..


بــ بجنآح علي وسارة ..

متوسده على صدره وتبكي وعلي ماسك يدهآ ويمسح على شعرها : طيب حبيبتي أهدي .. ان شاء الله تنجح عمليتها
سارة تبكي بهدوء: بس ياعلي والله شكلها يقطع القلب .. ماتوقعت اشوف لجين بهالحال ..
علي : طيب حبيبتي .. اهدي قدر ومكتوب ..
سارة التزمت الصمت :..........
علي على وضعه ماسك يدها ويلاطفها ويمسح على شعرها : نمتِ..!
سارة بصوت شبه مسموع : لا..


ببيت ابوبدر ..

جالس بصاله ينتظر دخلة ام بدر وبدر .. كلها 10 دقايق ودخلوا عليه ..
أم بدر: للحين مانمت ..
بوبدر: انتظركم ..
بدر : لاكان تعبت حالك يبه وانتظرتنا لان كل واحد منا مهدود حاله ويبغآ ينام ..
نوار : عن اذنكم انا صااعده
بدر: انتظري صعدي معاي
نوار : لا احس راسي يعورني وتعبانه .. تصبحون على خير
الكل : تلاقين خير..
بوبدر : ام بدر .. بدر.. ابغا اتكلم معاكم ..
بدر وام بدر: عن وشو..؟
بوبدر: لجين وسعود..
ام بدر انقبض قلبها خايف يقول ان مايبيها .:...........
بدر: كمل يبه نسمعك
بوبدر:انا علمت بوسعود عن كل حآجه وعرف عن حآلة لجين وكان سعود موجود معنآ .. وعتب علي اني ماخبرته بكل شي من بداية ماصار ..
ام بدر تناظره كان تقوله كمل :...........
بدر: ايه سعود وشو ردة فعله تجاه لجين ..
بوبدر: الرجل مصر ويبي البنت مهما كانت ومهما راح تكون ..
ام بدر: اخاف ان يكون متعاطف بحالة بنتي ولا مشفق عليها
بوبدر بحده: اي متعاطف أنتي هالامور فيها تعاطف ولا شفقه هذا زواج مو يوم ولا يومين .. وهو قال مستعد اعيش معاها حتى لو مانجحت العمليه الرجل شاري البنت
بدر: صح كلام ابوي يايمه ..
بوبدر: انا بكرة راح امر عند لجين واخبرها بكل حآجه .. قبل لاتنطق بأي كلمه تجاه الموضوع .. عشان لاتقول ان متعاطفين معها ولا مشفقين عيلها
ام بدر: خلاص شورك وهداية الله ..
بدر: الله يكتب الي فيه الخير..


بـ غرفة لجين ..

لجين ماسكة يد نور ..: اشفيك ساكتة ..
نور: ماعندي شي اقوله ..
لجين ابتسمت : الا اخبار طلال .. مازلتِ تكلمينه عالمسن ..؟
نور قلبها دق من سؤال لجين : آممممم مايتواجد مثل قبل .!
لجين :وضحي أكثر .!
نور دموعها سبقت كلامها : لجين .. طلال مايبغا زواجنا يتم .!
لجين عقدت حواجبها مستغربه : أنتي من جد تتكلمين .؟
نور : وهالأمور فيها مزح ..
لجين تمد يدها عشان تمسك يد نور ..نور مدت يدها : أهدي حبيبتي .. وفهميني ليه مايبغا زواجكم يتم .!
نور على وضعها دموعها تنزل بهدوء: طلال يعاني من ....
لجين ضغطت على يد نور : كملي..!!
نور غمضت عيونها : سرطآن ..
لجين اشهقت : وشــــــــــو.!
نور : الي سمعتيه ..
لجين : لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم .. أهدي حبيبتي ..ان شاء الله ربي يشافيه من هالمرض
نور : والله انا مستعدة اعيش معاه حتى لو يظل طول عمره مريض .. بس هو مجزم على رايه ..
لجين:ولييه.؟
نور: يقول مايبي يعذبني معاه ..مايدري ان قراره هو الي معذبني ..
لجين : طيب كلميه قولي له الي بخاطرك ..
نور : ماشوفه عالمسن ..
لجين : طيب اخذي رقمه من خواته ..
نور :آمممم .. اخذته ..
لجين ابتسمت : قلبي قلبك .. هههه
نور ابتسمت : تسلم لي هالضحة
لجين ابتسمت ابتسامه باهته : لاتغرك ضحكتي .. ترآآهآ ممزوجة بألم ..
نور تنهدت : لجييين ..تكفييين لاتحطمين نفسك اكثر ..
لجين : طيب كلمي طلال وشو تنتظرين..!
نور : الحين.!!
لجين :ايه ...
نور : انتظري اشوي واكلمه هه
لجين :ننتظر



بـ جنآح فارس وآروى ..
فارس: تصدقين ماتوقعت أبد ان لجين يكون حالها كذا
اروى: انا الي ابد ماخطر على بالي ..
فارس يبتسم و صار يلعب بشعر آروى: أجل من السبت يبدأ دوامكم الرسمي..؟
اروى ابتسمت : ههه ..ايه الله يعيني على الدراسه ..
فارس : بس هالمرة غيير
اروى وصارت تلعب بشعره : وشو الي غير.؟
فارس: هالمرة بتصبحين وبتمسين بوجهي..
اروى: وهذا احلى حآجه ..
فارس غمز لها : وربي اموت عليك ..
اروى ابتسمت له :..........


بــ بيت بوبدر .. أم بدر طلعت من الغرفه وأنزلت بصاله .. وصارت تتذكر خالد ..
تذكرت .. ..:اقول بدر دآم احنا جالسين وكل واحد يناظر الثاني..اشرايك نجيب زجاجة موية ونلعب لعبة الصرااحه انا وانت ولجين وامي وابوي..
ام بدر ابتسمت : لا ياولد اكيد انهبلت ..
بوبدر :لعبة المبزرة مالي بهآآ
خالد يتمسكن: افآآ تردوني ..
بدر بعد تفكير: والله فكرة جبتها ياخلوود يالله يمه يبه تكفوون
لجين:لاتحسبون علي انا عالاب توب ..
خالد رمى عليها الكلينكس: وانتي كل نت .. قومي قامت عليك قيامة
لجين وهي تسكر الاب توب: افف منك طيب طيب
ام بدر بصوت منخفض لبوبدر: اشراايك .؟
بوبدر ابتسم : تبين ترجعين ايام شبابك .؟
ام بدر: وليه قالوا لك عجوز ...
بوبدر : ههههه .. طيب طيب نقوم نغير جو معهم..
خالد: وهذا الزجاجة جبتها لعندكم يالله سووا دائرة ..وأنا بفرهآ
ام بدر: يالله نشووف ..
لجين تهمس لخالد: ان شاء الله السؤال يطلع لأمي ..
خالد ابتسم بخبث: بسئلها سؤال حساس .. هههه
لجين :ههههه
ام بدر: وشو تقولون انت وياها
خالد :لا .. سلامتك وهذا فريتهآآ يالله لجين سئلي امي ..
لجين:آممممم ..متى آخر مرة قلتي لابوي كلمة أحبك ..
خالد يصفق ويصاافر:آوووه أحــــــــــــــــلى ..
قطع عليها تفكيرهآ جوالها .. مسكته وهي تمسح دموعها الي نزلت اثناء ماكانت تفكر : نعم
أم سعود: هلا يام بدر ..المعذرة ماقدرت أجي لعندك ان شاء الله بكرة اكون عندك بس قلت اكلمك
ام بدر: ماقصرتي يام سعود فيك الخير ..
ام سعود : الله لايقصر بعمرك .. عظم الله اجرك .. وان شاء الله العوض بــ بدر
ام بدر دموعها نزلت : اجرنا واجرك.. وماحد يعوض عن أحد ياام سعود خالد روح البيت .. خلاص راح خالد .. ماعد انادي باسمه
ام سعود دمعت عيونها: خلاص يااختي ام بدر ..أهدي والله كلنا على هالطريق .. والحمدلله الي خلى لك لجين
ام بدر تهدي من نفسها: الحمدلله على كل حال..
ام سعود: خلاص ان شاء الله بكرة أمر عندك المستشفى وأطمن على لجين ..
ام بدر : حياااك الله
ام سعود :الله يحيك مع السلامة ..


بــ غرفة لجين ..
...: الو.. بتردون ولا كيف..! // طيب على راحتكم ..
دق جواله مرة ثانيه ..: الووو ..
دموعها تجري على خدهآآ : طلال تكفى لاتخليني انا ابيك حتى لو انت مريض ..
طلال انصدم .. : من معاي .؟
....: آنآآ روحك .. انا الي تعلقت روحك بروحها..أنا الي حبيتها ولاعاد تستغنى عنها .. أنا قلبك الي ماتعيش دونه ..أنا نور ياطلال ..
طلال جمد مكانه غمض عيونه ورفع راسه فوق :.............
نور طول ماهي تكلمه ماسكه يد لجين وضاغطة عليها : رد تكفى لاتسكت ..قول آي حآآجة .. ماعلموك اني ابيك ..ماعلموك اني احبك وارتجي جيتك .. طلال لاتسكت ..عبرني بأي كلمة
طلال بهدوء: نور حــبيـ ..ممكن تسكرين .! وبنفسه : مابي اقولك حبيبتي واعلقك اكثر .. ولا انا اموت عليك
نور : الله ياطلال .. تستكثر فيني كلمة حبيبتي .. طيب راح اسكر بس لو شو يصير ماراح انساك ولاراح اخليك لحآلك .. أنا لك لحالك وماراح احد ياخذني حتى لو مابغيتني ..
طلال يحس كلام نور طعنآآت بقلبه : نور آنا احبك ..أنا ابيك ..أنا ارتجي شوفة عيونك ..ماعلموك ان روحي متعلقه فيك .. ماعلموك أن انا لك وانتي لي ..
نور دخلت جوو بكلام طلال وحست نفسها اسعد انسانه على الارض: وماعلموك كيف اموت ببعادك .. وماعلموك أنك انت الوحيد الي ارتجيه .. وماعلموك كيف ماقدر على فراقك .. وماعلموك انك الحضن الدافي الي أحتريه ..
طلال بنفسه :آآه يانور خلاص يكفي عذاااب يكفي .. يكفي .. احس كلامك قد ماهو يحرك مشاعري قد ماهو يعذبني .. لــ نور : وماعلموك كيف أنا بدونك لاوشي .. ماعلموك أن أنتِ سكنتِ الوجدان .. وماعلموك ان دنيتي بلاياك مابها ضي ..وماعلموك اني على نظرة عيونك ولهان ..
نور : طلال .. لاتعذبني اكثر تكفى ارجع وخلنا نملك واروح معاك .. حتى لو ماتسوي حفلة زواج مو لازم اهم شي انت انت انت .. انا احبك ياطلال فكر بكلامي صح .. والله لو تجزم على رايك مرة انا اجزم على رايي مليون ولا راح اخليك لحالك .. وحياتي متوقفه عليك ...
طلال على وضعه : انا مريض يانور مابي اعذبك معي..
نور : بعدك هو اكبر عذااب ..
طلال: طيب .. انا راح افكر .. بكلامنآآ هذا واعطيك خبر بكرة ..
نور : انتظرك ..
طلال: مع الف سلامة..
نور: مع الف حب وحنين وشوق من قلبي لك ..
طلال ابتسم رغم الألم بهمس:أحبك يانور
نور :انا اموت عليك واموت على كل من يحبك..
طلال : بااي
نور: بااي..



>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:24 AM
في صبــــآح اليـــــــــــــوم الثاني ..
علي : سارة حبيبي كفآآية نوم قومي ..
سارة : والله مانمت بدري تكفى خلني انام ..
علي ابتسم : طيب .. انا أجلس لحالي ..
سارة : ارجع نام
علي: لااا ياشييخه حلولك جآهزة .. المهم انا بطلع اجل
سارة : طيب سكر النور معك ..
علي :تآمرين عمتي..


في بيت بوبدر..

بوبدر ماسك الكرسي المتحرك: تو مانور البيت ..
لجين : منور بوجودكم يبه ..
بوبدر: بس انتي نور هالبيت يالغاليه..
لجين ابتسمت من غير نفس : لا تكذبون علي كثيير ..
بوبدرتنهد: يالجين ياحبيبتي خلي أملك بالله كبير.. ان شاء الله اذا تجبرت ايدك ورجلك تسوين العمليه وترجعين مثل ماكنت باذن الله
ام بدر : لجين سمعي كلام ابوك .. ووالله مابتخسرين حآجه
نوار: وعلى فكرة نص علاجك نفسي ..لازم تكون نفسيتك متحسنة ..
لجين :والجامعه..؟
بدر: وش جاب طاري الجامعه الحين
لجين : يعني ماراح اروح جامعه
بوبدر: الا راح تروحين وتدرسين .. واذا حابه تاخذين وقف ..مستعد بمكالمه واحدة ومن غير لاتروحين تأخذينه..
لجين دموعها انزلت على خدهآ: يمه .. ابغا اروح لغرفتي ..
أم بدر قلبها انكسر على بنتها الوحيدة : ان شاء الله ..
بدر يبغا يلطف الجو : افآآآ كل هذا مليتي منآآ..
لجين ابتسمت ابتسامه باهته : بتملون مني بعدين .. وبنفسها: مدري محبة ولا شفقه ياخوي ..
نوار: اساعدك عمتي ..
ام بدر: لو ماعليك تعب
نوار: تعب لجين راااحه
لجين : تسلمين ..
نوار:ربي يسلمك ..
بوبدر: اذا ريحتي .. بكلمك بموضوع بيني وبينك ..
لجين : ان شاء الله ..



بالليل .. ببيت بوتركي .. كانوا متواجدين (( علي وتركي واريام وسارة )) بصاله

تركي : والله نفسي اروح البحر ..
علي: يالله قووم نروح..
سارة بهمس : هييي وانا
علي بهمس: اكيد معااي مايطيعني قلبي اروح واتركك
تركي: والله أثبت لي الحين انك نسوانجي .. تراعي حقوق الحرمة بشكل مبالغ فيه
علي ابتسم ابتسامه رايقه : وش حارقكك أنت ..!
سارة انحرجت من كلام تركي نزلت رراسها وصارت تلعب بصابعها:..........
اريام بهمس من بين اسنانها: تركي تكفى .. البنت انحرجت ..!
تركي بخبث همس: لاتخليني ارتكب فيك جريمه ((وغمز لها))
اريام استحت : ياالله منك ماتستر ..
تركي :هههههه
علي رن جواله : المهلي مايولي ..
فارس: اقول لاتسوي فيها ذرب وي خشتك ..تعال لي ..
علي : وين ..!
فارس: ههه حي الفيصلية .. صقعت بسيارتي
علي وقف : ماصار لك شي ..
فارس: ههه لالا لاينط لك عرق .. ماصار لي شي ولا لأختك شي ..
علي : طيب طيب جآآي عندك ..
فارس: أنتظرك ..
تركي: وش صاير .؟
علي: لا بس فارس دعم بسيارته ..
سارة اشهقت ووقفت ومسكت علي من تي شيرته : ماصار له حآآجه ..
علي ابتسم على عفويتها: لا ماصار له شي لاتخافين .. اشوفك نسيتي اختي
سارة :ليه هي معاه.؟
علي :اي بس ماصار لهم شي يالله تركي قوم نروح لهم ..
تركي اثناء مهم يمشون لــ علي بصوت منخفض: زين ماأغمى عليها من جبت طاري اخوها..
علي بنفس وضعه : اقول هييي هذي زوجتي لاتنسى نفسك
تركي : اقول مالت قال زوجتي قال .. وهي بنت عمي بعد صج نسوانجي ..
علي ابتسم ابتسامه جانبيه : آخرتك عشت مع حرمه يــالبرنسيس
تركي : افحمتني ينقال يالله خل نروح لــ نسيبك ..


في غرفة لجين ..

لجين :تفضل ..
بوبدر: شخبارك الحين ..؟
لجين ابتسمت :الحمدلله من الله ابخير..
بوبدر: والنعم بالله .. انا بدخل معاك بالموضع على طول من غير مقدمات ..
لجين: اسمعك يبه..
بوبدر: سعود ..
لجين جمدت بمكانها وتحس قلبها بيطلع من مكانه : ايه اشفيه .!!
بوبدر: الرجل شااريك ويبيك مثل ماانتِ ومهما راح تكونين..
لجين : طيب..؟
بوبدر : يعني راح تعيشين معاه وملكتم راح تتم بس لما تتحسنين جسديا ..
لجين :ايه يبه بس أنا عــ
قاطعها بوبدر: لاتنطقين هالكلمة .. انتي مو عميآآ انتي بصيرة بقلبك .. الله منور بصيرتك يالجين .. والعمى عمى القلب مو البصر ..
لجين اثر كلام ابوها عليها تأثير ايجابي: عدل كلامك يبه بس انا مهما قلت ماراح اعيش معه وانا كذا .!
بوبدر : وليه ..؟! وشو ناقصك..َ؟!
لجين : ضوى عيوني يايبه..
بوبدر تنهد: يالجين ..استثني هالشي دوري عذر ثاني حجه ثانيه..
لجين :هذا عذري يايبه مابي اعذبه معي .. هو بطريق وانا بطريق
بوبدر: فكري عدل .. وعندك مهله من هنآآ لحد ماتتحسن صحتك ..
لجين : ليه يبه تبي الفكه مني..
بوبدر انكسر قلبه وبنفس الوقت تنرفز : احد يبي الفكه من بنته ..عرضه ..شرفه ..!! بس انا ابغا لك السعادة .. ابغا تعيشين مثل اي بنت بدنيا
لجين: راح افكر بناءً على طلبك يايبه بس حط ببالك مهما تحسنت صحيا ورجعت اشوف ماراح اتحسن نفسيا لان موت خالد ترك اثر بقلبي لايمكن يروح حتى مع مر السنين ..
بوبدر ناظرها لثواني : طيب .. اذكري الله وترحمي عليه .. (( وطلع من الغرفه))


في حي الفيصليه ..
تركي : انا ابغا افهم انت وش جابك هنآآ
فارس ابتسم وناظر لعلي وهو يأشر على تركي: أهوووه انت وش جايب معك .. يعني حرآم اتمشى مع زوجتي
علي: ماعليك منه .. طيب وين الي دعمت معه ..
فارس: يكلم خوويه شووفه الي هناك((وأشر عليه))
تركي: طيب وش قال ..!
فارس: يقول لازم تجي المرور .. مع اني قلت له اعطيك الي تبيه بس بلاها المرور بنتأخر ومدري وشو
علي تكتف وتسند على السيارة : معليه ننتظر ..
تركي : طيب .. وشلون صار الحادث..
فارس: كنت اكلم جوال وصفطت عليه من دون لااشوف سيارته فــ مني الغلط ..
علي: الشرهة عليك مو لابس نظارتك ..
فارس :ههه اقول وي خشتك مو وقت مزحك ..
...: السلام ..
الكل: وعليكم السلام ..
...: خلاص اخ فارس بلاها المرور ..
فارس: طيب تآآمر حآآجه ..!
...: لا تسلم .. وعذرا اخرتك بالوقفة .. والسيارة شووفة عينك ماتأثرت ذاك الزود .. فــ خير ان شاء الله
فارس مد يد : طيب مع الف سلامة وماقصرت ..
...: الله يسلمك ..((ومشى من عندهم))
تركي : مالت اقول جايبنأ وبنهايه يقول حصل خير ..اجل عقابا لك أختي ترجع معاي بسيارة علي وانت وولد عمك انلطعوا بسيارتك
فارس ابتسم:لا ياشيييخ ..
تركي : جآك الخبر ...
علي: لا ويعطيك اياها على بلاطه بعد ..
فارس: خلاص اخذهآآ معك وحدك بيتكم وبعدين باخذها ورغما عنك
تركي : لاتتحدداني ماخليها تنام معك الليله
علي: اقول عن النذاله .. ويالله مشينآآ
تركي:لا اول حآجه يتحداني ولالا .؟
فارس:اتحداك وانا ولد ابوي
تركي : خلاص وانا اقبل التحدي..
فارس وتركي ضبوا كفوفهم بعض.. وعلي وفارس ركبوا بسيارة فارس وتركي مع اروى بسيارة علي.. : اقول تركي .. وش صار عن صاحب السيارة
تركي:تنازل وقال بلاها المرور ..
اروى: على وين ..
تركي: بيتنا
اروى:وفارس.؟
تركي : خايفه عليه .؟
اروى :اكيد ..
تركي: بينط عندنا بالبيت ..
اروى: حرااااااااام لاتقول بينط
تركي: ولا يهمك نصلحها.. بيهجم علينا
اروى بدلع عفوي ميلت راسها: ينقال عنك صلحتها وانت اساس عدمتها..
تركي:::ههههههه


ببيت بويوسف بصاله ((يوسف ونور وام يوسف وحور وعبدالله))

ام يوسف: يوسف الا هالفترة ماعندك سفراات .!
يوسف: الا عندي بس هذا صاادف وفاة خالد ولد عمتي واسامة خويي حل مكاني
ام يوسف: عدل..
حور: هآآ نور مستعدة ليوم السبت ..
نور: ههههه والله تقدرين تقولين ايه
حور:يالله الله يعينكم ..
نور:اووه من قدك تخرجتي
حور: بتخرج وكلها كم شهر وبنشغل بــ حمود الصغيرون
عبدالله : وليه ماتسمونه خالد..
الكل سكت .. وبعد ثواني يوسف: ودي ياعبدالله .. بس انا جازم على راايي يكون نفس اسم ابوي
عبدالله: عــدل
رن جوال نور والكل ناظر لمصدر الصوت قامت نور وخذته من على الطاوله وعلى طول راحت الحديقة : ياهلا بهالصوت ..
ابتسم : هلا بك زوود
نور : فديت اللهجة الأماراتيه من لسانك
...: أحبك
نور تحركت مشاعرهآ: انا مو بس احبك .. مشاعري مالها حدود تجاهك
...: آآه يانور
نور : سلامتك منالآآه ياطلال ..
طلال: فكرت بموضوعنا او بالاحرى الموضوع الي يحدد مصيرنا
نور قلبها يدق بقوة : .؟؟؟
طلال: أنا مو افق نكون تحت سقف واحد .. بس عندي شرط وآحد .
نور ببتسامة وتحس الدنيا مو سايعتها: آآمر.. تدلل ..قول .. اسمعك
طلال ابتسم على كلامها : تكملين دراستك بالجامعه وانا اتعالج وبعدهآآ اجي عندكم ونملك واشتغل بشركة خالي ..
نور تلاشت بسمتها:يعني ماتكمل درااستك ..
طلال يكح : مو مهم يانور .. انا المهم انتي .. وبعدين عادي هذا تركي درس وبنهايه ماتوظف
نور : لا ياشيييييخ وش علينا من تركي
طلال: اذا انتي وافقتي على شرطي اوكي مو موافقه خلاص نسكر عالموضوع >>عشان يبغاها ترضآآ
نور :لالالا خلاص الي تبغآآه وبعدين هذا مو شرط هذول شرووط بس معليه لجل عين تكرم الف عين
طلال : تسلمين حبيبتي
نور:الله يسلمك ويخليك ياربي




ببيت بوتركي.. الكل بصاله(( علي وفارس وتركي..وسارة واريام واروى))
تركي :لا عاد انا تحديته
اروى : اقول انتي وياه انا مو محط لتحدياتكم ..انام وين ماارتاح
علي:ايوآآآ جينآآ لمربط الفرس... وين ترتاحين اكثر
اروى استحت نزلت راسهآ : وين مايتراح فارس انا ارتاح ..
فارس لف يده على اكتافها : فديتهم ياربي..
تركي بصوت شبه مسموع: اقول لاتتهور لنا الحين
فارس: يااذا النشبه هذا الي بتوطى ببطنه الحين
علي :هههه والله انك انت وياه حفله ..
فارس بثقه: اهم شي انا كسبت التحدي
تركي يطنز: فرحآن مع عيونك
فارس مبتسم : منقهر مني هههه
تركي بثقه:ناقصني حلا انا ..!
سارة واريام بصوت منخفض لــآروى :اوه اوه حركآآآآت
اروى ابتسمت : هييي انتوا
سارة بصوت منخفض: والله دااهيه يااروى ..
اروى : احلفي عاد .؟؟!
سارة واريام :هههههههه



بعد مرور شهــــــــــــــــــــر على ابطاالنا .. وبداية طلال لممارسة العلاج ببريطانيا والكل عرف بقرار طلال ونور .. وتحسن لجين جسديا عدآآ عيونها طبعا ..
قبل الفجر بساعه.. بجناح حور ويوسف ..

حور : يوسف .. يوسف تكفى قووم سكلي بوولد
يوسف : حور حبيبتي يمكن مثل كل مرة مجرد آلام ونروح المستشفى ويقولون مافي ولادة
حور: لا هالمرة غير الام فضيعه تكفى آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..
يوسف فز من نومته : طيب طيب البسي عباتك .. ((البست عبايتها وعلى طول ساعدها ونزلوا ركبوا السياره))
حور : تكفى عجل مو قادرة استحمل
يوسف: ياحور تحملي .. اشووي هذا انا امشي 160 مو بيدي
حور :آممممممممممم ياالله انك تساعدني آآآآآه
يوسف :تحملي قربنا نوصل ..

بعد 5 دقايق وصلوا المستشفى نزل يوسف ونادى للممرضه وعلى طول جابت كرسي متحرك وصعدوها على غرفة الولادة ..
يوسف كان ينتظر عل ماتولد حور .. مرت نص ساعه وهو متوتر ويحك ايدينه ببعض .. طلعت دكتورة : لوسمحتي حور عبد العزيز .. ولدت ولا لسآآ
الدكتورة: لا يااخ دآآنا مش الي اشرفت على ولادتها ..
يوسف بنفسه: ياالله انك تيسرها وتهون عليها الام الولادة ..
بعد ساعه طلعت دكتورة : لو سمحتي حور عبد العزيز..
الدكتورة ابتسمت : ولد زي الآآأمر ..
يوسف ابتسم ورفع راسه:الحمدلله يارب.. وناظر لدكتورة: طيب وهي زينه ..
الدكتورة: الحمدلله كويسه بس محتآجة لرآآحه بعد الولادة لازم تتهب شويآآ
يوسف : طيب .. يعطيك الف عافيه ..((طلع من المستشفى عــ البيت على طول ...وبعد مادخل البيت))..وقف عند الدرج وبصوت جهوور: يمـــــــــــــــــــــــــــه ..يبـــــــــــــــــــه ..
بويوسف لساته صاحي للصلاة وأم يوسف هم سبقها بويوسف وطل على يوسف من سور الدرج : خير اشفيييك .. صاير شي .؟>>تعقد خخخخخ
يوسف ناظر لأبوه على طول صعد وباس راس ابوه ويده : يبه صرت ابو ..
بويوسف الابتسامه شااقه فمه : مبروووووك يايوسف ..والله وصرت ابو
يوسف: ربي يبارك فيك ..
ام يوسف الي سمعت كلامهم جري على طول عند يوسف وبويوسف وحضنت ولدها: مبروووك يايمه .. يتربى بعزك ان شاء الله
يوسف: الله يباركم فيك يالغاليه ..
نور طلعت من غرفتها : ليه كل هالصرااخ لايكون احد مات .؟
يوسف ضحك على شكلها ..والكل:ههههههه
نور تناظر حالها:فيني حاجه تضحك ..؟
يوسف : لالا سللامتك بس مبروك عليك صرتي عمه ..
نور فتحت عيونها عاالاخر وفزت عند امها: صحيح يمه الي يقوله يوسف.؟
ام يوسف:ايه صحيح ..
نور :واااو وناااسه

((الكل سمع بخبر ولادة حور وكانت فرحة للكل .. ونساهم اشووي الأزمات الي تلقوها من قبل شهر ..))

ببيت بوبدر .. الكل بصاله ..
لجين : يالله يانوار مبروك صرتي عمه عقبالي ماصير عمة..
نوار استحت :ربي يبارك فيك..الله كريم ان شاء الله ..
بدر همس لنوار : أووه الي يستحون منزلين راسهم .!
نوار بهمس:بدر والله خف علي ماقدر
بوبدر: يابدر خلك على استعداد بوسعود وأهله بيجون عندنا اليوم
لجين تلاشت ابتسامتها ..وتغيرت ملامحها:............

جنــــون
08-04-2011, 12:24 AM
{{ تكميلة البااااارت}}..


لجين تلاشت ابتسامتها ..وتغيرت ملامحها:............
بدر لاحظ عليها يرقع السالفه : اقول يبه اليوم مابتروح الشركة ولا اشلون..
بوبدر: ان شاء الله بروح عـ الساعه 10
بدر: أها..
طلع بوبدر على غرفته .. ام بدر : لجين علامك ساكته
لجين على وضعها : لا .. سلامتك يمه ((وقفت وتمد ايدينها )): نوار حبيبتي ساعديني اصعد على غرفتي..
نوار مسكت ايدين لجين وابتسمت :من عيوني ..ماطلبتي شي ..
لجين : تسلمين ..



بالمستشفى ..

ام يوسف: ياربي يجنن ولد ولدي.. الله يخليه يارب
نور: ماما والله طول ماآحنا دخلنا هنآآ وهو عندك عطيني اياه ..
يوسف مبتسم ويتأمل وجوه اهله وفرحتهم .. بويوسف: الله يخليه لك يايوسف ويتربى بعزك ..
يوسف: الله يسلمك ييبه
بويوسف:هآآآ حور ان شاء الله زينه .؟؟
حور بصوت مبحوح من التعب مبتسمه:الحمدلله ابخير..
بويوسف: دوم ياربي ..عن اذنكم استئذن الحين..
الكل: اذنك معاك ..
نور خذت ولد يوسف من امها: ياااي فديته ياقلبه يهبل .. ((وباسته)): فديتك ياعيون عمه ..
يوسف ابتسم : اذكري الله وسمي على ولدي
نور ناظرت يوسف: لاتخاف ماعرف انضل .. بسم الله عليه لااله الا الله ..ارتحت.؟
يوسف :هههه ايه ..
حور بهمس:حرام عليك شوف اشلون ميته عليه ..
يوسف ابتسم وبهمس: هآآآ الولادة حلوة .؟
حور ضربته عالخفيف وابتسمت :يالئييم
يوسف ابتسم بخبث: ننتظر بعد ماترتاحين ..
حور ابتسمت ورفعت حىجب: افكر بعد 6 سنوات
يوسف :لا ياشييخه مو بكيفك ..
ام يوسف: يوسف..
يوسف:نعم
أم يوسف:هآآ خلاص محمد..؟
يوسف: اكيد راح يصير سمي ابوي..
بدخلة سامي بعد ماتحجبت حور .. : أوه خياانه ولد اختي يصير ابو قبلي
يوسف:ههههه ماحد جابرك تعيش نص عمرك عزووبي يمااا حنت عليك الوالدة تزوج بس انت..
ريم :الحمدلله على سلامتك حور
حور:الله يسلمك
سامي:الحمدلله على السلامة
حور بصوت شبه مسموع :الله يسلمك
((الكل صار يحكي))..
نور فزت عند ريم ومسكتها من كتفها: مرت خاالي .. انتي تهبلين وانا احبك حدي ..!
ريم عرفت مغزااها :اقول عن العيارة خلصيني وشو تبين .؟
نور تتمسكن :افآآ انا عياارة ..
ريم بخبث: طلال..!!
نور ابتسمت بفرح: ابعدي مرت خاااالي تفهمينها وهي طاايرة
ريم : توني مكلمته وفوق الفوق .. يسلم عليك وكلها كم اسبوع وبيرجع
نور بنفسها: مسااكين والله تفكروني ماكلمه ولاادري عنه ههه.. ولــ ريم : آممم الله يرجعه بسلامة ..
ريم :ان شاء الله ..



بجنآح تركي واريام ..

تركي : خلصي اريام ماصااارت تجهزين ..
اريام باستعجال: طيب انتظر البس عبااتي بس
تركي :اقول اذا خلصتي انزلي انتظرك بسيارة ..
اريام وهي توضع شيلتها على راسها: هذا خلصت يالله ..
تركي بخبث ناظرها من فوق لتحت : اتمنى اصير ابوو
اريام ضربته عالخفيف على صدره : اقول مو وقتك ولا وقت حركااتك ..خل نلحق عليهم ..
تركي : نياال يوسف .. صار ابو الدور علينا هآآ .!((وغمز لهآ))
اريام تبتسم : يصير خييير
تركي : دىم انتي زوجتي بيصير الف خير
اريام : من وقت عااجلني والحين تتغزل ..
تركي :ههههههه يالله مشينآآ ..


بالمستشفى ..
بوتركي : والله قمر ..طالع لأمه ..
يوسف: لا ياعمي طالع علي
بوتركي يبتسم:تغاار .؟
يوسف: اغار من حوري ..!!
بوتركي : هههههه
حور : اكيد قمر لان طالع لي ..
يوسف يبتسم:ياواااثقه ..
فارس: لاعليك ولاعليه طالع لآروى .. وبهمس : صح اروى .؟
اروى ناظرت فارس ابتسمت :........
نور : اقول مو كل واحد مسوي فيها حركات مع زوجته .. احترموني انا هنآآ
الكل :ههههههههههه
تركي : هلا بأختي .. وبصآحبي ..اخيرا رااعى شعور شوقي له وطلع من بطن امه ..
فارس صفق بيدينه عالخفيف: وصل عنتر
تركي يضرب ظهر فارس عالخفيف: مالت عليك .. وي خشتك بلاااني احسن من عنتر وربعه
الكل :هههههههههههه
يوسف: الناس تسلم بالبداية ..
تركي :والله نسااني هالنحس اخوك..
يوسف: هههههه
تركي: الحمدلله على سلامتك حور ..
حور :الله يسلمك ..
اريام :الحمدلله على سلامتك
حور:الله يسلمك
تركي ياخذ حموود من ابوه :هلا والله ..ابعدي ولد اختي .. ((وبااسه)) وناظر لاريام : اريام بعد كم شهر نبغآى مثله طيب ..
اريام استحت ونزلت راسها وابتسمت : ................
فارس بهمس: هيي انت أحرجتها .. تراني عرفت مغزااك
تركي على نفس وضعه : متعمد
فارس: الله يعين بنت عمتي عليك ..
تركي ناظره بنص عين بمزح:انثبر..




بجنآح علي وسارة ..

سارة تتروش .. أما علي يلبس واقف قدام المرآآيا ويزرر ازارير ثووبه .. وبعدها صار يدور الكبكات على التسريحه وماحصلهم : سارة .. سااارة
سارة : هآآآآ توني طالعه من الحمام ((الله يكرمكم))
علي يبتسم :كم مرة انا قايلك الناس تقول نعم مو هآآآ وهوى يهوي العدو..
سارة تبتسم وتنشف شعرها بالمنشفه : هههههه طيب أأمر ..
علي:الكبكات ماحصلتهم وووينهم ..
سارة : مدري والله تحصلهم عــ التسريحه يمكن .؟
علي .: ماحصلتهم..
سارة :ادورهم بس البس
علي:لا انتي البسي وانا ادور عليهم على اساس نلحق على المستشفى ..
سارة :طيب .. (بتمشي بس تراجعت) : آممم علي ..
علي وهو يدور بدرج : همممم ..
سارة وهي تلعب بشعرها: تدري اني انقهرت يوم ماخبرتني عن طلال ..
علي التفت عليها: سارة سالفة طلال خذت شهر واشووي .. وانتي بعد مرضه باسبوعين صرتي تدرين ..
سارة : وش بعده دريت .. بعد مالكل درى انا آخر من يعلم ..
علي قرب عندها وباس جبينها : سارة حبيبتي اهم شي انك دريتي والحمدلله طلال بدأ يستجيب للعلاج وتحسن ..بس مآأنسى زعلك يوم عرفتي اني عارف بس ماخبرتك.. زعلك قوووي ..((يجننها)):وبعدين انا اغار لاتنطقين اسمه ..
سارة ميلت راسها بدلع: لا ياشيييخ .. اقول دور كباكتك وانا ببدل .. خلاص القهر رااح بس عشان تعرف مرة ثانيه ماتخبي عني شي مهم ..
علي : وهذا الي ابيه ((وابتسم لها))
سارة :طيب بروح البس ..
علي : طيب .. وصار علي يدور الكبكات : ياالله وين حطتهم سارة .. وراح لدرج الكومدينه حقته وبصوت منخفض:ياربي مالقيتهم .. خلني اشوف درج سارة
وراح لكومدينه سارة وصار يدورهم بدرج السفلي ومالقااهم وانتقل لدرج العلوي وصار يدورهم ومالقااهم لمح لورقه مطويه وثاره الفضول وفتحهآآ وقرآآهآ وأثناء ماهو يقرآآها فتح عيونه عالآآخر وانصدم صدمة قويه .: ........
سارة قربت من عند الغرفه : عــلي .. علي
علي بحركة سرييعه قبل لاتدخل سارة وضع الورقة بجيب ثووبه ويبتسم عشان لايحسسها بحآجه : آآمري..
سارة : لقيت الكبكات ..
علي عقله بعالم ثااني : لا ..
سارة : طيب امشط شعري وادورهم عنك
علي : لا لاتعبين نفسك بس اخلصي عشان نلحق عالمستشفى ..
سارة بدلع : امم بس انا مصرة ادورهم لحبيبي ..
علي يبتسم ابتسامه جانبيه: مو لازم منهم أنتظرك بصاله ..
سارة بنفسها: يتغلى هالرجل بس وربي احبه ..
علي جلس بصاله على بال ماتخلص سارة وصار عقله يودي ويجيب وبنفسه : آآه ياسارة ماتوقعتهآآ ابد .. ليه كذآ ..!
قطع عليه تفكيره .. :وهذا الكبكات ((مدت يدها له))
علي ارتبك :هآآ .. تعبتي حالك
سارة بدلع عفوي جلست جنب علي : تعبك رااحه حبيبي وانا راح اشبكهم لك ..
علي يناظرلها وهي مشغوله بتركيب الكبكات وبنفسه : ليه ياساارة .. انصدمت صدمة عمري .. ياترى تحبيني جد ولا من فراغ.!
سارة : علي علي
علي مسرح بتفكيره :............
سارة تطق بصبعا قدام عيونه : ياهوو وين رحت..
علي ارتبك : معاك معاك ..
سارة :من زمان مخلصه وانت مسرح ..
علي : طيب مشينآآ
سارة : طيب انا البس عباتي واجي لعندك
علي :انتظرك بسيارة ..
سارة بدلع : يطيعك قلبك تنزل بدوني.!
علي بنفسه : والله مايندرى كلامك من قلب ولا من فرااغ ياسارة عيشتيني بدوآآمه وبديت اشكك بحبك لي .. لــ سارة ابتسامه مصطنعه : لا حبيبتي .. بس لاني مستعجل اشووي ..وبنفسه : اشلون اسمح لنفسي اقول حبيبتي بعد الي شفته ..
سارة بعفويه :طيب خلاص اسبقني وأنزل عندك ..
علي : طيب انتظرك بسيارة ..
سارة ابتسمت : طيب ..

ببيت بوبدر ..((بغرفة لجين))..

لجين على سريرها:وانتي ليه مارحتي ..؟
نوار واقفه عند الشباك : مدري مالي نفس اطلع .. أحس نفسي مخنوقة ..
لجين : ليه بينك وبين بدر حآآجه .؟
نوار : لا والله .. بالعكس اصلا بدر هو قالي اوديك المستشفى لــ حور بس انا قلت له اروح لها البيت لما تطلع ..
لجين :اهآآ .. ((وقفت مدت يدها)): أخذيني لعند الشباك محتااجه اشم هوى..
نوار مسكت يدها : تآآمرين ..


بسيارة علي .. الهدوء هو سيد المكان .. بعد 4 دقايق..
سارة : علي علامك سااكت ..؟
علي يبتسم ابتسامه مصطنعه : لا ولاحآآجة بس ماعندي شي اقوله ..
سارة :هه مو من عوايدك .. بالعادة انت الي تتكلم بسيارة وانا الي اسمع لك
علي ابتسم ابتسامه جانبيه : طيب خلينا نعكس الروتين انتي الي تكلمي وانا اسمع لك ..
سارة ابتسمت بدلع : طيب .. كل شي ولا حبي يآآمر أمر..
علي بنفسه : اتمنى أكون انا حبك .. ياسارة .. لــ سارة : تسلمين ..
سارة : آممم طيب شغل لنا شي نسمعه ..
علي : لمين حابه تسمعين ..
سارة :آممم ابغا اسمع موسيقى كلاسيك ..مابغا اغاني
علي : طيب .. تآمرين(وشغل موسيقى )


بالمستشفى ..

سامي : يالله عن اذنكم انا مااشي ..
الكل : اذنك معاك ..
سامي : سالله ريم مشينآآ
ريم : مع السلامة
الكل:الله يسلمك ..

بدخلة علي وسارة .. عند الباب..
سارة : هلا خالي .. (وباست راسه)
سامي : هلا بالغاليه بنت الغاليه .. شخبارك .؟
سارة بدلع :الحمدلله تمام ..
سامي : دوم ان شاء الله .. اخبارك علي .؟
علي ببتسامة مصطنعه :ابخير الحمدلله .. انتي كيف حالك .؟
سامي : تمام والله عايشين..
علي: على طول ان شاء الله ..
سامي: يالله مع السلامة ..مشينا ريم ..
ريم :اخبارك سارة .؟
سارة :الحمدلله ابخير وانتي؟
ريم :تمام .. يالله عن اذنك الحين اذا تأخرت خالك يعصب
سارة :ههه طيب ..اذنك معاك.. ((تلاشت ابتسامتها)): علي وش فيك أحسك غير.؟
علي متكتف:لا مافيني شي .. خلينا ندخل ..
سارة بهدوء: ان شاء الله.. (( ودخلوا علي وسارة)) ..
سارة راحت عند حور سلمت عليها: الحمدلله على سلامتك
حور: الله يسلمك ..
علي راح وسلم عليها مبتسم بفرحه: الحمدلله على سلامتك
حور: الله يسلمك ..
علي: وأخيرا طلع ..
حور : مابغيينا
علي : هههه
( كل واحد يحكي مع الثاني ملتهيين بسوالف عدآ علي الي عقله بعالم ثاني..)..
سارة : ياربي ولد أخوي فديته يهبل ..
حور .. : خلاص خليه عندكم .>>تبغا تجنن علي
علي لاهي عن سوالفهم :........
سارة حست على علي .. بس تظاهرت بعدم الاهتمام : آمممم خلاص احطه بعيوني
حور : علي ..علي
علي ببتسامه مصطنعه :هلا
حور : تقول سارة خلاص بتااخذه
علي: مييين ..؟
حور : اووه عقلك بمكان وانت بمكان ثاني
سارة:حموودي..
علي: لا انا قلت لكم جنآآحي مو حضآآنه اعيالنا وبس
حور: نحيييس هالاخو ..
علي من غير نفس : أحلفي عااد .. خلاص اذا سارة تبغآآه تآآخذه بس ماتزعجني به يعني وقت النوم تنام معاه بصاله اذا قام يبعط..
سارة استغربت منه اول مرة يمزح كذاا ومن غير نفس وبنفسها:اموت واعرف وش فيك ياعلي
حور : لالالا خلاص ولدي عندي وزوجتك عندك ..
سارة ناظرت علي وابتسمت ابتسامه طفوليه ..علي جن عليها بادلها ببتسامه تحبها سارة .. وبنفسه : الود ودي المك بين ايديني ياسارة بس الي شفته يمنعني اكون مثل ماكنت معاااك ..
حور : اقول احنآآآ بمستشفى ..
علي ناظرها بنص عين بمزح: اقول اسكتي احسن لك ..
سارة كتمت ضحكتها..:........

تركي : يالله مع السلامة انا بمشي .. وناظر لاريام : يالله ريامي
الكل : الله يسلمك
علي : وأنا بعد مآآشي مع السلامة ..
الكل : الله يسلمك ..
أم يوسف: واحد وراء الثاني ههههه
علي : هههه .. تركي
سارة : تو الناس علي
علي : عندي مشوار ..
سارة : طيب امري لله وصلني البيت ..
علي : لالا .. ماقدر أمر البيت .. روحي مع تركي .. (( تركي واقف بجنب علي**))
تركي: نعم ..
علي : سارة بمعيتك انت واريام .. انا عندي مشوار فــ ماقدر امر البيت ..
تركي .: طيب .. ماطلبت حآآجه
سارة استغربت من كلام علي بس ماقدرت تسوي حآآجه ففضلت السكوت ..
علي طلع من المستشفى وركب سيارته :............
ــــــــــــــــــــــــــ
تركي : يالله ريامي .. ونادي لسارة
اريام : ان شاء الله .. سارة مشينآ
سارة :لا خلاص أمشوا انا بروح مع فارس
اريام : طيب الي يريحك ..
طلعوا اريام وتركي واثناء ماهم يمشون : وليه ماجات .؟
اريام : مدري تقول بتروح مع فارس
تركي : ابرااحتها ..
اريام:يمكن حبت تجلس اكثر معاهم ..لاتنسى تو جاايه
تركي يرفع اكتافه :جاايز


ببيت بوبدر .. بغرفة لجين..
نوار : يعني ليه ماتبينه ..
لجين انا عميآآ لازم اقولها لكم ..
نوار مسكت لجين من اكتافها :لا والله موقصدي .. بس هو مصر يبغاك ..
لجين بصوت يرتفع تدريجيا: بس انا مابغا يتعذب بسبتي ..خلاص ..سكروا عالموضوع
انفتح الباب : واذا قلت لك راح تآخذينه رضيتي اولا .!!


أنتهى البارت

توقعااتكم

أنتظروني البارت الجاي ..


تحياااتي

((خآنتني أحاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:25 AM
بسم الرحمن ..

((البارت الخامس والعشرين))..

نوار مسكت لجين من اكتافها :لا والله موقصدي .. بس هو مصر يبغاك ..
لجين بصوت يرتفع تدريجيا: بس انا مابغا يتعذب بسبتي ..خلاص ..سكروا عالموضوع
انفتح الباب : واذا قلت لك راح تآخذينه رضيتي اولا .!!
لجين ألتفتت لمصدر الصوت : نــــــــور ..!
نور ببتسامة وهي تجلس عالسرير: عيون نور .. ادري فجآئتكم ..
نوار: توك جآية ..
لجين : مجرمة هالبنت خرعتنييي والله خفت لو يكون ابوي ..
نور :هههههههه .. وتناظر نوار:ايه توني جاية .. وللجين : حبيبتي لجين .. انتي لازم توافقين على سعود .. والله انكسر قلبي يوم سمعت مصر يبغاك بس انتي راافضه قال ايش تعذبينه قال ..
لجين ابتسمت وتنهدت: بلاك مو حآسة بلي انا فيه..
نور تلاشت ابتسآمتها ومسكت لجين من أكتافهآ: الا والله حااسه فيك .. وشفتيني انا وطلال والحمدلله ربي يسرها ماتدرين بمكن حتى انتي تردين تفتحين مرة ثانيه..
لجين :................
نوار : تعبت وانا معها بهالموضوع ..
نور : انا مابيئس وان شاء الله .. بتوافقين على سعود رااجعي نفسك الف مررة ..الرجل شااريك .. يالجين .. حرام تعذبينه
لجين تنهدت:خير ان شاء الله
نور ابتسمت: ابعدي بنت عمتي ..


بسيارة علي ..
عقله صار يودي ويجيب على الي شاافه وبنفسه : آآه ياسارة ليه عذبتيني ليه .. وشسويت أنا ..احبك وربي احبك ..بس لازم اعرف قصة هالورقة ماراح اسكت ..
وفجآئة شاف نفسه قريب من البحر :خلني اروح عند البحر .. ((بعد ماراح عند البحر ونزل عند البحر)) طلع الورقة من جيب ثووبه وصار يقرآآها الف مرة وبنفسه : بااين من الكلام ان موعبث يعني الكلام مقصود للشخص معين .. بس مين ياسارة حيرتيني ..
ودخل الورقة بجيبه مرة ثانيه وصار يناظر للبحر وهو رايح جااي ووقف مقابل البحر وبنفسه :آآه يابحر ليتك تاخذني باعمااقك ..تريحني من همي اشووي عالأقل ..

عالمغرب .. ببيت بويوسف ..
الكل بصاله ..
فارس مبتسم: غريبه ساارة عندنا من دون علي
سارة ببتسامه باهته : لا بس علي مشغول اشووي قلت اجي عندكم ..وتلطف الجو:ولا ماتبوني..!
فارس يبتسم :وشو مانبغااك .. بالعكس منوره انتي..
سارة رن جوآلها .. فز قلبهآ وابتسمت على طول : اهليين
علي تنهد بهدوء: هلا .. وينك .؟
سارة وهي تقوم من صاله طالعه على غرفتها: آآمم بيت أهلي ..
علي على نفس الوضع مرروق بقهر وتعب: طيب ليه ماخبرتيني انك رايحه لبيت اهلك ..؟
سارة تلاشت ابتسامتها: ................
علي :وانا خبرتك تروحين مع تركي .. ماظنتي بتخسرين حآجه لوخبرتيني انك رايحه مع اهلك ..
سارة خانقتها العبره : علي حبيبي ماجى ببالي ..((من سمع علي كلمة حبيبي غمض عيونه بقهر)) ..
علي : طيب جهزي نفسك بعد الصلاة راح امر اخذك ..
سارة : ان شاء الله ..
علي: سلام
سارة: مع السلامة .. ((جلست على سريرها ودمعت عيونها وبصوت منخفض)): ياربي انا وش سويت له عشان يعاملني كذا .. وليه متغير هالقد ...!!والله اني احبه ولالي غنى عنه ..

ببيت بوبدر... بصاله
بوبدر: لجين وشو قلتي عن موضوع العملية
لجين : نتوكل على الله
أم بدر ابتسمت بقوة: ياالله يارب ان شاء الله تنجح
الكل: اللهم آمين
بدر: يبه ليه مانسافر ونعالجها برآ احسن
نوار: صح كلام بدر
بوبدر: اشرايك لجين بلي سمعتيه؟
لجين تنهدت بهدوء:الي تشوفه بابا
بوبدر : خلاص بدر من بكرة أبدأ بإرسال تقارير عن حالة لجين لأستشارين بألمانيا
بدر: ابشر يبه
ام بدر: وبالمرة تغير جو مع نوار بما انكم ماسافرتوا
لجين ابتسمت: صح كلام امي عن ازهق وحدي
نوار ابتسمت: الي يشوفه بدر


ببيت بويوسف...

يوسف ماسك حور من أكتافها تو دآخل البيت : تو مانور البيت
حور ابتسمت : منور بوجودكم حبيبي..
ام يوسف مشت لعند حور وخذت منها حمودي الصغنون :هلا بحفيدي ((وباسته)).. بنزلة سارة من الدرج تلبس عباايتها وتضبط شيلتها ابتسمت من شافت حور :الحمدلله على السلامة
حور ابتسمت :الله يسلمك
الكل جلس .. وسارة جلست معهم على بال مايجي علي : شخبار حمودي ..
يوسف: ابخيرر دآآم ابوه بخير..
سارة ابتسمت :وااثق حدك ..
يوسف ببتسامة ويناظر حور : اكيييد .. ولا اشراايك حور .؟
حور ابتسمت له : صح ..
رن جوال سارة ..: هلا ..
علي : أطلعي انتظرك عند الباب ..
سارة وهي تناظر الجاالسين : مابتنزل اتسلم على حور ..
علي تنهد بضيقة : لاآآآ خليهآآ بكرة ولا يوم ثااني ..تعبآآن وماني رايق ..
سارة بقهر : طيب ..
سارة: عن اذنكم جآآء علي ..
ام يوسف: ليه مانزل ..؟
سارة : يقول ان تعباان ..بكرة بيجي بالمرة يسلم على حور
حور ابتسمت : سلمي لي عليه .. وقولي له سلامتك من التعب ..
سارة ابتسمت:ان شاء الله ..مع السلامة
الكل : مع السلامة ..

طلعت سارة وبالها مشغول ومتضاايقة من تصرفات علي وتعامله معها وركبت السيارة وبصوت شبه مسموع: السلام ..
علي بهمس: وعليكم السلام ..
سارة ناظرته : تسلم عليك حور وبلغتني اقولك سلامتك من التعب ..
علي ابتسم بحزن :الله يسلمها ان شاء الله ..((ووضع علي يده على الدريكسون بيحرك بس يد سارة سبقته مسكته والتفت علي وناظرها وبعدها ناظر يدها )): اشفيك ياعلي اليوم بذات مانت علي الي انا اعتدت عليه ..
علي يناظرها وفي عيونه الف سؤال وسؤال اما سارة تناظره وفي عيونها عتب على الي يسويه علي تنهد بتعب:مافيني حآآجة ..ممكن أحرك .؟
سارة رفعت يدهآ من على ايده وعرفت ان قصده ترفع يدها ومذهوله من ردة فعله وفضلت السكوت :...............
علي حرك من غير يتكلم .. وطول ماهم بسيارة الصمت سيد المكان .. وصلوا عند اشارة وقف علي وجلس يدور بدرج السيارة على سيدي .. سارة : اي سيدي تبغآآ ..
علي وهو يدور : لا خلاص حصلته .. ((ومسكه بين ايديه وشغله )).. الأغنيه المغربيه ..

خاينة و ما عاد نصافيك يلي خاب ظني فيك
لازم من بالي نمحيك يا الغدارة
كواني الندم كهجرتك و بكيت ياما ليالي
غروني حبيبي غدرتك و نسيت هواك الغالي
عطيتك قلبي بين يديك جنيت عليا و هان عليك
ريش الود اللي مدفيك انسي اوكاره
وبهالمقطع صار علي يرص بيده على الدريكسون ويسرع شووت ..سارة : علي تكفى اركد..

7
7
7
7
7
7


{{غلطانة و غير سامحني ما تقسى بالله عليا
سيف الندم دابحني ما تزيد على ما بيا}}

علي ناظرها وبعدها ناظر الطريق من غير لاينطق بشي :................وكمل استماع للأغنيه

ما عاد في صدري ليك مكان يا حسرة على ايام زمان
قلبي نساك اليوم كواني بكاك خسارة
بالرحمة بالله روف ما تخلي دليلة
ندمانة و حالي شوف ترضاني نموت عليلة
و الله كيف هنتي يهون عدابك لا تسامح و لا ندقو بابك
عند العالي تلقى حسابك يا نكارة..

سارة بنفسها : ياربي احب هالاغنيه ..بس غريبه اول مرة علي يشغلها من زوااجنا .. ليه وش فيه .؟
علي بنفسه: ليه ياسارة ..ليه عذبتيني .. انا لازم اعرف قصة الورقه هذي ..مابي اظلمك واظلم نفسي معك ..
وصلوا عند البيت .. وسارة نزلت رجل خارج السيارة ورجل لازالت مانزلتها التفتت علي علي : مانت ناازل .؟
علي واضع راسه على الدريكسون : الا بنزل .بس انزلي انتي..
سارة نزلت وقبل لاتسكر الباب : انتظرك بجنآحنا
علي رفع راسه وناظرها :ان شاء الله ..
سكرت الباب ودخلت البيت وصعدت على جنآحهم .. كانت متضايقة من حال علي بالها مشغول عليه تحسه مقهور بس مو عارفه من وشو وبصوت منخفض وهي داخله لغرفتهم : ادفع نص عمري ياعلي واعرف وشو فيك .. احسك غيير ماانت علي الي اعرفه ..!
الا بدخلة علي على طول وضع مفتاحه وجواله بهدوء على الطاوله وجلس عــ الكنبه بكل قوته ووضع يدينه على وجهه وتنهد بصوت منخفض: يارب لطفك ..
طلعت سارة على الصاله من غير لاتحسسه بخطوااتها .. استغربت حال علي اول مرة تشووفه وااضع الشماغ على كتفه ومخلي على راسه الطآقيه والعقال رآحت بهدوء وجلست لعنده حطت يدهآ على كتفه وبصوت حزيين : علي
علي رفع ايدينه ونآظر سارة وبضيق ملحوظ : آمري..
سارة استغربت بنفسها: عادة يقولي عيون علي ..اشفيه هالمرة لا انا تأكدت ان بالفعل فيه شي قالبه فوق تحت .. لــ علي : حبيبي اشفيك تعبآآن ..متضآآيق؟!
علي غمض وأخذ نفس عميق ورفع الطاقيه والعقال من على راسه وبنفسه : اسمع كلامك اصدق واحس نفسي اسعد ماعلى الارض .. اتذكر الورقة والمكتوب فيها تضيق الدنيا فيني .. ودي اضمك ياسارة ودي .. محتآآجك ودي ارتمي بحآحضانك بس صعب ..لانك انتي سبب جرحي..
سارة مسكت وجهه بيدينها وتهزه عالخفيف:علي معاااي ..انا اكلمك ..!!
علي صحى على صوتهآآ ابتسم ابتسامة كل معالم الحزن تتخللها : اطلب طلب ..!!
سارة ابتسمت رغم حزنه : أنت تآآمرني ياروح سارة ..
علي بنفسه :آآآه ياسارة ودي اصدق ..بس الي قريته يمنعني .. لــ سارة : ممكن تسكرن انارات الصاله ((وأشر عليهم)) .: وتشغلين الأنارات الصفراء وتخلينهاخااافته بالمرة ..
سارة ابتسمت ابتسامه تشفي الم علي : عيوني لك ..ماطلبت شي ((قامت وسكرتهم وشغلت الانارات الي قالها عليهم علي وطول ماهي تسكرهم علي مانزل عيونه عنها))..
وبعدها علي رجع ايدينه وراء راسه وتسند عالكنبه وبنفسه : آآه ياسارة بسمتك هذي طفت الم الحزن فيني .. مدري تعاملها وحبها لي احسه صح الغلط يمكن فكري.. انا فهمت الي بالورقه غلط .. بس اشلوون والخط خطهآآ وهي كاتبته وشي قبل زواجنا بــ 8 شهور .. هذا الي خلاني اشك بالامر ..
جآت سارة وجلست جنب علي ومسكت يدها وصارت تلعب باصابعها على ظهر كفه : آممم حبيبي ..
علي حس سارة اسرته بدلعها ..ابتسم لها : عيوني ..
سارة ابتسمت اكثر : احس نفسي مشتااقه ..
علي على وضعه : لــ وشو .؟
سارة حطت راسها على صدره وصارت تلعب باصابعها على صدره : لك أنت ..
علي ابتسم .. وصار يلعب بخصلات شعرها ..وسرعان ماتذكر الورقه وبنفسه : آآه ليتني ماتذكرهآآ .. ليتني ماشفتهآآ ..((ورفع يده من على شعر راسه))..
سارة : ليه رفعت يدك ..!
علي : لا مافي حاجه ..
سارة رفعت راسها وناظرته وابتسمت : طيب دام مافي حاجه رجعهاا .. ((ورجعت راسها على صدره))
علي ابتسم ومااحب يحسسها بحاجه ولايكسر قلبها وبنفسه : موذاابحني غير حبك ياسارة .. ((ورجع يده على شعرها وصار يلعب فيه )) ..
سارة : آممم حبيبي ..
علي تنهد بهدوء مبتسم : هممم
سارة :تذكرت حآآجة حلوة
علي حس كأنها طفله ابتسم بقوة : وشو .؟
سارة : سفرتنآ لتركيا
علي بنفسه :آآآآآه ليت ترجع ذي الأيام ...ولـ سارة : ليتها تنعاد..
سارة ابتسمت اكثر: يالييييت كآنت مرة خيال .. بس الي قاهرني حآجة وآحدة
علي ولازال يلعب بخصلات شعرهآ : وشو ..؟
سارة رفعت راسها من على صدره وانسدحت بحضنه وصارت وجووههم مقابله بعض : يوم يدق عليك تركي واسئلك وشو صاير قلت لي ان كان تعبان .. والسالفه فيها طلال ((وابتسمت))..
علي ابتسم على كلامها وعفويتها ووضع يده على وجههآ وصار يلاطفها باصابعه : ماحبيت اخووفك واخليك تحاتين
سارة رفعت راسها وباست علي بخده بهدوء : يافديت الي يخافون علي
علي ابتسم لهآ : الله يخليك لي
سارة ابتسمت :وانا لك للممآآت
علي بنفسه : أتمنى بنهاايتي ماانصدم بهالكلام ياسارة وأتمنى أن شكوكي تطلع مووبمكانها.. ولــ سارة أكتفى ببتسامه ..



بجنآح بدر ونوار .. بصاله ..
بدر : نواار .!
نوار التفتت عليه :عيون نوار ..
بدر ابتسم وحضنها على جنب : آمممم ..حآن قلبي ..
نوار ابتسمت :على وشو .؟
بدر يناظرها بنص عين وبخبث : ابغا اصير ابو ..
نوار استحت نزلت راسها :آممم ..الله كريم
بدر على وضعه :والنعم بالله .. ((وباس خدهآآ)) : آمم ودي اقول حآجه بس اخاف تزعلين ..
نوار ناظرته برائه وعقدت حواجبها : لا ماراح ازعل قول ..!
بدر ابتسم بقوة : آمم أحيانا احس اني ابو لك .. يعني ....
نوار :كمل ليه سكتت ..
بدر :ههههههه لا خلاص مابكمل ..
نوار وقفت وتكتفت وميلت راسها: لا بتكمل ولا ازعل ترى .!
بدر وقف وراح لعندها ومسكها من اكتافها : طيب راح اقول بس اذا زعلتي ..ماراح افكك الليله واظن فهمتيني .. ((وابتسم بخبث))
نوار نزلت راسها: طيب .. اسمعك
بدر : يعني صرااحةً احينا احسك بزر .. مو اي بزر...// وقطع عليه حساسية نوار((نوار تلعب باظافرها و رفعت راسها مندهشة من كلامه ووقفت من العب باظافرها)) :......
بدر كاتم ضحكته:نوارتي حبيبتي مو اي بزر والله ..بزر يحبها قلبي .. يعني حجمك صوتك براائتك ..
نوار بقهر:اذا على كذا معليه ..بس في مصطلحات احلى ينتقونها الناس ..
بدر :ههههههههه طيب مثلا .؟!
نوار عطته ظهرها: يعني قول طفله ..صغيره .. مو بزر مرة وااحدة ..
بدر حضنها من وراء وصار ظهرها بصدر بدر وهمس باذنها: انتي ناويه علي ناويه ..مجرد ماتدلعين حتى ولو بعفويه احس انهبل عليك ماقدر اقاومك ..
نوار انحرجت من كلامه ونزلت راسها وتلعب باصابعها :......
بدر باس عنقها ورفعها بين ايدينه وراح للغرفة ^_* ..


بشركة بوتركي ..

تركي : كذاااب
...: والله ..
تركي متحمس اكثر : لاتتحرك انا جااي عندك ,.., ولا تخبر اي احد ..
...:ههه ان شاء الله ..انتظرك .. لاتتأخر علي ..
تركي : ان شاء الله ..
وطلع تركي من الشركة بعد ماستئذن من ابوه ..


ببيت بويوسف ..
نور ماسكه حمود الصغير .. وتنااقي له وتبوسه : ياربي فديته قلب عمتوو ..
عبدالله : هيي انتي عطيني اشووف حموود من نزلتي وانتي مستلمته..
نور رفعت حآجب :يابوشباب الناس تقول لو سمحتي ..ممكن.. اذا معليك امر.. ((تقلده)):مو هييييي .
عبدالله يتريق: سووري عمتي .. لويمحتي عمه نور ممكن تعطيني حموود .؟!
نور تتريق نفسه : ايه جدي عبدالله تفضل وهالله هالله بالولد ..
عبدالله ناظرها بنص عين : الله يرحمه جدك ماات واكله الدود ..
نور تتريق:صحيح ..من قال .؟!



بالمطاار .. تركي نزل وصار يدور يمين وشمال .. وشاف الي ينتظره وراح له بشووق وحنين واحضنه .: اشتقت لك ..ليه كل هالغيييبه ياطلال ليه.؟
طلال شعوره نفس تركي: وربي حتى انا اشتقت لكم ..
تركي بعد عن طلال وصار ماسك اكتافه : هآآ طمني عنك ..اخبار العلاج
طلال ابتسم بقوة ورفع راسه :الحمدلله .. استأصلوه مني بفضل الله ..
تركي ابتسم واحضنه مرة ثانيه :والنعم بالله .. واخيرا بنفرح فيك ..
طلال :الحمدلله الي مايخيبني ..
وطلعوا من المطار وركبوا سيارة تركي ..
طلال : تركي لاتخبر احد بسويها لهم مفجآئة ..
تركي وهو يناظر للطريق: تآآمر بووليد ..
طلال : تسلم يالغالي
تركي :الله يسلمك ..



عند سارة وعلي ..
سارة ناامت على صدر علي ..وعلي لازال عقله يودي ويجيب .. وبنفسه : مدري ..مدري ..مدري تعبتني ياقلبي .. اموت واعرف وش قصة الورقه .. ((ومسك جبينه بهدوء)): خلاص عقلي تعب من التفكير ..
ناظر للسارة الي نامت على صدر علي وناظر ليدها الي واضعتها على يده رفع يدها وبااسها وبصوت منخفض : عذبتيني ياسارة .. ولا ابغا اصدر حكم من قلبي يظلمك ويظلمني ..بس لازم اتأكد من الورقه .. لازم
ورفع سارة بين يدينه ووضعها على السرير .. وبعدها بدل ولبس بيجآآمته وأنسدح وقرب من سارة وصار يناظرها وبنفسه : احبك ياسارة .. واذا بيوم تغلبت بتصرفاتي معاك اعذريني الي قريته هو الي يحدني على كذآآ ..
وبعدها راح لمكانه وصار معطي سارة ظهره ويفكر بأمر الورقةو والي مكتوب فيها من كثر ماقراها حفظ كل حرف فيها ..


عند بدر ونوار ..
بدر ماسكها بين ايدينه ويتأملها ... وقربها لوجهه اكثر لحد ماتلامست جبهتهم وأنفهم وبآسها بدر وبعدها باسها برقبتها ..
نوار صارت تلعب بشعره وباسته بخده وصار ت تلعب باصابعها على خد بدر .. وبهمس : أحبك ..
بدر جن جنوونه عليها وعلى حركااتها قربها له اكثر وطآح تبوس فيها.. ونوار استسلمت لحضن بدر ..


ببيت اهل طلال .. الكل متفآآجآآ ..
ازهار لاشعوريا اركضت عند طلال واحضنته :الف حمد لله على سلامتك .. يالغالي
طلال فرحآآن : الله يسلمك حبيبتي ..
ريم راحت عند طلال وحضنته : ليه ماتقول انك جااي ..وحششتني ياطلال..
طلال ابتسم :هه النا تقول الحمدلله على السلامة قبل ..
ريك بعدت عن طلال وابتسمت :الحمدلله على السلامة ((ونزلت دموعها فرح برجعة اخوها))..
طلال مسح دموعها :بلاها دمووع .. وابغااكم الحين تدقون على شهد وتخبرونها تجي بس لاتدري اني هنآآ ..
ازهار وريم : طييييب ..
ازهار: ليه ماادق على نور ..كاني انا عازمتها عندي .. واخليها تتفآآجئ بشووفتك
طلال ابتسم من قلب : طيب فكرة حلوة..
ازهار بثقه :اعجبك..
طلال :ههههه طيب بلا غرور ..
ازهار: اشفيك ياخوي هذا مو غرور هذي ثقه
طلال:طيب يام الثقه نفذي خطتك وانا الحين بصعد اخذ لي دش واريح على بال ماتنفذون الي قلت لكم عليه
ريم وازهار:طيب ..
طلع طلال على غرفته .. والبنات كل واحدة بتقوم بمهمتها ..

بيت بويوسف ..
الكل متواجد بصااله ..
اروى : والله مالي خلق بعد بكرة للجامعه
نور : عكسك تماما اموت بجو الدرااسه ..
اروى : هو صحيح الجامعه ولا جلسة البيت بس مدري جلسة الصباح ومدري وشو
نور :هههه والله انتي ال خليتي جدولك كله صبااحي ..
اروى : عدل كلامك ههه
فارس : باقي اسبوع على دوامي بالمستشفى ..أحس اشتقت لشغلي
نور : والله احس يافارس ان احنا احسن من اعيال عمي تركي ..
حور ببتسامه: نور كأنك غلطتي
اروى :يبي لها تكفييخ
نور : هههههههه اعصاابكم اشفيكم علي
حور واروى : نمزح يمه منك ..
نور : عارفه ان تمزحون بس بالفعل ..تركي احسه يداوم اسبوع بشركة وعشر ايام سااحب عليها ..حور ماصدقت تتخرج من الجاامعه واروى تتأأف من الدرااسه واجواء الجامعه .. أما علي لا غير عنكم ... بتكمل الا رن جوالها .. : هلا
ازهار مبتسمه : المهلي مايولي ..
نور : اخباارك دوبآآ ..
أزهار : تمآآم وعال العال ..
نور : دووم يارب
ازهار: يسلمو
نور :يسلمك ربي..
أزهار : أمم نويير ..
نور : هلا
ازهار: اشرايك تجين عندي الليلة ونستهبل اشوي ..
نور ابتسمت :آممم عادي بس اشوف عبود اذا راايق لي
ازهار :ههه ان شاء اله بيرووق ..بس انتي عدلي مزااجه بطريقتك
نور : ههه طيب يصير خير..
ازهار :انتظرك ردي لي خبر
نور : طيب خلاص
ازهار :سياا
نور : سيااا...//آآممم عبدالله ..
عبدالله يبتسم :أووه الأدب نازل عليك ..أكيد بتطلبين حآجه ..
نور ابتسمت :ههه ازهار تبيني اروح عنجها تقول طفشآآنه وزهقاانه وتبي احد يسليهآ>> ترقع عشان ينكسر خاطره
عبدالله بلعاانه:افكر ..
نور : ياربي لعاانه فيك قولي اي ولا لا ..
يوسف: خلاص انا وانا طالع اوديك ..
عبدالله: والله كنت بوديها بس ابغا اجننها وفتر علي مشوار ..
يوسف:هههه خلاص ربع ساعه وطالع جهزي نفسك ..
نور وقفت وابتسمت : طيب .. وصعدت عشان تجهز حاالها ..


بجنآح تركي واريام ..
اريام جالسه على التلفزيون وتفر من قناة لقناه .. الا بدخلة تركي .. التفتت عليه وابتسمت بادلها بنفس الابتسامه وراح عندها .. ومسك يدها متحمس :عندي خبر لك يسقط الطير من السمآء..
اريام تحمست : وشو .. !
تركي : بس رجآآ ياارايام لااحد يدري ..
اريام ::اكييييد بس قوول حمستنيي
تركي: طلال تشافى ورجع من دون لايخبر احد ..
اريام ابتسمت اكثر: الحمدلله ..وربي رجعته تستاهل حفله ..
تركي رفع حآجب يبي يجننها : اشووف قمنآآ نتكلم من دون لانحس
اريام اقرصت خده : ياالله منك تغاار وهو صديقك وخطيب بنت خالي
تركي ابتسم وحضنها : ابغا اجننك اشوي .. ولاانا وااثق فيك واحبك مووت
اريام :وانا اموت عليك حبيبي انت ..



ببيت اهل طلال ..
طلال بعد مااخذ له دش ريح بغرفته .. أما خواته كل وااحدة فرحتها ماتنوصف ..
بصاله أزهار وريم .. أنطق الباب نطت ازهار وفتحته وعلى طول شافت نور وأحضنتها : والله اشتقت لك يادوبآآآ ..
نور مبتسمه :انا اكثر ..
ازهار بعدت عنها :يالله تعالي ندخل ..
نور دخلت وجلست على الكنبة بعد ماسلمت على ريم ..
أزهار :أخبارك ..علوومك.؟
نور : والله تمام ابخير .. أنتي شمسويه .؟
ازهار:والله الحمدلله .. من الله ابخير ..
ريم : هآآ بعد بكرة دوآآماات بعضات الناس ..
ازهار : الي يشوفك عطلة وتو فااتحه الجامعه ..
نور : تعودنا عالوضع .. شهر من بدأ الدوام ..
أزهار : عدل عليك ..
نور : ازهاار فيه شي متغير فيك..
ازهار ترقع :لا عادي يتيهأ لك ..
نور : مو شكلك ..يعني أحس فرحآآنه .. كأن صاير شي..
ريم : لاتخافين لوانخطبت اول من يدري انتي
ازهار رمت الخدادية على ريم :مالت بس
نور : والله منى عيني اسمع هالخبر ..
ازهاار : احلفي انتي معها ..
ريم ونور :ههههههههه .. الا بدخلة شهد : أووه نور عندنا
نور وقفت وسلمت عليها..ببتسامه : تبغيني امشي .؟
شهد : لا والله انا الي اطلع وانتي تبقين هنا ..
نور ابتسمت : اشدعووة .. خجلتيني ..
شهد : هآآ ريم مجلسة وأزهار .. واحس ورااكم شي
ازهار : لاحوول من الثانيه .. والتفتت على ريم : ريم بذمتك فينا شي ..
شهد ابتسمت :اعرف حركاتكم أنتي معها .. يعني كل واحدة فاكة فمها ببتسامة ولا وقفتوا من الابتسامات من اول مادخلت ..
ريم : الي يسمعك ساعه من دخلتي ..
نور : من دخلت انا ..
شهد : ايوآآآآ ..ومعاي واحدة ..
ريم :تعادلنا ثنيتن وثنتين .. هههه
ريم وقفت : شهد ابغاك قومي ((وطلعوا على فووق))..
وأزهار ونور دقوا حنك وسوالف ..



عند علي وسارة ..
سارة فتحت عيونها وتناظر حواليها وبصوت منخفض : ياالله اشلون انا نمت .. ((والتفتت جهة علي شاافته نايم)): وعلي هم ناايم ..كم الساعه الحين ..((والتفتت على الساعه وشفتها 11 الا ربع )): أوووه من الساعه 7 وانا ماسكتها نوومه .. خلني اقوم اغسل وجهي ..
وقامت سارة وغسلت وجههآآ واثناء ماهي تغسل وجههآآ ناظرت بالمراايا وبنفسها: اشفيك ياعلي .. ليه صاير متغلب مرة أحسك زين ومافيك حآجة ومرة أحسك تعبآآن ومهموم ..(( وبعدهآآ سكرت الماي وطلعت على الصاله)) وشافت شماغ وعقاله مريمي عالكنبه..رفعتهم من على الكنبه ورتبتهم ووضعتهم على الشماعه..وبصوت منخفض: ياالله طفشش ..دآم علي نايم خل أطلع عند اريام ..
دقت على اريام ..: هلا اريام
اريام : هلا سارة ..
سارة : اريام عندك شي او مشغولة .؟
اريام :لا ..أمري ..
سارة : ماياآآمر عليك ظالم .. بس علي ناايم وطفشانه قلت أمر عندك..
اريام مبتسمه: حيآك تعالي نتسلى ..
سارة : الله يحييك .. مع السلامة
اريام: مع السلامة..
تركي واضع ايدينه وراء رااسه ومتسند عالكنبه ..: من المتصل .؟
اريام : سارة
تركي: بتجي عندك ..؟
اريام :ايه .. ليه فيه شي .؟
تركي : لا سلامتك .. مافي حآجة ((وأخذ مفاتيحه وجواله من على الطاوله )): اخليك أجل دام سارة بتجي
اريام وقفت معاه: ليه تركي لايكون جية سارة تضايقكك.؟
تركي ابتسم : لا ياشييخه وشو تضايقني بالعكس انا بخليكم تاخذون رااحتكم بكلامكم .. اذا احتجتي حآجة دقي .. (( وباسهآآ بخدها)): سلام ..


سارة .. البست عبايتها ووضعت شيلتها على راسها . ..قبل لاتطلع تذكرت انها لازم تخبر علي لكنها ماحبت تصحيه طلعت دفتر من الدرج وفتحته من الوسط وكتبت..........
وبعد ماكتبت تركت الدفتر عالكومدينه وماسكرته تركته مفتوح على نفس الصفحة .. وناظرت لعلي قبل لاتطلع وابتسمت وبصوت منخفض: الله يخليك لي ياروح الروح ..
وبعدها طلعت من الغرفة وعلى طول من جنآحهم لجناح اريام .. افتحت لها الباب اريام بعد ماضربته ودخلت ..


بيت أهل طلال..
شهد فآتحه فمها وعيونها عالآخر متفآآجئة : طلال
طلال وقف على رجوله وابتسم: بحد ذآآته ..
التفتت شهد على ريم وعقدت حواجبها : يالمجرمه ليه ماقلتي لي ان طلال جآآ.؟
ريم كاتمه ضحكتها على شهد : واله هو الي طلب منآآ كذا احنا اساسا تفآآجئنا يوم دخل علينآآ ..
شهد راحت وضمته بشوق وحنين :الحمدلله على سلامتك يالغالي ..
طلال يبادلها نفس الشعور : الله يسلمك ويخليك ان شاء الله..
وبعدت شهد عن طلال وناظرته بخبث: وانا أقول وش جآآب نور عندنا ..
طلال وضع سبباته على انفه وابتسم :اششش لاتخبرينها مسوينها مفجآئة بس تتحجب وانزل اشوفها .. لاني ابجد مشتااق اشوفها ..
ريم : صحيح انت ولا مرة شفتها ..
طلال: فديت ازهار الي غرست الفكرة بمخي..
شهد : والله مو سهلة ازهار ..
طلال : افا عليك من أخوها..
ريم ضربته على صدره بالخفيف: وااثق ..
طلال : طلال بن وليد الـ........ مايحق له يثق بنفسه ..
شهد : انا اشهد ..
ريم : طيب كيف نخليها تتحجب ..
شهد: انا أعلمكم كييف .؟
طلال عقد حواجبه :اطربينآآ .؟


بجنآح اريام وسارة مشغلين لهم فلم أجنبي ووياكلون مكسرات وشوكلاتات وشيبسات وعصيرات ..
اريام : اقول ساره
سارة تناظر التلفزيون :هلا
اريام : ليه ماجيتي معنا اليوم ساعة ماطلعنا من المستشفى .؟
سارة تذكرت اسلوب علي تلاشت ابتسامتها وبنفس الوقت تصنعت انها تبتسم : لا عادي ماكان فيني شي بس شفتيني تو دآخلين وماطولت معهم بالجلسه فحبيت اطول عشان كذا ضليت مع فارس..
اريام ابتسمت :اها عدل
سارة ابتسمت وبنفسها: الحمدلله اني رقعتها ولاحست فيني ..

>>>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:25 AM
ببيت بوبدر ..
بوبدر: هآآ ارسلت التقارير لاستشااريين بألمانيا ..
بدر : ايه يبه اليوم مريت المستشفى وخليتهم يرسلونهم عـت المانيا
بوبدر: يعطيك العافيه ماقصرت ..
ام بدر: ومين بيروح معها
بدر: الله يعافيك .. انا بروح معها وباخذ نوار معااي ..
بوبدر : ايه بدر يكفي ..
ام بدر :كان ودي اكون معها بس يالله انتوا تكفوون وتوفوون ((وابتسمت))..
بدر : تسلمين يمه ..
أم بدر: الله يسلمك..


بيت أهل طلال ..الكل بصاله ..
ازهار : مايصير تمشين نور قبل تتعشين عندنا ..
ريم : عدل كلام ازهار
نور وهي تلبس عباايتها : لا تسلموون بس تأخرت عالبيت الساعه 12 ..
شهد : طيب تو خير ..و بكرة مافي جامعه .. وجآ مسج لجوال شهد (( ياخي ماصارت تنفذون خطتكم)) المرسل :أخوي طلال ..
شهد تنفذ الخطه : اقول نور معليه تتحجبين لان نادر بيدخل هنآ بياخذ كم غرذ من غرفتي بوديهم بيتي ..
نور ابتسمت : ان شاء الله ..
ريم كاتمه ضحكتها .. ازهار مستغربه لانها ماتدري عن الخطه حآآجة .. وشهد شافت طلال يطل من الدرج وغمزت له ينزل .. ونزل من غير لايطلع صوت خطوااته وتحنحن :آحم
نور كانت منزله راسها وتلعب بجوالها لانها كانت مستحيه من زوج شهد الي كذبوا عليها وقالوا ن بيدخل وفكرته هوو لانها ماناظرت للباب اذا انفتح اولا وبنفسها: والله استحي خل ارسل لعبود يجي ..توها بترسل ..
الا سمعت : تو مانور بيتنآآ يانور ..
قبل لاتلتفت حاولت تتذكر الصوت وتذكرت ان صوت طلال التفتت وعيونها طاايرة من الي سمعته والي شافته طير عيونها اكثر ..وقفت على رجولها وقلبها يدق طبوول وبنفس الوقت انصدمت وانقهر وبنفسهآ: ليه ياطلال ماخبرتني بجيتك ليه سويت فيني كذا ..((لكن حاوبت بقد ماتقدر ماتبين للبنات حآآجه)) .. راسها منزلته مو قادرة تحط عينها بعينه
مستحيه منه حد الجنون اول مرة يشووفها وبنفسها: يعني طبختوها ياخوات طلال والله لأوريكم ..
طلال كان يتأمل ملامحها بيااضها انفها شفتها يتأمل كل حآآجه فيها كان كاتم ضحكته على خجلها وبنفسه : تهبلين يانور .. ولــ نور :اخيرا شفتك ..
شهد : طبعا احنا الي طبخنآآها
نور التفتت على شهد وتناظرها كأن تقولها ادواك عندي ..وشهد كاتمه ضحكتها..
ازهار: الحين عرفتي ليه ابغاك تجين .. !
نور ناظرت لأزهار وكأنها تقولها الايآم بيننآآ..
ريم :ههههههه والله كل هذا من تحت راس ازهار وشهد انا مالي يد صحيح خططت بس مو كثرهم
نور تناظرها وكانها تقولها طييييييب.!!!
طلال :عذرا يانور اذا سببت لك اي احرااجات لكن كل مافي المسائله حبيت اشووفك لاني ابجد ماعمري شفتك..
نور منزله رااسها وبعدها ارفعته ونزلته بسرعه وبنفسها: والله أحلى من الصورة بكثيير ياطلال بس الي قاهرني اتك خبيت عني جيتك .. وسرحت بعالم طلال ..
دق جوال وانتفضت : نعم
ام يوسف: نامي احسن ..!
نور وهي تناظر الكل : طيب مااما الحين ادق على عبدالله ..
ام يوسف:انا وصيته يجي لك وهذا بيجي يااخذك الحين ..
نور :طيب ..
ام يوسف: مع السلامة..
طلال مسرح فيها وهي تكلم ..
نور:مع السلامة ..

شهد :هآآ بتمشيين ..
نور : عبدالله بيجيني الحين ..
طلال حس على نفسه :يالله عن اذنكم انا بصعد ..
الكل عدا نور :اذنك معاك ..طلال مقدر وضعها وموقفها بما ان اول مرة تشووفه وكانت مفاجئة لها ..
ازهار صارت ماسكة كتف نور وهم جالسين عالكنبه : نور تكفيين لاتزعلين ..
نور ابتسمت : انا موزعلانه بس والله لو أنكم مخبريني عالاقل ابجد تفآجئت .. واهم شي ان رجع بسلامة هذا منى عيني ..
طلال كان وقف عند الدرج وسمع الكلام كله ..وابتسم وبقلبه :يالبىآ روحهآآ لايق عليها التنرفز ..ههه
شهد وريم : ربي يتمم على خير يارب
نور : اقول كل وااحدة منكم دوااها عندي بس اصبروا علي ..
الكل :هههههههه
نور ابتسمت : ماالت ..
(( وجا عبدالله وطلعت بعد ماسلمت على خوات طلال ... وبعد تص ساعه الكل عرف خبر وصول تركي وشفاائه من المرض بفضل الله والكل فرح فرحة ماتنوصف))..

بجناح علي وسارة..
علي صحى من نوومته وناظر جهة سارة ماشافهآ وبعدهآ شغل انارة الأبجورة وتو بيقوم الا لفت نظره الدفتر الي على الكومدينه مسكه وقرأ المكتوب (( حبيبي انا صحيت من النوم ولقيتك نايم ماحبيت اصحيك حبيت اخبرك اني عند اريام اذا بغيتني خبرني
"أحبك")) ابتسم علي ابتسامه جانبيه وتنهد بروواق:آآه وش اقول .. وانا احبك ياسارة .. بس جنووني بسبب هالورقة الي ماني عارف وش قصتها .. لازم اعرف قصة الورقة هذي ومن دون لاتدرين انها عندي ياسارة ((ونآظر لدفتر وصار يقلب فيه بين ايدينه وجآآت بباله فكرة وابتسم ابتسامه جانبيه.. وبعدهاقام من على السرير)).. وغسل وجههآ وبعدهآ طلع على الصاله ومافتح الانارات أكفتى بان يشغل الشموع الي موضوعه على الطااوله وبعدها راح لدرج وطلع مجموعة سيديات ووضعها عالكنبة وجلس .. يدور ويعفس فيهم على موسيقى راايقه ..:وأخير لقيتها ((وقام شغلها ورجع عالكنبه وضع ايدينه وراء راسه وغمض عيونه وصار يسترسل مع الحان الموسيقى))..

سارة واريام دآخلين جوو مع الفلم .. وطاحت عين سارة على الساعه .. : بل .. الساعه 1 وتوني أحس..
اريام ناظرتها ورفعت حاجب: الي يسمعك الحين بشاارع
سارة ابتسمت ووقفت وتلبس عبايتها :لا ياعمري مو بشاارع بس انا مو متعودة اترك علي ولا اسئل عنه ..
اريام : اكيد لازال نايم
سارة :هههه اكييد لآن لو كان صااحي كآن دق علي ..
اريام :أوه أوه حركآآت .. والله مو سهل علي
سارة وهي تضبط شيلتها :ههههه الله يقطع سوالفك .. يالله مع السلامة والمرة الجآية عليك الجية
اريام وصلتها لعند الباب : الله يسلمك ..ان شاء الله ..
طلعت سارة من جنآآح اريام على جنآحهم .. تو عند الباب استغربت من نور الشموع وصوت الموسيقى الراايقة .. وبنفسها: معقولة علي صحى .؟!
قرت اكثر لحد ماوصلت عند الكنبه وشافته على وضعه من اول ماجلس علي حس بخطوواتها بس مافتح عيونه برغم دآآخ من ريحة عطرهآ وبنفسه : آآه ياسارة اشتقت لك موووت ..بس اكااابر لاتفكريني اصدك والي خلقني احبك..
سارة خنقتها العبره من شاافته صحى رفعت راسها وغمضت عيونها واخذت نفس من شان لاتنزل دموعها وبنفسها : آآه ياعلي ليه تحرمني من هالأجواء معك ..تدري أني مووت احبك وأحب اشاركك حياتك بكل شي .. ((مسكت نفسها بقد ماتقدر )): عــلي..
علي من دون لايفتح عيونه : نعم ..
سارة تتصنع الابتسامه وهي من دآخل مقهورة : من متى صااحي ..؟
علي على وضعه : من نص ساعه ..
سارة جلست جنبه وسحبت ايده من وراء راسه وفتح عيونه.. وابتسمت ودااخلها الم : أحبك علي ..
علي سحب يده ووضعها على خدها وصار يلاطف خدها باصابعه وقرب من اذنها وهمس :انتي لي وحدي ..
سارة تلاشت ابتسامتها ووضعت يدها على خد علي وصارت تلاطفه : أكيد حبيبي ..في أحد قال غير هالكلام
علي من شان لايخليها تحس بحآآجه ابتسم ابتسامه بااهته: لا .. والي يقول غير كذا ..أنحره هنآ .
سارة ابتسمت وعلى طول حضنت علي وتحس ضلوعها تشابكت بضلوعه ..:آه ياعلي بعدك مووت يذبحني..
علي يضمها اكثر له ويستنشق ريحة عطرهآآ وبنفسه : أحبك ياسارة ..بس تحمليني لحد ماتأكد من الي ابيه.. تحملي كل حآجة تصدر مني ..


ببيت بويوسف .. بغرفة نور..
فاتحه لاب توبهآآ .. وأثناء ماهي تكلم صحبااتها لفت انتبهاها تسجيل دخول طلال .. طبعا ماكلمته ولا هو كلمها .. ضلوا 10 دقايق ..

طلال: هلا بالنور..
نور : اهليين
طلال: شخبارك .؟
نور:ابخير الحمدلله ...
طلال بنفسه :بل شكلها زعلانه .. ولـ نور : باينتك مالك خلق ..!
نور : لا من قال .؟
طلال: ((فيس مبتسم)) :أنا اقول ..
نور : .................
طلال: اشفيك أجل .؟
نور :...............
طلال: نور أنا أكلمك ..
نور:..............
طلال : ((فيس رافع حاجب)) : الي يكلمك عدم ..؟
نور : طلال بليييز لاتقول عن نفسك كذا .!
طلال ابتسم بداخله : طيب اشفيك ..لايكون زعلانه من الي صار ببيتنا ..؟
نور : ليتني زعلانه من الي صار ببيتكم بس مقهورة منك ياطلال..
طلال باستغراب : أنــــــــــــا.؟
نور: ايه .. أجل تجي من بريطانيا ولاحتى خبرتني .. انا انصدمت ..انقهرت بس مابينت لخواانك وربي قهر الي احبه واموت عليه يجي وانا آخر من يعلم ..
طلال تنهد وبنفسه : ياالله انك تفرجها .. ولـ نور : حبيبتي نور حبيت اسويها سبرايز..
نور : ................
طلال: هآآآ رضينآآ ..؟
نور : مو بسهوله ذي ارضى ..!
طلال: النور .. أنا أحبك ..
نور : هم أنا بس ياطلال والله انقهرت يوم شفتك وفوق كل هذا الخواات العزيزات مفاجئيني ..
طلال ضحك على كلمتها((الخواات العزيزات)) ولــ نور : طيب انسي كل هذا ..بس اشراايك فيني .. مافرحتي بردتي .. وعلى فكرة هم انا زعلت .. الحمدلله على السلامة ماقلتيها لي..!
نور :لا ياشييخ .. انا اول مرة اشوفك وانت بعد ومستحيه بقووة يادووبني كلمت امي بوجودك .. ويكفي اني منقهرة من جيتك المفاجئة..
طلال : أحبك
نور هالكلمة طفت نور غضبها : ((فيس خجول)) وأنا احبك ..طلال تكفى لاتعيدها..
طلال: ياقلبي عليك ..لاتخافين ماراح اعيدها .. اساسا بعد اسبوع بملك..
نور : .............
طلال: افهمم منك رااضيه
نور بدلع : طلال .. لاتحرجني
طلال: ههههه فديتك ..
نور: قول أي حآآجة من زمان عنك بالمسن
طلال: عندي كلام كثيير ابغا اقولك اياه بس قبل كل حآجه اشرايك بالمفاجئة ..؟
نور:وربي تهبل .. انا فرحت بشووفتك بس بنفس الوقت انقهرت انك ماعلمتني عليها بس خلاص الكلام مامن فايدة الحين
طلال: والله حتى خواتي تفاجئوا اول مادرى تركي ..لاني حبيت افآآجئ الكل ..
نور : خطيير ياطلال..
طلال: مو انتي خطيبتي
نور : والله أحبك ياطلال .. آممم الحمدلله على السلامة >>تو الناس
طلال: ههههه الله يسلمك وتعترفين بعد..
نور :^_^


في صباح اليوم الثاني ..
بجنآح علي وسارة ..
علي صحى من نوومه قبل سارة على طول دخل الحمام((الله يكرمكم)) وتروش وبعد ربع ساعه طلع وكان لاف الفوطه على خصره وسارة لسا ماصحت قبل يلبس على طول تذكر فكرته الي البارح راح لدفتر الي كانت سارة كاتبه فيه له انها بتطلع عند اريام وطلعه من الكومدينه
وراح عند اول صفحة ومسك القلم وكتب ..............
وبعدهآآ راح عند الدولاب يلبس ملابسه الا بجلسة سارة على طول ناطرته وابتسمت له وبنفسها: الله على شعرك المبلول وسكسوكتك المضبوطه صح .. طبعا مانتبه لها علي لان كان يلبس ماحس الا على صوت خطوااتها وقفت ورااه والتفت عليها علي وتعلقت عيونهم ببعض ..
علي يناظرها من غير لايبتسم ويحس قلبه ظاامي له شوق وحنين وده يضمها ويبووسها بس لازم يتذكر موضوع الورقه ويعكر عليه صفو حياته مع سارة .. سارة تناظره مبتسمه وعيونه تلمع حب وشوق لــ علي بصوت مبحوح من النوم: صباحك سارة..
علي على وضعه وبهدوء: صباحك خير ..
سارة بنفسها : ياربي اشفيه علي متغلب معاي من امس وان حاسه بهالاحساس بس اكذب احساسي ..
ماصحت سارة من سرحاانها الا على صوت علي : انا طالع .. سلام ..((ومشى من عندها ))..
سارة وقفت مصدومة مذهوله مقهورة من تصرف علي دموعها سالت على وجنآتها وبصوت منخفض: ليه ياعلي كل هذا ليه ..انا وش سويت .. وش قصرت معاك فيه ..! حرآم عليك تعذبني ... عذابك يكسرني بالحيل ..
رفعت راسها بألم وغمضت عيونها : ياربي أنك تسخره لي انا مووت احبه ماقدر اعيش من دونه .. "ونزلت راسها وفتحت عيونها:أنا وااثقه بأن علي يحبني بس ليه تغير اسلوبه وتعامله فجآئة ,..!
وبعدهآ دخلت الحمام ((الله يكرمكم)) وتروشت .. وبعد ربع ساعه طلعت والبست لها بنطلون جينز بلوزة رسمية لونها أبيض كلر مرة عريض وطويل وفيها ازاريروربطت شعرها ذيل حصان وتركت قذلتها على جنب ونزلت خصلتين على جنب ((طالع شكلها أوووبهآآآ)) وبعد ماضبطت حالها راحت عند السرير ترتب الديباج وراحت جهة علي ترتبه عدل خلصت بتطلع الا لفت نظرها الدفتر ولقته على نفس الصفحة الي كتب فيها علي .. تقرأ الي كتبه علي (( صباح الخير .. هذا الدفتر معظم الأوقات بيكون بينآآ ... اكيد فهمتي وش اقصد ولا تسئليني ليه واي شي حآبه تخبريني به حآل غيابي كتبيه .."وبنهاية كتب" Ali.. سلام)) انقهرت موت وبنفسها:لا هذا مو علي .. انا متأكدة مو علي الي كاتب كذا" وتنهدت :آآآآه ياعلي ..ليه مصر تعذبني ..وربي احبك
دمعت عيونهآ وهي تقرأ الكلام مرة ثانيه وثالثه وبصوت منخفض: أنا احبه ولازم اصبر واكون اقوى من الظروف .. انت لي ياعلي مهما كانت الظروف ..لسا مانخلق الي يبعدك عني ..
مسكت القلم وكتبت لــ علي بدفتر ..........
وبعدها دقت على اريام وتأكدت ان تركي مو موجود عشان لاتلبس حجابها ..بس نزلت عباايتها للأحتياط ..
وجلسوا اريام وسارة فطروا مع بعض ويسولفون ويحكون عن الجامعه وعن احوال البنات وربعهم ..


اما علي كان عند البحر كان مستند على سيارته وتنهد بهدوء:آآآه منك يالحب عذبتني قبل ورجعت تعذبني الحين .. تذكر ايام خطوبته لسارة .. واسترسل مع ذكرياته لحد ماوصل يوم سارة تتأخر برد بموافقتها على علي
وبنفسه : ياترى ياسارة هذا دافع من الدوافع الي انا شاك فيها ولا شكي مو مكاانه "بعدها نزل نظارته على عيونه الي كان رفعها على شعره وصار يتمشى عـ البحر ويفكر اشلون يووصل للمربط الي راح يوضح له قصة الورقه "..

بجناح حور ويوسف ..
يوسف يبتسم من بين اسنانه:تكفين حور سكتي حمود
حور كاتمه ضحكتها: هذا لسااتنا بالبدايه..
يوسف :ايه مو الله يعيني على بعدين ..
حور:هههه يوسف هذا الاطفال مانقدر نتحكم فيهم
يوسف: عارف اساسا من قال ان احنا الي نتحكم فيهم هم الي يتحكمون فينا
حور :هههههه والله أحبك وحتى وانت بقمة عصبيتك ..
يوسف قرب من عندها وبخبث:والله لو تصرفين محمد عند أمي تسوين فيني خير
حور نزلت راسها :آآحم .. بس يرضع وأعطيه الخاله ..
يوسف على وضعه : ننتظر ماورانا شي ..


بجناح فارس واروى ..
فارس : طيب وليه ماتروحين مع نور
اروى : يافارس ياحبيبي نور موعد محاضرتها الساعه 8 ونص وانا 7 ونص ..
فارس تنهد : بكرة يصير خير
اروى بقهر:فارس اسفة اذا ثقلت عليك ..
فارس ابتسم ومسكها من اكتاافها : لا عمري ماثقلتي وبلاه هالكلام .. بس انا بكرة ماقدر اوديك
اروى : طيب اذا ماتقدر عادي اسحب على محاضرااتي
فارس يقرص خدها بالخفيف: لاا لا مو على كيفك .. خلاص اوديك بكرة احاول بقد مااقدر أتأخر على مشوااري..
اروى ابتسمت وباست فارس بخده : الله يلوم من يلومني بحبك
فارس ابتسم وباسها بخدها ورفع راسه فوق:آآمين
اروى وفارس:ههههههههه


عند نوار وبدر ..

بدر :اشفيك نوار ..
نوار:لا بس احس راسي يعورني ..
بدر رفه ايدينه مبتسم :يالله يارب انها حامل..
نوار ضحكت عليه : ههه وانت ماعندك وقت من اقولك راسي .. تقول يالله يارب انها حامل ..
بدر قرب منها : ابغا اصير ابو افهميني ..
نوار: آمممم بدر..
بدر: حياة بدر..
نوار: اشرايك اروح احلل ..
بدر يبتسم وميل راسه :اوووه اخيرا رافتي بحالي
نوار ابتسمت : آمممم تقدر تقول ونفس الوقت فيه دافع ثاني ..
بدر ببتسامة شاقة حلقه : وشو ...؟
نوار استحت : مو لازم اقول ((وتضربه عالخفيف)): بس تكفى قوم نروح المستشفى ..
بدر بخبث :لا ياعمر لازم اعرف ولا مافي ..
نوار استحت وبنفسها:يارب وش اقوله الحين.. ولـ بدر وهي توضع سبباتها على شفتها ومرة على جبينها بمعنى حايرة وتفكر : آممم يعني وش اقولك ..
بدر بخبث:قولي الي المفروض ينقال ..
نوار ابتسمت :يعني تعرف وشو مالاداعي اقوله قوم نروح ..
بدر :ياذي البنت المتحمسة .. لا وانا متوعد مانورح الا لما تنطقين وتقولين ..
نوار بنفسها:بقوله والي فيها فيها ""غمضت عيونها وسدت اذاانها مثل الاطفال "": تآخرت علي مرفت ..
بدر ميت ضحك هو عرف قصدها :هههههههههههههههههههه
مافتحت اذاانها وعيونها الا وبدر ميت ضحك : لا ياااشيخ ..تبيني اقول عشان تضحك
بدر وهو يضحك : اما مرفت اسمها حلوو ..
نوار : اقول قوم ولا انا الي اهون ..
بدر وقف :لا مو على كيفك وقومي البسي عبياتم ورفع ايدينه واستقب القبله :يالله يارب ان شاء الله ((وناظر نوار الي واقفه بوجهها بنص عين وكاتم ضحكته)): مرفت ماتجي الا بعد حمل وولادة نوارتي
نوار استحت ونفس الوقت راحت وضربت بدرعلى صدره :لازم تحرجني لازمم..
بدر :ههههه يالله انتظرك بسيارة ولا ترى هآآ((ووضع نفاتيحه على الظاوله)) :اخربهآآآ
نوار اعرفت قصده : ياحبك لغرفة النوم انت
بدر بخبث: ترى الحين اجي وراك ولافي رووحه للمستشفى
نوار استحت :بــدر ..يكفي والله استحي
بدر كاتم ضحكته:انتظرك بسياارة ..

بيت بوتركي ..
فتحالباب علي وتحنحن واريام البست حجاابها وبعدها دخل ..: السلام..
اريام وسارة :وعليكم السلام ..
سارة : تعال افطر ..
علي يبتسم من غير نفس: شكرا.. مالي نفس ..
سارة اكتفت انها تبتسم عشان لاتحس اريام بحآجه :..........
علي : عن اذنكم انا صاعد ..
سارة واريام : اذنك معاك ..
صعد علي .. اريام : احس علي غير صاير ..فيه حآجة ..؟
سارة تتصنع الابتسامه :لا لا مافي شي بس تعباان راسه مصدع وحالته حاله ..
اريام ابتسمت :ماعليه شر
سارة :الشر مايجيك ..

دخل علي الجناح وجلس عالكنبة بكل قووته وتنهد : آآه ياقلبي ..
الا بدخلة سارة عليه : سلامة قلبك ..
علي التفت على مصدر الصوت وبعدها رجع يناظر قدام بوت شبه مسموع : الله يسلمك ..
جلست سارة على كنبة بعيده عن علي اشووي ووتناظره وبنفسها: والله ياعلي ماراح تكون لغيري وكل مابعدت بقرب منك اكثر مهما كان ..
علي بنفسه من دون لايناظرها:احبها يانااس... والله أحبها .. بس الى الآآن مالقيت طريقه أتأكد من الي شفته ..


بالمستشفى ..
عند بدر ونوار ..

نوار تكلم بدر جوال : مدري احس خااايفه
بدر يبتسم :حبيبتي من وشو خااايفه ..؟
نوار : مدري بس احس قلبي يدق وتدري اني انا خواافه ..
بدر يبتسم اكثر: ان شاء الله حاامل ..
نوار تبتسم : ياالله مستعجل ..
بدر : شسوي أحبك وأحب الي يجي منك ..
نوار ابتسمت الا نآدوا اسمها:نوار محمد
نوار :بدوور بااي نادوا اسمي
بدر يبتسم: طيب بدخل معاك
نوار :طيب ..
ودخلت نوار وبدر عند الطبيبه ..



بجنآح علي وسارة ..

علي اثناء ماهو جالس بصاله تذكر الدفتر الي كتب لسارة فيه وبنفسه :اكيد اكتبت فيه خل اشووفه.. ((وقام من الصاله بحركة سريعه للغرفه ))..
سارة كانت تقرأ بمجلة حاولت ماتبين قهرها من تصرفاته الي متغيره فوق تحت .. التزمت الصمت وكتمت آهاتها وآآنتها ..وبنفسها: الله يساعدني ياعلي الله يساعدني هذا الي اقدر اقوله ..
دخل علي عـ الغرفة ومسك الدفتر بين ايدينه وفتح على الصفحة الي كتب فيها ..لقى سارة كاتبه فيها ..............


(( يتبع التكمله .>> مدري متى انزلها بس ماراح أتأخر عن الليلة)) ..

وعذرووني اذا البارت قصير ..وعارفة اني مقصرة مـــرة ...

فديتكم أنـــــــــآتحيآتي

((خآنتني أحاسيسي))..

جنــــون
08-04-2011, 12:25 AM
((تكملة البااارت))بالمستشفى ..
الدكتورة : النتيجة كويسة لكن مافي حمل ..
نوار ابتسمت وناظرت بدر : الحمدلله على كل حال
بدر عقد حواجبه : متأكدة من التحاليل ..
الدكتورة: ايه متأكدة منها 100%
بدر تنهد: شكرا ..ولـ نوار:انتظرك بسيارة ..
نوار قلبها انكسر على حال بدر وبنفسها:والله يابدر مو بيدي ليه تسوي كذا ...! ولــ دكتورة : يعطيك العافيه دكتورة
الدكتورة ابتسمت :الله يعافيك ..
((طلعت نوار وراحت للسيارة على طول ركبت ولا نطقت بكلمة وحرك بدر على طول..وعم الهدوء بينهم لمدة 10 دقايق ..))
نوار التفتت عليه : بدر حبيبي اذا الله راد بتصير ابو بالوقت الي الله كاتبه لك لاتستعجل
بدر ارتاح من كلامها ابتسم وهو يناظر الطريق:الله كريم
نوار مسكت يده :اشراايك نروح البحر ..؟
بدر ابتسم من غير لايناظرها: طيب ..



عند تركي واريام..
تركي : رياامي ..
اريام واقفة قدام المراايا : همممم
تركي قام لعندهآ ومسكها من خصرها ويناظرها بالمراايا : قمر وربي مالها داعي المراايا..
اريام ابتسمت : حتى لو المراايا لابد منها
تركي عفس وجهه :أوه منكم يالبنااات ..
اريام رفعت حاجب: اقول لاتكثر ..مصيرك عشت مع بنت
تركي لفها تجهاهه وحاوط رقبتها بخبث: مو هذا الي مجنني حبي
اريام صارت تلعب بشعره : اسم الله عليك من الجنون
تركي قرب من وجه اريام وتلامست جبهتهم وآناافهم وبآآسها بقوة وبعدها بعد :الجنون الي منك انا راضي فيه لو الناس تتكلم فيه ليل نهار..
اريام ناظرته بحب وقربت منه وباست خده بهدوء : فديت جنونك..
تركي مسكها من يدهآ واتجه لسرير وبخبث :انتي عطتيني الرخصة
اريام نزلت راسها وابتسمت مستحيه :...........
تركي رفع راسه فوق:فديت الي يستحون .. ((وسكر انارات الغرفه))^_*


عند علي وسارة ..

علي على السرير مستند عــ المخدة وايدينه وراء راسه وينذكر كلام سارة الي كتبته (( الي تآمر فيه .. بس اهم حآآجة بحياتي وجودك ..
"موت حبيبي احبك" ما تقسى بالله عليا
"سيف البعد" دابحني ما تزيد على ما بيا
وعلى فكرة متعمدة اغير كم كلمة لاتقول عفست نمط الأغنية لاني احبك
((وكتبت بنهايه)): "أحبك"))
علي صار يفكر بكلامها وانكسر قلبه وبنفسه :والله أحبك بس مدري اشفيييني .. الى الآآن مالقيت حآآجة تبرر شكي ((ومسح على شعره بهدوء وتنهد وبنفسه)): آآه ياسارة ابيك جنبي بس ضاغط على نفسي بقد مااقدر
سارة لازالت بصاله تقرأ بالمجله وعقلها وقلبها وكيانها وروحها مع علي وبصوت منخفض : آآه ياعلي كفاية تعذبني اكثر ..
علي لازال على وضعه ويفكر وعقله صار يودي ويجيب وطفش من التفكير حط رااسه بينآآم تقلب اكثر من مرة ولاجااله نوم وبنفسه : ياربي ابغآى انام عشان اهرب من الي انا فيه لاني ابجد تعبت وتعب حالي ..
سمع صوت خطوات سارة جاية عــ الغرفة تظااهر بالنوم وصلت سارة عند باب الغرفه وضعت يدها على مقبض الباب شافته مغمض عيونه ميلت راسها وابتسمت وبصوت منخفض: الله يخليك ياعلي ولا اشوف بيك ضيقه ...
وبعدها قربت من السرير وجلست على طرف السرير جهة علي وصارت تناظره بحب ببرائة ودها تحضنه ودها تبوسه ودها تلعب بشعره ودها ترتمي باحضانه وتقوله ((أحبك ..لاتعذبني ببعدك)).. التفتت عــ الكومدينه شافت الدفتر مفتوح وعرفت ان علي قرأ المكتوب ومسكته مالقت ان علي كتب حآجه ابتسمت ووضعته مرة ثانيه مكانه ..
علي حس بتحركآآتها وهمسااتها ..سارة تناظر شعره مرة وسكسوكته مرة ورموشه الكثيفه مرة ومرات تناظر شفته وابتسمت وبنفسها: والله ياعلي كانك حاط روج عــ هالشفايف الوردية ..
بعدهآآ صارت تلعب بشعره .. وتلاطف وجهه باصابعهآآ وبآآسته على جبينه علي راح بسابع نوومه من حركات سارة وحنيتها وبعد 20 دقيقه نآمت سارة على صدر علي من غير لاتحس ..وعلي كآن حاس بكل حركآآتها قبل لاينام وايدها لازالت بين شعراات علي والأيد الثانيه على كتفه ..




بيت بويوسف. .
ام يوسف: طيب كوني على استعداد يانور
نور:ان شاء الله
حور : الله يوفقك يانور ..وأخيرا بتملكين
اروى :الله يتمم لهم على خير
نور :ان شاء الله ربي يسمع منكم ..
فارس: والله طال يستاهل كل خير
نور : أكيد مو كم يوم ويصير زوجي
فارس ابتسم : صج ماتستحين ..وتقولينها بغد
الكل :ههههههههههه


عند لجين بغرفتها منسدحة على سريرها وتفكر بقرارها تجاه سعود ..: ياربي اواافق ولا لا .. بس مابي اعذبه معاي ..
وبعدين هو وسيم ومرة يجننن مابي يتعذب مع واحدة عـ ... ماكملت ..والله ماقدر اقول عن نفسي كذا صرت اتحسس من الكلمه .. الله ييسرها يارب لطفك ..

المغرب ..
عند علي وسارة ..

علي صحى قبلها وصار يلعب بخصلات شعرها ويمسح على ظهرها بحنيه.. أما سارة غآآطه بالنوم .. بعد ربع ساعه صحت
ومالقت نفسها الا على صدر علي اخجلت ساعه ماحست ان علي بخصلات شعرها ويمسح على ظهرها ترددت ترفع راسها اولا .. علي حس عليها بس مخليها على رااحتها ..
رفعت راسها سارة وطاحت عينها بعين علي وتعلقت عيونهم ببعض....

وأنتهى البارت

انتظروووني بالبارت الجاااي
توقعاااتكم



تحياااااتي

((خانتني احاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:26 AM
بسم الله ..
(( البارت السادس والعشرين))



علي صحى قبلها وصار يلعب بخصلات شعرها ويمسح على ظهرها بحنيه.. أما سارة غآآطه بالنوم .. بعد ربع ساعه صحت
ومالقت نفسها الا على صدر علي اخجلت ساعه ماحست ان علي بخصلات شعرها ويمسح على ظهرها ترددت ترفع راسها اولا .. علي حس عليها بس مخليها على رااحتها ..
رفعت راسها سارة وطاحت عينها بعين علي وتعلقت عيونهم ببعض....علي بعيون تساؤلات عن الي شافه .. وسارة بعيونهآ حنين وشوق لأحضانه..
علي بهمس: عيونك تذبح
سارة عدلت جلستهآ بس لازالت مقاابله علي علي رفع نفسه اشووي من على المخده وقر منهآ وصار يلعب بــ كلر بلوزتها ونزل يده على الأزارير ..سارة قلبها صار يدق بقوة
وتتنفس بشكل سريع ومن الخجل التفتت على الجهة الثانيه وعلي كان معلق عيونها بعيونه من اول مارفعت راسها فتح الأزرار الأول وبعدهآ فتح الثاني ورفع يده لرقبتها
وصار يلاطف رقبتها باصاابعه .. قرب منهآآ اكثر بيبوس رقبتهآ صارت غمضت عيونها يوم حست بهالشي بس سرعان مــا علي تذكر سالفة الروقة وبعد عنهآ سارة استغربت بنفسها: ياربي اشفيه ..أحسه تعبان نفسيا ..
علي رفع الديباج وقآم عشان يتوضأ ويصلي .. بعد مادخل علي دورة المياه ((الله يكرمكم)) سارة زررت ازاريرها وقامت عشان تصلي ..
علي وهو يناظر للمرايا بنفسه :سامحيني ياسارة كل مابغيت أقرب منك شي يبعدني .. تحمليني لحد مااشوف سالفة هالورقة الي عذبتيني وحيرتيني بسببهآ ..


في بيت بوسعود ..
سعود : امي حبيت اسئلك ..العمه ام بدر ماخبرتك حآجة عن لجين .؟
ام سعود : لا والله .. قالت ان البنت تفكر .. وذا الكلام قبل اسبوعين ..
نهى: آمممم صرآحةً ياخوي وشلون راح تعيش مع وآحدة عميآآ .!
سعود يناظره بنظره حادة : ممكن تسدين فمك ولاأسمع صوتك ..الظاهر اني سكتت لك كثير .. وقمتي تتمادين بالكلام
نهى وقفت : راح تتندم بالآخير ...يمآآ قلت لكم اخطب صديقتي العنود بس انتم معنديين .. وشايفين في بيت بوبدر كل الدنيا ..
بوسعود لسآته داخل البيت وبعصبيه : وبيت بوبدر مو عاجبينك ..؟!
نهى جمدت مكانها من سمعت صوت ابوها نزلت راسها وصارت تلعب باظافرها من الخوف:.........
سعود وقف رفع حآجب وبصوت يرتفع تدريجيا :ابوي ..لو ماتأدبت بنتك راح اربيها من أول وجديد .. ((وناظر لــ نهى من فوق لتحت)): قلة حيآآ.. صدق قلبك عمي >> يرد الصاع صاعين هع ((وطلع على غرفته))
نهى سآكته خوفهآ من ابوها يمنعها تنطق كلمة .. اما ام سعود سمعا وطاعه لأبو سعود اسكتت ماقالت اي حآجة واي شي يقوله بوسعود تنفذه ..
بوسعود بصرامه : أم سعود دقي على أم بدر وقولي لها وش قالت لجين عن الموضوع .. ((وناظر لــ نهى)): وانتي ذلفي لغرفتك ولا ابغا اشوف وجهك دآمي موجود بالبيت ..
نهى حابسه دموعها من كلام ابوها الي هزها على طول اصعدت على غرفتها ..
أم سعود : ان شاء الله ..((مسكت التلفون تدق على ام بدر)): السلام عليككم ..
نوار :وعليكم السلام والرحمه
ام سعود: ام بدر موجودة .؟
نوار : ايوآآ ..ثواني بس..... عمه
ام بدر : نعم ..
نوار : التلفونن لك ..
ام بدر :خير اللهم اجعل خير .. ومسكت التلفون : نعم
ام سعود : هلا بأختي ام بدر ..وشخبارك .؟
ام بدر : ابخير الحمدلله .. انتي شخبارك علومك .؟
ام سعود : تمام الحمدلله ..
ام بدر: دوم يارب
ام سعود: تسلمين .. حبيت اسئل عن لجين أخبارها .؟
ام بدر تنهدت بهدوء: الحمدلله من الله ابخير.. بس دعواتك لها
ام سعود : ان شاء الله ربي يمن عليها بصحة والعافيه ..ماقالت رايها عن الموضوع الي كلم فيه بوسعود بوبدر .؟
ام بدر :لساتها تفكر ..
ام سعود: اجل تركيها تاخذ رآحتها .. وسلمي لي عليهآ..
أم بدر: يووصل ان شاء الله .. وانتي سلمي عـ سعود ونهى
ام سعود: خير ان شاء الله .. مع السلامة
ام بدر :مع السلامة


على الساعه 11 بالليل ,.

ببيت ابويوسف ..
نور : يالله عن اذنكم بقوم أنام بكرة وراي دوام ..
حور ماسكه حمود الصغنون: الله يعينك ..
نور : وربي صاادقه الله يعيني..
يوسف يبتسم: والله لازم تكونين قد طموحك مو هذا طموحك .؟
نور : هههه افحمتني .. ماقدر اقول حآجة ..بس لابد من الكسل
يوسف: ربك يعين ..
نور : يالله تصبحون على الف الف الف الف الف الف الف الف االف الف مليون خير..
الكل : تلاقين خير
عبدالله : والله ماصدق الا بالعه شريط ..
نور ببرود : ماني براايقه لك .. استريح ياشيخ
عبدالله يكش عليها: مالت بس ..
نور صعدت غرفتها وهي تضحك على هبالها مع عبدالله ..
ام يوسف: يوسف ابوك ماجا ..!
يوسف: قالي بيتآخر اشوي عنده ضغط بشركة ولا الموظفين كلهم طلعوا
ام يوسف: خير ان شاء الله..
يوسف يهمس لــحور : ووالله اخوي فارس قبل هو الي يرتز عند امي بس من جات اختك وهبلت فيه ماعاد نشوفه مثل قبل
حور ابتسمت وناظرته بنص عين : من شابهه اخاه فما ظلم
يوسف رفع حاجب :أحلفي مع خشتك .
حور كاتمه ضحكتها : .........


بجنآح تركي واريام..

اريام منسدحة على السرير وتلعب بشعرها أما تركي يلبس بيجآمته ..
اريام :بكرة كم الساعه بتروح الشركة .؟
تركي وهو يزرر ازارير بيجآمته : مدري يمكن بكرة اسحب عليها ..ليه..
اريام عقدت حواجبها: والله يكسر خاطري خالي .. احسك تلعب لعب بدوآمك وهو ساكت
تركي وهو ينسدح على السرير:ههههههه .. ماينخاف على ابوي يعني امور الشركة ماشية بي ولا بدوني ..
اريام قابلته وجهآ لوجه : زين والله شي طيب ..
تركي وهو يسحبها لحضنه : واذا كنت بحضني يكون اطيب
اريام ضربته على صدره عالخفيف: ماتغير حركاتك..
تركي وهو يبوس رقبتها : جنبي هالملاك وتبيني اغير حركاتي .. الا ازيد من الجرعه اشووي
اريام :هههه الي يسمعك يقولي عقاقير ولا شي ثاني على هالكلمة
تركي يدفن راسه برقبتها ويستنشق ريحة عطرهآ وتنهد: آآآه وربي أموت بقربك وش اسوي ..!
اريام تلعب بشعره : يحق لك مو انا اريام بنت زيد ...
تركي رفع راسه من كتفها وناظرها وابتسم بخبث :أكيد يحق لي دآمك اريام .. ويحق لي اكثر لو خربتهآآ ..
اريام عرفت قصده ابتسمت وهي تلعب بشعره : آممم ترووكي .. حبيبي ..
تركي رايح فيها:عيون حبيبك..
اريام : الساعه 11 ونص وبكرة جآمعه ..
تركي :هههههه يعني ينقالك بتكسرين خاطري وبرأف بحالك
اريام ابتسمت بدلع : آممم مدري .!
تركي قرب منهآ وصار يبوسها بوجههآآ وبرقبتها بشوق وحب واريام مستسلمه لحضنه ..


بجنآح سارة وعلي ..

سارة نايمة عشان دوآمها بكرة بالجامعه .. اما علي يفكر بأمر الورقه الي شافها وبنفسه :اشلون اوصل للمربط الي يدلني على مغزى الورقه .. ((بعد تفكير بينه وبين نفسه)): أيوآآ جآت بوقتها ..
((وقام من على الكنبه وراح اخذ لاب توب سارة وفتحه وصار يفتح كل الملفات والمجلدات )): ياالله .. مو لاقي لها اي نسخة حتى على الاب .. وش اسوي انا ..!
(( بيسكر الاب توب بس صار ينظر لصورة الي على سطح المكتب "صورته" وبصوت منخفض)) :هم انا أحبك ياسارة .. بس ليه عذبتيني من دون لاتدرين من دون لاتحسين .. احس نفسي بصحراء ومودال طريقي وين .. أحس نفسي ضايع ..
((بعدها سكر الاب تو وقام على الغرفة ورجعه مكانه وراح بينسدح لكن قبل لاينسدح راح جهة سارة وباس جبينها بحنيه وبعدها راح انسدح وبنفسه)): أنام ..وبكرة يحلها الف حلال .. ولازم الاقي طريقه اقوى عشان لااظلم سارة اكثر واظلم نفسي معاها


صباح اليوم الثاني ...

ببيت بوبدر الكل بصاله
نوار : صباح الخير عمه ..((وباست راسها))..
ام بدر : صباح النور ياعيون عمتك
نوار: تسلمين
بدر : اقول نوار لاتطولينها ..خلصي اوديك جآمعتك
نوار : ان شاء الله
لجين : سلمي عــ البنات ..
نوار ابتسمت :ان شاء الله ..
بوبدر : هآآ بدر .. ماردوا لك اي خبر بخصوص التقارير
بدر:. يبه الله يهداك تو خير ..لسا امس رااسلينهم يبغا لهم قوت اشووي
بوبدر : خير ان شاء الله .



بجنآح تركي واريام ..
اريام : تكفى تركي كاافي نوم والله بتأخر عن محاضرتي ..
تركي منسدح ومغطي نفسه : طيب طيب ..
اريام :انتظرك تحت ..
تركي فز من نومته : لا وشو تنتظرني تحت .. ننزل مع بعض ..
اريام ابتسمت : طيب انتظرك بصاله هنآآ ((واشرت عليهآ))
تركي يتمدد : طيب بس اتروش ..
اريام :أوكي ..


بجنآح علي وسارة ..
سارة بنفسها: ياربي كيف اصحيه .. ((بعد تفكير .. راحت جهة علي وجلست على طرف السرير وبصوت شبه مسموع)): علي ..علي ..علي جبيبي الساعه 6 ونص
علي فتح عيونه ببطئ: طيب ان شاء الله ..
سارة قامت من على السرير ..أما علي دخل الحمام ((الله يكرمكم)) يتروش ...
سارة صارت تنتظره بصاله بعد ماجهزت نفسها .. بعد 10 دقايق طلع علي من الحمام (( الله يكرمكم))وقف قدام التسريحه وكان لاف الفوطة على خصره ويجفف شعره بالمنشفه ..
سارة بصاله تناظر ايدينها وبصوت منخفض: ياربي ..نسيت البس ساعتي .. وقات عــ الغرفه..
اما علي لازال على وضعه ..: اشفييك .؟
سارة الي واقفه ورااه وتناظره من المرايا : نسيت البس ساعتي
علي ناظر لساعه الي على التسريحه مسكها ووضع المنشفه على كتفه ولف مقابل سارة واشر لساره: هذي قصدك..
سارة ابتسمت: ايه ..
علي أشر لها بمعنى عطيني يدك البسك اياها .. سارة مدتها له ببرائة وعفويه ..وصار علي يلبسها الساعه ونسى نفسه صلر يتأمل شكلها مرة صاير حلوة تنورة جينز فوق الكعب بشووي وبلوزة سوداء رسمية كلرها طوويل وعريض صايرة((اوبهآآآ)) .. كان بيبوس يدها بس تذكر سالفة الورقه .. :آمممم طيب كم محاضرتك .؟
سارة وهي تضبط الساعه بيدها: 7 ونص
علي لف على المرايا : طيب دقايق واوديك ..
سارة : انتظرك ..


فارس واروى بسيارة..

فارس : كم الساعه تطلعين
اروى : الساعه 11 ..
فارس : خلاص انا اكلم علي ان ياخذك معاه لان هم سارة 11 تطلع ..
اروى : طيب .. مافي مشكله
فارس ناظرها وابتسم: ..........


تركي واريام ..

تركي :والله خطيره رياامي ..اشراايك تسحبين عالجامعه
اريام ابتسمت و تخصرت وميلت راسها: لااا والله .. حتى بملابس الجامعه ماسلم منك
تركي قرب منها وباس خدها : شسوي اذا انتي حلوة .؟
اريام تزرر ازارير ثوبه : يالله تركي والله مابي اتاخر ..
تركي تنهد وابتسم بخبث: اوديك بس على شرط..
اريام خلصت تزرير الثوب ومسحت على صدره عالخفيف : وشووو.؟
تركي : توعديني اذا جيتي من الجاامعه ((وابتسم بخبث)): تخربينها معي ..؟
اريام ابتسمت ورفعت حواجبها : طيييييب..؟
تركي :الي اوله شرط اخره نور ..
اريام : واذا قلت لك اخرتها نوار
تركي يتريق: هاهاهاها .. تكفين خليها سارة ..
اريام بدلع:ههههههه .. طيب الي تبيه يصير بس ودني
تركي مسكها من اكتافها:ايوآآ كذا احنا حلووين ..مع اني والله مو قادر اصبر بس بتحمل لعيونك
اريام ابتسمت :............





بسيارة علي وسارة ..
الهدوء سيد المكان ..
سارة بنفسهآ : الله يادنيآآ .. تغيرين علي فجائة .. ومن دون لاعرف السبب وهذا اذا كان فيه سبب
علي بنفسه : آه ياسارة وربي احبك اتمنى انك لاتفسرين تصرفاتي صدود وهجر
سارة بنفسها:ودي أكلمه واسئله عن سبب تغييره المفاجئ ..بس ااخاف مايتقبل .. مدري والله احترت معاك ياعلي
علي بنفسه : ليه ماسئل سارة وأواجها عن الورقة يمكن تقولي حاجة انا مو فاهمها .. بس الغيرة أكلت قلبي .. مو قادر اتحمل كثر ماتحملت ..جات بباله فكره ((فجائة لــ سارة)): سارة ..
سارة التفتت عليه مبتسمه : نعم ..
علي ناظرها وبعدها ناظر الطريق: عندك شي بعد الجامعه ..
سارة :آممممم لا ..
علي : طيب ... حلوو ..خلاص بعد ماتخلصين محاضرات دقي علي ..طيب .؟
سارة ابتسمت وفرحآنه بداخلها : أن شاء الله ..
علي ناظرها وبعدها ناظر لطريق وبنفسه :ماتتصورين ياسارة وشلون افرح لشفتك فرحانه ..
وصلوا عند الجامعه ..سارة قبل لاتنزل : أنتبه لنفسك حبيبي
علي متكئ على الدريكسون بيدينه ابتسم : ان شاء الله ..
سارة انزلت سارة ورااسمه احلى ابتسامه وبدلع : عجل من هنآآ .. لاتشوفك بنت وبعدها ماترفع عينها عنك
علي اعجبه الوضع : ليه تغاارين .!
سارة على وضعها وهي تمسك كتبها : الي زوجها مثلك يحق لها تغاري الف مو مرة ..
علي ابتسم لها : طيب انتبهي لحالك ..
سارة .: طيب سيآآ
علي : سلام ..
دخلت سارة عالجامعه وعلي حرك على طوول ..


>>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:26 AM
بيت بوبدر ..
لجين : ماما ياحبيبتي .. مابغا اعذبه معاي لما اسوي العمليه ونملك
ام بدر:لاحول ولاقوة الا بالله .. يالجين ليه العند راكب راسك ..؟
لجين تبتسم:موعند الله يهداك بس هذا منطق .. ولازم تحترمون منطقي
ام بدر : طيب واذا دقت ام سعود وش اقولها ..
لجين : قولي لها اتفكر لسااتها تفكر وخلصنا
ام بدر: خير ان شاء الله
لجين :مااامي
ام بدر :عيون امك
لجين:ربي يخليك يالغاليه .. بسئلك عن نهى اخت سعود ..
ام بدر: وش فيها .؟
لجين:يعني ابد ماسمعت صوتها ولادقت علي حتى يوم جاات الخاله ام سعود ماجات .. معها
ام بدر : مدري يمكن ظروفها
لجين: اسبوع اسبوعين يمك بس شهر وكل ظروف ..
ام بدر: مادري والله
لجين ترفع كتوفها بمعنى مدري: والله مايندرى ..


بيت بوسعود..

سعود: طالع الشركة تامرين حاجة
ام سعود: الله يوفقك ان شاء الله مابغا غير سلامتك ..
سعود يبوس راس امه:الله يسلمك يالغاليه ..لاتنسيني من دعوااتك ..
نهى لساتها نازله ولانطقت باي كلمة غير انها راحت للطاولة تفطر ..سعود كاتم ضحكته وام سعود هم كاتمه ضحكتها ناظرتهم نهى :ليه فيه شي يضحك
سعود يطنز: اقول بالله عليك ماشفتي وجهك بالمراايا .؟
نهى عقدت حواجبها وسكتت:...............
ام سعود: افطري وانتي ساكته..
نهى قامن من عالفطور: الحمدلله شبعنا ..
سعود: وفرتي ..
نهى وقفت قريب من سعود:احترم نفسك ..ياسعود
سعود يتاظرها بحده:محترم نفسي قبل لااشوف خشتك
نهى مرة تناظر امها ومرة تناظر سعود: ماصدق الا سااحرتكم بنت ناصر الـ.............
ام سعود : وش ذا الكلام متى بتعقلين انتي ..؟
سعود تكت وميل راسه : اشوف عيدي كلامك
نهى : ماراح اعيد .. لانك سمعته ..ماحست نهى الا الكف الي جا على وجههآآ
ام سعود: الله يهداك الناس تجي بتفااهم
سعود: الي يجالس بنتك معذور لو ماتفااهم
ام سعود: الله يهداكم بس
نهى دموعها على خدها : يعل ايدك الكسر
سعود بيرفع يده برااشدي ثاني بس امه حلفت عليه ونزل يده وشد شعر لجين :هالمرة عشان خاطر الوالدة مرة ثانيه ادفنك وانتي بمكانك
نهى وهي تبكي:تركننني ..
سعود تركها بعنف وطلع على الشركة ..
نهى جري لغرفتها ام سعود تنهدت : يارب لطفك..


عند حور ويوسف ..
حور تسكت حمود : ياالله عليك ياحمود كل تبكي .. خلاص خلاص ماما
يوسف ابتسم :لا واقول لازم يكون له اخو او اخت ..هو عن عشرة
حور ابتسمت :حرام عليك والله شحليله بس اليوم مدري اشفيه ..
يوسف:هههه طيب حبيبتي انا بطلع الحين بشيك على رحلاتي لان بعد بكرة عندي رحلة
حور ابتسمت : طيب حبيبي انتبه لنفسك
يوسف باس حرو بخدها : ان شاء الله .. مع السلامه
حور:مع السلامة ..

نزل يوسف .. شاف فارس وعبدالله جالسين ..
يوسف: السلام ..
فارس وعبدالله : وعليكم السلام
يوسف: غريبه عبود صاحي مبكر .!
عبد الله :ههه شبعت نوم
فارس : طالع .؟
يوسف: ايه ..
فارس : والله من زمآن عن جمعتنا لو نطلع الحين انا وانت وعبود وتركي وعلي وبدر نفطر لنا بمطعم محترم ..
عبدالله : والله شي عدل .. بس انتظروا لما اوصل نوير الجامعه
يوسف: خلاص اجل مدام السالفه كذا .. انا بروح اشيك على رحلتي الي بعد بكرة واجي لعندكم
فارس: خلاص انا الحين بدق عليهم واشوف ..مسك جواله ودق على علي .: هلا
علي :اهليين
فارس: وينك .؟.
علي : عند البحر ..
فارس :آهآآآ ..وش عنده الأخ عند البحر .؟
علي يبتسم :اصور معااه هههه
فارس :هاهاها ..لاعاد تعديها بايخه
علي يتريق:أحلف عاد .؟
فارس: المهم ..طالعين بعد اشوي على مطعم بنفطر انا وعبود ويوسف ..يعني شباب .. بتطلع معنا ولا .؟
علي يناظر الساعه : آممم طيب مافي اي مشكلة .. بس دقوا علي اذا تجمعتوا بالمطعم..
فارس : طيب .. الحين بدق على بدر وتركي ..
علي :اوكي
فارس:مع السلامة
علي :سلام ..
وبعدها دق على تركي .: هلا
تركي : اهلييين ..
فارس: بدون مقدمات .. راح نطلع عالمطعم نفطر شلة شباب انا واخواني واخوك وبدر .. بتطلع معنآ .؟
تركي : تعال تعال .. الحين انت من جدك يوسف شباب .؟
فارس :هههه ايه عندك شك .؟ (وناظر ليوسف)): ترى هو جنبي
تركي : لا صرااحة انا احسه من صار أحسه شايب ..واذا جنبك سلم عليه وقله يقولك تركي شاايب
فارس: مع خشتك ماتجوز عن حركاتك .. هآآ بتجي ولا ..؟
تركي: نمزح ياولاد العم ..خلاص راح اجي بس اذا تواجدتوا بالمطعم دقوا علي ..
فارس: انت واخوك امتنحيين .. كل واحد يقول لووصلتوا دقوا .. صدق برنسيسين
تركي :هههه اقول اكل هوى
فارس: مع السلامة
تركي:سلام

فارس :هههههه
يوسف: وشو يقول مع خشته هاالمتنح ..
فارس: يقول اني اقولك شاايب من صرت ابو ويحسك انك شاايب ..
يوسف ابتسم : هه والله ابتلشت بولد عم ونسيب مااحد يسلم من لسانه
عبدالله : يعجبني تركي .. مآآخذ الدنيا ونااسه
فارس: صح كلامك هم انا اقول..
يوسف وقف بيطلع : يالله الواحد وشو مآخذ من الدنيا خل يعيش حياته.. يالله انا طالع مع السلامة
فارس وعبدالله : الله يسلمك ..
نور نزلت : صباحوآآ
فارس وعبدالله : صباح الخير
نور:يالله عبود باقي ساعه على محاضرتي والحين زحمة الطريق ومدري وشو
عبدالله وقف : يالله انتظرك بسيارة ..((ناظر لفارس)): خلاص اذا عزمتوا اكيد خبرني
فارس: خلاص الحين ادق على بونااصر واشوف
نور : اووه حركآت وش عندكم
فارس:هههه سلامتك بس حبينا احنا الشباب ((وأشر على نفسه وعلى عبدالله)) : نتجمع بمطعم من زمان عن جمعتنا..
نور : يالله تتهنوا..
فارس: تسلمين ..
نور : سيآآ
فارس:مع السلامة



بشركة بدر بمكتبه رن جواله
مسكه ورد :هلا
فارس: هلا فيك ..شخبارك .؟
بدر:الحمدلله ابخير وانت ..؟
فارس:دوم ان شاء الله .. أنا الحمدلله تمام
بدر: يدوم غاليك ومغليك ..
فارس: تسلم ..
بدر: الله يسلمك ..
فارس: اسمع بنطلع الشباب بنفطر بالمطعم تجي معنا.؟
بدر: والله ماضمن لك لان ابوي مشغول بقوة وتارك كل شي على راسي
فارس: لاحووول .
بدر: ههه ان شاء الله مرة ثانيه
فارس: طيب ..اذا خلصت وراح تجي خبرني
بدر:طيب
فارس: مع السلامة
بدر: مع السلامة

(( بعد ماطلعوا الشباب على المطعم وفطروا واستانسوا عدا بدر الي انشغل وماطلع معهم .. جىت الساعه 11 وطلع علي عــ الجامعه عشان ياخذ سارة ))..
رن جواله : هلا
فارس: هلا فيك .. اسمع اروى جبها معك ..
علي:طيب ..
فارس: مع السلامة
علي :سلام ..


بالجامعه ..
نور ماسكه جوالها تكلم : طيب وبعدين ,؟
طلال: ولا قبلين ..بس اشتقت لك وقلت ابغا اسمع صوتك ..
نور : آممم تسلم ..
طلال : الله يسلم قلبك ..
نور : مانت رايح على بريطاانيا .؟
طلال كشر بوجههه:اعوذ بالله ..كرهت اراضيها لانها تذكرني بمرضي الي كان .
نور : طلول والله اسفة ماكان قصدي اذكرك بـ ....
قاطعها طلال ابتسم :حبيبتي عارف دون لاتقولين ..
نور ابتسمت : طيب بروح على محاضرتي بتبدأ بعد اشووي
طلال: كم الساعه تطلعين اليوم ..
نور :الساعه3 لان محاضرتين عندي اليوم ..
طلال: الله يعينك ..انتبهي لنفسك
نور : ان شاء الله ..
طلال : مافي كلمة حلوة قبل لاأسكر
نور استحت :آمممم طلول بتأخر والدكتورة بتسجلني غيااب
طلال : اذا كان عشااني عادي ..!
نور : اكييد يفدااك ..
طلال تنهد: ياالله ياناس انا ماقدر احبهآآ
نور :آمممم وبعدين معاك .؟
طلال: هههه طيب روحي محاضرتك واذا خلصتي خبريها ..
نور : طيب ..
طلال: مع السلامة
نور : سيآ


علي بسيارة قدام الجامعه..
مسك جواله دق على سارة : انتظرك ..
سارة :انت جييت
علي :ايه لاتتأخرين
سارة :أن شاء الله..
علي: اروى معاك.؟
سارة :ايه
علي:انتظركم
سارة: طيب طالعين ..
((طلعوا سارة واروى وركبوا السيارة وحرك علي من عند الجامعه .. الهدوء سيد المكان))..
اروى: علي أنا على بيت عمي بويوسف..
علي من دون لايناظرها: طيب
اروى : سارة ماشفت نور اليوم بالجامعه..
سارة التفتت على اروى : هم انا ماشفتها اكيد مع ربعها
اروى :هههه والله نور مايندرى متى تخف هالرجااجه
سارة:والله الله يعين دكاترتهم
اروى :هههه صدقتي ..
بعد 10 دقايق .. وصلت اروى .: يعطيك العافيه
علي بصوت شبه مسموع : الله يعافيك .. سلمي على عمي
اروى:يووصل:: مع السلامة سارونه
سارة : الله يسلمك ..سلمي على فارس واوبوي وامي ((ضحكت)) :ههههه وكلهم ..
اروى:ههه ان شاء الله من عيوني
((سكرت الباب اروى وحرك علي من عند بيت عمه بعد ماتأكد بان اروى دخلت ..والهدوء عم من جديد بسيارة ....))
سارة حست ان الطريق مو طريق البيت .. بس بنفسها: يمكن راح من طريق ثاني او موااعد أحد بياخذ منه شي ..
علي بنفسه : أكمل طريقي ولا امسك طريق البيت .. تعبتني ياقلبي .. مدري وين بتوصلني .. آآه من غيرتي القتااله..اقتلتني واقتلت سارة معاي




عذرووني حبيبااتي ..
تكميلة البارت انزله لكم .. آخر الليل او بكرة .. لاني اليوم معزومه وعندي اختبار السبت واختبار السبت فجااائة صار لنآآ
فــ احس اني مضغوطة
بس لعيونكم .. قلت انزل جزء من البارت وجزء بعدين ..

دعوااتكم ..

تحياتي

((خآنتني أحاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:26 AM
((تكملة البارت ))

في جنآح تركي واريام ..

تركي ينزل شمااغه ويجلس عالكنبه وبخبث : حي الله رياامي
اريام تنزل عبايتها وتجلس جنبه ووضعت راسها على كتفه مبتسمه وبنفس نبرته:الله يحيييك..
تركي وضع يده على ظهرها وصار يمسح على عليه وبهمس : كأن المكان مومناااسب ..يعني ....
اريام عقدت حواجبها : آمممم كمل ..
تركي بخبث: يعني نقوم عــ الغرفة أحسن
اريام عرفت قصده وادفنت راسها بصدره :..............
تركي بخبث: هآآ بتقوميين ولا انا احملك
اريام رفعت راسها وكاتمه ضحكتها على كلامه : لا ياشيييخ ناوي علي انت ..!
تركي :ههههههههههه انا قلت لك هي خاربه خاربه..
اريام وقفت :طيب ..؟
تركي لازال جالس : ماشاء الله عليها الأخت ماتقول لا ماصدقت خبر اقول روحي للغرفه..
اريام صارت تضربه بالخداديات تبتسم: سخييف مالت عليك ..
تركي كاتم ضحكته ووقف :أمزح معاك ..اشفييك.!
اريام تسوي حالها معصبه :مافيني حآآجه ..
تركي مد يده :يالله ..
اريام حاطة رجل على رجل وواضعه يدها على خدها وبدلع :على وين ..!
تركي غمز لها : انا خبرتك بخربها لجيتي من الجامعه .. وماني قادر اصبر اكثر مما صبرت
اريام استحت من جد ونزلت راسها :................
تركي نزل لمستواها وهمس مبتسم : لما تستحين ينفذ صبري ..
اريام ابتسمت وتركي مسك يدها ودخلوا عالغرفه ^_* ..


بالمطعم عند سارة وعلي..

علي ماسك الملعقه : ليه ماتآكلين ..!
سارة ابتسمت : تكفيني سلطة ..
علي ابتسم وترك الملعقة ووضع ايدينه على الطاوله : بس انا ابغاك تاكلين ..
سارة ميلت راسها بعفويه وابتسمت : أحبك ياعلي ..
علي تجاهل موضوع الورقه وابتسم: وأنا أحبك ..
سارة نزلت راسها وبعد ثواني رفعته مبتسمه : الله يخليك لي ..
علي بنفسه : افاتحهآ ولا مو وقته .. ولــ سارة : آمممم سارة ..
سارة مبتسمه : عيون سارة ..
علي ابتسم: اشرايك نمشي ..!
سارة على وضعها : آممم الي يريحك..
علي وقف :يالله مشينآآ .
سارة وقفت وبنفسها:أحس بفمه كلام بس مو عارف وشو يقول ..
علي :سااارة
سارة انتفضت :هآآ
علي ابتسم على حركتها: مشينآآ
سارة ابتسمت : أن شاء الله

(( وطلعوا من المطعم بعد ماحااسب وركبوا السيارة ..))

سارة ابتسمت: ابصرااحه ياعلي سوبرايز جونآآآن
علي وهو يشغل السيارة ابتسم : من ذوقك ..
سارة مبتسمه بدلع: علاااوي ..
علي تحركت مشاعره بس كااابر اكتفى ببتسامه :هممم
سارة : ودي اقولك حآآجة بس اخاف ماتتقبل ..
علي ابتسم:أفآآ ..من قال اني مااتقبل منك انتي بذات .؟
سارة ابتسمت ومسكت يده : فديتك روحي ..الي يقول كذا لاتستغرب لو ذبحته ..
علي :ههههههه ..قلبي انتي
سارة الدنيا موساايعتها ابتسمت :...........
علي : طيب قولي اسمعك ..
سارة :آمممم ..مدري احسك من ولادة حور وانت متغير يعني مو متغير متغير ..احسك مرة راايق ومرة كأن مالك خلق أحد
علي تضايق بس مابين لسارة وعقد حواجبه : انا ..!!
سارة : ايه ..
علي : مافيني الا سلامتك ..لاتحاتين ..
سارة ابتسمت :أتمنى ..
علي ناظر ليده الي واضعتها على يده وابتسم : ...........
سارة ابتسمت :.........





بعد اسبوع من الأحداث
تمت ملكة نور على طلال وعملوا لهم شبكة ..
علي وفارس خلصت اجااازتهم ..
وصلت تقارير طبيه عن حالة لجين ان العملية مؤهلة للنجاح بنسبة 25%
سارة وعلي .. حالهم مثل ماهوو ..مرة لهم ومرة عليهم .. وعلي لازال يبحث عن موضوع الورقه بس للأسف الى الآن ماوصل للمربط الي يدله على هالشي ..
تركي واريام قمة في السعادة وتركي مثل ماتعوددنا عليه مايجوز عن حركاته الي تحرج اريام وتعليقاته على اولاد عمه ..
نوار وبدر ولجين سفرتهم بعد يومين لــ ألمانيا ..
عايلة بوسعود لاجديد ..
فارس واروى ... سعادة ×سعادة × سعادة لاتوصف .. وكل واحد يموت على الثاني ..
ريم وسامي .. ينتظرون مولود جديد^_^ يعني ريم حامل ..



بالليل الساعه 12 ونص ..
بجناح علي وسارة بصاله الهدوء هو سيد المكان غير صوت التلفزيون الي يشتغل ..
بعد ربع ساعه وقف علي : سارة ..
سارة استغربت من شاافته وقف فجائة عقدت حواجبها وناظرته : آآمر ..
علي : بدخل انام
سارة وقفت وسكرت التلفزيون :طيب انا بعد بدخل وش اسوي لحالي!
علي ابتسم : طيب يالله
سارة ابتسمت من غير نفس :اوكي ..
((دخلوا عرفة النوم علي بدل ولبس بيجآآمته وسارة لبست لها بيجآآما شوورت وجلسوا عالسرير كل واحد بمكانه..وبدأوا حكي وسوالف عااديه عن الجامعه والمستشفى وبعدها سارة جآ ببالها صندوقها الي فيه خواطرها واشعارها قامت من عالسرير وراحت لدولاب))
علي : وين راايحه ..
سارة من غير لاتلتفت ابتسمت : يعني بذمتك مو شايفني رايحه لدولاب ..
علي ابتسم من غير نفس : هه طيب
سارة طلعت الصندوق ووضعته على التسريحه وصارت تعفس فيه وتدور على ورقه ببالها .. علي يناظرها : أشفيك .؟
سارة وهي على وضعها من غير لاتلتفت ولازالت تعفس بالاوراق : مدري فيه ورقه كاتبه فيها شعر مدري وين حطيتها
علي جا بباله الورقه على طول وشك وبنفسه :لايكون هذا هي الورقه الي تدور عليها .. والله وقربت اووصل للمربط .. لـ سارة : لهدرجة مهم هالشعر .!
سارة تركت الصندوق وتسندت على التسريحه وتكتفت : وأهم من المهم .. مدري آخر مرة قريتها تقريبا قبل شهرين بس مدري وين حطتها يدي ..
علي ابتسم ابتسامة جانبيه : طيب وش مكتوب فيها ...اقصد سمعيني الشعر الي انتي كاتبته فيها ...
سارة لملمت الورق ووضعتها بصندوق ورجعته مكاانه وراحت لسرير وانسدحت بمكاانها وبااين عليها انها متنرفزة تنهدت :يااااااااربي
علي قرب منها وصار يلعب بشعرها : وش فيك .. تنرفزتي!
سارة بصوت مرتفع اشووي : يعني بذمتك ورقه ناثره عليها مشااعري وأهم شعر من الي كتبتهم وشو تبيني اسوي ..اضحك ..!
علي تلاشت ابتساامته من سمعها رفعت صوتها رفع يده من على شعرها وبعد عنها اشووي : طيب ..اشرايك تقومين تضربيني .!
سارة على نفس النبره رفعت راسها وتنهدت :ياااالله ..وربي ماقصدي شي بس تنرفزت .. اففف
علي ناظرها ورفع حواجبه وميل راسه : ياسلاااام .. وقمنا نتأفف ..!
سارة عدلت جلستها تنهدت : لاحووول ..
علي بصوت مرتفع اشووي : ياأخت انتبهي لنفسك .. لاتصيرين لي مد وجزر مرة تتمادين ومرة لا
سارة ناظرته ودموعها بعيونها لكن ماسكة نفسها: أنـــآ..!
علي قام من على السرير ووقف ولف عطاها ظهره وتكتف وبهدوء : سارة
سارة بصوت مخنوق: نعم
علي على وضعه:ماتحسين العلاقة بينآآ متوترة اشووي ..!
سارة وقفت وكتفت ايدينها وتناظره من ورااه وبنفسها :والله زين فتح الموضوع انا ادورها بسماء ولقيتها بالارض.. لــ علي ونزلت دموعها : مو اشووي الا كثييير ..
علي ناظر لفوق وتنهد : طيب عندك حل ..!
سارة على وضعها : اذا انت ماعندك حل ..بيصير عندي .!
علي التفت عليها وانتبه لدموعها وراح لعندها ومسكها من اكتافها : عندي حل ..
سارة نزلت راسها : طيب ..؟؟
علي : مستعدة تسمعينه وتنفذينه مهما كان ..
سارة ررفعت راسها وناظرت علي تنهدت وبعدم اهتمام : ايه
علي : سمعيني أجل ..



ببيت بويوسف ..
بالمجلس ..طلال ونور ..
طلال: محلوه يانور
نور ابتسمت : يالعيار يعني انا مو قبل موحلوة .؟
طلال: هههههه لا مو قصدي يعني انتي حلوة والحين صرتي احلى
نور ابتسمت : هذا لاني صرت معااك
طلال قرب من خدها وبااسها : أحبك ..
نور استحت : آمممم وانا
طلال: انتي وشو .؟
نور : أمممم مثل ماقلت لي ..
طلال يبي يجننها عقد حواجبها : وشو قلت انا .؟
نور : والله عيااار .. يعني وشو قلت أحبك ..
طلال : ههههه فديت قلبك
نور تسندت على كتفه : طلوول
طلال صار يلعب بشعرها : هممم
نور : ماتدري والله اشكثر استاانس لما اكون معك او اكلمك
طلال ابتسم وتحركت مشاعره : دووم ياربي .. وانا هم مثلك احس اني بعالم ثاني لو شفتك او كلمتك
نور ناظرته وبعدها رجعت رااسها ابتسمت : وربي احبك بقووة
طلال مسك يدها ورفعها وبااسها وبعدها صار يلاطف ايدها : الله يخليك لي يالغاليه انتي ..


عند علي وسارة ..

سارة عطت علي ظهرها تبكي من غير صووت بس دموع تنهمر على وجنااتها : مقتنع بهالحل .؟
علي متخصر ومميل راسه : لو فيه حل ثاني كان مابخلت عليك وعلى نفسي بس ياسارة علاقتنا متوترة بشكل كبير مثل ماقلتي
سارة على وضعها بهدوء:بس هذا مو حل .!
علي قرب منها من ورااها ومسك اكتاافها : عندك حل ..قولي .!
سارة رفعت يدها بمعنى خلاص : طيب راح انفذه .. اهم شي عندي رااحتك
علي رفع راسه فوق وتنهد : ياسارة تيقني أن انا ماقلت كذا الا عشان صالحي وصالحك وحياتنا تدووم ..
سارة لفت عليه : تتذكر الوعد ياعلي يوم صباحية زواجنا ..
علي تذكر على طوول من غير توضح له سارة : ,..................
سارة : ليه سكتت قول اي حآجة .. .. تتذكر لما وضعت ايدي بيدك ((ومسكت يده)) وقلت لك قوول "وعد" ووعدتني انك ماتتركني ولا لحظه ..!
علي تنهد بهدوء :ياسااااارة . .. لازم ننفذه عشان كل واحد منآآ يراجع نفسه وتهدأ نفوسنا اشووي ..
سارة :...............
علي مسك ايدها بحنيه : اهدي!!
سارة دموعها تنهمر على خدها :أنا احبك علي ..احبك افهمني انا اموت عالارض الي تمشي عليها ..
علي ترك ايدينها وعطآآها ظهره وتذكر الشعر الي بالورقه: تكفيين سارة خلاااص لاتعذبيني اكثر
سارة :......................

أنتهى البارت ..

انتظروني البارت الجااي

واعذروني على التأخير .. وتراني ماخلصت المادة بس لعيوونكم نزلته .. وعاارفه انو قصييييييير

دعواتكم

تحياتي
((خآنتني أحاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:30 AM
بسم الله ..

(( البارت السابع والعشرين ))

علي تنهد بهدوء :ياسااااارة . .. لازم ننفذه عشان كل واحد منآآ يراجع نفسه وتهدأ نفوسنا اشووي ..
سارة :...............
علي مسك ايدها بحنيه : اهدي!!
سارة دموعها تنهمر على خدها :أنا احبك علي ..احبك افهمني انا اموت عالارض الي تمشي عليها ..
علي ترك ايدينها وعطآآها ظهره وتذكر الشعر الي بالورقه: تكفيين سارة خلاااص لاتعذبيني اكثر
سارة :......................
علي راح لعند السرير : تصبحين على خير بنآآم .((وانسدح))
سارة التزمت الصمت وراحت انسدحت دوموعها تنزل بألم وبنفسها : آآآه ياعلي .. نفسي اعرف وشو الي غيرك علي كذآ ..وشو الي خلى علاقتنا متوترة على قولتك .. تعبت من هالحال .. والي متعبني قرارك ..! (( وبعدها ناامت من التعب))..


في صباح اليوم الثاني ..
بيت بوبدر .. بصاله

بوبدر : بكرة مساافرين .؟
بدر : ايه يبه..
بوبدر : خلاص اذا احتجتوا اي حآجة خبروني وانا ارسل لكم ..
بدر ابتسم: مامنك قصور يبه كفييت ووفييت ..
ام بدر : تكفى يابدر انتبه لــ لجين ونوار وخبرنا عنكم بالحرف الواحد ..
بدر : الله يهداك يايمه كلها شهر ورااجعين .. وان شاء الله تآمرين امر لجين ونوار بعيوني
ام بدر : والله هالشهر كأن سنة .. تسلم عيونك يايمه ..
لجين ابتسمت : بعد وشو تبين يمة بنترك لك البيت مع ابوي .. اخذوا رااحتكم
الكل :هههههههههههه
بوبدر : ماتجوزين عن حركااتك
لجين : هههه هذا انا مثل ماانا ..
بوبدر : الله يخليك يابنتي ولا يحرمني منك
الكل :أمين ..


بيت سامي ..

سامي جالس عالكنبة بصاله : لا انتي ناويه على الي ببطنك ..!
ريم ابتسمت وتو تجلس عالكنبة : ههه الله يهداك والله ماسويت حآجة غلط بس انت تبالغ
سامي قرب منها وحضنها على جنب : انا ابالغ هآآآ .؟!
ريم ابتسمت وهي تناظره :ايه تبالغ ..يعني حرام انزل بسرعه من الدرج ..
سامي باسها على خدها : والف حرااام ..
ريم :هذا تونا بالبدايه وخايف عليه ...اشلون لوجآ .!
سامي يبي يجننها :أنسى الدنيا ومافيها .
ريم ميلت راسها بحركة سريعه : ياسلااااام ...
سامي :ههههههههه اعصاابك اعصااابك .. متعمد ارفع ضغطك ..
ريم : صج انك دووب .
سامي : اجل انتي دبه ..
ريم ابتسمت :ياالله هذا الي بيجنني ..
سامي :هههههههههه


بيت بويوسف ..

نور: ونااسه خالي سامي بيصير ابوو
فارس: يالله الله يخليه له .. ان شاء الله ..
ام يوسف: وأخيرا بشوف اعيال اخووي
عبدالله :أؤماااا يمه سميتهم اعيال .. كلها ولد او بنت ..
نور :لاتلومها من الفرحه ..
بويوسف: بلعوا لساانكم وعن الطنز على امكم
فارس مبتسم: اووه الوادل مايرضآ عـ الوالده ..
الكل : هههههه
اروى :ماتدرون يمكن يجيبون توأئم ..
عبدالله بهمس لنور من بين اسنانه :كأن رد اروى أفحمنا
نور نفس وضع عبدالله : احم بقووة..



بجنآح سارة وعلي ..
سارة فاتحة الشنطة وتلملم لها اغراض قد اسبوع .. وبنفسها : صح لازم اخذ خواطري انا بضل بيت ابوي اسبوع مو يوم او يومين "وأخذت الصندوق ووضعته بشنطه"..
علي تو طالع من الحمام ((الله يكرمكم)) لاف الفوطة على خصره ويجفف شعره بالمنشفة ناظر لسارة وهي تلم اغرااضها وهي مشغولة بلم اغراضها ماناظرته برغم انها حست ان طلع من الحمام ((الله يكرمكم )) ويناظرها وقف عن تجفيف شعره وتخصر : سارة ..
سارة مشغولة باغرااضها من غير لاتناظره: نعم ..
علي على وضعه : اذا انك ماتبين تطلعين عن هنآآ .. خلاص ضلي انتي وانا أأجر لي بفندق ..
سارة التفتت عليه بسرعه وميلت راسها : لا .. انا لملمت اغراضي وحتى لو .. مابغا عمي وتركي واريام يحسون بحآجة .. عالأقل اهلي لو سئلوني بدور لهم اي عذر وبيصدقوني
علي على وضعه : طيب الي يريحك ..
سارة :راحتي من رااحتك ياعلي ..
(( عم الصمت بينهم لمدة 10 دقايق ......
علي وهو يلبس ثوبه ويزرر ازاريره قدام التسريحه قدام التسريحه : رجاءً ..مابغا حتى فارس يدري عن الي بيني وبينك ..
سارة تسكر الشنطة من غير لاتناظره : لاتخاف الي بيني وبينك يضل بيني وبينك .. حتى فارس مااراح يدري ولا حتى امي وابوي
علي ياخذ بعد ماضبط شعره أخذ مفتاحه ونظارته ومحفظته: وااثق فيك بس لابد اني انوه عليك ..((والتفت على سارة)): طيب خلصتي .!
سارة تلبس عبااتها والعبره خانقتها :ايه ..
علي راح ناحية سارة وبينزل لمستوى الشنطة ..الا وقفته عيون سارة الي باينه عليها الدموع مسكها من اكتافها : سارة ..تكفيين وقفي دمووع .. ماتحمل اشوف دموعك ينكسر قلبي
سارة بصوت مبحوح وهي تمسح دموعها الي نزلت بكم عباتها : وتتحمل فرااقي .. ياعلي .,؟!
علي ررفع راسه وتنهد بهدوء:سارة .. خلاص سكري عالموضوع ..بعدين راح تعرفين ليه سويت كذا ..؟
سارة مسكت يد علي برجآ: تكفى الحين قوولي .. يمكن بعدين تصير اشياء تحدك عالسكوت وماتقول لي.. تكفى ابغا اعرف وش الي مغيرك علي كذا ..
علي على وضعه :................
سارة على وضعها وارتمت على صدر علي : لاتتركني علي والله ماقدر اعيش من دونك .. مشاعري راح تموت باليوم الف مرة بدونك ..
علي انكسر قلبه من كلام سارة وضع ايدينه على ظهرها وحضنها : خلاااص اهدي ..كسرتي قلبي ..وقلبي اذا انكسر ناحيتك صعب ينجبر ياسارة ..
سارة لازالت على وضعها ومتمسكه بثوب علي ودموعها تنزل : آآه ياعلي اشلون بكون بعيدة عنك اسبوع اشلوون يطيعك قلبك .. اذا انت تصبر انا مااصبر بعاادك يحرقني .
علي بعد سارة عنه ومسك يدينها وراح جلسها عالأريكة الي بالغرفة وجلس جنبها : سارة
سارة وهي تناظره بانكسار ودموع: لبيه .. ياروح سارة ..
علي ابتسم ابتسامة تطمنها :ابغاك ترتاحين .. وتهدين نفسك ممكن ..!! وهالدموع هذي بلاها .. طيب .!
سارة ابتسمت وهي تمسح دموعها ببرائة وتهز راسها بالايجاب : ان شاء الله ..
علي ابتسم على عفويتها وبراائتها : طيب بما ان اليوم الجمعه .. اشرايك نطلع نتمشى ونغير جوو ..
سارة ابتسمت: الي يريحك حبيبي ..
علي ابتسم: والي يريحني يريح حبيبتي ...
سارة ابتست ونزلت راسها : طيب نطلع
علي : اوكي حبيبتي قومي غسلي وجهك .. وانا انتظرك بصاله ..
سارة : خلاص انت سبقني تحت وانزل لما اخلص
علي قرص خدها عالخفيف : ماانزل بدون حبيبتي ..
سارة ابتسمت : فديتك ياعيون سارة
علي شبك ايدينه ببعض ويناظر سارة من مشت لحد مادخلت الحمام((الله يكرمكم)) وبنفسه: لازم الليلة افاتحها بالموضوع .. يكفي قسيت عليها وقسيت على نفسي .. اعرف السالفه وبعدها يصير خير "جا بباله":ليه انا ماسئلتها من البارح عن الورقه ..ااا خ الغير اقتلتني ونستني اسئلها البارح .. بس معليه اسئلها الليله..((وطلع على الصاله))


ببيت شريفة ..

اريام تو داخلة ..شريفة فرحت بمجرد شافت بنتها داخلة ..وقفت لها وباستها :هلا بريومي
اريام ابتسمت :هلا فيك يمه شخبارك ..؟
شريفة:والله الحمدلله ابخير .. انتي كيف حالك .؟
اريام وهي تجلس عالكنبة :ابخير الحمدلله ..
شريفة :غريبة بنتي تكرمت وجاية عندي من الصباح
اريام :ههههه الله يهداك يمة .. والله ودي كل صبااح انا عندك بس الجامعه واحيانا تركي مايروح الشركة ..
شريفة :عاد تركي معروف عنه من هو صغير لعاب ..
اريام ابتسمت :هه والله كاسر خاطري خالي .. ساكت عنه
شريفة: الله يعين اخوي على ولده ..
اريام : والله يهبل فديته
شريفة : يحق لك .. لان ولد عبدالعزيز .
اريام بدلع : يمممممه والله ترووكي فديته يهببل
شريفه : ههههه امزح معاك .. الله يوفقكم يارب ويخليكم لبعض
اريام : آمييين ..


بجناح علي وسارة ..
علي بصاله .. طلعت له سارة : وهذا انا خلصت ..
علي صحى من سرحآآنه وتفكيره والتفت على سارة وابتسم : تهبليين ياسارة ..
سارة ابتسمت وجلست لعنده : ترى كلها غسلت وجهي ماحطيت شي بوجهي
علي لف يده على اكتافها : اساسا انتي على طبيعتك ملاك .. من دون لاتحطين هالارواج ومدري وشو ..
سارة بدلع ميلت راسها :أهــــــآ وأنا اقول ليه الأخ ذاك المرة أخذ الروج من ايدي ويقولي ماتحطين روج ..!
علي ابتسم بقوة : ههه من زمآآن وانا اقولك انتي بدون ميك آب احلى .. لاتدلعين يالعيارة
سارة بدلع : يحق لي الدلع دآم زوجي انت
علي تحركت مشاعره باسها على خدها وابتسم بخبث: يالله نمشي قبل لاافركش الطلعه ..
سارة اعرفت قصده ابتسمت :طيب
((طلعوا سارة وعلي وركبوا السيارة ..))
علي : وين حآبة نروح ..
سارة : آمممم اول حآجة نفتر بسيارة ..
علي ناظرها وابتسم : تآآمرين ..
سارة ابتسمت وبنفسها : الحمدلله يارب انك ماخيبتني وسخرت علي لي ..

بيت بوسعود..
الكل جالس بصاله ..
بوسعود : لازم الليلة تروحون بيت بوبدر تسلمون عليهم قبل لايسافرون..
ام سعود : كلهم بيسافرون ..
سعود: لا يمة بس بدر وزوجته ولجين ..
ام سعود : ربي يحفظهم ان شاء الله
نهى وقفت وتكتفت: بس انا ماني براايحه ..
سعود يستند عالكنبه ويبتسم باستهزاء:ابركها من ساعه..
بوسعود : تروحين واذا مو برضااك غصبا عنك
نهى فتحت عيونها عالآخر : يبه مو مجبــ...
قاطعها بصوت مرتفع : الظاهر يبي لك تربيه مثل ماقال سعود ..
نهى على طول راحت لغرفتها ..
ام سعود: اذكر الله يابوسعود ..
بوسعود تنهد : لااله الا الله .. بنتك يبغا لها حلم وتكسير راس..
سعود : الله يلوم الي يلومك فيها ..


بيت طلال ..

طلال : ياثقالة دمك ..
ازهار تتمسكن :أفآآآ ..انا !!
طلال يقلدها : لا ولد الجيران ..
ازهار بدلع ترفع راسها فوق:يــــــــاه فديتووه
طلال عقد حواجبه :مييين.؟
ازهار بدلع :ولد الجيران يؤبش ألبي ..
طلال ابتسم:مالت عليك وعلى ولد الجيران ..
ازهار :هههههههه اقول جوالك يرن ..
طلال يناظر الجوال :أووه نسيته سايلنت ..
ازهاار : هنياال الي مآآخذه عقلك ..
طلال يبتسم وكأن عاجبه الوضع : انثبري ((ورد)): هلا
تركي : هلا فيك ..شخبارك .؟
طلال: الحمدلله .. وانت..؟
تركي:الحمدلله تمام .. وينك من ملكت ماعاد تدق مثل قبل ..
طلال :ههههه خذتني بنت عمك .
تركي :هههه عليها بالعافيه ..انتبه لاتأكلك..
طلال:هههههه وي خشتك على هالمزح..
تركي : المهم .. الليلة نبغا نطلع القهوة الليلة ..
طلال: آمممم
تركي:لاتخربط علي عازمتني ولا بروح لها ومدي وشو
طلال: ههه اشوي اشوي علي .. عطني مجال اتكلم ..
تركي : قول اسمعك ..
طلال:مين بيروح .؟
تركي: انا وفويرس ولد عمي وعبود ويوسف .. بدر بكرة مساافر مايقدر ..وقلت بسئل علي اشوف
طلال: خلاص احسب علي
تركي: اوكي .. يالله طس
طلال: طسك الله ..
تركي: ههههه سلااام
طلال: مع السلامة ..

ازهار وقفت : طيب بقوم اذاكر.. عندي اختبار
طلال: ربنا يوفئئك ..
ازهار مبتسمه : كلها كوويز ومسويه فيها اختبار هههه
طلال: ايه مافيها شي ابغاك تجيبين معدل عال العال ..
ازهار : صح نسيت اقولك خالي دق وانت نايم ..
طلال: دق علي.. خلاص
ازهار :آمممم وشو يبغآ.؟؟
طلال يبغا يجننها مبتسم :وانتي شدخلك .؟
ازهار :مالت بس يالمجرم
طلال: هههه كسرتي خاطري .. بخصوص الشركة ابدأ ادااوم من اسبوع الجاي
ازهار نطت بوجه اخوها :صحيح .؟
طلال: لا غلط .
ازهار: اففف منك انا اتكلم جد ونات تتمسخر
طلال : ههههه ايه صح
ازهار:ربي يوفقك ان شاء الله ..
طلال: امين ..


عند سارة وعلي ..
علي : اشرايك ننزل نفطر بالمطعم ..
سارة : آممم ماعندي مانع ..
علي : اوكي
سارة : آممممم (وسكتت)
علي ابتسم من غير لايناظرها : اقول من هــ الــ آممممم بتقولين حآجة قولي اسمعك ..
سارة :ههههه فهمتها وهي طايره ..
علي ابتسم وناظرها وبعدها ناظر الطريق : يكذب الي يقول اني ماافهمك ..
سارة : لا خلاص ماراح اقول حآجه ..
علي مبتسم : وانا ابغاك تقولين ..
سارة مستحية نزلت راسها : أحبك ..
علي ابتسم ومرة يناظرها ومرة يناظر الطريق: هذا الي بتقولينه .!
سارة مستحية ورفعت راسها : ايه ((وبعدها نزلت راسها))
علي مبتسم مرة يناظرها ومرة يناظر الطريق : شفتي لو أنا قلت لك "أحبك" ..
سارة تناظره :ايه ..
علي على وضعه : والله والله والله ماتوصف مشاعري تجااهك .. مشاعري تجاهك ماتوصفها كلمة "أحبك" انتي هواي ياسارة الي من غيره ماأعيش
سارة قلبها يدق بقوة ونزلت راسها وتلعب باصابعها : آممممم .. موعارفه وش اقول .!
علي على وضعه مبتسم : مالاداعي حبيبتي تقولين .. وصلني الجواب .. عيونك وبسمتك جاوبوني ..((وغمز لها ))
سارة راحت فيها وهي على نفس وضعها ابتسمت :..................
((بعد دقايق سارة سرحآآآنه وعلي مرة يناظرها ومرة يناظر الطريق ))
علي يبتسم بخبث ويناظر سارة ...
سارة ماحست الا بالبريك الي دقه علي بقوة : عــــــــــــــلي((ووضعت يدها على قلبها وصارت تتنفس بسرعه))
علي جنب السيارة ويضرب كفه على كفه الثاني :ههههههههه
سارة مستغربه عقدت حواجبها : ليه فيه شي يضحك ..!
علي : لا حبيبتي بس انا متعمد .. عشان ابغا اصحيك من سرحآآنك
سارة تخصرت وميلت راسها :لاياشيييخ ..
علي حرك السيارة : خفتي .؟
سارة على وضعها :اشرايك .؟
علي :سووري حبيبتي بس شفتك سرحآنه وناسيه وجودي وخطر ببالي كذا ..
سارة بدلع : موانا سرحانه فيك يادكتور ..
علي بثقه يبي يجنن سارة :أحم .. عارف من دون لاتقولين
سارة بدلع :ياوواااثق ..
علي :هههه ..يالله هذا وصلنا ..
سارة من غير نفس : طييب ..
علي ناظرها بنص عين : زعلتي .!
سارة :لا مازعلت ..
علي :أنا اتكلم جد .!
سارة ابتسمت من غير نفس : وانا اتكلم جد ..
علي غمز لها مبتسم : الليلة راح تكون غير الليله لنا وبس..
سارة ابتسمت ونزلت راسها وقلبها صار يدق بقوة :..........
علي : يالله ننزل ..
سارة ابتسمت :طيب ..


بالليل..
سعود بسيارة وبمعيته ابوه وامه واخته ..
سعود: يمه سلمي لي على العمه ولجين ..
ام سعود : يالله كلها شهر وكم يوم وتملكون اذا لجين وافقت
سعود يبتسم : الله كريم يالغاليه .. بس خبري عمتي أم بدر اني ابغاها حتى لو مانجحت العملية .. ((ويناظر لنهى ويبتسم بانتصار))..
نهى حست عليه بس التزمت الصمت :.............
بوسعود يبتسم :هه بتااخذها ان شاء الله بس اركد .. ماكأنك بــ 29 كأنك مراااهق
سعود :هههه معليه يبه لجل لجين نصير مرااهقين >>يحرق قلب اخته هع
ام سعود : الله يحقق مناك ان شاء الله .. وانا الليلة باخذ الخبر الأكيد من ام بدر ..
سعود وبوسعود :امين ..
سعود : ايه يمه تكفين اخذي منها الخبر طولت بردها
بوسعود : ماتنلام البنت .. خلها تفكر على راحتها
سعود : ان شاءالله


بيت بوبدر ..
بوبدر: ام بدر اي شي ينقص خبريني انا بطلع عـ المجلس اشوي ويجي بوسعود..
ام بدر: ان شاء الله نسيت اقولك اخواني واختي شريفة بيجون ..
بوبدر: حياهم الله اجل يبغا لي ادق على بدر يدق عــ المطعم يزيد على الي طلبته..
ام بدر: عساك عـ القوة ..
بوبدر ماسك جواله يدق على بدر مبتسم : عساني ماخلى منك يامريم..
أم بدر دايم اذا بوبدر قالها مريم تتذكر بداية زواجهم ..ابتسمت : ولامنك ..
بوبدر : تسلمين ..
أم بدر : الله يسلمك ..
بوبدر: هلا بدر .. // اسمع دق عالمطعم وخبرهم يزيدون الطلب طيب .!// لان بيت خوالك وخالتك جايين // مع السلامة ..


عند تركي واريام ..

تركي ماسك اريام من اكتافها ويناظرها من فوق لتحت :لالالا شكلي بهون مافي رووحه على بيت عمتي ..
اريام مبتسمه تنهدت بهدوء:ياااربي اذا كل مرة بتهون اذا شفتني كذا بهون بروح بيت خوالي وخالتي ببيجاامآآ ..
تركي :هههههه لا ياشيخة كذا تحطميني .. بس ابجد ((يغمز لها)): اشرايك نسحب عليهم .!
اريام قلبها يدق بقوة وبهدوء:تركي بكرة مساافرين لازم نسلم عليهم واذا جينا يصير خير
تركي باسها بعنقها وبهمس :ماراح نطوول بسرعه نطلع من عندهم ..أوكي .؟!
اريام ابتسمت :آآممم الي تشوفه ..
تركي بخبث: ووالله أنتي ودك تقولين أنت تآآمري بس الهواء ضدك ..
اريام تضربه على صدره عالخفيف: هذا انت ماتجووز ..
تركي :ههههه




بجنآح سارة وعلي ..
سارة مستنده على باب غرفة النوم: آممم متى ان شاء الله تخلص ..!
علي واقف قدام التسريحة يضبط شمااغه : هههه وش فيك مستعجلة ..انتظري اضبط شمااغي ..
سارة راحت لعنده ووقفت ناحيته عــ اليسار ولفته تجاهها وبدت تضبطه وعلي متخصر:اشرايك اذا قلت لك انا بضبطه لك ..
علي مبتسم ومستانس على حركاتها متخصر وابتسم : أحلفي ..يعني ينقال انتي بتضبطين شمااغي .!
سارة تركت شمااغه وتخصرت :وليه ..قالوا لك اني بنت ماعرف.!
علي على وضعه رفع راسه فوق:ههههه ..لا ياعمري ((والتفت على المرايا مرة ثانيه وضبط شماغه )): بس ماراح تعرفين تضبطينه دام طولك طولك لكتفي
سارة ضربته على كتفه عــ الخفيف وابتسمت : سخييييف ..
علي ضبط شماغه التفت على سارة وقرب من اذنها وبهمس مبتسم : أحب لمسة ايدك حتى لو كنتِ تمزحين معي ..
سارة هنآآ خلااااص ماتت حيآآآ نزلت راسها وصارت تلعب باصابعها : آممم طيب تأخرنا على بيت عمتي ..
علي لازال على وضعه :ههههه تصرفين هآآ ..!
سارة رفعت راسها وببرائه :لا ..حرام عليك ((واشرت على الجوال)):شوف نوير كم مرة داقة علي , تأخرتوا وتأخرتوا..
علي بعد عنها وراح خذ مفاتيحه ومحفظته :هههه وش حارقها أختك بكرة تاخذ طلال .. وتعرف كيف الزواج عسسل ماينمل منه ..
سارة تضبط شيلتها مبتسمه :ههه طيب مشينآآ.!.!
علي غمز لها :مشينآآ ..
سارة ابتسمت :..........


بيت بوبدر الكل متوآآجد..
الحريم والبنات بالمجلس الداخلي ... الرجال والشباب بالمجلس الخارجي الي يطل على الحديقة ..
عند الحريم والبنات ..

ام بدر : ياحي الله من جآآنا..
الكل : الله يحيك يارب ..
ام سعود: وين عروستنا ..
ام بدر : لسا مابعد تخلص ..اذا خلصت راح تنزل ..
ام سعود : خير ان شاء الله ..
ام يوسف: يالله يام بدر بكرة البيت بيصير فااضي بس انتي وبوبدر
ام بدر مبتسمه :يالله وش انسوي الحمدلله على كل حال اهم شي بنتي ترد لي سالمة .. وتنجح عمليتها
نور : لا ياعمة ابشري ربي مايخيب عبااده ..
سارة : الا اقول عمه كم راح يضلون .؟
ام بدر : على مااظن شهر ..
شريفة : الله يحفظهم ان شاء الله.. بس ياام بدر ليه ماتروحين معهم .؟
ام بدر : والله ياختي ماقدر اترك بوبدر لحاله..تدرين بوبدر مايستغنى عن احد يدااريه ويدااري امور البيت
ام يوسف: عدل كلامك يام بدر .. يالله بدر ونوار بيقومون بالمهمه
ام بدر: عدل كلامك ..
شريفة :خير ان شاء الله ..
نور وقفت : عن اذنكم بصعد لــ لجين ..
الكل : اذنك معك ..
((الحريم حكي وسوالف مع بعض ))..
((اروى واريام وسارة وحور وريم حكي وسوالف مع بعض عدا نهى الي ساكته والي يشووفها يقول جاايه غصب عنها)).
سارة همست لــ حور : حوااري
حور وهي تهز حمود : نعم
سارة : احس اخت سعود جايه غصبا عنها ..
حور كتمت ضحكتها : تصدقين..!! لاحظت بس قلت يمكن يتهيأ لي ..
سارة وضعت يدها على فمها وتحاول تكتم ضحكتها :هههه
اروى : والله يااريام محلووه..
اريام : من ذوقك حبيبتي ..
اروى : والله يابخت ترووك فيك
اريام ابتسمت : ههه تسلمين عمري
اروى:الله يسلمك ..
ريم :حور..
حور متسنده ..قدمت راسها عشان تناظر ريم: هلا
ريم :عطيني حموود ..
حور وهي تمد حمود لها : ان شاء الله .
ريم خذته وباسته :يلم قلبه هالولد يجنن .
سارة تناظرها مبتسمه : يالله كلها كم شهر وتجيبين عروسه له ..
ريم : هههه يمكن يطلع ولد .!
سارة :الي يجي من الله حي الله
ريم :والنعم بالله



بغرفة لجين ..
نور : سلامآآت ..لمتى ان شاء الله بتشرفونآآ..
نوار : والله تعبت معها وهي تقول مابغا انزل ومدري وشو .؟
نور راحت لعند لجين وجلست على طرف السرير وثبتت يدها على السرير: وليه ياآنسه .. متى تتكرمين وتنزلين .. !
لجين متنرفزه : مالي خلق يانور ..أحس نفسي ....((وسكتت))
نور على وضعها : كملي .. تحسين نفسك وشو .؟
لجين : مالاداعي اكمل انتي عارفة قصدي..
نوار واقفه قريب السرير: يالجين ياحبيبتي .. انتي محطمة نفسك كثيير ..ارحمي حاالك .. وشو شاذة وشو عميآآ ..كم مرة يقولك عمي العمي عمي القلب ..
نور وقفت وتكتفت: أووه نغمه جديدة ..شاذه .. وشو انتي مجنونه ولا وشو.؟
لجين دموعها نزلت : والله يابنات خالي ماتحسون بلي انا احس فيه .. احس امالي تحطمت .. طموحي بالحضيض احس نفسي خلاص انتهيت ..تعرفون وش معنى انتهيت ..
نوار راحت للجين ومسكتها من اكتافها : يالجين والله حالتك مو نهاية الحياة .. ان شاء الله بتسوين العمليه وبفضل الله راح تتحسنين ..
نور : عدل كلام نوار ..أخزي الشيطان واذكري الرحمن وقومي غسلي وجهك وانزلي .. ترى ام سعود سئلت وقالت عروستنا وين .؟!
لجين ابتسمت وهي تمسح دموعها : ان شاء الله ((وقامت من على السرير وراحت الحمام "الله يكرمكم" ))


عند الرجال ..
((الكل حكي وسوالف الرجال مع بعض والشباب مع بعض..))
تركي: اقول يابدير اركد اذا رحت هنآآك مو تنسى نفسك ..
فارس صفق كف على كف : هههههه اقول عاد اذا سويتها صج ابنحرك هنآآ.. الا خوااتي مارضآ عليهم
بدر مرة يناظر تركي ومرة يناظر فارس : سلامآآت انا وياه وش شاايفيني .. ((ناظر لتركي مبتسم)): وانت ياراس البلاء والله مااحد خطير كثرك .. انت لو سافرت الله يستر منك ..
علي يبي يجنن تركي : آممم صراحةً انا بصف بدر .. ترييك ينخااف منه ..
يوسف: وانا اشهد ..
عبدالله : انا مو معاكم ابد ..
تركي يناظرهم وهورافع حاجب وابتسم لـ عبدالله : ابعدي ولد عمي ..
علي :ههههه مالك صديق
سعود مبتسم : حرام عليكم كلكم على تركي .. ههه
بدر مبتسم: بلاك ماعرفته ياسعود ..!!
قرب منهم سامي : اقول انثبروا وفتحوا سالفة مثل العالم والناس مو سوالف من تحت لــ تحت ..
علي :هههههه والله مااحد يفتح هالسوالف غير تركي ((وأشر عليه))
تركي يبتسم وكأن الوضع عااجبه ويتوعد في علي : أنا اوريك ياتبن اجل انا الي افتح هالسوالف هآآ .!
فارس مبتسم :وهو صادق ..
تركي كاتم ضحكته : اقول أنت ضف وجهك لأكسر نظاارتك الحين
فارس مبتسم :حاصلين لك نظاارتي ..
تركي :ههههه طالع من يتكلم ..مالت بس(( وكش عليه))
فارس ابتسم: عليك ..
رن جوال تركي ومسكه وناظره ووضع يده على راسه مندهش : أووه ..
عبدالله : خير.!
تركي كاتم ضحكته :هه لا بس سحبت على طلول من غير مااقصد
عبدالله : وشو عن .؟
تركي :هههههه مسكين كسر خاطري عن القهوة ونسيته حدي .. وجيت هنآآ بدون لااعتذرمنه "رد": هلا
طلال: هلا فيك .. هآآ متى بتروحون القهوة ..
تركي كاتم ضحكته : بووليد والله نسيت اخبرك .. الحين احنا بيت عمتي لان بكرة بدر مساافر فــ لازم نكون موجودين الليله ..
طلال :.............
تركي : اقول بوشباب زعل .!!
طلال تنهد بهدوء: مالت عليك بس .. المهم زيين ماأجلت موعدي مع خالي اروح له احسن لي ..
تركي : هههه اعذرني بولوود والله نسييت ..
طلال : ههه معذور بس مو كل مرة .. راح اتقبل اعذاارك .. طس
تركي : طسك الله .. سلاام..
طلال: شف ..انا الي داق ويقولي سلاام
تركي: ههه هذا نظامي لما احد يطسسني
طلال: اعجبتني يطسسني هذا تكفى عييدها ..
تركي: تعرف تطنز وي خشتك ..
طلال :ههههه اقول مع السلامة وسلم على الكل ..
تركي: طيب سلام ..


عند الحريم والبنات ..

سارة بهمس لــ ريم : الله يهداها لجين ونوار سنة على ماينزلون ..
ريم ابتسمت : تأخروا كثير..
حور : لايكون فيهم حآجة ..!
((دخلوا البنات .. ))
نوار : السلام .. ((وبدت تسلم عليهم واحده واحده))
الكل : وعليكم السلام ورحمة الله ..
لجين قلبها يدق بقوة تحس بشي غريب بتردد : الــس ســلام..
الكل : وعليكم السلام ورحمة الله ..
أم سعود وقفت وراحت ناحية لجين ومسكت ايدها : هلا بعروستنآآ .. (( سلمت عليها وبوستها من خدها ))
لجين ابتسمت ابتسامه باهته : هلا فيك خاله ..
أم سعود مبتسمه خذت لجين وجلستها جنبها ..
سارة بهمس من بين اسنانها لنوار : لااا.. كان ضليتوا اشوي..
نوار نفس وضع سارة :اقول انثبري مو علي انا على لجين ..
سارة على نفس وضعها :اها ..
لجين بجنب ام سعود :خاله.!
ام سعود ماسكه ايد لجين : عيون خالتك .
لجين بنفسها :والله مايندرى ياخاله محبه ولا شفقه .. ولــ ام سعود ابتسمت : من زمآن عن نهى ليه ماجات معك .؟
ام سعود وجهت نظرها لــ نهى وبعدين ناظرت لــ لجين وابتسمت ابتسامه بااهته : هي جآآت بس مستحية اشووي>>ترقعها((ام سعود عطت بنتها اشارة عشان تقوم تسلم على لجين ))
نهى قامت من غير نفس وتذكرت كلام ابوها وابتسمت ابتسامه مصطنعه وراحت لعند لجين ومدت يدها: اهلين ..اخبارك .؟
لجين ابتسمت وهي تمد يدها : هلا فيك ..الحمدلله.. تمام وانتي .؟
نهى :تمام .. ((ورجعت مكانها))..
وبدوا سوالف وحكي من جديد فلوووها وطلعوا لجين من جو الكآآبة الي هي فيه .. البنات مع البنات والحريم مع الحريم ..
نهى معهم انكسر قلبها على لجين وعفويتها وبرااائتها برغم الحاله الي هي فيها.. وبنفسها : صحيح من قال العمي عمي القلب مو العيون .. الحين ومن هالجلسة يالجين غير انطباعي تمام تجاهك "ورفعت راسها فوق ": يالله انك تجمع بين سعود ولجين ..
نور التفتت على نهى مبتسمه : ياهووو وين مسرحه ..!
نهى انتفضت مبتسمه :هآآ ولا حآآجة بس اطلب ربي تكون لجين لــ سعود ..
نور ابتسمت : ان شاء الله ربك كريم ..
نهى ابتسمت : ان شاء الله ..
رن جوال اريام شافت المتصل بتطلع بره عن الأزعاج ..
حور انتبهت لها : اكيد البرنسيس دااق .؟>>تقصد تركي ..
اريام : هههه حرام عليك يجنن فديته .. ايه هوو .. بشوف وش يبغا .!
حور :ههه طيب
طلعت اريام من عندهم للصاله : اهليين
تركي يتمشى بالحديقة : ياذي الأهلين الي تغرب وتشرق بي لما اسمعها منك .
اريام :هههههه طيب .؟!
تركي: اطلعي ..
اريام عرفت قصده بس تبي تجننه : وليه اطلع .!
تركي يبتسم بخبث: اقول عن العيااره انتي عارفه ليه .؟
اريام تجننه اكثر: لا تكفى قول يمكن اني نسيت .!
تركي على وضعه : اقول مو تركي ولد عبدالعزيز الي تستهبل عليه حرمه انتظرك اطلعي .. ولا اخربها اكثر مما انا مخطط لها
اريام استحت من كلامه : اووه والسالفه فيها تخطيط ..!
تركي :اعجبك ..
اريام : آممم توقعت تدق ماتخلي شي بنفسك ..
تركي :ههههه ماقدر اقااوم ..
اريام استحت : تركييييي
تركي : لبيه ..
اريام : دقايق وطالعه..
تركي : اوكي لاتتأخرين
اريام : ان شاء الله
تركي: سلام
اريام : مع السلامة
دخلت اريام لهم المجلس .. وسلمت عليهم وودعت لجين ونوار .. وبعدها طلعت وركبت السيارة وتركي كان يدخن ومتسند على السيارة جهة الباب الي يركي منه ..
تركي يرمي السيجارة وركب السيارة ابتسم: تو الناس كان ضليتي اشووي
اريام مبتسمه وبدلع : تركي والله على ماسلمت عليهم وودعت نوار ولجين ولبست وطلعت لك ..
تركي وهو يحرك السيارة :هههه كلش رايحين المريخ كلها شهر او اقل وراااجعين
اريام ضربته بالخفيف على كتفه : دب ...آمممم تروووكي ..
تركي يبتسم بخبث: حيااته .. لا والسالفه فيها ترووكي اروح وطي انا ..
اريام استحت من كلامه بس تظااهرت انها ماستحت : آمم بأمر مين تدخن .؟
تركي :ههههه انا قلت الحين بتقولي كلمة يتودد لها قلبي ..
اريام رفعت حواجبها وميلت راسها بدلع : اقول اخلص وجاوبني ..
تركي غمز لها: بأمر قلبي ((واشر على قلبه))..
اريام صدت عنه وعملت نفسها زعلانه: قلبك يتأذى من السجاير وشلون يآآمرك ..!
تركي وقف من شان الاشااارة ويطقطق اصابيعه: آمممم ريااامي ..
اريام على وضعها : خيير.!
تركي بنفسه:والله لأخليك تلتفتين وتستحين صح .. لــ اريام وهو على وضعه همس بشكل يذوب اريام : أحبك حسي بلي دآآخلي .!
اريام تحركت مشاعرها وبنفسها:ياالله ياتركي ضربت عالوتر الحساس..."و التفتت بشكل بطيئ وكانها مترددة تلتفت او لا.. وبالاخير التفتت عليه وطاحت عينها بعينه ونزلت راسها ..تركي حرك من عند الاشارة وايتسم ابتسامة انتصار وناظر اريام بنص عين : بكرة اسحبي عــ الجامعه ..
اريام رفعت راسها بشكل سريع : وليه .؟!
تركي على وضعه : عذبتي قلبي .. ماقدر على حيا كذا انا ..
اريام نزلت راسها مستحيه وصارت تلعب باصابعها :.........


بيت بوبدر ..
أم سعود بهمس لــ ام بدر : ياام بدر سعود ينتظر رااي لجين ..
ام بدر تنهدت بهدوء: والله لساتها تفكر ادري ان طولنا عليكم بس مو بيدي يام سعود..
ام سعود ابتسمت مسحت على كتف ام بدر: خذوا رااحتكم معليه .. اهم شي لجين تجي لنا بسلامه وتنجح عمليتها ان شاء الله ..
ام بدر ابتسمت : ربك كريم ..

عند الرجال ..
سعود يودع بدر همس له : تروح وترجع بسلامه ..لااوصيك وصل سلامي لــهآ ..وطمني وش يصير معها
بدر بخبث يغمز لها : ميين هي .!!
سعود ابتسم ضربه على صدره بالخفيف: اقول بلا هرج انت تعرف من اقصد ..
بدر :ههههههه
(( الكل مشى بعد ماودعوا نوار ولجين .. والرجال ودعوا بدر .. ويوسف وعبدالله وفارس ودعوا نوار ..)),.,

>>>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:30 AM
عــ الساعه 12 وربع ..
بجنآح تركي واريام ..بغرفة النوم ..

تركي حآضن اريام بين ايدينه وطايح فيها تبوس ويلاطف وجههآ بيدينه ..اريام مستسلمه له وتلعب بشعره ..وبدلع :تروووكي ..
تركي دآخ عليها : حيآآة تركي ..
اريام قربت من اذنه وهمست بدلع : قربك يدفيني مووت ..
تركي ابتسم بخبث وباسها بشفتها بقوه وقرب من اذنها وهمس : ريحة عطرك تذبح ((وبعدها نزل لرقبتها وباسها))..
اريام استسلمت لحضن تركي وبوسآآته.. وليلة سعيدة ^_*


بجنآح علي وسارة ..بغرفة النوم على اضواء الأبجورة ..
سارة متوسدة على صدر علي وتلاطف صدره باصابعها واليد الثانيه تلعب بشعره ..وعلي يلعب بشعرها واليد الثانيه يلاطف ايدها الي على صدره ..
سارة : آآمم علي.
علي هااايم : عيون علي ..
سارة : من اول ماوصلنا من بيت عمتي واحس ودك تقول حآجة .!
علي ابتسم ابتسامه جانبيه : عدل كلامك ..
سارة رفعت راسها ناظرته وابتسمت وبعدها رجعته على صدره : كلي اذانٌ صاغيه ..
علي يعفس شعرها عــ الخفيف : هه ..طيب حبيبي ..بالبدايه ابغا اسئلك .!
سارة على وضعها : وشو.!
علي : الشعر الي تدورين عليه.. اشقد مهم عندك .؟!
سارة قلبها صار يدق بقوة لدرجة علي حس عليها : بشكل ماقدر اوصفه .!
علي ابتسم : آممم بمآ ان مهم عندك لهدرجة أكيد حافظته..!
سارة :آممم اكيد .. مو هو اهم كتباتي .. اشلون مااحفظه.!
علي على وضعه : سمعيني ..اذا ممكن..!
سارة رفعت راسها ابتسممت وصارت تناظره بحب وشوق وقابلته وجهآ لوجه بحيث ذقنها على صدره وهو يلعب بشعرها ..رمشت له :من عيوني ((وأشرت على عيونها )),,
علي ابتسم ابتسامه تجن عليها سارة : ربي يسلم هالعيون ..
سارة : الله يســلمــك .. طيب اسمع .. أحم
علي رن جواله برساله : لحظة اشوف من رااسل ..
سارة على وضعها: طيب
علي مد يده لجواله الي على الكومدينه وصار يقرأhttp://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( اوكي دكتور علي ..احتسبت لك بكرة اجازة))..المرسل (( عبد الرحمن)).. علي ابتسم .. وبيرد عليه يشكره ..
سارة ابتسمت من شافته ابتسم : اووه هنيال الي رااسلك على هالبسمه ..
علي ابتسم بقوة لدرجة بانت اسنانه : هه هذا مدير المستشفى وافق على اجازتي بكرة ..
سارة ميلت راسها وعقدت حواجبها : ليه الاجازة..
علي وهو يرسل للمدير من غير لايناظر لسارة : عشآنك انتي .. مو قلت لك الليلة لنا وبتكون غير ..
سارة ابتسمت : معناتها مافي جامعه ..
علي وهو يوضع الجوال على الكومدينه ويناظر سارة ويحط يده على شعرها تنهد بهدوء : ايه ..
سارة : آمم طيب حلو
علي غمز لها : انتي احلى .. سمعيني اشوف ..
سارة ابتسمت ورجعت راسها على صدر علي وواضعه يدها على صدره: طيب .. أحم .. بس ترى هو قصير مو طويل حيل ..
علي يلعب بخصلات شعرها يبتسم: طيب نسمع
يامضيع القلب وماتدري عن آهآآته..
رجيتك حس بي وارأئف بحالـــي ..

" علي يحس الغيره أكلت قلبه بس كاابر وصار يسمع لها لان مايدري انها تحبه قبل لايخطبها "..


ترى قلبي ينتظرك تدق بابـــــــــه..
تكفى ضمني بالحيل وراعي مشاعري..
ترى صبري بدا ينفذ وحالته حالــــــه ..
وكل ماضاقت بي الدنيا والهم دق بابي..
اقول وينه حبيبي يحس بالآهات والونه..
ويدفني بين ايديه ويجبــــــــر بخـــاطري..
>> أنا كاتبه الشعر ادري انو موحلو بس هذا الي خطر ببالي ماحبيت احط شعر منقول ^_*


علي قلبه صار يدق من سمع الكلمات الي اشعرتها سارة لكنه ابتسم ومابين لها غيرته :آممم حلوو
سارة ابتسمت ورفعت عيونها عليه : آمم انت أحلى حبيبي .. ممكن اسئل ..!
علي على وضعه :اسئلي ..
سارة: ممكن اعرف ليه قلبك((وناظرت صدره )).: صار يدق كذا .. ((و ناظرته)).
علي يرجع راسها على صدره وصار يلعب بشعرها : لا حبيبتي بس كلماتك تركت صداها بقلبي ..
سارة ابتسمت :............
علي بنفسه : ياترى تقصدني .. ولا تقصد احد ثاني .. ((ورفع راسه فوق وتنهد بهدوء)): ليه ياعلي الغيره تاكل قلبك كذا لازم تتأكد .. لــ سارة :آمم ممكن اسئل .!
سارة على وضعها وتلاطف صدره باصابعها : انت تسئل حبيبي من غير ممكن ..
علي ابتسم : احس مشاعرك هذي مو عبث .. يعني كأنك تقصدين أحد فيهآآ ..
سارة صار قلبها يدق بقوة لدرجة كأن بيطلع من مكانه وصارت تبلع ريقها بصعوبه : آممم
علي ابتسم ابتسامه تجن عليها سارة رفع راسها مقاابله: ليه قلبك يدق كذاا ..!! ((وغمز لها "وبداخله غييره"))
سارة تلاشت ابتسامتهاو وضعت راسها على كتف علي:وش قصدك .؟!
علي ابتسم وكابر الغيره الي بداخله وببرود مبتسم : آممم سارة بختصرها لك بكلمتين ..
سارة تناتظره كأن تقوله اسمعك .:.........
علي تعلقت عيونه بعيون سارة : أنتي قد حبيتي .؟!
سارة دق قلبها اكثر واكثر وتحاول تبلع ريقها بنفسها : ياربي مابغا اصفح عن مشاعري تجااهه قبل لايخطبني.. ولــ علي .: ليه تسئل.!
علي على وضعه : مشاعرك الي حدتني اسئل .. أحس كأنك تقصدين أحد فيها مو عبث ..
سارة على وضعها وهدت نبضات قلبها اشووي : آمممم واذا قلت لك ......... ايه
علي قلبه انقبض ب مابين لــ سارة ابتسم وصار يلعب بخصلات شعرها :ابغا اعرف مين .!
سارة غمضت عيونها واخذت نفس عميق وعلي قلبه يدق لسماع الجواب وبنفسه : الله يستر انا واثق من محبتها لي بس مدري الغيرة قاتلتني وعاميتني كذا ..
سارة فتحت عيونها بعد تفكير ثوااني :طيب راح اقولك ..
علي قلبه منقبض خايف يكون شخص ثاني بحياتها قبل يتزوجها .. سارة وعيونها بعيونه : حبيته ياعلي .. اعجبت بطوله ورزته و شكله ووسامته.. تعامله واسلوبه وحنيته.. كل شي فيه ينحب..
كنت اقول هو لي وبس ((وبدت عيون سارة لمع من دموعها)) : آآه ياعلي اشقد عانيت بحبه كنت انتظره ايام واسابيع وشهور لحد مامضى على حبي له سنتين .. سنتين وكأنهم عشرين سنه .. ((بدت تنزل دموعها)) وتنهدت : آآآآآه ياعلي .. ادعي ربي ليل نهار يكون لي وحدي مايكون لــ غيري لو اتخيل بلحظة ان لغيري ماتصور وش يصير فيني
ابكي ولا اقول كاافي .. كنت اكتب عنه اسبوعيا وكل ماحتاج ان اكون بجنبه اكتب عنه وكل الي كتبت من شعر وخواطر عنه هو .. وحده الي ملك قلبي ياعلي ..
قلبي متيم به كل ماقلت لقلبي أنسآه يتمسك به اكثر حبه يسري بدمي حياتي من دونه ظلام
((علي صار يمسح دموعها بأطراف اصابعه)) وهمس لها : طيب هدي .!
سارة على وضعها : أحبه والله العظيم موت احبه ..
علي بنفسه : شكلها تقصدني بس آآخ ظلمتها ...ولــ سارة : اعرفه .!
سارة ابتسمت ابتسامه باهته :ايه تعرفه ..
علي : طيب ..!!
سارة صارت تتنفس بشكل سريع وتبلع ريقها : انسى دنياي لما حضنه يحتويني .. وبهمس : أحبك انت ياعلي .. انت انت انت
علي صارقلبه يدق ويبلع ريقه بسرعه وحضن سارة بهدوء لصدره وهمس : خــــــلاص .. انا لك ومعاك وحدك ياسارة ..
سارة صارت دموعها تنزل اكثر وتمسكت بــ علي اكثر : لاتتركني علي يكفي السنتين الي تعذبت فيهم بسببك .. انا احبك حبيتك انت وماحب القلب غيرك ..
علي صار يضمها اكثر وبصوت شبه مسموع : أهـــــــدي ..
سارة بعدت عنه وصارت تمسح دموعها وابتسمت وبصوت شبه مسموع : ان شاء الله ..
علي ابتسم وبنفسه : ياربي سامحني ظلمتها وظلمت نفسي .. ... ولــ سارة ابتسم وغمز : يعني ماكنتِ ناويه تصارحيني بمشاعرك .!
سارة ابتسمت : هه صراحةً ماكنت مفكره اصفح عن مشاعري .. لأن ...
علي مبتسم ومكيف عالآخر : لأن وشو ...! كملي ..
سارة تلعب باصابعها على خد علي : لأن خفت تغير انطباعك تجاهي وتتغير ..
علي :ههههه الله يهداك مجنون انا اغير انطباعي او اتغير .. انا احبك ياسارة والله لو تقولين اني اكرهك قبل لاتخطبني ماراح اتغير ..
سارة ابتسمت : .....
علي ابتسم لها وغمز : طيب .؟!
سارة : آمممم علي ..
علي يلعب بشعرها وهاايم بعيونها : هممم
سارة : ممكن اسئل.!
علي على وضعه : سئلي حبيبتي ..
سارة : ليه من ايام حالك متغير .. تصرفاتك تعاملك اســلوبـ...... ((ماكملت علي وع يده على شفايفها )) وبهمس :آشش راح اقولك بس توعديني ان ماتخلين الي بقوله يأثر فيك ...
سارة ابتسمت ونزلت ايد علي من على شفايفها وابتسمت وهزت راسها بالايجاب :ان شاء الله ..
علي : تتذكرين يوم ادور على الكبكات ولا حصلتهم وقلتي لي ادورهم عنك قلت لك لا انا بدورهم ..!
سارة :ايه ..
علي : ساعتها عفست في الكومدينه الي جنبي وماحصلت ورحت للكومدينه الي بجنبك وعفست مالقتي لفتت نظري ورقه مطويه .. والي لفت نظري اكثر لونها الوردي فــ ثاارني الفضول وفتحته وقريتها
سارة فتحت عيونها عالآآخر مبتسمه: يعني افهم من كلامك انك قريت الشعر.؟
علي ابتسم:هه ايه ..
سارة اضربته على صدره عالخفيف: دب.. يعني الورقه هذي هي الي غيرتك .. !
علي : ايه .. لان الغيره اكلت قلبي .. وافتكرت انك تقصدين غيري وخاااصه ان التاريخ المكتوب فيها قبل لأخطبك بــ 8 شهور ..
سارة ابتسمت ومكيفه عالآآخر :طيب...؟
علي : ههه اشوف عاجبك الوضع ..
سارة :هههه حبيبي الغيره تآآكله ومايعجبني الوضع ..
علي عضها من خدها عـ الخفيف: مجرمه هالبنت ..
سارة تمسح خدها : يامجرم عضيتني ..
علي :هههه حلالي ..
سارة باسته من خده : أكييد
علي : أكمل ولا آآآ,,,!!
سارة عرفت قصده : ههه لالا كمل ..
علي : وحاولت اووصل للمربط الي يوصلني للقصة هالشعر الي كل يوم اقرآآه وكل ماقريته وراح بالي ان لشخص كان بحساتك نار الغيره تشعل فيني .. وهذا الي غيرني .. وخلى علاقتنا متوترة وخلاني اتخذ هالقرار
سارة مبتسمه وتلعب باصابعها على صدر علي :آممم يعني افهم ان الشعر عندك ...صح .!
علي :ايه عندي .. بكرة اعطيك اياه خلاص
سارة : لا حبيبي خلى معاك .. لان الي عندي عندي والي عندك عندي .. وهذا الكلام لك انت وحدك .. واكيد المرة الجاية لما تقرآآه شعورك راح يكون غير ..
علي قرب منها اكثر وباسها من شفتها بهدوء قآآتل ..وهمس : أكيد حبيبتي ..
سارة نزلت راسها ورفعته بسرعه مبتسمه : الحين كلا منا عرف وشو بقلب الثاني ... تجاه تغيرك وتجاه الشعر الي انا كاتبته ..
علي :ايه ..
سارة بتفك نفسها من حضن علي .. علي مسكها اكثر وابتسم : على وين .!
ساره ابتسمت :آممم .. فكني بقوم وبرجع ..
علي ابتسم وفكها وانسدح على ظهره ووضع ايدينه وراء راسه : طيب .. نشوف ..
سارة قامت من السرير ووقفت وتخصرت وميلت راسها وابتسمت بدلع يطير عقل علي : راح نشووف ياشييخ مين الي يفوز على الثاني ..
علي عدل جلسته وعقد حواجبه وابتسم ((ويقلد نبرتها)): وش تقصدين ياشييخه .!
سارة ترفع كتوفها بمعنى "مدري" : والله انتي ذكي وأظن بتفهمها ..
علي فهم عليها وقآم من السرير وسارة ركضت لباب الغرفة وتبتسم : على الي سويته فيني وماخبرتني عن الورقه ولا سئلتني بعااقبك ..
علي رفع راسه فوق :هههه ..((تكتف وميل راسه)): وشو العقاب آآنستي .!
سارة بدلع ميلت راسها ورفعته اشووي ورفعت عيونها فوق ووضعت سبباتها على شفتها كأنها تفكر : آممم وشو وشو ..
علي يتسلل لها ويمشي بخطوات بطيئة من غير لاتحس ..
سارة تو بتتكلم لكن ماحست الا بــ علي ماسكها من اكتافها ابتسم بخبث : علميني الحين كيف بتهربين مني .. !
سارة استحت من نظرااته وابتسامته ..ابتسمت له : آمممم .. طيب .!!
علي على نفس وضعه ويقلد نبرة سارة : آممم ممكن تعلميني وشو العقاب .؟
سارة ابتسمت بحيآآ : آمم أمزح مافي عقآب بس حبيت اجننك اشووي
علي على وضعه وابتسم اكثر وناظر لــ السرير وهمس لها : طيب انا بعاقبك عقاب ايجاابي ((وغمز لها))..
سارة ابتسمت : آمم وشو .!
علي على وضعه وهمس لها : السرير ينتظرنا ..
سارة تعمدت تبتسم ابتسامه تجنن علي ابتسمت وبللت شفايفها بشكل دائري وعضت على شفتها السفلى :.........
علي مكيف عالآآخر وصار يناظرلــ سارة بحب وقرب منهآ وباسها من عنققها وهمس لها : جننتيني ببتسامتك .. نويتي على حالك ((وغمز لها))

وليلة سعيدة لــ علي وسارة ^_*


في فجر اليوم الثاني ..
اريام : تركي قوم صلآآآه ..
تركي :زين ..
اريام : قوم تركي يادووبك تتروش وتصلي وبعدها ارجع نآم ..
تركي تذكر البارح : طيب طيب .. ((وقام تركي))
اريام : تركي تراني مابروح الجامعه هلكاانه نوم ..
تركي وهو ياخذ الفوطه :طيب ..



عند فارس واروى ..
فارس : اروى ..
اروى :نعم ..
فارس: خليك جاهزة 6 ونص .. للجامعه
اروى : طيب ..
فارس : اذا صليتي وحبيتي تنزلين انزلي ..
اروى :انت بتنزل ,؟
فارس :ايه من زمان عن جلسة الصباح مع امي وابوي
اروى ابتسمت : ان شاء الله اذا خلصت انزل ..
فارس باسها من خدها وابتسم :طيب ..


عند علي وسارة ..
علي بصوته المبحوح من النوم : سارة ..ياسارة قومي الناس صلااه..
سارة بصوتها الي مبين عليه النوم : طيب طيب ..
علي : سارة اذا تروشت وطلعت وشفتك لازلتِ نايمة بكب عليك مآآي
سارة :طيب اذا طلعت صحني هم انا بترووش..
علي تذكر البارح ابتسم : طيب ..



عــ الساعه 8:30 ..الصباح

بالمـــــــــطــــــــــــار ..
بوبدر : انتبه لأختك ولزوجتك يابدر ..
بدر : ان شاء الله يبه لاتوصي حريص ..
أم بدر : يالله يايمه ان شاء الله ترجعين لنا بسلامه ...
لجين ابتسمت : ان شاء الله بس دعواتكم يمه ..
بوبدر : كلنا معاك يالجين .. ولاتنسن ان الله معاك ..
ام بدر : نوار انتبهي للجين ولنفسك ..
نوار ابتسمت : ان شاء الله عمه
بدر : يالله قرب موعد الطيارة ..
بوبدر : يالله تروحون وتردون بسلامه ..
((وبوبدر وام بدر ودعوهم قبل لايروحون للطياره وبكت ام بدر ولجين وبعدها طلعوا على الطيارة وبوبدر وام بدر طلعوا من المطار))..


بجنآح حور ويوسف..بصاله

يوسف واضع راسه بحضن حور وحور تلعب بشعره
يوسف: وين حمود ..!
حور :عند الخاله ..
يوسف:هه والله أحس امي فرحآنه بحمود وشايفه كل الدنيا فيه ..
حور ابتسمت : اكيد يحق لها اول حفيد لها ..
يوسف رفع راسه وعدل جلسته ولف يده على اكتاف حور : حوااري..
حور :همم ..
يوسف : اشرايك نطلع نتمشى اشووي دآم حمود عند امي ..
حور : ههه الله يهداك ماتصدق خبر يكون حمود عند خالتي ..
يوسف باسها من خدها : هههه افا عليك مايفوتني شي ..
حور : طيب دقايق اجهز ..
يوسف: خلاص انا بنزل تحت بصاله ..
حور :طيب ..



بالجـــــامعه ..

وجود : ياالله نوار لها مكان ..
نور :هه ماصار لها اسبوع غايبه .. وقلتي كذا ..
لطيفه :ههههه
وجود : لا والله احس تعودت عليكم ثنتينكم مع بعض ..
نور : يالله كلها شهر وترجع ..
لطيفة: الله يشافي لجين ويرد لها بصرها ..
نور ووجود : اللهم آمين ..
لطيفة : الا صحيح .. الجامعه وافقت على اجازة نوار .. كون انها بتسافر
نور : ايوآآ ..
لطيفة : زيين ..
نور : الا صحيح ووجيد زوجك ماراح احضر ..
وجود : توقعت ..
نور : ايه صراحةً مطيرين زواجك بــ الرياض ..
وجود: وش اسوي بعد خالي الله يهدآآه ..
لطيفة: مايسوى عليك ولده ..
نور : هههههههههه
وجود تضرب لطيفه عالخفيف: وي خشتك .. تطنزين
لطيفه تتحسس من كتفها :ههه والله امزح معك ..








بجناح سارة وعلي ..

علي صحى من النوم وعدل جلسته ولقى سارة نايمه وتذكر الي صار البارح وابتسم بقوة ورفع الديباج وقام من على السرير وعلى طول راح الحمام ((الله يكرمكم)) يترووش..
بعد ربع ساعه .. طلع وكان لاف الفوطة على خصرها ويجفف شعره بالمنشفه اثناء ماهوم يجفف شعره ناظر لسارة الي مازالت نايمه راح عند السرير جهة سارة وجلس على طرف السرير .. وصار يلاطف خدها باصابعه وقرب من اذنها وهمس : ســآره ..
سارة قلبت الجهة الثانيه "يعني عطت ظهرها علي" والنوم بعيونها :همممم
علي ابتسم وقرب اكثر منها ونزل لــها بحيث كان صدره عليها وصار يلعب بشعرها مرة ويلاطف وجهه مرة ثانيه: سارة يالله قومي الدنيا صبآآح ...
سارة حست بشي عليها قلبت على ظهرهآ وعلي بعد قام عنها وثبت ايدينه على السرير حيث سارة صارت بين ايدينه وفتحت عيونها ولقت علي مقاابلها وابتسمت وهي تحك عيونها : صبآحك سارة ..
علي ابتسم ورمش بعيونه : صباحك علي .. ((ورفع ايدينها من على عيونها ومسكهم)): يالله قومي ترووشي ..
سارة ابتسمت : ان شاء الله ..((عدلت جلستها وتذكرت الي صار البارح وابتسمت)) : ..........
علي يناظرها ويتأملها وكل ساعه مايدقق النظر على شي من ملامحها تعلقت عيونهم ببعض .. علي همس : أحبك ..
سارة نزلت عيونها عن عيون علي وناظرت لصدره ومسحت على صدره باطراف اصابعها وبهمس: آنــا بعدك يبعثرني ..
علي نزل عيونه عن عيونها وصار يتأمل شفايفها وبلل شفايفه و قرب من سارة بيبوسها..بحركه سريعه من سارة وضعت يدها على شفته ابتسمت ..علي ابتسم ورمش بعيونه ونزل يد سارة من على شفته :وليه.!
سارة قربت منه وباسته بنعومه من شفته ..وبعدت عنه وناظرته : هذا الـــ ليه ..
علي ابتسم ومكيف عالآآآخر .. سارة:بقوم اتروش .((وقامت من السرير))
علي مسك يدها : مو الفجر متروشه ..!
سارة التفتت عليه ابتسمت : وانت هم الفجر متروش ..
علي ابتسم :انا متعود اتروش بغض النظر عن الــ ذاك الي ذاك ..
سارة عرفت قصده ابتسمت : وانا هم مثلك من عاشر قوم 40 يوم صار مثلهم
علي :ههههه
سارة ابتسمت ومشت عنه وراحت الحمام ((الله يكرمكم)) ..


بطـــــيارة ..
نوار : لجين ..!
لجين تضبط نظرتها : هممم ..
نوار : احس نهى حبآآبه ..
لجين : ايه .. هي شحليلها ..
نوار : آممم فكرتي اكثر ولا لازلتِ عند قرارك ..
لجين تنهدت بهدوء: مدري والله محتاره اهل سعود مرة حباابين وودي اقول ايه بس اخاف اندم وودي اقول لا وهم اخاف اندم..
نوار : مدري وش اقولك بس الله يكتب الي فيه الخير ..
لجين :ربك كريم .. الا بدر ماسمعت له صوت ..
نوار : جالس قبلنا بــ معقدين ..
لجين : آهــآ


باللـــــــــــــــــيل ..

بيت بوسعود ..

نهى طالعه من غرفتها وراحت لغرفة سعود وضربت الباب ..
سعود : ميين ..
نهى وقلبها يدق:أأأنـ ـ ـا
سعود ابتسم ابتسامه جانبيه : وش بغيتي .؟
نهى تنهدت بهدوء : ابغا اكلمك ..
سعود : ماعندي وقت ..
نهى :تكفى سعود بس بقولك حآآجة واذا خلصت بطلع
سعود فتح الباب واستند بجنب الباب وتكتف : آآطربيني .!
نهى منزله راسها : مايصير عــ الباب ..
سعود تنهد والتفت عالجهة الثانيه : لاحووووول
نهى ناظرته : اسمعني ياسعود تكفى ..!
سعود بنفسه : شكلها ندمآآنه الأخت .. بس لازم اقسى عليها .. عشان تحس بغلطها .. ولــ نهى : خير وش تبين .!
نهى :اقولك مايصير عــ الباب ..
سعود : أجل أجليه لوقت ثاني ..لاني ماني بفااضي لهذرتك .. ((وسكر الباب)) ..

نهى دموعها أنزلت ومشت بإنكسار لغرفتها وبنفسها : والله العظيم ندمآآنه ياسعود .. ليه مو راضي تسمعني ..
((ودخلت غرفتها وأنسدحت وطلقت العنان لدموعها وبكت )): استاهل الي يصي لي منك ياسعود ..لاني انا مصختهآآ بكلامي عن لجين واي احد بمكانك ماراح يرضآآ بلي قلته
شهقت ورفعت راسها فوق : آآآه ياربي ... تعباااانه ..
((وبكت بكت لحد مانامت))..

بيت بوتركي .. بصـــاله

سارة : اول غياب لي يوم السبت ..
اريام ..: ههه حتى انا غايبه اليوم ..
سارة بخبث: اعترفي يااخت ليه غاايبه .؟
اريام رفعت حاجب: لآآ ياشيخه .. انتي هم اعترفي ليه غاايبه .!
سارة تبتسم :هه ..آمممم انا تعباانه ..
اريام ابتيمت :هه عن العياااره اقول مبين على عيونك الكذب ..
سارة : اقول كثري منها .. حتى انتي اكيد غايبه عشآآن تركي ...... ((وسكتت))
اريام ابتسمت وكأن الوضع عااجبها : أقول بلا ماتنثبرين ..
سارة :هههههه انفضحتي ..
اريام : ايه مثلك ..
سارة : دبه..مايفوتك شي ..
اريام : هههههههه



بــ ألمانيا ..

بدر : لجين ترى من بكرة راح تبدأ فحوصااتك
لجين :ايه عادي ..
نوار : يالله ان شاء الله ربي مايخيب أملك..
لجين : ان شاء الله .. يالله عن اذنكم بدخل ارتاح اشووي ..
بدر ونوار : اذنك معك ..
((ودخلت لجين عــ الغرفة ترتاح)) ..
بدر مسك يد نوار : أشتقت لك وربي
نوار ابتسمت : هم انا اشتقت لك موت
بدر قرب منها وبااسها من خدها : أحبك ..
نوار ابتسمت نزلت راسها وبعدها رفعته : آمممم وبعد.؟!
بدر على وضعه وكل ساعه مايبوسها : أموت فيك ..
نوار تلعب باصابعها على يد بدر : وبعد.؟!
بدر : اقول بلا طمع ..((ومسكها من يدها وراحوا عــ الغرفه))

^_*



بيت طلال ..

الكل بصاله هو وخوااته ..
شهد : آممم انا اشوف يكون الشهر الجاي ..
ريم : لاتنسين ياشهد .. أن اختها مساافره وهم اعيال عمتها ..
شهد :صح نسيت ..
ازهار : بعد مانخلص السمستر ..
طلال مبتسم : هآآ .. خلصتوا ولا في ارااء ثانيه
شهد : طلال ياكرهك اذا صرت تطنز
طلال: هههه مدري عنكم كل واحدة طالعه لي بفنتق .. المهم الزواج راح يكون بعد شهر ونص ... يعني اختها واعيال عمتها جااين من السفر وماخذين نص شهر بعد ..
شهد : حللو
ريم : انا مهااك
ازهار : آمممم مدري عنكم ..
طلال وقف: خلاص بعد شهر ونص انا بكلم عمي الليلة وبكلمها .. وان شاء الله خير..




بيت بوتركي ..

بوتركي تو داخل سلم على سارة واريام وسلموا عليه وباسوا راسه ..
بوتركي : وين تركي وعلي ..؟
اريام : تركي طالع ..
سارة: علي اشووي ويجي ..
بوتركي : اها .. الا تركي ليه ماداوم هـ الثلاث الايام بشركه ..
اريام انحرجت من خالها : مدري ياخالي والله تركي مزآآجي وانت ادرى فيه من ناحية دوآآمته وانا انحرج لما اشوفك او تسئلني ليه مااداوم ..
بوتركي ابتسم : لا تنحرجين ولا حآآجه وانا عارف ان تركي لعااب ..ههه ..بس قلت يمكن في ظروف وانا مدري عنها فــ قلت اسئلك ..
اريام ابتسمت : تسلم خالي لا ظروف ولا حآآجة ..
بوتركي : الله يسلمك ..
رن جوال سارة .. : هلا ..
علي : هلا فيك ..انتي بالبيت ..
سارة ابتسمت : وين بروح مثلا ..
علي : هه اتأكد بس ..
سارة : طيب ؟؟!
علي : المهم اشووي وأجي ..
سارة : عمي هنآآ وسئل عنك و عن تركي .
علي : طيب دقايق وانا عندكم ..
سارة : طيب
علي :سلام
سارة : مع السلامة ..

بوتركي : هآآ بيجي الحين .؟
سارة ابتسمت : ايه ..
بوتركي : اشتقت لجلستهم معي واشتقت لجلسة حور واروى ..
اريام : هذا من طيبك ياخالي ..
بوتركي : من زمآآن عن جلستهم ..
سارة :معذور ياعمي .. شركة واشغال وعفسسه ..
بوتركي ابتسم : هه صادقه ..


ببيت بويوسف .. الكل متواجد بصاله عدا اروى

بويوسف : طلال كلمني
نور ابتسمت ونزلت راسها :...........
أم يوسف: طيب .؟
بويوسف: كلمني عن موعد الزواج ..
يوسف : طيب ..
بويوسف: قال يبغااه بعد شهر ونص ..
ام يوسف: حلوو
فارس ناظر لــ يوسف: ماتصادفك رحلة ..
يوسف رفع حآجب : مدري ..
بويوسف: انا عطيته كلمة وقلت له خلاص توكل على الله ..
حور ناظرت نور وابتسمت : الله يوفقكم ان شاء الله
نور ابتسمت : تسلميين ..
فارس : يالله ربي يوفقهم يستاهل بووليد ..
الكل : الله كريم..




ببيت بوبدر ..

أم بدر جالسة بصاله وتفكر بــ خالد وبنفسها : آآه ياولدي .. خلااص ماعاد اشوفك .. احس قلبي يشعل نار على فرقااك
أنزلت دموعها وصارت تتذكر ايام خالد وجا بباله يوم احتفلوا معاها اعيالها بعيد الأم .. صارت تتذكر حركات بدر ووجود خالد

{{خالد: والله طلعت روحنا على بال ماخططنا .
بوبدر: الله يخليك يام بدر ونحتفل به ان شاء الله كل سنة ..
مريم : تسلم بوبدر .. الا صج مافي عيد الأبو
لجين :هههههه قلت لهم خلاص .. اسويها موضة والكل بيحتفل به بعدين ..
الكل :ههههههههه}}

وصارت تمسح دموعها وبصوت منخفض: الله يرحمك ياخالد .. العيد الجاي ماراح تكون موجود .. بفقدك ((ورجعت لذكرياتها مرة ثانيه))

{{مريم : اشعندكم وراء الحديقة .؟
خالد : لا في شي غريب نبيك تشوفينه استغربنا كثير يوم شفنآآه
بدر كاتم ضحكته :.....
لجين : يالله يمه تعالي شووفيه ..}}
((ابتسمت ابتسامه باهته يوم تذكرت انهم كانوا واضعين الهداي وراء الحديقة وبنفسها)) : يارب ترد لبنتي بصرها .. وترحم ولدي وتسكنه بجنتك..



بيت بوتركي ..
علي : بكرة يبدأ الدوام صح ..
تركي :ههههه الله يعينك يادكتور
علي يبتسم: تطنز وي خشتك
تركي : ابد ..
بوتركي : يالله عساك عــ القوة .. وان شاء الله غيرك يتعلم منك((ويناظر تركي))
تركي يبتسم: هآآ بوتركي اشوف الآآيه انقلبت علينا ..
علي يطقطق اصابعه: اعلمك تعلم مني ..
تركي يكش عليه مبتسم: مالت بس وااثق حدك..
علي : انثبر ..((ووقف)) : يالله تصبحون على خير ..
بوتركي وتركي:تلاقي خيير ..
علي مشى من عندهم وصعد الدرج.. وجلس تركي حكي وسوالف مع ابوه ..


علي وصل قريب الجنآح وفتح الباب استغرب ماشاف سارة بــ صاله وقرب من غرفة النوم وسمع صوت طرب والغرفه كانت مفتوحة دخل وقف عند الباب وسارة ترقص ومو حاسه ان علي موجود لانها كانت معطى الباب ظهرها
قرب علي منها بس من دون لاتحس ورفع شماغه من على كتفه ..وماحست سارة بــ علي الا ساعة ماربط شماغه على خصرها وهمس لها : يابنت انتي خطييره
سارة جمدت مكانها من حست عليه ماتحركت اما علي جلس عالأريكة ويناظرها وغمز لها : وريني اشووف ..
سارة نزلت راسها مستحيه وتلعب باصابعها: من متى وانت هنآآ ..!
علي يبتسم بروقآآن وبروود : آممم تقريبا من 5 دقايق ..
سارة على وضعها : طيب .؟؟!
علي :هههه طابت انفااسك .. ارقصي ولا ماأستااهل ..!
سارة وضعت يدها على شماغ بتفكه بس سبقها علي راح لعندها بسرعه :لالالا وشو تفكينه .. ارقصي اشووف .
سارة رفعت عيونها بعيونه وابتسمت ابتسامه تثير علي : لما ارقص ماحب اربط شي على خصري ..لاني ماعرف ارقص وشي ماسكني ..
علي جن جنونه على ابتسامتها باسها بعنقهآآ بهدووء وروواق :ربي مايحرمني من هالمبسم ..
سارة بعد مابعدت ايدين علي وفكت شماغ من على خصرها قابلت علي ولفت ايدينها على رقبته وهو لف ايدينه على خصرها ..سارة بدلع : برقص بس انت تختار الأغنيه ..
علي غمز لها : تآآمرين ..


>>يتبع تكميلة البارت مساءً ..

تحيآآتي

خآنتني أحاسيسى

جنــــون
08-04-2011, 12:31 AM
بسم الله ..


((تكميلة البارت)) ..


سارة قربت منه وباسته من خده : مايآآمر عليك ظالم ..
علي رآآح عند الاب تووب ووضع أغنية ((هلي لاتحرموني منه/راشد الماجد)) والتفت لسارة : هذي أحبهآآ يالله اشوف وريني
سارة ابتسمت : ان شاء الله ..
علي راح لعند الأريكه وجلس ووضع رجل على رجل ووضع ايدينه وراء راسه وابتسم ..أما ساره راسمه ابتسامه على شفتها يموت عليها علي وبدت ترقص وعلي مكيف عالآآخرر ..
أما سارة دخلت جوو مع الأغنيه ((فجآآئة تلاشت ابتسامة سارة ووقفت عن الرقص)) اما علي قآم وسكر الأغنيه وراح لعند سارة ومسكها من أكتاافها ..: وش فيك ..؟
سارة عيونها بعيون علي : تذكرت ايام حبك ..لان هالأغنيه بذات تذكرني بحبي لك..
علي ابتسم وصار يمسح على شعرها بحنيه : طيب أهدي ..
سارة ابتسمت ابتسامه باهته وتنهدت: آآه ياعلي اشقد قبل لاتخطبني أحبك وأنت مو حآآس ولا تدري عني ..
علي ضمها لصدره بحنيه : خلاص حبيبتي .. وبعدين انا ماكنت ادري.. انا مو معاك بنفس البيت عشان احس ياسارة بس الحمدلله مصيري معااك
سارة تتمسك فيه اكثر وبصوت شبه مسموع : تكفى ياعلي ضمني بالحيل تكفى خل قلبي يرتوي بقربك ..
علي صار يضمها اكثر : احبك ياسااارة .. احبك ياروح علي
سارة تنهدت :آآه ياعلي من زمآن وانا اتودد اقولك ضمني بالحيل وراعي مشاعري الي تموت الف مرة ببعدك ولاتحيى الا بضمة صدرك وادفني بين ايديك واجبر بخاطري الي ينكسر ولاينجبر الا بدفنتي بين ايديك ودفى لمسك..
علي صار يضمها اكثر واكثر واكثر لدرجة سارة حست بأن ضلوعها تشابكت بضلوع علي : اوعدك ياسارة ان مشاعرك بحييها ماعاد راح تموت وان خاطرك راح أجبره ولاعاد راح ينكسر..



بجنآآح فارس وآروى .. بغرفة النوم ..
فارس منسدح على السرير واروى بحضنه يلعب بشعرها : اروى ..
اروى مبتسمه :همممم
فارس : بوسه اعتبريها وصلت..!
اروى ناظرته وابتسمت : آممم لا لا ابغآآها ..
فارس :هه واذا قلت لك ماراح اعطيك اياها ..
اروى بعدت عن حضنه وعدلت جلستها وبدلع : عاادي مااكلمك ..
فارس سحبها بقوة لدرجة انها طاحت على صدره : بس انا ابغاااك..
اروى ابتسمت بدلع : آمممم ((وباسته من خده)): وانا ابغااك وماستغنى عنك ..
فارس يتمعن بعيونها :ملاك يااروى ..
اروى ابتسمت : أحبك يافارس
فارس غمز لها وبخبث: الليلة خاربه خاربه
اروى تسحبت منه وبعدت عنه وبدلع : مآآآآبي ..
فارس قرب منها وسحبها لعنده وبخبث : بس انا آآبي
اروى استسلمت لحضن فارس ..وليلة سعيدة لأروى وفارس^_*


بيت بويوسف .. بصاله ..

عبدالله :تصبحون على خير بصعد انام ..
بويوسف ونور وام يوسف:تلاقي خير ..
عبدالله : نوير متى دوامك بكرة ..؟
نور : آممم الساعه9 يعني 10:30تبدأ محاضرتي
عبدالله : اوكي خليك جاهزة الساعه 9 ونص ..
نور :طيب ..
((وصعد عبدالله))..
ام يوسف: وانتي متى راح تنامين ..؟
نور ابتسمت : هه مآآما لسااتها الساعه 11 ونص
بويوسف: يالله تصبحون على خير ..
نور وام يوسف: تلاقي خير..
((صعد بويوسف))
نور تهمس لأمها بخبث: يمه ..ليه ماقمتي مع ابوي ههه
ام يوسف ضربتها على كتفها بالخفيف: شيينه
نور :ههههههههههه


بعد مرور 3اسابيع من الأحداااث ..

عــ الساعه 8 ونص بالليل بتوقيت ألمانيا ..

بالمستشفى ..بالغرفة عند لجين ..

بدر: هآآ ..مرتآآحه .؟
لجين ابتسمت : ايه مرتااحه ويكفي نوار مو مقصره ..والله أحس تعبتها معي ..
نوار ابتسمت :اشدعوووه لجين احنا خوواات .. وبعدين انا ماسويت حآآجه هذا وااجبي ..
بدر ابتسم : اشووف خذتي زوجتي مني ..
لجين:ههههه .. عارفه .. ولاتخاف ماراح اقولك خذها معك ((تمزح معه))
بدر عقد حواجبه : وول ..موأخت حشآآ ..
نوار :هههههه
لجين : اشدعووة امزح معك
بدر : ادري بس ابغا اجننك ..
لجين : خلاص نوار الحين اذا حابه تطلعين تتسلين مع بدر اطلعي الممرضه راح تمر علي بين فتره وفتره
نوار تناظر بدر مبتسمه: لاحبيبتي .. انا بظل معك لاتنسين بكرة موعد العمليه ..
بدر ابتسم : طيب خلاص انا اخليكم وراجع لكم بعد سااعه ..
نوار ولجين: طيب ..
نوار: انتبه لنفسك
بدر ابتسم: ان شاء الله



نرجع لأبطالنا بــ السعوديه ..

بجناح علي وسارة .. بصاله
علي عالكنبه ماسك ايد ساره: طيب ممكن اعرف وش فيك .؟
سارة وااضعه ايدها على بطنها وتتألم وبهدوء: مدري ياعلي من يومين حسيت بآآلآآم خفيفه قلت يمكن الم "الحزنه"لانها جايتني بس الألم تضاعف وصار الالم مو طبيعي
علي بحده: كم مرة اقولك اوديك المستشفى وانتي ترفضين.؟
سارة عقدت حواجبها وبقهر:وانا ايش درااني قلت لك جاايتني فكرت الألم منهابس الالم تضاعف ومدري احس الالم مومنها ..
سارة تناظر علي وتضغط على يده من الألم : آآه ياعلي خلاااص أحس بمووت
علي على طول ترك يدها وراح عــ الغرفه ولبس ثوبه وأخذ عباية سارة :بسرعه لبسي عباايتك ..
سارة على وضعها : ودوآآمك ..
علي بصوت مرتفع :أنتي أهم الدوام لاحق عليه بسرعه البسي ..
سارة صارت تلبس عبايتها بإهمال من التعب علي راح لعندها وسااعدها وعلى طول مسكها من يدها وطلعوا من جناحهم وعلى السيارة على طول ..
علي حرك على طول مرة يناظر الطريق ومرة يناظر لــ سارة : تحملي حبيبتي ..
سارة تعض شفتها السفلى وتتنفس بشكل سريع : طيب ..
بعد ربع ساعه وصلوا عــ المشفى ..
ونزل علي من السيارة وساعد سارة من نزول السيارة ودخلوا عــ المشفى ....
بعد انتظار 10 دقايق بالمشفى ادخلت سارة بمعية علي عــ الدكتورة ..
الدكتورة : وشو تعانين منه ياسارة ..
سارة علمت الدكتورة عن معاانتها ..
الدكتورة: طيب .. انتي بالعادة لما تجييك تألمك يوم ولا اشلون .؟
سارة :يوم بس بس هالمرة غيير مدري اشلون والآآلم مو طبيعيه ..
الدكتورة : لازم اكشف عليك ..
سارة تناظر علي ونفس الوقت تحس نفسها مستحيه ..علي ابتسم ابتسامة تطمنها ..
وراحت سارة عند السرير وكشفت عليها الدكتورة ......









أنتهى البارت .... طولت عليكم ^_^

انتظرووني بالبارت الجآآآي

توقعآآآآتكم ..

تحياتي

((خآنتني أحاسيسي))..

جنــــون
08-04-2011, 12:31 AM
بسم الله..



((البارت الثامن والعشرين))


الدكتورة : لازم اكشف عليك ..
سارة تناظر علي ونفس الوقت تحس نفسها مستحيه ..علي ابتسم ابتسامة تطمنها ..
وراحت سارة عند السرير وكشفت عليها الدكتورة ......
بعد 10 دقايق طلعت الدكتورة وسارة عند علي .. الدكتورة جلست بمكانها على الكرسي وسارة جلست مقابل علي على الكرسي الي عند مكتب الدكتورة ..
علي : هآ..دكتوره .!
الدكتورة وهي تفل بين الأروراق وبعدها تركتهم وناظرت لــ علي وسارة : أخت سارة..
سارة تناظرهآآ :نعم ..
الدكتورة : لازم تتنومين عندنا بالمستشفى ..
سارة فتحت عيونها عالآآخر : ليييه..!
علي يناظر سارة وكأن يقولها أهدي :......
سارة ناظرته وسكتت:........
الدكتورة: سارة انتي حآمل الي معاك مو عادة شهرية .. ومن التعب والإجهاد الزاائد صار معك كذا
سارة قلبها يدق وتبلع ريقها بصعوبه : أأأأ أشلون .!
علي ابتسم ونفس الوقت تلاشت ابتسامته وبنفسه : يارب لطفك ويدوم حملهآآ
الدكتورة :ليه انتي ماحللتي .؟
سارة : مدري لان عادة هي تتأخر علي فــ أنا قلت عآدي مثل كل مرة تتأخر .. ماراح بالي يكون حمل ..
الدكتورة ابتسمت : طيب اخت سارة الحين لازم تتنومين .. عشآن نقدر بفضل الله نثبت الجنين وماتجهضين..
علي ابتسم من غير نفس : طيب سارة معليه انتي لازم تتنومين عشآآن تكونين تحت الملاحظة انتي و ((نآظر لبطنها وابتسم )): والبيبي..
سارة ابتسمت على كلام علي وبصوت شبه مسموع : طيب ..
الدكتورة : ان شاء الله نقدر نسعف حالتك وحالة الجنين وتقومين بصحه وسلامة
علي وسارة : ان شاء الله ..
سارة : طيب دكتورة .. كم يوم راح اضل بالمستشفى .؟
الدكتورة ابتسمت : اسبوع او اقل على حسب حالتك اذا استجابت معنا يسرعه راح تطلعين بسرعه ..
سارة ابتسمت : خير ان شاء الله ..

بعد ساعه (( الكل سمع بخبر تويم سارة بالمشفى وعن حالتها الكل فرح لها كون انها حمل ونفس الوقت حزنوا على حالتها بالحمال ودعوا لها ان تقوم بسلامه))..

بيت سامي .. بغرقة النوم ..
ريم واقفة قدام التسريحه تضبط شعرها : سامي ..!
سامي يفل بالأوراق الي بيده ومن دون لايناظرها : هممم..
ريم على وضعها : مــا انت رايح عـ المكتب .. ؟
سامي على وضعه ورفع عيونه على ريم : لا .. ليه .؟
ريم راحت لعند سامي وجلست بجنبه عالكنبه : لا حبيبي مافي شي .. بس لونروح نزور سارة بالمستشفى ..
سامي وضع الأوراق على الطاولة الي مقابله ولف يده على اكتاف اريام : آممم كلامك عدل .. وبعدين اليوم انا مالي خلق للمكتب أبد ..
ريم ابتسمت ابتسامه مثيرة : أكيد حبيبي لان انا معك ..
سامي قرب منها اكثر وهمس باذنها : الا اكيدين ..
ريم تحاول تتسحب من سامي : آممم يالله حبيبي لانتأخر على سارة ..
سامي حس على نفسه : هآآ ..ايه ايه ..زين والله مافركشت رووحتنا للمستشفى ..
ريم وقفت وتخصرت بدلع : لاياشييخ ..
سامي ضييق عيونه وابتسم بخبث وقام قرب منها : أنا مامجنني الا دلعك هذا .. خففي الجرعه اشووي .
ريم ابتسمت :.........
سامي خرب الرووحة للمستشفى ^_*



بالمستشفى بغرفة سارة الخااصه .,.
سارة منسدحه على السرير وكل مابيت دقيقه والثانيه تمسح على بطنها وعلي جالس معها عالكرسي وماسك يدها ابتسم : ساارة ..
سارة التفتت له مبتسمه : هممم
علي مبتسم بقوة : وشو شعورك يوم خبرتك الدكتورة أنك حامل ..
سارة لفت عن علي وتناظر فووق وتنهدت : مدري ياعلي .. أحس نفسي فرحآآنه كوني بصير أم ونفس الوقت حزنآنه على الي صار لي والاشياء المحتمله انها تصير ..
علي يلاطف يدها : يعني أنتي تبينه يثبت ..!!
سارة التفتت عليه وابتسمت وغمضت عيونها : ايه ..
علي رفع يدها وبااسها وابتسم لها : ربي يثبته ان شاء الله .. واذا ماثبت حطي ببالك ان هالشي اصلاح ..
سارة على وضعها : والنعم بالله ..
أنطق باب الغرفه وسارة بتسحب يدها من ايد علي بس علي ماسكها بقوة ناظرها بنص عين مبتسم :لو مين مايكون والله مااتركها ..الا اذا كان احد محرم عليك ..
سارة ابتسمت ورفعت عيونها من عيونه :.......
دخل الغرفة وراح ناحية سارة وسلم عليها وباسها من خدها : ماتشوفين شر يالغاليه ..
سارة ابتسمت :الشر مايجيك يبه ..
بويوسف: شخبارك الحين ..؟
سارة : الحمدلله من الله ابخير ..
علي : اشوف عمي شاف بنته وسحب علي ..
بويوسف يناظر علي :ههههههه ...اشدعووة بس سارة وجودها يعمي الواحد عن وجود الي حوليها ..
علي :اووه اووه اووه اكشــــــــخ ياسااارة .. وفي ناس تتغزل فيها غيري ..
سارة استحت وصارت تلعب باطراف الغطا الي عليها :........
بويوسف يمسح على شعر سارة :هذي الغاااليه ..
علي لازال ماسك يدها ويلاطفها وقرب من اذنها وهمس : والله لو عمي مو هنآآ كان بوستك ولا قلت بس ..على هالحيآآ الي ذبحتيني به ..
سارة استحت اكثر وتبسمت من الحياا وصارت تنزل راسها اكثر من على المخدة..:....
بويوسف مشغول بجواله ..بخصوص الشركة وجات له مكالمه وطلع برى الغرفه ..
علي ماصدق خبر عمه يطلع وقرب من عند سارة اكثر وبخبث: ارحمي حالك اشووي وتغطين وجهك بالغطآآ ..(( ورجع تسند عالكرسي وابتسم لدرجة بانت اسنانه وضرب على صدره بالخفيف وتنهد)): آآه ليتني هالغطآآ الي علي عشآآن تغطين وجهك بي ولااقولك بالهووون..
سارة خلاص استحت اكثر :عـــــــــــــــــــــــلي ..
علي قرب من وجههآآ : حياة علي ..
سارة من غير لاتناظره :يرحم والديك بعد اشووي الحين ابوي يدخل ووالله استحي ..
علي : أجل قبل لايدخل عمي (( باسها من شفتها)) ..
سارة ابتسمت من الحيا وصارت تلعب باطراف الغطا ومرة تناظر علي بعد مابعد عنها ومرة تناظر الغطا الي تلعب فيه وتتوعده: طيب ياعلي ..!!
علي يبتسم ابتسامه جانبيه :آآوووه ونتوعد بعد.!!
دخل بويوسف .. وقرب من سارة وباسها على جبينها:يالله مع السلامة .. وانتبهي لنفسك ياسارة ..
سارة :الله يسلمك .. ان شاء الله ..
بويوسف يناظر علي : يالله مع السلامة وسلم على الوالد لي شفته ..
علي :يسلمك ربي..ان شاء الله ..



بـــ ألمــــــــــــــــانيـــــــــا.. بالفندق ..
نوار منسدحه على السرير وتلعب باطراف شعرها جآ ببالها تدق بأمها ومسكت جوالها ودقت : هلآآآ ماما
ام يوسف: هلا فيك حبيبتي .. ايش اخبارك ..علومك ..؟
نوار تبتسم وهي على وضعها : واله ابخير بس ناااقصني شوفتكم ..انتي اخبارك واخبار بابا وخواتي وخوااني والكل ..؟
ام يوسف :هههه اشوي اشوي علي .. انا الحمدلله من الله ابخير .. ابوك ابخير ويسلم عليك .. اخوانك وخوااتك والكل كلهم ابخير بس سارة تعبت اشووي وتنيمت بالمستشفى ..
نوار عدلت جلستها وشهقت : لييييه ..وش فيهآآ .؟
ام يوسف تبتسم :ابد حبيبتي بس كانت تعبااانه اشووي وقتها راحت المستشفى وطلعت حامل وهي ماتدري عن نفسها تعب حمل يعني ولازم تكون تحت مراقبتهم..
نوار ابتسمت :ياحليلها سارونه ببطنها نونو .. يالله ربي يقومها بسلامة..
ام يوسف : اللهم آآمين ..اخبار بدر ولجين ..؟
نوار تلعب بشعرها ورجعت انسدحت مرة ثانيه: والله تمام .. بكرة هملية لجين وبدر الحين عندها اشووي ويجي ..
ام يوسف:ربي يشافيها ويرد بصرهاو طمنونآآ عليكم ..
نوار : ان شاء الله .. لاتنسين سلمي لي عــ الكل وخاصة ابوي ..
ام يوسف: ان شاء الله يووصل ..انتبهوا لنفكسم .. وسلمي على بدر ولجين
نوار : خير ان شاء الله .. بااي
ام يوسف: مع السلامة ..

نوار بعد ماسكرت من امها تنهدت :آآآآه ياأهلي اشقد اشتقت لكم .. ((الا بدخلة بدر )) ابتسم وهو يوضع محفظته ونظارته على الطاوله ونوار عدلت جلستها مبتسمه ... بدر: يأهل بدر وش فيك .!
نوار تلعب بجوالها تقلب فيه: أبد بس لسا مسكرة من أمي وتسلم عليك وعلى لجين ..
بدر راح لعند السرير وجلس بطرف السرير ومسك ايدينها نوار وصار يلعب باصابعه علي ايدينها : ربي يسلمها ويسلمك ((وطبع بوسه على خدهآآ وهو باقي ماسك ايدينها ويلاطفها)) وبهمس : أشتقت لك بقوووووه..
نوار استحت و نزلت راسها وصارت تناظر ايدينها الي بين ايدينه :آمممم طيب ..؟
بدر رفع ايد وترك ايد على ايدين نوار وصار يتحسس سكسوكته بحركه مثيره وضيق عيونه اشووي وبخبث : يعني تبغيني اتهور والبي رغبتي والنور مضووي ..!! ((وبعدها نزل يده على ايدينها))
نوار خلآآآآآص راحت وطي من كلامه تحس كل خلية بجسمها تخدرت صارت تضغط على ايدينها بقوة بدر حس عليها وابتسم بخبث: اشوي اشوي على ايدينك تراني ابغاها ماني بــعايفها..
نوار رفعت عيونها ونزلتهم بسرعه وبخجل : طيييييب .؟؟؟؟
بدر يرفع وجههآآ باطراف اصابعه وقرب منها وباسها بـ شفايفهآآ وبهمس: لهنآآآ وبس موقادر اتحمل اكثر ..
نوار خلاص ودها تتغطآآ بديباااج من الحيآآآ .. بدر على طول قآآم ووقصر من الاضاءة وتركها خااافته مــره ..
نوار قلبها صار يدق اكثر واكثر واكثر .. بدر قرب منهآآ وهو لساته وااقف ومسح على شعره بروقآآآن ونزل لمستوآآها وقرب من اذنهآآ : والله مالي شغل كل مااستحيتي اكثر انشد لك اكثر
^_*


عــ الساعه 3 العصر.

بيت بويوسف ..
نور بغرفتها .. :الووو..
عبدالله بسيارته: خير ..
نور تتظاهر عشان مصلحتها :اخوي عبوود حبيبي ..وهـ احبه يانااس ..
عبدالله ابتسم وحس ان وراها شي وتو وقف عند الاشارة : ايه وبعدين ..؟؟
نور : آممم حبيبي وووينك ..!
عبدالله :اقول عن التمصلح وقولي وش عندك .؟
نور بوزت : مالت .. هذا جزااني اقولك كلام حلوو ..
عبدالله :هههه ..اخلصي وقولي وش عندك .؟
نور :آمممم وينك ..؟
عبدالله تو يحرك من عند الاشارة : برى ..
نور :عارفه ان برى .. بس وين ..
عبدالله : يالرخمه يعني سامعه ازعااج السيارات .. يعني وين بكون .. ببيت الجيراان..!
نور :ههههه حلوة بس تكفى لاعاد تعيدها ..
عبدالله تنرفز :اخلصي وش تبين لأسكر الخط ..
نور :هه طيب طيب .. ابغا اروح بيت صديقتي .. توديني .؟
عبدالله : قبل قلتي لأمي ..!
نور :ايوآآ ورضت ..
عبدالله : وبالله من صديقتك هذي .؟
نور : وجـــود..
عبدالله :ماغيرها الي معاك بالجامعه..!
نور :ليه في غيرها .!
عبدالله : أقول أطفي ولا عاد تراددين .. بعد ساعه الا ربع جااي عندك ..
نور : آممم طيب ليه موالحين .؟
عبدالله : انا الحين رايح للمقبره .
نور شهقت : ليييه .. احد ماات .؟
عبدالله وصل حده : انتي الرخمه ..يعني لازم مااروح الا في احد ميت .. بروح ازور قبر خالد وزوجة عمي وزوج عمتي
نور تلعثمت : آآ ءء والله هذا الي جا ببالي ..
عبدالله : طسي زيين ..
نور : الناس تقول بااي ..مع السلامة ..سياا
عبدالله يبتسم بسخريه: بس نور بنت محمد غييير ..حآآله خاصه الناس تقولها ((طسي))
نور بنفس نبرة عبدالله : اجل أقول انت طس .. لانك عبدالله بن محمد وانت حآآلة اسثنائية الناس تقولك ((طس))
عبدالله : ههههه الطاهر أنتي بايعتها بــ تبن ..
نور رفعت حاجب وميلت راسها :وليه ..؟
عبدالله : اذا راددتيني مرة ثانيه أنسي اوديك ..
نور تعدلت وابتسمت : أحم .. مع السلامة ..
عبدالله كاتم ضحكته : أيه كذا احنآآ حلوين .. باي
نور بعد ماسكرت منه تتحلطم :والله مو عشاانه عشان روحتي لبيت صديقتي فديتها .. ((وبعدها راحت تجهز على بال مايجي عبدالله ..))


بــ المستشفى ..
ام يوسف..شريفة..ام بدر .. اريام .. ريم .. اروى.. يوسف.. علي ..تركي ..سامي
الكل سلم عليها و تشآآفى لها وتحمد لها بــ سلامة

ام يوسف : انتبهي على نفسك ياسارة ولاترهقين حالك أكثر ..
يوسف: هه الله يعينك على أمي نفس المحااضرات الي قالتها لــ حور بتقولها لك ..
سارة ابتسمت :هه الا يمه وين نور عنكم ..((وناظرت اروى)): وفارس((وناظرت يوسف)):وحور ..؟
ام يوسف:نور بتطلع لبيت صديقتها ..
اروى:وفارس بدوامه .. وقال يمكن يجي عندك بالليل
يوسف: حور اذا جت من يمسك حمودي ..؟
سارة : آهـآ ..ربي يسهل ..
تركي تنهد مبتسم : آآه ربي يرزقنآآ أنا ((وناظر اريام)): وريآآمي بولد .. بأسرع وقت ..
سامي :ههههههه شكل الرجل مستعجل .. على رزقه..
اريام استحت بس ماحسستهم بهالشي ..
تركي بخبث يساسره: أقول أنت حآآمي حآآمي ماعندك وقت أبتلشت بنت الناس فيك
سامي يضربه على كتفه ويساسره : اقول بلاماتنطم ..
تركي يساسره: هههههه ..عشاني قلت الحق تبيني انطم .. اعترف متى آخر مرة......
قاطعه سامي بأن وضع يده على فمه وايد وراء راسه وابتسم :اقول طف صووتك ماعاد ابي اسمعه .. والله شكلك مهول في بنت عمتك مسكينه ..
تركي وهو ينزل ايد سامي من على فمه تنهد ومسح على صدره بالخفيف يساسره: آآآآه وربي عسل على قلبهآآ .
سامي يساسره : الي يجلس معااك .. تعلمه كل حآآجة من أول جلسه ..
تركي غمز يساسره: تبي اعلمك اكثر ..
سامي ضربه على كتفه بالخفيف يساسره: اقول أخلص وانثبر..
شريفة : ربي يثبت لك الجنين .. وتقومين لنا بصحه وسلامة
علي مبتسم: ربك كريم ياعمه ..
سارة ناظرت علي وابتسمت وبعدها ناظرت عمتها:: الله كريم ان شاء الله ..
أم يوسف :أم بدر علامك مسرحه ..؟
ام بدر انتفضت :هآآ لا بس افكر بــ لجين بكرآآ عمليتهآآ ..
الكل :ربي يسهل عليها ..
ام بدر :اللهم آمين ..
رن جوال سارة الكل ناظر مصدر صوت الجوال وسكتوا :اهليين .. (( بعدها رجعوا يحكون كل واحد مع الثاني))
فارس : هلا وغلا بهالصووت ..
سارة :هلا فيك ..
فارس:اخبارك .؟
سارة :الحمدلله من الله ابخير ..
فارس: الحمدلله على كل حال.. صرتي احسن من الصباح .؟
سارة : ايه الحمدلله.. انت اخبارك ..؟
فارس: والله ابخير واعذريني ماقدرت اجي ربطه مع هالدوآآم ..
سارة : ربي يعينك..وعساك عـ القوة ..
فارس :تسلمين ..((تنهد)): ياالله ياساااارة
سارة ابتسمت من قلب : وش هالتنهيده ياخوي ..؟
فارس: من زمآآن عنك .. وجلسااتك وسوالفك وحكيك وكل شي .. أحس مشتاق لجلسة معاك لوحدك ..
سارة ابتسمت :آممم الجو مغيم .. >>يعني ماتعرف تتكلم ..
فارس :هههه طيب .. لما يصفى الجو عملي لي الووو ..
سارة :ههه طيب ..
فارس: مع السلامة ..
سارة :مع السلامة ..
الكل يحكي {{أم بدر وام يوسف وشريفه}}, {{ اريام وآروى وريم }},{{يوسف وسامي وتركي }}
علي بصوت منخفض لسارة : هذا فارس .؟
سارة تبتسم :ايه ..
علي : وليه قلتي الجو مغيم .. الكل منشغل بالحكي مافي الا انا الي انصت لك ..
سارة ابتسمت ولاحبت تعكر مزآآجه : آممم علي افهم علي لو انت لحالك موجود كان تكلمت بس اخاف اقول كلمة وتلفت نظر الكل والكل ينصت لكلامي ويناظروني .. وبعدين هذا فارس يعني اخوي ((تلطف الجو)): تغآآر من فارس .؟!
علي رفع حآآجب من دون لايبتسم : ابرآآحتك ..
سارة تنرفزت بس مابينت له ابتسمت وفضلت انها تسكت .. وعلي حس عليها انها متنرفزة بس عمل حاله ماحس عليها ..


بيت بوسعود .. بصاله
ام سعود : نهى..
نهى :نعم..
ام سعود : علامكم انتي وسعوود ..!
نهى عرفت قصد امها بس سوت نفسها ماتدري :ايش فيينآ ..؟
ام سعود : من فتره ماسمعت واحد منكم يكلم الثاني ..
نهى :آممم مدري يمه هم انا مثلك مستغربه من تصرفات سعود معي برغم اني ....
ام سعود : كملي .. ليه سكتي ..!
نهى : يمه بقولك ..انا من فترة رحت لــ سعود ودقيت باب غرفته وحاولت اني اجلس وأتكلم معه .. واوضح له اني ابجد كنت غلطانه ساعة ماكنت اتكلم عن لجين بطريقة الي كنت اتكلم فيهآآ.. بس هو الله يهدااه ساافهني ومو معطيني وجه
حاولت بعدها اكثر من مرة تقريبا 3 مرات بس يوم شفته يصد عني .. وكثرت صدوده .. قلت الزم ماعلي كراامتي وعزة نفسي وخلاص سويت الي علي .. وبعدين اهم شي اني بكون مع لحين أوكي ..
ام سعود ابتسمت: الله يكملك بعقلك يابنتي .. وبعدين حطي ببالك ان سعود مايصد عنك الا لسبب وااحد ..
نهى فتحت عيونها عالآآخر : وشوووو ...؟؟ وش هالصدود الي اكثر من مرة ..؟؟؟
ام سعود ابتسمت : يايمه يانهى أنتي اخته الوحيده وهو اخوك الوحيد لازم يشد معاك اشووي ولا يكلمك بسهووله عشان تحسين بخطئك ..
نهى ارتاحت منن كلام أمها : آممم ريحتيني يمه بكلامك ودخل قلبي على طوول .. بس تصدقين ..!!
ام سعود :وشو .؟
نهى : نفس الي كنت افكر فيه قلتيه ..ان سعود اخوي الوحيد سندي بهالدنيا عضيدي .. وعلاقتنا كذآآآ .. المفروض تكون احلى من كذا بكثييييير .. بكرآآ لماأحتاج وجوده بجنبي ووقفته معي وعلاقتي معاه متوتره كذا بــ وشو بقاابله ..!
ام سعود وضعت يدها على كتف نهى وابتسمت من قلب: هذا نهى بنتي الي ربيتها ..
نهى باست راس امها وايدها وابتسمت: الله لايحرمني لامنك ولا من ابوي ولا من سعود ..
ام سعود : اللهم آمين ..




بسيارة عبدالله ونور ..
عبدالله وهو يسوووق: هآآنم متى ان شاء الله الجيه من بيت خويتك .!
نور ناظرته : وقت ماأدق عليك ..
عبدالله ناظرها ورفع حااجب وبعدها ناظر للطريق: بشري أمك اقول ..
نور عقدت حواجبها : بشرتها وخلصت ورضت ..
عبدالله بصوت مرتفع :أنتي تستفزيني ولا وش قصتك اليوم ..؟
نور كاتمه ضحكتها : خلاص مابقول شي ..
عبدالله :اقول .. المغرب اجي اخذك طيب .؟
نور بخاطرها : لاحووول مافتكيت من يوسف يجي لي عبدالله ...ولــ عبدالله : طيب ..



بالمستشفى .. قبل المغرب بساااعه ..

ام يوسف سلمت عبى سارة وباست جبينها:يالله ان شاء الله اجي لعندك مرة ثانيه وماتشوفين شر يايمه..
سارة ابتسمت :الشر مايجيك ..وسلمي لي على حور ونور..
ام يوسف:يووصل ان شاء الله صحيح نوار تسلم عليك ..
سارة : ربي يسلمها ان شاء الله .. وش اخباارها .؟
ام يوسف :الحمدلله زيينه ..
تركي : يالله مع السلامة يابنت العم ماتشوفين شر وربي يرزقنا مثل مارزقكم ..
اريام بنفسها:ياالله من تركي الي مايترك حركاااته وبكل مكاان ..
سارة :ربك كريم ..
سامي :يالله مع السلامة وانتبهي لنفسك ..
سارة:رلابي يسلمك خالي لاتخاف علي ان شاء الله اكون ابخير ..
ريم :كان بنجي لك اليوم الصباح بس كنت تعباانه اشووي >>كذاابه خخخخ
سامي كتم ضحكته لان تذكر الي صار اليوم ..
الكل سلم على علي و سارة وطلع وكل منهم قالها انتبهي لنفسك..وماتشوفين شر..انت شاء الله تقومين بسلامة ومن هالكلام .. الغرفة يعمهآآ الهدووء ومافيها غير علي وسارة ..
علي جالس على كرسي ومنحي ظهره ومشبك ايدينه ببعض ..وسارة على وضعها مستنده على المخدة ومنزله راسها وتلعب باصابعها وبنفسها: ياربي ليه علي حسااس كذا ..والله ماسويت حآجه تضاايقه ..
علي بنفسه : اشفيني أنا صاير كذآآ .. هو اخوها بنهاايه .. بس ليه ماتكلمه الحين وهذا احنا موجودين لحاالنا ولا فيه اشياء ماتبيني اسمعها .. اوادري عنها .. ((استند على الكرسي بكل قوته ورجع ايدينه وراء راسه ورفع راسه فوق وتنهد بنفسه)):يارب لطفك ..
سارة بنفسها مترددة تكلمه ولا لا برغم انها متأكدة ماغلطت معه .. بعد دقااايق من غير لاتناظره..: عـ ...عـلي..
علي من غير لايلتفت وهو على وضعه : هممم
سارة :اشفييك..؟
علي التفت وابتسم ابتسامة جانبيه :أبد سلامتك ..
سارة بنفسها:ياربي وشـ هالبروود .. ولـ علي : بس عيونك تقول فيك حآجه ..
علي وقف وأخذ مفاتيحه ونظارته وجواله ولف عليها مبتسم :مافيني شي .. ((وباس جبينها)): ماتشوفين شر ولو احتجتي اي حآآجه دقي علي .. واذا احتجتيني هم دقي علي ..
سارة تناظره وعيونها تلمع من الدموع: طيب .. انتظر لحد مايئذن المغرب ..
علي وهو لازال على وضعه : بروح اريح .. ((ومشى من عندها وهو عاطيها ظهره ..ووقف)) : ولاتنسين بكرة بكرة وراي دوآآمي ..
سارة نزلت راسها وتلعب باصابعها : طيب .. الله يحفظك ..وانتبه لحالك ..
علي رفع راسه وأخذ نفس وبنفسه :اشلون الليله بناام من دونك ياساارة ..ماقد مرة نمت بعيد عنك .. ولــ سارة : ان شاء الله ..هم انتي انتبهي لحالك ولا تفكرين بحالتك كثيير ان شاء اله كلها كم يوم وطالعه من المستشفى .. مع السلامة
((ومشى وساعة ماوصل عند الباب مسك مقبض الباب ولف راسه ناحية سارة وابتسم ابتسامة جانبيه : لاتنسين تدقين على فارس ..لأن صفى الجوو .. ((وطلع ))
سارة نزلت دموعها ساعة طلعته وضغطت على ايدينها بقوة وبصوت منخفض: ياربي اشفييه كل هذا لاني ماعرفت اكلم فارس بحال وجودهم ((ورفعت راسها فوق وتنهدت)):يارب ترئف بحاالي .. وربي تعباانه ..



بــ المـــــــانيا ..
نوار على السرير وبحضن بدر..وبدر ساعه يبوسها وساعه يلعب بشعرها .. وساعه يلاطفها ..
نوار :بدر ..
بدر : وهو رايح فيهآآ :هممم
نوار : فكني اشووي
بدر:ههههههه لا ياعمري وليه افكك ..!
نوار : بروح الحمام ((الله يكرمكم)) وبرجع ..
بدر: قرب من وجههآآ اكثر وهمس:أكييييييد ..
نوار ابتسمت بدلع : بدووري قد مرة كذبت عليك ..!
بدر:ضروووووري..!
نوار بدلع : حبيبييييي
بدر بصوت عالي :يانااس ماقدر على هالصووت ((وهمس لها قرب اذنها)): يعذبني مووت ..
نوار وهي تلعب بشعره : اسم الله عليك حبيبي من العذاب ..
بدر : يسلم لي الكلام وصااحبته ..
نوار ضحكت بدلع عفوي :ههههههه
بدر غمز لها : ترى اذا هونت ولا خليتك تروحين الحمام((الله يكرمكم)) مو شغلي ..
نوار ابتسمت : طيب .. خلني اروح قبل لايصير شي ثااني ..
بدر بخبث مبتسم: اوووه وصرنآآ نعرف ان ممكن تصير اشياء ثاانيه ((وغمز لها))
نوار :ههههه من عاشر قوم 40 يوم صار مثلهم
بدر : ههههه والله اكثر من 40 يوم ..
نوار : طيب بدووري بلييز خلني ارووح
بدر بخبث وهو يضغطها بحضنه : بخليك تروحين بس على شرط ..
نوار وهي تلعب بشعره:ويعد فيها شرووط .. طيب وشوو.!
بدر : تعطيني بووسه ..
نوار ابتسمت :طيب .. ((وباسته بخده)) ..
بدر مبتسم بخبث: لالا موهنآآآ ..
نوار باسته بخده الثاني ..
بدر : لالا بعد مو هنآآ..
نوار : لاحووول ((وباسته بجبينه))
بدر: ههههه بعد مو هنآآ
نوار بدلع عفوي : اجل وييييين .. !!!
بدر يناظرها بخبث وومابقي الا ياكلها :هنآآآآآ ...((وأشر على شفااايفه))
نوار نزلت رااسها : آمممم ماتتأجل ..!
بدر حرك رااسه:نووو
نوار :طيب غمض عيونك ..
بدر :ههههه واذا غمضت اشلون استشعرها ..
نوار : قلبك..مشاعرك ..
بدر غمز لها :لازم صوت وصوورة ..
نوار :ههههههههههه ..
بدر ناظرها بنص عين ..: بتهور مرة ثانيه ..
نوار :راح ألبي طلبك .بس على شرط ..
بدر : ياليييل ..فيها شروط .. طيب وشو .؟
نوار : وقتها تفكني واروح عــ الحمام ((الله يكرمكم))
بدر : هههه طيب
نوار قربت منه وهو يناظرها نظاارت العاشق الهايم الولهان وباست شفايفه بسرعه وبعدت عنه ومامداها بتقوم الا بدر مسك يدها وهمس لها : هالمرة مررتها بس بعد ماتجين من الحمام .. ((الله يكرمكم)).. ابغا غيره لها تأثير قوي
نوار تسحبت منه ودخلت الحمام ..وبعد دقايق طلعت ..وماسلمت من احضان بدر وحركآآته ^_*


بالمستشفى .. سارة مسكت جوالها .. : هلا
فارس: اهلييييين ..
سارة : اخبارك ..؟
فارس :الحمدلله ابخير .. انتي اخبارك بعد اليوم .!
سارة :تمام ..
فارس: ساااارة..!
سارة :هممم
فارس:علام الصوت مغلق >>يعني متغير
سارة ابتسمت ابتسامه باهته:ابد مافيني شي ..
فارس : مو على فارس ..صحيح كل منا تزوج وانشغل اشووي عن الثاني ..بس الحمدلله ان ربي رجعنا مثل ماكنا .. اشفييك..؟
سارة دموعها نزلت : مدري فارس احس اني محتآآجه لوجودك بجنبي
فارس: وانا لك بأي وقت والله بس هدي .. موزين تبكين وتهمين حالك وانتي بهالحال..
سارة : أحس ودي أرجع معك مثل ماكنت ..
فارس ابتسم :كلي لك بأي وقت .. مو اني تزووجت خلاص لزوجتي ومشااغلي وبس ..انتي سارة لاتنسين حطيها بين قوسيين ...
سارة : طيب .. انا أخليك الحين واكلمك بعد اشووي ..
فارس: اول حآجة نوعديني تريحين نفسك وتهدين ... وبعدها انا الي بدق عليك مو انتي ..
سارة ابتسمت ابتسامه باهته : عشان تعرف من نبرة صوتي اذا تحسنت او لا ..
فارس: ههه عفيه عليك
سارة:طيب .. باي
فارس:مع السلامة .. ((بعد ماسكرت منه فكر بينه وبن نفسه)): ياترى اشفيها سارة .. معقول يكون بسبب علي .. من تزوجت لليوم ماعمرها شكت لي او قالت شي لدرجة اني توقعت كل شي تغير توقعت ان سارة لعلي بس وفارس لآروى بس .. مدري ياساارة وشو الي قالب كيانك كذاا ..بس لازم اعرف بعد ماطلع من المستشفى ومدااني الوقت اروح لها .. ..


نور بغرفتها ..
حور : يعني مابقى لك حآآجه خلصتي كل شي ..
نور :ايوآآ وهذا الي مريحني ..
حور :يالله ربي يوفقك ويتممم لك مع طلال ابخير ..
نور : الله كريم ..((رن جوالها وناظرت لــ حور وابتسمت))..
حور :اكييد طلال ..
نور :هههههههه ايه ..
حور تجنن نور:اطلع ابكراامتي قبل لاتقلعيني ..
نور ابتسمت :دوبآآ والله تفكيرك غلط .
حور : امزح معك
نور :ههههه


بالمغرب عالساع 7 ونص .. فارس استئذن من المستشفى عشان يطلع لأخته سارة بالمستشفى الي موجودة فيه .. بعدها طلع على سيارته .. وحرك للمستشفى ..
اثناء ماهو بطريقه للمستشفى رن جواله : اهليين
سارة :هه هلافيك ..
فارس: دقاايق وانا عندك..
سارة ابتسمت :طيب انتظرك..
فارس:مع السلامة
سارة : مع السلامة

بجنآح علي ..

علي متمدد على الكنبه الي بصاله وصار يفكر بلي حصل اليوم وبنفسه : احس اني معطي الموضوع اكبر من حجمه مايستدعي هذا كله بس بنفس الوقت حسيت بشي غريب مدري وش اسميه ..
مافاق من تفكيره وسرحآنه الا على نغمة الرسائل ..أخذ الجوال وصار يقرا الرسالة
((تقول : ( تحـب) ....
وتجافي ؟
وأنا لامن طريت اسمك ,
أفز
وترجف - أطرافي !!!))


المرسل: أحسااسي

علي رفع راسه وتنهد: آآآه وربي احبها .. بس ليه هي ترسل كذآآ ..
فتح الرسائل بجواله بيرسل لها ..

بالمستشفى ..
فارس: طيب .. متى راح تطلعين.!
سارة ابتسمت : على حسب حالتي يمكن اسبوع اقل ..اكثر .. مدري .!
فارس :طيب انتي تحسين بتحسن مقارنة باليوم ..؟
سارة :مدري بس احس الآلآم راحت عني ..
فارس : ان شاء الله خير.. طيب ممكن اعرف وش فيك ..!
سارة تلاشت ابتسامتها وبعد ثواني ابتسمت ابتسامه باهته :آممم مافيني الا كل خير ..
فارس يناظرها وضيق عيونه اشووي : سارة .. انا فارس .. يعني لو احد غيري اسئلك قولي له كذا .. عيونك تقول فيك شي ..!
سارة نزلت راسها وتلعب باطراف الغطآآ : مدري وش اقول .
فارس: الي تحسين انك مرتاحه لو قلتيه ..
سارة تناظر فارس : علي ..!
فارس عقد حواجبه :وش فيه علي .!
سارة بنفسها :مهما كان ماراح اقول الي يدور بيني وبين علي يبقى زوجي وحبيبي ولازم احافظ على الي بينآآ ...لــ فارس: مدري احسه من طلع وهو متغير ..
فارس : عليك .!!
سارة :لا .. حاله متغير ..غير عن اليوم الصباح ..
>>>>>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:31 AM
فارس: يمكن متضايق على حالتك ومو حاب يبين .. يمكن متضايق يوم خطر بباله ان راح يكون بالغرفة لحاله من دونك ..
سارة ركزت على جملة فارس الأخيرة وبنفسهآآ: آآه ياعلي نفسي الليلة اعرف وش شعوورك وأحنا بعآآد .. ولــ فارس ابتسمت : يمكن ..
فارس قرص خدها عالخفيف: عيآآره أنتي تدلعين بس ..
سارة :هه يحق لي .. مو ابوي محمد وزوجي علي واخوي انت..
فارس:ههههه اكيد يحق لك موكأنك نسيتي امي ..
سارة وضعت يدها على شفايفها ببرائه :يؤؤ .. نسييت ههه
فارس مسك يدهآ بحنيه :أنتبهي لحالك ياسارة ولا تفكرين كثيير .. علي يحبك ويموت فيك .. وعنده يخسر الدنيا كلها لكن مايخسرك ..
سارة ابتسمت وارتاحت من كلامه : ان شاء الله ..
فارس: الا صحيح هو عرف انك كنتِ تحبيــ .... ((قطع عليه صوت نغمة رسائل لــ سارة)) : دقيقه اشوف من رااسل ..
فارس: طيب ..((ومسك جواله ويفتر فيه ))
سارة فتحت الرساله : (( أحترت وش أرسلك .. بس محتآآجك موت ..هذا الي اقدر اقووله ,وانتي افهميهآآ
.. محبوبك ..معشوقك..مجنونك
"علي"))
سارة انهزت مشاعرها بداخلها هز وبنفسها : آآه ليتني جنبك ياعلي ماقدر اتحمل عذاابك وانت بعيد ليته فيني ولا فيك ..
.. ماحسست فارس بشي تماسكت بقد ماتقدر : طيب كمل ..
فارس وهو يناظر جواله : علي عرف انك كنتِ تحبينه قبل لايخطبك ..
سارة ابتسمت ابتسامه مصطنعه :ايه ..
فارس ناظرها وابتسم : حلوو .. اكيد تنح ..
سارة :هههه لا .. ماتنح عرف وخلاص
فارس ناظرها بنص عين : حركآآت انتي وعليوو
سارة ابتسمت : هه مثلك انت واروى ..
فارس ابتسم ..


بجنآح تركي واريام ..
تركي لسآآته داخل واريام بالغرفه جالسه عالأريكه وتحس نفسهآآ مقهورة مكبوته كل هم الدنيا فيها .. دخل تركي الغرفه على طوول .. ومرووق عالآآخر نزل شمااغه وجلس بجنب اريام نحى ظهره وشبك ايدينه ببعض: رياامي وش فيهآآ ؟
اريام ابتسمت ابتسامه باهته : ولا شي ..
تركي قرب منهآآ ومسك يدها بحنيه : على تركي .!
اريام ناظرته ودموعها بعينها على وشك النزول :..........
تركي سحبها ووضع راسها على صدره : اشفيك رياامي ..
اريام انفجرت بكآآ: مدري احس نفسي متضاايقه بقوة
تركي وهو يلمها لصدره اكثر : طيب حبيبتي أهدي خلاااااااص..
اريام تبكي وتركي يهدي فيهآآ .. :طيب ممكن اعرف من وشو متضاايقه ..
اريام رفعت راسها عن صدره ونحت ظهره وصارت تمسح دموعها : خلاص مافيني شي ..
تركي قرب منهآ ومسك يدها بحنيه:اريام حبيبتي قولي وش فيك انا تركي مو أحد ثاني .؟
اريام اثناء ماهي تمسح دموعها وتنزل مرة ثانيه: تذكرت ابوي ..
تركي حضنها بقوة وبصوت شبه مسموع: انا ابوك وانا اهلك وانا كل شي حبيبتي بس اهدي ترحمي عليه ..
اريام تشاهق ببكائها تحس نفسها مكبووته وماصدقت حضن يحتويها وهي بهالمأسأ : اشتقتله وربي اشتقت له 14 سنه وهو بعيد عني خلاص ماني قادرة ..
تركي يهمس باذنها : خلاااص لاتعذبيني اكثر .. انا لك رحمي حالك حبيبتي ..



عـ الساعه 9 ونص بعد بالمستشفى ..
سارة لحالها مسكت جوالها ودقت لــ علي مارد ودقت مرة ثانيه ومارده : ماراح اتركك الا لما ترد ..
ودقت ثالثه وراابعه هم مارد .. وبنفسها: يمكن نايم بس لساا بدري ماينام بهالوقت .. خل ارسل له ..
وبعد ماطلع علي من الشاور الي مآآخذه جفف شعره عدل و لبس بيجآآمته وبعدها مسك جواله وشااف 4 مكاللمات من سارة ورسالع فتح الرساله
(( حبيبي اشغلت بالي عليك ,,أن شاء الله ابخير..؟
كنت برسلك من ساعة ماأرسلت لي بس كان فارس جنبي وماعرفت ارسل وقتها .. طمني عليك..
"أحبك" ))
المرسل :أحسااسي ..
تنهد بصوت منخفض: آآآه ياسارة مااحد مجنني غيرك ((وابتسم)) :خل ادق عليهآآ .. ((استرخى على السرير ))

سارة على طول مسكت جوالها :آآلوو
علي غمض عيونه ورفع راسه فوق وبنفسه :ياني اشتقت للهصوت .. ولــ سارة :هلا ..
سارة : هلا بلي تربع بدااخلي وعيآآ يطلع ..
علي ابتسم : أحبك
سارة : آآه ياعلي وربي أنا احبك
علي همس:أشتقت لك مووت ..
سارة : ليتني جنبك ..الشوق ذبحني
وضلوا يحكون ويعبرون عن اشواقهم وحبهم لبعض وفهمته سارة عن الي صار اليوم بانها ماعرفت تكلم بحال وجودهم اما هو وجوده عسسل على قلبها وضلوا يحكون لمدة ساعة الا ربع ..

اليوم الثاني ..بيت بوسعود الكل متوااجد بصااله..

بيت بوسعود .. الكل متواااجد بصاله ..

بوسعود: اليوم ماراح أمر للشركة ..
سعود:وليه يبه ..
بوسعود:عندي كم شغلة مع بوبدر ..
سعود : طيب الله وياك ..
ام سعود: اليوم عملية لجين ..
سعود : عارق خبرني بدر ..
نهى ابتسمت : الله يشفيها ان شاء الله ..ولو تلف الدنيا كلها ماراح تلاقي مثل لجين
سعود استغرب هذي الي الأول معترضه عليهات الحين راضيه فيها : ربك كريم ان شاء الله ..محتاجة دعوااتكم هي ..
نهى ابتسمت : واحنا ماننسااها
ام سعود فرحت ساعة ماشافت علاقة سعود ونهى على وشك تتصلح ..اكتفت ببتسامه..


بــ ألمانيا ..
نوار وبدر بالمستشفى .. ينتظرون لجين تطلع من غرفة العمليآآت ..
نوار : بدر حبيبي لاتتوتر زوود ..
بدر رايح جاي ببالممر ويحك ايدينه ببعض: وشو ماتوتر .. هذي عمليه وبعيونها ماهي بلعبه ..
نوار :وربي عارفه .. بس تحمل .. اذا توترت بتحس بالوقت ..اما اذا هديت نفسك راح تحس بمرور الوقت بسرعه اشغل نفسك بأي حآآجه ..
بدر تنهد: خير ان شاء الله..

بيت بوبدر.. بصاله ..
بوبدر: ادعي لها وان شاء الله مايصير الا الخير
أم بدر تبسمت من كلامه الي ريحها وطمنها : والله هذا انا مو ناسيتها ادعي لها .. لاتوصيني على الغاليه
بوبدر ابتسم : فيك الخير يالغاليه ..




ببيت بويوسف .. متواجدين بصاله..

بويوسف : شخبار سارة ..؟
فارس: والله انا زرتها البارح الحمدلله حسيت انها زينه ..
ام يوسف: ربي يقومها بسلامه
حور :امين يارب
يوسف : يالله عن اذنكم ..
حور : ويين .؟
يوسف :نسيتي عندي رحلة عـ الساعه 10 ..
حور : أووه نسيت ..
الكل سلم عليه أما حور طلعت معاه للغرفه قبل لايمشي وودعته وحضنته بقوة : الله يهداك بالهون علي الي يسمعك رايح حرب..
حور ابتسمت وهي لازالت حاضنته : لا حبيبي مو عن بس بشتااق لك مووت
يوسف بعدها عنه وصار يلاطف وجههآآ :اقول باقي على رحلتي ساعه لاتخلين الرحلة تتفركش بحركآآتك وكلامك هذا وساعتها الركاب يدعون علي .. ((وغمز لها))
حور اضحكت بدلع عفوي وصارت تلاطف وجه يوسف باصابعها:هههههه .. طيب حبيبي .. انتبه على حالك ..
يوسف ناظرها بخبث :بنتبه على حالك بس مو قبل ..((وباااسها برقبتها)) ..
حور تحسست مكان البوسه وقربت من اذنه مبتسمه وهمست :احبك ..
يوسف بخبث: زين اني متمااسك .. ولاكان صارت هواايل ..


بالمستشفى ..
علي جالس على الكرسي الي بجنب سارة وماسك يدها ويلاطف خدها بأيده الثانيه وبصوت شبه مسموع : هآآ حبيبتي .. تمآآم ..؟
سارة منسدحه ابتسمت وبصوت شبه مسموع : الحمدلله ..
علي : الحمدلله على كل حال ..
سارة بدلع : علي..
علي ابتسم ابتسامه مثيرة : عيون علي ..
سارة : ابغاا اطلع من المستشفى .. ملييت ..
علي : حبيبتي سارة ... لساتك يوم وتقولين مليتي اشلون لو اسبوع
سارة بقهر: والله طفشش ..
علي بخبث: لهدرجة ذاابحك الشوق ..
سارة ابتسمت بحيآآ : علي والله اكلمك جد ..
علي :هههه عارف بس ابغا اجننك ..
دخلت الدكتورة على سارة تشيك على وضعها وتفحصهآآ سارة عدلت جلستها: طيب الحين انتي تحسين بحآآجه .. ؟!
سارة مرة تناظر الدكتورة ومرة تناظر علي الي وقف بعيد عن السرير بمسافة خطوتين متكتف ومميل راسه.. سارة ردت على الدكتورة : لا بس يعني لازلت أنــزف ..
علي ابتسم بخبث بس سارة تجاهلت بسمته كون الدكتورة موجوده .. :طيب .. النزف شي طبيعي بماأن حالتك كذا ووضعك حامل وانتي ياسارة رهقتي نفسك بقوة ..
سارة عقدت حواجبها من كلام الدكتورة : يعني ..
الدكتورة : مدري وش اقول ياسارة بس ننتظر لــ لليلة .. وان شاء الله خير..
سارة :خير ان شاء الله ..
طلعت الدكتورة .. وسارة عملت حالها زعلانه على علي وتكتفت والتفتت على الجهة الثانيه ((تتدلع)) علي جلس على الكرسي وحاول يسحب يدها وهي تسحبها منه مو راااضيه علي ابتسم ابتسامه جانبيه : يعني أطلع ..!
سارة التفتت عليه وفتحت عيونها عالآآخر: انا ماقلت ..
علي يجننها ببتاسمته المثيره :أجل .!
سارة بنفسها: ياالله ابتسامته خطييييره .. ولــ علي : ليه تناظرني وتبتسم هالابتسامه هلي وراها الف شي وشي..
علي :ههههههههههه .. طيب .؟؟
سارة على نفس دلعها تعمل حالها زعلانه ميلت راسها: وتضحك بعد.!
علي مسك يدها وناظرها بنص عين وبلل شفايفه وبااس يدها وهمس : والله لمآآ حالتك عوويصه((سارة ابتسمت على كلمته بقووة "عويصه")) ووجودنا بمستشفى ولاكان سويت هواايل ..
سارة عرفت قصده نزلت عيونها على يدها الي مااسكها وبعد ثواني ناظرته همست: أحبك ..
علي قام من على الكرسي وجلس على طرف السرير وصار يناظر سارة نظرة ورااها هواايل وصار يلاطف وجههآآ ...سارة : علي .. تكفى عدل جلستك الحين يجي أحد ويدخل
علي مضيييع بقوة وهاايم بعوينها وتعابير وجههآآ :ماظنتي والله الي بيجي ماراح يطق الباب ..
((وصار يقرب منهآآ اكثر )) ..
سارة مسكت وجهه بيدينهآآ : احنآآ بــ مستشفى .. صح.!
علي فآآق من الي هو فيه انتفض: ايه عارف ..
سارة ابتسمت على حركته : ايه اجل خلاص .. لو يجي الحين فارس او أحد من اهلنا ويشوفون وضيعتنا هذي وش بيقولون ..
علي ابتسم بخبث: عادي زوج وزوجته وشو بيصير يعني ..؟
سارة ميلت راسها بدلع : لاااا ..!
علي جن على حركتها همس بأذنها : تكفييين لاتضيعيني اكثر ..لهنآ وخلااص .. حاسبي حركااتك ..
سارة عرفت قصده قلبها صار يدق بقوة وتتنفس بشكل سرريع وهو قريب منهآآ لدرجة انفاسه على وجههآآ ورقبتها ..
أنطق الباب .. علي على وضعه بس ان لف راسه جهة الباب .. وسارة قلبها يدق وخايفة تنحرج لو كان ابوها او احد من اخوانها او امها ..
علي :ميين ..
فارس :انا ..
علي :أدخل .. ((والتفت على سارة وناظرها بنظره مثيره )) وهمس: ماظنتي فارس غريب ..
سارة قلبها يدق بقوة ..وبهمس : بعد علي تكفى والله احرااج ..
علي قدر مو قفها وبعد ..
فارس قرب من عند سارة وسلم عليها : اخبارك ..
سارة ابتسمت :الحمدلله ... وانت ..؟
فارس:تمام والله بس قلت قبل لاطلع لدوام اسلم عليك .. ((والتفت لــ علي)) :هآآ الأخو هنآآآ..!
علي ابتسم بمزح: اقول ورا ماتنقلع .. للمستشفى ..!
فارس جلس على الكرسي اما علي لازال على طرف السرير بس انو ابتعد عن سارة : والله لساا باقي على الدوام ساعه الا ربع ..
علي :ماشاء الله وحااسب بعد ..
فارس :هههه اشرايك أجل ..؟
علي : من رايك ..
فارس : احلف عااد.؟
علي : كيفي ..
فارس : المهم عن الخبال وقلي .. بدأأوم ..؟
علي : ايه ان شاء الله .. ليه.؟
فارس: لا بس اسئل .. شفتك هنا معسكر قلت يمكن ساحب على دواامك ..
علي يناظر ساعته: لساا باقي وقت ...وبعدين معسكر على قولتك ((ناظر سارة)):والله زوجتي محتاجه لي وانا هم اشتقت لهآآ فــ عسكرت هنآآ
فارس وعلي يناظرون بعض بخبث ..فارس: اقول أحنا بمستشفى ..؟
علي عرف قصده وابتسم بخبث: عااارف ..يانذذل ..
فارس كاتم ضحكته مايبي سارة تنحرج اكثر باينتها منحرجه ومنزله راسها من كلامهم ..:طيب انا ماشي تامررين حآجة .؟
سارة : لاسلامتك .. سلم على اروى ..
فارس: الله يسلمك ..يوصل ان شاء الله ..((ناظر علي وسلم عليه بقوه )): يالله نلتقي هنآآك ..
علي ابتسم:ان شاء الله ..
فارس يساسر لــ علي : اقول انتبه وحااسب نفسك لاتتهور ..
علي :ههههههههههههههه لاتخااف ياكمخه .. من غير لاتقول لاتسوي حالك فيلسوف زمآآنك..((وساسره)):وبعدين وشو مناسبة كلامك؟
فارس يساسره:لان الشوق فااضحك بقوة وحركاتك اول مادخلت بس متعمد ماادخل بسرعه عشان اختي لاتنحرج وي خشتك
علي يساسره : ههه والله انت شابع مع زوجتك ولسا صاحي من عندها انا زوجتي بعيده عني جيت اروي ضمآآ شوقي
فارس :ههههه وعدك بالمستشفى ..
علي : لايكثر اقول ..



بـــ ألمااانيا ..
خلصت عملية لجين وباقي الشاش على عيونها ووضعوها بغرفتها الخاااصه .. وهي ماهي حآآسه بسبب التخدير ..
نوار بصوت شبه مسموع: ياالله احسها تعبت مــره
بدر بصوت شبه مسموع : ايه باين عليهآآ ..
نوار: متى راح تفوق من التخدير..
بدر: مدري ساعه ..ساعتين ..اقل ...
نوار: ان شاء الله تكون نااجحه يارب .
بدر :ربك كريم ..


ببيت بويوسف ..

أم يوسف تدق على عبدالله ... ولا يدر ودقت مرة ثانيه .. ورد : هلا يمه ..
ام يوسف: هلا وينك عن الجوال ..؟.
عبدالله : ابد بس كنت نازل السوبر ماركت ..آمري ..
ام يوسف: حبيت توديني المستشفى لأختك سارة ..طفشانه لحالها بجلس عندها ..
عبدالله يرقع :آممم والله يمه انا مشغول حدي .. دوري غيري فارس ولا يوسف..
ام يوسف: والله فارس بدواامه ويوسف بلاك ماتدري ان عنده رحله ..
عبدالله يضرب راسه بالخفيف : لاحوووول .. مدري يمه بس انا ماقدر اجي لك الحين ..
ام يوسف: طيب طيب .. مع السلامة
عبدالله : مع السلاامة..
نواف: اقول عبوود انت خبرت أهلك عن طلعتك هذي..
عبدالله: لا ماخبرتهم لان ابوي لو عرف ولا مجرد وصله طراطيش كلام عن طلعتي بيفتح محااضرة وبيوقولي ماتروح ..
فيصل: بس لازم اهلك يكون عندهم خبر..
نواف: واكيد يوسف اخوك بيعصب لو عرف..
عبدالله: اقول لاتتعكرون مزاجي .. نوصل بسلامة ويدروون .. وبعدين اخوي يوسف على قولتك مسافر عنده رحله واذا عرف مايشوف شر ..
فيصل ونواف: ابراااحتك ..

بعد 3 ساااعات .. بــــــــــ ألمانيا ..

دخل الدكتورعلى لجين طبعا بعد مافاقت من التخدير ..
وراح لعندها وسئلها عن صحتها واذا تحس بحآآجه اوشي قالت لا كل شي تمام .. وبدأ يفتح الشاش وقلب لجين يدق بقوة ..
ونوار وبدر مو اقل منها قلوبهم .. رااايحه من كثر ماتدق ..
فتح الدكتور الشاش وباقي يشيل الشاش من على عيونها الثنيين وشالهم وقالها تفتح عيونهآآآآ .. فتحتهم ببطأأ ونوار تبلع ريقها من الارتبااك الي هي فيه اما بدر يدعي ربه ان العمليه تكون ناجحة ..
فتحتهم والدكتور يأشر لها باصابعه : كم هذا لجين ؟>>طبعا اختصرت وكتبته بعربي هع مو الماني هع
لجين ساكته ..
بدر ووانوار قلوبهم طااايحه خااايفين من عدم نجاح العمليه ..
الدكتور كرر نفس السؤال..
لجين وعيونها تلمع من دموعها :.............


انتهى البارت ..

أنتظروني بالبارت الجاااي ..

توقعاااااتكم ..

تحيااتي..

((خآآنتني أحاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:32 AM
بسم الله ...

((البارت التاسع والعشرين))

فتح الدكتور الشاش وباقي يشيل الشاش من على عيونها الثنيين وشالهم وقالها تفتح عيونهآآآآ .. فتحتهم ببطأأ ونوار تبلع ريقها من الارتبااك الي هي فيه اما بدر يدعي ربه ان العمليه تكون ناجحة ..
فتحتهم والدكتور يأشر لها باصابعه : كم هذا لجين ؟>>طبعا اختصرت وكتبته بعربي هع مو الماني هع
لجين ساكته ..
بدر ووانوار قلوبهم طااايحه خااايفين من عدم نجاح العمليه ..
الدكتور كرر نفس السؤال..
لجين وعيونها تلمع من دموعها :.............
بدر والخوف مبين عليه يأشر بالخفيف قدام عيونها: لجين تشوفيني .. انا بدر .؟
الدكتور كرر السؤال للمرة الثالثه ...
لجين مرتبكه ودموعها تنزل بهدوء : ثلاثه ..
اشر االدكتور مرة ثانيه باصابعه قدام عيونها : كم هذا ..؟
لجين على نفس وضعها : خمسه ..
الدكتور ابتسم وفرح على نجاح عمليتها .. ونوار وبدر فرحتهم ماتنوصف طلع الدكتور من عندهم وعلى طول نوار حضنت لجين ودموعها دموع فرح وبدر يناظر لهم ويبتسم ..لكن لجين متعذبه وتبكي بصوت ...
نوار بعدت عنها ومسكت ايدينها : اهدي حبيبتي ... والف مبروك نجاح العملية .. والحمدلله على سلامتك ..
بدر راح لعندها ولف ايده على اكتافها ويحاول يهديها : ليه تبكين ..؟
لجين تمسح دموعها بخفه وتناظر تحت لكن كل ماتمسح تنزل مرة ثانيه : مافيني شي ..
بدر مسك يدها بحنيه : علي انا .؟
لجين وضعت ايدينها على وجههآآ وتبكي بهدوء: تمنيت اشوف خالد أول مايرد لي ضوى عيوني .. ((وصارت تشااهق))
بدر حضنها ويهدي فيها: خلاص ترحمي عليه .. انتي تعذبينه بدموعك ..
نوار دمعت عيونها على حالة لجين وناظرها بدر على انها تمسك نفسها ولا تضعف قدام لجين .. عشان تطلع من الي هي فيه ..
(( الكل سمع بخبر نجاح عمليتها .. ام بدر وبوبدر فرحتهم ماتنوصف .. لكن ام بدر لابد تذكر خالد وبكت .. سعود فرحته ماتنوصف .. والكل فرح لها من قلب .. ))




صباح اليوم الثاني ..
بيت بويوسف ... على طاولة الطعام يفطرون

بويوسف : الا عبدالله من امس الصباح ماشفته ..!
ام يوسف: انا آخر مرة كلمتها فيها امس الصباح .. وبعدهآآ ماكلمته ولا كلمني ..
فارس : يمكن يكون طالع الشاليهاات مع ربعه ..
بويوسف: حتى لو ..يفترض ان يخبرنا ..مايتركنا نحاتيه كذا ..
حور : عمي ..دق عليه وشوف وين ..
بويوسف مسك جواله يدق على عبدالله : نشوف نهاايتها معااه ..
فارس : والله يايبه أنت تاعب قلبك مع ولدك ..
بويوسف وهو واضع الجوال بأذنه : ابغا اربيه مثل مااربيتكم.. ابغا يكون رجل يعتمد عليه .. مثلك ..مثل يوسف .. ((ورفع الجوال عن اذنه وناظره )): مغلق .. ان شاء الله اشوفه واعلمه مين ابوه ..
ام يوسف: هد نفسك .. يابويوسف..
فارس يبتسم ويهمس لــ آروى : سمعتي ابوي وش يقول عني ..
آروى ابتسمت وهمست له : قليل بحقك ياحيآآتي أنت
فارس ابتسم وناظرها بخبث: وراي دوآآم وانتي وراك جآمعه .. هآآآ..!
اروى عرفت قصده كتمت ضحكتها :............
بويوسف وهو يقوم من عندهم ..: فارس .. اخوك الليلة ابغا يكون موجود بالبيت ..
فارس وقف : طيب يبه .. تآآمر بس هد نفسك ولا تعصب
بويوسف طلع من غير لايرد ..
فارس ضرب كف على كف: ياليييل من عصبية ابوي .. مايعصب الا وراء عصبيته شي ..
ام يوسف: الله يستر بس...
فارس مسك جواله يحاول يدق على عبدالله ويلاقيه مفتوح لكن مغلق ..



بالإمااااااااارت .. بالفندق ..
عبدالله يرفع الغطا من على نواف: اقول يالله قوووم .. مو جااين للنوم نبغا نستانس
فيصل تو طالع من الحمام ((الله يكرمكم)) وينشف شعره : قووم بوشباااب انا وعبود طاالعين وانت التعن بالفندق ..
نواف يغطي نفسه بديباج : اقول انقلع انت ويااه .. مانمت كثر مانمتوا ..
عبدالله : اقول بلا هرج .. وقووم ..
فيصل يأشر لعبدالله بمعنى أصبر علي .. وشوف وش بسووي .. وعبدالله ابتسم له ...
صارخ فيصل : يممممممممممممه صرصووووووور ..
نواف مسكين فز من نوومته ووقف على سريره مرتبك :هآآ وينه وينه .. !!
عبدالله منسدح على سريره من الضحك ..
فيصل :ههههههههههههههههههههههههه ((ويأأشر على نواف)) : وربي توحفآآآآ ..كل مرة بستخدم معك هالأسلوب عشان تصحى .. ههههههههههه
نواف تو يستدرك انو مغلب من فيصل وعبدالله..نزل من على السرير وضرب فيصل على صدره : أنا اعلمك ياتبن .. تبيني اصحى هآآآ ..!! بس دواك عندي ((وخذ الفوطه بيدخل للحمام "الله يكرمكم")) : الايآآم بينآآ ..
عبدالله راح لعند فيصل بعد مادخل نواف يترووش وكاتم ضحكته وضرب فيصل على صدره برجآآجه: صج انك تبن ..أجل تخرعه كذا ..
فيصل رفع حآآجبه :اقول ماتبن الا انت وهوو .. ولا تنسى انك مووافق على هالخطه ..
عبدالله : اقول عجل انت وياه انتظركم تحت ..
فيصل ماسك جواله ويشوف الصادر والوارد والمكالمات: عبدالله
عبدالله ماسك مقبض الباب ولف عليه: خير.!
فيصل: فارس ..
عبدالله ترك مقبض الباب والتفت لفيصل وتكتف وميل راسه : وش فيه ..؟
فيصل: دااق على جوالي ..
عبدالله : لاتقول اني معاكم وكأنكم ماتدرون عني انا ماصدقت اقفل جوالي عشان لايهذرون علي بمحاااضرتهم يجون هالدوور يدقون على جوالك
فيصل راح لعند عبدالله ومسكه من كتفه : يبقون أهلك وخااايفين عليك .. عالأقل قول لفارس وحلفه مايقول لأحد ..
عبدالله تنهد : لاحووووول .. اقول نتمشى ونستاانس وبعدهآآ يصير خير..
فيصل رفع كتفه: ابراحتك ..


....................................
فارس : يمه ياحياتي لاتحاتين .. ان شاء الله خير ((ويناظر ساعته)): يالله يمه الحين بروح دووامي .. ولا تخافين بحاول بقد مااقدر ادق عليه لان هم دقيت على خويه فيصل ومايرد ..
ام يوسف: خير ان شاء الله ... طمني اذا عرفت شي عنه..
فارس : ان شاء الله .. مع السلامه
الكل : الله يسلمك ..
واروى طلعت ورآآه عشان تروح عــ الجامعه : مع السلامة
الكل : مع السلامة



بالليل .. بجنآآح تركي واريام .. بــ الصاله ..
تركي: رياامي ..
اريام ماسكه كتااابها وتطلع عليه عيوني رياامي ..
تركي ابتسم: اشرايك نطلع نتمشى .. اشووي
اريام رفعت عيونها على تركي وابتسمت : الي يريحك حبي يريحني ..انت شرايك..!
تركي قام لعند اريام ومسك ايدينها وكتابها صار بحضنها: من رااايك حبيبتي ..
اريام ناظرته وابتسمت ..همست :أحبك ..
تركي ابتسم لها : وأنا بعد موت أحبك ..
اريام تنهدت مبتسمه : آآآه ياتركي ..
تركي على وضعه ويلاطف ايدينها : سلامتك من الآآه ياروح تركي فيني ولا فيك ... وش فيك ..!
اريام ابتسمت وتلعب باصابعها على ايدين تركي : تذكرت ايام الملكه ..
تركي ابتسم وتألم بدااخله : ايه..!
اريام ساعه تناظره وساعه تناظر ايدينهم الي ملتمه ببعض وتلاطف بعضهآ : مــدري .. ايام حلوه ..بس مو أحلى من ايام زوآآجنا الحين ..
تركي ابتسم وكان عرف وش تقصد اريام ..: رياامي ..
اريام رفعت عيونها من على ايدينهم و ابتسمت ورمشت :هممم ..
تركي ابتسم ابتسامه تطمنها وكأن حس بوضعها وحزنها والي بداخلها: حبيبتي خلينآآ نقوم بالغرفه .. ونسترجع ذكريااتنا ..
اريام على وضعها مبتسمه : طيب ..
وقف تركي ومد يده لهآآ وابتسم : يالله حبيبتي ..
اريام مدت يدها له بنعومه وقامت معآآه ودخلوا غرفتهم اريام جلست على طرف السرير ووضعت كتابها عــ الكومدينه ..اما تركي نزل بلوزة البيجآآما وصار صدره مكشووف وانسدح بعد ماخلى اضائة الغرفه خاافته مــره .. : رياامي ..
اريام على وضعها معطته ظهرها كونها جالسه على طرف السرير وتذكرت ايام الملكه وايام تصرفات تركي التفتت عليه : عيونهآآ ..
تركي : ربي يسلم هالعيون .. ((مد يده )): تعالي جنبي ..
اريام قآمت لعنده وانسدحت على يد تركي الي مدهآآآ على مخدتها ولا في حآجه تفصل بينهم تركي صار يلعب بشعرها من غير لايناظرها وبصوت شبه مسموع: اشفيه قلبي .. حزنآآن .!
اريام بصوت شبه مسموع : مافي الا كل خير دآآم هوآآه معآآه ..
تركي ابتسم على كلامها الي يجننه ناظرها :ريامي ..
اريام ابتسمت : حيآآتها ..
تركي : ربي يديم حياتك قلبي .. وشو تذكرتي بأيام ملكتنا بضبط>> مجرم يعرف بس يسوي حاله مايعرف ^_^
اريام تنهدت بهدوء: لا خلااص أنسى حبيبي .. وخل نفكر بأيامنا هذي ..
تركي :بس أنا ابغا اعرف ..
اريام رفعت راسها وابتسمت ووضعت راسها على صدره : تركي ..
تركي :يابعد تركي ..
اريام : وجودك بجنبي يحسسني برآآحه والآآمان..
تركي صار يلعب بخصلات شعرها : ربي يقدرني واعوضك عن كل حآآجه ..
اريام : امييين ..
تركي : طيب ممكن اعرف وش تذكرتي .. بضبط.!
اريام ابتسمت : ههه يعني مانسييت الا تبغآآ تعرف ..
تركي :هههه وانتي تصرفين على كيفك .. ههه
اريام : حبيبي والله ..
تركي : طيب .. اسمعك ..
اريام : تركي .. مدري فجائة مو اول مرة طبعا بين كل فترة فجائه من دون شي اتذكر تصرفاتك معاي ايام الملكه .. آآه لو تدري اشقد قلبي يألمني ساعة ماتذكر تصرفااتك معاي .. ومع كل هذا الا أني أحبك ..وهالشي مايغير حآآجه بقلبي عليك
تركي يسمع كلامها وقلبه يأألمه بدااخله غمض عيونه بألم ورفع راسه فووق : مع كل هذا حبيبتي الا اني وربي احبك .. وشفتيني كيف اصرييت على رايي وقلت مابغا غيرك ..
اريام ابتسمت بألم ودمعت عيونها : والي يحب يسوي بحبيبته كذا ..!
تركي تألم وأهتز من كلمتها : لاني احبك .. وربي احبك يااريام ..
اريام رفعت راسها من على صدره وناظرته : طيب .. ليه تصرفت معاي كذا ببداية ملكتنا ..؟!
تركي بألم من غير لايحسس اريام ان متألم : تبغيين تعرفين.؟
اريام دموعها انزلت بهدوء : ايه ..
تركي عدل جلسته ومسح دمعتها : توعديني تكونين مثل مأأنتي اريام الي اعرفها وحبيتها و لافكرت بغيرها ..
اريام هزت راسه بمعنى ايه ..
تركي حصنها لصدره : السبب كله رفضك بالبدايه .. فـ رديت الصاع صااعين .. لاني عشت بدوآآمه بعد رفضك لي .. لاني كنت أحبك وماتوقعت ولا حطيت احتمال 1% انك راح ترفضيني ..
اريام دموعها نزلت اكثر وتنهدت بهمس :آآآآآآه ياتركي .. ذيك الايام بتصرفااتك حسستني ابجد ابجد اني يتيمه ..
تركي ضمها لصدره اكثر وهمس : خلااااص حبيبتي .. انا لك .. ووأوعدك .. ماراح اتصرف كذا بعد..
اريام تتمسك بتركي بقوه وهو مقدر وضعها ..



ببيت بويوسف .. الكل متواجد بصاله
بويوسف لسا داخل البيت ..: هآآ دقيت على أخوك
فارس وقف وباس راس ابوه : دقيت ..بس مغلق .. ودقيت على خوويه ومايرد
بويوسف بصوت مرتفع : يعني وين ذلف .. حتى ماتكرم وقال وين ..!
ام يوسف: هد نفسك ولا تعصب ...
بويوسف : وشو اهد ينفسي .. يوم ونص وولدك حضرته ماشرف .. وشو تبيني اسوي اضحك ولا احط رجل على رجل واطنش الموضوع ..
ام يوسف :انا ماقلت كذا .. بس حالو تفكر بهدوء..
فارس: يبه الله يهدآآك .. خلى علي ووعد مني لك اول مااكلمه واعرف وين اقولك ..
بويوسف : راح اشوف آآخرتها مع اخوك..
عم الهدوء بينهم .. ثواني الا رن جوال فارس وناظر ابوه .: جآآك الخبر ..
بويوسف : ميين .؟
فارس: فيصل خوويه ..
بويوسف: رد بسرعه ..
فارس : هلا ..
عبدالله : اقول ..لاتحسس اي احد بجنبك أني انا الي أكلمك الحين ..
فارس: احم..هلا هلا فيصل .. انا ابخير ..وانت كيف حالك ..؟
عبدالله :هههه . ايه كذا تمام .. حالي ابخير .. نحمد الله ..
فارس : هآآ وينك .. أنت ..؟
عبدالله : بالإماراات ..
فارس الي انصدم ماتوقع اخوه يطلع عــ الإمارات من غير لايخبرهم بس مابين للي حوله : طيب .. ومن معااك ..؟
عبدالله : أنا وفيصل ونواف ..
فارس: خير ان شاء الله ..
عبدالله : اقول .. مابغا احد يدري 3 ايام ورااجع ..
فارس قام من الصاله وطلع للحديقه : اقول عبيييد .. ابوي معصب وواصل حده منك ومن تصرفااتك فــ ارجع بكرة الصباح .. لان متوعد فيك ..
عبدالله : لاحوووول .. الحين انا مخبرك ومطمنك وتقولي هالكلام ..
فارس: ابعلمك انا وعدت ابوي مجرد ماعرف خبر عنك اقوله وانا ماراح اخلف وعدي ... جآآك الخبر..
عبدالله : اقول.. اذا على الرجعه .. ماراح ارجع الا بعد 3 ايام .. واذا على ابوي سلم لي عليه وقوله عبدالله بالامارات .. سلااام..
فارس ناظر الجوال :انا اوريك ياوقح تسكر من غير لاارد عليك ..

دخل فارس عندهم بصاله.. والكل ينتظر خبر منه ..
بويوسف : هآآ ..بشر.!
فارس يناظرهم كلهم وبعدها ناظر ابوه : يبه عبدالله بالامارات ..
بويوسف وقف وبصوت مرتفع : ومين اذن له هالوقح ..!
فارس وقف وراح لعند ابوه : هد نفسك يبه .. انا خبرته يرجع بكره الصابح لان صعبه عليه بالليل ..
بويوسف: وش قال .؟
فارس: يقول ماراح يرجع الا بعد 3 ايام ..
بويوسف: والله .. وجلال ربي لو بكرة العصر مايكون هنآآ .. مايحصله خير .. ووصله هالكلا م..
فارس :تآآمر يبه .. بس لاتعصب وترهق نفسك ..
بويوسف : تصبحون على خير((وصعد على غرفته))
فارس رسل لــ جوال فيصل ..


بالفندق فاالينها ضحك ووناسه وهستره ..
عبدالله : لا وحضررته الأخ يوم شااف البنت تنح وفتح عيوونه عالآآخر ..
فيصل: ههههههههه نواف داايم مفههي..
نواف: والله بنت حلو وشقرآآ اكيد بتلفت نظري ..
عبدالله : ههههههههه طول عمرك فيوووزك ضاااربه ..
رن جوال فيصل بـ مسج .. وسكتوا .. قرأفيصل المسج ونااظرهم ..
عبدالله : يرحم أمك لاتناظرنا كذا .. وش فيك ..؟
فيصل رمى الجوال لـ عبدالله ومسكه وصار يقرأ المسج http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( يقولك ابوي .. لو بكرة العصر مايشووفك هنآآ مايحصلك خير.. اللهم اني بلغت .. وانتبه لنفسك بطريق.. )) المرسل : فاارس..
نواف : اشفييكم ..؟
عبدالله رمى الجوال لــ فيصل ومسكه .. وغطا نفسه بديباج واثناء ماهو يغطي نفسه : بكرة تجهزوا بنمشي عــ الدمام ..
نواف : اشفيك انت ويااه ..
عبد الله رفع الديباج و عدل جلسته وصاارخ : ياهذرهـ ياتبن .. ابوي معصب على طلعتي هذي ومن غير لايدري يبغاني بكرة العصر اكون موجود هناك ومتوعد فيني .. فهمت ولا اعيد كلامي ..
نواف كاتم ضحكته على صرااخ عبدالله ويبغآآ يجننه : اقيين ..!
عبدالله رمى المخده بقووة على نواف ..




بجنآآآح علي ..
متمدد على السرير ومااد رجل وثااني رجله الثانيه ومستند على المخده مسك جواله ودق : الغرفه من غيرك ظلآآآآم..
سارة استانست عليه وهمست له : أنا من غيرك مبعثره ..
علي ابتسم وهمس :أحبك ..
سارة ابتسمت وتنهدت بهدوء : قلبي ايش اخبااره .؟
علي تنهد بهدوء : قلبك ابخير دآآم يسمعك .. أنتي كيف حالك .؟
سارة :الحمدلله .. ماشيه أموري ..
علي : متى تطلعين من المشفى.. ترااني موصل حدي من الشوووق ..
سارة ابتسمت : هه .. ان شاء الله قريب ..
علي انسدح على بطنه : ظهري يعوورني ..
سارة بخوف: حبيبي اسم الله عليك ... وش فيك .؟
علي :ههههه خواافه مافيني حااجه بس الآآم خفيفه ..
سارة : ان شاء الله خير ..
علي : لو أنك موجوده بجنبي ..كان خليتك تعملين لي مسااج ..
سارة : وربي لو موجوده عملته لك من غير لاتطلب ..
علي :هههههه خلاص حبيبتي .. لما تطلعين على خير .. عملي لي اياه ..حتى لو مااحتاج له ..
سارة :هههه يعني لعآآنه ..!
علي : هههه تقدرين تسمينهآآ كذا.. وربي انا مجرد مايلامس جسمك جسمي .. انسى حآآلي ..
سارة استحت ونزلت راسها وتلعب باصابعها : طييب .؟!!
علي : هههههههه .. والله اجن لما اشوفهم يستحون ..
سارة :هي واحدة ..ليه الجمع ...!
علي : الجمع لها تأأثير خااص ..
سارة عرفت قصده : علــــي .؟
علي : كل علي ..
((وصاروا يحكون لحد ماوصل النوم عند كل منهم)) ..


في اليوم الثاني .. الساعه 11 الصباح ..
عبدالله وصل جمارك السعوديه .. وخلصوا امور جوازتهم ..
ووصل عند العسكري .. عبدالله نزل ناافذته ..
العسكري: السلام ..
عبدالله : وعليكم السلام ..
العسكري: انزل من السيارة ..
عبدالله : لييه .؟
العسكري: لابد نفتشهآآ ..
عبدالله نزل مع ربعه وأبدأوأأ تفتيش بسيارة .. ولفت نظر عبدالله انهم بدأوا يفككون السيارة قطعه قطعه ... وراح لعنده : لو سمحت .. بأمر مين تفككونها ..
العسكر يناظره بلطف : هذا واجبي .. وسيارتك يالأخو مشتبه فيها ..
عبدالله فتح عيونه عالأخر وناظر لــ فيصل وبعدها لــ نواف وهم أهم انصدموا : بس أنا ماعمري سويت حآآجه ..
العسكري ..: لاتقولي هالكلام انا... قوله للي أأمرني .. وعطآآني مواصفات السيارة
فيصل بكل هدوء للعسكري: اكيد مشتبه فيهآآ .. راجع البيانات مرة ثانيه ..
العسكري رفع حاجب : مع اني متأكد من مواصفات السيارة .. بس بناء على طلبك راح اراجع البيانات ..
نواف قلبه طاايح اول مرة يمرون بهالموقف طبيعي راح يخاافون بمآآ انهم اول مرة يمرون فيه ..

بـــ ألمانيا ..
نوار وبدر عند لجين بالمستشفى .. جالسين حكي وسوالف عشان يطلعون لجين من الي هي فيه ..
لجين : الحمدلله الي ربي رد نور عيوني ..
نوار : وربي فرحت بقوة يوم جااوبتي الدكتور ..
بدر: لكن طآآح قلبي .. ساعة سكوتك وماجااوبتي الدكتور ..
لجين ابتسمت : ههه .. لان بالبدايه ماصدقت .. ونفس الوقت تذكرت خالد الله يرحمه
نوار وبدر: الله يرحمه..
لجين: اقروا الفااتحه ..
وقروا الفاتحه ..


عند جمارك السعوديه ..

العسكري راجع البيانات .. : عذرووني .. بس رقم السيارة نفس رقم سيارة مشتبه فيها الا ان رقم واحد الي يختلف .. فــ صار لبس علي ..
عبدالله ارتاح بداخله : يعطيك العافيه اخوي بس ياليت مرة ثانيه تتأكد ..
نواف يستهبل: طيحت قلوبنا ..
العسكري ابتسم :هههه .. ساامحوني .. بس مثل ماقلت لك نفس سيارة مشتبه فيها الا ان رقم واحد يختلف
فيصل يصافح العسكري: تسلم بن عمي ..
العسكري: يسلمك ربي .. تشرفنآآ
عبدالله يلطف الجوو : لاعاد تكررها ..
العسكري: هههه أنت بذاات حاله خااصه .. ((يقلد عبدالله)):أنا ماعمري سويت حآجه ..
عبدالله ابتسم : يالله سلام ..
فيصل ونواف سلموا على العسكري وبعدهآآ .. ركبوا عـ السيارة ومسكوا خط الشرقيه ..



عــ العصر .. عبد الله لسا دااخل بيتهم ..
أمه وقفت من سمعت صوت الباب .. منزل راسه و تحنحن عشان اروى وحود اذا كانوا موجودات ..
ام يوسف: أدخل يامحترم مافي احد ..
عبدالله رفع راسه ببطئ وابتسم ابتسامه راايق سلم على امه وباس راسها وجلس عــ الكنب بكل قوته : اشفييكم .!
ام يوسف جلست قريب منه : ولك عين تسئل ..بعد مارفعت ضغط ابوك وعصب بسببك ..
عبدالله ضرب ارجوله بأيدينه : لاحوووول .. يمه يرحم والديك .. لاعاد تهذرون على راسي ((ووقف)) : اذا جآآ ابوي سااعتها قولي له اني ناايم .. ((وصعد))
ام يوسف مستغربه من تصرفات عبدالله وكلامه وبنفسها :لا ماهو عبدالله ولدي هذا واحد ثااني ..


>>>>>> يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:32 AM
بــ بيت بوتركي ..
اريام : ههههههه..
تركي ابتسم : علني ماافقد هالضحكه
اريام : تسلم حبيبي ..
تركي : تبين نكته ثانيه بعد ...
اريام :ههههه لا يكفي .. ضحكتني مووت ..
تركي قرب منهآآ وباسها من خدها : والله يستحسن نطلع عــ الغرفه واسحب على الشركة ..
اريام عرفت قصده وبدلع :تــــركي ..
تركي قرب منهآآ وباس شفتها : حيآآآة تركي ..
اريام :آممم غمض عيونك
تركي على طول استجاب لأريام وغمض عيونه : وهذا غمضنآآ ..
اريام قربت منه وباسته من شفته وهربت من عنده وصعدت الدرج .. تركي استغرب فتح عيونه ويتحسس شفايفه ..وناظر لأريام الي تطل عليه من الدرج وابتسم بخبث : تسلمين لي .. حلوووه...
اريام ابتسمت بدلع : ليييه : ذقتهآآآ .. !!!
تركي بلل شفايفه وهو يناظرها من عند الدرج : وهذا ذقتها وربي تهـبل .. ابغا مثلها الليه قبل لاننام ..
اريام ابتسمت : تروووكي .. خلاااااااص
تركي استانس عليهآآ وعلى دلعهآآآ وعمل حاله بيصعد لها .: هههه وربي ماتصيدني .. وبقفل الجناح ..
تركي :هههههههه .. مو اريام هذي .. بزر .. وبنفسه : فديتها من بزر وربي معذبتني ..
اريام الي كانت منخشه رفعت نفسها وطلت عليه وهي رافعه حاجب : انا موبزر ..
تركي عمل نفس الشي يربكهآآ عمل حاله بيصعد الدرج : الحين اسويها ابجد ..
اريام هربت على جنآآحها .. وتركي ضحك عليها ودعى ربه يخليهم لبعض..


عــ المغرب ..
بيت بويوسف ..
بويوسف بغرفته: وين ولدك ..
ام يوسف : هد نفسك.. بغرفته ..
بويوسف : خير ان شاء الله .. ((وطلع من غرفته على غرفة عبدالله ))


عبدالله من بين نوومه : هآآآآآ ...!
بويوسف : وهــــــــــوى ..!
عبدالله من سمع صوت ابوه فز من نومه وفتح الباب ..
بويوسف بصوت مرتفع : مين بأمره تطلع الإمارات ..
عبدالله مغمض عين وفاتح عين وبنفسه : ياليييل هذا وقتك يايبه وقتك غلط ..
بويوسف: وحربآآآ .. ماتسمع انا أكلمك
عبدالله انتفض :هآآ يبه .. ابد كنت طفشآآن ومالقيت نفسي الا رحت عــ الإمارات ..
بويوسف : وين التصريح >> يقصد التصريح المفتوح ..
عبدالله يحك راسه ومغمض عين : بسياااره ..
بويوسف مسك عبدالله من بيجآآمته : الحين اشوف تنزل وتجيبه من سيارتك ومعاه الجواز بعد .. الثقه الي عطيتك اياها مآآنت قدها ..
عبداله تجرح من كلام ابوه وبنفسه : خلني اطنش ولاكأني سمعت حآآجه ....ولــ ابوه : ان شاء الله انزل الحين ... شي ثاني .؟
بويوسف : اذلف عن وجهي ..
عبدالله نزل وأخذ التصريح من السيارة وراح لغرفة ابوه وعطآآه التصريح ..



بعد 4 أيام .. بالمستشفى ..

دخلت الدكتورة على سارة .. : صباح الخير ..
سارة عدلت جلستها وابتسمت : صباح النور ..
الدكتورة: هآآ ان شاء الله أحسن ..!
سارة : نحمد الله ... لكن أحس بـ نغزآآت بظهري ..
الدكتورة عقدت حواجبها: خير ان شاء الله .. لازم افحصك..
سارة : طيب..



بالجامعه ..

اريام بالكفتيريا تكلم جوال : انا الي اشتقت لك ..
تركي بشركه بمكتبه مستند عالكرسي ورافع رجوله ومثبتهم على الطاوله : رياامي .. ترى بكلامك هذا بتخليني اترك شغلي مع ابوي .. وأجي اخذك من الجامعه
اريام عرفت قصده : هههه .. خلاص اذا تقدر سوهآآآ
تركي نزل جلسته ورفع ظهره بعد ماكان مستند ابتسم: اسويهآآآ وانا ولد ابوي .. بس انتبهي لاتتحديني . لان انتي الي بتخسرين التحدي..
اريام :هههههه وأنا مصره أتحدااااك ..
تركي ابتسم بخبث: اريااااام ...!
اريام بنفس نبرته :نعـــــم..!
تركي على وضعه : قولي انتي الي تبين وخلصينآآ ..
اريام وضعت يدها على فمها وشهقت : حرآآم عليك .. وش شايفني ..!
تركي بروقآآن : أبد .. شااايفك ملاك ..
اريام .. : اقول مع السلامة .. بروح عــ المحاضره ..
تركي بخبث: روحي روحي.. بس ماراح تطولين فيهآآ..
اريام عقدت حواجبها وميلت راسها : وش قصدك .؟
تركي :ههههه قريب تعرفين..
اريام ابتسمت : دب .. بااي ..
تركي : سلاام ..


وجود ..آروى ..لطيفة..نور .. كانوا جالسين بمكانهم المعتاد بالجامعه ..
وجود : والله ونااسة كلها 3 ايام وترجع لجين مع نوار ..
نور : ايه والله لهم وحشششه الدوبآآآت..
آروى : يالله اهم شي ربي شااافها ..
نور : ايه والله
لطيفه : اشرايكم نسوي لــ لجين حفله محترمه ...
نور : اوووه ماقدر عــ المحترمه انا ..
وجود: ايه تكفون لان ماباقي الااسبوع على زوااجي ..
لطيفه : صح .. قبل زوواج وجـــود ..
اروى: عدل كلام لطووف ووجود ..
نور : خلاص انا اخطط لها ...
الكل : ييييسسس



بــ المستشفى ...

علي بالمستشفى .. يتصفح بالأوراق الي بيده .. الا دق جواله
(( أحسآآسي)) يتصل بك .. ابتسم وبنفسه : أنا قاايل احساسي مايخوني ابد "حس ان سارة بتدق عليه"...ترك الاوراق الي بيده واستند عالكرسي ورد : فديت احسآآسي الي مايخوني ابد ..
سارة بصوت مبحوح : هلا..
علي تلاشت ابتسامته ورفع ظهره بعد ماكان مستند : فيك شي .؟!
سارة دموعها انزلت : تعال المستشفى الحين ..!
علي قلبه يرجف من صوتها ونبرتها : سارة ... وش فيك..؟!
سارة بصوت مخنوووق : انا أجهضت ..
علي فتح عيونه عالآآخر ووقف : خلاص دقايق وأكون عندك ..
سارة سكرت من غير لاتقوله باي .. وعلي على طول استئذن من المستشفى وشرح لهم الظروف .. واذنوا له بالخروج وراح لمكتبه نزل المعطف وعلى طول لسيارته .. رايح لــ سارة ..
بعد ربع ساعه وصل علي للمستشفى .. وعلى طول على غرفة سارة ..فتح الباب وناظرها منسدحه وتبكي من غير صووت .. مشآآ تجآآههآآ بهدوء وجلس على طرف السرير ومسك يدهآآ بحنيه : ربي يعووضنا خير..
سارة ماصدقت تلاقي عليها جنبها وضعت راسها على صدره وصارت تبكي بصوت : انا متأمله انو يثبت الجنين .. انصدمت اليوم يوم خبرتني الدكتورة .. انصدمت ياعلي ..
علي يطبطب عليها ويمسح على شعرها وبصوت شبه مسموع : خلاااص حبيبتي .. ربي موكاتب ان يعيش .. والله يعوضنا خير ان شاء الله ...
سارة رفعت راسها من على صدر علي وارتاحت من كلامه ومسحت دموعها : طيب .. ابغا اطلع اليوم ..
علي فتح عيونه عالآآخر وميل راسه : انتي صاحيه .؟
سارة انقهرت من كلمته : لاتكلمني بهالاسلوب ..
علي مسك يدها بنعوومه : حبيبتي سارة مو قصدي اغلط عليك .. بس لازم تضلين بالمستشفى عشان يدارون وضعك .. توك اليوم جاهضه وتطلعين مايصيير .. ((وأشر على نفسه)):انا ..الي هو انا لو رضيت ماراح يرضون المستشفى ..
سارة سحبت يدها من علي وتكتفت وتهز رجلها متوتره : خير ان شاء الله ..
علي ناظر يده بعد ماسحبت يدها وقرب منها ومسك وجههآ بأيدينه وصار يمسح دموعها الي تنزل كل اشوي بخفه ابتسم : انا مأأكفيك ..!!
سارة من غير لاتبتسم : الا تكفيني .. بس ...
علي ابتسم : بس وشو ..كملي اسمعك ..
سارة نزلت راسها : تمنيت ماأجهض .. لان يكفي انو منك ..
علي ابتسم بخبث من شان يطلع سارة من الي هي فيه رفع راسها بطرف اصابعه وبصوت شبه مسموع : معليه .. المشوار قدآآمنا ..ويصير مني مرة ثانيه ان شاء الله ..
سارة استحت بقوة وعلي مستانس على حيآآها .. ((وصار يلعب بخصلات شعرها )) وهمس قرب اذنها : حاسبي نفسك حبي .. ترى مايصير اسوي حآآآجه بنفسي وانتي بعدك تعباانه ..
سارة قلبها صار يدق بقوة ونزلت راسها وتلعب باظافرها علي ابتسم بقوة وابتسامته تخبي الف شي وشي وبصوت شبه مسموع : هيئي نفسيتك لما ينفتح الطريق لنا ..((ووقف ))..
سارة رفعت نظرها لــ علي وابتسمت بحيآآ : وين راايح ..؟
علي مبتسم : الحمام .. وراجع لك ..
سارة: أنتظرك ..
علي عفس شعرها عــ الخفيف: طيب ..


بيت بويوسف ..
أم يوسف: الله يعوضهآآ خير ..
حور : صدقتي ياخاله الحمدلله على كل حال .. يمكن اصلاح لحالهم ..
ام يوسف: عدل كلامك ..
حور : ههههههه
ام يوسف: ليه تضحكين ..؟
حور : لا بس تذكرت تركي .. وده يكون ابو اليوم قبل بكره .. هالولد عجووول ..
ام يوسف ابتسمت : الله يعطيه مايتمنى ان شاء الله ..
حور :اللهم آآمين ..


(( الكل سمع بخبر جهض سارة وحزنوا عليها .. بس ايقنوا ان اصلاح من رب العالمين ..))


تركي مسك جواله ويدق على اريام لكنها ماترد .. ودق كذا مرة ولاردت .. ارسلت له ..
(( حبيبي انا بالمحاضره ماعرف ارد عليك ..))
تركي ابتسم ورسل لها ..
(( رياامي .. يالغلا .. الحين تطلعين انا انتظرك عند الجامعه,,))
اريام اكتمت ضحكتها وبنفسها : والله انه مجنوون .. والمجنونه انا بعد الي تحديته .. وشلون اطلع الحين .. ارسلت له ..
(( تركي .. حبيبي .. ماقدر اطلع انا بالمحاضرة .. وش اقول لدكتورة ..؟))
تركي ابتسم بقووه ..
((مالي شغل ..أنا انتظرك.. تحملي التحدي .ههههه))
اريام بنفسها : وربي أحبه .. ارسلت له ..
(( طيب ..خير ان شاء الله)) ..
اريام راحتت لعند الدكتورة : لوسمحتي ممكن اطلع ..؟
الدكتورة : ليه .؟
اريام تبتسم : تعباانه اشووي .. ومو قادرة اواصل المحاضره >>> كل منك ياتركي خليتها تكذب ..^_^
الدكتورة ابتسمت : طيب .. معآآفاه يابنتي .. أطلعي دلوأتي ..
اريام ابتسمت وتتصنع التعب : ميرسي دكتورة ..

بعد 10 دقايق طلعت اريام وركبت السيارة .. :وربي مجنوووووووون
تركي حرك :هههههههههههههه .. اذا انتي زوجتي فــ لاتستغربين من جنوني هذا ..
اريام : طيب .. لــ وين مآخذني ..؟
تركي ناظرها بنص عين وابتسم بخبث: لــ التحدي الي تحدتيني اياه ..
اريام استحت من كلامه : طييب .؟
تركي بلل شفايفه : وشو الي طييب ..؟
اريام : جرررريئئئئ ياتركي ..
تركي :هههههه .. اذا ماعلمتك الجرائه قبل لايطوف على زواجنا سنه .. مااكون تركي بن عبد العزيز..
اريام استحت : .......
تركي بخبث مبتسم: اذا وصلنا لجناحنا .. راح تنسين شي اسمه خجل ..
اريام ناظرته وفتحت عيونها عالاخر : .........
تركي:هههههههههه


بـــ المستشفى ..
أم يوسف : ماخبروك متى راح تطلعين ..؟
سارة : بعد يومين ..
ام يوسف: ان شاء الله خير .. بس انتي انتبهي لنفسك وراعي حالك اشووي ..
سارة ابتسمت : ان شاء الله يمه..
عبدالله تو داخل سلم على ساره : ماعليك شر
سارة :الشر مايجيك ان شاء الله ..
عبدالله : اخبارك .؟
سارة : تمام الحمدلله .. انت كيف حالك ..؟
عبدالله وهو يلعب بمفاتيحه : ابخير ..ماشيه أمورنا ..
ام يوسف : ماعندك جامعه ...
عبدالله : لساااتني طالع منها
وصل مسج لــ سارة ..
(( الشوق واااصل حده ... )) المرسل : يكفيني عشقه ..
تبسمت وغيرت اسمه بجوآآلها وهذا دليل حبهآآ الي كبر اكثر واكثر واعظم تجاه علي ودليل شووقها .. ورسلت له ..

علي بالمستشفى يحوس بالأوراق ويفلل فيهم ..جآآ له مسج .. ابتسم شك انها تكون سارة الي راسله له ..
(( هاللحظه هذي ودي اكون قريبه منك .. ودي انام على صدرك .. اشتقت لك )) المرسل :أحساااسي
ابتسم بقوه .. وبنفسه :آآه ياسارة متى تطلعين من المستشففى ..وربي اشتقت لك واشتقت لقربك ..



بجنآح تركي واريام ..
اريام نزلت عبااتها ..تركي نااظرها من فوق لـ تحت وصاافر : لاآآ أنتي ناويه علي .. نااويه ..
اريام استحن من كلامه ونزلت راسها قرب منهآآ وصار يلعب بكلر بلوزتهآآ وقرب من الازارير ..لكن وضعت يدها عليهم وبخجل : تركي ..اول حآجه اتركني ابدل ..
تركي جلس على السرير وابتسم بخبث: بدلي حال وجودي ..
اريام كتمت ضحكتها : ...........
تركي :ههههه اشوف مارديتي عاجبك تبدلين بوجودي ..
اريام التفتت عليه ورفعت حآجب : الي يسمعك اول مرة تطلب مني كذا ..
تركي :ههههه ... طيب بدلي ..
اريام :غمض عيونك وابدل ..
تركي :ههه طيب . .. ((وغمض عيونه)) واريام تناظره وحست عليه يوم فتح عين :هههه كشفتك تبغا تكذب علي وانت فاتح عين
تركي صفق بيدينه:ههههههههههه .. اقول .. اخلصي بدلي ورلا راح اغمض
((اسمعت اريام لــ تركي وبدلت وهو موجود ^_^))
وبعدها قام بدل ولبس سروال بيجآآمته من غير البلوزة تبعها ..


وهـ تكفوون تعبت رقبتي وانا اكتب وتكسرت ايديني ^_^

انتظروا علي بكرة انزل لكم تكملة الباارت ..

لاني حآآبه يكون اطول من كذاا ..

>>> انتظروا التكمله غدا..

تحياتي

((خانتني احاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:33 AM
((تكملة الباااارت))




اريام ناظرته مبتسمه بحيآآ : كذآ بتنآآم ((واشرت على صدره))
تركي وهو يرفع الديباج بينسدح : هههه الي يسمعك اول مرة اسويهآآ .. والي يسمعك يقول صدق بنآآآم ..
اريام نزلت راسها ورفعت الديباج وجلست واستندت على المخااد ..
قرب تركي منهآآ ووضع راسه بحضنهآآ : لازم مقدمآآت ..
اريام اعرفت قصده اكتمت ضحكتها ورفعت حآآجب .. استغرب من سكوتها رفع نظرها عليهآ مبتسم : اشفيك ..!
اريام بدت تلعب بشعره ابتسمت : هه مافيني حآآجه بس كلامك يخلي الواحد غصب يضحك ..
تركي صار يلاطف وجههآآ وبخبث: وانا صادق لابد من المقدمآآت ..
اريام ماقدرت تمسك نفسها :ههههههههههه ..عليك طلعآآت وربي ..
تركي عدل جلسته ويلفهآ له ومسك ايدينها : وانتي الصادقه الفيوز ضااربه .. لاني مووصل وانا من طيبتي ابدآآها بــ مقدمآآت ((وابتسم بخبث)): بس الظاهر ماينفع معاك المقدمآت.. ((اريام دق قلبهآآ واستحت من كلامه وهو يكمل )): ينفع معاك الي يسمونه حآآمي
اريام كتمت ضحكتها على كلامه الجريئئئ واستحت نفس الوقت .. تركي قرب منهآآ وباس جبينها وبعدها خشمها وبعدها خدودها وبعدها شفايفها وبعدها رقبتها ..اريام تحس نفسها تخدرت .. من حركآآته واستسلمت له وسلمت روحهآآ له واحده ^_*



بالمستشفى ..
ام يوسف:أنت سلمت على ابوك قبل لاتطلع الجامعه ..
عبدالله : لا والله لاني ماشفته ولو شفته من بعد التهزيئ .. ماظنتي يبغآآ مني سلام او كلمه
سارة : بس ولو هذا ابوك مهما صار .. وبعدين السلام لله ..
عبدالله يناظرها : والنعم بالله .. بس حتى لو ..لما يرووق مزآآجي افكر بهالشي
ام يوسف : يلعنه من التفكير الي بخليك تعامل ابوك كذ ا ..
عبدالله تنهد بهدء ووقف : مع السلامة ..
ام يوسف: تتهرب ..!
عبدالله ابتسم بروااق: ابد سلامتك .. رايح اريح بالبيت ..مع السلامة
ام يوسف وسارة : ربي يسلمك ..

بعد 3 أيام ..
لجين ونوار وبدر .. ردوا من السفر بسلامة .. والكل فرح لهم وبوبدر عمل حفله لرجوعهم وجمع الكل عنده ...ولجين بعد تفكير ..وافقت على سعود ..
عبدالله اعتذر من ابوه ورضآ عنه لكن وش بعده بعد حب الخشوم ^_^
سارة طلعت من المستشفى بسلامة .. وأمها طلبت منهآآ تجي عندها بالبيت عشان ترتآآح .. وسارة مارضت لكن امها غصبتها..وعلي المسكين متوله على سارة لكن الأمر مو بيدهم لان ام يوسف اجبرت سارة تروح عندها ترتاح ....
نور وطلال عايشين بالعسل ولسا باقي على زواجها اسبوعين ..
ريم وسامي .. يخططون لبعيد .. لولدهم او بنتهم الي جاي بطريق ^_^
تركي واريام .. روماانسيه لأبعد الحدود ..^_*
يوسف رجع من رحلته ..وحور راحت بأم العسل معه .. ^_*>>وكالعاده ولدهم حموودي مصرفينه عند ام يوسف
فارس وآروى عايشين بقمة الونآآسه .. والحب ..



بــ بيت بويوسف ..

سارة بغرفتهآآ متمدده على سريرهآ كل تفكيرها بــ علي .. تفكر في شوقها وحبها وولههآآ على قربه ..
رن جوالها ابتسمت وردت بصوت مبحوح من الشوق : هلآآ بلي تولع قلبي بـ غرامه..
علي ابتسم استند على الكرسي: وربي أحبك ..
سارة همست : اشتقت لك فوق ماتتصور ..
علي ابتسم : اشـ كثر .؟!
سارة :هههه آممم اقولك فوق ماتتصور .. يعني آممم يفوق الوصف ياعلي والله ماقدر اوصفه ..
علي ابتسم بخبث : اشتقتي لــ وشو بضبط ..؟
سارة فهمت عليه :علـــي.!
علي على وضعه ونفس نبرتهآآ :هــــآآ .!
سارة كاتمه ضحكتها: انا عارفه وش تقصد ..
علي :هههههههههه ..عفيه عليك حبيبي فهمتيها .. ((دخل فارس عليه بعد ماطق الباب))
سارة : ههه افهمها وهي طآآيره ..
علي يأشر لفارس أن يطلع برآآ لما يخلص مكالمه ..
فارس يكلم علي وهو يجلس على الطاوله وتكتف يبي يجنن علي: والله ابكيفي اطلع او ماطلع حُر ..
علي يبتسم : دقيقه سارونه ..(( نزل الجوال عن اذنه ووقف وراح مقابل فارس وابتسم )): يالله اشوف أطلع .. خلني ياخي اخذ راحتي وانا اكلم زوجتي ..مويكفي انا بيت وهي ببيت
فارس وهو يوقف:ههههه ..والله حآلتك تكسر الخااطر..
علي ابتسم وراح عند الباب وافتحه: يالله اشوف اطلع .. قبل لايبتدي الدوام باقي ربع ساعه ..
فارس راح لعند الباب ويعلي صوته عشان سارة تسمع : مو حبآآ فيك.. حبآآ في أختي ..
علي ضحك وسكر الباب بعد ماطلع فارس وبصوت منخفض: مشششكله فارس اخو سارة .. هه ((ورجع كلم سارة)):مشكله ان اخوك فارس ..
ساره :هههههه .. يجننن ..فديته اخوي ..
علي :هههه وشو يجنن الا يطلع جنون الواحد اخوك .. ياخي واحد يكلم زوجته .. حاشر نفسه ليه .!
سارة بهمس : أحبك ومنآآي أمسك ايدك بهاللحظه ..
علي راح فيهآآ : اقول ترى ان ضيعتيني اكثر بضيع حآآل الأطفال الي بيدخلونهم علي بعد 5 دقايق ..
((وكملوا مكالمه وانواع الغزل والكلام المعسول لهآآ وسارة تبادله بنفس الشي))..


بــ بيت بوبدر .. متواجدين بصاله ..
لجين جالسه قرب امها وماسكه يد امها وتلعب فيها : والله واشتقت لكم يايمه ..
ام بدر: انا اكثر والله انتي ونوار وبدر لكم وحشششه..
نوار تناظر يد لجين الي تلعب بيد أمها وابتسمت : لاتتخيلين سعووود ..
لجين تركت يد امها بسرعه : هههههه مالت عليك يادوبآآ
أم بدر : هههههههه
نوار :هههه الدنيا دوآآره حبيبتي .. انتي ونور سويتوا فيني .. جيت انا اسوي فيكم ونويير لسا المشوار قدآمها انا اعلمها ليلة زواجها ..
لجين :هههههه يمه منك خطيييييرة ماتفوتين حآآجه ..
نوار : هههه اعلمكم كيف تلعبون باعصابي مثل قبل ..
لجين .: هههه دوبآآ
ام بدر: وين بدر ..
نوار ابتسمت : نآآيم ..
لجين بخبث: اهآآآآ .. نااااايم ...
نوار فهمت عليهآآ وكتمت ضحكتها : ةاقول ورا ماتنثبرين ..
لجين : ههههه ودي انثبر .. بس ياخووفي بدر مو بس نااايم الا خااالص وقااااضي ..
ام بدر ضربتها على كتفها بالخفيف: عيب عليييك ..
لجين تتحسس مكان الضربه :هههه ... يمه بدر ونوار كل على وضع الاستعداد ..
نوار انحرجت من عمتها وتحاول تشغل نفسها بالجوال : احم ... بااايخه ..
لجين : هههههه أكون بايخه لما يكون (( وتسوي نفسها تضغط على زر)): توت .. الغاء الأمر .. مسكين عاد بدر يروح فيها لو تنلغي العمليه ..
ام بدر رن التلفون وقامت تكلم .. أما نوار صارت ترمي الخداديات على لجين ولجين تحاول تحمي حالها بيدينها وميته ضحك .. :هههه كلامك ممو أعظم من كلامي ههه
نوار مبتسمه وهي ترمي الخداديات : انا اعلمك ..((وصاروا نوار ولجين يضربون بعض بالخداديات))..



عــ الليل الساعه 11 وربع..
بيت بويوسف ..
دخلوا فارس وعلي .. وهم يضحكون ..
علي : هههههه لا ياشييييخ ..!
فارس:ههههههه وانا صادق .. الناس ماتجي هالوقت .. بس أنت مــره ماتفتهم ..
علي مسك فارس من بلوزته الرسميه وهو يضحك "يستهبلون" : اقول يابوشباب والله دآم زوجتي هنآآ .. اجي بهالبيت وقت ماابي .. فاهم.؟
اروى تو نازله من الدرج :هيييي .. اترك فارس لاترتكب فيه جريمه ..
علي ترك فارس الي ماسكه من جيبه وتخصر وهو يناظر اروى وميل راسه : لا ياشيييخه .. انا اخوك الحين.. !
اروى راحت لعند فارس ومسكت يده وتلعب فيها : والله أنت اخوي وهم هو زووجي ..
علي يعدل كلر بلوزته الرسميه >> في المستشفى مايلبس الا لبس رسمي ..: اقول انا اصعد لــ زوجتي اصرف لي .. منك ومن هالـ ضاربه فيووزه الي بجنبك ..
اروى وهي تلعب بشعر فارس عالخفيف وتناظر شعره: وه فدييته .. "فارس مسرح في اروى "
فارس: اسمع الدرر ..
علي يكش عليهم ويهز راسه وهو مبتسم : مالت عليكم اقول ..
فارس : اغصان الجنه ان شاء الله (( ورفع ايدينه))
اروى : اميين يارب..
علي : اقول بلا هبال انت وياها وعملوا لي طريق ابغا اصعد لزوجتي ..
اروى ابجديه : بس سارة نايمه ..
علي فع حاجبه : من جدك .؟
اروى : ايه لاني كنت بروح عندها الغرفه .. وشفت ضو الغرفه مسكر ..
علي وهو ينزل الجاكيت حق بلوزته الرسميه السودآآ : اقول انا مالي شغل والله حتى لو نايمه .. انا متعني لها ..
فارس كتم ضحكته ..
اروى : اوكي اصعد لها الكل ناايم ..
فارس يناظرها : وليه انتي حاضرتك مانمتي .؟
اروى تبتسم وتلعب ببكلر بلوزته :كنت انتظرك ..
علي ابتسم بخبث: فارس .. اظن عندكم جنآآح .. خاص فيكم
اروى استحت من كلام اخوها .. فارس: اصعدي حبيبتي دقايق وجاي لك .. ((صعدت اروى))..
علي :ههههههههه
فارس يضربه على صدره : ماتفتهم انت ياخي البنت تستحي ..
علي يبتسم ويوضع صبعه عبى جبينه: ابكيفي .. اختي ..
فارس :هههه اقول خل نصعد ... لايحرقك الشوق اكثر ...
علي ابتسم ...(( وصعدوا وهم يسولفون)) ..
وصل علي عند غرفة سارة وعطى الباب ظهره : اقول يالله ضف ..
فارس ميل راسه ورفع حآجب : اقول لاتخليني اخرب ليلتك ..
علي يضحك بثقه : ههههه اذا قدرت ... رووح روح عند مدآآمتك .. تلقااها ماتت على ماتنتظرك
فارس يبتسم : اسم الله عليهآآ.. وبعدين وش حارقك اروح لــ مدامتي ولا ماروح انا حُر ..
علي وضع يده على مقبض الباب : اقول ضف لاتضيع وقتي .. وروح لــ مدآمتك ..
فارس ضحك عــ الخفيف وناظر فووق : ياليييل .. ياخي لازم اقولك زوجتي الاشاره عندها حمرآآ ..
علي كتم ضحكته عن يصحي الي نايمين : يانهآآآآر أجل .. مو يالييييل .. وضعكم ينده لنا الجبين .((وضحك بدون صوت))..
فارس : ههههه والله الفيوز ضاااربه ..
علي : انثبر .. يالله روح لأختي..
فارس :هه تصبح على خير..
علي : تلاقي خير ..
((وراح فارس عـ جنآحه ودخل علي عـ الغرفه))
وشاف الاضائة مرة خافته وسارة رااايحه بــ سابع نووومه .. جلس علي عــ الكرسي الي قريب من سرير سارة وصار يناظر ها ويتأملها وكل ساعه يدقق النظر على شي من ملامحها . . مرات يبتسم شووق .. ومراات حب ..ومرات بخبث .. ومراات وده يصحيهآآ ويخليها تنام على صدره..
وضع يده على خدها وصار يلاطفهآآ .. سارة فتحت عيونهآآ ببطئ..:



انتهى البارت ..

وسووري عــ التأخير

انتظروني بالبارت الجاي الى ماشاء الله >>يعني مدري متى راح انزله ..

توقعااتكم ..!

تحياتي
((خآنتني أحاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:33 AM
(( البارت الثلاثين))..


((وراح فارس عـ جنآحه ودخل علي عـ الغرفه))
وشاف الاضائة مرة خافته وسارة رااايحه بــ سابع نووومه .. جلس علي عــ الكرسي الي قريب من سرير سارة وصار يناظر ها ويتأملها وكل ساعه يدقق النظر على شي من ملامحها . . مرات يبتسم شووق .. ومراات حب ..ومرات بخبث .. ومراات وده يصحيهآآ ويخليها تنام على صدره..
وضع يده على خدها وصار يلاطفهآآ .. سارة فتحت عيونهآآ ببطئ..وتو تستدرك وجود علي فتحت عيونهآآ بسرعه وصارت تحك فيهم مو مصدقه ان الي قدآمها علي ..
نزلت ايدينها من على عيونهآ وعقدت حواجبها وابتسمت عــ الخفيف : كيف جيت ..؟!
علي هيمآآن بحركآآتهآآآ وبرااائتها ووكأن بياكلها ويتفحص بكل حركاتها وملامحها ..ابتسم : الشوق الي جآبني ..
سارة ابتسمت بتعدل جلستها وارتفع الغطآآ عنها الا علي مسكها من أكتافها ابتسم :خليك مرتآآحه ..
سارة ابتسمت : هه طيب ..
علي كآن هاايم ومشتاااق والشوق حاارقه موت لازال على نفس النظرآآت بلل شفايفه مبتسم وقام جلس على طرف السرير وضع يده على شعرها وصار يلعب بشعرها ويمرر اصابعها من بين خصلات شعرها وسارة عآآجبها الوضع علي يتفحص فيها بشكل رهيييب .....
سارة ابتسمت :أشفيك ..!
علي على وضعه همس: آششش .. خلينآآ نعيش شووقنآآ ..
سارة ابتسمت ورمشت .. ... توعلي يستوعب لبس سارة كانت لابسه قميص نوم تركوآز وينربط على كل كتف خيط علي ابتسم بخبث
وصار مرة يناظر سارة ومرة يناظر الخيط المربوط .. سارة ابتسمت وشكت بأن يناظر الخيط المربوط بس تركت علي على راحته ..
نزل يده الي كانت على شعرها بكل نعومه
للـــ خيط المربوط وسارة قلبها يدق من لمسااته وهمسااته .. صار بالبدايه يلاطف كتفها وبعدها بـ ثواني راح عند الخيط المربوط وفتحه بكل رقـــــه
سارة اثناء ماعلي فتح الخيط مغمضه عيونها وتبلع ريقها من خجلها برغم انها مستانسه من قربه ومن لمساااته الا انها خجلانه ..
لان زمآآن ماعاااشوا جوو كذاا .. ((ريحة الغرفه عطر مرة رااايق الي هو عطر سارة بالاضافه الى الاانارات الخاافته
وغيرهمسآآت علي الي عيش سااارة عااااااالم ثااني ..)) قرب من أذنها وهو لازال يلاطف كتفها مكان مافتح الخيط وهمس : وربي اشتقت لريحتك .. (ونزل صدره عليها بخــفه وهو على نفس وضعية جلوسه))..
سارة هنآآآآ رااحت فيها من حركته خجلانه ونفس الوقت فرحانه ونفس الوقت مستانسه تحس كل شعور الفرح استشعرت بها في هــ الوقت ..
همست له : أشتقت للمسة ايدك ..((وطبعت بوسه على رقبته بهـــدوء ))..
علي من حركتها يحس نفسه تخدر رفع راسه وصدره باقي نازل عليها وبصوت شبه مسموع وهو باقي مبتسم لكن بخبث : خفي علي .. ماقدر انا على كذآآ .. يكفي وضعك حـــرج يعني ماقدر اعمل الي ابيه ..
سارة ابتسمت ابتسامه ممزوجه بحيآآ ..علي غمز لها .. عم الهدوء بينهم ..



بجنآح فارس وآروى ... بغرفة نومهم ..
فارس مبتسم : اخوك كاسر خااطري..
اروى ابتسمت له وهو حاضنها من وراء ((ظهرها لازق بــ صدره)): ههه وليه ..!
فارس: مبين عليه شووقه موصل بقـــــوه ..
اروى ماقدرت تمسك نفسها :هههههههههههههههههههه
فارس ضحك معآآها ..:هههههه .. اشفيك ..فصلتي ....؟!
اروى من بين ضحكها : لا ..بس هههه ضحكتني ..ماشاء الله عليك ملاحظ ..ههههه
فارس وهو يقرص خدها بخفه : وشلون مااللاحظ وهو مو ولد عمي وبس... صدقه معآآه من ايام الدرااسه ..
اروى التفتت عليه ووضعت ايدينها على خدها وصارت تلعب باصابعها وتبتسم له ابتسامه تطير طبنآآت عقله وقربت منه وهمست : أموت على الي بقربي ..
فارس نسى نفسه ويحس مشاعره تحركت بقوه قرب من وجههآآ اكثر وتلازقت جبههآآهم وخشومهم وبصوت شبه مسموع : شكلك ناويه تخربينهآآ الليله ..
اروى ابتسمت وبصوت شبه مسموع:هه اشلون اخربهآآ .. والوضع مـــــــــره حرج..
فارس بعد اشووي عنها وضرب جبينه بالخفيف:آآآآخخ .. نسييت ((ورجع على وضعه وهمس)): تكفيين خفي .. كلهآآآ 3 ايام ويعتدل وضعك .. عبريني هــ الــ 3 ايام ..
اروى ابتسمت بقوه وباسته من خده .. فارس قرب منهآآ وباسها من شفايفها بصووت .. اروى قلبها خفق من صوت البوسه ...وبعدهآآآ حضنهآآ لصدره ونآآموا .. ^_^



نرجع لــ علي و ســاره ..
الي كل واحد فيهم هايم ومشتاق لــثاني .. علي ناوي يخربها بس الوضع حرج ~_~ أما سارة مستااانسه حد القوهـ ^_^ باحضانه ومستانسه على همساته ولمساته الي كل اشوي والثانيه
سارة عدلت جلستهآآ ومسكت الخيط بتربطه ..لكن ايد علي سبقتها ومسك يدهآآ وبخبث مبتسم : اتركيه ..
سارة ببرائه : ليـــه .!
علي وهو لازال على طرف السرير ومتكي بايدينه على وراااء .. وسارة شبه مستنده عـ المخاد .. رد عليهآآ وهو مبتسم بخبث: عآجبني الوضع ..
سارة ابتسمت ونزلت راسها وبعدهآآ رفعته علي غمز لها .. وابتسمت ابتسامه تجننه بعد هالغمزه .. : آمممم علي ..
علي يرفع ايدينه ويوقف ويروح عند التسريحه .. : همممم
سارة مستانسه عليه كله وهي تربط الخيط: ماوراك دوآآم بكرآآ .!
علي وهو يحوس بالعطور الموجوده عـ التسريحه كل ساعه يمسك واحد ويشمه .. التفت عليهآآ وابتسم ابتسامه مثيره تجننهآآ : وليه آآنسه .. مليتي مني ..!
سارة جنت جنونها على ابتسامته اشقد خطيره والي يشووف هالبسمه يقول وراهآآ شــــــــي ميلت راسها ببرائه وفتحت عيونهآآ : لآآ والله مو قصدي كذا .. قصدي انك الى الآآن مااريحت نفسك .. فــ صعب عليك بكره تروح وانت تعبان ..
علي وهو على وضعه التفت عــ التسريحه ويناظرها من المراايا : ههههه عــارف بس ابغآآ اجننك .. لاتخافين علي حبي انا متعود على قلة النوم ..
سارة قامت وراحت لــ عنده ووقفت ورااه وصارت تلعب بشعره وتمسح على ظهره بــ رقه علي استانس عليها .. التفت عليهآآ وبيده العطر..سارة ابتسمت له .. رفع العطر ناحية رقبتها وبخ على رقبتها بخه منه ..ساره غمضت عيونها ورفعت راسها فوق وهي مبتسمه
علي جن على حركتها قرب منها وباسها من شفايفهآآ بهدوء ..سارة قلبها يدق بقوه من حركته رصت على عيونها وضع يده على خدها وحركها بالخفيف : يانآآس وين رحنآآ .!
سارة نزلت راسها وفتحت عيونهآآ :هه معاكم ..!
علي راح لعند الكرسي وهو ماسك يدها معه وساعة وصوله للكرسي ترك يدهآآ .. وأخذ الجآكيت تبع بدلته الرسميه ووأمسكه بيده ومسكها من كتفها وباسها بـ خدها : يالله حبيبتي .. تصبحين على الف خير وتحملي بحالك
سارة ابتسمت :تلاقي خير حبيبي .. (وبقهـر)): وين راايح حبيبي .. نآم عندي ..!
علي ناظرها بنص عين وابتسم بخبث : قلنآآ لك الوضع حرج .. وبعدين اخاف مسكة نفسي ماتضبط معي وتصير اشياء ثانيه (( وغمز لها )) ..فــ خليني بعييد..هههه
سارة نزلت راسها وهي تلعب بأزارير بلوزته : طيب ..الي يريحك .. وبعدين يمآآ صار الوضع حرج وانت بعقلك تحكم نفسك لاتصرفني بــ هالكلام
علي رفع راسها باطراف اصابعه وابتسم وقرص خدها عــ الخفيف: راحتنا من بعض حبيبتي ..وصح كلامك بس أنا ابغا اريح ببيتنآآ .. ودقي علي اذا أذن الفجر على اساس اصحى .. اخاف تفوتني الصلاه .
سارة ابتسمت من غير نفس : طيب ..
علي يقلدها ..: هــ(( الطيب .. )) ابغاها من قلب ..
سارة ابتسمت من قلبها : ههه طيــــــب ..
علي ابتسم : فديت هــ الطيب .. ((وصار يناظرها من فوق لتحت وعض على شفته السفلى وسارة من الحيا وضعت يدها على عيون علي ابتسمت)): تكفى لاتناظرني كذاا ربي استحي من هالنظرراات
علي :ههههه ..طيب ارفعي ايدينك بقولك حآآجه ..
سارة ابتسمت :طيب ..
علي وهو يلاطف نحرها باطراف اصابعه مبتسم: آممم .. مثل هاللبس الي عليك ((واشر على لبسها))..:تلبسينه بجنآآحنا وبس ..((وغمز لها))
سارة استحت تبسمت وهي تميل راسها بدلع :آممم طيب ...بس ممكن اعرف ليه .!
علي رفع يده من على نحرها ووضعها على خدها : حبيبي يمكن يوم من الايام احد اخوانك يصحونك ولا يبغوونك بموضوع ويدخلون عليك وانتي لابسه كذا ..
سارة :اممم طيب اكيد بيطقون الباب..
علي : ونفترض دقوا الباب وماسمعتي ودخلوا على طوول .. اكيد ماراح يروح بالهم انك لابسه كذا صح ..!
سارة ابتسمت :صح .. وخااصه عبوود اذا طق الباب ومارديت يقول لايكون سارة فيهآآ حآىجه ولا ماتت ههههههه هالولد تفكيره يهبل ..
علي :ههههههههه صدق اخوك هذا ضاااربه فيوزه وبقووه ..
سارة ابتسمت ابتسامه تجنن علي :آمممم خلاص راح اقفل الباب من اليوم ورايح دامني هنآآ لان ابصراحه تعودت البس كذا وقت النوم مارتاح الا بلبسي هذا ..
علي ابتسم بخبث: تتخيليني بجنبك ..!
سارة ابتسمت و ضربته على صدره بالخفيف: دب ...

((وطلع علي من عندها بعد ماودعها وحضنهآآ بأأقوى ماعنده ))

باليوم الثاني ..

عــ الساعه 4 ونص العصر .. ببيت بويوسف ..

نور ونوار واروى يجهزون ويهئيون المجلس الخارجي للحفلة الي راح يفجئون لجين بها..
نوار : نور ..
نور وهي مشغوله : همممم
نوار : لطوف ووجود بيجون اكيد ..؟
نور : ايه أأكدوا لي اليوم الصباح ..
نوار : اهآآ ..
اروى : اقول نوار ..
نوار : هلا..
اروى : انتبهي لايزل لسانك قدام لجين اذا كلمتك..
نوار :ههه لاتخافين محاسبه نفسي قبل لاأكلمها ..



بــ الصاله ..

(( حور ويوسف وام يوسف وعبدالله ))..
يوسف : ذول وش يعفسون برآآ بالمجلس .؟
عبدالله :ههههه ينقال عنهم بيفجئون لجين بنت عمتي ..
يوسف ابتسم : هه والله فاااضين ورااايقين هالبنات ..
حور : عادي مافيها شي .. خل يستانسون ويرفهون عن نفسهم ..
ام يوسف : تستاهل لجين ....
يوسف ابتسم ابتسامه جانبيه : صدق اذا قالوا بنآآت ..
حور رفعت حاجب وابتسمت بانتصار : مصيرك عشت مع بنت ..
عبدالله :هههه قـــــــويه ..
يوسف ناظرها ورفع حاجب ووعاجبه الوضع : يقالك أفحمتيني .!!
حور ابتسمت : انا ماقلت حآجه غلط .. انت قلتها افحمتك مو قصدي افحمك بس اوضح لك لاأقل ولاأكثر..
يوسف ابتسم ويقال ان يمزح معها : اطفي ,..
عبدالله :ههه قويه ياحور ..
حور ابتسمت وتبي تسكت عبدالله : عااادي حلاله يقول الي يقوله ..
يوسف رفع ايدينه الي كانت وراء وراسه وصفق كف على كف: ههههههههههه .. والله قويه بحقكك ..
عبدالله مبتسم : اقول اطفوا انت معها ..
ام يوسف تبتسم عليهم وعلى كلامهم وهي جالسه تقرأ قرآن من غير لاتناظرهم ..
الكل التفت لــ الدرج .. عدآآ ام يوسف لانها تقرأ قرآآن ..
حور : الله يهداك سارة المفروض ترتاحين ماصار لك اسبوع من طلعتي من المستشفى ..
سارة وهي تجلس عـ الكنبه : هههه مافيني الا العافيه .. بس طفششت من الغرفه وقلت انزل يمكم ..
عبدالله يناظر يوسف بنص عين: تو مانورت الجلسه ..
سارة ابتسمت : بوجودكم
يوسف حس على حركات عبدالله ابتسم :اقول بلا ماتنطم أحسن لك .. شفت قالوا لك ..بوجودنآآ .. يعني كلامك لايقدم ولا يأخر
عبدالله مبتسم بنفس نبرة يوسف:اقول بلا ماتنثبر انت اجل ..!
يوسف :هههههههه مالت بس ..
ام يوسف :صدق الله العلي العظيم ((وسكرت القرآن وحبته))..
حور وسارة : تقبل الله ..
ام يوسف : منا ومنكم صالح الأعمال .. سارة يمه ليه ماترتااحين بغرفتك .!
سارة ابتسمت وتنهدت : والله يايمه ياحبيبتي انا ابخير..
يوسف : معظمين الأمور ..تركوها تغير جووو .. اساسا المرض هو انها تجلس لحالها .. حتى الوسواس بيطق براسها
سارة استانست على كلامه : ههه صدقت والله .. الا وين نور واروى..؟
حور : نور واروى ونوار بالمجلس الي برآآ ..
سارة ابتسمت :وش عندهم ..؟
حور: يقال لهم انهم بيفجئون لجين .. بيعملون لها حفله بمناسبة نجاح عمليتها ..
سارة :اهـــآ..



بالليل .. عــــ الساعه 8 بالمجلس الخارجي ..البنات تجمعوا..
وجود : لآآآآآ تكفييين سارونه لاتخربين علينآآ ..
اريام : ههههههه .. تكفييين سارة سووويهآآآ ..
نور تنرفزت :اقول بلا لعاانه انتي معهآآآ .. لاتخربون علينآ..
سارة ابتسمت من غير نفس والي يشوفها يلاحظ عليها تعبانه : هه اساسا انا بس ابغا اجننكم واسوي جوو معكم ماراح احضر معكم بصعد ..
نور راحت لعند سارة وامسكتها من كتفهآآ : سووير لايكون زعلتي مني ((والتفتت على اريام)):وانتي ريووم ..!
سارة ابتسمت : هه لا لاتخافين مو زعلانه بس احس نفسي تعباانه بــ قوة ..
اريام :لاتخافين .. انا ماازعل ..
نور تو ارتاحت :ايه الحمدلله ..
اريام : نور صعدي ارتاحي .. باينتك تعباانه ..
سارة هزت راسها بالايجاب : ان شاء الله .. ((وطلعت بمعية اريام من شان تساعدها بمشيتهآآ لان باين عليها التعب مــره ..))
نوار : ياربي تأخرت لجييين ..
لطيفه : هي كم الساعه قالت لك راح تجي ..؟
نوار : قالت لي الساعه 8 بالكثير 8 ونص ..
لطيفه: ايه ان شاء الله خير.. يعني كلها اشويآآت وتجي ..
نور : اذا جآآت اطلعي لها يانوار ..
نوار : طيــــــــب ..

عند الباب الي يدخل على الصاله..
سارة : اوكي اريام ..تعبتك معاي .. خلاص روحي لهم وسلمي لي على لجين لــ جآت
اريام : هه اشدعوه ماسويت حآآجه هذا واجبي ..((وقرصت خدها بالخفيف)): وبعدين لازم اوصلك لغرفتك أخاف بعدين علي يقوم الدنيا علينآآ ..ههه
سارة :ههههههه .. لا بس لانو عبدالله هنآآ وانتي ماعليك عبآآيآآ .. خلاص انا اقدر امشي ..
اريام : طيب انتبهي لحالك ..
سارة ابتسمت : ان شاء الله ..((ومشت اريام ودخلت سارة وصعدت لــ غرفتها على طوول))..


بعد ثلث ساعه جآآت لجين ودقت على نوار ..
لجين : هلا دوبآآ وينكم فيه ..!
نوار : انتي وينك .؟
لجين : بالحديقة ..
نوار : اوكي انا طالعة لك ..
لجين :أوكي انتظرك ..
طلعت لها نوار ثوااني ووصلت لعندهآآ ..سلمت عليها بالخد : هلا ..أخبارك .؟
لجين :هلا والله .الحمدلله تمام ..
نوار مسكتها من يدهآآ :تعالي ..
لجين استغربت ناظرت نوار وعقدت حوآجبها : اشعندكم .. بالمجلس الخارجي ..
نوار ترقعها:ههه قلنآ تغيير .. كل مرة المجلس الي دآخل خل نطلع المجلس الخارجي ..
لجين : آهــآ ..حلو .. أحد جآآآ .؟! ((لجين ونوار مشوا رايحين عند المجلس ...))
نوار ترقعها .: لا لسآآ انتي اول واحده .. وبنسبه لــ نور تتروش وكلها دقايق ونازله ..
لجين : عــدل .. دقيت على لطوف تقول ماراح تجي ووجود تقول بتجي عــ الساعه 9 لآن يقالهآآ رياض جاي لها ..((رياض خطيبهآآ الي قريب بيكون زوجهآآ ^_^ ))
نوار كاتمه ضحكتها على خططهم :اهــآ .. يالله ان شاء الله يجوون ولطووف شغلها عندي ..
لجين : هههههه "وصلوا عند المجلس" ومسكت نوار مقبض الباب وفتحته وخطوا اول خطوه ..
لجين ماحست الا بالإنارات الصفــراء الي اشتغلت والزينه الي انثروهآآ عليهآآ والرشاشات ((الثلجيه ))>> مدري وش تسمونها انتم ..^_^
صنمت بمكانها وحست بشعور مـــره حلو شعور ماتقدر توصفه الفرحه غااامرتها ربعها بنات خالها وخالتها عاملين لها سبرايز اكتف ببتسامه لانها مو عارفه اشلون تعبر لهم عن مدى فرحتهآآ
راحت عندهم واحده واحده وحضنتهم وعبرت عن مدى فرحتها .. ووصلت عند وجود وضربتها عـ الخفيف من كتفها : دوببآآ ((وتقلدها)) : لجيين حبيبتي رياضي بيجي ..
وجود :هههههههه .. فديته رياااض ..
نور : ياليت طلال اسمه جــده ..
البنات :ههههههههههههههههههه
وبعدها راحت عند لطيفه وقرصتها من خدها بعد ماسلمت عليها : الي يكذب وين يروووح ..؟؟!
لطيفه باستهبال : ههه بالناااار ..
لجين تركت خدها : ايه مرة ثانيه لاتكذبين ياكذاابه ..
اريام : يالله لجوون نزلي عبااتك وخلينآآ نستانس ..
لجين : طيب (( ووالتفتت لــ نوار وتنهدت بخبث)): آآآآه يانوار ونور تتروش ..!! هآآآ ..!((ورفعت ايدينها تدعي)) بس روحي ان شاء الله بدر الليله يكون على وضع الاستعدآآد وبقــ
نوار راحت لعندها ووضعت يدها على فم لجين : بسسسسسسس انا قايله سعود الي بيخجل منك موانتي .!!
الكل :ههههههههههههههههههه
نور :انا تعجبني وضع الاستعداد من فم لجين ..
لجين وهي تنزل عباتها بعد مارفعت نوار يدها من على فمها غمزت :افا عليك .. كلها اسبوعين وطلال يكون نفس حال بدر ..
الكل :هههههههههههه
نور يقال لها بتسفزهم : وهــ حلآآآآآآآآله
اريام : هههه لازم اقول لــ تركي عشان يوصله اجل ..
اروى :هههههههههه مسكتك من ايدك الي تألمك ..
نور بثقه:هههههههههه اقول اريام عسى ماتركي يقولها ((أحبك)) الا استحت هالمرة بتقوله كذا
اروى : ههههه عدل عليك بس يمكن تخش جوو مرة قووي وهالجو يجرأأها ..
لجين : وبعدين وش دراااك انها تستحي هآآ ..! اعترفي ..
نور : ههه المكتوب واضح من عنوانه .. معروف عنها خجوله وبقوة
اريام استحت جد من كلامهم : اقول انثبروا ويالله خلونا نستانس ..
الكل : ههههه طيب ..
نور : يسلم لي الحيآآ الي عمل فيك هيك ..
الكل :ههههههههههه


(( وفلوهآآ ونااسه وحكي وسوالف وهبــال وتعاااليق كل واحده على الثانيه وكل واحده على زوج الثانيه وخطيب الثانيه)) ..


بــ غرفة سارة ..
سارة .: وربي تعب طبيعي بس أنت تبــالغ ..
علي :أسمعي ترتاحين مثل العالم والناس .. ولا ترى أجي أخذك عندي من الليله ..
سارة رفعت راسها فوق وتنهدت : لاحوال ولاقوة الا بالله ..
علي : اقول كلهآ ساعتين وطالع من المستشفى .. ودايروكت لــ عندك..
سارة ابتسمت ومستانسه على خوفه عليها : طيب ...أنتظرك ..
علي : سلآآم ..
سارة :سيآآ ..




عــ الساعه 12 بالليل ..
بجنآح نوار وبدر ..
بدر بخبث: نوار ..متى النومه ان شاءالله ..!!
نوار عرفت قصده ابتسمت : آممم ..وانت ليه مستعجل هالقد ..!
بدر ضيق عيونه وصار يتحسس سكسوكته بخبث وقرب منهآآ لحد مالزق فيها ((كانت جالسه على نفس الكنبه الي هو عليها لكن مو قرااب من بعض)) همس : ولهــآن ..
نوار استحت من كلمته وطريقة همسه صارت تلعب باصابعها بدر مسك ايدينها الثنتين وباسهم بكل شووق وحنين وبعدها قرب من خدهآ وباسها بوسه طوويله على خدها وهمس : كم مرة اقولك ..اذا استحيتي انشد لك اكثر .. خلاص مافيني اتحمل اكثر ((ورفعها بين ايدينه لغرفة النوم))^_*

جنــــون
08-04-2011, 12:34 AM
بــ بيت بويوسف ..
ام يوسف : حياك الله ..
علي : الله يحيك عمه .. اخبار سارة ..!>>يعرف كل حآآجه ^_^ مجرم بس يبي يشوف تهتم بصحتها ولا لا ..
ام يوسف : واله سارة ابخير بس لوتترك عندها وتآآكل مثل الخلق كان هي ابخير ..
علي وهو يجلس على الكنبه وجلست مقابله ام يوسف : وليه هي ماتآكل عدل ..؟
ام يوسف : هههه تقص على نفسها سلطة وشوربه ..
علي وصل حده رفع حآجب وبنفسه : بعد تستغفليني ياسارة وتخليني اصدقكك .. ولــ أم يوسف : طيب هي بغرفتها ..!
ام يوسف :ايه ..
علي وقف : طيب عمه عن اذنك بصعد لها ..
ام يوسف :طيب بس انتظر اشوف لك طريق يمكن تكون اختها نور عندها ..
علي :طيب انتظرك ..
ام يوسف صعدت لــ غرفة سارة وطقت الباب وكانت نور عند سارة بالفعل : نور اطلعي وروحي على غرفتك ..
نور جالسه على طرف السرير بقهر :ولييييه ..!
ام يوسف : علي بيصعد عند سارة ..
سارة قلبها صار يدق لانو هو من الاساس ماخبرها انو راح يجي لان بالبدايه وعدها بيجي بس غير رااايه .. يوم دقت عليه من ساعه قالها انو مايقدر يجي ..استغربت لكن بنفس الوقت فرحت ..
نور : طيب خلاص ... ((والتفتت لــ سارة)):طيب سووير بكرة اكمل لك وش سووينا ..
سارة :هه طيب ..
نور :لاتنسين نفسك مع علي وضعك حرج ترى ..
ام يوسف : صدق هالبنت ماتستحي ..
نور :هههههههه
سارة رمت المخده عليهآآ ..

بعد 5 دقايق صعد علي لــ سارة . .
سارة لازالت مستنده عــ المخاد من شان تريح ظهرها علي خطآ اول خطوة من عند الباب نآظرها وكأن زعلان من حركتها انها ماتآكل زين .. وصار يمشي لحد ماوصل عندها وسحب الكرسي تبع طآولتها الي تحط عليه الاب .. وجلس عليه..سارة استغربت ليه ماجلس على السرير
تحس اذا جلس على السرير بالآمان برااحه تحس بشعور مره حلووو تحسه قريب منها اكثر واكثر واكثر لي جلس على السرير ..
علي مشبك اصابعه ببعضهآآ وواضعهم قريب شفته: احسن ..!
سارة ناظرته : الحمدلله ..
علي : طيب تعشيتي ..؟
سارة محتاره تقوله ايه ويعصب انها تستغفله من شان لايقولها أكلي وصحتك ويوكلها غصب وهي ماتبي ..وتخاف تقوله لا ومايضل حآآجه مايوكلها اياها ..:آمممم الحمدلله اكلت الي يكفيني
علي ابتسم ابتسامه جانبيه ووضع ايدينه وراء راسه واستند عليهم : وان شاء الله السلطة والشوربه زين لك ..
سارة نزلت راسها :...........
علي بصوت شبه مرتفع : سارة .. لاتستغفليني .. خلقي وخلق الي يستغفلني .. انا ماصر عليك تاكلين عبث ولا مدري وشو .. انا ابغاك تاكلين عشان ترجعين نفس أول .. وتكون صحتك تمام ..أجل بالله عليك واحدة طالعه من مستشفى وبحالتها هذي سلطة وشوربه وبس ..
سارة ماتوقعت علي يكبر الموضوع هالقد .. ماتوقعت انو بيكون مهتم بقوة .. ردت عليه وهي باقي منزله راسها : تكفى علي ... انا تعبانه ..
علي : اكيد بتكونين تعبانه وانتي تاكلين كذا ...
سارة وجهت نظرها له : ماشتهي أكل ..
علي نزل ايدينه الي وراء راسه وتتكئ على ركبه : وشو ماشتهي ..!! .. انتي لازم تآكلين... وانا الحين بكلم عمتي تصعد لك عشآآ وان ماكلتي راح امشي >>يعرف نقطة ضعفها عدم وجوده وبعده عنها هالشي بقوه يهزهآآآ
سارة رفعت راسها بشكل سريع وفتحت عيونها عالآآخر :........!!
علي :تآآكلين ولا اشلون ..!
سارة نزلت راسها من جديد وصارت تلعب باصابعها : طيب الي يريحك ..
علي قام من على الكرسي وجلس على طرف السرير ومسك يدها بعد ماكانت تلعب باصابعها وبحنيه : ياحبيبتي ...ياسارة .. الي يريحني يريحك وحطي ببالك انا ماسويت كذا ولا اصريت عليك الا عشان صحتك ((وهمس لها من شان يلطف الجو)): مابغا اسبوع الجاي تجين عندي وانتي بعدك متبهذله ..
سارة عرفت قصده وابتسمت .. وبصوت شبه مسموع من الخجل : طيب ..


>>>يتبع

جنــــون
08-04-2011, 12:34 AM
بجنآآح تركي واريام ..

تركي جالس بصاله واريام لسا جايه من غرفة النوم ... كان يناظرها ويتفحصها بخبث ...
وبدأ يغني ..
علمني وشلون انســـــــاك وانام
وانا لك صاحي أيام وأيـــــــام
شاغلني في بالي ....شوقك ولا يروح
صاحي انا ونايـــــم... مايروح مايروح

اريام صارت تضحك بخفيف وتهز راسها على اغاانيه ورووواقته .. وقآآم لعندها وصار يبوسها ويغني ..
دنياك دنيــــــاي ...هو حد يسواك؟؟؟
فالقلب وياي والبال ....ويـــــــاك
يالغالي وشلون... تظن ابنساك
كيـــف الهوى يهون..والقلب يهواك

اريام :ههههههه
تركي باسها من شفايفها بصووت اريام استحت من صوت البوسه وتحس جسمها تخدر: وآآحلى ضحكه سمعتهآآآ ..
اريام :طييييب .!!
تركي بخبث: يرحم أمك .. لاطيب ولا يحزنون .. السرير على طول ..
وربي يعين اريام عــلى تركي ^_* وجرآآآئته ..


نرجع لــ سارة وعلي ..
سارة : والله شبعت ..تكفى خلاص..
علي ماسك الملعقه يوكلها : اخر واحد عشااني ..
سارة سلمت امرها لله : طيب .. ((وأكلتها)) .: خلاص .. الحمدلله
علي مد لها كآس العصير .: طيب كملي عصيرك ..
سارة مسكته وصارت تشرب : آمممم .. علي ..
علي مبتسم : عيون علي ..
سارة : تسلم عيونك ..
علي : ربي يسلمك ويخليك ..
سارة : انت رايح البيت وبعدين جيت هنآآ ..
علي :هه وش درااك ..؟
سارة : هه لآآ بس شفتك لابس ثوب وشمآآغ .. فــ قلت اكيد رايح البيت لو جاي من المستشفى على طول كان بــ بدلتك وبنطلونك ..
علي :ههه قلت بروح البيت اتروش وبنآآم بس بعدهآآ قلت مايهون علي انام وانا مامريت عندك ..
سارة ابتسمت ومسكت يده بحب : ربيب يخليك لي حبيبي ..
علي ..: تسلمين ياروح علي ..



بــ جنآآح فارس وآروى ..
اروى : ياربي منك ماتشبع انت ..
فارس :هههههه ... خليني اعوض .. موانا الحين محروم ..
اروى :آمممم طيب ..!
فارس : اخر بوسه تكفيين .. ياخي بوساااتك تخدرني ..
اروى استحت من كلمته تحسها قوويه ..: اروى طيب اخر بوسه وهذي العاشرة ترى ..
فارس:ههههههههههههه وحاسبتهم الاخت .. ((يبي يجننهآآ عمل حاله زعلان ..)): تذليني عليهم ..!
اروى فتحت عيونهاعالآخر :لا موقصدي فارس((ووضعت يدها على خده )): تكفى لاتزعل..
فارس ابتسم وباسها من خدهآآ بقوة : وانا اقدر ..!
اروى بجرآآئه :تستاهل بووسه على كذا ..
فارس: هههه لوادري من زمآآن عملت كذا .. !
اروى ابتسمت :دب هههه ..
فارس بخبث همس : اقول لاتنسيني البوسه ..أخلصي ..
اروى قربت منه وباسته من شفايفه بوسه طويله .. ((وفارس مكيف عالآآخر..يحس نفسه داايخ)) ...


عند سارة وعلي ..
علي قآم من السررير ورآح عند مفاتيح الكهرباء وعمل الاضاائه خااافته مــره .. وشغل الشموع الي على كومدينة سارة والفواحة تبعهآآ صارت ريحة الغرفه عــــــذاب ..
ناظر سارة وهو متشوق لها وهي تناظره وهي متشوقه لصدره الي يدفيهآآ وايدينه الي تلاطفها .. نزل شمآغه وراح لعندهآآ وصارت عيونهم تتكلم
تحكي شوق وحنين وحب .. علي يناظر سارة كأن يقولها ((كفآآيه بعااد)) وهي تناظره كأن تقوله((خذني على صدرك)) علي يناظرها وكأن يقولها ((ماقدر على فرقاك لحظه))
سارة تناظره كأن تقوله (( اشتاق لحضنك كل دقيقه)).. قرابة الــ 10 دقايق وهم على هالوضع .. سارة هآآمت بعيون علي وعلي هآآم بعيونهآآ .. لكن سارة بعدها ماحست الا علي مسك وجههآآ
وصار يبوس كل مكان بوجههآ بشوق ولهفه لهآآ ..شوق مامثله شوق ..سارة مستسلمه له وماعندها مآآنع ..
علي بعد وجهه عنها وهمس باذنها : لاتلوميني ..اشتقت لك ..
سارة همست له : الله يلوم الي يلومك ..
علي غمز لها .. وبعدهآآ وقف ونزل ثوبه وفانيلته الدآخليه ..: زمآآن مانمنا جنب بعض ..
سارة نزلت راسها وصارت تلعب باصابعها : طيب ..!
علي استانس على حركاتها : هههه اموت عليك وانتي خجلانه ..شكلك يطلع غـــــير
سارة ضحكت بدلع عفوي :هههههههه ..
علي خلاص جن جنونه ضحكه وبدلع عفوي مو مصطنع .. ابتسم بخبث: لآآ عاد .. تكفييين انا ماقدر كذا ((وراح لعندها وصار يلاطف وجههآ بيدينه))..
سارة ابتسمت :........
علي نزل ايدينه من على وجههآ وصار يناظر السرير : سريرك وااسع يعني يكفينآآ اثنينآآ ..((وغمز لها)) : لو اصغر بعد كان احسن ..
سارة عرفت قصده : ياسلآآآم ..
علي :فديت هالسلام ياناس .. ((وقام انسدح بجنبها ووضع راسها على صدره)) ..

ونآآموآآ وكل واحد يعبر لثاني عن مدى شوقه وحاله ببعد الثاني ^_*





بعد مــــرور اسبوع
تم زوآج وجود ..
لجين وسعود ملــكوا ..
نوار حآمل وبدر مستانس بــقوة .. والفرحة صارت ببيت بوبدر فرحتين فرحة حمآل نوار وفرحة ملكة لجين .. والكل قرح لها
سآرة رآح ترجع بــ هاليوم عند علي ..

ببيت بوبدر..الكل بصاله .. بمآ ان اليوم جمعه ..
لجين مبتسمه : واذا جآآكم ولد وش راح تسمونه ..؟
بدر مبتسم : اكيد ناصر ..
أم بدر : لآآآ ..
الكل التفت عليهآآ واستغربوا ردة فعلها ..
بوبدر : وليــه .!
ام بدر : مو قصدي ادخل بحياتكم ..بس اتمنى لو كان ولد تسمونه خالد ..
لحظة صمت .. الكل تذكر خالد على طول لجين تذكرت يوم الحادثه .. نوار فضلت السكوت .. بوبدر تذكر ولده وشلون كانت حالته .. بدر: تآآمرين يمه ...
لجين تبغا تلطف الجو الي قلب فجآآئه :ههههه عآد مامي انتظري يطلع .. تونآ شهر الأول ..
الكل : هههههه ..
أم بدر : ان شاء الله بيتم حمالها وبيجي لنا خالد وينعاد ذكر اسمه بــ هالبيت بعد مافقدنآ .
الكل : ان شاء الله ..
لجين رن جوالها ابتسمت : عن اذنكم ..
نوار تناظرها بخبث: أحــم ..
لجين عرفت قصدها : ايه ســعودي ..(وتمد الجوال تستهبل) : اشرايك تكلمينه بعد ..!
الكل :هههههههههههه
((طلعت لجين من عندهم عــ الحديقة ....))..
نوار : الحمدلله والشكر عندي من يملي عيني ..
بدر تحركت مشاعره بــقوه.. همس لها : احنآآ يم اهلي هآآآ .!!
نوار استحت من كلمته اكتفت ببتسامه ..


سعود : اقول شكلي بتهور قبل زوآآجنا
لجين استحت من كلمته : آممم سعود تكفى لسآ لنا 4 ايام من ملكنا .. لاتتكلم معاي بــ هالكلام ..
سعود بخبث: تستحيين .!!
لجين :.......
سعود : والله ملاك يالجين ..لاتلوميني عــ هالكلام ..
لجين : طيب ....!!
سعود تنهد ..: آآآه حتى "طيب "منك غــير ..
لجين :سعود..
سعود : عيون سعود ..
لجين: تسلم عيونك ..
سعود: الله يسلمك ..
لجين : بسكر الحين لان بنت خالي بتجي عندي بعد اشووي وادق عليك لما تمشي
سعود :هههه طيب خذي راحتك قلبي .. بس هآآ ان نسيتي بااكلك
لجين :هههههه طيب ..
سعود : مع السلامة..
لجين : الله يسلمك ..



علي وسارة .. بـ سيارة ..
سارة : آمممم مدري ..
علي بخبث :هههه ماتدرين ..هآآ .!!
سارة استحت من نبرته :... أممم وانت وش شعورك ..!
علي ويوقف جنب الاشاره ويطقطق اصابعه : والله شعوري صعب اوصفه .. أخيرا بعد معآآناة اسبوعين بتشرفين عندي ..
سارة :طيب ..!
علي همس بكشل يجننهآآ : أحبك ..
سارة قلبها صار يدق بقوة .. :.........
علي ابتسم على حيآآها الي باين عليهآآ ..: اذا رحنآآ هنآآك يصير خير..





ببيت طلال ..

ازهار : آممم طلال ..
طلال وهو يحوس بالاوراق الي بيده : همممم
ازهار : آممم وين بتساافر ..اذا تزوجت ..!
طلال حس على نبرة اخته انها حزنآآنه على فرآآقاه صحيح هو بيعيش بنفس البيت بس ابجد صعبه خواتها متزوجات واخوها راح يتزوج بعد كم يوم وامها وابوها مو معها ابجد ((غــــــــــــــــربه))..
ناظرهاو ابتسم لها من قلب وبداخله متألم على حالها : ان شاء الله مــصر ..
ازهار ابتسمت ابتسامه باهته : الله يوفقك يارب ..ونو رووعه هنيآآلكم ..
طلال قام عند اخته وحضنها من الجنب : حبيبتي وش فيك ..! نبرتك ابد ماعجبتني ..
ازهار بدت دموعها تنزل وتمسحهم وتبتسم من شان لاتشغل بال طلال عليها : هه لا عادي مافيني شي ((وضربته على صدره بالخفيف)): بس بشتآق لك بقوة .. تعودت على وجودك معي ..
طلال ابتسم لها ورفع يدها من على وجناتها وصار هو يمسح دموعها الي كل ثانيه تنزل : حبيبتي انا لك بأي وقت تحتاجيني ..واذا احتجتي لي وقت ماانا مسافر دقي علي وقلبي مفتوح لك بأي وقت لاتترددين.. وان شاء الله افرح فيك قريب يارب ..
ازهار ابتسمت وحضنته بقوه ... وهو حضنها بعد وغمض عيونه وبنفسه : يارب ترأف بحالها ..(( طلال حنووون بقوووه .. مايرضآآ على خوآته يحسهم بناته مو خوااته))..


بيت بوسعود ..
نهى : هههههههههههه
ام سعود : الحمدلله والشكر .. اليوم ضاربه البنت ماتسمع صوتها الا اذا ضحكت ..
سعود : ههههههه خليها ترفه عن نفسها .. وش ماخذه من الدنيا ..
نهى تنهدت ووضعت يدها على قلبها : آآآه ... انت مآآخذ لجين وانا الله يستر وش أأخذ..!
سعود رمى الخداديه عليها مبتسم : صدقت امي ضااربه البنت
الكل : هههههههههه
رن جوال سعود : اهلييين
لجين : هلا وغلا ..
سعود وهو يقوم بيطلع لغرفته ... نهى : صدق الولد انهبل من بعد ماملكوا له ..
سعود اثناء ماهو يمشي شد شعرها عالخفيف((يمزح معها))..نهى بصوت عالي من شان تسمع لجين :آآآآآآآي
لجين وصوتها الناااعم : سعود ..
سعود : حياة سعود ..
لجين بنفسها :ياالله ليه يقول كذا قدام اخته وربي استحي .. ولــ سعود : وش فيها نهى ..!
سعود وهو صاعد الدرج : انا شديتها من شعرها ..
لجين بحنيه:حرآآآم عليك ..
سعود : ويلللي على حنيتك يابنت والله لاتخليني اجيك البيت ترااني ماتحمل الدلع كذااا وانتي دلعك عفوي مرة يجنني ..
لجين خلااااص ذاابت من الحيآآ :..........
سعود مبتسم : لمتى السكوت ..!
لجين :آممممم ... طيب .؟
سعود انسدح على السرير : أحبك لجوون ..
لجين :ههه تسلم لي ..
سعود : ربي يسلمك قلبي ..
لجين :آمممم..
سعود :وشو .؟
لجين:آمممم ..
سعود : ياذي هالــ آمممم .. اسمعك قولي ...ههه
لجين غمضت عيونها ((متأثر من الحيآآ ^_^)) :أحبك ..
سعود تنهد : آآآآآه ياقلبي وأخيرآآ سمعتها ..
لجين :..........
سعود : تدرين وش نفسي فيه الحين .؟
لجين : وشو ..؟
سعود :اكون بجنبك وابوسك ولا اقول بس ...
لجين ذااابت من الحيا موعارفه وش تقول ..:.......
سعود : ههههههه حيآآك يهبل ..



سارة وعلي بقرب جنآآحهم ..
علي : عطيني شيلتك ..
سارة : اخاف تركي يكون موجود ويمر وانا من دون شيله ..
علي : تركي طالع عطيني اياها ..
سارة استغربت طلبه من اول ماطلبها بس عطته اياها : تفضل


>>>>يتبع .....


لما اكمله انزله اكيد الليلة راح امزله بس انتظروا اكمله لان وااعدتكم هالبارت لعيونكم طووويل ^_*
هو كان كملته من اليوم بس النوم سلطآآن ^_^

جنــــون
08-04-2011, 12:34 AM
((تكملة البارت الثلاثين))
أخذ علي الشيله واستغربت سارة من تصرفه وقت ماعصب عيونهآآ : علي اشفييك .!
علي مبتسم : هههه لا مافيني شي .. بس مدري جآآ على بالي اعصب عيونك >>>كذاااب هع
فتح الجنآآح ودخل ومسك يد سارة :دخلي ..
سارة خطت اول خطوة استنشقت ريحة عطر راااايق مـــره ريحته عـــذااب وهو عطرهآآ المفضل مشت لحد ماعلي سكر باب الجناح وقفله .. ورفع الشيله عن عيونها .: تو مانور الجنآح ..
سارة صنمت مكانها مو اقدرة تعبر عن شعورها من الي تشووفه ارضية الصاله كلهآآ شموع ومنثور عليهآآ جووري أحمر وابيض .. الفواحه الي تهب منهآآ ريحة رااايقه مرة ريحة عطرها الي ماليه الجناح ..
ناظرت علي مو عارفه وش تقول اكتفت ببتسامه ..
علي قرب منها وفتح عباتها ونزلها من عليها : هــآ اشراايك .!
سارة : مدري وش ااقول وجودك يكفيني ..ليه تعبت حالك .. !
علي قرب منهآآ وباس خدها : حبيبتي انتي غـير .. التعب لجلك عسسل على قلبي .. ((ومسك يدها وصار يناظرها من فوق لتحت )): خيآآل طالعه ..
سارة ابتسمت بخجل : اكيد لانك تناظرني .. وعيونك حتى لو تشوف شي مو حلو يصير حلو لان انت تطالع فيه ..
علي ضرب على جبينه بالخفيف وهمس لها : خفي علي ..
سارة ابتسمت بحيآآ ..
وبعدها دخلوا لــ غرفة نوم وكآنت الاضائات خاافته والأجواء بالجناح كله مو بس بالغرفه خافته×خافته ورومآآآنسيه بقوة ..
طبعا حتى الغرفه كانت نفس الصاله ورود منثورة عالأرضيه وشموع مرتبه بشكل رهيييب ..
وقضى علي مع سارة أحلى ليلة وهم ملتمين وحااضنين بعض^_*




بعد 5 ايام ..

الكل متواجد بالقاعه على اساس زواج طلال & نور ..
نور انزفت باقي طلال .. البنات مستاانسين بقوة
نهى ..لطيفه .. نوار ..اريام ..سارة .. حور ..ريم ..شهد ..ازهار..لجين..اروى .. عدآآ وجود لانها تزوجت وسافرت مع زوجها

نهى جآآت عندهآآ لطاوله لجين تبغاها ترقص ..
نهى مستحيه كونها اول مرة تحضر زواج لهم : استحي لجييين ..
لجيين : هههههه اقول كثري منهآآ تستحين .. تعالي الحين معنا وبتفسخين الحياا ..
نهى :هههههه دوبآآآ الا يعني ..؟
لجين : الا والف الا يالله تعالي ((ومسكتها من يدها وراحوا عند المسرح ودقوا برقص عدل)) ..
والكل كان يرقص عدا سارة لانها تو من 3 اسابيه جااهضه فــ الجهد الزايد يئثر عليها بقوة ..
الامهات بالاستقبال وكل من جآآ بارك لهم ورحبوا به ..


بقآعة الرجآآل ...
كان واقف على اساس الي يباركون له ويسلمون عليه ابجد الهيبه باينه عليه الشماغ الابيض والبشت الاسود والدقن المحثث ((يعني محلق دقنه وعامله خفيف مرة )) صاير شـــــــــــــي .. شكله ملفت وخاصه ان وسآآمته ملفته ..

الكل بارك لــ طلال .. الشباب والأبهآآت
تركي ييساسره له ..: اقول الليلة ليلتك ..بس ماوصيك لاتعذب البنت ..((وغمز له))
طلال عرف قصده ابتسم من بين اسنانه: اقول انثبر .. اشوي واضحك .. وش بيقولون لو شافوني اضحك ..
تركي يساسره : مابيقولون شي بيقولون هذا من بداية الليل قااضي ومنتهييي ..
طلال كتم ضحكته وبصوت منخفض : انثبر احسن لك ..
عــ الساعه 1طلع طلال من عندهم عــ قاعة الحريم من شان يدخل وينزف وسمع التعاليق من تركي كوكتييل .. ولابد من جراائته بتعاليق والكلام ..
وهم ماسلم من تعاليق باقي الشباب ^_^ >>>ماينلامون دآآم تركي موجود بالمكان هوع

وصل عند قاعة الحريم .. وأنزف على نور ..
نور قلبها يدق بقوة خآآصه ان بالفترة الاخيره ماكلمته ولا كلمها فــ تحس كانها اول مرة تشووفه اول مرة بيكلمها فيها ..
وصل لعندها رفع راسها الي كانت منزلته باطراف اصابعه وقبلها بجبينها : مبروك ياروح طلال..
نور وقلبها يرقع من غبر لاتناظره : يبارك فيك ..وانت مبروك ..
طلال بخبث : مبروك حآآف.!
نور نزلت راسها :.........
طلال :ههه يبارك فيك عمري ..

الكل فرحآآن بــ زوآآجة طلال ونور .. ونور قلبها رايح فيها برغم جرااائتها مع الكل الا انها مامرة تجرأت مع طلال ..
وصلت على بيت طلال ودخلها جنآآحهم على طول ..
نور منزله راسها وماتدري وشلون راح تقضي هالليله مع طلال ..طلال بداخله فرحآآن وتذكر امه وابوه وبنفسه ترحم عليهم وقرأ لهم الفاتحه ..
نور جلست عــ الكنبه الي بصاله أما طلال نزل بشته تو وجلس بجنبها وشبك اصابعه ببعضها ومنحي ظهره ومن غير لايناظرها :نــور
نور قلبها دق من اول مانطق باسمها باقي منزله راسها : نعم ..
طلال ابتسم على حيآآها الي مبين :بعد يومين مسافرين عــ مصر ..
نور : طيب
طلال قرب منها كونهم جالسين على نفس الكنبه ولف ايدينه على اكتافها وابتسم: طيب مو ناويه تبدلين .!
نور غمضت عيونها بحيآآ : طيب ..
وقامت نور عــ الغرفه من شان تتروش وتبدل لبسها.. ورن جوالها الي تاركته بصاله وطلال أمسكه وشاف المتصل ((توأمي نوار)) ابتسم عــ الخفيف ووضعه صامت وهو بعده يرن ..
بعد ربع ساعه طلعت نور من الحمام(( الله يكرمكم)) وطلال ينتظرها بالغرفه هي وقفت فجآئه من شافته و الرجل صنم مكانه اول مرة يشوفها كذاا .. قرب منهآ وصار يلعب بخصلات شعرها
وهمس قريب اذنها : تطيرين العقل ..
نور تحس قلبها وقف من كلمته وهمسه تحس همسه مو عادي ورااه شي .. اكتفت انها تسكت وابتسمت ابتسامه مو وااضحه ..
مسكها من يدهآآ .. وجلسها على السرير : خذي راحتك على بال مــاأبدل ..
دخل غرفة التبديل يبدل وسمع صوت جواله يرن :نور مين متصل ..
نور :أحم ... تــركي ..
طلال ضحك من غير صوت وبنفسه : شييين .. الا يبي يشاركني بــ ليلتي .. وبعد مابدل طلع ..ومسك جواله بيقفله الا جات له رساله واثناء ماهو يفتح الرساله : اختك نوار دقت على جوالك ساعة ماكنتِ تتروشين ..
نور وقفت : طيب لازال بصاله .!
طلال وهو يضحك :ههههه ايه ..
نور استغربت اشفيه هذا يضحك وهو يناظر الجوال .. :طيب ((وطلعت لصاله تاخذ جواله من شان تحطه سايلنت)) ..
طلال ميت ضحك من رسالة تركي : (( اقول .. البنت جديده بقراطيسها .. خلك ريلااكس مو تدييفش ههههههههه )) المرسل :تركي
نور استغربت وشو الي بالجوال ويضحكه بس ماحبت تسئله .. طلال قفل جواله ونور هم حطته سايلنت من غير لاتقرأ الرساله الي بجوالها لانها تقول مو راايقه تفتح رسايل او تقرأ شي يكفي الخوف الي هي فيه ..
طلال مسك نور من يدهآآ وجلسها على السرير وبعدهآآ سكر الاناراات .. ونآآموا من غير لايصير اي حآآجه غير نور الي أحتوآآها حضن طلال ..
أما طلال مــره مرااعي شعورها كونهآآ خجلانه وخااايفه .. لكن ليلتهم ماخلت من بوسآآت طلال ولمساته لها ^_*






بعد مرور 6 شهور ..
تزوجت لجين وأخذوا شهرين من تزوجوا ..
حمودي ولد يوسف وحور صار عمرها 8 شهور وبدأ يمشي عــ الخفيف ..
ريم ولدت ولادة مبكرة ^_^ وجآبت بنوته وسموهآآ ((جود)) وسامي فرحآآن على ان صار ابو واخته فرحت له بقوة ..
أريــــــام حملت وفرحة تركي هنآآ ماأحد يقدر يوووصفها تفوق الوصف وبقوة والكل فرحآآن.. وهي لسا بشهر الرابع .. وخلصت جآمعه لانها سابقه سارة بـسنه
اروى وفارس لاجديد ..
بدر نوار لاجديد ..
علي وسارة مثل ماهم حيآآآة مثل العـــــــــــــسل ..
طلال ونور جرآآآآئة طلال ماتوقعتها نور صاير تركي نمرهـ 2 ..
عبدالله حياته لاجديد ..


بالليل .. الكل مجتمع بــ مجلس بوتركي الشباب من غير الكبار >>الي هم ابهاتهم ..
يوسف .. فارس..عبدالله ..سعود .. طلال.. علي ..بدر ..عدا تركي ..
اما البنات متجمعآآت ببيت أم بدر .. والأمهات متجمعات ببيت شريفه ام اريام..

تركي بسيارته رايح لبيتهم لانو لسا مخلص شغل مع ابوه .. بيوقف السيارة الا رن جواله .. ابتسم ..: هلا والله بهالصوت .. زمآآن عنك ..
اروى بصوت مبحوح تعبآآآن : اهليين ..
تركي تلاشت ابتسامته :فيك شي ..صح .؟
اروى طلقت العنان لــ دموعها ..: محتاجة لك تركي...
تركي قلبه تقطع على اخته الي تبكي وكأن احد ميت عليها : اروى حبيبتي هدي ((ونزل من السيارة و سكر الباب))..
اروى بصوت شبه مسموع : تعبـــآنه ..
تركي غمض عيونه بألم : فيني ولا فيك .. بس انتي اهدي وفهميني وش فيك .!
اروى : 3 ايام وراء بعض أحلم بــ امي واحس اشتقت لهآآ .. وكل يوم عن يوم يحن قلبي لـ شوفتها ومن حلمت بهآآ وانا متشفقه على شوفتها احس قلبي ميت لــ شوفتها .. انا صحيح تزوجت وفارس مو مقصر وهو ملاحظ علي متغيره بس انا ماعطيه مجال يعرف وشو فيني داايم اقوله بس تعبانه ولا ظهر ولا اي حآآجه وهو مايصدق بس يقول مابي اضغط عليك وقت ماتحسين نفسك مرتآآحه انا لك ..
تركي مع كل كلمة قلتها اخته قلبه يتألم : طيب ممكن تسكرين الحين .. وتهدين واذا هديتي دقي علي .. لك ربع ساعه .. ان مادقيتي جيت لك ..
اروى وهي تشاهق : ان شاء الله ..
تركي سكر منها ودخل عـ المجلس الي باين عليهم فلينها فل بضحكهم وسوالفهم وبنفسه :يعني اروى ماراحت عـ بيت عمتي مريم .. ولــ الشباب من غير نفس : السلام ..
الكل لاحظ على تركي متضايق بس جا ببالهم ضغط عمل وطلال يقال يلطف الجو بدأ يغني وهو متمدد عــ الكنبه :لالا تضايقون ((تركي)) لا تضايقونه

لالا خلوه يجني من حياته ثمرها

لالا وحرام من عقب الرضى تزعلونه

لالا شوفوا عيونه كثر نوحه دمرها
تركي صار يناظر طلال بنص عين وبعدها ناظره وهو رافع حاجب : تكفى مالي خلقك ..
طلال ابتسم على كلمة تركي وهو يكمل اغنيه ..

لالا أغليه لو كل الملا يرخصونه

لالا لا حل في دنيا غرامي عمرها

لالا ما تفهمون الحب ما تفهمونه
كل الشباب : أووووه ....
لالا فوق الخيال وعنكم الله سترها

لالا لا صرت أنا محروم لا تحرمونه
بدر هنآآآ طآآح تعليق : احمد ربي اني طول شهور الي مرت مو محروم هههههههه
علي :هههههههه الله يعين بنت العم عليك ..
فارس: والله انكم قااضين ومنتهيين ..
تركي ساكت ومرجع ايدينه وراء راسه ومغمض عيونه .. يوسف : اشفيك تركي ... الدنيا ماتسوى ياولد عمي ..
تركي باقي على وضعه : الحمدلله على كل حال مافيني شي بس تعبان اشووي ..
طلال نط لعند تركي ويساسره اما باق الشباب يحكون مع بعض ..طلال: تركي وش فيك ..
تركي على وضعه بيتكلم الا قطعت كلامه نغمة الرساله الي جآت له بعد ربع ساعه من كلم اروى فتحها وصار يقرأ ..

(( تركي تعالي الحين .. مو قادرة اتحمل الي انا فيه ... ))
المرسل : دلوعتي ..
الكل التفت على تركي ساعة وقفته : عن اذنكم ..
الكل : تو خير
تركي من غير لايحسس فارس بنظراته انو اروى الي فيها حآآجه : لا عندي ارتبااط ..
بدر بخبث: بعد البنات كلهم ببيتنا ..
تركي من غير لايرد عليه لانو ه مو رايق والكل مستغرب تركي الي كل مرة يفلها فل متضاايق وواصل حده وما ينتحاكى : سلام ..
الكل : سلام //مع السلامة
تركي على طول ركب سيارته وحرك عند اروى ...واثناء ماهو يسوق تذكر وصية امه له ساعة ماهي بالمستشفى وقت مانزل من بريطانيا وزارها لحاله..

{{ ياتركي هالله هالله بــ حور وأروى .. لاتذمر عليهم .. ولا تخلي حآآجه بخاطرهم حتى بعد زوآآجهم.. صحيح ابوك مايقصر ..بس الأخو عون وسند لأخته بــ هالدنيآ .. الأخو يفزع لأخته في اشد المصاعب .. الأخو يطيب خاطرها لو شافها محتاجه لأحد يخفف عليها وينسيها همها .. هالله هالله فيهم ..
تركي رد عليهآآ : لاتخافين يايمه ان شاء الله انتي الي بداارينهم .. وبتقومين لنا بسلامه وحور ماعليها خوف مع يوسف
ام تركي : لا ياتركي .. حتى لو كانت متزوجه لاتنسااها .. خواتك بعيونك ..
تركي باس يدها : ان شاء الله }}
تركي بهالوقت تألم قلبه بس ماخآآنته دموعه لان تركي من النوع الي مايحب تنزل دموعه يكون اقوى من دموعه .. اعتصر قلبه الم على اخته وبنفسه : ابشري يايمه خوااتي بعيوني مثل ماوصيتيني حتى لو يعيلون ..
بعد 10 دقايق وصل عند اروى .. وفتحت له الخدامه وعلى طول صعد لها .. طق باب الجناح ..
اروى وهي تمسح دموعها :ميين .؟
تركي : انا .. تركي ..
اروى فزت من على الكنبه وافتحت الباب ومافسحت له مجال يدخل على طول ارتمت بحضنه ... مع انو فارس مو مقصر بس هي احتاجت تركي قلبها حن يكون عونه بهالوقت .. تركي مسكها بقوه لصدره ودخل للجناح وهو حااضنها وبصوت شبه مسموع : خلاااص حبيبتي ..أهدي .. ارحمي نفسك اشووي ..
اروى وهي تشااهق : تعبت ..وربي تعبت ..
تركي : اهـــــــــدي ..
اروى : ماراح أهدأ الا لأخذتني عندها ..
تركي فهم عليها بعدها عنه وعقد حواجبه : يعني ...!
اروى وهي تنزل راسها وتلعب باصبعها : انت وااعدتني قبل زواجك ... وشووف كم خذنآآ ((وهي تشااهق))..
تركي رجعها على صدره مرة ثانيه : طيب اهدي اول شي وبعدها ربي يكتب الي فيه الخير ..
اروى ودموعها تنزل :................
تركي وهو يمسح على ظهرها : طيب ..اذا هديتي ..راح اخذك عندها ..
اروى ماصدقت ياخذها عند أمها تحاول تكتم شهقاتها ودموعها ..
تركي بعد سكوت دآآم ثواني : آآمم اروى ..
اروى :نعم ..
تركي : انتي قد طلبتي من فارس هالطلب ..!
اروى مرة تناظر تركي ومرة تناظر ايدينها الي ملتمه ببعضها :ايه ..
تركي : وش قال ..!
اروى بتردد : قالي الرجال ماتودي حرمها مقابر ..
تركي طقت بمخه وبحده : وقد قلتي له تركي ودآآني .!
اروى : ايه ..
تركي :ومتى حضرته قال كلمته هذي ... بعد ماقلتي له انو انا وديتك ولا قبل .!
اروى : قبل لاقوله .. انك وديتني ..
تركي بنفسه : والله يافارس مايحس بــ فارق امه الي فاقدها تحت الثرى ... ولــ اروى : خلاص دقايق ونروح لأمي .. هم أنا حآن قلبي على زيارتها ..
اروى ابتسمت وباست راس تركي : ربي يخليك لي وماأبكيك ..
تركي ابتسم : وياك ان شاء الله ..
اروى راحت بتلبس عباتها : لازم اقول لـ فارس
تركي ابتسم وأشر على صدره : خلي فارس علي انا اخبره بعدين ..
اروى ابتسمت ومشت من عنده ..



عند البنات ببيت أم بدر ..

سارة : تقول انها تعبانه ومالها خلق تطلع ..
لجين : ياخساارة تمنيتها معنا ..
حور : اروى ..ااذا مالها خلق ماتطلع ..
اريام : ههههههه الأخت مثل اخوها شكلها ..
نوار :ليه ان شاء الله تركي اذا ماله خلق ميطلع ..!
اريام :هههههههه الا مايكلم احد ولاتقربين يمه ..
الكل :هههههههههه
لجين : وهـ فديت سعــــوووود ..يجنننننن ..
نور : هييييييي انتي لاتطيحين علينآآ ماحد راافعك ..
لجين : خلاص نوار خلي جوالي بمعيتك لو طحت او هذآآ ... دقي على سعوودي يرفعني
نور : اووووووب جرآآآآئه .. فسختي الحيآآ ..
لجين : والله اول ماتزوجنا استحي بس خذت اسبوعين الله يهدآآه سعود يخلي الواحد غصب ينسى الحيآآ ..
ازهار : ابصراحه طلال .. احسه يبيعها لو جلس مع نور بصاله يعــ ....
قاطعتها نور قامت لعندها ووضعت يدها على فمها :ان نطقتي بكلمه لاذبحك ..
ازهار تحاول تفك يد نور من على فمها وهي فيها الضحكه ..
الكل : افضحتك ..ههههههههههههه
سارة : والله ضااااربين ..


نزلت اروى من السيارة وراحت جهة تركي ومسك يدهآآ وراحو عند قبر امه .. :اقري الفاتحه ..
اروى غمضت عيونها ونزلت لمستوى القبر وقرت الفاتحه ودموعها انزلت ... تركي كان بجنبها مسح دمعتها : ترحمي عليهآآ .. انتي تعذبينها بدموعك ..
اروى بصوت شبه مسموع :الله يرحمها ... اشتقت لهآآ ..
تركي مقدر وضعها لان ساعة وفاة امها كان عمرهآآ 17 سنة وصعبه عليهآآ بقوة .. كونها اصغر واحده فيهم ومتعلقه بامها وابوها بششكل .. وزاد تعلقها بــ تركي بعدوفاة امها ..



بعديومين ..
نور لسا جاية من الجامعه دخلت على جنآآحها ودخلت عالغرفة النوم وووضعت الكتب على السرير وصفعت بــ شنطة وباين عليها معصبه اما طلال متمدد على السرير وماد رجل وثاني رجل ويلعب بجواله وكان لابس بيجآآمه والازرارين الأوليين مفتوحين وكاتم ضحكته على عصبيتها وحركاتها .. : معصبييين..!
نور التفتت عليه وشكلها صاير يجنن لابسه بلوزة فووشيه ثلاث ارباع كمها .. وناعمه مرة وتنورة جينز فوق الكعب بشووي وفاتحه شعرها ومسويه بف خفيف طلال جن عليها .. تكتفت بعد مالتفتت على طول : الآآنسة تقولي ((وتقلدها)) : نور كتبي جيبيهم معك ضروري لاتنسين .. وبنهاية ماتجي وكل كتاب اثقل من الثاني ..
طلال وهو على وضعه : ومين هذي ..!
نور راحت جهة طلال وجلست على طرف السرير وتتكت بيدها مقابله طلال : سندريلااا من غيرهآآ .. >>تقصد نوار طلال يعرف انها تسمي اختها سندريلا لما تتطنز
طلال يبي يجنن نور يحبها اذا عصبت يحسها بزر لماتعصب يتعمد يجننها : سندريلا ولا اولويز ..!!
نور رفعت حاجب وقامت من على السرير رايحه على غرفة التبديل وبصوت مرتفع : انا احر ماعندي وانت حضرتك تنكت ... اففف
طلال :ههههههههههههه... احبك ..
نور : التفتت عليه قبل لاتدخل ماسكه بيجامتها تعمل حالها مغروره ابتسمت بثقه ورفعت حاجب: والي يحبني ..!!!
طلال ماصدق تقوله كذا لانها داايم تقولها له هالجمله قام من على السرير ومشى ببطئ لحد ماوصل عندها وصار يلعب بشعرها ..بصوت شبه مسموع : يلحقني ..! ... ترفقي بي يابنت ... مجرد ماتقولين كذا تهزيني هز ..
نورابتسمت عضت شفتها السفلى :........
طلال رفعها بين ايدينه وباسها من رقبتها : التبديل يمدي عليه ... مصيرك بعد اشوي بتبدلين ..



وانتهى البااارت ..

انتظروني الى ماشاء ربي ..

توقعاااااتكم ..
لعيونكم نزلته ^_^

تحياتي ..

((خآآنتني احاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:34 AM
بسم الله ..

وهذا السبرايز ماتاخرت بتنزيل البارت ...^_^

(( البارت الواحد والثلاثون))

طلال يبي يجنن نور يحبها اذا عصبت يحسها بزر لماتعصب يتعمد يجننها : سندريلا ولا اولويز ..!!
نور رفعت حاجب وقامت من على السرير رايحه على غرفة التبديل وبصوت مرتفع : انا احر ماعندي وانت حضرتك تنكت ... اففف
طلال :ههههههههههههه... احبك ..
نور : التفتت عليه قبل لاتدخل ماسكه بيجامتها تعمل حالها مغروره ابتسمت بثقه ورفعت حاجب: والي يحبني ..!!!
طلال ماصدق تقوله كذا لانها داايم تقولها له هالجمله قام من على السرير ومشى ببطئ لحد ماوصل عندها وصار يلعب بشعرها ..بصوت شبه مسموع : يلحقني ..! ... ترفقي بي يابنت ... مجرد ماتقولين كذا تهزيني هز ..
نورابتسمت عضت شفتها السفلى :........
طلال رفعها بين ايدينه وباسها من رقبتها : التبديل يمدي عليه ... مصيرك بعد اشوي بتبدلين ..
نور بدلع : طلووول ..
طلال رايح فيهآ رفع راسه فوق : ويلللي أنا على هــ الدلع...((ونزل راسه يناظرها)): وفيهآآ طلول بعد ..احلمي اتركك ..
^_*


بجنآح تركي واريام ..

اريام جلست عــ الكنبه بجنب تركي ومسكت يده وميلت راسها بحنيه: رجعنآآآ .!!
تركي يناظر التلفزيون وطلع الدخان من فمه والتفت عليها ومن غير نفس : اريام .. رجاءً لاتدخلين .. ((كان لابس بنطلون جينز من غير تي شيرت "يعني صدره مكشوف" ..))
اريام انقهرت بداخلها بس ماتبغآآ تزيد عليه الي هو فيه ابتسمت غصب وصارت تمسح على شعره وتمرر اصابعها بين شعراته : حبيبي تركي .. انا اريام ..روحنآآ واحده انا وانت ..اشلون ماأدخل ..!
تركي طفى السيجارة بــ طفاية : وهذا طفينآآها .. ((وناظرها وابتسم ابتسامه جانبيه ورفع حآآجب )) : طيب ...!
اريام استانست على حركته ورفعة حآآجبه تحسه شيي ..تبغا تغير الاجواء الكئئيبه الي تركي عايشها ..توسدت على صدره : الحين اقدر احط راسي على صدرك ..
تركي ابتسم على براائتها وبنفسه : ياربي اريام وش ذنبها بلي انا فيه ..ليه انا اعيشها بنفس الكآآبه الي انا عايشها ..!((وصار يمسح على شعرها ووضع يده على بطنها )): اخبار قلب ابووه .!
اريام ابتسمت ناظرته وبعدها نزلت عيونها :أمممم ..وليه ماتكون قلب ابوها ..!
تركي :ههههه .. طيب قلب ابوها ولا تزعلين ..
اريام ابتسمت : انا ازعل من روحي ..!
تركي رفع يدها وباسها : فديت روحي أنا .. طيب .. اخباره او اخبارها ..!
اريام وهي تمسح على يده الي وضعها على بطنها : ابخير اذا ابوه او ابوها ابخير ..
تركي كأن عرف اريام وش تبغآآ توصله .. فــ فضل السكوت وبعد ثوااني : دوم ان شاء الله ..
اريام رفعت راسها من على صدره : تدوم أنفآآسك حبيبي ..((وصارت تلاطف وجههه)) : حبيبي تركي من البارح ووضعك ابد مو عاجبني وش فيك ..!
تركي تنهد : ابد سلامتك ..
اريام :تــــركي .. مو علي انا .!
تركي تنهد: لاحول ولا قوة الا بالله ..
اريام لازالت على هدوئها : طيب حبيبي اذا موحآآب تقول ..خلاص ..بس اهم شي عندي انك تكون مرتآآح ..
تركي حس برااحه من كلامها ابتسم لها ابتسامه تطمنها ومسك يدها وسحبها لصدره وبصوت شبه مسموع : امبآرح رحت للمقبره ..
اريام من سمعت كلمة "مقبره" تلاشت ابتسامتها وصارت تبلع ريقها بصعوبه وقلبها يدق..بعد ثوااني كلمته : آمممم .. طيب ...!
تركي يمسح عبى شعرها بحنيه : مع أختي اروى ..
اريام قلبها دق اكثر من قبل : وبعدين ..!
تركي ابتسم من غير نفس : وشو وبعدين .. رحنآ لقبر أمي وقرينا الفاتحه وطلعنا ..
اريام صارت تضغط على صدر تركي باصابععها تركي تو يتذكر انو اريام اذا أحد جاب طاري مقبره او ميت تتذكر ابوها بنفسه :آآآخخ وش فيني انا ..! .... ولـ اريام يحاول ينسيها الي حس انها تعاني منه: وش فيه قلبي ساكت .!
اريام غمضت عيونها بألم ودموعها نزلت على صدره رفع نفسه من بعد ماكان مستند عالكنبه ((شبه مسترخي)) ورفع راسها من على صدره ومسكه بيدينه :اريام .. ترحمي عليه .. حرآآم عليك انتي على عمي الله يرحمه واروى على أمي كفايه بكي ..
اريام صارت تشاهق وهي تبكي : ماااقدر ياتركي انا أتذكره من غير ارادتي غصب عني .. احبه تعرف وشو احبه ..!!
تركي حضنها وصار يمسح على ظهرها وبصوت شبه مسموع : خلآآص حبيبتي أهــــــدي .. انا لك انا زوجك وامك وابوك وصديقك واخوك وكل حآآجه .. بس اذكر يالله ..
اريام من بين دموعها : لااله الا الله ...




عــ العصر ..

بجنآآح لجين وسعود ..

سعود نآآيم .. ولجين بصاله عــ التلفزيون تفرفر بالقنوات وملت منه وقامت على طول وفتحت الاب توب تبعها ..
افتحت ايميلها وصارت تسولف مع صاحبتها اشووي وتفرفر بالمنتديات بين كل دقيقه والثانيه ..
بعد ربع ساعه سمعت صوت خطوات التفتت لمصدر الصوت .. ووضعت الاب تووب عــ الطاوله ..
ورآآحت وحاوطت رقبته بيدينها وببتسامه راايقه ميلت راسهآآ : مسآآء الحب ..
سعود ذآآب من حركتها ابتسم : مسآآء الود .. ((وحاوطها من خصرها))..
لجين قربت منه وباسته من خده : وليه مارحت عــ الشركه ..
سعود قرب منها وباسها من رقبتها : حبيبي ماكان لي خلق اطلع عــ الشركه وبعدين ليه ساعة ماجيتي من الجامعه ماصحيتيني ..!
لجين : آمممم قلت مابغآآ ازعج حبيبي .. فــ قلت انتظرك لمآآ تصحى حضرتك ..
سعود ابتسم بخبث : حضرتي ..هآآ .!
لجين :ههههههه ايوآآ ..
سعود سحبها من يدهآآ وعلى طول دخل الغرفه ((ماعنده وقت سعود كللش)) ^_*



عــ الليل ..
فارس واروى بسيارة ..

فارس ابتسم : اروى حبيبتي وش فيك ساكته .!
اروى ابتسمت من ابتسامه باهته : لا مافيني حآآجه حبيبي ..
فارس ناظرها وبعدها ناظر الطريق: اتمنى ..
اروى اكتفت ببتسامه .. عم الهدوء بينهم لــ دقايق ..
اروى : فارس ..
فارس: عيون فارس ..
اروى :تسلم عيونك حبيبي ..
فارس :ربي يسلمك ..
اروى : كلمك تركي ..؟
فارس : عن وشو ..!
اروى : آممم هو كلمك ولا لا ..؟
فارس: لا ماكلمني ..ليه فيه شي ..!
اروى : اسئل بس ..وبنفسها : ياربي سامحني طلعت من غير لايدري ...الله يستر اذا درى مايعصب بس والله موبيدي اذا رحت لقببرهآ ارتاح ..
فارس ابتسم : ياهووو ..وين رحتي ..!
اروى تو تحس على فارس :هه هآ لا معاك ..
فارس بعدم تصديق ابتسم : وااضح
اروى ابتسمت .. الا رن جوال فارس ورد : اهلين ..
تركي : هلا فيك .. اخبارك .؟
فارس :الحمدلله ..ماشيين .. وانت شخبارك .؟
تركي : الحمدلله ..يسرك الحال ..
فارس :دوم ان شاء الله
تركي : تدوم انفآآسك .. فارس ..
فارس : آآمر ..
تركي : بقولك حآآجه بس لاتكبرهآآ ..يعني تفهمها بعقل ومنطق ..
فارس قلبه صار يدق: طيب ..اسمعك ..
تركي : اسمعني
اروى قلبها يدق شكت انو تركي وخايفه من ردت فعل فارس وحركت كتف فارس وبصوت منخفض :مين .؟
فارس أأشر لها بمعنى أنتظر اكلم واقولك مين ..
فارس ووصل حده بس مابين لآآروى: طيب ..
تركي : بعد ماحسيتها ابجد محتاجه تزورهآآ اخذتها لعندها لان مثل ماقلت لك حالتها كانت صعيبه بقوة ..
فارس دق الأأمبير عنده : وبعدين .؟
تركي : وطلعنا ورجعت ها عــ بيتكم ..
فارس معصب بداخله وعامل حاله هادئ قدام اروى وتركي : خير ان شاء الله ..
تركي : وش قلنآآ .!
فارس ابتسم ابتسامه باهته :هه وانا وش قلت ..قلت لك خير ان شاء الله ..
تركي :اتمنى هــ الخير الي تقول عنه يصير فعلا خير.. انا مالومك مهما كانت ردة فعلك لانها زوجتك ولك حق عليها بس هم هي اختي وامي موصيتني عليهآآ واتمنى تتفاهم معها بهدووء ولاتنسى اني قلت لك كانت بتدق وبتقولك بس حسيت من انطباعك عن روحتها للمقبره فــ قلت خليه علي انا اتفاهم معاه ..
فارس: طيب خلاص ..
اروى استغربت .. يفترض يوديها عــ المكتبه لانها محتاجة اشوية كتب .. استغربت ساعة وصولهم البيت ..
تركي : طيب سلاام ..
فارس وهو يطفي السيارة : الله يسلمك .. والتفت على اروى يتريق : عآجبك الوضع بسيارة .!
اروى ببرائه : هم انت مانزلت .. وبعدين انت عادتك تدخلهآ بالكراج ..
فارس يحاول يتماسك اشووي لان معصب حده ((فارس من النوع الي مايحب انو الزوجه تطلع وتروح وتجي من غير علم زوجها حتى لواحد قالها خليه علي ولا خبريه بعدين مايحب يحب انو الزوجه تخبره عن المكان قبل لاتروح له وبعدها هو يقرر تروح له ولا لا .. فارس مرة حنون وطيب بس اذا عصب .. ينفجر )) ..: مالي نفس ادخلها وهو يفتح الباب تبعه وينزل : يالله انزلي ..
اروى : طيب ..((ونزلت اروى )) وبنفسها : ياربي باينته معصب ..بس ان شاء الله مايكون تركي الي مكلمه من تو ..


علي بسيارته يدق على سارة وماترد .. قراابة الــ خمس مرات دق عليها وماردت ورسل لها (( حبيبتي ردي خوفتيني عليك )) >>بالعادة اذا كان علي مو موجود وهي نايمه ماتحطه سايلنت ومهما دق بنهاية ترد او تعطيه مشغول من شان تطمن قلبه .. بس هالمرة لآآآآ ماردت ابد ..
علي بنفسه وهو يسوق ومرة يناظر الطريق ومرة الجوال : ياربي وش فيهآآ ..لايكون فيهآآ حاجه..!!..خل ادق على فارس .. ودق : هلا فارس
فارس من غير نفس : اهلن
علي : فارس ..ساره عندكم ..؟
فارس عقد حواجبه :لآآآ ..ليه .. ؟
علي : المهم اذا بجنبك احد لاتنطق اسم سارة .. اسمع انا تعبت وانا ادق ليها وارسلت لها لكن ماردت علي من تزوجنآآ ليومك ماصار هالشي اول مرة يصير .. وانا خايف عليها ..
فارس وهو واقف بيصعد لجنآحه ..أما اروى لسا ماصعدت جالسه مع خالتها وحور : اسمع ..((وبدأ يصعد الدرج)) : دق على تلفون جناحكم ..!
علي : دقيت ياخي .. بس مو جآآيه ترد ..
فارس لسا داخل جناحهم : اسمع مالك الا تروح البيت وتشوفها يمكن ناسيه جوالها ..وهي جالسه تحت . . اوحآآجه .. !
علي وهو ينزل من السيارة بشكل سريع : اقول انا لسا واصل البيت .. بصعد وبشووف واذا على تحت دقيت على كل التلفونات بس مااحد رد غير الشغاله .. وتقول ماشفتها ..
فارس :خلاص انت شووفها وعطني خبر ..اشغلت قلبي ترااك عليها ..
علي لسا فاتح باب بيتهم الداخلي : طيب .. سلاآآم ..
فارس وهو ياخذ الفوطه بيدخل يتروش : سلام ..



ببيت سامي ..
ريم ماسكه جود مرة تهزها عالخفيف ومرة تناقيها ناظرتها وابتسمت : ياحياة بابا انتي ..
سامي لساته دآآخل البيت : وش فيها حياة بابا ..!
ريم ناظرته : هههههه ..مافيها حآآجه ببس تدلع ..
سامي ابتسم بثقه :خليها تدلع مو هي بنت سامي نايف الـــ ......
ريم ناظرته ورفعت حآجب ((عن مزح)) : اقول انتبه على حالك عـ الثقه ... وهم بنت ريم وليد الـ........
سامي ابتسم وعاجبه الوضع وهو ينزل شماغه: بس ابوهآآ محامي ..
ريم ابتسمت بثقه : وأمها أخذت شهادة البكالوريوس ...
سامي يبي يرفع ضغطها ضيق عيونه اشووي وهو ياخذ جود منها : بالله عليه ... من اي قسم متخرجه ..؟
ريم عرفت ان يب يجننها : سااااامي .لاتتطنز .. وش فيها اللغة العربيه .. !
سامي :هههههههههه
ريم صدت عنه يقالها زعلت ((تبغآآ تجننه)) : خلاص .. روح توج لك واحده تليق بمستواك ..
سامي قرب منهآآ ووضع جود بحضنها وهي مسكتها صار يلاطف وجههآآ : حبيبي امزح معك ..ولو الف هالدنيا وادور ماظنتي بلاقي مثلك ..!
ريم ابتسمت ..وسامي قرب منها وباسها من خدها بقوة ..



صعد علي الجنآح بعد مادور بيتهم كله وهم طلع يدور بالحديقه ماحصلها والي خووفه اكثر هدوء البيت غير طبيعي مافي الا الشغاله.. فتح باب الجنآآح استغرب الجناح اظلم سكر الباب وعلى طول فتح انارات الصاله ..
وراح لعند باب غرفة النوم ومسك مقبض الباب وهو يدعي الله سبحانه انها تكون موجودة حتى لو ناايمه لان قلبه راح فيها من خوفه عليها ((يموت عليهآآ ..يحبهآآ ..يودهآآ .انفاسه الي من غيرها مايعيش ..هي الشوق الي تروي ضمئئه ))..
مسك مقبض الباب وافتحه وخطآآ اول خطوة :صنم مكانه ..تفآآجئ .. يحس الدنيا مو سايعته من الي شاافه ..
ارضية الغرفة مليانه جووري .. الاضائات مسكره بس على ضوء الشمووع ..ريحة الغرفه مااليها العطر الي يفضله ويحبه علي ((عطر علي المفضل )) ..
الطآآوله مهيئة ناثره جوري عليها الكيكه شكلها مرة رااايق وواضعه عليها شمعة رقم ((27)) والعصير والمكسرات وكل شششي ..كمل خطوآآته وماشافها الا طلعت له من وراء الباب بهدوووئها كآآنت رووعه .. لابسه فستان
لونه زهري ومورد من تحت بأبيض وشعرها فاتحته وقذلتها منزلتها على جنب وميك آآب مرة مرة مرة خفيييف ((كحله وقلوس زهري))..وعطرها ريحته جونآآن .. قرب منها
ومسكت يده وصارت تلعب فيها بدلع وميلت راسها ونزلت عيونها عن عيوزنه وبصوت شبه مسموع : كل سنة وأنت روحي .. كل سنة وأنت معاي حبيبي ..
علي قرب منهآآ وحضنهآآ ببروود بروقآآن وهو من دآآخله مــــــــــره فرحآآن .. همس : أحبك .. هذا اول كلمة حآآب اقولها بليلة ذكرى ميلادي ..
بعدها عنه وصار يتفحصها .. جن جنونه يحسها بنت بــ 16 من عمرها مــاكأنها بعد كم شهر بتكمل بتكمل الــ 22 ..
مسكته من يده وراحوا عند الطآآوله وعطته السكينه يمسكها ومسكها ووضعت يدها على يده وقطعوها بعد ماطفوا الشمعه علي قرب منها وباسها بروقآآن من رقبتها : جن جنووني يوم ادق عليك وماتردين ..
سارة :ههه .. حبيبي حبيت اسويها لك سبرايز .. فــ قلت لازم تتوتر اشوي من شان تنسى يوم ميلادك .. ولما تشوف السبرايز ترووووق ..
علي :ههههه .. وعدك مو الحين وعدك لما نقضي هالليلة على خير((وغمز لها)) ..
سارة عرفت قصد ه ابتسمت بدلع عفوي : طييــــــــب .؟!
ورآحت عند الهدية وعطتهآآ علي : شي موقد المقآآم تستاهل اكثر .. بس هذا الي جآآ ببالي ..
علي ابتسم : حبيبتي وجودك بجنبي اكبر هديه .. ((وصار علي يفتح الهدية المغلفه بشكل مـــــــــــره يجننننن تغليف متقوون بقووة ..فتحهآآ وشافها ســاعه تهبـــــــل ماركة علي عجبته مو عن شكلها ولا ماركه كون انها من سارة ^_* ابتسم لها وباسها من شفايفها بوسه رايقه)) ..
(( وقضوآآآ هاللحظه من أحسن مايكون وعلي نسى يخبر فارس عن سارة أكتفى بان يرسله وبعدها وضع جواله سايلنت ورمآآه على كنبة الصاله وسارة هم وضعته سايلنت عشان لااحد يعكر عليهم جووهم^_*))




عند فارس واروى ..

اروى لساتها دآآخله الجنآح وهي مسكينه مو عارفه ليه فارس ماله خلق احد ..بس تشك انو تركي الي كلمه لانو اول مرة يصير معها كذا واسلوبه مو ششي معها ..
دخلت الغرفه وشافته مسترخي على السرير وماسك جواله ويناظره ويعفس ساعه للرسايل وساعه لشي ثاني مو لغايه بس من شان يبين لـ آروى انو مافاضي او رايق لها >>مسكينه راوى ..
اروى بعد مانزلت عبايتها وخذت لها بيجآآما شوورت بتدخل غرفة التبديل وقفها صورت فارس بحده :اروووى ..
اروى وقف قلبها اول مرة يناديها بــ هالنبره من غير لاتلتفت : نعم ..
فارس لازال على وضعه : بأمر مين تطلعين مع تركي وتروحين عـ المقابر معآآه ..؟!
اروى تحس هنآآ كأن أحد طعنها مو عارفه وشو تقوله هي ماتوقعت فارس يكبرها وتوصل عنده بقوة ردت عليه من غير لاتلتفت وهي تلعب باطراف البيجاما الي ماسكتها بيدها : تــ تـ تركي يوم كنت بقولك ..قــ قال هو بيتفاهم معك ..
فارس رفع حآجب وقام من على السرير وتكتف وبصوت مرتفع: ويأآآنسه يامحترمه .. تركي زوجك عشان تسمعين كلامه ..!! وحتى لو قالك كذا يُفترض تردين عليه وتقولين .. لازم فارس يدري ولازم اخبره قبل لااروح يمكن مايرضآآ اروح .. وانتي عارفه انطباعي تجاه الرووحه للمقابر ..
اروى خلاص عيونهآآآ لمعت من الدموع تحس مجرد ماتنطق دمعتها بتنزل التفتت عليه وشكلها كآنها طفله مو بنت بــ الــ20 ..((اروى ملامحها طفووليه وحجمها صغير اشووي بنسبه لعمرها)) ..: بـ بس انا كنت مشتاقه لهآآ ..
فارس قلبه تألم عليها وعلى كلمتها وشكلها الي يكسر القلب الا يحطمه مو بس يكسره بس مافسح مجال لقلبه يحن قرب منهآ وكان بينهم مسافة نص خطوة : حتى لومشتااقه لهآآ .. مالاداعي تروحين .. كان قريتي الفاتحه وترحمتي عليها وان شاء الله بيوصل لها .. اما انك تطلعين وتروحين وانا ماعندي خبر بحجة انو اخوك يخبرني ..لا ياعيون اخوك ((اروى هنآآ انقهرت منه يكفي مقهورة منه ويقول لها " ياعيون اخوك " بتريقه ..خلاص البنت صارت تبكي وتشااهق)) : لما تبغااين تطلعين لمكان .. تخبريني ((وعقد حواجبه)) : مانب بــ طووفه هبيطه .. تطلعين ومدري وشو على اساس مع اخوك .. فااهمه..!
اروى بهاللموقف تحس نفسها مافيها روح من تزوجت فارس وهي عسل في عسل اول مرة فارس يتعامل معها كذا اول مرة ييستخدم هالاسلوب معها تحس مااحد معها تحس صدق محتاجه لــ تركي بشكل ماحد يتوقعه .. تحس ودها تروح عند حور وترتمي بحضن اختها بس خايفه احد يحس عليها وخافت من انو فارس يعصب عليها زياده رمت البيجآآما عالارض وخذت عبايتها وطلعت على الصاله وجلست عــ الكنبه وصارت تبكي وتشاهق بس من غير لاتطلع صوت .. سشكلها صاير يقطع قلب ..
أما فارس من بعد هالتعصيبه استرخى وتنهد بصوت منخفض :اعوذ بالله من غضب الله .. ((وصار يفكر بلي صار من توو ..حس أن ضغط على اروى كلفها فوق طاقتها .. وبنفسه)) :معليه قسيت عليهآآ ..وانا حآس انها محتاجه لحضن يحتويها بهالموقف..بس لازم مايرق قلبي ناحيتها عشان تتعلم من خطآآها ((ورفع راسه وتنهد بصوت منخفض)) :شسوي ..انا طبعي كذا مااحب زوجتي تسوي شي من غير لاادري .. يارب لطفك ..
اروى جلست عالكنبه وواضعه راسها على ركبها وتبكي بشكل فضييع .. فارس ضغط على نفسه من شان لايقوم ويضعف قدآمها ويحضنها لان قلبه يحن بسرعه بس هالمرة ضغط على حاله اشووي ..
مسكت جوالها ورسلت للي ببالها على طول ..

>>>>>> يتبع ...

جنــــون
08-04-2011, 12:35 AM
بجنآح سعود ولجين ..

سعود مسترخي على السرير ولجين متوسده على صدره وتلعب باصابعها على صدره ..: سعـــودي ..
سعود رايح فيها يلعب بشعرها ويمرر اصابعه من بين خصلات شعرها :هممممم ..
لجين رفعت راسها وتناظره : بمآآ انو عشنا مع بعض شهرين تحت سقف واحد ..
سعود على وضعه : طيب ..!
لجين رجعت راسها على صدره : وش انطباعك عني .. يعني وشرايك فيني توقعتني كذا ولا شي ثاني انا نفس الانسانه الي تمنيتها ولا لا .!
سعود ابتسم :ههه طيب وش جاب هالسؤال على بالك ..!
لجين :هههه مجرد جآآ ببالي ..
سعود على وضعه: بشي واحد راح اثبت لك واذا انتي ذكيه راح تعرفين ..
لجين رفعت راسها وصارت تناظره : طيب وشو ..!
سعود : أنتي دنيتي كلها ..
لجين دق قلبها من كلمته ابتسمت : طيب ..!
سعود يلعب باصابعه على وجههآآآ وبخبث: شكلك تبغااين شي ثاني ..!
لجين فهمت عليه وبدلع:سعوودي حرام عليك .. داايم تظلمني ..
سعود غمز لها : سكري نور الأبجوره ..
لجين فهمت عليه بس تتظاهر بالغباء ابتسمت: وليــه.!
سعود بخبث وغمز لها مبتسم : هه عشان تشوفين الجواب الثاني للسؤالك ..
لجين دق قلبها .. : آممممم طيب ..!
سعود بخبث: لجيييين .. تكفييين انتهييت سكري الابجوره ..
لجين سمعت له وسكرت الابجورة ^_*


بجنآح تركي واريام ..

اريام نآآمت .. أما تركي عقله يودي ويجيب .. ويفكر بأمه وابوه وخواته واخوه ..جآ بباله كذآآ من عظم التفكير الي يلعب بعقله قآم من على السرير وطلع للصاله وشاف جواله
راح وأمسكه وشاف رسااه ومكالمتين لم يرد عليها ..((دلوعتي)) الي هي اروى وفتح الرساله على طول
((تعبآآآآآنهـ .. ليت حضنك بهالحظه يحتويني ..))
المرسل :دلوعتي ..
قلبه انقبض .. حس ان الي فيها من فارس .. حس تعبها بسبب فارس.. حس بأن فارس قسى عليهآآ ..
على طول دق على رقمها ..:الو
بصوتها الي كله تعب ودموع : آآآه ياخوي تعبانه ..
تركي غمض عيونه بألم ..: سلامتك حبيبتي .. مين الي متعبك ..!
اروى تبكي بصوت : تعال خذني ..
تركي تنهد : استغفر الله ياربي .. اروى موحل اجي اخذك قبل لااعرف وش فيك ومين الي متعبك ..! وليه هالدموع..!
اروى بتردد : فــ فــارس .. عصب علي بعد ماكلمته انت .. وانا ماتحملت اول مرة يسوي معه كذا ..
تركي بنفسه : مهما كان هذا زوجها ويحق له ...ولــ اروى : حبيبتي اهدي ..وبعدين لان يحبك سووى معاك كذا ..وبكرة ان شاء الله الصباح اجي لعندك قبل لايطلع عالمستشفى واتفاهم معآآه ..
اروى : لا انا مابغا اجلس معآآه .. يكفي ان كسر قلبي.. (( اروى متعودة من هي صغيره مااحد يهزئ فيها ومااحد يعصب عليها .. تحس بغصه وبيتم الأم لماأحد سوى فيها كذا تحس نفسها وحيدة وضايعه لما احد يسوي فيها مثل ماسوى فارس)) ..
تركي : طيب انتي تبين الي صار معاك من فارس يتكرر ..!
اروى هدت اشووي وفكر ت بعد ثوااني : اكيد لا ..
تركي : ايوآآآ انا لوبجي اخذك الحين .. راح يتكرر اعظم من الي صار بينك وبين فارس الحين .. فــ تعوذي بالرحمن من الشيطان واذكري الله ونامي وبكرة ان شاء الله بتشوفيني عندك ..
اروى من غير نفس : طيب ..
تركي ابتسم : طيب انتي وين الحين .. ؟
اروى : بصالة جنآحنا ..
تركي :حبيبتي خلاص قومي نآمي ..
اروى :بنآم عالكنبه ..
تركي ماحب يزيد عليها يكفي الي فيهآ.: طيب حبيبتي الي يريحك ..
اروى :طيب ..
تركي :سلام
اروى :باي ..
((وبعدها انسدحت عالكنبه ونآآمت بعد تفكييير تعبهآآآ وتعب قلبها معها..ونامت بدموعها ..))

اماتركي بعد ماسكر منها .. تذكر وصية امه الي كل مرة تمر اروى او حور بأزمة ولامآآسأه الا لازم يتذكرها .. وتنهد : يارب تسامحني اذا انا قصرت بيوم عن خواتي
وقصرت بــ ساعدتهم .. ((وراح توضأ وصلى ركعتين يدعي ربه ان يسعد خواته وزوجته ويبعد الضيق عن دربهم))..


عند علي وسارة ..

سارة مسترخيه وعلي متوسد على صدرها ومحاوطها من خصرها بيدينه : آممم سارونه ..
سارة تلعب بشعره : عيون سارونه ..
علي ابتسم : فديتك .. ربي يسلم هالعيون ..
سارة : ويسلمك حبيبي ..
علي : جا ببالي شي ..
سارة :وشو .!
علي رفع راسه وصار يناظرها ابتسم : ليه أجلتي الملكه ساعة ماكنت ابغاها تكون مع تركي .؟؟.
سارة ابتسمت بقووه لانها تذكرت عنادها وانو تبغآآ يتعلق فيها اكثر : وش جابه على بالك ..!
علي يبوس خدودها : جآآ ببالي وبس ..قولي لي ليه .!
سارة وهي تلاطف وجهه باصابعها : آممم ..اقلو بس ماتعصب ..
علي : ههههه اعصب على شي قرب يحول عليه الحول ..
سارة : هههه .. طيب بقولك ..
علي ويلعب بخصلات شعرها وهو متكئ بذقنه على نحرهآآ : اسمعك ..
سارة ببتسامه مثيره: تقدر تقول لعآآآنه ..
علي وقف عن يلعب بخصلات شعرها وناظرها بنص عين وابتسم بخبث ورفع حاجب : وليه اللعآآآنه..!
سارة تلعب بشعره : نسييت اني احبك مووت وانت ماتدري عن هوى دااري .. فــ قلت يتعذب اشووي مثل ماتعذبت وخليه يتعلق اكثر..
علي على وضعه يناظرها مبتسم بخبث وبلل شفايفه وعض على شفته السفلى ووبعد نحره وبدأ يفتح ازارير بيجآآمته :أنا اعلمك اللعانه على اصولها .. ولا اذا تبغآآين اتعلق اكثر .. ماعندي مانع (( ونزل بلوزته وغمز لها )) ..
سارة استحت منه بقوة كلامه صااير قووي .. نزلت راسها وغطت روحها بيدباج : علي تكفى أأجل كلامك لــ بكرة بنآآم ..
علي دخل تحت الديباج .. وحضنها من ورااء وبصوت شبه مسموع :في حكمه يسمونها لاتؤجل عمل اليوم الى الغد .. ههههههه
سارة ضحكت على كلمته :ههههه .. ((وبدلع)): عـــــــــــلي ..
علي سوى الي برااسه بعد مادووخ سارة بحركآآته ^_*



باليوم الثاني ..
صحى فارس من نومته ومالقى اروى بجنبه .. دخل الحمام ((الله يكرمكم)) وبعدها طلع لصاله ولقى اروى نايمه عــ الكنبه يكذب لو يقول انو قلبه مانكسر على حالها وبنفسها : ياااربي ساامحني .. اكيد كل الي فيها بسببي ..
قرب من الكنبه الي هي منسدحه عليها وجلس على طرفها وصار يناظرها ويتأملها محتار يصحيها ولا يتركها على راحتها .. قرب يده من خدها وصار يلاطفهآآ ..اروى حست عليه حركت راسها الجهة الثانيه ..
فارس : اروى ..
اروى نزلت دمعتها مجرد ماسمعت صوته ومسحتها على طول .. :........
فارس يلف راسها ناحيته وهي لازالت مغمضه عيونها :اروى حبيبتي اصحي الساعه 7 ..
اروى عدلت جلستها من غير لاتتكلم او حتى تناظره ..
فارس: زعلانه ..!
اروى ناظرته وعيونها تلمع من الدموع وبصوت تعبآن :يهمك لوزعلت .؟
فارس مسكها من اكتافها وابتسم يطمنها :أكيد حبيبتي... أنتي روحي ..
اروى لفت راسها عنه وناظرت فوق وغمضت عيونها بألم وبصوت شبه مسموع : وليه تتعب روحك ..ليه تقسى عليها .. ليه ترفع صوتك عليهآآ .. ليه تجرحهآآ .. !!
فارس كل كلمة قالتها اروى يحس بسكاكين تضرب صدره مسك يدها بحنيه : اروى .. انا ماعمري سويت معاك الي سويته البارح بس الأمر يووصل بأنك تطلعين ومكان انتي عارفه انطباعي عنه ..
اروى سحبت يدها بهدووء ووضعت راسها على ركبها كون انها لامه رجولها لصدرها ..بصوت مخنوق من الدموع:بس أنت جرحتني يافارس ..تعرف وشو جرحتني ..؟
فارس وقف وعطآآها ظهره: اروى ... اي أحد بمكاني بيسوي كذاا ..
اروى وقفت : بس أنا رحت زرت أمي .. أمي يافارس .. ورحت مع اخوي مو احد ثاني ..
فارس التفت ومسكها من اكتافها وبصوت شبه مسموع : طيب ممكن تهديين ..!
اروى رمت حلها بحضنه وصارت تبكي بصوت : والله يافارس ..احبهآآ .. وهي امي ...عسآآك ماتحس بفرقى الأم .. فرقآآها صعب حتى لو كنت متزوج وتعتمد على نفسك يكفي طلتها عليك ووجودها بنفس المكان الي انت فيه ..
فارس قدر وضع اروى وانقهر على الي سوآآه لها البارح وهمس لها وهو يمشيها معاه للغرفه : خلاااص ..اهدي حبيبتي..



بجنآح اريام وتركي ..

اريام : اليوم مافي مراجعه ماراح اروح ..>>تقصد المشفى
تركي وهو يزرر ازارير ثوبه : طيب حبيبتي أجل انا طالع ..
اريام قامت توصله عند الباب واثناء ماهم يمشون: ترفق بحالك حبيبي ..
تركي التفت عليهآآ وباسها من خدها بهدوء وابتسم :انتي انتبهي لحالك (((وناظر لبطنها)) : ولــ صاحبي ..
اريام ابتسمت : ان شاء الله ..
تركي : سلام
اريام : مع السلامة ..

((طلع تركي بعد مابآس راس ابوه وركب سيارته )) .. وصار يدق على اروى وماترد ودق مرة ثانيه وثالثه خاف انو يكون فيها شي دق على فارس ..: هلا
فارس بصوت شبه مسموع واضع اروى على صدره ونآآيمه لانه امبارح مانامت زين:هلا فيك ..
تركي : وش فيك تتكلم كذا ..؟
فارس نفس الصوت : اروى ناايمه .. وماعرف اكلمك بصوت اعلى ..
تركي ارتاح ..وبخبث من شان يتأكد من حال اخته وشعورها هاللحظه مرتاحه او لا : وووين ناايمه ..!
فارس ابتسم وعرف قصد تركي : اقوول بلاآآها اللعانه ..نايمه على صدري ..
تركي بثقه :هنيآآل صدرك دآآم اروى واضعه راسها عليه ..
فارس : هههه مالت بس ..
تركي : ههههه طيب ..ماوصيك انتبه لــ آروى
فارس ابتسم : بعيوني ..
تركي : تسلم عيونك ... سلام ..
فارس: مع السلامه ..
تركي بعد ماخلص مكالمه من فارس رسل على جوال اروى من شان يبين لها انو هو كان بيجي بس تطمن عليها من فارس .. وفركش رووحته لهنآآك ..


بعد أسبوع ..
الكل فرحآآن وخآآصه علي فرحته ماتنوصف لان ســاره {{حآآمل}} ..
عــ الساعه 12 سارة لسا طالعه من الجامعه وركبت السيارة : اهليين ..
علي ابتسم بروقآآن وهو يناظرها وناظر لطريق: هلا بــ حبيبتي ..
سارة : تكفى البيت على طوول .. أحس ميته برد ..
علي : ههههه ...ان شاء الله .. هم انا سكرآآن نوم
سارة التفتت على علي وعقدت حواجبها : وش هالكلمة ..! .. الناس سنتقون كلاآآم عدل مو سكرآآن
علي ناظرها وابتسم بخبث: سكرآآن نوم ..يعني فيني النوم بقوة .. مو سكرآآن الي خبرك ..
سارة عرفت قصده((الي خبرك)) كتمت ضحكتها : سخيييييف ..ياربي منك ..
علي يبي يجننهآآ:طالع لك ..
سارة تبي تجننه : وولدك مدري بنتك بعد الي بيجي طالع لك ..
علي داايم اذا بيخوف سارة يدق بريك .. ودق بريك وسارة شهقت : هييييييي
علي :هههههههه ..اعرف نقطة ضعفك لما نكون بسيارة ..
سارة عملت حالها زعلانه واستندت براسها على النافذه .: .......
علي يغني :

يا بعدهم كلهم

يا سراجي بينهم

عطني من دنياك حبك

واترك الباقي لهم

ياللي انفاسك دفايا

ولمسة ايدينك شفايا

يكفي بس تبقي معايا

من هو من بعدك مهم

ياخذون اللي يبونه

كل هالعالم وكونه

إلا قلبك يتركونه

قاطعته سارة بحركتها .. سحبت يده ومسكتها وابتسمت ابتسامه تطير جنونه .. علي عاجبه الوضع وزاد السرعه :لآآآآ مآآظنتي بروح وبنآآم .. وبنسبه للبرد الي انتي فيه ..ماراح يدفيك منه غيري ((وغمز لها)) ...




عالعصر
ببيت طلال

خواته اليوم كلهم عنده ..
طلال لساته داخل البيت جآآي من الشركه .. طاحت عيونه على نور وجن جنونه عليهآآ ..
طلال : السلام ..
الكل : وعليكم السلام ..
طلال: هآآ عندنا اليوم ..
ريم :والله اليوم اربعاء وقلنا نجي عندكم ..
شهد تجننه : الا اذا ماتبغآآنا نمشي ..!
طلال ابتسم من غير نفس : أطفوآآ اقول .. وين ازهار .!
نور : نايمه ..
طلال يناظر نور واشووي وبياكلها خواته حسوا عليه وكل واحده كاتمه ضحكتها : اها ..
مسك جواله ورسل لنور ...

نور فتحت الرساله وماتدري انهامن طلال فتحتها ببرائه : ((يرحم أجدادك كلهم .. صعدي فوق وانا بصعد لك بعدهآآ دوختيني انتي ..)) ..

نور ابتسمت بحيآآ وردت عليه ..
طلال فتح الرساله http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( طلول حبيبي ..انتظر لــ الليل خواتك هنآآ .. مايصير ..))
طلا ابتسم بخبث ..كان واضعه سايلنت من شان لايحسون خواته انو هو ونور يتراسلون .. رسل لها ..

ريم : هب عليه .. جوال مايسكت ..
نور :يرحم امك لاتعطينه عين ..
شهد :جواله بداله جوال ..
وصاروا ريم وشهد يحكون مع بعض ..
نور فتحت الرساله http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( مافيني اصبر لليل ترى اذا ماقمتي من نفسك لاتستغربين اذا انا رفعتك وصعدت بك وياليت تحطين الوضع سايلنت من شان خواتي مايحسون ..)) ..
نور انصدمت واستحت منه نفس الوقن وبنفسهآآ :يسويهآآ .. ورسلت له بعد ماوصعته سايلنت ..
طلال فتح الرساله (( قلت لك انتظر لليل ..)) رسل لها طلال ..
افتحتها : (( قلت لك مافيني اصبر .. اصعد الحين واصعدي وراي ..وش قلتي .؟!))
نوررسلت له ..
فتحها http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( قلت لك ماااقدر .. يه ..! واجلس لاتصعد .. تراني حتى انا متشوقه لك بس اتحمل لليل )) ..
طلال تحركت مشاعره .. رسل لها ..
نور فتحتهاتبسمت http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif(ترااني اشووي وارفعك بين ايديني وماهمني اذا فيه احد موجود اولا..))
ارسلت له وفتحها http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( قلت الليه وخلاص ))
طلال ابتسم بخبث ورسل لها واتحتها http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif(لاتتحديني ..!)) .. >>نور ساعه ترسل ساعه تحكي مع ريم وشهد من شان لايشكون بوضعها ووضع طلال ...
نور رسلت له وفتحها http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif(اتحدآآك ..يمآآ تحديتك وانا افوز بتحدي ..))
طلال وقف ووضع الجوال بجيب ثوبه من غير لاياخذ شماغه الي رماه على الكنبه وعلى طول رفع نور بحيث كان خصرها على كتف طلال وشعرها تبعثر على وجههآآ وهي تضربه على ظهره :طلال .. تكفى نزلني ..
طلال وهو يمشي : خوآآتي عن ذانكم البيت بيتكم ..
ريم وشهد :ميتيييييين ضحك ..


انتهى البارت ..

أنتظروا بالبارت القادم

تحياتي

((خآنتني أحاسيسي)) ..

جنــــون
08-04-2011, 12:35 AM
بسم الله ..

(( البارت الثاني والثلاثين ))




طلال وقف ووضع الجوال بجيب ثوبه من غير لاياخذ شماغه الي رماه على الكنبه وعلى طول رفع نور بحيث كان خصرها على كتف طلال وشعرها تبعثر على وجههآآ وهي تضربه على ظهره :طلال .. تكفى نزلني ..
طلال وهو يمشي : خوآآتي عن ذانكم البيت بيتكم ..
ريم وشهد :ميتيييييين ضحك ..
ريم : والله باايعها هالرجل ..
شهد وهي تضحك :الله يعين بنت الناس عليه ..


وصل طلال لجنآحه .. وولازال رافع نور
وهي كل اشوي والثانيه تضرب فيه وتقوله نزلني ..نزلني .. دخل جنآحه ودز الباب برجله ..ونزلها .. ضربته على صدره وهو كاتم ضحكته ويناظرها بخبث
بدت تضبط شعرها بشكل عفوي ..ضيق عيونه وقرب منهآآ وهو يتحسس دقنه ويبلل شفايفه بخبث وصار يلاطف خدهآآ بسبباته بشكل يستفزهآآ وهمس لها : شكلك عــــــــــــذاب
نور تحس طلال مشتاااق حده ..صارت تبلع ريقهآآ بصعوبه من همسه وحركآآته صدت عنه وتكتفت بقهر: انت قهرتني بحركتك هآآذي ..
طلال قرب منهآآ من وراء ومسكها من اكتافها ومافي شي يفصل بينهم كتم ضحكته لانوو يحبهآآ موت لما تكون معصبه بصوت شبه مسموع : افآآآ .. ماعآآش من يقهرك ..
نور التفتت بحركه سريعه ووضعت يدهآآ على شفايفه : لآآآآ ..اسم الله عليك .. ((وابتسمت عالخفيف)) : ربي يطول لي عمرك ..
طلال ابتسم ابتسامه جانبيه وعض على شفته السفلى بخبث قرب من اذنهآآ همس : وماتبيني اجن عليك ..!! ياخي انتي اذا عصبتي تجذبيني اكثر ..
نور نزلت راسها وصارت تلعب بأزارير ثووبه ورفعت عينهآآ بعينه : لاعآآد تكررهآآ ..
طلال يعمل حآآله مقهور : حبيبتي انتي الي تحديتي .. وانا مافيني اصبر لليل ..
نور ابتسمت بدلع وبللت شفايفهآآ وعض شفتها السفلى : ............
طلال راح فيهآآ من حركآآتها وبصوت عااالي : أحـــــــــــبك ..
نور تسللت وهربت بشكل سريع ووقفت عند باب غرفة النوم وبدلع وتعمل حالها مغرورة : والي يحبني... يلحقني ..
طلال يمشي ناحيتها بخطوات متقاربه وسريعه : لا والآآنسه واقفه عند باب الغرفه .. ((وسحبها لصدره بقوة)) وبصوت شبه مسموع :انا كذا اتعذب .. وفيهآ " الي يحبني يلحقني" خلاص احلمي اتركك
نور بدلع :طلووووول .. خف علي اشووي لاتضغطني شوف جسمي وشوف جسمك ..
طلال بخبث مبتسم وناظر لجسمه وبعدين ناظر جسمها وحط عينه بعينها: وانا هذا الي عاجبني اني لو مسكتك بين ايديني تضعيين فيني .. (( طلال طويل وعريض اشووي بس جسمه جونآآآن على ملامحه وشكله اما نور الي يشووفها بزر بنسبه لــ طلال ضعيفة وطولها لنص كتف طلال))
نور بدلع :طيييب ؟؟!!
طلال ررفعها بين ايدينه وباسها من شفايفها بقـــوه : وهذا الطيب ..! وهو فيه اطيب منه ...!!
نور ابتسمت ... وبجرآآئه : هذي بوسه ولا عضه ..!
طلال ضيق عيونه بخبث :سميهآآ الي تسمينهآآ و اذا عآجبتك اعطيك مثلهآآ الف بس خليني ابدأ العمليه ((وغمز لها)) ..
نور استسلمت لطلال ولــ كلامه القوووي ..وطلال دخل الغرفه ودز الباب ^_*


عــ المغرب
بجنآح بدر ونوار .. بصاله

نوار بقهر :اقولك نسييت موقصدي ..
بدر موصل حده من العصبيه : وش اسوي فيهآآ هذي نسيت ..!! ((ويحرك سبابته)) : اسمعي مرة ثانيه تروحين على بيت اهلك ومن غير لاتقولين لي والله مايحصلك خير ..
نوار متماسكه لاتدمع عيونها قدآآمه وبنفسهآآ : ياربي .. ياكرهه اذا عصب مااحسه بدر .. ولــ بدر : تآمر خير
بدر وقف وقرب منهآآ وتفرق بينهم مسافة خطوة ووقفت نوار بوقفته : تآآمر خير هذي ابغاها تكون بفعل مو بلسان وبس .. ((وطلع من الجنآح وسكر الباب بقوة )) ..
نوار جلست عالكنبه وصارت تبكي وبصوت منخفض :ياربي ..ليه يسوي فيني كذا ..كل هذا اني رحت على بيت اهلي ومن غير لااقوله .. آآه ياربي لطفك ..
رن جوال نوار .. وماردت لانو صوتها مبين عليه البكي .. ورن مرة ثانيه راحت شربت موويآآ وخذت نفس عميق من شان المتصل لايحس بآنها كانت تبكي وردت : اهلين ..
سارة : دوبآآآ ..وينك عن جوالك .!
نوارتتصنع الابتسامه :الناس تسلم قبل ..
سارة تو تدارك صوتها بوضوح : نوار فيك حآآجه ..
نوار دموعها نزلت : لالا مافيني شي .. يتهيأ لك يمكن ..! (( وصارت تمسح دموعهآآ))
سارة باصرار : نوار ..موعلي انا ..انا اختك واعرفك عدل .. قولي لي وش فيك .!
نوار ترقعها : مدري احس بآآلام يمكن من تعب الحمل ..
سارة :متأكدة ...!!!
نوار رفعت صوتها : سارة وش فيك ..انا اكذب عليك ..!
((تو علي دآآخل بجنآآحه ناظر لسارة الي على الكنبه وسارة ناظرته من غير اهتمام لان مشغول بالها على اختها)): أنا ماقلت كذآ ..بس أحسك تعبانه نفسيا ..بس من وشو ..!! اللهُ العالم
(( علي جآآ قرب سارة وجلس جنبها وحآآوط خصرهآ بيدينه من الجنب ووضع راسه بحضنها )) وهمس بتعب : تعبآآن ..
نوار على وضعها : ايه فيني بس مو حآآبه اقول ..
سارة قلبها تقطع من كلمته "تعبآن" وتنهدت :طيب ..الي يريحك..بس حبيت اسئل اذا بتروحين بيت اهلي اولا لانو انا ونور رايحين ..
نوار تذكرت موقفها مع بدر : لا ماراح اروح اساسا بنآآم ..
سارة وضعت يدهآآ على شعر علي وصارت تناظره وتمسح على شعره بحنيه :طيب اخليك الحين .. وانتبهي لحالك ..
نوار : ان شاء الله ..
سارة : مع السلامة ..
نوار : سارة ..
سارة : نعم
نوار :لاتزعلين مني ..
سارة ابتسمت من غير نفس وبالها مشغول على حال علي :لا لاتخافين ماأزعل انا ..
نوار :الله يريحك مثل ماريحتيني
سارة :طيب مع السلامة ..
نوار : مع السلامة ..
ساره وضعت الجوال على الطاوله ونزلت راسها عند راسه وصارت تمسح على جبينه بيدينها الثنتين وبصوت شبه مسموع : اشفيك حبيبي ..!!
علي بصوت شبه مسموع ويحس الدنيا ضايقه به : مدري .. بس احس نفسي تعبان ..ومحتآآجك جنبي ..
سارة قلبها تقطع اول مرة تشوف علي بهالحال وهي باقيه على وضعها وصارت تلاطف خده باصابعها : وش الي متعبك ..!
علي يفك ايدينه عن خصرهآآ وينسدح على ظهره وراسه باقي بحضنها ومغمض عيونه : دنيتي كلهآآ متعبتني ..
سارة تناظره وهو باقي مغمض عيونه وصارت تلعب بشعره:فيني ولا فيك قلبي ..
علي بهمس :ســــــاره ..
سارة باقيه على وضعها :عيونهآآآ ..
علي ابتسم عالخفيف من غير لايفتح عيونه سارة استانست ابتسمت .. علي همس : ابغآآ احضنك ..
سارة رفعت يدها من على شعره ومسكت جوالها ترسل لــ نور انها ماراح تقدر تروح لبيت اهلها .. بحجة انها تعبانه ولاهي مو تعبانه بس من شان وضع علي ..
علي :سارة .. معآآي ..؟
سارة تو واضعه الجوال على الطاوله : ايه يادنية سارة ..
علي : ليه رفعتي ايدينك عن شعري ..!
سارة ابتسمت : حبيبي كنت ارسل لنور انو ماعاد راح اروح بيت اهلي ..
علي فتح عيونه وعقد حواجبه وعدل جلسته : صحيح ..انتي مخبرتني بتروحين .. قومي اوصلك ..
سارة ابتسمت ومسكت ايده : حبيبي ماراح اروح وانت بهالحال ..
علي ابتسم وقرب منهآ وهمس باذنها بروقآآن ممزوج بتعب: أحبك ياروح علي ..
سارة ابتسمت ووقفت وعلي يناظرها ومدت يدها له ومدهآ هو .....علي : طيب ...!
سارة ابتسمت : مو حآب تحضني ..!!!
علي تذكر طلبه منهآآ وحضنهآآ بكل قوته لدرجة سارة حست ضلوعه تشابكت بضلوعها .. ودمعت عيونهآآ على علي لانو باينتوه تعبان ويحس نفسه يمر بمتاهات بس هو موعارف من وشو ..!


ببيت بويوسف ..

يوسف : سارة ماراح تجي ..!!
نور وهي تشرب العصير: لا.. تقول تعبآآنه ..
ام يوسف : عسى مافيهآآ شي كايد ..؟
نور :ههههه لا يمه اكيد تعبانه من الجامعه لانها مانامت العصر ..
اروى : خساره نوار مشت لو انها بقت لــ الليل ..
فارس رفع حآجب: وليه مشت ..؟
اروى : مدري بس تقول .. انها حابه تريح ..
عبدالله : اظن عندها غرفه هنآآآ ..
يوسف مبتسم بروقآآن : وانت وش حارقك ..يمكن البنت تبغآآ تريح بجنآآحه .. عند زوجهآآ ..
فارس ابتسم بخبث وناظر ليوسف ويوسف كتم ضحكته ..أما اروى حست على نقزاتهم وعملت حالها تكلم نور . .



عند لجين وسعود...

لجين بـ الحمام ((الله يكرمكم)) سكرت المويآآ ..
ورآحت عند الأستند وتذكرت انها نست روب الحمام.. فتحت الباب فتحه صغيره مره :سعوود ..
سعود لسا متروش ويزرر ازارير بيجآآمته : هآآآ ..
لجين : عطني روب الحمام تبعي ..
سعود ابتسم بخبث وأخذ الفوطه تبعهآآ وعطآها اياها ..وخذتها : انا قلت لك الروب مو الفوطه ..
سعود بخبث وهو يتمدد على السرير : الفوطه أحــلى ..
لجين سكرت الفتحه الصغيره وابتسمت على كلامه هي عارفه قصده بنفسها :معليه ياسعود ..
بعد 5 دقايق طلعت وكانت لافه الفوطه على جسمهآآ سعود التفت :نعيمــ... ((وماكمل)) .. صار يناظر لجين ويتفحصها اول مرة يشوفها كذا بالفوطه .. قآم لعندهآآ
وهي عملت حالها ماتشوفه راحت لدولاب بتآآخذ لها ملابس بس سعود قرب منهآآ وصار يلاطف ظهرها بااصبعههي انتفضت من لمساته والتفتت بسرعه مقابله وبعدهآآ صار يلاطف نحرها باصابعه وهمس قرب اذنها : دوختيني .. طالعه خيال ..
لجين صحيح فيه جراائه بينها وبين سعود ب احيانا تخجل منه لانو كلامه يصير اقوى منهآآ واقوى من جراائتها نزلت راسها وصارت تلعب باصابعها وبدلع : سعــودي ..خلني البس ..
سعود رفعها بين ايدينه :لالالا سعود تكفى خلني البس ..
سعود يبلل شفايفه : مجنون اتركك وانتي كذآآ ..شكلك عذآآب ..
لجين تحاول تفك نفسهآآ من سعود بس سعود اقوى منهآآ ..وضعها على السرير وسكر انارات الغرفه..وعمل الي برااسه ^_*


عــ الساعه 12 بالليل ..

بجنآح بدر نوار ..
بدر تو دآخل جنآآحه :نوار .. نوار ..
نوار نايمه بس الأخ مايدري عنهآآ اذا هي نايمه ولا لاااا ..دخل على غرفة النوم :نــ .... ((سكت ساعة ماشافها نايمه))
قرب من السرير وجلس على طرفه صار يناظرها ويتأملها وبنفسه : انتي الي خلتيني اعصب وطلعتيني من طووري .. قرب يدها لشعرها وصار يمسح عليه وبعدهآآ ناظر بطنها
ونزل يده عليه وصار يمسح عليه برقه وبنفسه : كلها شهرين ان شاء الله واصير ابوو ..
فتحت نوار عيونها ببطئ واستدركت انو الي بجنبها بدر بتعدل جلستها بس بدر مسكها وبصوت شبه مسموع:خليك مرتآآحه ..
نوار استمعت لكلامه...قآم من جنبها وبدل ملابسه لبس بيجآمته من غير البلوزة تبعها وانسدح بجنبها ورفع راسها وترك ذراعه تحت راسها وصار يلعب بشعرها وبصوت شبه مسموع :اعذريني ..
نوار نزلت دمعتها على ذراعها وهمست :عاذرتك ..
بدر ناظرها ومسح دمعتها وابتسم : اذا انتي تبكين وتدلعين كذا ..أجل وش تركتي لــ خلودي لــ جآآء ..!!
نوار ابتسمت رغم دموعها :ويمكن بنووته
بدر باسها بــجبينها :بنت او ولد الي يجي من الله حيآه الله بس اهم حآآجه انك تكونين مرتآآآحه ..
نوار :والنعم بالله .. واذا على راحتي وجودك يريحني((وبرجآآ)): بس تكفى لاعاد تعصب ..انا ماتحمل احد يعصب علي
بدر ابتسم وتألم قلبه عليهآآ وصار يلعب بشعرها :ان شاء الله حبيبتي .. اوعدك ماعاد اعصب..بس هم انتي لاتعصبيني بتصرفاتك حآآبه تروحين اي مكان خبريني وماراح اقولك لا ..
نورا ابتسمت ورمشت :ان شاء الله ..
بدر باسها من شفايفها وهمس : بعد شهرين ماقدر اسوي حآآجه ((وغمز لها))..
عرفت قصده واستحت ودفنت راسها بصدره :...........
بدر :هههههههه ... حيآآك ماراح يمنعني ..
نوار وهي باقيه على وضعها :بــــدر ..
بدر رفع راس لجين عن صدره وعمل الي براسه ^_*



بعد مــــرور 3 شهور ...
نوار ولدت وجآآبت ولد يجننن وسموه خالد .. وعمره الحين شهر ..
سارة وعلي .. حيآآتهم أحلى من العسل .. وسارة لساتها بشهر الرابع ..
اريام وتركي لاجديد بس حياتهم ماتخلو من جرااائة تركي وهي لساتها بشهر السابع ..
لجين وسعود عايشين حياااتهم ..
نور وطلال خيآآل .. طلال جرااائته يوم عن يوم تزيد ..
حور ويوسف لاجديد لكن محمد صار عمره 11 شهر ..
اروى وفارس حياتهم شــــــي ..
ريم وسامي لاجديد ..غير انو جود صار عمرهآآ 4 شهور ومحمد ولد يوسف طايح ضرب فيهآ^_^
عبدالله تخرج بنجــآح بمآآ انو آخر سمستر له بالجامعه ..


علي بسيارته راجع عــ البيت ..
مسك جواله ودق : مرحبآآ الساع ..
سارة :ههههه مرحبآآ بك زوود ..
علي : هآآ جاهزة ..؟
سارة :ايه جاهزة.. بس وين راح نروح ..؟
علي :قلت لك اذا وصلنا راح تعرفين ..
سارة برجآآ: تكفى علي قوول لي ..
علي :هههه حبيبتي لاتحاولين .. انزلي هذا انا وصلت ..
سارة من غير نفس:طيب ..
علي ضحك عليها :هههه سيآآ على قولتك..
سارة :ههههه سلاااام.. حقتك ..
علي:هههه طيب عجلي ..
سارة :طيب .... باي ..
((انزلت سارة وطلعت على طول وركبت السيارة ))


بيت شريفه ..

تركي : ههههه عمه انا قلت .. الاولاد علي انا والبنات عليها هي ..
شريفه : والله ماعندكم سالفه انت معها .. حلاة الزوج وزوجته يكونون متفقين على اسم واحد سوى بنت او ولد ..
اريام لسا جايه من المطبخ وبيدها صينية فيها عصير ومدت لامها وتركي وخذت عصيرها وجلست : اشفيكم..؟
تركي: العمه تقول لازم انا معك نتفق على اسم مو انتي البنات وانا الاولاد ..
اريام: ههههههه ... يمه الله يهدااك عادي .. احنا اتفاقنا من اول ماحملت كذاا ..
شريفه مو عاجبها كلامهم :والله شي راجع لكم ...
تركي يناظر لاريام ويبتسم بخبث وهمس : والله حلويتي ساعة مادخلتي السابع ..
اريام استحت من كلامه ابتسمت بس ماعطته مجاال يووصل للي يبيه : مآآمآآ ..اشرايك الليله انام عندك..((وناظرت تركي وابتسمت بانتصار)): زمآآن مانامت بغرفتي ..
شريفه ابتسمت : والله يوم المنى .. حيآآك احطك بعيوني
تركي ساعه يناظر عمته وساعه يناظر اريام رفع حآآجبه : مو على كيفك وانا انام لحالي ..!
اريام : عآآدي يوم مايئثر >>((كل هذا من شان تجننه))
شريفه : خلاص انت نآآم هنآآ بعد ..
تركي ابتسم بخبث: ايه اذا على كذا ماختلفنآآ بس هي بمكان وانا بمكان لآآآ ..
شريفة عرفت قصد تركي وهي متعوده على جراائته : وليه يابعدي ..؟
تركي يناظر اريام بخبث مبتسم وهو يطلع الزجآآره ويولعها : والله ياعمتي .. تدرين اريام بسابع ..((وناظر لعمته)).. وانا ابغا اتودع منهآآ قبل لاتولد.. اذا ولدت الدرب مسدود مانقدر نسوي حآآجه
شريفه كتمت ضحكتها على جرآآئته لان لو بتضحك بتنحرج اريام اكثر مما هي منحرجه .. اما اريام ماتت حيآ ومسكت الجوال تعمل حالها مشغوله فيه عن الأأحراج ..
تركي ناظر بنص عين وهو يطلع الدخآآن من فمه : اوووه ياعمه ..ياشيين الي يستحون ويعملون نفسهم ماهم مستحييين ..
شريفه ابتسمت : اقول وراء ماتسكت عن بنتي ..!!
تركي وهو يطفي الزجاره بطفاايه :والله ياعمه هي زوجتي مثل ماهي بنتك .. >>تركي ميآآآنه مع عمته يحسها امه مو عمته وبس ..
شريفه ضحكت وهزت رااسها وفضلت السكوت لانو اريام باين عليها منحرجه من كلامه الجريئئئ ..
تركي قرب من اريام هم على نفس الكنبه بس بينهم مسافة شخصين .. قرب منهآآ ووضع يده على بطنهآآ ويعمل حآآله يكلم النونو واريام تناظره وام اريام مستانسه على تركي الي تحسه مستانس على اريام ويمووووت عليهآآآ :اذا كنتِ بنت
ابغا تكونين مثل ماما ((وناظر اريام)) :خجووله وتستحين مــره ((وغمز لها ونزل راسه مرة ثانيه يناظر بطنها)) .. واذا كنت ولد ابغاك تكون مثلي انا ابوك ((وناظر لاريام بخبث وبلل شفايفه ونزل راسه مرة ثانيه لبطنها))تتملك فنون الجرآآآئه ..
اريام استحت من نظرته ومن كلامه لو بينهم يهون بس قدام امها تستحي بقووة .. شريفه قامت عــ المطبخ بحجة انها بتشيك على شغل الشغاله .. صار ولد اريام يتحرك وتركي استانس وباس بطن اريام ساعة ماحس على عدم وجود عمته ..
اريام من بين اسنانها وبصوت شبه مسموع :تركي ..يرحم والديك مو يم امي ..انا استحي وربي استحيييي ..
تركي رفع نفسه ولف يده على اكتافهآ وبصوت شبه مسموع ابتسم :ريآآمي حبيبي .. فات سنه على زوآآجنا .. وبعد شهرين باذن الله((وناظرلبطنها)): بتصيرين أم .. وتستحييين ..
اريام ابتسمت من غير نفس: تركي .. حط ببالك انو البنت تستحي .. لو يمر الف حوول على زوآآجها .. ياخي البنت تتسم بطابع الحيآآ ..
تركي غمز بخبث:ياعيني عــ الحيآآ أما تتسم هذي ذكرتيني بالجغرافيه بمتوسط .. ((وتلاشت ابتسامته وهو لازال على خبثه عقد حواجبه)): وبعدين وشو بنت..!! والله كل بنت من تتزوج ماينقال لها بنت ..
اريام عرفت قصده وكتمت ضحكتها :وش قصدك استاذ تركي ..!!
تركي ابتسم باسها من خدهآآ وغمز:والله اذا انتي ذكيه راح تفهميينهآآ ..



بسيارة ..
سارة: علي وين مآآخذني ..؟
علي : ياسارة اشووي ونوصل وراح تعرفين وين مآخذك ..
سارة :طيب ننتظر ونشووف ..
علي ابتسم : انتظري وش ورااك ..

>>>>يتبع

وصــوف
08-04-2011, 12:36 AM
طرح رائع قلبي

وننتظر جديدك ابداعك الراقي والقيــم

جنــــون
08-04-2011, 12:36 AM
بعد 10 دقايق ..
علي وقف السيارة : أنزلي ..
سارة تناظر للمكان ومعقده حواجبها : ووين اانزل ..؟
علي ينزل من السياره وبعده يناظر سارة : سارة انزلي وتعالي معاي وبتعرفين كل حآآجه ...
سارة رفعت حآآجب وأنزلت وعلي راح لناحيتها ومسك يدهآآ وفتح الباب ودخلوا وطول ماهم يمشون كان ماسك يدهآآ وكل ماتسئله سؤال عن المكان يقول لها انتظري اشووي وتعرفين كل حآآجه ..
فتح الباب الدآخلي وشافت المكان كله أجواااء رومآآآآآنسيه وعـــــــــذااب سارة صنمت مكانها وهي تطلع حوليها علي مستانس عليهآآآ وعلى انبهارها ((المكان ظلام بس الي منورته اضواء الشموع المصفوفه بشكل رهيييييب ..
مسكها من يدهآآآ )) : حلوو.؟!
سارة وهي تناظر حوليها وبعدها ناظرت علي :وشو حلوو ... الا خيـــــــال ..
علي لفها مقابله وباسهآآآ من خدهآآآ : مبروك عليك الفيلا الجديدة ..
سارة عقدت حواجبها بعفويه وميلت راسهآآ : هذي فيلتنآآآ ..!!
علي ابتسم :ايه .. من ايام ملكتنا وانا اخطط لهآآ من غير لاأحسسك عشان افآآجئك...
سارة ابتسمت ونزلت راسها وتلعب باصابعها :آمممم ....
علي ابتسم:ايه ..!!
سارة ناظرته :أحبك ..((ونزلت راسها على طوول)) .. ومدري وش اقول ابصراحه فآآآآجئتني وانربط لساني موعارفه وش اقول ..
علي مسك ايدينها الثنتين بيدينه : انا اموت عليك حبيبتي .. ومالاداعي تقولين حآجه ..يكفي وجودك جنبي ... ((وتوجه للدرج وهو ماسك من ايدها)): يالله حبي نصعد ..
سارة ابتسمت له : طيب ..
((صعدوا الدرج واثناء ماهم يصعدون سارة نزلت عبآآتها ووصلوا لغرفة النوم الي كآآن تصميمها خطيييييييير يغلب عليها الطراز الأوربي والعطر الي منتشر بزوااياها والجوري المنثور بشكل راايق .. سارة انشدت لجمال الغرفه وناظرت لـ علي كأنها تقوله "ربي يخليك لي" علي ابتسم لها))
سارة : طيب .. ليه الانارات الخاافته ومافي ضو غيرهآآ وضو الشموع ..؟؟>> مسكينه تبغآآ تشوف تصميم الغرفه وااضح ^_^
علي ابتسم و بهمس : آآششش ..(( مسكها من يدها ودخلو للغرفه ووصلوا عند السرير جهة سارة)):كل سنة وانتي معآآي ..((وهمس)): الليلة ذكرى زوآآجنآآ ..
سارة كانت هي بتفآآجئه وكانت متذكرته بس اصر علي عليها انهآآ تطلع معه الليله وكانت شااكه انو بيفجآآئهآآ بس موضوع الفيلا نسآآهآآ شكها.. وفجآآئها مرتين ذكرى زواجهم والفيلا الجديده الي كلها من ذوق علي وتصميمه وسارة جآآنه على ذووقه جونآآن رهييب بقوة
لكن علي ^_^ سبقهآآ..وبصوت شبه مسموع:كنت ناويه نحتفل الليله بهالذكرى .. ((وناظرت الارض)) : لكن اصرارك على الطلعه خلاني اشك انو انت الي بتفآآجئني وموضوع الفيلا نساني شكي ..
علي باسها من رقبتها بهدووء وسارة غمضت عيونهآآ : حبيبتي انا وانتي واحد .. مافي فرق بينآآ .. وبعدين انا متعمد أنو نسكن بالفيلا بيوم ذكرى زوآآجنآآ ..
سارة ناظرته وابتسمت: ماقدر اقول حآآجه ((وحضنته بقوووه وهو بادلها نفس الشعور ))..
بعد 10 دقايق نزلوا الصاله من شان يحتفلون بهالذكرى كان كل شي مهيئ .. للهذكرى .. وبدأوآآ هالذكرى بحب وحنين وصاروا يسترجعون ليلة زواجهم ..
علي وهو يأكل سارة الكيكه : حبيبتي .. تتذكرين ليلة زوآجنا بعد ماطلعنا لجناحنا ..
سارة ابتسمت: ايه وش فيه ..؟
علي : هههههههههههه
سارة مبتسمه: ليه تضحك..؟
علي :هههههه لا تذكرت يوم تتروشين وانا بجرآآئتي نسيت نفسي وكنت بفتح الحزام تبع الروب..
سارة تذكرت وابتسمت ورفعت حآآجب : قهرتني بحركتك .. بس قلت معليه كل حآآجه لجل الحبايب تهون ..
علي ابتسم : فديتك ..
سارة بدلع عفوي: فديت كلك ..
علي ابتسم بخبث: هالدلع شفرييه لساعة مانصعد للغرفه...
سارة ابتسمت ابتسامة ممزوجه بحيآآ ..:الا صحيح ..
علي عقد حواجبه :وشو ..!!
سارة : ملابسي وملابسك واغراضنا الي نحتاجها ..
علي وهو ماسك كاس العصير : لاتحاتين ..بكرة اخبر السواق تبع ابوي ويجيبهم ..
سارة ابتسمت : شي طيب ..
علي : واذا تبغآآين سواق حطينآآ لك ..
سارة بحركه سريعه :لالالا ماحب اركب مع سواق ..
علي ابتسم :لهدرجة تخاافين..!!
سارة وضعت يدها على بطنها :موعن اخاف ..بس مااثق فيهم ..
علي :هههه شكلك متأثره بالقصص الي تسمعين عنها وتقرينها ..
سارة رفعت حآآجب : وليه ماتأثر ..!! كل شي صار يخوف بــ زمنآآ هذا ..
علي وهو يشرب العصير: صدقتي ..





بيت سامي ..
ام يوسف ونور ونوار كانوا متواجدين ..

ام يوسف : ايش اخبار جود ..؟
ريم : جود بعااطه .. الله يعيني عليهآآ ..
نور : ههههه ..والله توحفآآ انتوا مع اعيالكم ..
نوار :نشووف بعدين انتي ..
نور بثقه : حيآآتي انتي ...طلال يقول لسآآ لاحقين على الشقآآ ..
ريم : والله وش حلاة العيال .. بس اظن انتي وطلال فيكم سلك مفصول بمخكم ..
ام يوسف : وليه ماتفكرون الحين .. ؟
نور : مآآمي والي يرحم والديك .. لسا 9 شهور من تزوجنآآ .. لمآآ ناخذ 9 شهور مثلها نفكر ..
ام يوسف: الله يستر من تفكيركم بس..
نوار وهي تهز لــ خلودي : اي والله .. انا من شفت هالجوري الأحمر ((واشرت على رقبة نور)):الي برقبتها وانا غاسلة الأيد منها
ريم:ههههههههههههههههههههه ...
ونوار بعدها :هههههههههههههههههههههههههههه
نور : اقول اطفوآآ .. احسن لكم .. وكل حآآجه من طلال عسسسسسل ..
ريم :يقال انك بتفحمينآآآ .. !!
نور بخبث تعمل حالها تتوعد بــ ريم : اقول ولاأسكت يازوجة خالي ..!!
ريم بثقه :عآآدي قولي ..لانو اساسا مافي حآآجه تنقال ..
نور :لاتتحدديني ..
ريم مو مصدقه كلام نور : اتحدآآك ..
نور حركت رقبتها بمعنى انتظر علي : انا اعلمك كيف تتحدين ..
أم يوسف تضحك على كلامهم وتهز راسها على هبالعهم وبنفسها:الله يابناتي كبرتوا وعيلتوا والي قريب بتصير أم والي ماتبي تحمل الله يخليكم يارب ..
نور تكمل : اعترفي ريم قبل لاأدخل عندك هنآآآ ..خالي وشو كان يعمل ..؟؟
ريم بلمت وتتذكر : وشو مثلا ..!
نور : ماراح اقولك هـ المثلا .. بس بقول الي شفته قبل لاأدخل الخآآل ((وتناظر امها)) :الي هو اخوك يايمه .. طيب ..!!
نوار متحمسه للكلام ..أما ريم تحاول تتذكر ..
نور تكمل : طآآيح تبوس ..ووجههآآ يصيح الغــ .... ((بتقول يصيح الغوث بس ريم ماعطتها مجال خخ))
قاطعتها ريم بأنها رمت الخداديه عليهآآ : ياوقحه سكتي .. سكتي لاتكملين .. ((وبعدها قامت بجنبها)) :وبعدين اشلون شفتي ..!!
نوار :هههههههههههههههههههههههه والله خالي حركات عليه موسهل ..
ام يوسف ماقدرت تمسك نفسها اكثر:هههههههههه ..
ريم انحرجت بقوة .. أما نور تتغلى تعمل حالها ماتعطي ريم وجه وريم المسكينه تساايرها من شان تعرف وشلون شافتهم .. :نور حبيبتي .. وش شفتي ..!!
نورحآطه رجل على رجل ومشبك اصابعه ولامه رجولها بيهم وبكل ثقه وهي رافعه راسها فوق :آمممم افكر وبعدهآآ اقولك ..
سامي تو دآآخل .. :السلام عليكم ..
الكل : وعليكم السلام ..
نور تناظر ريم بنص عين وتبتسم بخبث وبصوت منخفض:قومي خليه يكرر الي كان من ساعه ..
ريم تنقز نور ومن بين اسنانها بصوت منخفض:آآطفي ...وقولي وش شفتي وشلون ..!!
أم يوسف وسامي يحكون ويسولفون ..
نوار تسكت خلودي لانو يبكي ..
نور تساسرها :الليلة ارسلك ..
ريم بصوت شبه مسموع:انتظرك وان مارسلتي لأذبحك ..
سامي :وش عندكم تتساسرون ..؟
نور ترقعها :لالا ابد سلامتك خالي ..انت اخبارك واخبار علتكم ..؟
سامي رفع حآآجب :انا ابخير الحمدلله .. علتنا مين .!!
نور طبعا باقيه على جلستها : ومن غيرها جود ..؟
سامي :هههه تسلم عليك ..
نور : ربي يسلمها ويخليها لكم .. ولاتنسى خالي الليله خلوها بينكم عــ السرير ..
سامي مو معتاد يتكلم كذا مع بنات اخته بس الظاهر نور طآقه الميآآنه وماخذه على محمل المزح ..ابتسم : اطفي ..
نور تتمسكن :افآآآآ ..
سامي : ريم قومي خبري الشغاله تجهز العشآآ ..
ريم وقفت :ان شاء الله ..



ببيـــــــــــــت علــــــــــــــي >> ماعدنآآ نقول جنآآح ^_^
بعد مافرجها علي عــ الفيلا صعدوا غرفتهم وبدلوا علي نزل ثوبه وشماغه ولبس بيجآآمته من غير البلوزة تبعها اما سارة البست قميص نوم ابيض طبعا علي الي اشترآآه وطلب منها تلبسه ^_* بمآآ انو الليله ذكر زواجهم .. علي واقف ناحية ماهو ينام وسارة هم واقفه ناحية ماهي تنام ..
علي : طيب ارفعي الديباج ..
سارة مبتسمه :آمممم لا انت ارفعه ..
علي ابتسم :قلت لك انتي ارفعيه ..
سارة :أممم طيب .. ((وارفعت الديباج وانبهرت علي يناظرها ومستانس عليهآآ .. اشكثر الليله انبهرت من الي تشووفه"طبعا علي كان ناثر جوري أأحمر عــ السرير معطي السرير منظر خيآآآآآآآآل" ..)) بعدها ناظرته سارة وبصوت شبه مسموع : أحبك ..
علي راح ناحيته وهو يمشي خطوات بطيئه وحضنها من وراء وهمس قرب اذنها : أن الي أحبك وأجن عليك ..
سارة غمضت عيونهآآ ورفعت راسها فوق ..علي حس عليهآآ ولفها مقابله وصار يبوس وجههآآ بشووق تحس نفسها تخدرت وبعد دقايق انسدح عــ السرير بكل قوته بــ العرض وتنهد ومد يده مبتسم:تعالي حبيبي ..
سارة ابتسمت وجلست بجنبه وهو باقي منسدح جلس نفس جلسة سارة ولف ايده على اكتافها وابتسم بخبث: مو ناويه تتمددين جنبي ..!!
سارة استحت من كلمته ..:آممم ..مدري ..
علي سدحهآآ وانسدح معها بالعرض :وشو مدري ..!! انا يريحني كذاا ..((وناظر لوضعهم))..
ساارة ابتسمت ونزلت عيونها عن عيونه وعلي رفع راسه وتتكئ على يده وسند راسه على يده وصار يلاطف وجه سارة باصابعها ومرة يبوسها ومرة يلاطفهآآ وضل على هالوضع لحد ماطلع الي براسه ^_* وسارة مستسلمه لــ لمساته وبوسآآته الي من قلب ^_*



باليوم الثاني ..
الكل عرف بأن سارة وعلي طلعوا لــ فيلا جديده طبعا ابوتركي كان يعرف من اول الأمر بس علي خبره انو مايتكلم يم اي أحد من شان تكون مفآآجئه لساره .. وبوتركي بالفعل ماخبر احد
الامر بينه وبين علي وبس ^_^ طبعا ماقصر مع ولده دعمه ماديا ..

بيت بوتركي ..

تركي : يايبه .. مايطيعني قلبي اطلع واتركك ..
بوتركي : شوف اخوك علي .. استقر ببيت لحاله وانت عارف انا ماشريت هالاراضي عبث ..
اريام : خالي ..انت من يبقى معاك ..من يسليك ..!!
بوتركي : انا لاتحاتوني ..اغلب الوقت بشركة واذا جيت هنآآ بــ مكتبي ..
تركي :افكر وارد لك خبر مع اني مو حآآب اطلع من هالبيت لان في ذكريا ت عسسل على قلبي((ويمزح)): بس شكلك يالوالد مليت منآآ ومليت من وضعك وحآآب تدق الثانيه ..
اريام ابتسمت على كلامه حسته يتكلم من قلب وماوده يطله من البيت وخااصه الجناح لانو أجمعه هو واريام ..
بوتركي : هههههه شيين ماتجوز عن سوالفك ..لاتخاف ماتزوجت قبل عشان تزوج الحين .. مافي أحد يحل مكان الغاليه الله يرحمها
اريام وتركي :الله يرحمها ..
بوتركي صار يقرأ بالجريده ..
تركي همس لهآآ : اشرايك نصعد ..
اريام فهمت عليه وبصت عالي عنآآد فيه : لا وشو نصعد ..تو خير خل نجلس مع خالي اشووي..
تركي حس عليهآآ انها معنده وهمس لهآآ مبتسم بخبث:شغلك الليله مو الحين ..
اريام ابتسمت ابتسامه ممزوجه بحيآآ ..


بالليل الكل مجتمع ببيت علي وسارة .. بمآآ انو لسآآ ساكنين فيلا جديده ..
البنات دااقينها حنك وسوالف .. أما الحريم بجنب بعض ..
ام يوسف: عسآآه بيتا عامر يابنتي ..
سارة :تسلمين يمه ..
ام يوسف :الله يسلمك ..
شريفه : تتهنين يابنتي ..تستاهلين اكثر
سارة :تسلمين عمه .. هذا من طيبك ..
مريم : ذوق ولد أخوي يهبل ماشاء الله عليه الله يديم السعاده بينكم يارب ..
سارة :تسلمين عمه .. ذوقه خيييياااااال ..مو بس يهبل
نور لقطت كلام سارة وغمزت لها:أوووه ماقدر انا عــ الخيال ..
سارة ابتسمت بحيآآ:انثبري ..
حور : هههه افحمتك ..
نور تتمسخر : تكفيين انحرجت بقوة
حور : مالت بس ..
نور :هههههههه مدري ليه بسرعه اعصب بأأعصابكم
اروى : الا صدق نوير.. اشرايك يوم السبت نسحب على المحاضرات مالي خلق احضر ..
نور : هههههه عآآدي ..
نوار : الحمدلله على نعمة العقل ..
لجين :بس تكلمت النظآآميه ..
نور تتمسخر :والنظاميه عآآد..!
نوار : اطفوآآ انتي معهآآآ ..
((وصاروا البنات كل واحدة تحكي مع الثانيه))
اريام : سارة ..
سارة :نعم ..
اريام :باينتك تعبانه ..
سارة : اشووي بس ..
اريام :الله يعينك ..
سارة : هه حظك شهرين وتولدين انا لسآآ 5 شهور ..
اريام :ههههه ..تمضي الايام ..
سارة ابتسمت : ربك كريم


عند الرجآآل بالمجلس الخآآرجي ..
الشباب جالسين بجنب والابهات جالسين بعيد عنهم اشووي وويحكون عن امور الشركه والشغل
أما الشباب كلامهم كوكتيل .. مرات عن اشغالهم ومرات عن احوالهم ومرات كلام منتهي ^_^
وصاروا كل واحد يحكي مع الثاني ..
تركي : أنت مرتآآح مع خالك ..؟
طلال تنهد :ايه ..بس مدري احس اوقات يدقق على شغلي بالحرف الواحد واوقات احسه طيب ..
تركي : الخلاصه ..؟!
طلال: ابحصة نحو احنا وانا مدري.. المهم الخلاصه على قولتك احسه مزآجي معي ..
تركي :مدري وش اقولك بس الله يعينك وسبق وقلت لك لو حآب تشتغل بشركة ابوي حيآآك
طلال تنهد بتعب:مدري يصير خير ..
تركي ضربه بدفآآشه على فخذه :اقوول ..هونها وتهون ووسع صدرك معنآآ .. وانسى سالفة الشغل ربك كريم ..
طلال يتحسس مكان ضربة تركي: انت حتى مع زوجتك دفش ..!!
تركي :ههههههههه .. ((ابتسم بخبث)):لا لكني جريئئئئ وبقوة ..
طلال ابتسم بخبث: اقول ..انا من وين متعلم جرآآئتي .. اثاري منك..
تركي ابتسم :اقول أكل تبن ... مو تسوي خراابك وتقول متعلم مني ..
طلال : تصدق ..!!
تركي:وشو..!!
طلال: الزوآآج عسسسسل ..
تركي ابتسم بخبث :أكيد بتقول عسل دآآم بجنبك حرمه ((وغمز له))
طلال ابتسم بخبث: اشوف حالي اشوف غيري .. هذا الكلام لك .. هذا انت تشوف حالك كذا تفكر كل الناس مثلك
تركي :هههههههههه .. دااهيه يانذل
طلال: من عاشر قوم اربعين يوما صار مثلهم..وانا عاشرتك اكثر .


بعد ماتعشوآآ واستانسوا وتفرجوا عالبيت عدآآ الرجآل لانو صعبه الحريم والبنات دآآخل ... عــ الساعه 1 بالليل الكل مشى مابقى غير اروى وفارس ..ودخلوا بصاله
وصار بصاله ..
((اروى وسارة وعلي وفارس)) ..
علي : اشرايك تقوم تتفرج على البيت ..
فارس: اوكي يالله
((وقاموا اما اروى وسارة سوالف وحكي ..بعد ماتفرج فارس عــ البيت جلسوا مع زوجآآتهم))..
فارس : عسآآه بيتا عامر..
علي وسارة :تسلم ..
اروى : آممم سارة .!
سارة : نعم ..
علي شبه مسترخي مسك يد سارة وصار يلاطفهآآ ((الأخ مو حآآس انها مستحيه فارس يعمل حاله ماحس عليهم من شان سارة مستحيه^_^))
اروى: ابغا اسئلك سؤال ..!
سارة :اسمعك ..
((علي وفارس سوالف عن المستشفى وعن الحالات الي تجيهم))..
اروى : آمممم اذا جبتوا بنت وش بتسمونها واذا ولد وش بتسمونه..
سارة ابتسمت :لسآآ مافكرنآآآ.. بس اذا ولد أكيد علي راح يسميه حسن لانو الكل يعرفه بوحسن وماحد ينادي له الا بوحسن ..((وهزت يد علي الي ماسكها)) :صح علي..؟
علي كآن باقي على وضعه : وشوو ..؟
اروى : اذا حكى مع فارس ينسى نفسه ..
فارس ناظر اروى وابتسم ..
اروى:زين ماتنسى سارة ..
علي ناظر سارة وابتسم ابتسامه تجننننن : الا سارة ..سارة مكانها هنآآآ ((وأأشر على قلبه))
اروى : حــركآآت..
سارة استحت بقوة ...: يعني اذا ولد راح نسميه حسن واذا بنت لسا ماقررنا ..
علي ابتسم لسارة وناظر لــ اروى: ايه عدل
فارس يبغا يجنن علي وقف: اروى موكأن نطلع بكرامتنا احسسن ..!!
اروى فهمت على فارس ابتسمت :ايه صح كلامك ..
علي عدل جلسته وترك يد سارة : هييي انتوا اشفيكم .. حنآآ مانطرد حد ..
سارة : فارس تو خير .. سهورا معنا للفجر ..
علي :ايه ياخي خلوها صباحي ..
فارس جلس :هههههه امزح معكم .. اساسا انا قاعد على قلبكم ..
علي يبي يردها له ابتسم : افف غثيث ..
فارس : لو تقولها من اليوم لــ بكرة بجلس على قلبك ..
سارة واروى ابتسموا ..
علي وقف: اشرايكم نطلع بالحديقه ..!!
اروى نطت : ايه والله ونااسه ونلعب بعد ..
سارة :هههههه ..فكرة والله .. حآآبه العب
علي ناظرها ورفع حآآجب وحرك يده : وشوتلعبين انتي ..؟
سارة فتحت عيونها ببرائه وتو بتتكلم لكن اروى سبقتها : علي اقصد نلعب اسئله وكلام وخرابيط يعني مو انطط
فارس: هههههه الرجل طآآح قلبه خاف على ولده مدري بنته ..
علي ضربه على صدره بالخفيف وابتسم : انطم ..

((وطلعوا الحديقة وجلسوا ووصت سارة الشغاله تعمل شاي وقهوة وتجيب المكسرات والحلا من شان يتسلوون))
جلسوآآ بشكل مربع .. سارة واروى مقبلين بعض وفارس وعلي مقابلين بعض ..
سارة :من مين نبدأ ..؟
فارس: من عند علي ..
علي : عآآدي ترى عندي اسئله جآآمده .. هآآ تبدون من عندي !!
اروى :لآآآآ الله يخليك بلاها الاسئله الجآآمده ..
الكل :هههههههه
فارس: خلاص اجل نبدأ من عند اروى ..
اروى :لا ابدوآآ من عند سارة ..
سارة :لا من عند علي
علي:اقول عن الدلع من عندي وخلاص ..
(( طبعآآ كآآنوا طاوين ورق صغيرة وكتوبه اسمائهم وزالي يطلع اسمووه يسئله الي سحب اسمه ويجاوب اجبااري^_^))
علي سحب ورقه وفتحهآآ وقرأ الأسم .. وصار يناظرهم ويبتسم ببتسامه انتصار ..
فارس:اخلص مين اسمه ..؟
علي : ...

انتهى البارت

توقعااتكم

انتظروني بالبارت الجآآي ..

تحيآآتي ..

((خأنتني أحاسيسي))

جنــــون
08-04-2011, 12:36 AM
بسم الله ..

((البارت الأخيـــــــــــر))



علي سحب ورقه وفتحهآآ وقرأ الأسم .. وصار يناظرهم ويبتسم ببتسامه انتصار ..
فارس:اخلص مين اسمه ..؟
علي : .......
اروى :أخلص علي مين اسمه الي عندك ..؟
سارة جآآنه على ابتسامة علي ونظارااته للكل :علآآوي حبيبي مين اسمه طلع ..؟
فارس: اقول يالأخت شفري كلامك هذا لما تكنون لحالكم ..
سارة ابتسمت بحيآآ :.........
علي باقي على وضعه :يالأخ مالك شغل ..غيرآآن انها تدلعني ..!
فارس يكش عليه : مالت بس .. اخلص مين اسمه .؟
علي : ســـآرة ..
سارة قلبها دق مليون دقه ..
اروى : ههههههه ..يالله عطنآآ من اسئلتك الجامدة على قولتك ..
علي يناظر سارة بنص عين ويبتسم بخبث ..وبعدين ناظرها فيس تو فيس: سااارة
سارة ابتسمت و قلبها يدق: نعم ..
علي لازال مبتسم : حبي .. وشو يدور ببالك الحين ناحيتي أنا .؟!
سارة قلبها راح فيها مستحية تجاوب لو بينهم يهون بس قدام اخوها واخته صعبه عليهآآ : آممم .. مافيك تغير السؤال .!
علي :هههه لا ..
فارس يساسر علي :اقول خف على أختي ..
علي بصوت عالي مبتسم : اقول انثبر هي زووجتي بعد ..
فارس : مع خشتك عالاقل وط صوتك مو بصوت عالي عشان يسمعون
علي :هههه
فارس : والله لوتركي هنآآ كان ماسلمتوا من اسئلته وراح يعطيكم اسئله منتهييييه
اروى : يالله سارة جآآوبي..
سارة تناظرها كانها تقولها ارحميني .. : آمممم لازم اجاوب ..
فارس كاتم ضحكته :......
أما علي متحمس يسمع الجواب : لازم ولا ترى اعاقبك.. ((وبعدها ناظر لآروى وفارس)): شرطنآ الي مايجاوب نعااقبه ..شــ قلتوا ..؟
فارس واروى : مواافقين ..
سارة ابتسمت : معليه راح اجاوب .. بس دوآآكم عندي لــ جاء دوري سوى اسئل او اطلب ..
الكل ابتسم على كلامها .. علي :طيب ..؟
سارة غمضت عيونهآآ ورفعت راسها فوق .. ورصت على ايدينها الي مشبكتهم ببعض واخذت نفس:تحضني بالحـــــــيل ..
لحظآآت صمت .. علي يناظرها وهو مبتسم يحس مشاعره تحركت بعد ثوااني سارة فتحت عيونهآآ..وعلي يناظرها مبتسم ..
اروى تلطف الجو :آووه أأحــلى ..
فارس بلعآآنه:أجل لازم علي يطبق الي قالته سارة ..
سارة فتحت عيونها عالآآخر ..
أما علي التفت علي ناظر فارس : اكيد راح اطبقه بس مو يمكم مع خشتك ..
اروى :آآحم ..
سارة ابتسمت :اروى انثبري ..
اروى ابتسمت:خلاص بــ نثبر ..
فارس : يالله دور سارة ..
سارة متحمسه : طيب .. وان شاء الله يا اروى تطيحين بيديني ..
اروى:ههههههه نشووف ..
سارة سحبت ورقه وفتحتهآآ وصارت تناظرهم مبتسمه بخبث :آمممم ..اقول ولا مااقول ..!!
اروى : قوولي يابعدي ..
فرس: اطباع علي ماخليتي حآآجه .. بسرعه قولي مين ..
سارة بثقه :ووااو ونااسه اطباعي مثل علي ..
علي ناظرها وابتسم وجن جنونه على حركآآتها سحب يدها ومسكهآآ : حبيبتي يالله قولي لنا مين اسمه عندك..؟
سارة استحت من حركآآته بس ضبطت نفسهآآ :آممم اروى ..
اروى : كــــــــــذابه ...عطيني الورقه اشوف ..
سارة عطتها الورقه: شووفي ..
اروى بخيبه : طيب اسئلي ..
سارة رفعت راسها فوق و وضعت صبعها على ذقنهآآ :لالا مين قالك بسئل .. بــ طلب ..
اروى قلبها صار يدق : أطلبي ..
سارة على وضعها وتحرك سبابتها الي على ذقنها :آممممم ... مشكلتي مآآحب الإحرآآجات بس هالمرة بسويهآآ ..
علي كاتم ضحكته :........
سارة صارت تناظر اروى ((وضحكت)):ههههههه ..والله استحي .. اطلب هالطلب ..
علي :هههههههههههههههه ..اقول دآآم انك تستحين اطلبيه منهآآ أجل ..
فارس مبتسم :حرآآم عليكم تسوين فيهآآ كذا
اروى تقوي نفسهآآ : حبيبي وشو حرآآم ..اتركهم يطلبون الي يبغونآآ يقال لها حزب هي معآآه
سارة رفعت حآآجب :انا اعلمك أجل .. قومي وراء الحديقه مع فارس و ((غمضت عيونهآآ وسكرت اذآآنهالانها مستحيه بس كلام اروى اجبرها تقوله)) : وبوسيه وين مايطلبك..
علي صفق كف على كف : هههههههههههههههههههههه
سارة رفعت ايدينها عن اذانها وفتحت عيونها وابتسمت ..
فارس كاتم ضحكته ..
اروى منصدمه من طلب سارة نزلت راسها مستحيه ثوااني ماشافوهآآ الا وقفت وركضت وراء بالحديقه..
فارس :هههه الله يقطع ابليسكم خجلتوهآآ ..
سارة استحت ونزلت راسها بحضن علي : أجل بس انا انحرج..
علي :هههههههههههه
فارس يبتسم :ههه بقوم اشووفهآآ ..((وراح عنهم لــ اروى)) ..
علي استقل الفرصه وصار يلعب بشعرها وبخبث : تبغيني احضنك بالحيل ..هآآآ .!!!
سارة تو ترفع راسها من حضن علي ببطئ رفعته : عــــلي..
علي باقي على وضعه ونظارااته: دنية علي ..
سارة ابتسمت تبغآآ تهرب من نظراارات علي : اشرايك نقوم نشووفهم .. !!
علي عجبه كلام سارة : ايه يالله ..
((وقآآموا ومشوآآ لــ مكآن اروى وفارس))..
اروى كانت متكتفه ومستنده عــ الجدار ومنزله راسها .. أما فارس ماسك يدهآآ : حبيبتي .. انتي قلتي نلعب هاللعبه ..تحملي ..
اروى رفعت راسها وناظرته :يعني أنت معآآهم ..!!
فارس :هههه اي معآآهم .. ؟؟ وربي انا مع الحق ..
((علي وسارة يناظرونهم من بعييد وهم مو حآآسين انو احد يناظرهم ))..
اروى احضنت فارس وهمست :أأحبك ..
فارس بعدهآآ عنه وباسهآآ من خدهآآ : وأنا هم أحــ ...
ماكمل التفت لمصدر الصوت علي كان يصفق ويبتسم وسارة بجنبه : أووه ماقدر عــ الغرااميات حنآآ قلنا هي تبوسك مكان ماتطلب مو انت تبوسهآ .. ((وغمز لفارس ..فارس عادي بس اروى انحرجت)): واذا ودكم بغرفه ترى ياكثر الغرف عندنا
فارس ضربه عالخفيف عـ صدره : اقول انثبر عالاقل كان خليتني اكملها .." واشر له بمعنى خف على اروى "
سارة كاتمه ضحكتها .:........
علي يساسره :كملها اذا كنتوا لحالكم ..لها تأأثير خآآص..
فارس:ههههههههه وربي دااااهيه
اروى منزله راسها من الإحراج..:......
علي :فارس ..!
فارس متكتف ويناظر علي :خيير..
علي : وش رايك نتسابق..؟
فارس وهو ينزل ثوبه : ماعندي مآآنع .. (( وعطآآه اروى تمسكه))
علي بدأ ينزل ثوبه : يالله ..((وناظر سارة)):تشجعيني انا ..مو تشجعين هـ الرخمه اخوك.. ((وعطآآها الثوب ومسكته))
سارة :هههههههه .. انا مع الي يفوز ..
فارس: الرخمه انت ...(( التفت على اروى الي باينتها مبوزه ..مسك بدها بحنيه )):اروى ...
اروى بصوتها الناعم ووببرائه:نعــــم ..
فارس مسك يدها :تشجعيني انا مو أخوك ..
علي فجآآئه تذكر والدته من شاف شكل اروى وتألم بداخله..بس مابين للي حوليه .. وراح لعند اروى ولف يده على اكتافها : لا اروى حبيبتي ماعليك منه ..انا شجعيني ..
اروى ابتسمت لى تصرفاتهم : انا مثل سارة راح اشجع الي يفووز ..
فارس من بين اسنانه بصوت منخفض : مالت علينآآ ...شاااديين الظهر فيهم ..
علي :ههههه .. يالله نبدأ ..
سارة واروى :1 2 3 انطلااااااق ..
وبدوا علي وفارس ركض ..طبعا علي هو الي تقدم على فارس بالبدايه .. فارس يحاول يقرب من علي من شان يشده من فانيلته ووبالفعل فارس قرب منه وامسكه وتقدم عليه ..
فارس تقدم على علي ووقف قريب من المسبح ياخذ نفس وعلي وصل بعده ووقف قريب منه .. ((طبعا سارة واروى من بعد مابدأوا ركض راحوا مكان مالعبوا بالبدايه وشافوا فارس الي وصل قبل علي يعني هو الي فاز وراحوا لعنده قريب المسبح))
اروى : يآآآي ..فارس الي فاز ..مسكين ياعلي ..
علي مبتسم بخبث ورافع حآجب : فرحآآنه يعني ..!
اروى ابتسمت :وليه ماأفرح ..!!
علي اخذ نفس عميق :فارس تعال ابغا اقولك حآجه ...
فارس صدق وراح مع علي ..علي مسكه من يده : اسمع ..
فارس على ياته : وشو ..! ((مسكين ماحس على نفسه الا هو بالمسبح ^_^ طبعا علي الي دزه بالمسبح )) ^_^ ((سارة واروى ميتييين ضحك))
علي يأشر عليه :ههههههه .. توحفآآآآ ..
فارس مبتسم ويتوعد فيه :معليه..معليه ..
علي :ههههه عشان ثاني مرة تعرف وشلون تمسكني م فانيلتي وتسبقني ..
اروى غفلت علي وراحت لــ ورآآه ودزته بالمسبح : ههههههههههه
علي شهق من دزته بالمسبح .. وابتسم:معليه .. يااروى
علي غمز لسارة انها تدز اروى .. واروى مو حآآسه على سارة وعلي .. لانها ميته ضحك ..:هههههههههههههه
علي مبتسم: الايام بينآآ ..
اروى ماحست على نفسها الا يوم سارة دزتها بالمسبح:آآآآآآآآآآآه
سارة :هههههههههه ..شكلك أوبهآآآ ..
اروى : معليه يادوبآآآ ..
فارس راح لعند اروى ومسكها من ايدينهآآ : ماعليك منهم منقهرييين ..
سارة بثقه : والله لو تدزيني ..الحرام عليك لانو ببطني روح ..
علي يصفق : أحـــــــــلى ..افحموهآآآآ ..
سارة ابتسمت ابتسامه مثييره .. علي أأشر لها بمعنى "تكفيين يامعوده ماقدر على كذا" ..
علي مبتسم بخبث ويصرخ لـ فارس لانو فارس بعيد اشووي عن علي : اقول يأأخ .. انتم بــ مسبح ..لايصير شي كذا ولا كذا
فارس ناظره ورفع حاجب : أنـــثبر ..
علي راح عند سلم المسبح ..وسارة نزلت لمستوآآ ه ومسك يدهآآ ابتسم :تخيلي ادزك معنآآ .!! (وعمل حاله يخوفهآآ))
سارة شهقت عالخفيف: علــــــي .. كذا تخوفني انت ..
علي استقل انشغال اروى وفارس بكلامهم وانفراادهم باس سارة من رقبتها :انتي تموتيني بدلع هذآآ ..
سارة ابتسمت بحيآآ وسحبت يدهآآ من علي ووقفت : راح اجيب لكم تبديلات .. وفوط..
علي بخبث بصوت شبه مسموع : فوط نجفف بهآ اجسامنا .. مو الفوط تبعكم ((وغمز لهآآ))
سارة كتمت ضحكتها وصدت عنه : يااااربي منك .. ((ومشت عنهم))..
علي استانس على حيآآها وكمل سباحه ..


ببيت سامي ..
رن جوال ريم برساله .. وريم بالحمام ((الله يكرمكم)) وسامي عآآدي ميآآنه ريم تفتح رسايله وهو يفتح رسايلها
فتح الرساله http://forum.brg8.com/images/smilies/frown.gif( انا اقولك وشلون شفتك .. الستاره حقت الصاله كانت مرفوعه ^_* فـ شفتك وتراجعت عن أدخل من غير لاطق الباب برغم انو مفتوح فــ تعمدت اني اطق الباب وانقذتك من بوسآآت خاالي الي باينته راايح فيهآآ
.. اتوقع انك ضاايعه بحضن خالي الحين ههههه .. سيآآ )) المرسل : نور
ريم تو طالعه من الحمام ((الله يكرمكم)) واستغربت من سامي الي منتهي من الضحك ..
ريم مسكت كتفه : وش فيك .؟
سامي : ههههههه ((ويأشر لها عالجوال))..
ريم راحت عند السرير واخذت الجوال وقرت الرساله لانو سامي ماقفلها بعد ماقرآآها ..استحت بقووة .. وبنفسها: يااربي وش هالفشيييله ..
وبعدها ماحست على حالها الا سامي حااضنها من ورااء وبخبث:اشرايك تضعين بحضني الحين ..؟؟
ريم غمض عيونها من الحيآآ ..
وسامي ماستسلم لحيآآها عمل الي برااسه^_*


بعد مرور 4 شهور ...

اريام ولدت وجآآبت ولد وسموه زياد وصار عمره الحين شهرين .. وتركي مستاانس عليه بقووه ..
علي وسارة عسلـــيشن .. وسارة لساتها بــ التاسع و تخرجت من الجامعه بامتياز ..
نوار وبدر حياتهم حلووة ..وخالد صار عمره 5 شهور .. وام بدر ميته على خلوودي
حور ويوسف حياتهم مثل ماهي لاجديد .. ومحمد صار عمره سنة و3 شهور
نور وطلال اوبهآآآآآ ونور حآآمل بشهر الرابع ..طلال جراااائته ماتغيرت الا زآآدت وفرح بقوة على حمال نور ..
لجين وسعود ..عايشين حيآآتهم بسعاده .. لجين حملت لكنها جهضت >_<
فارس وآآروى نــــــــــــــــآآيس .. اروى تدلع وفارس يموت على دلعهآآ وهي حآآمل بشهر الثالث..
ريم وسامي لاجديد غير انو جود صار عمرهآآ 7 شهور ..
عبدالله سافر يحضر نفسه من شان يدرس الماجستير والدكتوراه ...وامه تبغآآ تخطب له بس هو راافض ^_^ يبغا يكمل دراسته على قولته والزواج لاحق عليه >>> طموح الرجل
ازهار من اسبوعين متقدم لها ولد خالها وافي ..^_^

عــ الفجر الساعه 4 ونص ..
ببيت علي ..

سارة وعلي بغرفة نومهم علي نايم اما سارة ماسكه نفسها من الألم ..
تحس نفسهابتنفجر لكن متحمله .. من شان لاتزعج علي .. حاولت لكن ماتحملت
علي حس حآآجه تضغط علي ايده .. وصحى : سارة ..!!
سارة بألم ورااصه عيونها : آمممم تكفى ياعلي مو قاادرة آآآآآآه
علي فز ولف ايده على كتفها : وش تحسين به .؟
سارة :احس بــ بـ بولد ..
علي قام من على السرير وبدل لبس ثووبه وراح لعند سارة وساعدها بلبس العبايا وأنزلوا من الأصنصير :آمممممم
علي : حبيبتي تحملي ..
سارة : وربي متحمله ..
طلع علي معها وساعدها بركوب السيارة وحرك على طوول ..
سارة بأألم : آآآآآآآآآه ..
علي وهو يقطع الإشارة : حبيبتي تحملي دقااايق وواصلين ..
سارة : موقادرة اتحمل ..((ورصت على شفايفهآ)): هممممممم
علي صار يسرع من شان يلحق على حالتها بسرررعه ..



بجنآح تركي واريام ..

تركي بصوت باين عليه النوم : ريامي سكتي زيوود فجر رااسي من بكييه ..
اريام كاتمه ضحكتها : والله وش اسوي هذا انا احاول اسكته .. وبعدين تحمل حبيبي مو أنت الي تحن عــ العيال ..!
تركي : قلنا نحن عالعيال... مانحن على بكييهم وازعاجهم ..
اريام : لاحول الله ... ((وبدأ يسكت زياد)) : خلاص سكتنآآآ ..
تركي رفع راسه من على المخده وناظر اريام بخبث: اعترفي وشلون سكتييه ..!!
اريام فهمت علي رمت عليه المخده : ماتجوز ..هذا انت .. بالله عليك طفل جوعآن ويبكي وشلون بسكت ..!!
تركي :هههههههههههههههههه



بالمستشفى .. سارة دخلوهآآ على طوول غرفة الولاده ...
وعلي رايح جاي بالممر ويحآآتي سارة .. جآآ بباله يدق على ام يوسف ..
دق عليهآآ : هلا عمه ..
ام يوسف: هلا بك ..
علي :عمه سارة بالمستشفى ..
ام يوسف : على ولادة ...؟
علي : ايه .. دخلوها غرفة الولادة ... حبيت اخبرك ..
ام يوسف: خلاص ان شاء الله نص ساعه وانا عندكم بالمستشفى ..
علي : طيب .. بانتظاارك ..
ام يوسف :مع السلامة ..
بويوسف : وش فيه ..؟
ام يوسف : سارة بتولد ..وهذا هي بالمستشفى ..
بويوسف فز من مكانه : يالله اوديك لها الحين ..
ام يوسف :ان شاء الله البس عباتي وانزل ..
بويوسف: انتظرك بسيارة ..


بالمستشفى .. مرت ســـــاعة الاربع ..
أم يوسف: هذي الولادة.. ياعلي ..بعضهم يضلون بغرفة الولادة 3 ساعات 4 ساعات ..
علي مسح على شعره : ان شاء الله خير .. >>> حتى بهالموااقف بـــــــــارد ..
بويوسف : عن اذنكم ..انا الحين ماشي .. واذا ولدت سارة بخير خبروني ..
ام يوسف: على خير ان شاء الله ..
علي : ان شاء الله ..
((مشى بويوسف)) ..
ام يوسف جالسه تقرأ ايات ن القرآن واذكار وتدعي انو الله سبحانه يطلع بنتها بسلامه ..
علي جلس عالكرسي ويقرأ سور من القرآن الي حافظها ويدعي ربه انو تقوم لهم سالمه .. ((ساعة يقوم وساعه يجلس وساعه رايح جاي >>حنون مــــره))
بعد ساعة ..طلعت لهم الدكتورة مبتسمه ...علي فز من مكانه :بشري عن سارة .!
ام يوسف هم وقفت ..
الدكتورة ..: أنت جوزهآآ ..؟
علي رد بسرعه: ايه ..
ام يوسف :بشري دكتورة ..
الدكتورة : ماتخافوش هي دلوأتي ابخير .. مبروك عليك توأم .. ولد وبنت
علي فتح عيونه من الفرحه مو عارف وش يقول يحس لسانه انربط ..: ربي يبارك فيك ..
ام يوسف الدنيا مو سايعتها من الفرحه :مبروك ياعلي ..تستاهل ماجآآك ..
علي جلس عــ الكرسي وتنهد : ربي يبارك فيك عمه .. ((ورفع راسه وايدينه فوق)):الحمدلله يارب ..


عــ الظهر الكل سمع بخبر والدة سارة بــ توأم ولد وبنوته ..
بالمستشفى سارة بغرفتها الخاصه لسااا ماصحت نايمه من التعب .. دقايق الا فتحت عيونها ببطئ وبصوت مبحوح من التعب :آآه .. آه
علي صاير رهيييب بثوبه وشماغه الي عامله شريمبو وطالع اوبهآآ ..كان جالس عــ الكرسي ابتسم :سلامتك من الــ آآه ..
سارة ابتسمت بــ تعب : حبيبي ابغا مويآآ ..
علي وقف اخذ زجاجة الميآآ وسكب لها ورفع راسها وشربها :بالعافيه حبيبتي
سارة رجعت راسها عــ المخده : ربي يعافيك ..
علي جلس ووضع يده على راسها : هآآ ..أحسن ..؟
سارة ابتسمت بتعب : ايه الحمدلله
علي مسك يدها بأيده الثانيه : وشــ شفتي الوالده ..!
سارة عقدت حواجبها وابتسمت ابتسامه باهته :تكفى لاتذكرني.. لسآآ احس الامهآآ فيني .. وانا اولد قلت خلاص ماعاد نبغآآ نحمل ..
علي :هههههه الجنه تحت اقدام الامهات عبث ..! .بس الحمدلله بمآآ انو عندنا اثنين خلاص اذا دخلناهم المدرسه .. نجيب لهم اخو او اخت ..
سارة :ههه رايق حدك ..
علي : هههههه ..
((دخلت النيرس ومعآآها التوأم ^_^ وتركتهم بجنب سارة )) ..
علي يناظرهم ويتأمل شكلهم ياربي رووعه يجننون .. علي اكثر شي يناظر للبنوته "يحب البنوتآت" ...
سارة ابتسمت : هه طيب .. وش راح نسميهم ..؟
علي ناظر لساره : الولد أكيد "حسن" ..
سارة :آمم بس لازم يكون اسمهم على نفس الوزن ..
علي : موشرط حبي ..
سارة بعد تفكير ثوااني : آآآممم بمآ انو الولد" حسن ".. نسمي أخته "شجن"
علي ابتسم : حلوو .. يركبون على بعض ..
سارة : ههه ... عطني حسن ..
علي رفع حآآجب وناظرها بنص عين : وشجن ..!
سارة :ههه باخذهآآ س نبلش بلي طلع قبل ..
علي : اها .. ((وأخذ شجن ومسكها بين ايدينه وكل ساعه يبوسهآآ)) >> يعرف يمسكهم موهو طبيب اطفال^_*
سارة : تلاطف يد حسن برقه ونعومه تتأمله بكل مافيه طالعين يشبهونهآ بقوة :علي ..
علي يبوس شجن ..وبعدها ناظرها:نعم ..
سارة : أحبك ..
علي ابتسم وضيق عيونه : انتي روحي ..
سارة نزلت راسها وصارت تناظر حسن : .....
علي استانس عليهآآ :......

بعد يومين ..
سارة ببيت ابوهآآ من شان امها تراعي صحتها وتهتم فيها >>الأمهات ادرى بــ هالامور خخ
سارة : يمه حرام عليك .. والله كلت ..
ام يوسف: انتي ماأكلتي زين ..
سارة تبغآ الفكه :طيب عطيني الشوربه
عطتها اياها امها : خذي ..
سارة :وهذا راح اخذها كلها غير ها لاتقولين لي .. احس بطني بينفجر من الأكل ..
ام يوسف:ههههه ..طيب اهم شي صحتك كلي ..
بعد ساعة جآآء علي .. ودخل عند سارة وجلس على طرف السرير: هآآ اخبار حبايب ابوهم ..؟
سارة : والله ولدك هذا بعآآط .. مايتركني أنام زين ..!
علي وهو يمسك حسن :هههههه معليه تحملي .. كلها كم اسبوع ..
سارة عقدت حواجبها وميلت راسها :نـــــــــــعم .!!
علي تلاشت ابتساته وهو باقي ماسك حسن : ايه كلها كم اسبوع وش فيك مستغربه ..!!
سارة ماسكه شجن : لا حبيبي انا قلت لك اسبوع وراجعه لبيتي .. الحمدلله صحتي كويسه ..
علي :طيب ..من هنا لأسبوع ربي يكتب الي فيه الخير ..
سارة : ونعم بالله ..
سارة وضعت شجن بسريرها وعلي عطآها حسن توضعه عالسرير لانو باقي نايم : طيب .. وش فيك ساكته.!
سارة بهدوء : مافيني حآجه ..
علي قرب اشوي من عندها ومسك يدهآآ وهمس :أحبك ..
سارة ابتسمت ونزلت راسها وناظرت يدها الي ماسكها علي :........
علي بصوت شبه مسموع : تدرين وقت مــاأنآم اشوف مكآنك خالي وربي يحن قلبي شووق لك ..
سارة رفعت راسها وصارت تناظره : حبيبي .. بقولك حآآجه ..
علي : اسمعك يالغاليه ..
سارة نزلت راسها وصارت تلعب باصبعها على يد علي : آممم عمر الثقل مافتح للغلا باب .. فــأنآ ابغا ارجع عــ اسبوع الجآآي على بيتنا لانو وربي احتآج لك صحيح انها يومين بس هاليومين بنسبه لي مــره طويله ..خآآصه امبآرح احتجتك جنبي برغم مافيني حآآجه بس مدري دموعي تنزل وقلبي يتألم من شوو مدري .. انا استغربت من نفسي قلت ليه ابكي ومدري وش السبب ..!
علي ابتسم ورفع يده وصار يلاطف خدهآآ : حبيبتي يمكن الشوق عمل فيك كذآآ ..
سارة ابسمت : آممم يصير ليه لاآآ .! ..بس يمكن يكون اني ماتداركت موضوع شوقي لك برغم اشتآآق لك مووت ياعلي ..
علي :طيب حبيبتي ..الي تبغينآآ راح يصير ..
سارة ابتسمت بقوة: الي تبغآه أنت ابغآه أنا ...
علي ابتسم ورمش..: أنا أبغآك انتي وحدك((وقرب من شفايفها بيبوسها لكن....))
انطق الباب ..
سارة :مين ..؟
فارس:انا
سارة : ادخل ..
علي يبغآآ يجننه : اقول ساارة ..!
سارة : نعم ..
علي : ياشين الي يرزون فيسهم بوقت غلط ..
فارس فهم عليه :هههههه .. قاعد على قلبك لو تقولها من اليوم لــ السنه الجآآيه ..
علي :ههههه غثيث >>يمزح معه ^_^
فارس : طالع لك ..
علي ابتسم : تهبي ..
فارس ابتسم : انثبر يارجل ..
علي : والنهايه معك ..؟!
فارس وهو ماسك شجن : هههههههه .. اقول بلا مبزره ..
علي : ههههه خلك ساكت احسن ..
فارس :افحمتك ..
سارة تناظرهم وتبتسم على حركاتهم وكلامهم ..
علي ابتسم ورفع حاجب : طالع من يتكلم ..




ببيت طلال ..
أزهار فاتحه الاب تبعها وتناظر لــ نور : عجبوني اسمائهم على نفس الوزن .. حسن وشجن ..
نور : ايه هم انا اقول مثلك ..آممم ازهار ..
ازهار تناظر الااب :هممم ..
نور : ليه ماتوافقين على ولد خالك ..؟!
ازهار ناظرتها بشكل سريع ورفعتحآجب : نور رجآآءً سكري الموضوع ..
نور قامت لعند ازهار : حبيبتي والله موقصدي اغثك .. بس لازم تنظرين لــ مستقبلك ..
ازهار وضعت الآآب على الطاوله ووقفت وعطت نور ظهرها وتكتفت : ومستقبلي مع وافي ..؟
نور وقفت ووضعت يدها على كتفها : وش فيه وافي .. مايعيبه انو مطلق ..!
ازهار رفعت راسها فوق وغمضت عيونها : بس وافي عصبي وانا ماتحمل عصبيته .. داايم طلال يتكلم عن عصبيته .. واذا انكم ماتخذون رااحتكم حال وجودي صارحوني ((وفكت ايدينها وصعدت غرفتها على طول وطلال لساته دآآخل البيت ونآظر ازهار الي ركض على غرفتها وبعدها ناظر لــ نور الي باين عليها الحسف انها فتحت الموضوع مع ازهار))..
طلال وهو يضبط شمآغه : وش فيهآآ .!!
نور عطت طلال ظهرها : تحسست من كلامي وفهمتني غلط .. وربي مو قصدي شي ..
طلال مسك نور من اكتافها ولفهآ مقابله وجلسهآ عالكنبه وجلس معها : نور لاتضيقين نفسك ازهار حساسه .. انتي وش قلتي لها بضبط ..
نور مبوزه على حال ازهار وحساسيتها:قلت لها ..ليه ماتوافقين على ولد خالك ... ردت وقالت لي رجآآءً سكري الموضوع ..قلت لها والله موقصدي اغثك .. بس لازم تنظرين لــ مستقبلك ..
قالت لي ومستقبلي مع وافي .... ((طلال يتأمل نور وهي تكلم يحسهآآ جنآآن تبسم عالخفيف>>راايق الرجل ..البنت وين وهو وين ..!)) :طيب ..!
نور : وبعدين قلت لها وش فيه وافي .. مايعيبه انو مطلق ..! قالت لي بس وافي عصبي وانا ماتحمل عصبيته .. داايم طلال يتكلم عن عصبيته .. واذا انكم ماتخذون رااحتكم حال وجودي صارحوني ..وصعدت غرفتها والا بدخلتك ..
طلال تنهد : طيب نور ياحبيبتي ..موانا قلت لك لاعآد تتكلمين مع لجين بــ ذا الموضوع .؟
نور بقهر:بس انا مو قصدي الي فهمته هي .. حتى ماعطتني مجال اتكلم وارد عليهآآ .. بالعكس وجودها يريحني .. والله احبها واحسها اختي مو اخت زوجي وبس ..
طلال.: طيب انا الحين صاعد لهآآ ..((وقرصها من خدها عالخفيف)):وانتي بلاهبآآل وبكي .. اذكر ي الله واصعدي ..
نور من غير نفس : طيب ..
طلال باسها من خدهآآ : فديت هــ الطيب ياناس ..
نور ابتسمت ابتسامه باهته: هه الله يخليك لنا ..
طلال : الله يسلمك حبيبتي.. عن اذنك بصعد لــ ازهار ..
نور: اوكي ..


ببيت بويوسف ..
اروى ..نوار .. حور .. اريام .. أم يوسف .. ام بدر .. شريفه .. لجين ..ريم
بصاله
أم يوسف : هذا طلع من عندها علي ونآآمت ..
ام بدر : الله ييسر عليها ن شاء الله ..
شريفه : ومتى راح تطلع على بيتهآآ .. ؟
ام يوسف: تقول ودها عـ اسبوع الجاي ..
ام بدر : لاتخلينها على كيفهآآ .. تو خير اقلها تضل عندك اسبوعين ..
ام يوسف: سارة الي براسها تسوويه ..
حور : اهأآآآآ يعني مو بس يوسف عنيد ..
نوار:ههههههه العند فينآآ وراثه ترى .. عدآ انا وفارس ولا عبدالله ويوسف ونور وسارة اساس العند ..
اروى : وهـ فديت فرووس ..
لجين تطنز: لاحووول ولاقوة الا بالله .. يانوار انتي مجنونه تتكلمين عن فارس .. عندنآآ نااس منتهيين ..
اروى تبتسم بروووقآن : اقول آآطفي احسسن ..
لجين : اقول انطمي أجل ..
نوار وحور :هههههههه
ريم:الحمدلله والشكر .. قاااضين ..
اريام لساتها جاايه من الحمام ((الله يكرمكم)) : ضحكونا معكم ..
ريم : فااتك نص عمرك ..مسرحيه ولا في الخياال ..
نوار علمتها كل السالفه ..اريام :هههههههه الله يعينآآ اجل ..((وناظرت لجين)): زين نور مو موجودة ولاكان قضيتوا على اروى
اروى : هههه اي والله ..اثنتين ذوول "وتأشر على لجين": مايصلحون مع بعض يجننون الواحد ..
لجين تعمل حالها مغروره :وهـ حاااصلك ..
اروى تكش عليهآآ :ماالت ..


بمجلس الرجال الخارجي الشباب مجتمعين عدآآآ طلال لانووه مشغول مع اخته ويوسف لانو يوسف مساافر عندووه رحله ...

تركي : اقـــول بوشباب .. هذا وجهي ((ومسح على دقنه)) : اذا اسبوع الجآآي مارجعتها على بيتك ..
علي كتم ضحكته : لا ياشيييخ .. تبغآآني مثلك .. ماتركتها عند امها الا 3 ايام ..
فارس : ههههههههه
تركي يناظر فارس مبتسم :انت مع خشتك ليه تضحك .. انا واخوي انت وش دخلك ..!
فارس ابتسم: والله هو صديق عمري ..
علي يصفق : هووووو افحمووه ..
تركي : انثبر انت .. بس اسمع انا صرييح مااقول ((ويقلد علي)): لا ..لازم ترتاحين عند العمه .. ولازم تنتبهين على حالك .. انا قلت لها 3 ايام وبعدهآآ عــ بيتنا ياخي انا ماراتاح الا اذا نآمت جنبي
سعود : ههههههههههه الأخ راااايح فيهآآ .. طيب ونفترض ماترتاح الا اذا نامت جنبك وش بتستفيد ..ماراح تقدر تسوي حآآجه..!
تركي بثقه وعآآجبه االوضع: هههه ماقدر اسوي حآآجه انا معك ..بس عالأقل اعوض باشياء ثانيه ((وغمز له))
كل الي بالمجلس :أووووووه .. حركآآآآآت ..
علي : وربي الله يعين بنت النآآس عليه دآآم مخه منتهي ..
تركي : مااحد منتهي غيرك ..
فارس يساسر علي : والله لآآآعن حظهآآ المسكينه ..
علي ماقدر يمسك نفسه :ههههههههه
تركي رمى الخداديه على فارس وعلي : كلووا تبن .
علي :ههههه اجل اذا احنا ناكل تبن ((واشر على نفسه وفارس )): انت أكل عــلف..
بدر: الله يقرفكم يالوسخيين .. جالسين بحضيره أحنآآ ..
سعود : امحق تشبيه ..
بدر: انطم ..
سعود : انثبر.. ((وناظر لــ علي وفارس)) : شبآآب .. لاتخافون الا من الساكت ..
علي متحمس ونزل شماغه وتمدد عـ الكنبه : مييين تقصد ؟؟
تركي : بديير ..
فارس يساسر علي : ايه والله بديير ينخاف منه ..
علي بصوت عالي :اقول بدر ..!!
بدر وهو يشرب الشاي : هلا ..
فارس كاتم ضحكته وسعود وتركي نااوي يفزع مع علي على بدر .. علي : متى آآخر مرة تروشت ترويشه وآآجبه عليك ((وغمز له))..
بدر فتح عيونه ..مستغرب اول مرة علي يتكلم قدآم الشباب كذا :اشووف الأخ صار ابو واستخكر ..
تركي يبي يردهآ عفس وجهه: الله يقرفك على هالكلمه ..
فارس مبتسم وعآآجبه الوضع : اقول لاتضيع السالفه بسرعه جآآوب ..
بدر تذكر انو اليوم دق على تركي من شان امور الشركة ومارد عليه وساعة ماكلمه بعد نص ساعه قاله انو كان يتروش وسئله ليه قاله لازم خبرك بعد العمليه يتوجب علينا نتروش
.. بدر يناظر تركي بنص عين وابتسم: آآخر مرة تروشت فيها بالوقت الي تروش فيه تركي((تركي عرف قصده ابتسم وعآآجبه الوضع وايزي عنده .كمل بداله )):بس الله يسلمكم تفرق بيني وبين ترويشة بدر ساعة ((وناظر بدر وغمز له))..
الشباب هنآآ كلهم :هههههههههههههههههه ..

جنــــون
08-04-2011, 12:37 AM
ببيت طلال
بغرفة ازهار بتحديد ..

ازهار جالسة على السرير ولامه رجولهآ لصدرهآ ولافه ايدينها على رجولها ومغطية ر